من اقوال عمر بن عبد الغزيز

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة ساحر الكون, بتاريخ ‏7 سبتمبر 2011.

  1. ساحر الكون

    ساحر الكون ¬°•| عضو مميز |•°¬



    قال ابو الحسن المدايني : كتب عمر بن عبد العزيز إلى عمر بن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة يعزيه على ابنه : * أما بعد : فإنا قوم من أهل الآخرة ، أسكنا الدنيا ، أموات أبناء أموات ، و العجب لميت يكتب إلى ميت ، و يعزيه عن ميت ، و السلام *1


    و عن حمزة الجزري قال : كتب عمر بن عبد العزيز إلى رجل : أوصيك بتقوى الله الذي لا يقبل غيرها ، و لا يرحم إلا أهلها ، و لا يثيب إلا عليها ، فإن الواعظين بها كثير ، و العاملين بها قليل * 2


    و عن عمر بن محمد المكي قال : خطب عمر بن عبد العزيز فقال : * إن الدنيا ليست بدار قرار ، دار كتب الله عليها الفناء ، و كتب على أهلها منها الظعن ، فكم عامر موثق عما قليل مخرب ، و كم مقيم عما قليل يظعن ، فأحسنوا رحمكم الله منها الرحلة بأحسن ما بحضرتكم من النقلة ، و تزودوا فإن خير الزاد التقوى ، إنما التقوى كفئ ظلال قلص فذهب بينها ابن آدم في الدنيا ينافس فيها و بها قرير العين إذا دعاء الله بقدره ، و رماه بيوم حتفه ، و سلبه آثاره و دنياه ، و صير لقوم آخرين مصانعه و مغناه ، إن الدنيا لا تسر بقدر ما تضر ، إنها تسرّ قليلا و تجر حزنا طويلا*3


    و عن أبي عمران قال : قال عمر بن عبد العزيز : * من قرّب الموت من قلبه استكثر ما في يديه *4


    و عن عبد الرحمن بن ميسرة الحضرمي أن عمر بن عبد العزيز كان يقول : * ليس تقوى الله بصيام النهار و قيام الليل و التخليط فيما بين ذلك ، و لكن تقوى الله ترك ما حرم الله و أداء ما افترض الله ، فمن رزق بعد ذلك خيرا فهو خير إلى خير *


    و عن ميمون بن مهران قال أوصاني عمر بن عبد العزيز فقال : * يا ميمون لا تخلو بامرأة لا تحل لك ، و إن أقرأتها القرآن ، و لا تتبع السلطان و إن رأيت أنك تأمره بمعروف و تنهاه عن منكر ، و لا تجالس ذا هوى فيلقى في نفسك شيئا يسخط الله به عليك *5


    عن محمد بن كثير قال : قال عمر بن عبد العزيز ذات يوم و هو لائم نفسه و عائبها :



    أيقظان أنت اليــوم أم أنت نائم *** و كيف يطيق النّوم حيران هائم

    فلو كنت يقظان الغداة لحرّفت *** محاجر عينيك الدّـموع السّواجم
    نهارك يا مغرور سهو و غفلة *** و ليلـــك نــوم الـــرّدى لك لازم

    و تشغل فيما سوف تكره غبـّة *** كــذلك في الدّنــــيا تعيش البهائم



    و عن عقيل بن مرة قال : أنشدني حرمي بن الهيثم لعمر بن عبد العزيز :


    ولاخير في عيش امرء لم يكن له *** مع الله في دار القرار نصيب

    فإن تعجــب الدّنــيا أنــــاسا فإنّها *** قليـــل متاع و الــزّوال قريب



    و عن يونس قال : كان عمر بن عبد يسير في جماعة فلما كثر الغبار تلثم ثم ذكر أبياتا قالها عبد الأعلى القرشي :


    من كان حيث تصيب الشمس جبهته *** أو الغبار يخاف الشّين و الشّعتا

    و يألف الظـــلّ كي تبــــقى بشاشته *** فسوف يسكن يومــا راغما جدثا

    في قعر مظـــلمة غــــبراء مقـفرة ***يطيل تحت الثّرى في قعرها اللّبثا


    حدث مسعود بن بشر أن رجلا قال لعمر بن عبد العزيز لما ولى الخلافة تفرغ لنا فقال :


    قد جاء شغل شاغل *** و عدلت عن طرق السّلامة

    ذهب الفراغ فلا فرا *** غ الى يـــــوم القـــــــــيامة



    وكذلك قال عمر


    رحمه الله تعالى- :" من أراد أن يَصحبَنا فلْيَصحبْنا بِخمسٍ :
    - يُوصل إلينا حاجة مَن لا تصل إلينا حاجته
    - ويدلّنا على العدل إلى مالا نَهتدي إليه
    - ويكون عوناً لنا على الحق
    - ويؤدي الأمانة إلينا وإلى الناس
    - ولا يغتاب عندنا أحداً​

    ثم قال : ومَن لم يفعلْ فهو في حرجٍ من صُحبتنا والدخول علينا ، إني لست بخيركم ، ولكني رجل منكم ، غير أنّ الله جعلني أثقَلكم حِملاً ...." .​




    ومن أقواله




    - أصلحوا آخرتكم تصلح لكم دنياكم .



    - أصلحوا سركم تصلح لكم علانيتكم .



    - أفضل العبادة أداء الفرائض واجتناب المحارم



    - بؤساً لمن كان بطنـــه أكبر همـــه .



    - لا ينفع القلب إلا ما خرج من القلب .



    - من جعل دينه عرضة للخصومات أكثر التنقل .



    - ما قرن شيء إلى شيء أفضل من حلم إلى علم .





    وشكرااا
     
    آخر تعديل: ‏7 سبتمبر 2011
  2. أبيض وأسود$

    أبيض وأسود$ :: تـاجر معتمد::

    تشكرات أخي العزيز على الموضوع الراقي ونتمنى لك مزيدا من التقدم والرقي وعقبال اختك الخبله ااااا أقصد العاقله أبيض وأسود
    :ar15firing:
    :cute:
    :2253446f49dd40fbf5e
    :47:
    :get-1-2009-oef8ifpj
     
  3. كلي حلى

    كلي حلى ¬°•| عضو فعّال |•°¬

    يسلمواااااااااااااااااااا
    ونتريا منك المزيد
     
  4. إحســآآس أنثى

    إحســآآس أنثى ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    طرح قييم ويستحق القراءة ~

    بأذن لله في ميزآآن حسناتك ~

    كل الششكر لك ولمجهودك ~
     
  5. «|شمُوخْ|»

    «|شمُوخْ|» ¬°•| مشرفة سآبقة |•°¬

    عمر بن عبد العزيز بن مروان بن الحكم بن أبي العاص بن أمية (61 هـ / 681م -99 هـ / 720م) ثامن الخلفاء الامويين خامس الخلفاء الراشديين من حيث المنظور السني، ويرجع نسبه من أمه إلى عمر بن الخطاب حيث كانت أمه هي أم عاصم ليلى بنت عاصم بن عمر بن الخطاب وبذلك يصبح الخليفة عمر بن الخطاب جد الخليفة عمر بن عبد العزيز. ولد في المدينة المنورة وقد تلقى علومه وأصول الدين على يد صالح بن كيسان في المدينة المنورة واستفاد كثيراً من علماءها ثم استدعاه عمه الخليفة عبد الملك بن مروان إلى دمشق عاصمة الدولة الأموية وزوجه ابنته فاطمة وعينه أميراً على إمارة صغيرة بالقرب من حلب تسمى دير سمعان وظل والياً عليها حتى سنة 86 هـ.



    ربي يعطيكم العافييه
     
  6. لمسة شموخي

    لمسة شموخي ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    يسلموووو
    يعطيك العافيه
     
  7. مس سارة

    مس سارة ¬°•| عضو مثالي |•°¬

مشاركة هذه الصفحة