من تلبس تاج الكرامة؟

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة (الكعبي), بتاريخ ‏15 يناير 2008.

  1. (الكعبي)

    (الكعبي) ¬°•| مُِشْرٍفَ سابق|•°¬

    من تلبس تاج الكرامة؟!
    هل فكرت أخيتي في حفظ القرآن كاملا؟!.. الأمر ليس صعبا كما يظن الكثير فالله تعالى يقول: (ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر) يقول الشيخ السعدي رحمه الله في هذه الاية: أي ولقد يسرنا وسهلنا هذا القرآن الكريم ألفاظه للحفظ والاداء ومعاينة للفهم والعلم لانه أحسن الكلام لفظا واصدقه معنى وابنيه تفسيرا فكل من اقبل عليه يسر الله عليه مطلوبه غاية التيسير وسهله عليه.. ( الى ان قال رحمه الله ) ولهذا كان علم القرآن حفظا وتفسيرا من أسهل العلوم واجلها على الاطلاق وهو العلم النافع الذي اذا طلبه العبد اعين عليه.
    تاملي كيف جعل الله سبحانه اهل القرآن أهل الله وخاصته كما جاء على لسان نبيه صلوات الله وسلامه عليه بل ان الله تعالى قد جعل لحافظ القرآن من المزايا والكرامات ما لم يجعلها لغيره وهذا الحديث يذكر بعضا منها.. يقول صلى الله عليه وسلم " يجئ صاحب القرآن يوم القيامة فيقول: يارب حله فيلبس تاج الكرامة ثم يقول: يارب زده فليس حلة الكرامة ثم يقول يا رب ارض عنه فيرضى عنه فيقول: اقرأ وارق ويزاد بكل آية حسنة".
    قال بعض السلف: هل من طالب علم فيعان عليه؟ ولهذا يدعوالله عباده الى الاقبال عليه والتذكر بقوله تعالى: ( فهل من مدكر) . انتهى كلامه رحمه الله.
    انفضي عنك هذا الغبار وازيلي النعاس عن عينيك.. فسلعة الله غالية.. جنة عرضها السماوات والارض جنة يقول أهلها اذا دخلوها: (الحمد لله الذي اذهب عنا الحزن ان ربنا لغفور شكور الذي احلنا دار المقامة من فضله لا يمسنا فيها نصب ولا يمسنا فيها لغوب) الا تريدين السعادة الدائمة؟! والراحة الابدية؟! اذا هيا أسرعي والحقي بالركب قبل فوات الاوان ( أولئك يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون).. جعلني الله وأياك من اهل القرآن.
    ان قراءة القرآن والانشغال بحفظه وفهمه ما يزيدنا الا بركة في اعمارنا واوقاتنا فالله تعالى يقول: ( كتاب انزلناه اليك مبارك ليدبروا آياته وليتذكر اولو الالباب) يقول احد السلف: اشتغلنا بالقرآن فحلت علينا البركة.
    لذلك ادعو كل واحد منا معاشر النساء اللاتي قال فينا الرسول صلى الله عليه وسلم:" اني رايتكن اكثر اهل النار" ادعو كل واحد منا ان تبدأ بعقد نية صادقة على حفظ كتاب الله وتصحبها بعزيمة قوية ودعاء دائم: اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك.
    أنظري الى اولئك النسوة اللاتي تجاوزن الستين والسبعين وهن يحفظن كتاب الله.. تجدين الواحدة منهن قد رق عظمها وانحنى ظهرها وضعف بصرها ومع ذلك تسعى وتجاهد لأجل حفظ القرآن وتعلمه!!!
    أخيرا أيتها الأخت المؤمنة أقول: لا ترضي بالدنية فيسبقك غيرك الى الكنوز والأجور وراحة القلوب والنفوس وانت ما زلتي منشغلة بتوافه الامور..!
    كيف ترضين أن تكون هناك من أنهت حفظ كتاب الله وها هي تتلوه ليلا نهارا في صلاتها وقبل نومها واثناء أدائها لأعمال المنزلية وفي طريقها لزيارة صاحباتها... وانت.. ما زلت بين ركام الدنيا وحطامها!!
    ثم تذكري ان الله سائلنا عن اوقاتنا فيم قضيناها وانه لن تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسال عن عمره فيما افناه؟ فلا تكوني مثل اولئك النسوة اللاتي اذا دعين لحفظ كتاب الله قلن لا نملك الوقت الكافي لذلك.. زوج وابناء.. ثم يجدون وقتا بل اوقات للزيارات المتكررة والمكالمات التافهة.
     
  2. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    جزاااااك الله خير اخوي ع الموضوع

    وبااااارك الله فيك
     
  3. (الكعبي)

    (الكعبي) ¬°•| مُِشْرٍفَ سابق|•°¬

    تسلم ع المرور
     
  4. بنت العرب

    بنت العرب ¬°•| مشرفة سابقة|•°¬

    يزاك الله خير ع الموضوع
    في ميزان حسناتك ان شاءالله
    ‏_‏
    الكادي
     
  5. سعود الظاهري

    سعود الظاهري :: إداري سابق ومؤسس ::

    تسلم الغالي على الموضوع وصراحة منور المنتدى بوجودك بو يعقوب .
     
  6. (الكعبي)

    (الكعبي) ¬°•| مُِشْرٍفَ سابق|•°¬

    تسلملي يالحلو
     

مشاركة هذه الصفحة