أوزيل ورفاقه يصعدون بألمانيا إلى يورو 2012

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏3 سبتمبر 2011.

  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    [​IMG]

    أقيمت اليوم الجمعة 23 مباراة ضمن التصفيات المؤهلة إلى نهائيات بطولة كأس الأمم الأوروبية 2012 لكرة القدم (يورو 2012)، والتي ستستضيفها أوكرانيا وبولندا في صيف العام القادم.

    وتضم هذه التصفيات تسع مجموعات، يتأهل منها إلى النهائيات بشكل تلقائي المنتخبات التسعة التي تحتل المركز الأول، بالإضافة إلى أفضل فريق يحتل المركز الثاني، أما المنتخبات الثمانية الأخري التي تحتل المركز الثاني فيتم إجراء قرعة ليلعب كل منها ضد فريق آخر ذهاباً وعودة في دور فاصل، ليتأهل أربعة منها إلى النهائيات بالإضافة إلى المنتخبات العشرة السابق ذكرها، والدولتين المضيفتين.

    وكانت أبرز النتائج هي تأهل منتخب ألمانيا متصدر المجموعة الأولى إلى نهائيات البطولة القارية، بعد أن حقق فوزه الثامن على التوالي، وكان على حساب ضيفه النمساوي بستة أهداف مقابل هدفين على ملعب فيلتينز آرينا في مدينة غلسنكيرشن.

    ويدين المنتخب الألماني بفضل كبير في هذا الفوز إلى نجمه التركي الأصل مسعود أوزيل لاعب وسط ريال مدريد الإسباني، الذي أحرز الأهداف الأول والثاني والرابع في الدقائق 8 و23 و47 على الترتيب، فيما سجل لوكاس بودولسكي نجم كولن الهدف الثالث في الدقيقة 28، وأضاف الهدف الخامس في الدقيقة 84 المهاجم الصاعد أندريه شورلي نجم باير ليفركوزن الذي لعب بديلاً لبودولسكي في الشوط الثاني، واختتم السداسية بديل آخر هو النجم الصاعد ماريو غوتسه (19 عاماً) مهاجم بوروسيا دورتموند قبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بدقيقة واحدة.

    أما هدفي النمسا فأحرزهما كل من ماركو أرناوتوفيتش لاعب وسط فيردر بريمن الألماني في الدقيقة 42، ومارتين هارنيك مهاجم شتوتغارت الذي يلعب في الدوري الألماني أيضاً في الدقيقة 51.

    ورفع المنتخب الألماني رصيده بهذا الفوز إلى 24 نقطة من أصل 24 ممكنة ليضمن تأهله عن جدارة إلى النهائيات الأوروبية ويبقى متصدراً لمجموعته دون منازع، وتبقى النمسا رابعة برصيد سبع نقاط من ست مباريات.

    ويأتي منتخب تركيا في المركز الثاني بعد أن انتزع فوزاً صعباً على ضيفه منتخب كازاخستان بهدفين مقابل هدف واحد.

    تقدم براق يلمظ مهاجم طرابزون سبور لأصحاب الأرض في الدقيقة 31، وفي الشوط الثاني تعادلت كازاخستان عن طريق لاعب الوسط أولان كونيسباييف في الدقيقة 55، وبدا أن المباراة في طريقها للانتهاء بالتعادل خاصة بعد أن أهدر يلمظ ركلة جزاء في الدقيقة 62، غير أن أردا توران المنتقل حديثاً إلى أتلتيكو مدريد الإسباني منح تركيا فوزاً قاتلاً بتسجيله الهدف الثاني في الدقيقة السابعة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، وشهدت اللحظات الأخيرة من اللقاء طرد لاعب الوسط التركي سلجوق إينان.


    [​IMG]

    وارتفع رصيد تركيا إلى 13 نقطة من سبع مباريات، وتحتل المركز الثاني في المجموعة بفارق نقطة واحدة أمام بلجيكا الثالثة ولكن تركيا لعبت مباراة أقل، فيما بقي رصيد كازاخستان عند ثلاث نقاط تقبع بها في المركز السادس والأخير.

    وكانت بلجيكا قد أهدرت فوزاً ثميناً خارج أرضها أمام أذربيجان واكتفت بالتعادل معها (1-1)، حيث تقدم المنتخب البلجيكي في الدقيقة 55 من ركلة جزاء سددها المخضرم تيمي سيمونز لاعب وسط نورنبرغ الألماني، وقبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بأربع دقائق أدرك المهاجم الشاب رؤوف علييف التعادل لأصحاب الأرض.

    وارتفع رصيد بلجيكا إلى 12 نقطة من ثماني مباريات في المركز الثالث، فيما تبقى أذربيجان خارج المنافسة في المركز الخامس برصيد أربع نقاط من سبع مباريات.


    روسيا تتصدر مجموعتها بهدف سيمشوف

    [​IMG]

    وفي المجموعة الثانية سجل المهاجم الروسي إيغور سيمشوف هدفاً في مرمى مقدونيا ليتصدر منتخب روسيا الترتيب.

    جاء هدف أصحاب الأرض الوحيد في الدقيقة 41 عن طريق المخضرم سيمشوف لاعب دينامو موسكو، فرفعت روسيا رصيدها إلى 16 نقطة من سبع مباريات في صدارة المجموعة، فيما تجمد رصيد مقدونيا عند أربع نقاط فقط من سبع مباريات، وتحتل المركز الخامس قبل الأخير.

    واستفادت روسيا من انتهاء مباراة منافسيها المباشرين جمهورية أيرلندا وضيفتها سلوفاكيا بالتعادل بدون أهداف، لتنفرد روسيا بالصدارة، فيما تراجعت أيرلندا إلى المركز الثاني برصيد 14 نقطة، وتتقدم بفارق الأهداف فقط على سلوفاكيا الثالثة.

    وفي إطار مباريات المجموعة ذاتها حققت أرمينيا فوزاً متوقعاً على مضيفتها أندورا بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها كل من المهاجم البرازيلي الأصل ماركوس بيتزيللي في الدقيقة 35، وكيفورك غازاريان في الدقيقة 75، ولاعب الوسط الشاب هنريك مختاريان من ركلة جزاء في الدقيقة 90 التي شهدت أيضاً طرد مدافع أندورا إيلديفونس ليما.

    وارتفع رصيد أرمينيا إلى 11 نقطة من سبع مباريات في المركز الرابع، فيما تبقى أندورا دون رصيد في قاع المجموعة بعد أن تلقت سبع هزائم.


    إيطاليا تكتفي بهدف في مرمى جزر فارو

    [​IMG]

    ووسعت إيطاليا الفارق في صدارة المجموعة الثالثة، بعد أن فازت على مضيفتها المتواضعة جزر فارو بهدف وحيد أحرزه أنطونيو كاسانو نجم ميلان في الدقيقة 11.

    وارتفع رصيد إيطاليا إلى 19 نقطة من سبع مباريات على قمة المجموعة دون منازع، وتتذيل جزر فارو المجموعة بأربع نقاط من تسع مباريات، وهذه هي هزيمتها السابعة في التصفيات حيث لم تحقق سوى فوز واحد فقط وتعادلت في مباراة وحدة أيضاً حتى الآن.

    وتأتي سلوفينيا في المركز الثاني برصيد 11 نقطة رغم هزيمتها المفاجئة أمام ضيفتها إستونيا بهدفين مقابل هدف واحد، في حين رفعت إستونيا رصيدها إلى عشر نقاط من ثماني مباريات متقدمة إلى المركز الرابع، ويبقى الفريقان في دائرة المنافسة على المركز الثاني.

    تقدمت إستونيا في الدقيقة 29 بهدف أحرزه قنسطنطين فاسيلييف من ركلة جزاء، وتعادل المهاجم تيم ماتافز لأصحاب الأرض في الدقيقة 78، غير أن الفريق الإستوني نجح في التقدم مجدداً بالهدف الذي أحرزه ساندر بوري في الدقيقة 81.

    وبدوره عزز المنتخب الصربي آماله في اقتناص المركز الثاني في المجموعة خلف إيطاليا بعد أن حقق فوزاً ثميناً خارج أرضه على أيرلندا الشمالية بهدف وحيد سجله ماركو بانتيليتش مهاجم أولمبياكوس اليوناني في الدقيقة 67.

    وتقدمت صربيا إلى المركز الثالث بفارق الأهداف خلف سلوفينيا وتبقى لصربيا فرصة التقدم إلى المركز الثاني لأنها لعبت مباراة أقل من سلوفينيا، في حين تراجعت أيرلندا الشمالية إلى المركز الخامس قبل الأخير برصيد تسع نقاط من سبع مباريات، غير أن فرصتها في المنافسة على وصافة المجموعة لا تزال قائمة.


    فرنسا تتخطى ألبانيا، والبوسنة تطاردها

    [​IMG]

    حافظ منتخب فرنسا على موقعه في صدارة المجموعة الرابعة، بعد أن تخطى مضيفه الألباني بهدفين مقابل هدف.

    تقدم منتخب "الديوك" بهدف مبكر لكريم بنزيمة نجم هجوم ريال مدريد الإسباني في الدقيقة 11، وبعده بسبع دقائق عزز يان مفيلا لاعب وسط رين تقدم الضيوف بالهدف الثاني، قبل أن يحرز المخضرم إريون بوغداني مهاجم تشيزينا الإيطالي هدف ألبانيا الوحيد في الدقيقة 46.

    وارتفع رصيد فرنسا إلى 16 نقطة من سبع مباريات في المركز الأول، في حين توقف رصيد ألبانيا عند ثماني نقاط في المركز الخامس بعد أن لعبت سبع مباريات أيضاً.

    وفي إطار منافسات المجموعة ذاتها تقدم منتخب البوسنة إلى المركز الثاني إثر فوزه الثمين على مضيفه البيلاروسي بهدفين نظيفين أحرزهما كل من سياد صالحوفيتش لاعب هوفنهايم الألماني وحارس ميدونيانين في الدقيقتين 22 و24 على التوالي.

    وارتفع رصيد البوسنة إلى 13 نقطة من سبع مباريات بفارق نقطة أمام بيلاروسيا التي تراجعت إلى المركز الثالث برصيد 12 نقطة وخاضت حتى الآن ثماني مباريات.

    وبالنتيجة ذاتها حققت رومانيا الفوز خارج أرضها على لكسمبورغ، وجاء هدفا رومانيا في الدقيقتين 34 و45 حيث أحرزهما الجناح الشاب غابرييل توري المنتقل مؤخراً من دينامو بوخارست إلى أودينيزي الإيطالي.


    [​IMG]

    وبهذا الفوز احتفظت رومانيا بآمالها الضئيلة في المنافسة على المركز الثاني بعد أن رفعت رصيدها إلى 11 نقطة من سبع مباريات وتأتي في المركز الرابع، بينما يبقى منتخب لكسمبورغ المتواضع في المركز السادس والأخير بنقطة واحدة من تعادل وحيد وسبع هزائم.

    مهرجان أهداف هولندي في مرمى سان مارينو

    [​IMG]

    واصلت قاطرة المنتخب الهولندي مسيرتها الناجحة في المجموعة الخامسة، بعد أن حقق الفريق فوزه السابع في سبع مباريات، وأمتع جماهيره بفوز كاسح على ضيفه المتواضع سان مارينو بأحد عشر هدفاً دون مقابل.

    سجل أهداف المنتخب البرتقالي كل من روبن فان بيرسي قائد آرسنال الإنكليزي الذي كان له نصيب الأسد برباعية في الدقائق 7 و65 و67 و79، وويسلي سنايدر نجم إنتر الإيطالي في الدقيقتين 12 و87، وجون هايتينغا مدافع إيفرتون الإنكليزي في الدقيقة 17، وديرك كاوت نجم ليفربول الإنكليزي في الدقيقة 49، وكلاس يان هونتيلار مهاجم شالكه الألماني في الدقيقتين 56 و77، واختتم مهرجان الأهداف في الدقيقة 90 الشاب جورجينيو فينالدوم لاعب وسط أيندهوفن في أول ظهور دولي له مع المنتخب الأول.

    ورفع منتخب هولندا وصيف بطل كأس العالم الماضية رصيده من النقاط إلى 21، واتسع الفارق إلى ست نقاط بينه وبين منافسه المباشر منتخب السويد الذي لقي هزيمة مفاجئة أمام المجر.

    ومن الطريف أن منتخب سان مارينو لقي ثماني هزائم في المباريات الثماني التي خاضها حتى الآن في هذه التصفيات، ودخل مرماه خلالها 44 هدفاً، بينما لم يتمكن لاعبوه من إحراز هدف واحد.

    وفي المباراة الثانية اقتنصت المجر فوزاً صعباً بهدفين مقابل هدف من ضيفتها السويد.


    [​IMG]

    كانت البداية غير موفقة لأصحاب الأرض بعد أن أهدر المجري المخضرم تاماس هاينال ركلة جزاء في الدقيقة 19، غير أن زميله إيمري شابيكس مهاجم شتورم غراتس النمساوي تقدم للمجر في الدقيقة 44.

    ومع بداية الشوط الثاني أحرز السويدي كريستيان فيلهلمسون لاعب وسط الهلال السعودي هدف التعادل للضيوف في الدقيقة 49، وبدا أن المباراة في طريقها للانتهاء بالتعادل الإيجابي، غير أن غيرغيلي رودلف مهاجم باناثينايكوس اليوناني كان له رأي آخر بعد أن سجل هدف الفوز للمنتخب المجري في اللحظات الأخيرة من المباراة.

    وتساوى منتخب المجر بهذا الفوز مع نظيره السويدي في رصيد النقاط ولكل منهما 15 نقطة، غير أن السويد تأتي في المركز الثاني أمام المجر بفارق الأهداف، كما أنها لعبت مباراة أقل من منافستها، بينما خاضت المجر ثماني مباريات.


    فنلندا تكتسح مولدوفا

    [​IMG]

    وفي مباراة غير ذات أهمية في هذه المجموعة، فازت فنلندا على مولدوفا بأربعة أهداف مقابل هدف واحد.

    افتتح لاعب الوسط كاسبر هيمالاينن التسجيل للمنتخب الفنلندي في الدقيقة 11، وأضاف نفس اللاعب الهدف الثاني لمنتخب بلاده قبل نهاية الوقت الأصلي للشوط الأول بدقيقتين.

    وفي الشوط الثاني أحرز المهاجم المخضرم ميكايل فورسيل الهدف الثالث لفنلندا من ركلة جزاء في الدقيقة 52، واختتم رباعية أصحاب الأرض المدافع المولدوفي إيغور آرماس بعد أن سجل هدفاً عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 70، قبل أن يحرز سيرغي ألكسييف هدف مولدوفا الوحيد في الدقيقة 85.

    وارتفع رصيد فنلندا إلى تسع نقاط من سبع مباريات تحتل بها المركز الرابع في المجموعة، بفارق ثلاث نقاط أمام مولدوفا التي تأتي خامسة.


    اليونان تؤكد صدارتها بالفوز خارج أرضها

    [​IMG]

    واستمر منتخب اليونان على قمة المجموعة السادسة للتصفيات، بعد أن حقق فوزاً ثميناً خارج أرضه على نظيره الإسرائيلي بهدف دون مقابل.

    جاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 60 عن طريق الجناح الشاب سوتيريس نينيس لاعب باناثينايكوس، فرفع منتخب الإغريق رصيده إلى 17 نقطة من سبع مباريات، ليبقى منفرداً بصدارة المجموعة، فيما توقف رصيد منافسه عند 13 نقطة من ثماني مباريات في المركز الثالث.

    وفي مباراة أخرى ضمن نفس المجموعة، واصل منتخب كرواتيا مطاردته للمتصدر بعد أن تغلب على مضيفه المالطي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.


    [​IMG]

    تقدم الضيوف مبكراً بهدف للاعب الوسط أوغنين فوكويفيتش في الدقيقة 11، وعزز زميله ميلان باديلي تقدم كرواتيا بالهدف الثاني في الدقيقة 32، وبعد ذلك بست دقائق سجل المهاجم المخضرم مايكل ميفسود هدف مالطا الوحيد، وفي الشوط الثاني اختتم ثلاثية كرواتيا اللاعب الشاب ديان لوفرين مدافع ليون الفرنسي في الدقيقة 68.

    وبقي المنتخب الكرواتي في المركز الثاني وله 16 نقطة من سبع مباريات بفارق نقطة واحدة خلف اليونان، فيما تلقى منتخب مالطة الهزيمة السابعة له على التوالي وبقي في ذيل الترتيب.

    ولقيت جورجيا هزيمة مفاجئة أمام ضيفتها لاتفيا بهدف وحيد أحرزه ألكسندرس كاونا لاعب وسط سسكا موسكو الروسي في الدقيقة 64.

    ورغم الهزيمة بقيت جورجيا في المركز الرابع برصيد تسع نقاط، متقدمة بفارق نقطتين على لاتفيا التي ظلت قابعة في المركز الخامس.


    إنكلترا تجتاز بلغاريا دون عناء

    [​IMG]

    وانفرد المنتخب الإنكليزي بصدارة المجموعة السابعة بفوز كبير على مضيفه البلغاري بثلاثة أهداف نظيفة أحرزها غاري كاهيل مدافع بولتون في الدقيقة 13 وواين روني نجم هجوم مانشستر يونايتد في الدقيقتين 21 و45.

    وكان روني قد أبدى ارتياحاً لغياب زميله في مانشستر يونايتد المهاجم البلغاري ديميتار برباتوف عن المباراة، بعد أن اعتزل اللعب دولياً.

    واستفاد منتخب إنكلترا من خسارة منافسه المونتينيغري أمام ويلز لينفرد بالصدارة برصيد 14 نقطة من ست مباريات، أما بلغاريا فهي خارج المنافسة حيث تحتل المركز الرابع قبل الأخير برصيد خمس نقاط من ست مباريات أيضاً.

    وكان منتخب ويلز قد أسدى خدمة غالية لجاره الإنكليزي بعد أن أوقف مسيرة ضيفه منتخب مونتينيغرو وفاز عليه بهدفين مقابل هدف واحد.


    [​IMG]

    سجل هدفي ويلز كل من ستيف موريسون مهاجم نورويتش سيتي الإنكليزي في الدقيقة 29، وقائد الفريق آرون رامزي نجم آرسنال في الدقيقة 50، قبل أن يحرز ستيفان يوفيتيتش مهاجم فيورنتينا الإيطالي هدف مونتينيغرو الوحيد في الدقيقة 71.

    وتوقف رصيد مونتينيغرو عند 11 نقطة من ست مباريات وتراجعت إلى المركز الثاني، بينما كان هذا الفوز هو الأول لمنتخب ويلز بعد أربع هزائم متتالية وبالتالي بقي في ذيل مجموعته بثلاث نقاط من خمس مباريات.


    السباق مستمر في المجموعة الثامنة

    [​IMG]

    قاد البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسباني منتخب بلاده إلى اكتساح مضيفه القبرصي بأربعة أهداف نظيفة وتصدر المجموعة الثامنة.

    تحولت دفة المباراة لصالح المنتخب البرتغالي منذ الدقيقة 34، بعد طرد مدافع قبرص المونتينيغري الأصل سينيسا دوبراسينوفيتش لحصوله على الإنذار الثاني، وبعدها بلحظات سجل كريستيانو رونالدو أول أهداف الضيوف من ركلة جزاء.


    [​IMG]

    وفي الشوط الثاني أضاف رونالدو الهدف الثاني له وللبرتغال في الدقيقة 82، وبعد ذلك بدقيقتين سجل هوغو ألميدا مهاجم بشيكتاش التركي الهدف الثالث، قبل أن يختتم داني مهاجم زينيت سان بطرسبرغ الروسي الرباعية البرتغالية في اللحظات الأخيرة.

    ورفعت البرتغال رصيدها من النقاط إلى 13 نقطة من ست مباريات تبوأت بها صدارة المجموعة الثامنة، وتأتي قبرص في المركز الرابع قبل الأخير بنقطتين من خمس مباريات.

    وواصلت النرويج مطاردة البرتغال على قمة المجموعة، بعد أن تغلبت بصعوبة على ضيفتها أيسلندا بهدف وحيد من ركلة جزاء في الدقيقة 88 أحرزه المهاجم ذو الأصل المغربي محمد عبداللاوي لاعب هانوفر الألماني.


    [​IMG]

    وتساوت النرويج مع البرتغال في رصيد النقاط وعدد المباريات، وتبقى المنافسة ثلاثية في هذه المجموعة حيث تطاردهما الدنمارك التي لم تخض هذه الجولة، ولديها عشر نقاط من خمس مباريات، أما أيسلندا فتتذيل الجدول بنقطة واحدة من ست مباريات.


    تعادل سلبي بين ليتوانيا وليختنشتاين

    [​IMG]

    وفي المجموعة التاسعة والأخيرة انتهى لقاء ليتوانيا وضيفتها المتواضعة ليختنشتاين بالتعادل بدون أهداف في مباراة خارج إطار المنافسة.

    وارتفع رصيد ليتوانيا إلى خمس نقاط من ست مباريات في المركز الثالث، فيما تحتل ليختنشتاين المركز الخامس والأخير بأربع نقاط من ست مباريات.

    وتتصدر هذه المجموعة إسبانيا بطلة العالم وأوروبا برصيد 15 نقطة من خمسة انتصارات متتالية، ولا تلعب في هذه الجولة من المنافسات، تليها في المركز الثاني بفارق ست نقاط جمهورية التشيك التي تلعب غداً السبت في ضيافة اسكتلندا الرابعة التي تتقدم على ليختنشتاين بفارق الأهداف.




    منقول
     
  2. يسلمو على الخير يالعنيد
     
  3. فديت روحي

    فديت روحي ¬°•| عضو مميز |•°¬

    تسلم وجزااك الله كل خييير
     

مشاركة هذه الصفحة