المؤتمر العربي للفلك يوصي بالاهتمام بالمبدعين ودعم الأنشطة الشبابية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•, بتاريخ ‏9 فبراير 2012.

  1. •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•

    •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦• ¬°•| فَخْرِ الْبُريْمِي |•°¬

    المؤتمر العربي للفلك يوصي بالاهتمام بالمبدعين ودعم الأنشطة الشبابية


    [​IMG]

    Thu, 09 فبراير 2012
    إحياء مشروع بيت الحكمة - متابعة: سيف العزيزي:-- اختتم مساء أمس بمركز جامعة السلطان قابوس الثقافي برعاية سعادة الدكتور علي بن سعود البيماني رئيس جامعةالسلطان قابوس المؤتمر العربي العاشر لعلوم الفضاء والفلك والتى جاءت فعالياته تحت شعار ( دور علوم الفلك والفضاء في تطوير المجتمعات المعاصرة) وبحضور أكثر من أربعمائة مشارك مثلوا تسعة وثلاثين بلدا وقاموا بعرض مجموعة من أوراق العمل التي تحقق شعار المؤتمر الذي نظمه الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك بالتعاون مع الجمعية الفلكية العمانية وبمساندة جوهرية من وزارة التنمية الاجتماعية ووزارة النقل والاتصالات ومجلس البحث العلمي واللجنة العمانية الوطنية للتربية والثقافة والعلوم.
    حيث خرج المشاركون بمجموعة من التوصيات كان أهمها: تبني مشروع إحياء بيت الحكمة الذي قدمه كل من الأستاذ الدكتور شوقي الدلال والأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي وذلك بصيغة ثقافية وعلمية وتكنولوجية معاصرة، وتكليف اللجنة التنفيذية للاتحاد بمتابعة هذا الموضوع. وفي مجال متابعة المبدعين أوصى المشاركون بالاهتمام بالمبدعين وتشكيل لجنة لمتابعة تنمية قدراتهم ورعايتهم. وفي مجال عمل الجمعيات أكد المشاركون على اقتصار أوراق العمل المقدمة على تناول الموضوعات والمشاريع والفعاليات المستقبلية لهذه الجمعيات، وتسمية الجلسات العلمية لمؤتمرات الاتحاد مستقبلاً بأسماء العلماء العرب والمسلمين في مجال علم الفلك.
    كما أوصى المشاركون بمخاطبة الاتحاد الفلكي الدولي لإضافة اسم آخر لمجرة المرأة المسلسلة هو مجرة الصوفي، وأن يتبنى العلماء العرب والهواة هذا الاسم، وضرورة الاهتمام بالفلك الراديوي وتشجيع الشباب على الانخراط فيه وزيادة الاهتمام بقطاع الشباب العربي الطموح ودعم أنشطتهم، وعن الملتقيات الفلكية القادمة أوصى المشاركون بعقد المؤتمر الفلكي الإسلامي السادس ٢٠١٣ في العاصمة الأردنية عمّان، وعقد المؤتمر العربي الحادي عشر لعلوم الفضاء والفلك لعام ٢٠١٤ بجامعة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة على أن يحدد موعده لاحقاً. كما تقدم المشاركون بخالص الشكر والتقدير لرئيس مجلس النواب العراقي معالي الدكتور أسامة النجيفي جواباً على رسالته المتضمنة دعمه اللامحدود للاتحاد في عقد هذا المؤتمر، وتقدم المشاركون بخالص الشكر والتقدير إلى الأستاذ الدكتور عماد البرغوثي والأستاذ الدكتور سامي شلهوب على مساهمتهم ودعمهم لفعاليات الاتحاد خلال فترة عضويتهم في المجلس الأعلى، كما هنأ المشاركون الأعضاء الجدد في المجلس الأعلى للاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك.
    وكان حفل الختام قد تضمن كلمة رئيس الاتحاد العربي لعلوم الفلك والفضاء الدكتور عبدالله مجول النعيمي قال فيها: نتقدم بجزيل الشكر إلى رؤساء الجمعيات والنوادي الفلكية العربية والدولية والممثلين عن الإتحاد الفلكي الدولي(IAU) ومكتب الأمم المتحدة لشؤون الفضاء الخارجي (UNOOSA) ووكالة الفضاء الأمريكية (ناسا NASA ) ووكالة الفضاء الأوروبية (إيسا ESA) والشبكة الإسلامية البينية لعلوم الفضاء وتقنياته. كما تحدث عن الرؤية المستقبلية للاتحاد ومناقشة المشاريع التي يود الاتحاد تحقيقها مستقبلا، وإعلان عقد المؤتمر القادم لعام 2014 في إمارة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة.
    بعدها قدم الدكتور صالح بن سعيد الشيذاني رئيس الجمعية كلمة شكر فيها الدول المشاركة على تفاعلها في الحدث وتقديم الجلسات والمعرض الفلكي ، وفي ختام الحفل قام رئيس الجامعة بتقديم الدروع وشهادات المشاركة والهدايا التذكارية للداعمين للمؤتمر من الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك والمشاركين من مختلف الدول واللجان التنظيمية بالجمعية الفلكية العمانية والمتطوعين الذين كان لهم إسهام كبير في تنظيم الفعاليات المتنوعة.
    بوابة سلطنة عمان التعليمية
    راعيا إلكترونيا للمؤتمر
    كما شاركت بوابة سلطنة عمان التعليمية كراع إلكتروني لمعرض الأنشطة الفلكية المصاحب لمؤتمر الاتحاد العربي العاشر لعلوم الفضاء والفلك في القاعة الكبرى بمركز جامعة السلطان قابوس الثقافي، ويقول خليفة بن عبدالله المجيني: تأتي مشاركة البوابة التعليمية في هذه الفعالية الهامة تجسيدا لاستراتيجيتها الرامية للتعريف بالخدمات الإلكترونية الراقية التي تقدمها للجمهور خصوصا وأن المعرض المشار إليه سيستقطب أعدادا غفيرة من الطلاب والمعلمين وأولياء الأمور مما سيوجد فرصا رائعة للتواصل معهم وعرض خدمات البوابة التعليمية وشرح طرق الاستفادة من تلك الخدمات بالإضافة إلى عرض فكرة مشروع البوابة التعليمية لزوار وضيوف المؤتمر المشاركين في فعالياته من خارج السلطنة مما يعزز هذا الإنجاز الوطني التقني الرائد . واختتم المجيني حديثه قائلاً: ان بوابة سلطنة عمان التعليمية بدأت منذ فترة تنفيذ خطتها الاستراتيجية للتعريف بخدماتها الإلكترونية للجمهور الكريم في أكثر من محفل وعلى أكثر من صعيد داخل وخارج السلطنة حيث تم توزيع العديد من الملصقات واللوحات الإعلانية في أنحاء مختلفة من محافظة مسقط وفي المراكز التجارية التي تستقطب الجمهور كما تقوم فرق متخصصة بنشر التوعية بأهداف البوابة التعليمية ورؤاها وخدماتها الراقية في الفعاليات المختلفة كحديقة القرم الطبيعية بمهرجان مسقط والمؤتمر الفلكي بجامعة السلطان قابوس ومعرض أنفوكونكت الكويت لتكنولوجيا المعلومات والحلول المتكاملة والدورة الخامسة من معرض الخليج لمستلزمات وحلول التعليم ومنتدى التعليم العالمي المزمع إقامته في دولة الإمارات العربية المتحدة أواخر شهر فبراير الحالي .
    مشاركة مؤسسة الإمارات للعلوم
    والتقنية المتقدمة
    كما شاركت ايضا مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة في المعرض الفلكي المقام على هامش المؤتمر. ويقول إبراهيم حمزة القاسمي ممثل العلاقات الخارجية: هدفنا هو دعم المبادرات الخليجية والعربية في مجال الفلك والفضاء وعرض نموذج لتجربة عربية حديثة في مجال الفضاء ونقل هذه التجربة لدول المنطقة . ويحتوي معرضنا على صور ملتقطة من عدسة القمر الاصطناعي دبي سات 1 ، بالإضافة إلى مجسم للقمر الاصطناعي دبي سات 2 المتوقع إطلاقه في سبتمبر من عام 2012 بإذن الله . كما يحتوي ركننا على كتيبات تعريفية بالمؤسسة وعملها وأيضا على ملصقات لصورة مدينة دبي بعدسة القمر الاصطناعي دبي سات 1.
    وأضاف القاسمي: يعتبر المؤتمر العربي العاشر لعلوم الفضاء والفلك مؤتمرا هاما جدا لأنه يشكل إثراء لتجارب علوم الفضاء العربية وكذلك لأنه يوفر فرصة هامة للاحتكاك بعلماء الفضاء العرب والتعرف على تجاربهم ،وأيضا لما له من أهمية في تعزيز آليات التواصل والتعاون بين مختلف المؤسسات العربية العاملة في هذا المجال
    انطباعات المشاركين
    وفي ختام المؤتمر كان لنا لقاء مع بعض المشاركين من الدول المشاركة حيث حدثنا طلال شعبان عامر مساعد بقسم تكنولوجيا التعليم والتعلم بكلية التربية بجامعة السلطان قابوس وهو احد هواة الفلك : لقد استفدت من المعلومات القيمة التي تم طرحها المؤتمر ، وهو رائع جدا كتنظيم كتعاون بين جامعة السلطان قابوس والجمعية الفلكية العمانية وقسم الزلازل . ويقول الشاب العماني مبدع في كافة المجالات عندما يجد التسهيلات والاهتمام سيبدع بالتأكيد ولقد رأيت الكثير من النماذج ، وأشكر جميع من ساهم في إنجاح هذا المؤتمر بداية من الجمعية الفلكية العمانية ثم جامعة السلطان قابوس .
    وتشاركه الرأي خديجة حرنان من جمعية ابن الهيثم بالجزائر وهي مرافقة قائلة: من الجانب العلمي كانت البحوث أكثر من رائعة وأنا سعيدة جدا بحضوري لهذا المؤتمر ،ولم أتوقع الشباب العماني مهتما كثيرا بالفلك بحكم انه في الجزائر الكثير من الجمعيات تهتم بالفلك ولكن خلال هذا الأسبوع اختلفت وجهة نظري ، كان المؤتمر أكثر من رائع وأنا من هواة الفلك ولقد استفدت كثيرا من المعلومات المقدمة والمطروحة واشكر كل من نظم هذا العمل الرائع.
    أما حنان علي بصوص المدربة للطلبة المبدعين بوزارة التربية والتعليم الأردنية تقول: شاركت بالمؤتمر كهواية ومحبة للفلك وبالتنظيم المتميز والقائمين على المؤتمر على جهودهم الواضحة في إظهاره بالمستوى المطلوب ،حيث تمنت أن يظهر مفهوم الفلك بشكل دقيق وعلمي للفئات العمرية ولجميع شرائح المجتمع لإنتاج جيل فلكي صاعد يشكل إحدى الانوية القوية لبناء أساس فلكي حديث ،ذلك لان العرب منذ القدم لديهم الحضارة الفلكية فالواجب علينا في الوقت الحاضر إبرازها وإعطاؤها قيمتها المناسبة ومن حيث الرؤية المستقبلية لعلم الفلك ونأمل وجود جمعيات فلكية مشتركة وتعاون عربي بحيث يوجد دعامة قوية بالوطن العربي. ويقول المهندس عبدالله بن قاسم العجمي رئيس لجنة الدعم للمؤتمر: بالتعاون مع باقي الجهات الداعمة لفعاليات المؤتمر قامت اللجنة التنظيمية بتقديم الدعم الفني اللازم لمناشط المؤتمر المختلفة . بطبيعة الحال تلقت اللجنة احتياجات اللجان المنظمة للجلسات العلمية ولجنة المعرض وحددت الاحتياجات وشكلت فرق عمل للقيام بتوفير الاحتياجات المطلوبة حسب جدول زمني يتماشى مع العد التنازلي لتاريخ افتتاح المؤتمر والمعرض الصباحي .
    ولله الحمد كما هو معروف بأن مثل هذه الفعاليات لا تخلو من التحديات والصعاب ولكن بجهود الإخوة رؤساء اللجان الاخرى المنظمة للمؤتمر تكاتفت الجهود وكان التعاون حقيقة ملموسا ومتناغما كما تتناغم الكواكب والنجوم في الفضاء
    أما نورة بنت محمد بن حميد المجرفي معلمة أولى جغرافيا تقول: حضرت حلقة العمل المنعقدة في مدرج الفهم بجامعة السلطان قابوس حيث يمثل انعقاد المؤتمر العربي العاشر لعلوم الفلك والفضاء فرصة سانحة للمؤسسات التعليمية بمختلف تخصصاتها والدوائر الحكومية بالسلطنة للوقوف على آخر المستجدات العلمية والكشوف والبحوث المتجددة في هذا المجال الحيوي، والذي تتسابق فيه الدول المتقدمة لإرسال الأقمار الصناعية لرصد التغيرات المناخية وللتجسس على المنشآت العسكرية الحساسة ولتخطيط المدن. وسيدفع قدما بمزيد من الاهتمام لدى القطاعين العام والخاص لتدريب الكوادر العمانية على الجديد في هذا العلم. وترى أن الشباب العماني سيصبحون يوماً ما من رواد الفضاء، حيث ما وجدته هنا في هذا المؤتمر يدل على اهتمامهم الكبير بهذا العلم.
    ويشاركها الرأي المهندس بدر ثامر الصقعبي من دولة الكويت والذي ذكر بأن مشاركته جاءت من أجل عرض ملخصات للبحث في مجال عمارة الفضاء والذي يعتمد على مجالي العمارة والفلك والذي يعد من التخصصات الجديدة والنادرة في علم الفلك والعمارة وذلك لقلة عدد المتخصصين في هذا المجال، كما إنني بحثت عن مصادر لهذا المجال والتعرف على العديد من العلماء والباحثين المشاركين في هذا المؤتمر والذي يعد من المؤتمرات الهامة التي تنعقد في العالم العربي كل سنتين، كما يتميز المؤتمر بالزخم الكبير في الكم والنوع. و يشكر بدوره اللجان المنظمة على حسن التنظيم وحفاوة الاستقبال والإعداد للمؤتمر وتنمية المزيد من التقدم لعمان وأهلها مع وجود متخصصين ومتميزين في السلطنة لهم خبرات كبيرة وخبرة واسعة في علم الفلك والفضاء.
    أما موزة سالم حمد الرحبي تقول: قدمت ورقة عمل بعنوان وسائل التدريس الفعال في الفلك ذكرت فيها استخدام الأفلام العلمية ومراجع المحاكاة والرحلة العلمية والرصد الفلكي والمسرحية والمجسمات وإمكانية تعميم هذه الطرق وجعلها واقعا يستفاد منه كما تضيف قائلة: من واقع تجربتي في تدريس وحدة الفلك وجدت أنه بالإمكان توصيل المادة العلمية من خلال تفعيل هذه الوسائل التي تساهم في رفع الدافعية للتعلم عند الطالب من خلال إشراكه في إعدادها وتفاعله معها في الحصة، وتختتم حديثها فيما يختص بالمناهج بشكل خاص قائلة: بأنه يجب تحديث مناهج العلوم وخصوصا الجانب الفلكي بحيث يدرج كل مستجداته العلمية وتجميع عمال المعلمين الالكترونية المتميزة بحيث يستفاد منها.
    وتقول وجدان بنت خلفان السليمانية أصغر متطوعة بالمؤتمر: مشاركتي ساعدتني في أن ألتقي بشخصيات علمية وفلكية رائدة في علوم الفضاء، لم أكن أحلم يوماً أن أشاهدهم عن قرب، حيث التقيت بأحد رواد الفضاء والتقط لي صورة معه. وعما تتمنى تقول أتمنى أن أشارك في مؤتمرات قادمة وأشكر القائمين على المؤتمر الذين أتاحوا لي فرصة المشاركة
     
    آخر تعديل: ‏9 فبراير 2012

مشاركة هذه الصفحة