العامل مجلة شهرية ترصد حياة العامل وعلاقته بعمله وحقوقه وواجباته

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏13 سبتمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    الثلثاء, 13 سبتمبر 2011

    أطلقت في مايو الماضي احتفاء باليوم العالمي للعمال - كتبت: زينب الناصرية : دشنت مؤسسة العمل اللائق للصحافة والإعلان مساء أمس مجلة «العامل» بفندق قصر البستان وذلك تحت رعاية صاحب السمو السيد كامل بن فهد بن محمود آل سعيد وبحضور عدد من أصحاب السمو والمعالي والسعادة
    «العامل» مجلة شهرية تصدر باللغتين العربية والإنجليزية وهي معنية بثقافة العمل والعمال وتضييق المسافات بين أطراف الإنتاج الثلاثة - الحكومة وأصحاب العمل والعمال- ودعم العمل النقابي بكافة صوره، وتهدف إلى تثقيف العامل وتوعيته بشتى الأمور التي تخص علاقته بعمله وحقوقه وواجباته. وقد جاء مشروع المجلة ليكون إضافة جديدة إلى الإعلام العماني ليستشرف الغد ويضيىء حياة العمال، ويساهم في تحسين ظروف العمل ودفع عجلة التنمية المستدامة في السلطنة.
    نهج ثقافي
    اشتمل برنامج الحفل على كلمة لمنصور بن محفوظ القاسمي رئيس مجلس الإدارة قال فيها: إنه لشرف لي، وأعضاء مجلس إدارة مؤسسة العمل اللائق للصحافة والنشر والإعلان، أن نجتمع بكم اليوم لنحتفل بإصدار منجز جديد على صعيد الاهتمام بالعامل وتطويره وملامسة احتياجاته على أرض عمان الطيبة، والذي نسعى من خلاله لإبراز جهود العاملين ومساهماتهم في مسيرة الخير والعطاء والنماء لهذا البلد العزيز، والحفاظ على مكتسباته وهو ما يعكس في الواقع الإرادة الحقيقية لأبناء هذا الوطن العزيز نحو العمل الدؤوب والجاد لدعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتحقيق استقرار بيئة العمل في السلطنة تحت ظل القيادة السامية لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد - حفظه الله ورعاه.
    وأضاف: لقد شهدت السلطنةُ في السنوات الماضية نهضة جبارة في التنمية الاقتصادية والحركة العمالية وتطوير سوق العمل المحلية، ومما لا شك فيه بات قانون العمل العماني يلعب دوراً أساسيا في تحديد واجبات وحقوق العمال في السلطنة سواء كانت قوى عاملة وطنية أو وافدة تماشيا مع القوانين والمعايير الدولية. ومع التسهيلات المتاحة من قبل حكومتنا ووفق التوجيهات السامية، أصبح من الضروري بمكان المشاركة بنشاط في تعزيز التنمية المستدامة في السلطنة وتأمين وحماية مصالح الوطن والمواطن من خلال نهج عقلاني وثقافي، لذا فإنني أقف هنا اليوم بينكم لنحتفل معا بتدشين هذا الصرح المهم في مجال الصحافة والنشر والإعلان «مجلة العامل» وأول جريدة إلكترونية للعامل في الوطن العربي والتي تم إطلاقها في شهر مايو الماضي احتفاء باليوم العالمي للعمال.
    وأكدا أن مؤسسة العمل اللائق بإدارتها وموظفيها حريصة على التعاون المثمر والبناء مع القطاع الحكومي والخاص ومؤسسات المجتمع المدني، وأن تكون هناك شراكة حقيقية من خلال تكاتفنا معا والاستفادة من الخبرات المتبادلة في مجال العمل اللائق وتنمية الموارد البشرية والتدريب والتوظيف بأسس وضوابط وآليات عمل تماشيا مع الخطط التنموية الوطنية، وتحقيق التوجيهات السامية الكريمة لتحسين ظروف وشروط العمل وتعزيز ثقافته عبر إيجاد فرص وبيئة عمل مناسبة ولائقة وذات إنتاجية عالية، والسعي نحو إيجاد الدخل الملائم وبساعات عمل مناسبة ومتوازنة بين العمل والحياة الشخصية، والمساواة في المعاملة في العمل، لتخفيف العجز ودعم الاستقرار وزيادة الإنتاج ودفع عجلة التنمية الاقتصادية للأمام، والذي بلا شك سيولّد نموّا مطردا ومستداما، ويعزّز القدرة التنافسية للبلد على مستوى دول العالم.
    تضمن الحفل كذلك فقرات عزف منفرد لآلات العود والناي والكمان، وكذلك عرضا لمادة فيلمية عن محتويات المجلة وأقسامها، وفقرة للأداء الحركي.
    محتويات العدد الأول
    ويأتي إصدار المجلة التي تعد الأولى من نوعها في سوق المطبوعات العربية وفي الوقت الذي تشهد فيه المنطقة تحولات جذرية على كافة الأصعدة كمشروع أساسي يساهم في نشر ثقافة الوعي بين أفراد المجتمع والعمال.
    تختلف المجلة عن نظيراتها من المطبوعات العربية من حيث الشكل والدقة في الموضوعات، حيث يلاحظ القارئ من الصفحات الأولى أن الحدث الذي هو عنوان لمدخل المجلة يرتبط بالأحداث سواء كانت هذه الأحداث محليا أم دوليا، كما يلاحظ القارئ وبدءا من هذا العدد الحوارات الجادة والجريئة مع المسؤولين وصناع القرار، ففي هذا العدد حوار مع وزير القوى العاملة الذي يتحدث بكل صراحة عن تعديلات قانون العمل الذي هو حديث الساعة وعن قضايا أخرى خاصة وأن القوى العاملة هي واجهة القضايا الأساسية المتصلة بالشارع والتحديات الراهنة كما أجرت المجلة أيضا حوارا شاملا مع سعود الجابري رئيس اتحاد عمال السلطنة الذي تحدث عن الإضرابات بأنها مكفولة قانونيا.
    حفظ قضايا المواطنين
    وستخصص المجلة مساحة واسعة لإبراز دور وأهداف الاتحاد العام لعمال السلطنة في خدمة العمل النقابي والعامل وتغطية كافة أنشطته وفعالياته ومؤتمراته. كما سيجد القارئ أيضا باب الاستطلاعات، حيث استطلعت المجلة في هذا العدد تفاصيل حياة العمال الآسيويين الذين يعانون من ويلات ساعات العمل، أو ساعات الإكراه، فهم يكدحون بدون انصاف. كما سيطالع القارئ بابا تحت عنوان سؤال التحرير بتوقيع أسرة التحرير كصوت يشترك جميعا في ايجاد وإثارة اسئلة الساعة على الصعيدين المحلي والدولي، ففي هذا العدد يتم طرح سؤال كبير بحجم القضية ألا وهي قضية حفظ قضايا المواطنين الذين تقدموا بها إلى الادعاء العام وتم حفظها حتى هذه اللحظة، فالطرح هنا في منتهى الجرأة وفي منتهى أخلاقيات المهنة التي قلّما اعتاد عليها القارئ العماني في مجمل المطبوعات، وهناك أبواب أخرى في منتهى التشويق.
    وتشتمل المجلة على عدة أبواب مختلفة تتناول عدة قضايا أهمها القضايا العمالية المعاصرة على مختلف الأصعدة العربية والدولية، ويتصدرها كاريكاتير يتحدث عن مساحة الحرية لدى الشعوب العربية من خلال فكرة مركزة تتلخص حول عام 2011 ألا وهو عام انتفاضة الشعوب ضد الأنظمة المستبدة والظالمة. كما تتضمن المجلة مساحة الانفراد في الموضوعات التي تتناولها مما كان لها السبق في رصد الأحداث المستجدة على المستوى المحلي.
    واشتملت المجلة على أبواب سلّطت الضوء على مختلف القضايا التي تهم العامل وأصحاب وصاحبات العمل، كما تركز المجلة على باب الصحة المهنية من خلال مهنيين وكوادر طبية متخصصة.
    وتتنوع الموضوعات الجادة الأخرى في قضايا المجتمع المدني ما بين اجتماعية وثقافية وفنية.
     
  2. نسمآت روح

    نسمآت روح ¬°•| مبدعة في تواجدها |•°¬

    شي جدا رااائع

    يسلمووو أختي العزيزه على النقل
     
  3. فـيـ الـكـعـبـي ـصـل

    فـيـ الـكـعـبـي ـصـل ¬°•|شاعر الشلّة |•°¬

    :ijhu:شي طيب:ijhu:

    مشكوره أختي ع الخبر
     
  4. المحقق كونان

    المحقق كونان ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    مشكوووره ع النقل
     
  5. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    الشكر الجزيل لمروركم الرائع وتعقيبكم

    دمتم بخير
     

مشاركة هذه الصفحة