الصحف والمواقع الإلكترونية تتحدث عن الفوز التاريخي على أستراليا

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏13 نوفمبر 2011.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    جريدة عمان
    13/11/2011


    [​IMG]

    صحف السعودية تشيد بالانتصــار وتـحــذر منتخب بلادها من صحوة الأحمر--تابعة – حمد بن ناصر الريامي : أجمعت الصحف والمواقع الالكترونية على اهمية الانتصار والفوز التاريخي لمنتخبنا الوطني على نظيره الاسترالي امس الاول بهدف عماد الحوسني الذي جاء في الدقيقة 17 من زمن الشوط الاول في مباراة الاياب التي جمعتهما بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر ضمن الجولة الرابعة المؤهلة الى نهائيات كأس العالم بالبرازيل 2014 ليرفع منتخبنا الوطني رصيدة الى 4 نقاط في المجموعة الرابعة داخلا زحمة المنافسة مع استراليا 9 نقاط في الصدارة والسعودية 5 نقاط وصيفا بعد فوزه بثلاثية نظيفة على تايلند في الرياض وتايلند تتقدم بفارق الاهداف عنا في المركز الثالث.
    وأشادت مختلف الصحف بالمستوى الفني الرائع الذي قدمه اللاعبون والتي أكدت ان المنتخب العماني عاد الى مستواه المعهود الذي ابتعد عنه خلال المباريات الماضية.
    وكانت الصحف السعودية الاكثر ابرازا لهذا الفوز التاريخي خاصة وانها سوف تستضيف بعد غد منتخبنا الوطني في استاد الملز بالرياض في الجولة الخامسة بمباراة الاياب بعدما سيطر التعادل السلبي هنا في مسقط في افتتاح التصفيات يوم 2 سبتمبر الماضي.

    أوقفوا الأفراح

    حيث قالت صحيفة الرياض أوقفوا الأفراح وتأهبوا لعمان وأكدت أن فوز منتخب بلادها جدد الامل في المنافسة وهو بالانتقال الى الدور الثاني شريطة تجاوز عمان التي اتت من الخلف بعد الفوز على (الكنغر الاسترالي).
    واضافت جريدة الرياض: جميل ان نعبر عن الفوز يعني أن الاحتفاء بالنصر على تايلاند لابد أن يتوقف اعتبارًا من اليوم وأن نعمل على كيفية تجاوز منتخب عمان الشقيق الذي ما لم نهزمه فالفوز على تايلاند ليس له قيمة لاسيما أن (الاخضر) سيواجه صعوبة كبيرة عندما يحل ضيفاً على استراليا في آخر المشوار.

    عمان يطيح بالكنغر

    وقالت جريدة عكاظ: عمان يُطيح بالكنغر الأسترالي موضحة ان المجموعة الرابعة شهدت تقلبا في نتائج منتخباتها، حيث تغلب عمان على أستراليا بهدف وحيد رافعا رصيده إلى أربع نقاط متساويا مع تايلاند الذي خسر من المنتخب السعودي بثلاثية نظيفة ليرفع الأخير رصيده إلى خمس نقاط وبقي المنتخب الأسترالي في المقدمة بتسع نقاط.

    العمدة فك العقدة

    وقالت جريدة لايف الرياضية الالكترونية السعودية: بالفوز على استراليا العمدة يفك العقدة ويحيي أمل منتخب عمان مؤكدة ان المنتخب الوطني استطاع هزيمة الكنغر الاسترالي بالمستوى والنتيجة واحيا هدف عماد الحوسني في الدقيقة 17 من الشوط الاول من كرة بينية جميلة قدمها حديد على طبق من ذهب للعمدة الذي طوعها ومن ثم سدد زاحفة مترجما جهد الفريق الذي بسط سيطرتة على اللقاء حتى نهايته.
    بذلك يكون المنتخب العماني وصل للنقطة الرابعة محييا أمله في المقعد الثاني واضعا المنتخب السعودي والتايلندي في ازمة.

    العماني اعاد المنافسة

    وقال الأمير نواف بن فيصل: إن فوز منتخبنا الوطني على أستراليا أعاد المنافسة للمجموعة وهو ما زاد من صعوبة المجموعة إذ أصبحت جميع المنتخبات منافسة على التأهل والذي طالب لاعبي بلاده بالتركيز في مباراة منتخبنا من أجل تحقيق الفوز مطالبا الجماهير ايضا بالزحف الى ملعب المباراة للوقوف خلف الاخضر.

    هزيمة استراليا لا تخيفنا

    اما مدرب المنتخب السعودي الهولندي ريكارد فقد أكد أن هزيمة عمان لأستراليا لاتخيفنا والذي أبدى سعادته بفوز المنتخب السعودي على نظيره التايلندي.
    وعن مباراة بعد غد بالرياض أمام منتخبنا الوطني وصعوبتها بعد فوزنا على استراليا قال:" عمان منتخب جيد ويملك لاعبين مجيدين وسنسعى بكل قوة للفوز في هذه المباراة، وبالنسبة لنتيجة عمان واستراليا فلن تكون مؤثرة بشكل كبير لأنه لابد لنا أن نفوز على عمان بغض النظر عن نتيجتها أمام استراليا، ولذلك يجب أن نحقق الفوز على عمان بأي حال من الأحوال حتى نستطيع استكمال المشوار والتأهل إلى الدور القادم.

    فوز تاريخي لعمان

    وقال موقع استراليا اون لاين خسرنا من عمان بهدف وسينتظر المنتخب الاسترالي وقتا أطول قليلا لحجز مروره الى الدور النهائي من تصفيات آسيا لكأس العالم، بعد تراجع لخسارة تاريخية لعمان 1-صفر في مسقط. لينعش عمان آماله ويقف الإحباط جانب الكرة الأسترالية التي تفتقر إلى الطلاقة والاختراق. وكان المنتخب الاسترالي الاكثر استحواذا على الكرة والأرض وايجاد فرص عدة ، ولكن نادرا ما اختبر الحارس العماني علي الحبسي. وأظهرالعماني كثيرا في الصلابة الدفاعية لينتزع أول فوز له في خمس محاولات ضد استراليا. ويبقى المنتخب الاسترالي في صدارة مجموعته على امل في مباراة بعد غد ضد تايلاند في بانكوك.
    واكد مدرب أستراليا هولجر أوسيك، الذين عانوا من الخسارة الثالثة له فقط في 20 مباراة. وأشار إلى المحاربين القدامى هاري كيويل ومارك شوارزر في مكان زولوا مايكل وفرديسي وآدم لم يكونوا بمستواهم المعهود.

    عمان تنعش آمالها

    وقالت مجلة استاد الدوحة عمان تهزم أستراليا وتنعش آمالها موضحة ان عمان انعشت امالها بالتأهل الى الدور الرابع الحاسم عندما تغلبت على ضيفتها استراليا 1/صفر وهو الفوز الاول لعمان في التصفيات مقابل تعادل وخسارتين فرفعت رصيدها الى 4 نقاط.
    اما استراليا فمنيت بخسارتها الاولى بعد 3 انتصارات متتالية وبقيت في الصدارة برصيد 9 نقاط.
    وتحل عمان ضيفة على السعودية بعد غد، واستراليا على تايلاند في اليوم ذاته، على ان تقام الجولة السادسة الاخيرة في 29 فبراير المقبل، فتلعب عمان مع تايلاند، واستراليا مع السعودية. وقالت ان المنتخب العماني قدم افضل مبارياته في التصفيات وتمكن من محو الصورة الباهتة التي ظهرها عليها في بداية التصفيات ونجح في التعامل مع المباراة بالطريقة التي يريدها وراقب مصادر الخطورة في المنتخب الاسترالي ولم يمنحه الفرصة في الوصول الى مرمى علي الحبسي بسب قلة الفرص التي سنحت له على مدار الشوطين.

    عمان تعبر استراليا

    اما جريدة الشرق القطرية قالت عمان تعبر استراليا بهدف الحوسني مؤكدة ان المنتخب العماني جدد أمله في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم في البرازيل عام 2014 بعد أن حقق فوزه الأول في المجموعة.. وألحق الخسارة الأولى باستراليا في المباراة التي أقيمت بالمجمع الرياضي ببوشر في العاصمة العمانية مسقط، وجاء الفوز العماني بهدف عن طريق نجمه عماد الحوسني في الشوط الأول وحافظ المنتخب العماني على هذا الهدف حتى نهاية المباراة ليحقق الفوز الاول في التصفيات ويصالح جماهيره ويجدد أمله في المنافسة الصعبة جدا على البطاقة الثانية من المجموعة الرابعة.

    العماني ينعش آماله

    وقالت جريدة البيان الاماراتية: الحوسني سجل هدف الفوز الوحيد في مرمى أستراليا «الأحمر» العماني ينعش آماله بهزيمة «الكانجارو» مؤكدة أن عمان أنعشت آمالها بالتأهل إلى الدور الرابع الحاسم عندما تغلبت على ضيفتها أستراليا 1-صفر وسجل عماد الحوسني هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 17. وهو الفوز الأول لعمان في التصفيات مقابل تعادل وخسارتين، فرفعت رصيدها إلى 4 نقاط في المركز الثالث بفارق الأهداف خلف تايلاند. أما أستراليا فمنيت بخسارتها الأولى بعد 3 انتصارات متتالية وبقيت في الصدارة برصيد 9 نقاط.

    أفضل مباراة

    وقال موقع الاتحاد الاسيوي: عمان تهزم استراليا موضحا ان منتخب عمان أنعش آماله بعدما تغلبه على أستراليا ورفع منتخب عمان رصيده إلى 4 نقاط من أربع مباريات، في حين تجمد رصيد أستراليا عند 9 نقاط، علماً بأن تايلاند تمتلك 4 نقاط والسعودية نقطتين.
    وقدم المنتخب العماني أفضل مبارياته في التصفيات وتمكن من محو الصورة الباهتة التي ظهرها عليها في أول ثلاث مباريات، ونجح في التعامل مع المباراة بالطريقة التي يريدها وراقب مصادر الخطورة في المنتخب الأسترالي ولم يمنحه الفرصة في الوصول إلى مرمى علي الحبسي بسب قلة الفرص التي سنحت له على مدار الشوطين.
    وجاء الشوط الأول متوسطاً فنياً وكان المنتخب العماني الأفضل من حيث الانتشار وفرض الرقابة على مصادر القوة في المنتخب الأسترالي ونجح في أن يسير الأمور لصالحة واعتمد بشكل كبير على تكثيف منطقة وسط الميدان والانطلاق عبر الأطراف والكرات الثابتة التي سببت مشاكل لحارس مرمى الضيوف مارك شوارتسر.
    وبدأ العمانيون الشوط الأول بقوة للبحث عن هدف السبق بفضل حماس اللاعبين الذين اندفعوا للبحث عن الهدف الأول والذي جاء مبكراً من قدم الحوسني إثر تمريرة في العمق سددها بدقة في الشباك (18).

    الخسارة الاولى لأستراليا

    أما موقع موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم فقال: عمان تنعش آمالها بإلحاقها الخسارة الأولى بأستراليا موضحا ان عمان أنعشت آمالها بالتأهل إلى الدور الرابع الحاسم وهو الفوز الاول لعمان في التصفيات مقابل تعادل وخسارتين فرفعت رصيدها الى 4 نقاط اما استراليا فمنيت بخسارتها الاولى بعد 3 انتصارات متتالية وبقيت في الصدارة برصيد 9 نقاط.
    وتحل عمان ضيفة على السعودية بعد غد، واستراليا على تايلاند في اليوم ذاته، على ان تقام الجولة السادسة الاخيرة في 29 فبراير المقبل، فتلعب عمان مع تايلاند، واستراليا مع السعودية.
    وقدم المنتخب العماني افضل مبارياته في التصفيات وتمكن من محو الصورة الباهتة التي ظهر عليها في بداية التصفيات ونجح في التعامل مع المباراة بالطريقة التي يريدها وراقب مصادر الخطورة في المنتخب الاسترالي ولم يمنحه الفرصة في الوصول الى مرمى علي الحبسي بسب قلة الفرص التي سنحت له على مدار الشوطين.

    الأمل يتجدد بهدف الحوسني

    وقال موقع كورة: عمان تجدد آمالها في التصفيات المونديالية بهدف الحوسني.. وتلحق الخسارة الأولى بأستراليا موضحا ان المنتخب العماني جدد أمله في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم في البرازيل عام 2014 بعد أن حقق فوزه الأول في المجموعة.. وألحق الخسارة الأولى باستراليا في المباراة التي أقيمت بالمجمع الرياضي ببوشر في العاصمة العمانية مسقط، وجاء الفوز العماني بهدف عن طريق نجمه عماد الحوسني في الشوط الأول وحافظ المنتخب العماني على هذا الهدف حتى نهاية المباراة ليحقق الفوز الاول في التصفيات ويصالح جماهيره ويجدد أمله في المنافسة الصعبة جدا على البطاقة الثانية من المجموعة الرابعة. بداية اللقاء جاءت حذرة نوعا ما من الطرفين وكانت أول محاولة جادة استرالية في الدقيقة 15 من ركنية حاول فيها مهاجم استراليا التسجيل بضربة رأسية لكنها خرجت خارج الملعب ولكن رد عمان جاء سريعا بعد دقيقتين عندما استطاع هدافه عماد الحوسني من هز شباك استراليا من تمريرة استلمها من أحمد حديد وأودعها في شباك استراليا معلنا عن أولى أهداف عمان في هذه التصفيات.
    وقالت وكالة أنباء البحرين عمان تجدد املها في مواصلة رحلة التأهل الى مونديال العالم مؤكدة أن المنتخب الوطني جدد أمله في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم في البرازيل عام 2014 بعد أن حقق فوزه الأول في التصفيات على حساب استراليا بهدف دون مقابل في المباراة التي أقيمت بالمجمع الرياضي ببوشر في العاصمة العمانية مسقط ، وجاء الفوز العماني بهدف عن طريق نجمه عماد الحوسني في الشوط الأول ورفع المنتخب العماني رصيده الى 4 نقاط في المجموعة الرابعة، بينما تجمد رصيد استراليا عند النقطة التاسعة.

    المنتخب العماني تطور

    وقال موقع جول كوم: ان المنتخب العماني تطور كثيراً مع لوجوين وافرد مساحة كبيرة وتحليلية عن ما بعد المباراة بقلم الصحفي عصام فاروق الذي اوضح فيها الايجابيات والسلبيات حيث اكد ان المدهش في المباراة هو فوز عمان بعد أداء قوي وغير متوقع من قبل أكبر المتفائلين داخل السلطنة، وقد صدق المدير الفني الفرنسي "بول لوجوين" حين صرح بعد الإخفاق الذي لحق بالخناجر في بداية تصفيات المرحلة الثالثة بالخسارة من تايلاند واستراليا بنتيجة واحدة وهي (3-صفر) وأشار إلى أنه يحتاج فقط إلى الوقت من أجل التحسن وبالفعل كان صادقاً وظهر السلاطين اليوم بأداء مغاير تماماً لما قدمه اللاعبون في المباريات السابقة. لنلقي نظرة الآن على إيجابيات وسلبيات اللقاء.
    فكانت من الايجابيات التي اوضحها عن المباراة هو ظهور المنتخب الوطني بأداء يضعه بين كبار منتخبات القارة ولكن يبقى فقط أن يحافظ رفاق الحوسني على هذا الأداء المبهر طوال المراحل المتبقية من التصفيات، فقد ظهر الفريق متماسكاً ومترابطا كما لم يظهر من قبل في التصفيات.
    - تطور المستوى الفني لخط الدفاع العماني، فمن تابع منتخب عمان منذ بداية التصفيات سيعرف معنى هذا التطور الذي ظهر عليه دفاع الأحمر فالفريق استقبل في شباكه 6 أهداف منذ بداية دور المجموعات، ولكن اليوم ظهر الخط الأول لعمان بمستوى رائع للغاية.
    - التجانس والتفاهم الواضح بين لاعبي خط الوسط وتحديداً الثنائي "أحمد حديد" والمتألق "حسين علي الحضري" وأيضاً يعد هذا التجانس جديداً على الفريق ولم نلاحظه إلا في عهد لوجوين الذي عمل على بناء فريق قوي على كل النواحي الدفاعية والهجومية.
    - ظهور سلاح الضربات الثابتة لدى منتخب عمان عن طريق صاحب القدم اليمنى الدقيقة "حسين الحضري" والذي قد يستفيد منه الفريق في المباريات القادمة في التصفيات، فقد سدد الحضري مخالفتين في المباراة واحدة أخرجها شوارزر بصعوبة والثانية ارتطمت بالقائم.
    اما السلبيات فوجود الرعونة والاستهتار الذي صاحب أداء منتخب استراليا في مباراة اليوم أثر بالسلب على مردود لاعبي الأصفر، فقد بدا وكأن كيويل ورفاقه جاءوا لعمان لحصد الثلاث نقاط دون عناء ولاسيما بعد أن ظهر على محيا بعض اللاعبين ملامح الدهشة والاستغراب بعد أن استقبلت شباكهم الهدف الأول وكأنهم استفاقوا من نومٍ عميق.
    - من سلبيات المباراة أيضاً هو ظهور خط هجوم استراليا عاجزا عن ايجاد الإزعاج والفرص الخطيرة على المرمى العماني، فكثيرًا ما تابعنا في المباراة هجمات استرالية تتكسر على حدود منطقة الجزاء العمانية بسبب ضعف القدرة الهجومية لبعض المهاجمين الاستراليين. - ما قد يشكل خطرا على عمان في المباريات القادمة هو هبوط المخزون البدني للفريق في الشوط الثاني وهذا ما كان يحذر منه لوجوين قبل المباراة حيث أرجع سبب الهزيمة في المباريات السابقة إلى ضعف الجانب البدني لبعض لاعبي السلطنة، وهذا الأمر يسبب "صداعا" في رأس الفرنسي يسعى للتخلص منه بأي شكل ممكن.

    كانو موقوف وأحمد حديد مصاب
    لجوين يستدعي علي الجابري
    وبعثة المنتخب تغادر إلى الرياض
    استدعى المدرب الفرنسي بول لوجوين مدرب المنتخب الوطني لاعب المنتخب الاولمبي علي الجابري إلى قائمة المنتخب الوطني التي ستخوض مباراة السعودية بعد غد في تصفيات كأس العالم واختار المدرب 24 لاعبا لهذه المباراة وهم علي الجابري وعلي الحبسي ومحمد هويدي وفايز الرشيدي ومحمد الشيبة وعبد السلام عامر وسعد سهيل وحسن مظفر وعبد الرحمن صالح واحمد حديد وعيد الفارسي وحسين الحضري وفوزي بشير واسماعيل العجمي وجمعة درويش ومحمد حمد وعبد العزيز المقبالي وعماد الحوسني وحسن ربيع وحمود السعدي وقاسم سعيد وبدرنصيب وعبد الله ثويني وناصر والعلي.
    وسيغيب عن مباراة منتخبنا مع السعودية كل من احمد مبارك كانو بداعي الإيقاف لحصوله على البطاقة الثانية في مباراة أمس الأول أمام استراليا كما أن مشاركة احمد حديد بها شك نظرا للإصابة التي يعاني منها.
    وقد غادرت مساء أمس بعثة المنتخب الوطني إلى الرياض بطائرة خاصة بوفد يرأسه السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس مجلس إدارة الاتحاد الذي سيلحق بالبعثة اليوم ومعه الشيخ منصور الحجري وناصر بن حسن البلوشي عضوا مجلس إدارة الاتحاد بالإضافة إلى الجهازين الفني والإداري والزميلين خليفة الرواحي وفهد التميمي مرافقين صحفيين والمصور صالح الشملان.
    وتعد مباراة منتخبنا الوطني مع السعودية بعد غد حاسمة للمنتخبين والفائز منهما قد يرافق استراليا إلى الدور الثاني من التصفيات وتتصدر استراليا فرق المجموعة الرابعة برصيد 9 نقاط والسعودية 5 نقاط ومنتخبنا وتايلاند رصيدهما 4 نقاط وستلتقي استراليا مع تايلاند بعد غد أيضا.
    ريكارد يتوقعها مباراة صعبة
    توقع فرانك ريكارد مدرب السعودية مباراة صعبة امام منتخبنا الوطني يوم الثلاثاء المقبل بعد أن صحح فريقه الأوضاع وحقق انتصاره الأول في المرحلة الثالثة بتصفيات كأس العالم لكرة القدم يوم أمس الأول. وسجلت السعودية ثلاثة أهداف في الشوط الثاني بينها هدف رائع لأحمد الفريدي وآخر من ركلة جزاء لمحمد نور لتسحق ضيفتها تايلاند 3-صفر وترفع رصيدها إلى خمس نقاط في المركز الثاني بالمجموعة الرابعة من التصفيات الآسيوية.
    وقال ريكارد المدرب السابق لبرشلونة إن فريقه مطالب بالفوز على المنتخب الوطني العماني بغض النظر عن نتيجة الفريق المنافس ضد السعودية.
    وأضاف "منتخب عمان جيد ويملك لاعبين مجيدين وسنسعى بكل قوة للفوز في هذه المباراة.. نتيجة عمان واستراليا لن تكون مؤثرة بشكل كبير لأنه لابد علينا أن نفوز بغض النظر عن نتيجتها أمام استراليا." وتابع "يجب أن نحقق الفوز بأي حال من الأحوال حتى نستطيع استكمال المشوار والتأهل إلى الدور القادم."
    وتسعى السعودية للعودة لنهائيات كأس العالم بعد غياب عن بطولة 2010 في جنوب افريقيا وهي التي مثلت اسيا أربع مرات متتالية بين 1994 و2006.
    وقال ريكارد لاعب منتخب هولندا سابقا "سيطرنا على المباراة بشكل كامل وكنا الأحق بالفوز وسنحت لنا فرص كثيرة للتسجيل ولم نستغلها.. استطعنا التسجيل في الشوط الثاني.
     
  2. طبع الليالي ماتروف

    طبع الليالي ماتروف ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    ولله الحمد أخيرا وبعد طوول غياب
     
  3. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬


    الحمد لله على الفوز
    شكرا على مرورك اختي
     
    آخر تعديل: ‏13 نوفمبر 2011
  4. سمو قلب

    سمو قلب ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    العمدة فك العقدة

    أخيرا الله الحمد و عسى دوم منتخبنا يكون عالي
    أعاد الامل إلينا.
     
  5. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬


    العمده ورفاقه أثبتوا العكس وهزموا الكنغر الاسترالي
    شكرا على مرورك ارجع ريوس
     
  6. alshibli

    alshibli ¬°•| مراقب عام |•°¬ إداري

    غاااااوي جدا ...

    وبالتوفيق للأحمر ..

    وان شاء الله يكون فيوم من الأيام بطل العالم !


    يسلمووو العنيد ..
     
  7. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    راح يكون إن شاء الله
     
  8. almamari

    almamari ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    عقبال الفوز التاريخي في الرياض ان شاء الله

    شكرا
     
  9. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    إن شاء الله
    نتمناله الفوز
    شكرا على مرورك أخي
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة