الحديث .,!

الموضوع في ',, البُريمِي للِحِوار و النقَاشْ ,,' بواسطة انسياب حرف, بتاريخ ‏21 يناير 2012.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أسعد الله أوقاتك جميعاً


    أتيت اليوم للحديث حول "الحديث" !
    لا عجب .. لطفاً
    لأنني أتحدث عن حديث الأفراد مع بعضهم البعض ، ثم إنني أيضاً لا أعني الحديث العادي
    وإنما في حالات سأذكر لكم إحداها :
    بعض الأحيان قد نلحظ تغييراً طرأ على أحد الذين نكن لهم محبة في قلوبنا
    قد يكون هذا التغير سلبي ، ولا يرضينا البتة !
    ثم إننا من المحتمل أن يعترينا بعضاً من الخجل في الكيفية التي سلنجأ إلى اتباعها
    حتى نوصل لذاك الشخص تلك الملاحظة التي لاحظناها
    وذاك التغير السلبي المفاجئ ، والغير متوقع !
    لا أدري
    ولكنني أعتقد أن أكثر الأساليب المتبعة في هذا الأمر هو "الحديث"
    فقد نلجأ جميعاً إلى الحديث ربما بالعبارات الصريحة
    وربما بالعبارات التجريحية ما إذا كان الشخص لا يتقبل الإنتقاد
    فنحاول نحن بدورنا إطلاق تلك العبارات الجارحة حتى تؤثر على شخصه
    مما قد يدفعه ذاك التأثير إلى التفكير في تلك العبارات التي أطلقناها
    وربما قد يصلح من شخصه !
    /
    الآن ..
    ما رأي كل واحد منكم بأسلوب العبارات التجريحية ،
    فلنأخذها من الجانب الإيجابي قليلاً ، فهل من الممكن أن نتخذها سبيلاً وكدعوة للتغير ؟
    ثم ، ما هي الأساليب التي تتبعونها في حال تعرضتم لهذا الموقف ،
    أي أنكم لاحظتم تغيراً سلبياً على أحد أحبابكم ؟
    أيضاً ..
    بما أنهم أحباباً على قلوبنا ،
    هل من الأفضل أن نجعل الخجل يدب في دواخلنا ؟ ، أم نتجاهله لأنهم أحباب ونرجو لهم الأفضل ؟
    وأخيراً ..
    في حال حدوث هذا الأمر هل سنتذكر المنطلق الذي اعتدنا عليه :
    "حب لأخيك ما تحبه لنفسك" ؟
    أي ستحاول نصحه لأنك في المقابل ما إذا وقعت في الخطأ .. تود لو أن هناك من ينصحك ؟
    /
    عذراً على الإطالة ، وأتمنى أن أرى مناقشاتكم وآرائكم حول هذا الأمر
    حتى نتمكن من الحصول على تلك الطرق الإيجابية ، وتلك السبل الداعية للتغيير =)
    حفظكم الرحمن جميعاً ، ورعاكم حيثما كنتم

     
    آخر تعديل: ‏21 يناير 2012
  2. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    للتوضيح :
    في موضوعي لا أعني الحبيب بالمعنى ذاته ، أي الحبيب الشخصي !
    وإنما الأحباب والأعزاء على قلوبنا
    /
    أختي DIVA
    كلمة [الأحباب] تختلف عن [حبيبي] !!
    تم حذف الرد .. أعتذر
    /
     
  3. عايش يومه

    عايش يومه ¬°•| عضــو شرف |•°¬



    تغيير سلوك وتعامل بعض الاحباب او الاصدقاء المقربون!!
    قبل التفكير في كيفية التعامل مع هذا الموقف اعتقد من وجهة نظري يجب على الفرد ان يبحث قليلا عن سبب هذا التغير فليس من المعقول ان يكون هذا التغير وليد الصدفة اوتغير طبيعي وخاصة اذا كان هناك تعمد في التعبير او السلوك القصد منه الايذاء ولو بطريقة غير مباشرة.
    بعد التوصل لسبب هذا التغير يقوم الفرد باختيار الاسلوب المناسب .

    فالاسلوب للتعامل مع هذا التغيير يجب ان يتناسب مع سبب هذا التغيير فليس من الممكن ان يتم اختيار اسلوب تعامل واحد وتطبيقه مع جميع الافراد بدون النظر الى الاسباب.
     
    آخر تعديل: ‏23 يناير 2012
  4. الجحجاح

    الجحجاح ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انسياب حرف [​IMG]
    الآن ..
    ما رأي كل واحد منكم بأسلوب العبارات التجريحية ،
    فلنأخذها من الجانب الإيجابي قليلاً ، فهل من الممكن أن نتخذها سبيلاً وكدعوة للتغير ؟
    لا أعتقد ذلك ..لأن الكلمة التي تنطلق من أفواهنا أحياناً تقتل كما تقتل الرصاصة المنطلقة من فوهة مسدس ..فلابد لنا أن ننتقي كلماتنا باهتمام عندما نتحدث مع أي شخص كان.
    ثم ، ما هي الأساليب التي تتبعونها في حال تعرضتم لهذا الموقف ،
    أي أنكم لاحظتم تغيراً سلبياً على أحد أحبابكم ؟
    لربما أخطأت وكنت غاضبا وقسيت عليه بكلمة أو بعبارة فلابد أن أتأسف منه أبين له لم أكن أقصد .
    أيضاً ..
    بما أنهم أحباباً على قلوبنا ،
    هل من الأفضل أن نجعل الخجل يدب في دواخلنا ؟ ، أم نتجاهله لأنهم أحباب ونرجو لهم الأفضل ؟
    علينا أن نتمهل قبل أن نشهر سيوف حروفنا
    قبل أن نفقد أناساً لا نقدر على فراقهم ..
    وأخيراً ..
    في حال حدوث هذا الأمر هل سنتذكر المنطلق الذي اعتدنا عليه :
    "حب لأخيك ما تحبه لنفسك" ؟
    أي ستحاول نصحه لأنك في المقابل ما إذا وقعت في الخطأ .. تود لو أن هناك من ينصحك ؟
    أكيد
    /


    شكرا لك أختي على الموضوع
     
  5. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انسياب حرف [​IMG]
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وعليكم السلام و رحمة الله و بركاتة
    طيب الله اوقاتكم بكل خير ...

    في البداية لا غريب ان يثار هذا الموضوع الشيق
    من عضو مبدع يشار اليه بالبنان ...



    /
    الآن ..
    ما رأي كل واحد منكم بأسلوب العبارات التجريحية ،
    فلنأخذها من الجانب الإيجابي قليلاً ، فهل من الممكن أن نتخذها سبيلاً وكدعوة للتغير ؟
    في وجهة نظري لا لأنها سوف تبعث التحسس في الشخص المتلقي .
    وهذا بدوره سوف يؤدي الى تدهور العلاقة بين الشخصين ...
    الا في حالات خاصة يكون التجريح يجدي نفعا اكثر من النصيحة الهادئة ...
    ثم ، ما هي الأساليب التي تتبعونها في حال تعرضتم لهذا الموقف ،
    أي أنكم لاحظتم تغيراً سلبياً على أحد أحبابكم ؟
    بالطبع اولا سوف اتأكد بأن تلك التصرفات السلبية تحدث بشكل متكرر مع الشخص ....
    ولا تكون وليده موقف معين ....
    أيضاً ..
    بما أنهم أحباباً على قلوبنا ،
    هل من الأفضل أن نجعل الخجل يدب في دواخلنا ؟ ، أم نتجاهله لأنهم أحباب ونرجو لهم الأفضل ؟
    في وجهة نظري المتواضعة ان ليس للخجل مكان في تلك المواقف لأن اذا ما حضر الخجل فيها سوف يؤدي الى عواقب لا يحمد عقباها
    وأخيراً ..
    في حال حدوث هذا الأمر هل سنتذكر المنطلق الذي اعتدنا عليه :
    "حب لأخيك ما تحبه لنفسك" ؟
    أي ستحاول نصحه لأنك في المقابل ما إذا وقعت في الخطأ .. تود لو أن هناك من ينصحك ؟
    نعم هذا هو شعاري دائما ولله الحمد ...
    وفي اكثر الاحيان اتمنى ان يكون هناك من ينصحني و يوجهني دائما
    لكن ما يحدث العكس ...
    اكون دائما انا في محل الناصح فقط ...

    وفي الاخير اسمحولي غلى طول الغياب ...

    و تقبلو مني فائق الاحترام و التقدير

     
    آخر تعديل: ‏25 يناير 2012
  6. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    جميل أخي الكريم "عايش يومه"
    وشكراً لك على هذه الإطلالة الطيبة وهذه النظرة النيرة ، ولكن أخي الكريم
    ما أعنيه في موضوع سأختصره لك في سؤال واحد ، هو :
    هل نتبع أسلوب التجريح مع من يصاحب شخصه التغيير السلبي ويأبى قبول النصيحة ؟
    /
    في انتظار رأيك أخي الفاضل ~
     
  7. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    الجحجاح
    /
    عظيم أخي الكريم ، إطلالة طيبة تشكر عليها
    ولكن هل يعني أنه من المستحسن ألا يكون "أسلوب التجريح" موجوداً في حياتنا ؟
    مع أننا في بعض الأحيان نستخدمه وكما ذكرت في الموضوع ،
    فيما إذا أردنا تغيير السلوك السلبي لدى أحدهم ، وهو بالمقابل يأبى القبول ؟
    ألست مؤيداً لهذا ؟
     
  8. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    سيادة الوزير
    /
    جميلة هي تلك النظرة التي عرضتها لنا هنا ،
    أصبت في جوابك الأول فقد يجدي التجريح في بعض الحالات ويعود بالنفع !
    إجابتك الثانية أخي الفاضل ، عقلانية بعض الشيء ؛
    لأنك أولاً ترجو التأكد ما إذا كانت السلوكيات متكررة أم أنها حدثت نتاجاً لأحد المواقف
    /
    شكراً على هذا المرور الطيب أخي الكريم ~
     
  9. DarkFireSlash

    DarkFireSlash ¬°•|مٌفكِر وُمبِدع تطوِري |•°¬

    هنالك حالات لاينفع معها الحديث اطلاقا

    يجب ان يكون هنالك فعل دافعه المحبة
     
  10. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    بالضبط أخي الكريم ،
    الآن السؤال :
    ما هي الطرق المحبذ إتباعها مع من لا يقبل النصيحة التي تم توجيهها له على سلوكه الخاطئ ؟
    لا خلاف ،
    سنبتعد عن أسلوب التجريح ما دامت هناك خلافات عليه ، ولكن ما الطريقة الأنسب للتعامل ؟
     
  11. DarkFireSlash

    DarkFireSlash ¬°•|مٌفكِر وُمبِدع تطوِري |•°¬

    بصراحة الفعل يمكن ان ياتي فجاة والخوف من ردة الفعل

    مثلا لنقل ان شخص ما تغير اسلوبه ولم يفصح عن ما به

    يكون الفعل الذي دافعه المحبة بعمل كمين له يدفعه بالبوح والتغير

    :0962b59e9642d670ff5

    او الكلام المفاجىء ذو النبرة القوية وليس المجرحة
    ومن ثم واخر الحلول اجباره رؤوية طبيب نفسي



    في حال كان حال التغير سلوكي ولا يأثر على ادائه المعيشي والوظيفي
    اي انه يكون له علاقة بالاحاسيس والمشاعر والكرامة والكبرياء
     
  12. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    *
    جميل ،
    بما أنك ذكرت الطبيب النفسي
    قد نتمكن من ربط أمره بـ أمر الموضوع ~
    ونرى أن الأغلبية لا يحبذون الذهاب إليه !
    فـ يكون الرد المعتاد : "هل تراني مجنوناً" ، مع أن الطبيب النفسي
    عمله لا يقتصر على المجانين فقط ، !
    وبعيداً أخي الفاضل ، عن هذا وذاك ..
    أنا أتحدث عن تصرفاتنا نحن كَ أشخاص تجاه أشخاص طرأ على سلوكياتهم
    بعض التغيير ، فلنقول التغيير السلبي
    ربما قد يكون الحديث المتسم بالنبرة القوية كما ذكرت مجدياً ، ولكن !
    هل سيكون مقبولاً لدى الشخص الذي نحادثه ؟
    أم أنه سيأخذ علو الصوت في باله ، ولمَ أنت يا هذا ترفع صوتك ؟
    بيد أن الشخص عزيز على القلب ، ولا بد من نصحه ومناقشته حول السلب
    لـ يتحول إلى الإيجاب !
    ،
    ما رأيك ؟
     
  13. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    أول شيء شكرآ للموضوع الشيق
    واقع حاصل
    \
    أنسب طريقه
    هي معاملة الشخص المعامله الطيبه
    ومستحيل يتغير أو يغتر
    لأنه معاملتنا تعكس الشيء على الناس
     
  14. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    *
    جميل ،
    بمعنى أنك الآن أخي الكريم توصل بنا إلى ’لن يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم
    ولكن !
    من الممكن أن نكون سبيلاً في تغيير ’ذات’ الشخص ، ولا خلاف أن نأتيه بالحسنى ،
    فقط .. محور حديثي الآن هو أنه ماذا لو كان الشخص لا يتقبل الحسنى أصلاً
    أو دعنا نقول ، لا يتقبل النصح الطيب على أن يغير ذاته/سلوكه
    هو يرفض الاستماع ، ويرفض قبول الواقع على أن السلوك ’خاطئ’ !
    ونحن بدورنا ربما قد نكون سائرين على ’من رأى منكم منكراً فليغيره’ ،
    أو ’السآكت عن الحق شيطآن أخرس’ ،
    أو أياً كان ذاك المبدأ الحياتي الذي نسير عليه ، فقط المهم هو تغيير السلوك الخاطئ
    وهُنا .. نبحث عن الكيفية ؟
    فهل من الممكن أن نتبع أسلوب التجريح ما دمنا لا نجد سبيلاً آخر ؟
    وهل لك نظرة مختلفة أخي الكريم في الموضوع حيآل الأسلوب والكيفية المحبذ السير عليهآ ؟
    ثم إنك .. هل لك تعاملات مع أحدهم ، وحاولت أن تغير أمراً سلبياً في ذآت الشخص ؟
    وما الطريقة التي اتبعتها في التغيير ، وهل أوقعت نفعاً ؟
    /
    عذراً على الإطالة ~ بانتظآرك
     
  15. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    صحيح يا اختي الفاضلة
    بالحديث يستطيع الشخص الوصول الى قلوب أخوانه وأحبابه
    والحديث الأسلوب الأنسب في مثل المواقف التي تحصل في أيامنا هذه
    وبالكلمه الطيبه أيضاً ..
    \
    وانا من رأي أسلوب النضح هو الأسلوب الأرقى والأفضل
    ونبتعد الأبتعاد الكلي عن التجريح وغيره ..
    \
    نعم اختي تعاملت مع مثل هذا الموقف
    واتبعت أسلوب الكلام الهادي والنصح
    والحمدلله أتاني بالفائده
    لأن الانسان بطبعه طيب ويحتاج إلى كلمه لتدفعه
    \
    ربما حصل منا موقف أو شيء يجعلهم يتغيرون
    العذر معهم ..
    لكن .. لا نتركهم بل نأخذ بما داخلهم ونحدثهم الحديث الأنسب
     
  16. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    *
    جيد ،
    حوآرك في الأمر أخي الفآضل ينم عن وجود فكر ووعي ، لذآ ..
    ما قولك فيمن يصآدفه شخص طرأ عليه التغيير السلبي ، ومن ثم تركه
    دون أن يقدم له النصح ، ولم يأتي له بالسؤال عن الدافع للتغير !
    فقط ،
    تركه ، واكتفى بالرحيل .. لأنه ولربما وضع في فكره أن هذا الإنسان
    يتعمد تلك السلوكيات الغير مرغوب فيها .. السيئة ربمآ !
    /
    كَ توضيح :
    لدينا الآن شخصين ،
    الشخص الأول طرأ عليه تغيير سلبي في شخصه ،
    وعلى الوضع المعتاد من المفترض أن يقوم الشخص الثاني بنصحه ويأخذ بيده
    أو أياً كان ذاك الأسلوب الذي يتبعه ،
    الآن ..
    فلنفترض أن الشخص الثاني لم يقم بما ذكرت ، أي .. لم ينصح الأول
    فقط ،
    وضع في فِكره أن هذا الأول تعمد هذا التغيير ، واكتفى الثاني
    بالرحيل ، والابتعاد التام عن الشخص الأول !
    ؟
    في آنتظآرك ~

     
  17. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    سأعتبر هذا الشخص أناني
    لأنه فقط اكتفى بالابتعاد
    وهذا الشيء سيزيد الامور سوءاً
    \
    اذا كان الشخص يهمنا ونخاف على مصلحته
    يجب ان لا نبتعد عنه ونتركه بسلبياته
    يجب ان نقدم له يد العون
    والحديث والنصح من أقل الأمور
    \
    والطرف الآخر في هذا الموقف ( الذي طرأ عليه التغيير )
    بحاجه للكلام .. أكثر من الأول
     
  18. عايش يومه

    عايش يومه ¬°•| عضــو شرف |•°¬

    ذكرتيني بمثل قديم واعتقد انه ينطبق على هذا التساؤل

    " الحر لوح له ... والنذل جرح له " !!!


    فاعتقد ان اسلوب التعامل يعتمد على نوعية الاشخاص ، فلكل نوعية من الاشخاص اسلوب تعامل معين ، اما اذا اعتمدنا على اسلوب التجريح مع كل الاشخاص الذين نلمس منهم تغير في السلوك فاعتقد ان هذا سيقودنا الى اكتساب صفات شخصية غير لائقة ولايقبلها الاخرين ،وما كنا نرفضه في شخصيات الاخرين اصبحنا نمارسه بطريقه غير مباشره !!!
     
  19. حكاية حرف

    حكاية حرف ¬°•| تَرْجَـِoـِةُ إحْـِωـِآسُ |•°¬

    بسم الله الرحمن الرحيم

    أشكركِ أختي إنسياب حرف على الطرح الجميل

    ما رأي كل واحد منكم بأسلوب العبارات التجريحية ،
    فلنأخذها من الجانب الإيجابي قليلاً ، فهل من الممكن أن نتخذها سبيلاً وكدعوة للتغير ؟
    بالنسبة لي هناك فرق بين العبارات التجريحية وبين الصراحة المباشرة
    فإذا كان الشخص يتصف فعلاً بذلك الوصف الذي واجهته به وقام فعلاً بفعل الفعل الذي قلت له بأنه فعله من الممكن أن تكون الحقيقة جارحة وقوية وتاثيرها كبير جداً عليه ولكن في النهاية هو قد قام بذلك الفعل في هذه الحالة أنا لا أسميه اسلوب تجريح ولكن أسميه مواجهة بالحقيقة وهذا الإسلوب نافع احياناً ولكن يجب علينا أن نتخذ طرق هادئة ونتحدث معه بهدوء وبلطف في البداية وإن لاحظنا عدم إستجابه منه نتخذ الأسلوب الأقوى ..

    ما هي الأساليب التي تتبعونها في حال تعرضتم لهذا الموقف ،
    أي أنكم لاحظتم تغيراً سلبياً على أحد أحبابكم ؟

    بالنسبة لي أحاول معرفة الأسباب والدوافع وأحاول نصحه بالكلمة الطيبة والإسلوب الحسن والودي ... فأقوم بتوجيه الأسئلة له والدوران حول الموضوع والحديث فيه بشكل غير مباشر لحين يخبرني بنفسه ما الذي حدث له ويخرج لي ما بقلبه ..

    بما أنهم أحباباً على قلوبنا ،
    هل من الأفضل أن نجعل الخجل يدب في دواخلنا ؟ ، أم نتجاهله لأنهم أحباب ونرجو لهم الأفضل ؟

    بالنسبة للخجل فهو يعتمد على نوع التغير السلبي وإن شعرنا بالخجل ليس من المفترض أن نصارحه بوجه بل يكفينا تلميحات بسيطة نوجهها إليه ...


    في حال حدوث هذا الأمر هل سنتذكر المنطلق الذي اعتدنا عليه :
    "حب لأخيك ما تحبه لنفسك" ؟
    أي ستحاول نصحه لأنك في المقابل ما إذا وقعت في الخطأ .. تود لو أن هناك من ينصحك ؟

    بالنسبة للمنطلق أستطيع القول بأني أضعه في نصب عيني في تعاملي مع الآخرين ولابد لي من تقديم النصيحه له بالطريقة المناسبة ...

    أشكركِ على هذا الطرح الراائع فقد راق لي الحديث فيه

    وفقكِ الله وسدد خطاكِ

    همسة :- " يجب علينا مراعاة مشاعر الآخرين في التعامل معهم والتفكير في ردت الفعل من قبلهم قبل أن نقول ما نقوله لهم ونتصرف معهم "
     
  20. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    ŔξṾẼήĜξ

    /

    أصبت ~
    مثلما ذكرت أخي الكريم ، لا بد من وجودنا بجانب صاحب التغيير السلبي
    ولا بد أيضًا من أن يأخذ جميع من حوله بـ يده ، حتى يصل إلى الصواب ، وربما البينة !

    /

    شكرًا على حوارك أخي الكريم ~

     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة