لذة المعاناه

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ / فَيـضِ قَـلَـمْ ,,' بواسطة سيادة الوزير, بتاريخ ‏31 ديسمبر 2011.

  1. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اسعد الله اوقاتكم بكل خير ...

    قبل قليل كنت في قسم الهمسات الاسلامية
    واحدة من الاخوات طرحت نشيدة تتحدث عن صلاة
    الفجر ...
    فبها دغدغت مشاعري ...
    ولن أطيل التقديم
    لكم الأحداث ...


    ربما تستغرب أخي القارئ من عنوان الموضوع ...
    ولك الحق في ذلك ...
    كيف يمكن للمعاناة أن تكون جميلة ...
    نعم هناك معاناه جميلة ...
    لكن
    لأن أكثر ما يمر على حياتنا يجسد لنا أن المعاناه كلها ...
    الم و ويلات و ... إلخ

    ولأثبت لكم ذلك هيا ننطلق معا ...

    في بداية الامر لم اكن مكترثاً بأمر الصلاة كثيراً ...
    لربما اذا ما حافظت على صلاتي محافظة قصوى ...
    فسيكون رصيدي صلاتان في اليوم الواحد ...
    وفي يومٍ من الأيام شاءت الأقدار أن يعرض استاذي عرضا عن الموت ...

    وكان العرض مخيفا جدا ...
    وبعدها وبعد أن اضع رأسي للنوم ...
    مباشرةً عقلي يعيد لي ذاك العرض الذي عرضه استاذي ...


    قلت في نفسي اذا ما مت الآن فماذا سأفعل ؟؟؟
    عندما أقف أمام الله فماذا سأجيب ؟؟؟


    وفي لحظة قررت قراراً حاسماً بأن أحافظ على صلواتي ...
    ولله الحمد بعد مجاهدة كبيرة حافظت عليها ...

    لكن هنا تبدأ قصة اخرى ...
    وهي أساس لذة المعاناه ...

    ألا و هي صلاة الفجر

    فكنت أحاول و أحاول ان أنهض للصلاة ...
    ولكن لا فائدة ...
    فجلست افكر مليا ما الحل ؟؟؟

    فقلت أخبر أمي لتوقضني لصلاة الفجر كل يوم ...
    فنجح هذا الامر بنسبة 56% تقربا ...

    لأن الأم بطبيعتها عاطفية ...
    فكانت توقضني للصلاة عند الساعة 7

    بسبب أنني صغيرٌ فتخاف علي بأن اذهب الى المسجد لوحدي ...

    فما البديل اذاً ...
    سأحاسب على تفريطي بصلاة الجماعة ؟؟؟

    فكان الرأي القاسي جدا ...

    وهو ان لا أنام الا بعد صلاة الفجر ...
    فكنت يومياً على هذا الحال ...
    ولكن ما أثار اعجابي هنا ...
    مع المعاناة التي كنت اعانيها في ذلك الوقت ...
    لكن كنت سعيداً جداً بأن أصلي صلواتي الخمس مع الجماعة ...
    فكانت معاناة بطعم العسل ...

    ملاحظة : هذه المعاناة كانت قبل قرابة الثلاث سنوات

    ويسعدني هنا ان ارى تعليقاتكم
     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏2 يناير 2012
  2. سوسو العبيدانى

    سوسو العبيدانى ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    احجز موقعي هناا
    .....................................
    اولا ااهنيك على تلك الجرءه والمصدااقيه
    في الاعترااف بالخطااء التى يتمتع
    بهاا القليل

    ثاانياا شي جميل ان الشخص يحاسب
    نفسه ويبحث عن سبل لتصحيح اخطااءه
    ولو كاان بالطريق الصعب كماا فعلت

    موقف يمكن مررت عليه برمضاان
    كنت اناام متأخره وعااد صعب اصحى اصلى الفجر
    فتبعت مثل طريقتك

    ولكن انت ااشد قووه وهمه وارااده
    لانك كنت تسهر لوحدك
    دمت على طااعه والله يتقبل صاالح اعماالك
    وربي يحفظك لاهلك

    ااسطر
    تحمل في معاانيها الكثير ااخي
    وفقك الله
    وفالك التقييم
     
    آخر تعديل: ‏1 يناير 2012
  3. طيبتي اكبر همومي

    طيبتي اكبر همومي ¬°•| عضو فعّال |•°¬

    الله يوفقك خيو وهذا شي عظيم انك تجاهد نفسك فـ سبيل دينك

    نسأل الله الثبات على الطاعات
     
  4. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سوسو العبيدانى [​IMG]
    احجز موقعي هناا

    وانا في الانتظار


     
  5. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طيبتي اكبر همومي [​IMG]
    الله يوفقك خيو وهذا شي عظيم انك تجاهد نفسك فـ سبيل دينك



    نسأل الله الثبات على الطاعات

    ويوفق الجميع
    ونطلب من الله الثبات للجميع
     
  6. `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤

    `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤ ¬°•| غَيثُ مِن الَعطاء ُ|•°¬

    اللذة تكمن دائما في الشيء المتعوب عليه
    ولذا دائما تشعر بحلاوة الصلاة عندما تجاهد نفسك عليها
    وتشعر بطعم العيد بعد شهر حافل بالصيام الصادق
    وتحس بالفرحة والسرور لما يدخل عليك ريال من حلال تعبت عليه
    وعكسه لا تحس بالحلاوة في الشيء الذي يأتيك عفوا من غير جهد
     
  7. سوسو العبيدانى

    سوسو العبيدانى ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيادة الوزير [​IMG]
    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سوسو العبيدانى [​IMG]
    احجز موقعي هناا

    وانا في الانتظار






    عدت ااخي
    مشااركتي بااالبااركن:182fd25f9b06446ba41
     
  8. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو رسيل [​IMG]
    اللذة تكمن دائما في الشيء المتعوب عليه

    ولذا دائما تشعر بحلاوة الصلاة عندما تجاهد نفسك عليها
    وتشعر بطعم العيد بعد شهر حافل بالصيام الصادق
    وتحس بالفرحة والسرور لما يدخل عليك ريال من حلال تعبت عليه

    وعكسه لا تحس بالحلاوة في الشيء الذي يأتيك عفوا من غير جهد

    نعم صديقي العزيز
    كيف يمكن ان نحس بلذة الشيئ
    اذا لم نتعب ...

    فلعلك عزيزي الغالي اعدت ذاكرتي
    الى الوراء
    قليلا
    الى ما قبل 6 اشهر ...
    انها ايام الثانوية ...


    ولي موضوع عن هذه المعاناه
    فنتظروني

     
  9. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سوسو العبيدانى [​IMG]
    احجز موقعي هناا​

    .....................................​
    اولا ااهنيك على تلك الجرءه والمصدااقيه
    في الاعترااف بالخطااء التى يتمتع
    بهاا القليل
    ثاانياا شي جميل ان الشخص يحاسب
    نفسه ويبحث عن سبل لتصحيح اخطااءه
    ولو كاان بالطريق الصعب كماا فعلت
    موقف يمكن مررت عليه برمضاان
    كنت اناام متأخره وعااد صعب اصحى اصلى الفجر
    فتبعت مثل طريقتك
    ولكن انت ااشد قووه وهمه وارااده
    لانك كنت تسهر لوحدك
    دمت على طااعه والله يتقبل صاالح اعماالك
    وربي يحفظك لاهلك
    ااسطر
    تحمل في معاانيها الكثير ااخي
    وفقك الله
    وفالك التقييم
    السلام عليكم
    شكرا لكي اختي
    على المرور الطيب على موضوعي المتواضع ...
    فلعل من اهم الامور عندما تود ان تحل
    مشكلة ما ...
    هي
    الاعتراف
    فبهذه الخاصية سوف تدفع بنفسك الى الحل
    حتى ولو كان الطريق وعرا جدا
    فأنا ستبعث فيك الحماس الى ان تحل
    مشكلتك
    والف شكر على المرور مرة اخرى



     
  10. تربوية

    تربوية ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    في شهر رمضان المبارك جميعنا نذوق لذة المعاناه في عبادة الله سبحانه وتعالى في جوف الليل وآخره ..
    الكثير كان يسهر ويبقى مستيقظاً الى وقت الصلاه ثمم يصلي ومن بعدها ينام ..
    ولكن قد يكون البعض مستيقظاً ليتابع المسلسل الفلاني والمسلسل الذي لم يره في موعده في النهار لانه كآن ( نائماً ) وعندما ياتي الليل يجلس امام التلفاز لتاتى صلاة الفجر فيصلي وينام ..!!!!

    اتعجب لأمر هؤلاء فأين اللذة التي يريدون ان يشعرون بها في العباده ؟

    وهنآك قسم أخر يسهر على عبادة الله بين قراءة قرآن وقيام ليل ووتر
    وبين سحور وسهره مع الأهل الى ان ياتي وقت الصلاه ليصلي ويذهب نائما حتى يستقيظ لوقت صلاة الظهر

    سيناريو قد يتكرر في كثير من البيوت ..

    لذة المعاناه تكمن في لذة العباده الخالصه لله تعالى بقلب نابض مستشعر لهذه العباده

    أشكر لك هذا الطرح القيم أخي الكريم
    وبارك الله فيك
    وجلعنا جميعا مقيمين للصلاة ومن ذريتنا يآرب
     
  11. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    أولا الله يجزيك الخير على ما طرحته
    بالفعل كثير منا من يتكاسل ويتهاون في الصلاه
    وخاصة صلاة الفجر

    الأفضل أن نخبر أحدا يوقظنا للصلاه أو أن نضع منبه

    شكرا على الموضوع الرائع والمهم للكل
    تستحق التقييم أخي سيادة الوزير
     
  12. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    /
    صريحة هي تلك العبارات التي سطرتها هُنا أخي الكريم ،
    وعظيمٌ هو ذاك الاحساس الذي شعرتُ به حيال حروفك المسطرة هُنا
    أخي الفاضل ..
    حروفك السابقة تتحدث عن واقعك ربما تكون كَ واقع الكثيرين ،
    ولكن انتابهم الخجل من الإفصاح عنه
    /
    تعبير موفق أخي الكريم ، وإن كنت تقبل ملاحظتي :
    فإني أراك تملك أسلوباً جيداً في صياغة الموقف أو الحدث الذي تود إخبار الآخر به ،
    ولكنني أجد أن هُناك ما قد أُطلق عليه "اختلالاً في التركيب" ،
    لا تُقلل هذه الملاحظة من قيمة ما كتبت أخي الكريم ،
    ولكن تحتاج إلى دفعة واحدة فقط نحو الكيفية التي تُصيغ فيها العبارة
    بشكل صحيح ..
    لست عالمة .. ولكن الخلل الذي أحسست به ،
    أعتقد أن واقع في التركيب .. لا أكثر
    /
    أعطيك مثال أخي الفاضل حتى تكون ملاحظتي واضحة لك :
    حين قلت "
    في بداية الامر كنت لم اكن مكترث بأمر الصلاة كثيرا ... "
    هُنا أخي الكريم أرى أنك لو أتيت بتركيبٍ مُختلف للعبارة ،
    ربما لو كانت "في بداية الأمر لم أكن مكترثاً لأمر الصلاة"
    أو
    "في بادئ الأمر لم أكترث بالصلاة"
    /
    فقط أخي الفاضل ، مجرد ملاحظة لا تُنقص من روعة عباراتك وصراحتك في البوح
    تقييمي لتلك الصراحة البوحية ، وحفظك الرحمن أخي الفاضل
     
    آخر تعديل: ‏2 يناير 2012
  13. رونق الخيال

    رونق الخيال ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    ما شاء الله عليكـ

    أطال الله عمرك ع الطاعه^^
     
  14. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تربوية [​IMG]
    في شهر رمضان المبارك جميعنا نذوق لذة المعاناه في عبادة الله سبحانه وتعالى في جوف الليل وآخره ..

    الكثير كان يسهر ويبقى مستيقظاً الى وقت الصلاه ثمم يصلي ومن بعدها ينام ..
    ولكن قد يكون البعض مستيقظاً ليتابع المسلسل الفلاني والمسلسل الذي لم يره في موعده في النهار لانه كآن ( نائماً ) وعندما ياتي الليل يجلس امام التلفاز لتاتى صلاة الفجر فيصلي وينام ..!!!!

    اتعجب لأمر هؤلاء فأين اللذة التي يريدون ان يشعرون بها في العباده ؟

    وهنآك قسم أخر يسهر على عبادة الله بين قراءة قرآن وقيام ليل ووتر
    وبين سحور وسهره مع الأهل الى ان ياتي وقت الصلاه ليصلي ويذهب نائما حتى يستقيظ لوقت صلاة الظهر

    سيناريو قد يتكرر في كثير من البيوت ..

    لذة المعاناه تكمن في لذة العباده الخالصه لله تعالى بقلب نابض مستشعر لهذه العباده

    أشكر لك هذا الطرح القيم أخي الكريم
    وبارك الله فيك
    وجلعنا جميعا مقيمين للصلاة ومن ذريتنا يآرب


    اهلا و سهلا اختي
    تشرفت بمروركي

    اللهم ثبتنا يا رب العالمين
     
  15. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العنيد A [​IMG]
    أولا الله يجزيك الخير على ما طرحته
    بالفعل كثير منا من يتكاسل ويتهاون في الصلاه
    وخاصة صلاة الفجر
    الأفضل أن نخبر أحدا يوقظنا للصلاه أو أن نضع منبه
    شكرا على الموضوع الرائع والمهم للكل

    تستحق التقييم أخي سيادة الوزير

    جزيت خيرا عزيزي على المرور الطيب
    اللهم اجعلنا من المعظمين لأوامرك


     
  16. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انسياب حرف [​IMG]
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    /
    صريحة هي تلك العبارات التي سطرتها هُنا أخي الكريم ،
    وعظيمٌ هو ذاك الاحساس الذي شعرتُ به حيال حروفك المسطرة هُنا
    أخي الفاضل ..
    حروفك السابقة تتحدث عن واقعك ربما تكون كَ واقع الكثيرين ،
    ولكن انتابهم الخجل من الإفصاح عنه
    /
    تعبير موفق أخي الكريم ، وإن كنت تقبل ملاحظتي :
    فإني أراك تملك أسلوباً جيداً في صياغة الموقف أو الحدث الذي تود إخبار الآخر به ،
    ولكنني أجد أن هُناك ما قد أُطلق عليه "اختلالاً في التركيب" ،
    لا تُقلل هذه الملاحظة من قيمة ما كتبت أخي الكريم ،
    ولكن تحتاج إلى دفعة واحدة فقط نحو الكيفية التي تُصيغ فيها العبارة
    بشكل صحيح ..
    لست عالمة .. ولكن الخلل الذي أحسست به ،
    أعتقد أن واقع في التركيب .. لا أكثر
    /
    أعطيك مثال أخي الفاضل حتى تكون ملاحظتي واضحة لك :
    حين قلت "


    في بداية الامر كنت لم اكن مكترث بأمر الصلاة كثيرا ... "
    هُنا أخي الكريم أرى أنك لو أتيت بتركيبٍ مُختلف للعبارة ،
    ربما لو كانت "في بداية الأمر لم أكن مكترثاً لأمر الصلاة"
    أو
    "في بادئ الأمر لم أكترث بالصلاة"
    /
    فقط أخي الفاضل ، مجرد ملاحظة لا تُنقص من روعة عباراتك وصراحتك في البوح
    تقييمي لتلك الصراحة البوحية ، وحفظك الرحمن أخي الفاضل





    اهلا وسهلا بكي اختي في رحاب موضوعي
    المتواضع

    والف شكر لكي على
    النصيحة الجميلة ...

    وفقنا الله و اياكم الى رضاه ...

     
  17. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رونق الخيال [​IMG]
    ما شاء الله عليكـ
    أطال الله عمرك ع الطاعه^^


    جزيتي خيرا على المرور

    اللهم اطل اعمارنا متزينتا بطاعتك

    اللهم آمين
     
    أعجب بهذه المشاركة أ‡أ،أ¥أ‡أŒأ“
  18. الهاجس

    الهاجس ¬°•| حكاية تميز |•°¬

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته





    أسعد الله أوقاتك بطاعة الله
    في البداية أهنئك على تلك الكلمات العذبة
    والتي قليلٌ منّا ما يذكرها على الملأ وهو التهاون في أمور دينه , والتهاون أمر يغلب على كثير منّا إلى أن يأتي أمر يجعله يتعظ من ما هو عليه
    أو يهديه الله فيهتدي من دون أي سبب .
    وأشكر ذاك القرار الحاسم الذي إتخذته والله يحفظ لك أمك ويجعله لها في موازين حسناتها على ما تقوم به .

    في النهاية والحمدلله لك قرارك في مواجهة التحدي والمكوث طوال الليل من أجل المحافظة على صلاة الفجر وجعل الله ما تقوم به في ميزان حسناتك.
    أخي الكريم
    لكن لا أوفقك الرأي في موضوع أن تضل طوال الليل فقط من أجل أن تلحق لصلاة الفجر

    ألم تسمع قول الله تعالى:
    { وجعلنا الليل سباتا وجعلنا النهار معاشا }

    في هذه الآية لحكمة كبيرة لو تتطرقت إلى تفاصيلها واتمنى أن تقرأ عنها لأني لآ أحب أن أطيل فيها لما فيها من حكم عظيمة ,لكن كثيرٌ منّا من تفرض عليه ظروفه بالسهر كمشاغل العمل والدراسة ولكن أحببت أن أخبرك لو لو كان خلودك للنوم مبكرا لنهضت باكرا لصلاة الفجر ولن تحتاج إلى المساعدة الصعبة في النهوض .


    وفقك الله فيما يحب ويرضى ولك إحترامي وتقييمي على معاناتك الجميلة وصراحتك .
     
  19. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    اقتباس:​

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الهاجس [​IMG]


    بسم الله الرحمن الرحيم



    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته







    أسعد الله أوقاتك بطاعة الله


    في البداية أهنئك على تلك الكلمات العذبة


    والتي قليلٌ منّا ما يذكرها على الملأ وهو التهاون في أمور دينه , والتهاون أمر يغلب على كثير منّا إلى أن يأتي أمر يجعله يتعظ من ما هو عليه


    أو يهديه الله فيهتدي من دون أي سبب .


    وأشكر ذاك القرار الحاسم الذي إتخذته والله يحفظ لك أمك ويجعله لها في موازين حسناتها على ما تقوم به .



    في النهاية والحمدلله لك قرارك في مواجهة التحدي والمكوث طوال الليل من أجل المحافظة على صلاة الفجر وجعل الله ما تقوم به في ميزان حسناتك.


    أخي الكريم


    لكن لا أوفقك الرأي في موضوع أن تضل طوال الليل فقط من أجل أن تلحق لصلاة الفجر



    ألم تسمع قول الله تعالى:


    { وجعلنا الليل سباتا وجعلنا النهار معاشا }



    في هذه الآية لحكمة كبيرة لو تتطرقت إلى تفاصيلها واتمنى أن تقرأ عنها لأني لآ أحب أن أطيل فيها لما فيها من حكم عظيمة ,لكن كثيرٌ منّا من تفرض عليه ظروفه بالسهر كمشاغل العمل والدراسة ولكن أحببت أن أخبرك لو لو كان خلودك للنوم مبكرا لنهضت باكرا لصلاة الفجر ولن تحتاج إلى المساعدة الصعبة في النهوض .




    وفقك الله فيما يحب ويرضى ولك إحترامي وتقييمي على معاناتك الجميلة وصراحتك .


    اهلا عزيزي
    انار الله صباحك بتقوى الله ...

    مشكور اخوي على الطله الحلوة ...
    واسمحلي هنا ان اشيد بتلك الاصابع التي سطرت هذه
    المشاركة ...

    اما عن موضوع السهر طوال الليل لكي لا افرط في صلاة الفجر ...
    فلله الحمد هي كانت بداية فقط لا غير ...
    اما الآن فلأمر طبيعي للغاية ...
    اي بمعنى انام الليل و استيقض للصلاة ...

    واما عن الاية الكريمة فأنا اطلعت عليها سالفا
    وعارفا بمعانيها ...

    اللهم ادم قلوبنا على طاعتك ...

    واكرر شكري لك ...
     
    آخر تعديل: ‏4 يناير 2012

مشاركة هذه الصفحة