التربية والتعليم تختتم البرنامج التدريبي فكر وتواصل

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•, بتاريخ ‏10 فبراير 2012.

  1. •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•

    •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦• ¬°•| فَخْرِ الْبُريْمِي |•°¬

    التربية والتعليم تختتم البرنامج التدريبي فكر وتواصل

    الجمعة, 10 فبراير 2012
    تكريس مهارات التخطيط والتنظيم واستثمار الوقت -
    اختتم مكتب مسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية بالتعاون مع المديرية العامة لتنمية الموارد البشرية ممثلةً بمركز التدريب الرئيسي بوزارة التربية والتعليم صباح أمس، فعاليات البرنامج التدريبي بعنوان(فكر وتواصل)، بحضور رؤساء اللجان المحلية لمسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية في المحافظات التعليمية وأعضاء لجنة المتابعة والتقييم وفنيي مكتب المسابقة بديوان عام الوزارة ، وذلك بالقاعة الصغرى بديوان عام وزارة التربية والتعليم.
    اشتمل البرنامج التدريبي خلال أيامه الثلاثة على مجموعة من أوراق العمل، ففي اليوم الأول تم تقديم ثلاث أوراق عمل الورقة الأولى بعنوان: فن إدارة الوقت، أما الورقة الثانية والثالثة فجاءتا بعنوان: فن الحوار والتواصل مع الآخرين، وأساليب التأثير والإقناع، أما اليوم الثاني فتم عرض أربع أوراق عمل الورقة الأولى بعنوان: فن الحوار والتواصل مع الآخرين، وأساليب التأثير والإقناع، والورقة الثانية بعنوان:الدفاع المدني والسلامة العامة، أما الورقة الثالثة فجاءت بعنوان: آليات تقييم ومتابعة رعاية سلوك الطلبة، بينما جاءت الورقة الرابعة بعنوان: وما تم انجازه في الاجتماع الأول لرؤساء اللجان المحلية، في حين تضمن اليوم الأخير عرض خمس أوراق عمل الورقة الأولى بعنوان: التغطية الإعلامية لزيارات المتابعة والتقييم، والورقة الثانية بعنوان: تقييم الإجادات الطلابية، أما الورقة الثالثة فكانت بعنوان: مناقشة سجل الإدارة الطلابية ، بينما الورقة الرابعة جاءت بعنوان: ملخص ملاحظات زيارة فني المكتب لمدارس المحافظات، أما الورقة الخامسة فجاءت بعنوان: مرئيات التقرير السنوي لرؤساء اللجان المحلية للمحافظات التعليمية.
    وفي ختام البرنامج كانت لنا اللقاءات الآتية: بداية التقينا بسيف بن أحمد الحضرمي مشرف إداري أول بمركز التدريب الرئيسي بالمديرية العامة لتنمية الموارد البشرية حيث قال: يساعد هذا البرنامج على تنظيم الوقت وإدارته بصورة جيدة ، كما إنه يساعد على إكساب المهارات والكفايات اللازمة لإعداد الخطط التطويرية الاستراتيجية في المؤسسات التعليمية.
    أما آسيا بنت حمدان السيابية نائب مدير دائرة البرامج التعليمية بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة مسقط رئيسة اللجنة المحلية لمسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية فتقول: تعتبر مثل هذه البرامج أسلوبا جيدا في إعطاء مزيد من النشاط والتجديد لذوي الخبرات وللأشخاص في مواقع المسؤولية خصوصاً في مجال التخطيط والتنظيم للعمل واستثمار الوقت وفن الحوار والتواصل.
    يقول يعقوب بن خلفان الندابي نائب مدير دائرة الشؤون الإدارية والمالية للشؤون الإدارية رئيس اللجنة المحلية لمسابقة المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية بتعليمية محافظة الداخلية: يعد هذا البرنامج إثراء معرفيا ومهنيا لكل المشاركين فيه وذلك من خلال المادة المقدمة، وأوراق العمل التي لمسنا منها الجديد مما أثرى المشاركين في مختلف المجالات.
    وتضيف لطيفة بنت ثوني المخينية عضوة دراسات ومتابعة بمكتب المحافظة على النظافة والصحة في البيئة المدرسية: من خلال هذا البرنامج أستطيع تطبيق المعلومات الجديدة المكتسبة من أوراق العمل التي تضمنها البرنامج والأخذ بها في مجال عملي بشكل يساهم في تطوير أهداف المسابقة للوصول إلى ما يرجى منها، كما أن هذا البرنامج يعمل على الإنماء المهني للعاملين بالمسابقة من خلال إثرائهم بالمعارف في مجالات المسابقة.
    ويختم حمد بن سالم الشكيلي رئيس قسم التوعية التربوية والرعاية الطلابية والأنشطة بإدارة التربية والتعليم بمحافظة الوسطى سوف أسعى جاهداً لترجمة هذه الاستفادة في مجال عملي، وذلك بوضع الخطط النموذجية والتخطيط الجيد لعملي بعد معرفة ظروف البيئة المتاحة وترتيب الأهداف حسب أهميتها، وكذلك نقل ما اكتسبته لزملائي لتعم الفائدة للجميع
     

مشاركة هذه الصفحة