لم لا تكون لبعض الجسور منحنيات سفلية لتخفيف الاختناقات المرورية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏16 سبتمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    [​IMG]

    الجمعة, 16 سبتمبر 2011

    القديمة لا تزال منسية حتى الآن -
    كتب - جمعة بن سعيد الرقيشي -
    لا يخفى على احد أن الجسور التي شيدت وتشيد في كافة ربوع ولاياتنا الحبيبة والتي من بينها الجسور التي توجد بولايات محافظة مسقط حيث تمثل أحد شرايين الحياة اليومية ومن أهم المعالم الرئيسية للنقلة الحضارية والنهضةالعمرانية التي تشهدها السلطنة في كافة محافظاتها ومناطقها في سبيل تطوير البنية الأساسية للدولة الفتية وما من شك أنها تعتبر إحدى ركائز الصروح المعمارية التي يفتخر بها المواطن والقاطن على تراب هذا الوطن الغالي. كما أنها تمثل دليل حكمة وحنكة المختصين في مجال التشييد والعمران بهدف تذليل وتسهيل زحمة سير المركبات التي تعبرها بكل سهولة ويسر. ومن خلال هذا الطرح نقف حول بعض الجسور التي شيدت بداية الثمانينات والتسعينات وبداية عام ألفين والبقية تأتي. فمن خلال نظرة الجميع للزيادة المضطردة للزحمة المرورية الخانقة التي تشتد بها شوارعنا الحالية نظرا لكثرة السيارات التي تتزاحم عليها خاصة حينما تتوقف الإشارات الضوئية التي تعطي كل اتجاه حقه في السير والمرور من تحتها. تبقى هناك المنحنيات والزوايا والمنعطفات الفارغة التي تتواجد جهتي اليمين والشمال تحت الجسور والتي تتجه إليها السيارات المتوقفة لفترة ليست بالقصيرة حيث أنه لو كان هناك فتحات متواصلة من قبل تلك الزواياالفارغة لمرت السيارات بسلام دون تأخير وبدون الحاجة إلى إشارات ضوئية بهذه المنحنيات خاصة في بعض الجسور كجسر الخوض بالسيب. وجسر الغبرة ببوشر وجسور الوطية وجسر الحمرية وجسر روي بولاية مطرح فليتها تكون كمثل التي نراها في بعض الجسور الجديدة مثل جسرالموالح بالسيب وجسر الخوير والتي سهلت الكثير من المعاناة التي كان يطلبها ويأملها سائقو المركبات خاصة خلال الذروة أو خلال المناسبات الرسمية والوطنية والرياضية والفنية والثقافية والتي نراها تتكدس فيها ألاف السيارات . فهل ستجد ملاحظاتنا الاستجابةعن قريب من قبل بلدية مسقط او من قبل الجهات المعنية الاخرى لهذا النداء والذي يهدف ذلك كله الى الصالح العام. فنرجو من بلدية مسقط والجهات الاخرى المعنية بذلك ان تقوم بتهيئة وتعديل تلك الفراغات في زوايا الجسور التي توجد على يمينها ويسارها والتي ذكرنا بعضها وربما فاتنا ذكر البعض الاخر منها فعل وعسى أن تجد النور في القريب العاجل إن شاء الله.
     
  2. الهاجس

    الهاجس ¬°•| حكاية تميز |•°¬



    قرار في محله
    نتمنى من الجهات المختصة
    إنها تنظر إلى الأمر بجدية

    تسلمي على الخبر
     

مشاركة هذه الصفحة