وش الله مكلفني بحب تاليه إفراق

الموضوع في ',, البُريمِي لِلقِصَص والرِوَايات ,,' بواسطة أمير, بتاريخ ‏11 أوت 2011.

  1. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيفكم وشو اخباركم؟؟
    اليوم يبت لكم قصه واتمنى ان تنال على أعجابكم



    [..ملخص الروايه ..]
    ثغرات بالحياة عجزنا ان نسدها او نحجبها تذكرنا الايام بها ..
    حب خافي بين ثنيااها .. وخوف بين طيات اوراقها .. وصمت والكتمان الحب والخوف من المواجهه ..

    الم الفراق .. وجع المصائب المتتاليه .. كبرياء انثى .. اوتار متينه صلبه.. .. كتمان مرض لاجل من احببنا ليعيشوا بسلام وسعاده ..
    قصه تحكي بين طياتها الككثير الكثير من الاحداث ..
    لا اعرف كيف ساشرح تفاصيل الحياة المتعبه لكن الذي اعرفه لا نستطيع الفراق حين نريد الفراق ..

    ولكن الحب ياتي متاخر بناقوس الحياة ..






    الجــــــــزء الاول ..
    ----------------

    الساعه 1 ونص في حيا الرياض القديمه ..
    تخرج من( ليموزين ) التاكسي وهي بكامل الحزن والضيق تخاف تخيب ظنهم هذي المره ايضا .. الانه لايوجد اي فرصه جديده لها ..سوا الانتظااار مجدداً ..
    الا بصوت يناديها يقطع عليها حبل الحزن المشدود ..
    : ماما ..

    بثانيه تلف وجها للوراء وتقول : .. نعم ..
    السايق.: يبي فلوس لليموزين ..
    مضاوي : سوري خذ هذا ..
    السايق :: انا قولي 60 اريال ..
    مضاوي : بس انت قلتلي قبل 50 اريال وش زاد العشره ..
    السايق .. ماما انا قول 60 مو 50 ..
    مضاوي وهي تبغى تنهي النقاش بسرعه مدة له العشره ..: فارقني يالله ..
    وهي توصل لعتبة البيت تبي تفتح البااب بس تخاف من الرد ماتعرف وش ترد تخاف تكسرهم لمره العشره ..
    وهي تتوكل على الله وتدخل الباب بمفتاحها الخاص ..

    وهي ترمي عبايتها وملفعها بالمسمار اللي جنب الباب .. وتدخل تبغى هواء بارد يبرد عليها ..
    من الصدمه اللي سمعتها ومن حر الصيف اللي ما يرحم ..
    وتمشي وهي لابسه بنطرون جنز رمادي مع تي شرت فوشي باصفر .. وتفتح شعرها الكثيف اللي واصل لكتوفها وميزها عيونها الكبار المكحله ..

    توصل للصاله وتشوف متعب ولولوه جالسين على التلفزيون ..
    مضاوي :.. وين ابوي ؟
    لولوه بندماج: .. بعدين بعدين تعالي ..
    مضاوي وهي تجلس باول كنبه .: لولوه وين ابوي .؟
    لولوه : يعني وين يافي المجلس يا في غرفته ..تعرفين ابوك مشلول وين يروح برا ؟
    مضاوي .. وجع ان شاءالله احد يرد كذذا لاخته الكبيره ..
    لولوه : تكفين هوشيني بعد اشوي لما تخلص المباره ..اتفرغ لك ..
    مضاوي وهي معصبه .تقوم وتغفل التلفزيون .. الا ينقز ذا اللي اسمه متعب كانه اسد ..
    متعب :.. مضاوي من سمح لك تغفلينه انتي تتهاوشين مع لولوه خليني اتابع المباره الحين النصر بيفوز وانا ماشفته ..
    لولو: في عينك يفوز النصر اكيد الهلال بيفوز ومتاكده ..
    مضاوي وتمسك راسها من المجنن المباريات (ذي حالتهم كل مباره لاحد يسالهم تطلع لهم قرون ).. وتقول كلمه وحده : قولولي وين ابوي وانا افتحه ..
    متعب ..: بالمجلس انا اخذته لهناك قبل ساعه..
    مضاوي وهي تضحك وتقول ما ينفع معهم الا العين الحمرا : شكرا
    وهي تبي تروح لابوها نست تسالهم وين نوفا .. وهي تلف عليهم وهي تتكلم : وين نوفا ؟
    ترد عليها بسرعه لولوه : يووووو شفتي النصر سجل هدف كله منك ..
    مضاوي : يعني ما عقلتي بطفيه الحين ..
    لولوه :خلاااااااااااص توامي نوفا بغرفتها وامي تعرفين وين ما يحتاج اقولج بالمطرسه وليلى بالجامعه وابوي بالمجلس مثل ما سمعتي من متعب ...
    مضاوي وهي تضحك عليهم وتشكرهم الانه وفروا عليها التسال عن الباقي ..
    وتوقغ عند باب المجلس وهي خايفه تقول الخبر لابوها ..
    من غير ما انتبهت امسكت يدة الباب وبعدها ترجعت سبب صوت خفيف الا تسمع صوته ..
    ابو متعب .. متعب تعال يابوك الله ابيك تاخذني لغرفتي بريح شوي ..
    مضاوي من وراء الباب وهي خايفه .. : انا مضاوي .
    وتدخل المجلس وتشوف كرسيه المتحرك وجسده المشلول بالكامل حتى بكلامه يالله يتكلم بفم مائل لليسار .. تقرب مضاوي له وتحب راسه وتوقف ,,
    ابو متعب ..: حسبت متعب ..
    مضاوي بضحكه : وطلعت لك اخلى البنات مضاوي ..
    ابو متعب : اي والله احلى البنات ..ها يابوك بشري وش صار معك ..؟

    مضاوي هنا ارتجفت من كلامه وش ترد له... بتقول له يبه لازوم واسطه ولا بجلس على هالحاله اربع سنين على ما يوظيفي لالا يامضاوي ردي عليه وقولي
    بيوظفوني قريب ...!! بس اكذب عليه ؟ اي اكذبي بس لا تحطمين الامل بداخله وانتي الوحيده الي تقدرين تساعدين اهلك .. لاتنسين انه اجار البيت على امك ويالله يكفي ..
    وامك ما تشوفينها الا بساعات خفيفه بالصبح تشتغل مسؤوله على الخدم بالمدارس وتغسل وتتعب .. وبليل تشتغل خياطه يعني شيلي منها شوي وتعرفين حال ابوك عاجز
    لا تصدمينه بالدنيا يابنت ... يعني وش اسوي اذا كذبت وين اشتغل ؟ يؤؤ بقوله واللي يصير يصير وربي بيفرجها ..

    ابو متعب .:. مضاوي اسم الله عليك يابنتي وش فيك ..
    مضاوي بعد ما صحت من سرحانها بفزعه: هلاا ..
    ابو متعب .. عليتي مكه ان شاءالله ..يابوك اكلمك ما تردين علي عسى ما ارفضوك ..

    مضاوي تاخذ نفس عميق وهي تغمض عيونها ما تبي تكذب بس وش تسوي ذي حيله لازم ما تحطم امله : لا ابشرك يابوي انهم وافقوا وقالوا لي تعالي بعد اسبوع عشان نوظفك ..
    ابو متعب بفرح : جد والله الله يفرحك يابنتي مثل ما فرحتيني ..
    مضاوي وهي تبتسم وفرحانه بفرحة ابوها .. وبعدها تنزل راسها وهي تفكر وش هالورطه وش راح تسوين لاعندك واسطه ولا وظيفه وش بتسوين يامضاوي ؟

    ابو متعب .. زين زين ما قالوا لك يابنتي كم الراتب .؟
    مضاوي يبا ما حبيت اقولهم من اول يوم ان شاءالله بعد اسبوع اسالهم .. الا تدخل عليهم امهم وهي في غاية التعب .. من الشغل ..
    وتوقف مضاوي وهي تبوس راسها ..
    ام متعب :.. يعطيك العافيه يابنتي ..

    مضاوي : الله يعافيك ..

    ام متعب : ها بشري يابنتي ..
    ابو متعب بفرح : لا ابشرك وظفوها وقالوا تعالي بعد اسبوع ..
    ام متعب .. يالله يجعله يارب يوظفك باحسن وظيفه يابنتي انتي تستاهلين ..
    مضاوي بضيقه انها كذبت عليهم : مشكوره يمه انا طالعه اغير ثيابي تبون شي قبل لا اطلع ..
    ام متعب .. ابيك تنادين لي نوفا تقولي انها خلصت الكنزه الي خيطتها امس خليني اشوفها ..
    مضاوي بتعجب : ليه نوفا ماراحت للمدرسه .؟
    ام متعب .. نوفا تقول ماهي رايحه للمدرسه تقول بتساعدنا وانا عجزت فيها ..
    مضاوي : يما ما توقعتك كذا كنتي تظربينا انا وليلى يوم نغيب يوم واحد والحين نوفا ما تخلينها تروح للمطرسه حرام ذي اخر سنه لها هي ولولوه ..
    ام متعب .. وش اسوي بابنتي اخلي لولوه تكمل ونوفا تساعدني انتي اعرف بضروفنا ببيت مستاجر باربع غرف ومطبخ وحمام واحد واجاره غالي وانا تبعت يامك هذا
    اذا مو هامك تعبي .. مضاوي تجلس جنبها .. بس يا يمه انا الحين بشتغل خلي نوفا تكمل دراستها بس تخلص الثانويه ذي اخر سنه وبعدها كيفك بس خلينا نظمة شهادتها
    << وهي تقول بقلبها مافادتني الشهاده لسه باملفي وادور فيها بين الدوائر ..

    الا بصوت امها ..: خلاص بخليها تكمل
    مضاوي ..: يالله تامريني بشي انا بروح اغير واحط الغدا ..
    ام متعب:.. ما سوينا غدا اليوم ..
    مضاوي : ليه يما نوفا ما سوت ؟
    ام متعب .:. ما فيه ملح ولا ايدام ...
    مضاوي ." توقف بياس .بعد كلمة امها .. وتقول متى اكلنا ايدام الا بالاسبوع مره نسيت انا ناكل كبسة عدس واكيد العدس خلص ..
    وهي تمشي وغير انتباااه وتفكر لازم اغير من وضع اهلي لو شبر على الاقل او اصبع احقق في تغييره ..
    وهي تمشي وتتجه لغرفتها بسرحانها وتفكيرها المشلول وبعجزها الفكري بالبعد عن المشكله ببعد حدود ممكن ..وطرح الحلول المناسبه لها ولعايلتها ..تتخطى الخطوات بعجز ..
    وكانها تقول سانجح حتى لو عجزه فكري وتوقف ..

    تفتح باب غرفتها بسرحانها المعتداد .. الا تجد اختها نوفا نايمه بسريرها من غير بطانيه .. وتقرب منها وتفطيها وتترجع تجلس على سريرها وبعدها تتمدد بظهرها وهي تفكر وتفكر
    الى متى وهذي حالتنا 7 اسنين وحنا على هالحاله من حادث ابوي الله يهديه .. واصابته بشلل كامل .. كله من اهله اللي ماعترفوا فيه ومن ابوه اللي حطم رجولته
    <<اللي هو جدي ..
    االانه ببساطه ابوي كان ولد صايع ضايع بالشوارع والكل يشتكي منه والانه يسرق والكل ما بلغ عليه الانه ابوه يطق كل باب يتسامح منهم بس يطلع اولده من السجن ...
    واخر مره جريمه سواها ابوي انه دخل بيت جيراننا وسرق ذهبها.. وطلعت البصمات ابوي ويوم امسكوا ابوي واسجنوا سنتين ابوه تبرا منه وابوي بعد السجن عقل وتاب
    بس ماعاهد نفسه ما يسوي الجرايم وهداء الله رجع لابوه والصدمه انه ابوه طرده وانه متبري منه وابوي كان راجع بسيارته سوا حادث كبير ووبفضل ربي عاش منه بس مشلول ..

    والحمدالله اهم شي نشوفه هي وسند لنا ..
    وفجاء تحس النوم بدا يتغلغل داخلها وهي تسوالف على نفسها .. وفجاء يفتح الباااااااااااب بقوى ..
    وتفتح عيوني بقوى بشوف من قليل الحيا اللي فتح الباب بقوى << ناويه تتهاوش الاخت ..

    الا القى ليلى ..تقط كتبها وترمي نفسها على سريرها ..انا بصوت عالي : هي انتِ حاسبه نفسك بروحك بالغرفه شوي شوي على الباب لا ينكسر ترا ما عندنا ولا فلس لتصليح الباب ..
    ليلى .:. طيري زين اقول انا تعباانه وبنااااااااااااااااااااااااام
    مضاوي : عرفنا بتنامين عاد احد يدخل ويخرع الناس النايمه .. وهي تلتفت على اختها نوفا ..
    ليلى ... هههههههههه الا ذي لو تكسرين البيبان كلها ما تقوم ..
    مضاوي ..: اي والله ماشاءالله نومها ثقيل ..
    نوفا وهي مغمضه عيونها : اذكرووووا الله تراني صاحيه بس مالي خلق اصحى ..
    مضاوي .,:: ولوووووو وانا اللي خايفه عليك من البرد اثريك صاحيه ..
    نوفا وهي تفتح عيونها وتسند نفسها على السرير ... حسيت فيك وانتي تغطيني شكرا بس كنت افكر ما حبيت ازعجك الا جد بشري بتتوظفين ؟
    ليلى ..: الا جد بشري ..؟
    مضاوي وهي قلقاانه بشده ما تدري وش ترد عليهم ..
    ليى : اكيد لا ..من وجهك واضح ..
    مضاوي برتباك .. من قال لا انا ما تكلمت بس كنت افر بوظيفتي الجديده ..
    الكل من نوفا وليلى يصااارخ : وااااااااااااااااااو واخير





    نوفا : بروح ابشر الكل .. وتركض لمجلس ..
    مضاوي منزله راسها ...ما تدري وش راح تسوي بالكذبه اللي قالتها هي مو متعوده تكذب على امها وابوها بس الظروف اجبرتها ..
    ليلى .. وش فيك يامضاوي شكلك مو فرحانه بالوظيفه .؟


    مضاوي : الا فرحانه ..
    ليلى : ما وظفووك صح ..
    مضاوي ترفع راسها بقوى .: هاااا
    ليلى : وجهك يقول انك تكذبي ..
    مضاوي وهي تجلس بسريرها .. : اي اكذب
    ليلى : وانتي قلتي لاهلي الكذب ..!!
    مضاوي : اي ياليلى والحين متورطه كيف راح القى شغل ..
    ليلى .. وبتظنين اهلي بصدقون وظيفتك .؟
    مضاوي .. ليش لا انا بدور الاسبوع ذا اي مكان خاص يوظغني ان شالله
    ليلى ..: وليه ما استقبلوك ..
    مضاوي بضيقه ..: ليلى لا تخبرين اهلي ..
    ليلى : ليه اخبرهم بعد ما زفيتي لهم الخبر الحلو تبغيني اصدمهم يادوري لك شي يصدقونه يا لا تكذبين عليهم وتتورطين مره ثانيه ..
    مضاوي : انتي تعرفين كم مره اروح لهناك فوق العشرين مره وكلهم يقولون لي عندك واسطه تعالي لا تتعبين حالك وامي كذا مره قالت لمعلمات وكلن يعطيها ظهرها .. وش تبيني
    اسوي يعني ؟؟ اخليهم يتحطون يعني فوق اربع سنين ماراح اشتغل وبجلس زي زي اي كنبه بالبيت لازم اشتغل وبعدها يوم تعدي الفتره بقولهم الجد ..
    ليلى : وليه كذبتي ؟
    مضاوي : انتي عارفه انه ابوي ما يحب البنت تشتغل غير بمكان يثق فيه لو اقوله بشتغل في فندق بيرفض او بشتغل غير المكان اللي تخصصت له ماراح يرضى ..
    ليلى ..: اوكيه .. خطوتك الثانيه وش هي ..؟
    مضاوي : محتاره ..!!
    ليلى وهي تقرب من الدريشه وهي تقول : لازم اللي يغلط غلطه يتحملها ..
    مضاوي : انا ما غلط انتي تعرفين لي دافع ليلى لا تخليني اندم اني خبرتك ..!
    ليلى .. خليها لربك .. واذا عن السر لا تخافين ماراح اخبر احد ....
    مضاوي : باقي اسبوووع لالالا ثلاث ايام لازم افكر فيها قبل الا سبوع يجي ..
    ليلى ..: الله يهديك وش راح تسوين بثلاث ايام ؟

    مضاوي : عندي فكر وادعيلي تنجح ..
    ليلى .: وش هي ..
    مضاوي : اولا لازم اطلع لي شريحه جديد للجوال .
    ليلى : انتي مو لاقيه تاكلين تطلعين شريحه للجوال ياناااااس اختي مجنووونه جد ..
    مضاوي : ابي منك سلف مكافاتك 80 اريال بس ..
    ليلى : اذا هي كلها 100 اريال ؟
    مضاوي بتوسل : بعدين اقولك انقذي اختك بلييييييييييييييييييييييييييز...
    ليلى : يقولون لك اتبع الكذاب لعتبت الباب ونشوف اخرتها معااك ..

    مضاوي .. بتشوفين ان شالله وراح تسوين زيي ..
    ليلى ..: المحمد الله والشكر له استخفت اختي ..
    مضاوي : هههههههههههههههههههههههههههههه لا جتني فكره سريعه براسي ونويت اطبقها ..
    ليلى : انا بطلع قبل لا استخف معك ..

    نهاااااااااااااااااايـة الجزء الاول ..
    التوقعات ..
    * ماهي الفكره التي تدور براس مضاوي .؟
    * ليلى ماذا تخبى بالجزء الثاني ..؟
    * هل يكتشف ابو متعب كذبة مضاوي .؟

    يتبع......
     
  2. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الجــــــــزء الثاني
    --------------------

    مضاوي تلبس عبايتها تبقى تطلع من غرفتها .. الا تمسكها ليلى ..
    ليلى .: وين طالعه والشمس حاره .؟
    مضاوي : انا بروح لهيفاء صديقتي بتساعدني ..
    ليلى : يمكن تعتذر لك ..
    مضاوي .. انتي تعرفين هيفاء عمرها ما ردت لي طلب وهي تعرف ظروفي ..
    ليلى .. اوكيه وش راح تقولين لها ..؟
    مضاوي .: بعدين تعرفين .. يالله بلغي الاهل اني طالعه ..
    وتطلع تاخذ جزمتها كرمكم الله وهي تقول قبل لا تطلع : شوووفي اذا قالت امي ليه رايحه لهيفاء قولي لها بانها رايحه تشتري معها شوي اغراض لهيفاء ..

    ليلى : وش اسوي بهذي البنت ما تفكر ابد خلاص جتها الفكره براسها ما تضيعها لكن لازم تخطط لها ..؟؟

    وتترك الغرفه وتروح للتلفزيون تجلس مع خواتها احسن شي تسويه ..

    نوفا : وين خارجه مضاوي ؟
    ليلى : تقول انها هيفاء طلبتها تتسوق معها ..
    لولوه : مجنونه اذا راحت ..
    ليلى ,: ليه طيب ؟
    لولو ه: الانه راح تتحول عيونها من الغراض والاشيااء الحلوه والله اذا رحت ودي اشتري اي شي مو نلبس ملابس مستعمله من رفيقات امي بالمطرسه متصدقين لها ..
    ليلى : لولو بس ..والله لو تسمعك امي بتزعل عليك
    نوفا : هذا حالنا ليه مستغربه ياخت لولوه دايم تلبسين مستعمل وش الجديد ؟

    ليلى : ولا ومستعمل من الدرجه النظيفه مو المرقع من كل جهه واحمدي ربك في غيرك مو لاقين هالملابس اللي انتي تلبسينها ..
    لولوه : ليه حنا مو مثل اعيال عمنا كل واحد عنده بيت له ملك وحنا اجار ,, جد جدي يقهر يعني في احد يتبرا من ولده ؟
    ليلى وهي تقرب منها تسكر فمها : اووووووووووص امي وابوي نايمين والله لو يسمعونك بيعصب ابوي ويمرض من جديد ..
    الا يدخل عليهم متعب ,,

    متعب : السلام عليكم ..
    الكل :: وعليكم السلام ..
    لولوه : وبعد انت وين على الله .. ؟
    متعب .: ملك شغل فيني ماني بنت زيكم اجلس بالبيت ..
    ليلى : لولوه بس لاتصارخين عليه ترا هو رجال البيت ..
    متعب ويلتفت لولوه : وش قصدك على الله ؟
    لولوه : توها الخانوا مضاوي طالعه لرفيقتها وانت بتطلع لربعك صح ..
    متعب .: اذن مالك خص فيني ويطعطيها ظهره ويمشي لباب ويطلع ..
    لولوه : هذا الولد بيموتني وانا ناقصه عمر عمره 12 سنه وكلامه فوق 18 سنه ..
    نوفا :: اذكري ربك ..
    لولو: لااله الا الله محمد رسوال الله ..
    ليلى : صليتوا العصر ؟
    نوفا : ليه كم الساعه الحين ؟
    ليلى : 3 ونص ..
    لولو :: لااااااااااااا بيطلع الحين مسلسل بنات ما اصعب الكلام ..
    وتقوم تركض للتلفزيون وتضع على قناة دبي ..
    الا وصوت من خلفها يصرخ :

    ام متعب : لولوه الصلاة ..
    لولوه :: يما خوفتيني ..
    ام متعب : يوم تقولك اختك الصلاة ماتقومين تذكرين المسلسل وتنسين الصلاة ..
    لولوه :: بصلي الصلاة ماراح تروح يايما بس المسلسل بيطوفني
    ام متعب .: وجع قومي جدامي صلي وتاخير الصلاة فيها ذنب ..
    لولوه وهي تنزل راسها . ابشري يالغاليه ها انا بروح اصلي ..بس لاحد يغير القناة ..
    ام متعب : صلي محدن مغير ها ..
    نوفا : بقوم اصلي تامرين شي يما ..
    ام متعب ..: لا سلامتك ياقلبي الا جد وين راح متعب اسمع صوته منساع .
    نوفا : يقول رايح لربعه و تطلع لغرفتها تصلي .؟

    ليلى : ومضاوي راحت لرفيقتها هيفاء تقول تبغى تروح معها للسوق ..
    ام متعب : وذي البنت ما معها فلوس لتاكسي كيف تروح ؟
    ليلى : عادي من صديقتها ..
    ام متعب .. وذي ما تستحي ياناس وش اسوي فيها دايما مفشله عمرها ومفشلتنا مع بنت الاجواد ..
    ليلى : تعبنا وحنا نقول لها وش نسوي فيها يايما ..
    ام متعب : الله يهديها يارب .. وتدخل غرفتها تبغى تتوضا وتصلي .. وهي تدعي ان يستر بناتها ويحفظ لها عيالها وزوجها ...


    ----------------
    تركب التاكسي وهي تفكر يالله عسى فكرتي تنجح وأقدر أساعد وظعنا لو شوي .. واذا ما نحجت وش راح تسوين يامضاوي ؟
    وبعدها تسكت وبعدها تتكلم .. والله مكه ما بنت بيوم وليله والكهربا ما جتنا بيوم وليله .للازم اقاوم الفشل ما ابي افشل وازرع الفشل بداخلي خليك متفائله << اي هين متفائله وهذي
    حالتنا كل سنه نتفائل ونزيد اردى حال من قبل .. يالله ابتسمي يمكن تبتسم لك الحياة مثل ما يقولون ..الا السايق يتكلم ..
    ماما هذا بيت يالله ..
    مضاوي : شوف انا بيروح شوي داخل يجيب فلوس يجي ..
    التاكسي : لالالا مافي الحين يبي ..
    مضاوي : وش هالعله ماراح اسرقك صدقني بجيب الفلوس واجي ..
    التاكسي : عطيني جوال مالت انته عشان ظمان ماما ..
    مضاوي : مافي جوال انا ؟
    التاكسي بصدمه : وش انت كذابه ..
    مضاوي والف جني ينقز براسها ..: من كذابه ؟
    التاكسي : مافي نفر ماكو جوال .
    مضاوي : اقول اسكت ولا بعطيك بذي اليد شين ما تتمنااه ..

    الا ابو هيفاء يطلع من عند البوابه بيته الا يشوف مضاوي جدامه ..
    التاكسي : شوف هذا بابا مال انت يبي فلووس ..
    مضاوي تلتفت وتشوف ابو هيفا وتستحي ..: اووووص فشلتني ذا ماكوا بابا انا ..
    الا ابو هيفاء يقرب بسيارته ..
    ابو هيفاء : عشان ماشر يابنتي مضاوي .
    مضاوي : ابد ياعمي ماكوا شي ..
    الا صاحب التاكسي يتكلم : هذا ما يعطي فلوس حق انا ..
    ابو هيفاء : كم تبغى ..؟
    التاكسي : 40 اريال
    ابو هيفاء : خذا
    التاكسي : اخذ الفلوس وشاق الفيس من اذنه اليسار الى اذنه اليمين ..
    وهو يشوف وجه مضاوي حمر من الفشله ..
    وهي تتكلم اخيرا عمي لا تعطيه انا ناويه اعطيه بس قليل ادب معي ..
    ابوهيفاء : حصل خير يابنتي وسلميلي على ابوك ..
    مضاوي : ابشر ياعمي ..

    وهي تدخل القصر وهي كلها امنيات انها تعيش بنفس القصر ذا .. والخدم والجوال وكل سبل الراحه
    الا تشوف هيفاء جدامها ..

    هيفاء : هلا وغلا بمضاوي .. حيالله القاطعه وينك يادبه لي اربع ايام ما شفتس ؟

    مضاوي : هلا وغلا فيس .والله بهذي الدنيا وانتي اعرف بظروف ..
    هيفاء : تعالي تعالي اجلس هنا عندي لك سوالف كثييييييييييييييييييييييره ..
    مضاوي : ههههههه وش جديدك ..؟
    هيفاء : مو جديد تقدرين تقولين الاحداث الجديده ..
    مضاوي : اللي هي وش ؟
    هيفاء : قبل يومين جاني واحد خطبني ..
    مضاوي بفرح : جد الف الف الف مبروووووووووووووووك ياقلبي ...وتقوم تبوسها ..
    هيفاء بخجل : اي واهلي موافقين بس محتاره اوافق او لا ..وانا كنت ابغى رايك بس انا ما اقدر اوصل لك لاعندك جوال ولا تلفون بيت يالله اذا جيتيني صدفه مثل صدفاتك اللي
    دايما تجيني فيها

    مضاوي : وانا اليوم جيت بطلبك طلب ياهيووفه لا ترديني ..
    هيفاء ..: اووخص ارد صديقتي وحبيبه قلبي مضاوي .. افا بس لالا زعل انتي تامرين لا تنسين انتي لك فضل علي ولازم اسويه ..
    مضاوي : ما ابغى تذكرين افضالي ابيك بوقت الحاجه تردينها الحين ابي منك دين وارده لك متى ما مشت تجارتي ..
    هيفاء : تجارتك ؟ وش متى اشتغلتي ؟


    مضاوي ..: يالخبله بسوي شي وابيك تساعديني ...وهالشي لازم فيه ماديه وانا ماعندي ماديه بتسلف منك ومتى ما ربحت بعطيك الدين اللي تسلفته منك ..

    هيفاء وهي تجلس رجل فوق رجل : وش مشاريعك يالله بشارك معك ..
    مضاوي : بتعطيني او لا ؟
    هيفاء شوفي اذا عجبني المشروع بشارك معك من الحين اقولك ..اكيد بعطيك كم تبين لمشروعك ..

    مضاوي : 600 اريال ..
    هيفاء ..: وش 600 انا ما عندي الا 200 اريال ,,
    مضاوي : تنفع 200 يالله عطنيااها ..
    هيفاء: ماقلتي لي وش بتسوين ؟؟

    مضاوي : اولا بطلع لي بطاقة للجوال وبشحنه 50 اريال والجوال يمكن القااءابو كشف وبعد مستعمل يمكن القااه 60 اريال ..والباقي وبسوي اعلانات بالمدارس واغراض للدراسه ..

    هيفاء تقاطعها : اعلانات وش ؟؟

    مضاوي : امممممممم ماراح تفهميني .. بدرس خصوصي للبنات الابتدائي ..
    هيفاء : واهلك راضين غريبه ..؟

    مضاوي : اوووص اهلي محد يدري اني بشتغل هالوظيفه غيرك ..
    هيفاء : اجل وش له تكذبي عليهم .؟

    مضاوي : قلت بعد اسبوع بشتغل بعمل ليلي << والحمدالله انها وفقت معي اليلي ..
    هيفاء .. اها طيب ماقالوا لك وش هالعمل الليلي غريبه ؟

    مضاوي : بلا قت بعد اسبوع بيعطوني خبر ..
    .هيفاء ..كذا حلو بس ما تخافين بانه يكون غلط العنوان او انه السالفه فيها كذيه ؟؟

    مضاوي : لا تخوفيني ..انا بسوي اللي اقدر عليه..
    هيفاء : اصبري شوي بروح اجيب لك حاجه واجي ..
    مضاوي :وين رايحه تعالي ما ابي لا عصير ولا شاي اخاف تعود عليها وابتلش معك.؟؟

    هيفاء بضحكه : هههههههههههههه لا ماراح اعطيك اخاف كل يوم رازه وجهك هنا ويتزوجك ابوي ..
    مضاوي : اما يتزوجني ابوك بتكشخ من اليوم عشان يحط عينه علي ههههههههههههههه..
    هيفاء ..: وجع ترا ابوي كبير ماهو بقدر المسؤوليه ..
    مضاوي وهي تحطي يدها خلفها تبغى تتمغط :: اي هين ان شاءالله كبير ترا لا تخليني احطه براسي ..
    هيفاء وهي تدور بين الرفوف :: لا عاد انتي اذا حطيتي شي براسك بيصير يعني بيصير ...

    مضاوي : ترا عورتي راسي وش تدورين بين هالرفوف ..
    هيفاء ..: بوفر لك يالخبله ..
    مضاوي : وش توفرين لي ..
    هيفاء : اخوي عنده جوال ودايما قاطه ما يبيه لدرجه معطنياااه يقول ما يبغى لا الجوال ولا حتى الشريحه ..
    مضاوي :: واااااااااااااااو وش جواله ..
    هيفاء : لحظه قاعده ادوره ما اتذكر بس شكله عادي مو كشخه ..
    مضاوي : يالله عادي اهم شي جوال ..
    هيفاء تصرخ :: وااااااااااااااااااز لقيته واخيرا .. ذا الجوال شوفيه ..
    مضاوي : وش اسمه ؟
    هيفاء : ماعرف اسمه بس نوكيا وفيه كامره وش عليك بعد ..
    مضاوي : كويس حلو
    وبعدها تقول :انتي متاكده انه اخوك ما يبغااه ..
    هيفاء : متاكده الانه له شهرين موجود هنا كل يوم له رقم وكل يوم له جوال لا تخافين .. وال200 اريال سنعي عمرك فيها ..

    مضاوي وهي تضم هيفااء :: ربي لا يحرمني منك يااغلى اخت وصديقه ..
    هيفاء ..: بس خنقتيني تبغيني اموووت قبل لا اوافق على الخطيب ..
    مضاوي : اسم الله عليك يادب ..
    هيفاء /: وش رايك نروح نسوي الاعلانات من الحين ..
    مضاوي : الا جد هي تطلع بنفس اليوم او متى
    هيفاء : خليك انتي وانا اروح اسويها لك وش رايك ؟
    مضاوي وبيدها الجوال : اول شي علميني كيف استحمل ذا تراني ماعرف له بالمره ..ما الوم التاكسي يوم يقول مافي حد مافي جوال
    هيفاء : اي تاكسي ..
    مضاوي : هههههههههههههههههه اسكتي ما قلت لك السالفه..
    هيفاء : لا ما قلتي لي وش السالفه ..
    مضاوي : اولا سلميلي على ابوك وقولي له مضاوي تسلم عليك وتقولك شكرا الاني جد توهقت وماعندي ولا فلس جايتك اطلب منك الا يوقفني على بالي كذاابه اني بدخل البيت وبخليه
    ماعطيه حقه ..وابوك طالع من اليت وعطااه فلوس وانا وجهي طماااااطه من الفشله ..

    هيفاء : ههههههههههههههههه شفتي ابوي كريم يابرني ابوي ..
    مضاوي : دبه خلصيني وعلميني الجوال ولا اخذ ابوك ..
    هيفاء : لالا بعلمك ولا تاخذين الغالي مني ..
    مضاوي : الله يخليك لكم ..
    وهيفاء تاخذ مضاوي وتعلمها بالجوال وتخزن رقم هيفاء عندها ..
    والا تصرخ هيفاء :: بقره بقره ما تفهمين الحين مسحتي رقمي كم مره اعلمك مو كذا ..
    مضاوي وترمي الجوال : خلاص ما ابغاااه ياختي صعب ..
    هيقاء : وش الصعب كل شي مكتوب بالعربي هل تريد الحذف او لا ليه طيب نضغطين نعم ..
    مضاوي : ياختي لا تصرخين تراني توني اتعلمه ..منيتي علينا التعليم ..
    هيفاء ..: يالله اتصالي علي ..؟
    مضاوي وهي تشوف عيون هيفاء وهي خايفه من صراخها : اضغط الزر الاخضر صح ..
    هيفاء وشياطينها بتنقز : وش وش وش اسمع اول شي قبل الزر الاخضر وش تسوين ؟؟
    مضاوي : اضغط الاسما وادور اسمك واضغط الزر الاخضر ..
    هيفاء ::اوووووووووووووو واخيرا فهمتي اوووكيع كيف تغفلينه ..
    مضاوي ببتسامه شاقه الفم : الزر الاحمر ..<< فيس يضحك

    هيفاء : واخيرا فهمتي بس الحين بعلمك الاتصال السريع تضغطين رقم 2 والزر الاخضر اطلع انا لك على طول شوفي لا تخزنين ارقام ثانيه غير رقمي ورقم اللي راح تتفقين
    معهم بالحصص ..
    مضاوي : طيب ..فهمت ..
    هيفاء : يايالله جدامي يالعجوووز ...
    مضاوي : عاد لا تعيريني ترا عمري زي عمرك 23 سنه ليه تعايرني ..

    هيفاء : هههههههههههههههههه انتي عجوز وانا توني بشباابي اقول يالله البسي عبايتك بنروح للاعلانات نختار لنا اعلان لتدريسك ..
    مضاوي :: الا جد كم اطلب بالحصه الوحده ..؟
    هيفاء : اممم الحصه الوحده 30 اريال ؟
    مضاوي : بس قليل ؟
    هيفاء : وش رايك تتشرطين وتقولين ادرس الكورس كله ويوميا ماعاد الاجازات عشان تظمنين اهلك بانك تشتغلين مو يوم جالسه بطاليه ؟
    مضاوي : حلو 30 كل يوم ونااسه كم بالشهر ؟؟؟
    هيفاء : 900 اريال ..
    مضاوي بدهشه : للواحد 900 يعني لاربعه امممممم
    هيفااء : 3600 الف اريال

    مضاوي وعيونها تتطاير .. وااااااااااااااو الحمدالله لك يارب ..
    هيفاء بضحكه هستريه على شكل مضاوي :: ههههههههههههههههههههههههههههههه وش تحمدينه لسه ما اشتغلتي يمكن الناس تاخذك حصه بالاسبوع ؟
    مضاوي : لا بتشرط وبسوي نفس شرطك ههههههههههه

    هيفاء ..: يالله قووووومي
    مضاوي : وين ؟
    هيفاء : شكلك نسيتي .؟
    مضاوي : لا تلوميني ذا بيكفي والله ماراح اكون طمااعه .
    هيفاء وهي تقرب من صديقتها : لا تخافين يامضاوي انا معك صدقيني ماراح اخليك ياقلبي ..
    مضاوي : هيفاء والله قليل زيك والله اخجل منك من كثر فضلك ..
    هيفاء : الفضل لله يابنت مو لي .. وانتي لا تنسين انك سعاديتني كثييير ..
    مضاوي : وش سعادك فيه كله بالطرسه وفي الكليه اسويلك مراجعات وحل واجباتك ياعمي طيري
    هيفاء :: تتذكرين يوم تقولين للبنات انا احل واجباتكم كم تعطوني من ذاك اليوم احب اساعدك ..
    مضاوي : يابنت انتي ناويه تذليني بعد ..هههههههههههههههههههه
    هيفاء : مدري ليه انا بالذات ما تاخذين مني ؟
    مضاوي : الانك الوحيده الي رضيتي فيني صديقه ..وانتي تعرفين حالي والبنات كيف مو متقبليني بالفصل ..
    هيفاء :قوومي ناويه تبكينا اليوم يالله ترا اخر مره اعرض خدامتي لك ..
    مضاوي :: ههههههههههه يالله قمنا قولي لسووااق يشغل السياره الرزريز ..
    هيفاء : ههههههههههههههههههه ولمن لك اشهدنها راحت فيها وطي ..
    مضاوي : ههههههههههههههههههههههههههه ليه ما استهلها ..
    هيفاء : لا اذا ركبتها انا اركبيها انتي ..
    مضاوي :: ابشري وهي ترلبس عبايتها تبغى تطلع مع هيفاااء ..

    ___________________

    بالحمام كرمكم الله .. بصوت الدش الساخن الذي لا يوجد مبرد له .. تجلس على باحدى زواياااه منخفض صوتها
    وتهمس بخفعه لا تريد احد ان يسمعها ..
    لولوه : قلت لك خلاص الوعد بيصير بالشقه اللي انتي تختارينها ياقلبي ..
    ......: قلت لك لا تناديني بالمؤنث ..
    لولوه : اسفه ياقلبي انت ...
    .......: شوفي ملابسك ذي المعفنه ما ابي اشوفها عليك مره ثانيه انا قلت لهم اذا تبغون لولوه لبسوها ..
    لولوه : اوكيه موافقه بس شوف من الحين اقولك ذاك الشخص اللي جبتيه لي ما ابغاااك اكره ياصيته ..
    صيته : وش صيته انتي نسيتي كم مره اعلمك اني بويا ماني بنت سميني سامي ولا تناديني صيته ..
    لولوه: اسفه تعرفين انا توني جديده معكم يبيلي وقت على ما اتعود يا سامي ..
    صيته : يابعد قلبي انتي خلاص الوعد بالشقه اللي جنب اللي بالشارع العام ..الساعه 8 بليل ..
    لولو ه: ثمان ما اقدر انا دايما حلو وقتي الساعه 6 ؟
    صيته : دبري نفسك يالله انا مشغووول ..
    لولوه :لحظه انتي علمتيهم اهم شرط عندي ؟
    صيته : اي خبرتهم الدفع اول ....
    لولوه وهي تنزل راسها وبصوت اخف : كويس خلاص بحاول الساعه ثمان ..
    صيته : لا تقولين بتحاولين تجين يعني تجين ولا جيتك واخذتك لا تنسين انتي من جيتي لنا وحنا من نمشيك مو انتي اللي تمشينا ...
    لولوه بياس : خلاص ابشر راح اسوي اللي يعجبكم بس المبلغ امسكه انا ....
    صيته : كيفك زباينك وانتي كيفك فيهم ..يالله بسكر ..
    لولوه : طيب .. مع السلامه
    صيته : مع السلامه ..
    وهي تحاول ترسم خطه كيف راح تطلع من البيت بالموقت المطلوب وهي تتذكر كيف رمت نفسها للفئه الفاسده
    وهي تقول وش يصلح حالي الحين خلاص بنت ضايعه لا ابو ولا ام تهتم فينا امي كل همها الفلوس والشغل عمرها ما راقبتنا وين رحنا او وين جينا
    هنا الكل محد يدري باحد هل انا جد اروح المدرسه او لا من بعد ما تركتني نوفا بالثانويه وانا ضايعه لا رفيقه لي كل هم امي الفلوس حتى رفيقتي واختي اخذتها مني
    لشغلها ومصالحها ..وهي تغفل ماء الدش وتغسل وجها وتطلع من الحماام (كرمكم الله ) وهي كلها همووما متسلطه ..

    ______________________
    في احد المجمعات الكبيره بوسط الشمس الحاره بـ سطل ماء ومنشفه من نوع الجلد واسفنجه .. بملابس لا باس فيها ووجهه فيه ضياع الطفوله المبكره ..
    وعبق الرجوله المتقدمه ينسى من يكون حين يعمل كل همه ان يكون قد المسؤوليه .. ينظر الى الاطفال الذين يخروجون من المجمع بفرحه مشرق يناهزون عمره
    .....كل شخص مع لعبه سياره او اي نوع من الالعاب الماركه التي تظهر بالكرتون .. ويدور حوار بينه وبين عقله انا ليست طفلا انما انا رجل سوف اساعد اهلي

    وهو يتذكر كلمة والده حين يجلس مع كل مره :
    انت رجال لا تضيع شباابك مثل ما ضيعت انا شبابي وطفولتي باشياء مالها معنى متعب اهلك محتاجين رجال وانت رجالهم يامتعب ساعد امك اذا تخرجت لا تخليها ..
    ولا تهمل دراستك ترا شفني ضيعت دراستي ومشيت مع ناس ضيعتني وضيعت مستقبلكم لا تقول انك صغير انت عمرك 12 وتفهم الله الله بصلاتك لا تنسااها ياولدي
    لا تسوي نفسي وانا ابوك ما صليت لربي يوم ودي لو ارجع 5 دقايق بس اسجد لربي .. (ويذكر بكي ابوه )

    متعب : اوعدك ياوعدك ياوبي ..

    يصحى متعب على صوت رجل كبير بسن : تغسل سيارات انت ..
    متعب : ايوه بـ30 اريال ..

    الشايب : غالي ياولدي اللي اعرفه تغسيل السياره 20 وكثير ..
    متعب : بس ياعمي انا اغسلها عدل واذا شفت شي ياعمي ماطاب لك ابشر برده لك ..
    الشايب اعجب بكلام متعب مع صغر سنه ...
    الشايب ... كم عمرك ياولدي ؟؟

    متعب : 12 سنه
    الشايب يقرب منه ..: ماشاءالله عليك انت سعودي ؟

    متعب يضاايقه هالكلام بس ما نزل راسه وقال بينه وبين نفسه الشغل مو عييب مو عيب يامتعب..: اي نعم سعودي ..
    الشايب ..: ليه ماعليك مدرسه تحل واجباتك ..

    متعب ما عجبته السوالف حب يغير الموضوع : امر ياعم تبغاني اغسل سيارتك او لا ؟
    الشايب .: شكل كلامي مو عاجبك ؟
    متعب : ابد بس انا وراي شغل واعذرني ...
    الشايب .: وش رايك تجي معي ..

    متعب ..: اسف ياعم انا ما اروح مع احد..
    الشايب .: لا يابوك انا ماراح اخطفك بروح اشتري لك ملابس غير ذي وشغل يعجبك ..
    متعب : اسمحلي انا ما شكيت لاحد واذا بشتري بشتري من فلوسي ..
    الشايب اعجب كثثثثثير بكلامه متعب ..

    الشايب .. ما شاءالله عليك ..
    ومتعب مندهش من كلامه ومتعجب
    وهو يمد بوكه ويطلع منها 50 اريال .. خذ يولدي ..
    متعب .:انا قلت 30 اريال ؟
    الشايب : هذي مني العشرين زياده ..
    متعب ..: .....................

    الشايب : لا تخاف صدقني انا حبيتك من الله واحسبها هديه من عمك
    متعب .: ثواني وخلص سيارتك واذا ما عجبتك قولي ..
    والشايب يشوف متعب كيف يمسح بضمير وبروح الطفوله الضائعه منه .. ويدعي ربه بانه يشوف له ضنا قبل لا يموت ويشبه هالولد ..

    بعد ربع ساعه ... متعب وهو يمسح عرقه من الحر ,, سم ياعم خذ سيارتك نظيفه ..
    الشايب : ماشاءالله عمري ما شفتها تلمع كذا والله انت تستاهل فوق 50 اريال ..


    متعب وهو منصدم لالا 30 ولا تزيد ولا تنقص انا ما امشي برشاوي ..
    الشايب يضحك ... هههههههههههههههههههههههههههههه وربي ما ضحكت زي كذا ياولدي ..
    متعب ..: الا انت وش اسمك ؟
    الشايب : انت ما قلت لي وش اسمك عشان اخبرك وش اسمي .؟
    متعب : انا اسمي متعب ..
    الشايب :: وشكلك متعب اهلك ؟؟ وليه سموك كذا ؟
    متعب بذكاء : وانت وش اسمك ..
    الشايب .: وانت ذكي تضيع السالفه ؟
    متعب : والله اهلي ما جابوني الا اخر واحد ويقول ابوي انه على اسم ابوه هع ..
    الشايب ..": وليه انت ماتعرف اسم جدك ؟
    متعب : هههههههه اكيد بعرفه ..وانت وش اسمك
    الشايب : اسمي منصور ونادني ابو غايب ..!
    متعب : هههههههههههه شكل ولدك ماراح المدرسه اليوم غايب ..
    الشايب بحزن : ماعندي ولد ..
    انصدم متعب :: اسف ..
    ابو غايب : تصير ولدي ..
    متعب ..: يشرفني ياعم ..
    ابو غايب يمد له مية اريال : خذ يالله لازم امشي ..
    متعب : لا انا ما اخذ الا 30 اريال ..
    ابو غايب : توك تقول تتشرف فيني ابو وش فيك رديت بكلمتك ترا الرجاجيل عيب يابوك ترد بكلامها ..
    متعب .: اخذها بشرط ..
    ابو غالب : وشهو الشرط ؟

    متعب : اذا جيت وشفتني تخليني اغسل سيارتك مجاااااااااانا ..؟
    ابو غالب بضحكه : وانا موافق .. يالله اسمحلي ياولدي بطلع

    ويمشي ابو غالب بسيارته الفخمه ويبتعد عن المجمع الكبير ..
    الا يشوف صبيان بعمره يتحرشون فيه ... انت ياهيه تعال نظف نعالي < كرمكم الله
    متعب معطيهم طاف وهو يلم اغراضه فرحان بالمية اريال وش راح يشتري لاهله فيها ..

    وهو يمشي الا ذاك المجموعه من الصبيان يتجمعووون عليه ..ويرمون عليه ذاك الكلام الرديئ الوقح .. وهو ما يبي يتهاوش معهم او يرد عليهم
    يسمع دايم ابوه يقول خل الكلاب تنبح والقافله تسير .. ومالك باحد ياولدي مهما كان ربعك خلك بروحك يمكن ابرك لك ولا تضيع بربع السؤ اللي ما انفعوا ابوك ...

    الا تجيه ضربه قويه من الخلف ويسقط على ركبته ويمسك راسه وهو يقول: اااااااااااااااااااااااااااااه

    الاول : اذا كنت رجال تعال مد يدك يابن ......................

    الثاني .: ياولد الخدامه تنعال واخيرا شفنااك برا المدرسه اذا فيك خير تعال مد يدك علينا الانك ما تقدر ..
    متعب يشوفهم ولا يقدر يتكلم ما يبغى يتهاوش معهم ويصير فيه شي .. الانه هم 5 وهو بروحه ..

    متعب ... وش تبغوون مني ؟؟
    هادي : انت تعرف وش نبي ..
    متعب .: وش عرفني وش تبغون ؟
    هادي : نبغى نظربك وش رايك ماعندنا شغل ؟؟

    متعب : انتوا خمسه وانا بروحي ما تشوف انها ظلم ؟
    هادي :: عطنا الفلوس اجل اللي جمعتها اليوم ؟
    متعب : ما جمعت شي ..
    غازي : كذااااب انا شفت الرجال يعطيك 100 اريال ..
    متعب : وهذي لاهلي انا ما العب ..
    غازي وهو ينادي ربعه ....تعاللووو يالله نظربه ونتخاشر بالميه ..
    متعب وهو يخبي فلووسه ويكور على نفسه الا وكل واحد ظااااااااااااااربه من جهه .. وهو يتوجع المسكين ..

    واحد يظربه بيده والثاني براسه والثالث يدعس عليه والرابع يعااايره والخامس يحاول يمد يده يبغى ياخذ فلووسه اللي جمعها اليوم ..
    والمسكين متعب متكور يستحمل الالم ولكن لا يفقد الامل ..

    لم يستحمل طويلا فقد الوعي تحت الشمس الحارقه .. وبظربات الصبيان الموجعه ...وسرقوا ماله وتركوا مرمي على رصيف السيارات تحت شارع حارق لا يرحم بحرارة
    الصيف الملتهب ...

    _______________

    وفي جهه ثانيه بعمر الزهور المتفتحه مضاوي وهيفاء (23 سنه )
    يشاركون الضحكه والفرح والحزن معها ..
    هيفااء : وش مسوويه ذي الورقه غاليه لصقيها على ذا الباب ..
    مضاوي : تتوقعين بيتصل علي احد بكره ؟
    هيفاء بتفكير :: ليش لا ؟
    مضاوي : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    هيقاء : استخفيتي ؟ الحمدالله والشكر ..
    مضاوي : تخيلي زوج وحده من المدرسات يوقف هنا وياخذ رقمي ويغازلني شوفي اذا مزيون باخذه ..
    هيفاء ..: والله منتي صاحيه شكل الفكره لاعبه براسج يادبه ..
    مضاوي : بقوى وربي لاعبه الله يستر من الضحك اليوم ههههههههههههههههههههههههههههههه

    هيفاء : اللهمه اجعله خير يمكن ذي بداية الافراح ؟
    مضاوي وهي ترفع يدينها نفس العجايز :: يااااااااااااااااارب الله يسمع منك الا اقول وين القبله ؟؟
    هيفاء .: ليه ناويه تصلين هنا ؟
    مضاوي : لا يالهبله يقولون ادعي بجهة القبله تقبل الدعوه ..
    هيفاء : ههههههههههه ربك بكل مكان يادبه يسمعك ..
    مضاوي .: ما علينا يالله نمشي لمدرسه ثانيه نعلق فيها الاعلانات ..
    هيقاء .. يالله نمشي ...

    ____________

    ابو غايب وهو بسيارته يذكر ربه على متعب .. جد يدعي ربه انه يرزقه الولد .. الا يبغى جواله ويدوره بسيارته مو لاقيه له اثر ..؟
    استغرب وين حطيته يامنصور ؟؟ لا يكون نسيته بمحلي ..لالاا يوووووووووو لا يكون الولد سارقه ويقول ما ابغى منك شي ؟ يعني سارقه بس لا اللي يسمع
    كلامه ما يقول انه حرامي ..؟

    وهو ياخذ الاشاره فوق تحت يبغى يرجع للمجمع اللي فيه محله المجوهرات ..
    وهو يصفط جدام المجمع بيتاكد بالاول هو بالمحل او لا .. وهو ينزل من السياره وفي باله كلام متعب : عمي لو جد تبي تعطينيااهم ابغااك تناديني كل يوم ولا ومجانا ..
    ويصعد بالانصنصيل الى محله الا يشوف واحد من عماااله واقف ..

    العامل : ياعم نسيت جوالك ..
    منصور : مشكور ما قصرت ياولدي ..
    وهو يقول ياربي سامحني ظلمت الولد وهو بيركب سيارته يشوف جمعة الناس على شي شده فضوله وحب ياخذ نظره الا يشوف متعب طايح على القار ودمه ساير ..
    يقرب منه متعب متعب انت صاحي :: شاف ما منه رجاء..

    ركب سيااااااااارته وركض فيه على اقرب مستشفى للمجمع ....


    نهاية الجزء الثاني ...

    (( وش تتوقعون بالاجـــــزاء القــادمه ؟؟؟ )))

    * هل تنجح مضاوي في مشروووعها ؟
    * هل يموت متعب ام يحيا ؟
    * وش قصة ابو غايب (منصور ) مع ام متعب ؟
    * نوفا بالجزء الثالث يحدث لها شي وش تتوقعون يحدث لها ؟
    * ليلى مشكله تقع ففيها تورط العائله كلها وش هي ..؟
     
  3. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الجـــــــــزء الثالـــث ..
    =--------------------

    الساعه 6 ونص المغرب ..
    البيت فاضي مافي الا نسمات الهواء البارد يدخل بين ثغرات البيت القديم .. وضوء اللمبى الخربان اللي يشب واحد ويطفي الثاني
    الام بالدوام والاب بالمجلس بمقعده المتحرك ..والجو هاااااااادي مافي حركه غريبه ... وتشوف بعيونها وتكتشف اي حركه حولينها ..
    نست بانه اختها نوفا نايمه وليلى رايحه للمكتبه تجيب لها كتاب للجامعه .. ومضاوي من الظهر ما رجعت ومتعب ما تدري وين ارضه ..
    خذت نفس عميق وتوكلت عل الله واخذت عبايتها بتطلع من الباب الغرفه قبل لا يطب عليها احد ويعرف انها بتطلع من البيت ..

    وتمشي براس اصابع رجلها وشايله بيدينها شحاطتها وانتي بكرامه وعباايتها الانه صديقتها سامي (اللي هي صيته )واقفه عند الباب تنتظرها ..
    وتتاكد من غفل بااب غرفتها عشان لا تصحى اختها نوفا ..وهي شوي شوي تقترب من الباااب بدقات قلبها سريعه قبل لا يطب عليها احد وتروح فيها الى الجحيم الانه
    دايم تقول لاهلها انه رايحه لرفيقاتها تدرس عندهم وتعرف اهلها بيرفضوا وبتروح فيها وطي ..
    لازم تروح قبل لا احد يدري عنها وتنفضح الانه كل الاعذار اللي عندها دايم تخلص واذا ماراحت بتفضحها صيته وهي دايما تهددها بانه اذا ماجيتي
    لا تنسين انه ورقة الشقه باسمك .. وتتذكر كم هي خبله وقعت من غير ما تقراء الورقه وتعرف وش فيها ....اغترت بالفلوس ونست انه مستقبلها انهدم فوق و تحت عليها
    وعلى اهلها وهو السبب الي جرافها بهذا المستوى من العصيان والكفر ..وضيعت شرفها وكل ما تمتلكه البنت من انوثه ومستقبل ونجرافها الى زاويه الانجراف ..

    تصل الى باب البيت بصعووبه ودقات قلبها مازالت طبول تدف بسرعه واخيرا مسكت مقبض الباب وتفتحه وهي تشوف سيارة صديقتها وتنطلق لها مسرعه من غير وعي
    وخوفا من احد يراها بهذا الشكل ..

    تدخل السياره وهي تتنفس بسرعه وبصعووبه وتسند جسمها الصغير النحيف الى الخلف وهي لابسه عبايتها بها اكمام الفضيه والذهبيه ,,
    سامي (صيته ) :وش بك كانه يجري وراء كلب ..<وانتوا بكرامه
    لولوه : اصبري شوي خليني اخذ نفس .. وهي تاخذ نفس عميق ..

    سامي : ها ارتحتي الحين ..؟
    لولوه : اكيد ارتحت بعد ما ركبت السياره ..
    سامي وهي تامر سايقها : شاكر روح مشغل ..
    لولوه : وش له المشغل ؟
    سامي : نسيتي انه الزبون طالبك كذا ..
    لولوه وهي منزله راسها وهي متحسفه عل كل ثانيه ضيعة عمرها فيها .. ضيعت اهلها شرفها كل شي تمتلكه بقرب هالشله الفاسده ..
    سامي تقاطع تفكيرها وسرحانها : اشوفك ماهو عاجبك الوضع ..
    لولوه : صيته خلاص اليوم ذا اخر واحد راح اجتمع معه ياليت تفهميني ..
    سامي : قلت لك مليون مره اسمي سامي ..وثانيا انتي الخسرانه موب انا بتخسرين حياتك كلها بالسجن يوم ابلغ عن الشقه .. وعن سمعتك واثباتات الفيديوو والحركات ..
    وثالثا بتجلسين انتي واهلك ببساط الفقر ..

    لولوه وكلها خوف : عارفه بس انت لازم تقدر ظروفي (وهي تحاول تكتم الدمعه ) ابوي مشلول وامي تشتغل واختي تدور شغل وانت تعرف الباقي وانت استغليتني بشغل يشيب الراس

    ترد عليها صيته : والله ياحبيبتي مو انا اللي قلت وقعي وانت ماقريتي وهذي مو مسوؤليتي الانه القانون لا يحمي المغفلين زيك ..


    لولوه ::...................................

    وش ترد وش تقول اي كلمه راح تروح فيها بسابعين داهيه ..
    تسكت وتبلع الهم احسن من انها تروح من يد اهلها بعااار يلحقها طول عمرها ..او تندفن حيا من اهلها وخصووصا امها ..
    ثواني الا وتوصل للمشغل الفخم المزين من الخارج بلون المووف والوردي الغامق .. ومكتوب عليه مشغل الدلع ..

    سامي : يالله انزلي ..
    لولوه وهي تشوفها قبل لا تنزل : وليه انت ماراح تنزل معي ..
    سامي : تعرفين اني اكره هاالاماكن لا تخافين انا موصيه ناس عليك ومن الحين اقولك لا تعارضين اللي يسونه لك
    لولوه : اهم شي ما يغيرون شكلي ويشكون اهلي فيني ..
    سامي : اقولك لا تعارضينهم وانتِ تخفين من اهلك اقولك اهم شي الزباين بعدين اهلك لا تنسين الاتفاق ولا المصيبه اللي راح تلحقق والعار اذا اعتراضتي ..
    لولوه بخوف : وش اقول لاهلي اذا شافوني كذا ؟
    سامي : مالي شغل اهم شي زبايني ..
    لولوه بعصبيه تسكر الباب بقوه وهي مالها خلق وميته خووف
    وتدخل المشغل ..بخطوات ثقيله متردده تدخل او لا تدخل او لا اذا دخلت بتثبت نفسها وتحمي اشياء كثيره فيها .. واذا هربت بتروح بسابعين داهيه
    يعني لازم ادخل وهي تلتفت للخلف وتشوف مازالت السياره واقفه ما تحركت وهي تقول لنفسها خلاص يالولوه هذا قدرك ولازم ترضين فيه خليك كذا لين يفرجها ربك
    وتتدخل المشغل الا تستقبلها وحده من السيدات السعوديات الراقيات الا تصدمها بقولها : انتِ اكيد لولوه ..
    لولوه بصده وبدهشه: كيف عرفتي اني لولوه
    ما كملت جملتها الا تمسك يدها وتجرها معها للداخل المشغل وتقول لها : لا تتحركين مو مهم كيف عرفتك لكن لازم تسوين الاشياء بالحرف الواحد وانصحك انك ما تعصين هالاوامر الانك
    بتروحين فيها ..
    لوولوه بعصبيه : ما يحتاج تقولولي ذي المعلومه كل ثانيه ..
    غاده : ممكن تتكلمين بصوت منخفض الانه انتِ اعرف بالسريه وما يحتاج اكمل وهي تلفظهرها للولوه ..
    لولوه : من انتي ؟
    غاده : انا غاده تقدرين تقولين اني اعمل هنا ..
    لولوه : انتي معهم .
    غاده : يمكن ايه ويمكن لا ؟
    لولوه : كيف اجابتين مختلفات ؟
    غاده : خلينا نكمل الشغل وبعدها اسالي على كيفك ..
    وهي تسند لولوه على اقرب كرسي وتفتح شعرها المتوسط الطول لونه البني الفاتح وتغسله بالماي وغاده تسالها ..
    غاده : كم عمرك ؟
    لولوه : 17 سنه
    غاده : صغيره .
    لولوه : وش ينفع العمر الحين ؟
    غاده : توك صغيره تقدرين تغيرين اشياء كثييره بحياتك ..؟
    لولوه : وش قصدك مافهمت ؟
    غاده : ما يحتاج اوضح او افهمك انتي افهمي .؟
    لولوه قولي عني غبيه ما افهم بس وضحي لي مقصدك يمكن القا على يدك الحل ؟
    غاده : يمكن ما اعطيك الحل يمكن اعطيك معادله وانتي افهميها وحليها وبتلقين الحل ..!!
    لولوه : في احد قال لك انك معقده .؟
    غاده بضحكه : الحياة سهله بس نفهمها ..وقمت تضحك ههههههههههههههههههههههه
    لولوه : طيب راضيه بمعادلتك بس عطيني حل ابغى اطلع من هذي الحياة الكئيبه ..
    غاده : بس ها انا مالي خص اذا صارت لك ازمات او مصاايب لكن هو حل واحد يمكن انتي تطلعين منها بسلام بس موعلى طول بتظلين مثل الظل يحاول يهرب من صاحبه ما قدر ..
    لولوه : بصراحه مافهمت ,.؟
    غاده : ذي العباره خليها ببالك الظل وصاحبه اما المعادله ( ابتعاد + غربه + علاج ذاتي ونفسي + حمايه + اختفاء للابد = امان )
    لولوه : يعني هالمعادله بتوفر لي الامان .!
    غاده : انا قلتها لك وانتي براحتك ..
    لولوه : وهي تسجل بذاكرتها المعادله وهي تررددها بطول ماهي بالمشغل ..



    ---------

    في مكان بعيد بمستشفى ......... كان هناك طفل لا يريد الصياح يقاوم غرز الابره وخيوطها المؤلمه ..يحبس الدمعه التي من حقه ان يبكي لكي يطلق الصراخات والالم بداخله .؟.

    او غايب : ماشاءالله عليك يا متعب ما تبكي ..
    متعب بقوى : انا رجال ما ابكي ..
    ابو غايب كل لحظه يحب هالولد حب مايدري ليه .. حببه به الله ودخل قلبه من اوسع ابوابه .. لكن ما عرف اي شي عنه سوا انه اسمه متعب ويشتغل بالتنظيف السيارات ..

    متعب بتعجب : وش بك ياعمي ؟
    ابو غايب : مابي شي بس انت طمني عنك وشلون جرحك ..
    متعب بقوى متصنعه : انا بخير والحمدالله ...
    ابو غايب .: عسى دايم ياولدي ..
    وهو يمد يده لجواله ويعطيه لمتعب : خذ كلم اهلك وطمنهم عليك ..
    متعب هو يشوفه ونزل راسه بسرعه من غير اي صوت :....................
    منصور .: عسى ماشر متعب نزلت راسك لا يكون ماعندك اهل ..
    متعب بصدمه وبصوت قوي : لا عندي اهل بس ماعرف كيف استخدم ذا الجوال واهلي ماعندهم تلفون ..
    ابو غايب : اهاااا كذا يعني ..خلاص وين بيتكم بوديك له ..
    متعب : لا ما ابغى اتعبك معي ,.,
    ابو غايب : لا لالا ما ابي اسمع منك هالكلام انت اعتبرتني عمك ويالله بجيب لك كرسي متحرك تجلس عليه لانه رجلك توجعك ..
    متعب ,,: لا اقدر امشي عليها لا تخاف ياعمي ..
    ابو غايب : ما ابي اتعبك ولا تكبر وتخلي نفسك رجال يالله حتى الرجاجيل يحبون يجلسون عليه ..
    الا يسرع متعب بعقله ويقول من غير شعور :: الا ابوي ما يتمنى يجلس عليه ..

    ابو غايب لاحظ جمله بس مافهمها : وش تقول ياولدي ؟
    متعب : سلامتك ياعم اقول يالله نمشي ..
    ويركب متعب السياره بفرحة طفل يتمنى يجلس بكرسي وبسياره فخمه مثل سيارة العم منصور ..
    وهو جالس يشوف كل قطعه موجوده بسياره بعينه يتفحصها ..والابتسامه راسمه الفم وكانه نسى الوجع اللي به ..
    وهو يتذكر شي حب يسال العم فيه ..

    متعب : ممكن سالك سؤال ..
    ابو غايب وهو يسوق : سم
    متعب : سم االله عدوك لا بس بغيت اعرف وش اللي رجعك للمجمع وانا كنت شايفك طالع منه ..
    ابو غايب : هههههههههههههههههههه كنت ناسي جوالي بالمحل ..
    متعب : اهااا وسكت ..
    ابو غايب : وين بيتكم .؟
    متعب .: على يمين المحول الكهرباااء ..
    ابو غايب فهم انه ما يبغى يشوف بيته اللي يسكنه بحي قديم احترم رغبته وهو يوقف السياره بجوار المحول ..
    متعب : مشكور ياعم ..
    ابو غايب بضحكه : وشهو منت عازمني على قهوى ..
    متعب وهو منزل راسه : والله لو عندي بيبسي كان عزمتك عليه مو قهوى بس ظروفنا ما تسمح نشتري قهوى ..
    ابو غايب : اي واحد بيتكم ؟
    متعب وهو ياشر على بيته القديم اللي بين كل البيوت اقدم شي ومكسر ..
    ابو غايب : بيتكم ملك ؟
    متعب : لا اجار ..
    ابو غايب حس الوقت متاخر : متعب تعال ابيك شوي اقرب ..
    متعب وبحسن نيه يقرب له .. : نعم ..
    ابو غايب وهو يدعس بجيبه 200 اريال .وهذا رقمي بعد اذا تبغاني اطلبني .
    متعب ..: وش هذا ؟
    ابو غايب : اعتبره مصروفك اللي تعبت فيه وانصرق ..
    متعب وهو يخرج الفلوس ويعطيه بيده : انا لو ابي فلوس اشتغل بعرقي مو اخذ من احد ..
    ويقطهم عليه ويرمي السلام ويمشي لبيتهم ...

    ابو غايب : هالولد فيه رجوله مبكره ماشاءالله عليه والله يخليه لاهله صج ونعم التربيه ...
    ويمشي بسيارته لبيته ...

    ----------------
    مر اسبوع على هالاوضااع.. مضاوي صايره تجيها مكالمات لوظيفه وسوت جدول كل وحده متى راح تبدا فيها بتدريس وعمر الطالبه ..
    وهي فرحاانه بس تنتظر هالاسبوع متى يخلص عشان تبدا التدريس ومايكشفون اهلها كذبتها ..

    ولولوه مثل عادتها تطلع من غير علم اهلها ويوم ترجع تقول انها عند صاحبتها تدرس او طفشانه او انها راحت تسالها عن حاجه بحجه ماعندهم تلفون او اي شي تشوفه
    مناسب ..

    ومتعب مر عليه اسبوع في مكانه الجديد بالمجمع بعيد شوي عن بيتهم يحاول كل البعد بييعد عن الشله اللي شافها ..
    ابو متعب على حاله كل يوم بالكرسي المتحرك لا حول له ولا قهوى يحاول كل الجهد انه يكون قوي جدام ابناءه ..
    وام متعب المراءه الصبوره اللتي تدور لقمة العيش لابناءها وزوجها ولسد لقمه العيش والاجار الغالي ..

    مر الاسبوع كما هو ولم يتغير سوء اشيااء خفيفه ..

    في الجامعه الساعه 12 الظهر
    : في مجموعة بنات مهسترات بضحك ..تجلس بنت معهك طبعها غير اسلوبها غير نظراتها لهم غير بس الانه اصروا عليها انها تجلس معهم بنفس الطاوله رغم
    عنها وعلى قولتهم انها معزوومه لو على كاست عصير برتقال .,.

    تجلس ليلى وهي ماهي راغبة الجلسه مع البنات بس وش حيلتها معزمين انها تجلس ولو تشرب كاسة عصير بعد انتهاء الاختبار الصعب لهم ..وهي مستمعه لسوالفهم ..

    نهى : تعالي علياء ليه انتي بخيله مكافاءتك توك ماسكتها
    علياء : طيب انتي تعرفينها انها ما تكفي 1000 اريال وش تكفي لملابسي وتي شرتات ولا بناطير ولا جوال جديد ولا مصروف بليز قدري انا لازم اجيب واسطه ترفع المكافاء شوي ..

    جوزه : ههههههه وانتوا كل يوك كذا تتكلمون عن المكافاء ..وهي تلف وجهها لليلــى وش رايك انتي ياليلى .

    ليلى : رايي بايش ؟.
    جوزه : في زيادة المكافاء ..؟
    ليلى : والله هي كذا ماراح يقيرونها لو وشنهو ..
    جوزه وهي تشوف عصيرها :: بعدك ماشربتي العصير ..
    ليلى وهي تشرف منه رشفه ... كا شرب ارتاحي ولا تراقبيني بشربي ما احب ..
    وليلى ما تحب جوزه الانه كذا مره تحاول تسرق ورقتي بوقت الاختبار وياما كثيره تهاوشت معها عشان الغش وانا ما احب اغش وهي دايما تبي تخلط عمرها معي ..
    وما تفهم اني ما اواطنها ومع هذا جالسه لي وكانها علطه ناشبه ببلعومي ..

    تقاطع سرحانها جوزه .. : وياحلوك وانتي سرحااانه الا اقول ليلى وش عملتي بالاختبار اللغه ..
    ليلى : الحمدالله وزين
    الا تنقز عليها علياء : وش زيين يماااااااااا يرعب وربي ما عرفت ولا كلمه وشهو جايبين امتحان معجزه نحله ..
    ليلى وهي منقرفه : لللي يدرس مو صعب عليه وانا لي اسبوع بالمكتبه اتدرس له ..
    وهي تحاول تقوم الا جوزه تمسكها :: حالفه عليك ما تقوين الا يوم تخلصين العصير يعني تخيبين ظني بالعزينه وهذا وانا اغليك وعازمتك ..
    ليلى : العصير اعتبريه اني شاربته ومشكوره وماقصرتي ..
    جوزه تمسكها مع يدها : لالالالا انتي تبغيني ازعل عليك ..
    ليلى : وهي تشرب العصير ما تركت منه الا رشفات خفيفه ..
    جوزه وهي ترسم علامة النصر بشفتها ..: اي كذا ما ازعل عليك الا وش رايك ايل ذا الكيس عنك ..
    ليلى بتعجب شديد :: وش له الحمدالله عندي يدين وانتي ما قصرتي ياقلبي يالله مع السلامه ..
    نهى : هههههههههههههههههه ياما رحمت حالها مسكينه والله هالليلى طاحت بيد جوزه
    جوزه وهي تشوف نهى : قولي ياحظها هههههههههههه
    علياء : وش راح تسوين الحين ..
    جوزه وهي تقوم : بتشوفين الحين بس استني هالساعه تعدي ..
    نهى : الله يستر منك ياجوزه وش راح تهببين بالبنت ..
    جوزه : اللي يحط راسه براسي بيندم والله ليندم وهي تشوف رفايقها بنص عين .. وهي تمشي تراقب ليلى وين بتروح ..
    تقرب منها وتسحب الكيس من ليلى .. وتحط شي من غير علم ليلى ..

    ليلى بصدمه من سحب الكيس اللي بيدها .. تلتفت بسرعه الا تشوف جوزه
    ليلى بصراخ :: هذا انتي وش تبغين انا قلت لك الف مره ما ابي منك مساعده يابنت الناس فكيني من شرك
    يعني لازم تاخذين تهزيئه ..
    جوزه :: خلاص خلاص انا هبله حبيت اسااعدك وانتي مو وجه مساعده وهي تشوف غريبه تغيرت نبرة صوتها .. وتاخذ الكيس من غير ما تشوفه وتكمل مشوارها
    للمحاظره الجايه ..
    جوزه وهي تبتسم اخيرا بضحكه هستريه وهي تقول بنشووف ياليلى من يترجا الثاني اكثر هههههههههههههههههههه

    _________


    مضاوي : نعم هذا انا ..
    مضاوي :ادرس لغه عربيه ورياضيات واحل الواجبات ..
    مضاوي : لا ياقلبي يا وش قلتيلي ..
    مضاوي : ونعم والله بام عمر ...شوفي ياقلبي انا ادرس طوال الشهر كل يوم حصه بـ30 اريال ماعاده الاجازات ما ادرس وفترة الدراسه من 4 الى 9 ..
    مضاوي : حلو اسم الطفله والمرحله ..
    مضاوي : ربي يخليها لك طيب طيب خلاص ابشري بس انتي عطيني العنوان وان شاءالله بكون عندك من الاسبوع القادم ..
    مضاوي :خلاص بينا تلفون ..
    مضاوي :فمان الكريم ..
    هيفاء : هاااا بشري ..
    مضاوي وهي تكتب بدفترها اللي نسقته لها هيفاء بجداول الحصص بترتيب وبتاريخ وبالمواد وحتى منهج الحصص فيه ..واسماء الطالبات اللي راح تدرسهم


    مضاوي : لا ابشرك الحين صاروا اربع زباين هالاسبوع كويس ..
    هيفاء : كويس اظن بتكتفي ؟
    مضاوي : بس باقي حصتين .؟
    هيفاء وهي تشوف الجدوال عدل .شوفي حصه من الساعه 4 الى 5
    والحصه الثانيه من 5 الى 6
    والحصه الثالثه من 6 الى 7
    والرابعه من 7 الى 8 ..
    والخامسه 8 الى 9 ..
    ولا تنسين المناطق والتكاسي هالساعه لازم نقسمها على التوصيل ياحلوه ..ومو باقي ولا ساعه ..

    مضاوي : صح نسيت ...!
    هيفاء بضحكه : ههههههههههه على بالك بالقمر مافيه زحمه ولا ناس غيرك اصحي ياماما ..
    مضاوي .. يالله انا تعبت بروح للبيت تامرين على شي ...
    هيفاء : سلامتك الا بسالك عندك فلوس لتاكسي ؟
    مضاوي : لا تخافين عندي اللي بقدر عليه مشكوره يالغاليه وربي لا يحرمني منك يااوفى صديقه عندي ..

    هيفاء : لا تقولين وفيه تحسسيني كاني كلب كرمكم الله ..
    مضاوي بضحكه : لا تكثرين كلام وتخربطين يالله مع السلامه ..
    هيفاء : مع السلامه ياقلبي ..

    وتتترك رفيقتها وهي تنزل من الدرج وهي طايره من الفرحه انها خلاص بتفتح ابواب جديده وبنتظار يوم السبت باحر من جمر واليوم الاربعاء نهاية الاسبوع واخيرا راح تبدا من جديد
    وتصعد درج التفائل اخيرا ..
    وهي تشوف بااب القصر يفتح وتقول في نفسها : افتحي ياابواب لك زماااان وانتي مغفله هالابواب بوجهي خلاص ماعاد يلزمك التغفل ياحظي المنسدح ..

    وهي تغني انا وخلي كل دار وطنا عيني وقلبي كلها له هديه .. الله الله عليك يابو نوره اشهدك تفرح القلب غني يامضاوي غني الايام الجايه بتغني معك ..
    وهي تشوف التاكسي يوقف وتصعد معه بفرحه عامره ..

    وهي تقرب من البيت تبغى تبشر اهلها باللي ناويه عليه خلاص بتقولهم انها لقت الشغل اللي يناسبها بوقت مسائي ..
    تشوف بااب البيت مفتوح وهي تقرب منه بخوف غريبه بااب البيت مفتوح .. الا تشوف اخوها متعب واقف عند الباب ..
    مضاوي بتعجب : متعب وش فيك ؟ يوجعك شي ؟
    متعب : مافيني شي .
    مضاوي : احد ظربك زي ذيك المره او ضرك ؟
    متعب بتعب : لا بس ابوي نايم وشكله تعبان ولا هو راضي يروح الطبيب ..
    مضاوي وهي تجلس جنبه عند عتبت البيت : وش الجديد انت تعرف ابوي ما يحب الاطبااه
    متعب : مضاوي انا لازم اقولك حاجه ..
    مضاوي وهي تشو الشارع : قل ياروح اختك ..
    متعب : انا كنت اشتغل بذاك اليوم اللي انظربت فيه ماكنت متحرش على احد .
    مضاوي وهي تلف عليه : كيف مافهمت ؟
    متعب : انا كنت اشتغل الا يجيني واحد بالمدرسه معي تحرش بي وسرق فلوسي وظربني وجاء فاعل خير واخذني للمستشفى ..
    مضاوي : وليه تكذب ؟
    متعب .: لاني ما كنت انه ابو غايب بيجي اليوم ويحط ذا حدامي ..
    مضاوي وهي تلف للجه اللي يشوف فيها متعب الا تشوف صندوق كبير
    مضاوي بتعجب : وش ذا يامتعب ومنو ابو غايب ..
    متعب : ابو غايب فاعل الخير ساعدني ..والصندوق روحي شوفيه .
    مضاوي وهي تقرب من الصندوق وتشوفه :وتشوف ملابس للولد بكبر متعب واغراض وسيارات واحذيه وظرف ..
    مضاوي : ذي لك ؟
    متعب : ماهمني ذا شوفي الظرف وش فيه .
    مضاوي وهي تاخذ الظرف وتشوف مبلغ مالي وفيه رساله تقرا مضاوي الرساله وهي خايفه يكون شي كبير ..وبعدها تلتفت لمتعب .. يبغاك تكمل دراستك وتقبل منه هالاشياء بدال الاجر الضايع
    له وغير ذا بيرسل نفس هالمبلغ والاغراض كل شهر بشرط انك توعده ما تشتغل بمسح السيارات ..
    وهي تقرب من اخوها .. جزااه الله خير يامتعب ..
    متعب بصراخ : انا ما ابي نفقه من احد انا ماني صغير عشان يشتري لي العاب صحيح طول عمري احلم اني املك وحده منهم بس من فلوس امي ابوي خواتي مو من شخص غريب ما عرفه
    شخص بحياتي فقط ااسعفني ..
    مضاوي : يعني انت ما تبغى مساعده من احد ؟
    متعب وهي يطالعها بعينه : انا ما ابغى احد يحسبني طفل انا رجال هالبيت وان شاءالله بتغير حياتنا من غير احد يعطف علينا وهو يقول للناس انا عطيت انا سويت وهو مجبور يسوي لنا ..
    مضاوي وهي تنزل راسها ..: متعب هذي حياتنا لازم نتاقلم عليها ..
    متعب : انا من بكره بدور لي عمل ثاني
    مضاوي : يمكن الرجال حبك وحب يساعدك .
    متعب : شي واحد اعرفه عنه انه ماعنده اولاد ويسمونه بوغايب لانه ماعنده ذريه ..
    مضاوي : يالله ادخل الشمس حاره ولا تنسى الحين الساعه 1 الظهر والشمس ماهي مقصره في شوينا بعد شوي بنصير للقطاوه دجاج مشوي متبل بالشمس ..
    قام متعب يضحك بوجه اخته وهو يقول: انا جوعاااااااااااااااااااااااااان
    مضاوي وهي تحمل الصندوق : يالله بسويلك سندويشة خبزه وجبنه ...
    متعب : وين بتاخذينهم ..؟
    مضاوي : لغرفتك .
    متعب : انا قلت
    الا تقاطعه : رزق من ربك ليه تعارض عليه يالله جدامي للمطبخ لا تجي امي وتعصب علي الاني ما طبخت هههههههههههههههه

    متعب ..: اجل عطينيااهم خليني العب فيهم .....وياخذ العابه ويدخل غرفته ..
    ومضاوي تشوف ابوها نايم وشكله تعبان كثير ..

    وهي تدخل المطبخ الا تشوف نوفا مسويه الغدا ..
    مضاوي : السلام عليكم ..
    نوفا : وعليكم السلام والرحمه ها كيف هيفاء ..
    مضاوي وهي تستند على الطاوله : بخير تسلم عليك ..
    نوفا : الله يسلمها ..
    مضاوي : كويس انك سويتي الغدا على بالي رحتي مع لولوه المدرسه ..
    نوفا : لا انا قلت بدرس منازل احسن شي ..
    مضاوي : خبله انتي ذي اخر سنه لك ..
    نوفا : وانا قلت بخليها اجل ؟
    مضاوي : اي بتخلين البنات زي عمرك وبتمتحنين مع العجز وحريم كبار ..
    نوفا : المهم الاختبار مو الناس ..
    مضاوي : بكره لا تبكين اذا رجعتي لصفك ..
    نوفا : هههههههه واذا رجعت يعني بموت ؟هههههههه البركه فيكم انتي وليلى ولولوه ..
    مضاوي : لولوه هالايام كثرانه روحتها لرفيقاتها ليه ؟
    نوفا : مدري وش فيها صايره حتى ما تطيقني ولا حتى تسوالف علي زي اول بكثير البنت تغيرت كثير يامضاوي قبل بالمدرسه ما تفارقني زي ظلي والحين ما تحب قربي وحتى اسرارها مدري عنها
    وتجلس بروحها وتطلع من غير شوري ولا شور احد تتغافلنا ..ويوم تسالني امي عنها مدري وش ارد عليها مرات اضطر اكذب وقول عند صديقاتها وانا مدري وين اراضيها
    ويوم ترجع تصادفها امي وتعرفين برود امي وين رايحه تصدقها على طول ..
    مضاوي : لا تلومين امي تجي من الشغل تعباانه ماترتاح يالله تجي تلقا فراش تنام فيه حتى عيونها يالله تشوف فيها مو مثل قبل ..

    نوفا : صح بس المفروض امي تقسا عليها شوي ياختي كثير طلعاتها تخوفني وغير ذا تغير شكلها قصت شعرها وتسوي حواجبها واشيااء انصدم فيها ..
    مضاوي : يوم ترجع بكلمها وبعرف وش سالفتها ..
    نوفا : بس لا تقولين اني خبرتك بشي ..
    مضاوي: لا تخافين وهي تطلع من المطبخ الا تناديها نوفا ..
    نوفا : وين رايحه ما تتبين غدا ..؟
    مضاوي : لا اكلت مع هيفاء بس عطي متعب غدا ياقلبي عليه جوعااان ..وانا بروح ارقد ..
    وتخليها بالمطبخ وترو لغرفتها وهي محتاره من سالفة لولوه وتفكر بالشغل الجديد .. يالله افتحها ولا تغفلها بوجهي ..
    وهي تدخل غرفتها وتلبس بجامعه رماديه علها رسمة الارنب اوب جزره يضحك ..وهي تمد ظهرها وتناممم على طووول من التعب ..

    _____________

    في جو ثاني بالجامعه احداث تغيرت كثييير بنفس اليوم اللي اعزمت جوزه ليلى وليلى تحس بصدع مو طبيعي .. وهي جالسه بحدى المحاظرات
    الا يدخلون مفتشان على القاعه وينادون اسمها وكانها تتخيل او تحلم الانه الصدااع مو مخليها تركز على الاسم هل هو جد اسمها او تتخيل .
    الا تلقا وحده تمسها مع كتفها وهي جالسه اظن اسمك ليلى عبد اللطيف ..
    ليلى بدوخه : اي انا ليلى ..
    المفتشه : عطينا شنطتك ..
    ليلى : ليه ..
    والمفتشه شافت وجه ليلى شكت بالاخبار اللي جتها واسحب من ليلى الشنطه وهي متفاجاء ليلى وش صاير فيها برود وصدااع وعدم التركيز ..مالقت شي فيها الا تسحب الكيس وتتفاجا بالموجود
    داخل الكيس من اشياء انصدمت منها
    المفتشه جدام الحظور والمراقبات .. وش هذا ياليلى ..
    ليلى وهي تحاول ترفع راسها بثباات ..: وشهو هذا .؟
    المفتشه : هذا ياروح ماما ماتعرفينه ؟
    ليلى بصدمه : مخدرات !!!!!!!
    المفتشه : ولا بالجامعه واخيرا عرفنا من تجيب هالخرابيط للطالبات يالله جدامي للمكتب المديرة الجامعه تتفاهم معك ..

    وهي تسحبها جدام الطالبات والهمسات تتعلى والصوت يرتفع لا مو مصدقه ليلة امتياز كيف تسوي كذا ..
    وهي تشوف نفسها وكانه احد يلفها بجد من الدوخه ..
    ويتم تبلغ الشرطه بالجرم المشهود وبحالتها المتدهوره : ليلى وش تسوون فيني صدقوني انا ما سويت شي ..
    الشرطي :: امشي امشي جدامي الحين كل ذا وماسويتي شي ...وبسوال كم رشفه شميتي اليوم ؟
    وتدخل سيارة الشرطه وهي تحاول تصحى من الحلم اللي تتخيله كابوس وهو حقيقة ..

    تدخل المركز الشرطه وهي كلها خوف ومنزله راسها لا يشوفها احد جد انها مرتكبه جريمه وهي توها تصحى وتحس بصداااع مزعج .. تجلس باول كرسي ..
    الشرطي : ادخلي داخل ياحلوه ولا تبغين احد يدخلك ؟
    ليلى وهي تبكي : وربي الكعبه اني ما ادري من حط لي مخدرات صدقني ياخوي تكفى وربي ما ادري من حط لي مخدرات
    الشرطي : من شاف حالتك منسااع ياكد انك تشمين مخدرات من زمان وبتحاليل كل شي يبين ..
    وهي تدخل الغرفه الا تشوف رجال ومعه ابره ..
    ليلى وهي تلف وجها لشرطي : وش راح يسون فيني .؟
    الشرطي : ياخذ عينه من دمك ويفحصها اذا انتي تاجره ومدمنه ولا بس تاجره بس واللي اشك انك الاثنين يعني جريمتك ماراح تطلعين منها خير شير وهي تبكي وتخضع لرجول الشرطي
    تكفى تكفى وربي مالي علاقه باي شي يمس المخدرات وربي العظيم انا مظلومه وربي العظيم انا مظلومه
    الشرطي : دامك كذا خلي التحاليل تثبت هالشي وبعد ما تطلع هالتحاليل راح ياخذونك للظابط يحقق معك ..
    والحين عطيني راقم بيتكم عشان اخبر ابوك اخوك يجي ..
    ليلى : ابوي مشلول واخوي عمره 12 سنه ماشي 13 .وهي تبكي وتحاول تتذكر من عمل فيها كذا وهي متاكده انه الكيس ما تحرك منها ..
    الشرطي : طيب عطيني اكلم اهلك امك عايشه ..
    ليلى وهي تشوف ساعة الحائط ..: اي امي عايشه ..وتسكت وبعدها تتكلم ماعندنا تلفون بيت ..
    الشرطي بعصبيه : تتمسخرين علي مافي احد ماعنده تلفون بيت ..
    ليلى : بلا بيتنا مافي تلفون بس اعرف جوال اختي وان شاءالله تقدر تجي ..
    وهي تعطي رقم الجول وهي تبكي ..

    الشرطي : الووو السلام عليكم ..
    مضاوي وهي ميته بتنام بس الجوال ازعجها ارفعته بصوت نعسانه : معممم
    الشرطي : اختي هذا بيت عبداللطيف .
    مضاوي وهي تحاول تصحى : اي نعم هذا بيته خير ؟
    الشرطي : بنتكم ليلى عندنا بالمركز محافظة ......... وياليت يشرفنا ولي امرها للظروره ..
    مضاوي بصدمه : من ليلى اختي ؟
    الشرطي : اي نعم ليلى عبد اللليطف ..
    مضاوي : ليه وش مسويه هي اصلا ما تضرب نمله وش ودااها للمركز ؟
    الشرطي : تعالوا وهناك تعرفون كل شي عنها مع السلامه ويغفل بوجها ..
    مضاوي وهي تصااارخ وتطلع من باااب غرفتها وتنادي امها وخواتها ..

    يمااااااااااااااا نوفاااااااااااااااا لولوه يماااااااااااااااااااا
    الا امها توها طالعه من الحمام الله يكرمكم تتوضا لصلاة العصر ..
    ام متعب بخوف : مضاوي وش فيك تصارخين خوفتيني ؟
    مضاوي وهي تبكي : ليلى يما ليلى امسكوها الشرطه ويقولون جيبي ولي امرها او اي احد يشوف قضيتها ..
    ام متعب بخوف وبصدمه وهي تبكي : ليه ماقالك وش مسويه ليلى ؟
    نوفا : ليلى ما تظر احد كيف بالمركز ..
    مضاوي : ما ادري لاحد يقولي شي يالله يما البسي عبايتك خلينا نمشي للمركز ..
    متعب : انا برووح معكم ..
    مضاوي : يالله انا بطلب تكسي على ما تخلصين يايما ..
    متعب وهو يقول لمضاوي ابي جولك مضاوي خمس دقايق ..
    مضاوي خليني اتصل على التاكسي بالاول ..

    وبعد ما سكرته على التاكسي تحذف الجوال على الكنبه وتروح تلبس عبايتها الا متعب ياخذ الجوال ويتصل على شخص يمكن يساعدهم بهذي الشكله ..
    متعب : الو السلام عليكم ..
    ابو غايب .: وعليكم السلام والرحمه ...
    متعب : العم منصور ؟
    ابو غايب : اي نعم منصور .
    متعب : انا متعب ..
    ابو غايب بفرحه : حيالله الرجال متعب طمني عليك عساك بخير ..
    متعب : انا بخير ياعم بس انا صراحه اتصالت عليك ابيك تساعدنا ..
    ابو غايب : ابشر وش تبي يامتعب ..
    متعب : اختي بمركز الشرطه وبصراحه ما عندنا رجال وانت تعرف انه ابوي مشلول وامي واختي ماراح يكلمهم الظابط وابغاا اروح معك تحل مشكلتها ..
    ابو غايب : افا مركز شرطه مره وحده ليه وش مسويه اختك ..؟
    متعب : بصراحه مدري بس اتصالوا علينا وقالوا تعالوا ؟
    ابو غايب :خلاص انا خمس دقاايق واكون عندكم بس اي مركز ؟.
    متعب ..:. مركز محافظة .................

    ويغفله متعب من ابو غايب الا مضاوي خالصه مع امها وتشوف امها تصيح وبكي ياويلي على بنتي مدري وش فيها ..

    مضاوي : ان شالله خير ياغاليه ان شاءالله خير ..
    وهي تطلع من البيت وتدخل هي وامها ومتعب للتاكسي ..وكانه المساافه بعيده بين المركز والبيت وهي تتدعي ان تكون بخير ليلى اهم شي ولا يصير فيها شي ..
    وهي توصل للمركز والضابط يقول انطروووا لين تطلع التحاليل .. وليلى بالحبس الحريم الى ان تطلع التحاليل ..

    ويجلسون على اقرب الكراسي والام تدعي بان تكون بنتها بخير ومضاوي تسال متعب ..
    مضاوي : اسال الضابط متى تطلع التحاليل وليش هالتحاليل ..
    متعب : قلت لك يامضاوي مليون مره رحت له وماعطاني وجه ولا رد علي يقول يوم تطلع التحليل راح تعرفون ليه ..
    الا بذااك الشخص يقترب منهم ..
    متعب :: هلا بالعم منصور ..
    ام متعب وهي ترفع راسها وتشوف منصور .. وهي تنصدم وتتفاااااجاؤ اكثر واكثر واكثر وهي توقف منصدمه .. هذا هو ما تغير شي ...
    الا تسمع ولدها يقول : هذي امي وهذي اختي ..
    منصور اندهش للحرمه ويقول في نفسه لا يامنصور كل شي الا تطلع هي ناديه نفسها لا مستحيل وهو يشوف متعب كيف يقول انها امه امه امه وهذي اخته اخته ..
    وهو يوجه النظر لـ ناديه (ام متعب) مره ثانيه ويحاول يتذكر هي ناديه ولا شبيهتها ..
    ام متعب : كل شي توقعته الا اني اشوفك بعد هالعمر لااااااااا


    ام متعب تصرخ وهي تبكي :لاااااااااااااااااااااااااااااااا
     
  4. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الجــــزء الرابــــــع ..
    ----------------------
    لا اعلم بما يحيط بي كل شخص يرا الاخر وكانه يعرفه.. طالت لحظة السكوت وكانه كل شخص يحاول التذكر .. وكاننا نسينا المشكله وتجهنا لنظرات العيون ..كل من الطرفين
    وكانت احدهم نظره حاده والاخرى نظرة رعب .. لا اعرف ماذا يدور حول الاثنان امي والشخص الغريب الذي يلقبه متعب بالعم منصور من يكون ولماذا امي ترا بنظرة رعب ؟
    وفجاء سمعت صراخ امها تقو لااااااااااااااااا

    تفاجاءة مضاوي : يمه وش فيك ومنوو ذا ..
    متعب .: هذا العم منصور اللي ساعدني يامضاوي اللي قلتلك عنه واكيد العم منصور ماراح يبخل علينا ..

    منصور وفي جهه ثانيه : واخيرا شفتك ياناديه ..

    مضاوي ومتعب بنظره صدمه كيف عرف اسم امي ناديه ؟

    ام متعب : منصور تكفى انسى اللي صار ورجع لي بنتي يامنصور..!
    منصور بضحكه : شكلك نسيتي يا ناديه ايام قبل والحين تترجيني ؟

    ام متعب : خلاص يامتعب انا كبرت وعرفت غلطتي وصلحتها والحين لا تسدها بوجهي هذي بنتي ليلى مظلومه صدقني انها مظلومه وتربيتي وعارفتها انه بنتي مظلومه...
    منصور : اماااا التربيه ههههههه شكلك نسيتي واحب اذكرك عن التربيه الاصيله ..
    ام متعب بخوف وهي تلتفت لمضاوي ومتعب : تكفى مو جدامي اعيالي ..
    منصور : طيب انا بشوف مشكلة بنتك وارجع لك و وابيك ترجعين للذكر وتشوفين انتي وش سويتي قبل والحين بناتك يمشون دربك ..
    ام متعب وهي تجلس على رجله : منصوووور اترجااك ترجي لا تقول تكفى لا تقول جدام اعيالي ..

    مضاوي ومتعب منصدمين وش يدور بين هالاثنين من الصدمه تشوف امها تجلس على رجل الرجال الغريب وتتوسل له وتطلب انه ما يتكلم وش سر العلاقه بينهم ..؟
    يعني امي هذا ... اعوذ بالله هذا مو وقته .. وهي تقرب من امها وهي تقومها ..
    مضاوي وهي تشيل امها : لا يام متعب مو انتي اللي تنحنين الراس للناس ما تسوى ادعي لربك يايمه وهي تشوف عيون منصور موجهه لها ..
    وترد عليه : انت ما تستحي ناس تترجاك وانت قلبك حجر دامك مو من اهل الخير وش جابك خلاص اللله لنا غني عنكم ..

    منصور : اخترمي اسلوبك يابنت المتربيه <وهو يصر باسنانه على متربيه ..
    ام متعب : خلها يا منصور انت كلامك معي
    منصور : انا وعدت هالولد بس اني اشوف اخته وبكون على الوعد بس دامها بنتك صدقيني ياناديه بتذوقين اللي ذاقته امي ..وهو يتوجه لغرفة الظابط لمعرفة تهمة واسباب سجن ليلى

    وام متعب تبكي وهي تتنهد .... لا لاااااااا لا يامنصور لا تسويها معي لا يامنصور ...

    مضاوي : يما منووو هذا يايما منوو هذا ..
    ام متعب تبكي بكتمان:....................................

    متعب : ما تصورت قلبه حجر لو ادري ما اتصلت عليه وخبرته باللي صار اسف يما انا غلطان ..
    ام متعب وهي تضم متعب .. لا ياولدي انا الغلطانه انا الغلط راكبني بكلي وتبكي بس يارب تطلع بريئه ولا تكون مسويه شي كايد ..
    مضاوي : انتي خبريني منو هذا يايمه ...

    ام متعب : ما اقدر اخبرك يامضاوي مقدر ..
    مضاوي : اجل ليه تترجينه وليه تبكين وهو عيونه كلها ذل وحقد وكره وكانه ما صدق يشوفك عشان بس يرد اللي كان بينكم ..ووش سالفة امه يايمه ..
    ام متعب وهي تزيد بصيااح :: خلااااااااااص يامضاوي خلاااااااااااااص خلينا بمشكلة اختك ..

    ويجلسون ربع ساعه ام متعب ساكته وهي تبكي ومتعب ينتظر العم منصور يطلع يخبرهم وش المشكله ..
    ومضاوي في قمة الحيره منو هذا منصور وليه اول ما شاف امي وكانه يشبها وبعدها اثبت لي انه يعرفها من قبل ...ومن بكت امي يهددها ليه .؟ امي وش مسويه ؟

    الا يقطع سرحانه وصول منصور لهم ..
    منصور : وش اسمك
    مضاوي : وش تبغى في اسمي .
    منصور وهو يوجه كلامه لمتعب : هذا اكبر وحده ..
    متعب وهو منصدم : اي اكبر خواتي ..
    ام متعب : .............................

    منصور : ماعندك اخو اكبر منك يامتعب ؟
    متعب : لا
    مضاوي : وجه كلامك لي لا توجهه لولد صغير ..
    منصور : يوم اوجه لك السؤال جاوبي ولا تردينه بسوال ..
    مضاوي : قلي اختي وش فيها ؟؟
    منصور وهو يحد بنظره لام متعب ...: مو غريب من بنت ربتها ناديه تطلع كذا الانها متعوده على هالاشياء يعني بتطلع بنتها دكتوره مثلا ؟
    اك متعب : قلي وش فيها ليلى ..
    منصور وهو يقرب لها بتحديد لوجهها..: بقولك شغله اقدر اطلعها من غير كفاله ومن غير شي بس بخليها بسجن تتدرين ليه ..؟
    ام متعب بشهقه قويه : منصور تكفى لاااااااااااا لا تخليها تجلس هنا تكفى انسى اللي صار بس لا تحاسب بنتي على غلطاتي ..
    منصور وهو يهمس لها اكثر : مو بس غلطاتك ياناديه برد عذاااب امي فيك... ابيك تجربين فراق بنتك مثل ما فارقت امي بنتها ناديه اللي تحبها وتعزها وانصدمت فيها
    ام متعب وهي تبكي اكثر واكثر وبشهااق : منصور بس بس

    وهو يقول بصوت عالي : وش بس خلي بنتك وولدك يعرفون ماضي امهم المشرف ولا ما تبغين بنتك ليلى يكون لها ماضي مشرف زي امها ..لكن يمكن تكون بنتك ليلى غير
    تاجرة مخدرات ومدمنه والله سلام ونعم التربيه ياناديه وش يعني تنطرين تكون بنتك دكتوره وهي تاجرة مخدرات ومدمنه وينك عنها ؟

    ام متعب ومضاوي بصدمه : مستحييييييييييييييييييييل ليلى تاجرة مخدرات هي من الاوئل بالجامعه ..
    منصور :: اي مثل امها الاولى . وهو ينظر لها ..

    ام متعب : وش تبي يامنصور فيني خلاص رووح ما ابي منك شي خلاص ..


    منصور : لالاالالالا ما توقعتها منك يا ناديه المفروض الاخت يوم تشوف اخوها تسلم عليه تبوسه تحييه مو تطرده من غير
    حتى تسال عن حاله وحال منو اذبحته بعد ما انحاشت من البيت ابوها الفجر ..
    عشان واحد نذل واحد حبيتيه غلط واكتشفناك واخذتي نصيبك من ابوك واخوانك ومني بس للاسف شكل الظرب ما جاب
    نفع معك ورحتي ونحشتي من بيت ولاحقتيه الحبيب
    حتى من غير ما تسالين او تعطينه خبر ماااتت امي منك صحيح كانت تدعي عليك بس انتي بنتها الوحيده تسوين فيها كذا بكت على فرقااك وعلى تربيتها فيك وانتي جاحده النعمه اللي كنتي فيها
    بالقصور والرفاهيه ورايحه تلحقين واحد حرامي كل يوم بسجون ويوم طلع تزوجتي ..

    مضاوي بصدمه مو متوقعه ماضي امها كذا لا لا امي تهرب من البيت ؟
    منصور : وش رايك ياناديه بماضيك شكلك نسيتيه وحبيت اذكرك

    مضاوي بصدمه : خالي ؟ اشلون خالي ؟


    متعب : اطلع خلاص ما عاد نبيك تساعدنا انت انسان انصدمت فيك كنت ابيك تساعدنا ما توقعت انك تذلنا كذا خلاص انا بكره برجع الالعاااب وكل شي جبته لي كنت احسبك فعلا عم لي وتساعدني
    وبالاخير ما توقعت قلبك حجر ..

    منصور وهو يصد من متعب ويقرب من ام متعب : قلت لك مليون مره ناديه كل شي له علاج لكن ذا (وهو ياشر على قلبها )
    مصر على عناده واخذي عنادك خليه الحين ينفعك بعد ما عرفوا
    اعيالك حقيقتك واطمنك بعد قبل لا اطلع ليلى ماراح تطلع وبحولونها للسجن المركزي للمحاكمه عليها الانه بسهوله كل الدلايل تثبت انها متعاطيه
    حتى بالتحايليل وغير الصيده اللي صادوها جدام
    اكثر من 50 شاهد .. يالله حاولت اساعدكم بس اعجبتني بنتك يوم ردت لي دين قديم عشان تسددينه ياناديه ..

    منصور
    وهو يمشي بكل وثووق وكانه ما تسعه الفرحه واخيرا قتل مشاعرها وحقق اللي يبغااه وهو الانتقام من فضيحتهاو هروبها.
    لا يريد الدم الان الانه مصيبتها هي من تنتقم منها بنفسها .. وكانني ارى الشريط ينعاد لك ياناديه ولكن بشخصيتك انتي لكن هالمره ببنتك ..

    ام متعب ماسكه راسها تبكي بين احضان بنتها مضاوي.... ومضاوي تبكي من الصدمه مهما كانت هذي امي مهما كااااااااان مايجرحها جدام اعيالها
    معما كان ماضيها الاسود بالامس و اليوم ساتره نفسها ببيتها وبعيالها ضامتهم كلهم تحت جناحها .. اذا ماتقدر تساعد لا يذل امي .. وهي ترفع راس امها بين زخات الدموع المتناثره

    مضاوي : ولا يهمك يايمه ترا ماهمني اللي قاله اهم حاجه انك بخير ..
    ام متعب وهي تمسح دموعها : ماني بخير يامضاوي ماني بخير اختك بسجن وخالك يهدد انها تجلس فيه وين الخير يامضاوي قوليلي وينه .

    . ولا في ابوك المشلول ولا في جدك وعمانك الي تبروا منه

    مضاوي وهي توقف وتنادي متعب الجالس مصدوم من كلم خاله منصور ودموعه بعينه ..: متعب خلك مع امي وانا بدخل لهم ..
    متعب : خليك انا بدخل ..
    مضاوي بعصبيه : مو وقته عنادك يامتعب لازم نتحرك باقرب وقت
    وهي تعطيه ظهرها وتمشي لباب الظابط وتطق الباب الا تسمع صوت من خلف الباب ادخل ..

    الضابط : تفضلي ..
    مضاوي :: انا جايه بخصووص اختي ليلى ..
    الضابط : قصدك المدمنه ولا نقول التاجره ..؟
    مضاوي : انت بالاول ماخليتنا نشوفها ولا نكلمها ونصارحها باللي سوته وثانيا انت رفضت تسمعنا من البدايه ..واحب اقولك شفت
    اصابعك العشر ذي اللي جدامي اشوفها ..انا متاكده بالعشره
    انه الجريمه تحتها خيوط انتقام من اختي وانت ما تعرف ليلى من الاوائل بالجامعه اسال شوف لاكن لا تحطون الاتهام عليها وهي
    مظلومه (وهي تحاول ما تبين ضعفها جدام الضابط وهي تحاول
    قد ما تقدر ماترفع صوتها من العصبيه اللي سببها منصور لهم )

    الضابط : احب اقولك اختك تم قبض عليها وبحوزتها المخدرات يعني وحده بشنطتها مخدرات بتكون هم احد حط لها المخدرات عشان يكرها ؟
    بسالك وانا سالتها قبل قالت ان امك ما ترجع الا بليل من الشغل وابوك مشلول واللي اعرفه انه وضعكم ردي يعني ببساط الفقر وهذا اهم داعي للتجارة المخدرات ؟

    مضاوي : مو سبب تحطه براسك انه الفقر عيب ووننتجه للحرام والمخالف للقانون ؟
    انت قبل لا تتهم وتدرس الاحوال الاجتماعيه ياليت تفتح ملفها بالجامعه وبتشوف تقديرها وملاحظة الاستاذات عليها

    بنت مستحيل تتاجر بالمخدرات مثل الوضع اللي ذكرته كيف تاجره وهي تروح للجامعه مامعها
    ولا قرش اصلا حتى مكافاتها تصرفها للبيت ومو شرط يعني امي وابوي غير مهتمين تحط نقطه بانها
    متهمه من الدرجه الاولى فقط لاغياب الوعي الاسريه بالقضيه ؟؟

    الضابط : مابدي حيله القضيه تحولت للنيابه واختك بكره بتروح للسجن المركزي للنساء ..
    مضاوي بصراخ وكانها تكب غيضها والمصايب بوجهه : انت شنو انت ما تفهم احوال البشر وهي تبكي
    من قلب لاول مره تفضح دموعها لاحد .. انت وش نوعك من بشر ما تخاف ربك
    تحاكمها قبل لا تسمعها انها بريئه ..وتقول كلام تتخربط فيه ومن الضيقه والبكي لفت ظهرها بتمشي خلاص يكفي اللي قالت وماراح يغير بالحكي شي ..
    وهي تغفل الباب وتشوف امها تشوفها بامل وهي تقول بقلبها اسفه راح احطم هالامل للمره الالف يايمه ..

    ام متعب : ها وش قال لك ؟
    متعب : ليه تبكين ..؟
    مضاوي بنهيار عصبي وبدموع سيل : خلاص يايمه ادعيلها ..
    ام متعب : كيف ادعيلها ..؟
    مضاوي : بنتك بياخذونها للسجل المركزي وبيحكمو عليها من غير محاكمه وبكره تتطلع نتيجة المحاطمه ..
    وهي تشوف متعب وهي كلها تعب من الانفعال والكارثه الي هبت عليهم : بكره يامتعب تجي تسمع كم احكموا عليها ..
    متعب : يعني تتوقعين كم سنه بتجلس ؟
    مضاوي : ماعندي خبر بس اللي اعرفه عندهم الاثباتات يعني مايحتاج دليل براءه لها الانها بالجرم المشهود صادوها والحكم بيطلع بكره ..

    ام متعب :: لا تقولين يامضاوي .
    مضاوي وهي تحاول تشيل امها اللي جالس بركبتها : قومي يايمه خلينا نمشي للبيت جلستنا هنا ماعاد لها نفع .
    . وبعد يومين ان شاءالله بنروح لها ونعرف وش اللي صار لها .. وانتي واثقه وانا واثقه
    فيها بانها مظلومه ليلى اختي وانا اعرفها ..
    امك متعب :لااااااااا ماني طالعه من هنا الا اشوف ليلى
    مضاوي : والله يالغاليه حاولت بس ارفضووو اني اشوفها او يشوفها احد لين ينفذون عليها الحكم ..
    ام متعب : يعني مافي امل بنتي ترجع لحظني ..؟
    مضاوي وهي منزله راسها بقهر : لا لازم تتحاكم ..
    ام متعب : لكن ليلى مظلومه ..؟
    مضاوي : وهذي المصيبه من يصدق بانه ليلى مدمنه ولا وتاجره ؟انا عن نفسي ماني مصدقه ؟

    وهي توجه كلمها لمتعب : روح شوف لنا تاكسي ياخذنا .. وهي تسند امها على المشي

    وام متعب تبكي وتدعي :لا بارك الله فيك يامنصور ولا بارك الله بساعه اللي شفتك فيها اكيد انت السبب
    في سجن ليلى ربي ادري فيه يبي يذبحني وياخذ ثاره العايله فيني والله ما نحشت الا عقب ماعرفت بذبحي من اهلي ياويلي على بنتي وياويلي على شبابك ياليلى ..
    وهي تركب التاكسي الي وقفه متعب لهم ..وهي تبكي كثير ومضاوي مصدومه بليلى احتها ومصدومه
    بماضي امها اللي كل ما اسالتها وين خوالي تقول انا يتيمه من دار الايتام ..
    وهي هربانه من اهلها بقضية شرف ..

    وهي تركب وتسند ظهرها وكلها على كشن التاكسي وهي تحاول تفكر لو ثواني وش تسوي .
    . خلاص ماعاد ينفع محامي الانه الجلسه خذت مجرااها من المحاكمه وكل الادله ضدها ..

    وش الحل يا مضاوي اختك مظلومه مافي الا ابو هيفا يمكن يساعدنا انا لازم اتصل على هيفاء واطلبها اختي مظلومه وهي تمسح دموعها بكمامها وش المصيبه اللي حلت فيكم يامضاوي
    كل ذا عشان افتحت الدنيا لي ابواب السعاده شكلها ما راح تستمر ابوابها هذا حظي وعارفه دايما نحس
    ياقلبي قلبك ياليلى وش تسوين الحين عارفه انك متضايق ولا انك عارفه بالدنيا وش صاير حواليك ..
    بس اول ما ارجع باذن الله بتصل على هيفاء ماراح تخليني ..هي وابوها

    وهي تشوف امها طاحت عليها ظنت انها غفت من التعب والا من الصدمه حست بانه امها ما تتنفس وانه يدها من غير وعي تنحني ..

    مضاوي وهي تلف جسدها الضعيف ناحية امها :: يمه يمه ..
    وهي تقول لا يامضاوي لا امك بس غفوة شوي من الصدمه لا ما ماتت ..لالا من يقول انها مااتت بس هي ما تتحرك ..
    الا تصارخ : متعب روووح الاقرب مستشفى امي مدري وش فيهاا ..

    -----------------------

    جالسه ضامه جسمها وتبكي وهي منهااره ولسانها لا يردد الا بعض الكلمات مظلومه وربي مظلومه ..
    وشعرها طايح على خدها ملتصق ببعض من دموعها المنهااره .. وهي تشهق بعمق وتحاول تتذكر من فعل بي هكذا من الجاني وتحكي لنفسها حكاية ظلمها
    وهي تنحني للارض لا تستطيع التحمل اكثر من الظلم وهي خلف القظبان وجسمها النحيل يحكي حكاية الظرب لاعتراف .
    لا تعرف ماذا تفعل .. ماذا تقول لهم ظربوها وعذبوها ليجبروها على الاعتراف من ظلم لم تفعله ..

    الضابط حسين : قومي اعترفي وصدقيني راح نخفف عليك الحكم ..
    ليلى : وربي ما اعرف اي شي انا انصدمت وربي انصدمت بالمخدرات ..
    الضابط حسين : واللي في دمك وشهو اجل التحاليل تغلط ..
    ليلى منحنيه : وربي ما ادري كيف جاء ..وانا مومدمنه وربي صدقني تكفى صدقني ..
    الضابط : قومي بالاول اجلسي عدل وكلميني عدل ترا اذا ما اعترفتي بكره بيحكمون على الاقل 13 سنه ..
    ليلى بصدمه : كيف وانا مو مدمنه ..
    الضابط حسين :: لا مو بس بتهمة مدمنه وتاجره بعد يعني يعاقب عليها القانون ..
    ليلى : انت عندك خوات وتخاف عليهم صح
    الضابط حسين : وش جاب خواتي للسالفه ..
    ليلى : اعتبرني اختك وصدقني انا مظلومه وش جابني للخراب انا طول عمري امتياز بالجامعه والدليل عندي بشهاداتي ...
    الضابط حسين : لكن هذا مو اثبات تقولي لبرائتك .؟
    ليلى منحنيه راسها: ...................!
    وهي تبكي بقوى اللهمه ياحي ياقيوم برحمتك استغيث يارب انصرني على الظالمين ....
    الضابط حسين : اللي اعرفه انه لابوك ملف عندنا بعد يعني ياسلام العايله كلها خريجة سجون ؟
    ليلى : ........................
    ما تبقى تتكلم خلاص تحس انه الدنيا مع وسعها ضاقت عليها بكل شي حتى في وجودها بهذي اللحظه ..حتى بكلامها وبنظراتها خلاص كل هالسنوات
    اللي بنيتهم بمتيازي بتضيع وبنحرم من الجامعه
    ومن كل شي احبه صحيح كنت فاقده اشيااء كثيره لكن الحين احس اني بفقد حياتي كلها .. اهلي يعني خلاص ماعاد اشوفهم .. جامعتي ..
    صديقاتي .. ابوي الغالي مهما كان مشلول جلسته بالبيت
    لها حس وصوت ..خلاص ياليلى كل شي انكتب وانتي مظلومه ما اقدر اقول غير الله يصبرني على ما بلاني وانا يعرف اني مظلومه اهم شي ,,
    والله ما همني سوا اني اشوف اهلي خلاص ماعاد ابي الكل ولا ابي اهتم اهم شي يصدقوني اهلي اني مظلومه .. لاول مره راح انام خارج البيت في حياتي
    .. اااه اكيد اهلي يفكرون فيني ..
    الا ذاك الصوت اللي يقطع سرحاانها بقوى خشونة صوته ..

    الضابط حسين : امسحي دموع التماسيح وقوليلي الحين ترا ماني فاضي لك ..
    ليلى بصوت واطي وبدموع : وش ااقولك ؟

    الضابط حسين : من يشترك معك ؟
    ليلى : اذكر انك سالتني عن ابوي وماضيه ؟
    الضابط : واذكر انك ما جاوبتي ؟
    ليلى : ابوي كان طايش لكن لا تقرني فيه ..!
    الضابط حسين : اللي اعرفه يفتخرون الابناء في ابوهم ويذكرون بطولاته ..

    ليلى : وثاني سوال مو مشتركه مع اخد ولا اعرف احد ...
    الضابط حسين .: طيب لو ااقول لك في احد من جماعتك اللي تشتركين معهم اعترف بمجموعتكم ..؟
    ليلى بضحكه فيها بكى : ههههههه

    الضابط حسين : اظن مو قايل نكته عشان تضحكين وهنا نشتغل ما نلعب .
    ليلى : وليه ما تبغاني اضحك مستخسر علي هالضحكه بهالموقف . اولا اقولك انصدمت بالمخدرات وتقولي احد افراد مجموعتك اعترف طيب قولي منهو يمكن هو من حط لي المخدرات ؟
    او يلبس الجريمه فيني .. وانا لو اعرف احد بسكت لا ماراح اسكت بتكون علي وعلى اعدائي لكن وربي العظيم اللي خلق الكعبه المشرفه وارسل انبيائه اني ماعرف احد ولا اني من المخدرات
    وانه الجريمه ملبسينها فيني وانا مظلومه

    الضابط حسين وصل حده يسالها يمين تجيه يسار يحاول يوتر اعصابها ويبيها تعترف باي وسيله كذب عليها بانه احد الافراد خبرهم هم ما نفعت حاول يسالها ترد عليه بسوال نفسه ..
    تعب معها وبالاخير قال لها ..
    الضابط حسين : كنت ابي لك الخير واقلل المده اللي كاتبه عليك تعيشينها بالسجن لكن للاسف انتي ما تعونتي معي ولا قدرتي تساعدينا عشان تساعدين نفسك للبراءه .. لكن
    اعذريني انا اللي علي سويته والحين ببتجهين بسيارة الشرطه الى المركز العام للسجيناات ..
    والحكم عليك راح يكون 13 سنه على وقف التنفيذ ..وهو يشوفها منصدمه
    مو عارفه وش ترد عليه ساكته وكانه الحلم كابووس تتمنى ينتهي الا تسمعه يقول الجمله الاخيره ..

    : اخذوها وحطوها بسياره مع المجرمات الثانيات وعطوني المجرمه الثانيه ..

    ليلى بصمت وتشوف احد يشدها وهي لا صوت ولا حركه منصدمه 13 سنه بعيشها خلف القضبان ؟ 13 سنه يا ليلى ... بعيده عن اهلك امك ابوك خواتك متعب اخوي .. دراستتي
    جامعتي ؟ صديقاتي .. بيتنا .؟ 13 سنه بقضيها من عمري بين جدران لا صوت لها .. لا عين لها ..
    ولا احد من اهلك قربك .. 13 سنه ماراح تنامين بفراشك ولا بسريرك
    ولا راح تعشين نفس كل بنت بحلمها الوردي ..


    انها تتخرج من الجامعه بمتياز ... وانها تتوظف باحلى وضيغه وتشتغل بين زميلاتها ..
    تمسك راتب ..و اقول للعالم منهي ليلى عبد اللطيف .. امنيتي كنت ابني لي اسم ..واتزوج ويكون لي عايله
    احسن من ظروفي اللي عشت فيها .. ويكون عندي بنات اربيهم وزوج احبه ويخلص لي .. يعني بدفن احلامي بظلام ........؟
    يعني خلاص بعيش بالظلام .. وبينهدم كل شي بنيته .. يعني من عمري 20 سنه ازيد عليهم 13 سنه يعني يصير عمري 33 سنه بالسجن اقضيها ..


    الا الشرطي يامرها تركب الجمس المحمل بسيدات ... وهي تفكر كيف حملتها قدميها الى هنا كيف كيف كيف ... وهي تركب وهي تدعي ربها يفك اسرها ويبين برائتها ..
    وهي تقول خلاص بودع العالم من هاللحظه .. وهي تدور حول الاشياء اللي حولها تبي تطبع في عينها ذكرى قاسيه ومنظر لا تتمنا ان يتكرر ..لكن تريد ان ترا الاشياء خوفا من فقدان حتى
    اساميها ..من ذاكرتها فـ13 سنه طويله جدا فهل اتحمل الغربه الظلمه .. او انني سوف اموت بين قضبانها وهي تركب البكس للمره الاخيره تودع النور ..
    وهي تقول ( ايقنت العباره اللي تقول * ياما في السجن مظاليم * وانا جد منهم )



    ____________


    في المستشفى .. الساعه 8 ليلا ..
    كانت لحظات اليمه ومؤلمه .. ام متعب مريضه جدا حولوها للانعاش بين الموت والحياة لا يحدد مصيرها
    غير جهاز القلب الذي يظرب وجهاز التنفس الصناعي الذي يهبط مره ولا يتحرك ومره
    اخرى يستعيد تنفسه ..ومتعب ينظر امه وعينااه تبكي ..

    مضاوي خارج الغرفه التي ترقد بها امها تترجى الله ان يستجيب دعواتها ان يشفي امها وبرائة اختها وتطلب صديقتها هيفاء بالهاتف بان تساعدها ..

    مضاوي : تكفين ياهيفاء قولي لابوك خلي يساعدنا انا حاليا عند امي وهي بالانعاش تعبانه حيل من صدمة ليلى تكفين ياهيفاء لا تخليني ...
    كانت عباراتها مخنوقه لا تعرف ماذا تعمل او ماذا تفعل حقا الظروف تتوالى خلف بعضها وكانها تريد قتلي !!!

    اختي بالسجن وامي بين الحياة والموت تحت رحمة ربي تترجا مولاها بالعفو..

    هيفاء : مضاوي لا تبكين ياقلبي خلاص ربك بيسهلها ..
    مضاوي ببكي : انا تعبانه يا هيفاء جد تعبانه مدري وش اسوي خواتي بالبيت وش اقولهم امي بين الحياة والموت تحت الاجهزة التنفس .. والدكتور ما يبشر بخير ؟
    هيفاء ..لالا يامضاوي خلي املك بالله قوي وصلي ركعتين لله ..
    مضاوي بصوت مبحوح : ونعم بالله بس انا خلاص ما اقدر اكمل الصدمات .امي ياهيفاء احس بفقدها وانا ما اقدر اخسرها لا تنسين هي كل بالكل ما اقدر اتحمل شي ..
    وش اقول لابوي وش اقول لاخواتي .. وش اقـــــــــــــــول ليلى المسكينه ؟ بكره محاكمتها وش اقولها اذا اسالتني امي وينها ؟




    هيفاء :: مضاوي خلاص ياقلبي انا بقول لابوي يساعدك الحين ويتصل باقرب شخص يقدر يتمم الشي بسرعه ..انا لازم اغفل ياقلبي وبتصل على ابوي اوعدك ..
    مضاوي : اي والله يا هيفاء ماعندي الا الله ثم انتي اعرفه بهذي الدنيا ..
    هيفاء : ابشري ياقلبي يالله مع السلامه
    مضاوي : مع السلامه .. وهي تغفل وهي تسند جسدها على الجدار المستشفى وهي تشوف اخوها يشوف امها من نافذه صغيره وهي تبكي حين شافت اخوها يبكي ولا يبغى يبعد راسه
    عن الزجاج الغرفه اللي ممنوع الاقتراب والزياره ..



    مضاوي بدموع وهي تضع يدها على راسه : ادعي لها يامتعب ادعي ربك ان يشفيها..

    متعب : من يغسل ابوي ومن يوكلنا ومن يصحيني للصبح للمدرسه ومن يحظني اذا كنت مريض . مافي غيرها يا مضاوي .
    مضاوي وهي تمسح دموعها وبعدها ادموع اخوها: وانت ليه تتفاول عليها يامتعب ؟ خل املك بالله قوي ..

    متعب : كله منه كله منه والله لاذبحه اذا حصل في امي حاجه ..
    مضاوي : من ؟
    متعب بتوعد : مافي غيره ابو غايب هو اللي سجن اختي والحين بيذبح امي ..
    مضاوي : لا يامتعب (وهي تمسك يدين اخوها الصغيره وتضمهم ) ما ابغى يدينك ذي تلوثها بدم احد وتصير نفس ابوي وليلى بالسجن .
    . وانا يا متعب من بيكون عندنا يحمينا يصير لنا رجال؟
    بنضيع من غيرك ؟ يعني بتدخل النار عشان تذبح حد ربك بالاخير راح يعاقبه انت خلك من الثار والدم انت احسن منه ....
    متعب . وهي يشوف الزجاج : متى تصحى ؟

    مضاوي وهي تضم اخوها : باذن الله قريب وبتطلع بعد ليلى بسلامه ونرجع زي اول واكثر من اول ..

    متعب :: جد والله ..
    مضاوي وهي تمسح راسه وهي تضحك : باذن الله بس انت ادعي لها ان الله يشفيها ويطلعها بسلامه هي وليلى ..
    متعب :: يااااااااااااااااااااااارب ..

    فجاؤه يقترب دكتورين والسستر عند غرفة امي ويلمون عليها بشكل خوفني وانا اشيل يدي من راس متعب اللي زرعت الامل بقلبه وانا منصدمه وش اللي صار بالثواني ذي ..
    انا اللي ازرع الامل في متعب وصدقني انا من يعطيني الامل وهي تركض لسرير امها الا السستر تقرب منها وتمسكها
    السستر : ممنوع مدام برااااااااااا
    مضاوي وهي تشوف شاشة القلب مافيها اي اشارة امل او تفائل بالعيش او الحياة
    خلاص الشاشه خير برهان وهي منصدمه وتشوف الدكتور يقترب منها وهي بوضع صدمه وهي تشوف الشاشه مافيها اي ملامح حيه او اي شي تحرك راسها بصدمه من غير اي اشاره او
    كلمه لجهة سرير امها تشوف السستر تغطي الشرشف الاربيض على وجها الا ويدي اقرب منها ..
    مضاوي : لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا يما لااااااااااااااااااااا تكفين لا تخيلينا تكفين لا تخلينا من لنا غيرك
    السستر تشدها وهي تشد اكثر وتمد يدها وكانها تبي تلمسها للمره الاخيره
    مضاوي : تكفون لا تقولون انها مااتت ( وهي تبي تستوعب الصدمه )
    الدكتور : خلاص اطلبي لها الرحمه يابنتي ..
    مضاوي :: لا امي لالا لالالالا << وتعلق على كلمة لا ..
    السستر : خلاص اطلعي برا بناخذها للثلاجه..
    مضاوي بصدمه .وهي تهز راسها وتشوف امها مغطيه راسها بشرشف الابيض :.لالالالا
    الدكتور يقترب من متعب اللي الصدمه ما عطته تحطم نفسي ما قدر ينطق ولا كلمه ويشوف المشهد اللي صار جدامه من الصدمه .: ماتتت م م م اااا ت ت ت ت ت
    الا يغمى عليه ..

    مضاوي وهي تلف على اخوها وهي تركض لها وتضكمى بقوى : متعب لاا متعب اصحى مالي غيركم ..
    الا تشوف الدكتور ياخذ متعب من يدينها ويركض فيه لغرفة الطوارئ .. وهي جالسه على ركبتها وهي مصدووومه ..
    الدكتور الثاني : عندك احد رجال اقدر اكلمه ..؟
    مضاوي وهي تبكي بقوى كان ودها لو تحظن اي شخص بس تبي تبكي بحظنه تبي تصحى من الكابوس خلاص ما عاد تبي اي شي .. والدكتور يعين عليها السؤال ..
    الدكتور : عندك احد اقدر اكلمه ..
    مضاوي وهي تحاول تهدى شوي لكن ماهي قادره تنطق كلمه كل اللي قدرت عليه تمد يدها على الرقم الاخير ..
    الدكتور فهم عليها وهي ياخذ الرقم .. وهو يقول : وش يقرب لك ..
    مضاوي بصدمه دموع كانها شلال وبشهق وتهز راسها : انا تعبااااااااااااااااااااااانه
    الدكتور :ما عرف وش يقول لها جلسها بالغرفه فيها سرير وعطاها برة مهدى .. وهي مصدومه مو قادره
    تحرك شي من جسمها من الصدمه وعيونها مفتوحه
    خلاص الصدمه قويه .. امها ماااتت من بيسندها وهي اللي خطتت باشياء كثيره عشان تساعد امها بالاخير
    امها تموت ولا تعرف بانجازاتي اللي بحققها ..
    من بيصرف علينا ومن بيساعد ابوي بلبسه وبتغير ملابسه ومن ومن ومن ومن ...
    وهي تصيح من الصدمه لااااااااااااااااااااااااااااااا ابي امي ابي امي الدكتور هدي هدي ..
    السستر :لازم نصبر شوي ويبان مفعول الابره ..

    والدكتور يتصل على الرقم يبي يبلغه بالخبر .. وفي البنت والطفل ..

    وهو يسمع الجوال يرن الا ذاك الصوت الخشن : الووووووو ..
    الدكتور /: الووو السلام عليكم ؟؟
    ........: وعليكم السلام والرحمه من معي ؟
    الدكتور : معك الدكتور قاسم من مستشفى ..#####
    ........: خير ان شالله وش صاير ..
    الدكتور : ان شاءالله خير بس ممكن تتفضل عندنا ..
    .......: طيب ليه .؟
    الدكتور : ... يوم تجي بتعرف كل شي بس ممكن تعطينا اسمك ..
    .........: اسمي منصور ابو غايب ؟

    الدكتور : ونعم بس ياليت ظروري واستاذنك الحين بغفل عندي حاله ..
    منصور : ابشر فمان الله ..

    وهو يغفل الجوال منصور وهو خايف وش اللي صاير ؟
    زوجته مها كانت جنبه : عسى ماشر .؟
    منصور : لا بس واحد من ربعي يبغاني ظروري ..
    مها : تكذب علي انا جنبك واحد من ربعك يقولك وش اسمك ..
    منصور: ماني فاضي اقولك وهو ياخذ شمااغه ويركض لسيارته .. وهو يسرع وهو خايف... يالله يستر وش اللي صاير ومن بالمستشفى ..

    وثواني الا وهو قريب من المستشفى ويركض عند الرسبشن ولقاء موضف وهو يكلمه وهو تعبان من الركض ..

    منصور : لو سمحت انتوا مستتعيني ..؟
    الموظف : اسمك .. ؟
    منصور : منصور ######
    الموظف : اي ثواني انادي الدكتور ... تفضل اجلس هناك ..
    وهو يجلس وهو مستغرب من بيناديه اخواني يعني فيهم شي .؟ ياربي اللهمه اجعل العواقب سليمه .. ثواني الا الدكتور عنده ..
    الدكتور قاسم: الاستاذ منصور ؟
    منصور وهو يوقف : اي نعم خير يادكتور ؟ وش اللي صاير ومن المريض ؟
    الدكتور : تتعرف وحده اسمها ناديه ####
    منصور وهو منصدم : اي اعرفها ؟
    الدكتور : وش تقرب لك ؟
    منصور : اختي.... ليه يادكتور .؟
    الدكتور : بصراحه مدري وش اخبرك ولدها صابه انهيار عصبي وهو حاليا بخير بس الحين مغمى والبنت في حالة صدمه عصبيه ..وحاليا بالابر المهدى نهديها ..
    منصور : اي وليه تسال عن ناديه ؟
    الدكتور : اعطتك عمرها ..
    منصور وهو منصدم ماعرف وش يقول هو بيفرح بموتها وانه اخيرا حقق اللي يبيه او انه يبكي على اليتامه اللي خلفتهم وراها ؟
    الدكتور : اتمنى تجي بكره تاخذ المعفور لها وتدفنها الانه سالت بنتها وماردت علي خبر ..
    منصور : زوجها مشلول وماعندها الا هالولد ..
    الدكتور : الله يكون في عونهم .. وهو يطلع يخليهم ...
    ومنصور يمر مضاوي وياخذها من غير اي انفعال او رفض الانه جسمها كله منهد ولا تقدر تسوي شي حست نفسها حشره لا عندها لا حول ولا قوه .. وهي تشوف اخوها يشيله اللي
    يسمونه خال بين ذراعه وهو الثاني منصدم ..
    ما قدرت تندق حرف كانت جد مطيعه .. ماتعرف وش تبلغ نوفا او لولوه عن الخبر اللي راح يصدمهم هم الثانين او الصدمه الكبره ابوها ..
    جد الدنيا ما تسوى خلاص ماعاد فيني امل للعيش اكثر ..

    يقرب منصور من البيت وهو ساكت ومضاوي خلف ضامه اخوها وتتنهد وتشهق خلاص ماعاد لها بادنيا غير خواتها واخوها وابوها تصير هي المسؤوله عنهم ..

    فجاء حست مضاوي انه السياره توقف وهي منصدمه

    منصور : ووهو يطلع من السياره :: يالله يابنتي عطيني اخوك اشيله ..
    مضاوي وهي تضم اخوها : محد بشيله غيري ..
    منصور : انتي تعبانه ..
    مضاوي : ترا ما ناديتك الا عشان تكفر عن خطاك وتحس باختك وابي يعذبك ضميرك فيها يوم تشوفها ميته .
    . وتاركه وراها يتامه .. وانت تعرف انه هاليتامه عندهم ابو مشلول ..
    كانت تبيك تساعدها ما تذبحها : وهي تمسح دموعها . وتكمل كلامها وبين يدينها اخوها متعب االمغمى عليه ..
    مضاوي : انت ذبحتها روووووووح مني ومن ربك عسى الله لا يوفقك لا بدنياك ولا في اخرتك ولا الله يطعمك بذريه
    ويخليك طول عمرك تشفق على الطفل او على صياحه..وهي تعطيه ظهره


    منصور بصراخ : وقفــــــــــــــــي ..
    مضاوي وهي تعطيه ظهرها وواقفه : كنت تقدر تساعدها يوم طاحت على رجلينك تترجاك وتنخاك وانت صديت عشان وشهو تبي تشوفها تتعذب وتنذل عشانك وتاخذ بثارك القديم ..
    منصور بعصبيه : استغفري بالاول ..
    مضاوي :ابسالك سؤال في بالي ": وش ذنب اليتامه في ثارك ؟ ..
    منصور : استغــــفري. اقول لم استغفري ..
    مضاوي : وش ابشرهم في دخولي لهم بموت امي او في سجن ليلى قلي وش ابشرهم الاول برايك موت امي احسن او ابشرهم بسجن اختي 13 سنه بالسحن ؟
    تتوقع بيفرحون .......؟

    منصور : انا مالي شغل في الحكايه كله من راس اختك المدمنه ولا التاجره سميها اللي تسمينه انا مالي يد بالموضوع ..
    مضاوي : لك يد انك انت السبب في صدمة امي ومووتها تقدر تساعد اختي المظلومه وتطلعها لكن عنادك وثارك ما خلاك قلت بشوفها تنذل مثل ما ابي وانت لا تكفر عن خطاك

    منصور : دامك قلتي كل ذا وش له مخليتهم يتصلون علي ,,,
    مضاوي : مالي احد بهذي الدنيا غير ابوي العاجز ولا هو قادر على الصدمتين الي بقوله له (وهي تبكي وتشهق ) كيف راح اقوله صدقني لو عندي احد غيرك حرم لامي كان ناديته ما تعبت روحي
    لكن ابي ظميرك الميت يحس ويندم على اللي سوااه باخته قبل لا تموت .. وهي تعطيه ظهرها وتشيل اخوها وتمشي من غير ما تنطر رده ..

    وهي تفكر كيف راح تقول لاهلها كيف ..
    وتدخل البيت وتشوف نوفا اقبالها بصاله ..
    نوفا وهي تقوم : وش فيه متعب نايمه غريبه ؟
    مضاوي وهي تشيل الطرحه اللي على وجها اللي من شالت الطرحه بينت ملامح ما تنوصف العين متنفخه والوجه بعد من غير الدموع اللي عيت لا تترجم مشاعرها .. واول ما شافت اختها
    حست بالم بصدرها ما تدري وش تقول لاختها او تصدمها ما تبغى تخسر شخص ثاني بعد ..
    مضاوي تقرب من الكنبه وهي تحط متعب ..
    الا ويد نوفا خلفها ..
    نوفا : وش صاير يا مضاوي وجهك معدوم من الحياة ؟ وامي وينها وش صار ليلى .. ابوي من الصبح يسالني عنكم وانا ارقع له ..
    مضاوي منزله راسها وتبكي بقوى ...................
    نوفا وهي تهزها بقوى وهي تصارخ:: ببتتكلمين ولا وشهو الحل معك مضاوي انا اكلمك وش فيك تبكين ..
    الا لولوه طالعه من الغرفه : وش اللي صاير وشفي صوتكم طلع واخيرا مضاوي جاءت ..
    مضاوي رمت نفسها لنوفا وهي تجلس على ركبها ..وجلست تصيييييييييييييح بقوى وبكتمااااااااان ما تبي صوتها يصحي ابوها ومتعب ..

    لولوه : وش صاير يامضاوي امي وين وليلى وش صار معها ؟؟
    مضاوي :ليلى احكموا عليها 13 سنه بالسجن .. واسكتت ..

    الكل طلع صوته ببكى وهي تسكت
    نوفا وهي تبكي : كيف يعني 13 سنه وهي مظلومه .؟؟
    لولوه : متعب وش فيه نايم ؟
    نوفا : اي صح غريبه متعب نايم ؟؟
    مضبااوي منزله راسها : متعب مو نايم ..
    نوفا لولوه بصدمه :: وشهو وووو انتي وش تقولين ..
    مضاوي : الخبر الثاني راح يصدمكم مثل ما صدم متعب وياليتكم تصورن اقوى مني .. وهي تقولها بصوت عالي وتبكي : امي تطلبكم الابااحه ..
    ما سمعت الا صيحاااااااااااااااااتهم القويه طول الليل ..
    والابو اللي من سمع الخبر صارت حالته تعبااانه ..

    --------------------------
    مرت اربع ايام لا حس ولا خبر من اهلها من جت هنا ما سمعت احد جاء من اهلها يزوراها او يشوفها ..
    ليلى وهي سرحانه بين قضبان السجن : يعني صدقوا اني مدمنه ومحد يبيني او يزورني على الاقل امي تسال عني وانا اعرفها كل الناس تذكبني الا امي تصدقني ..
    وهي تتنهد يالله وحشوني كثير اربع اياام كانها اربع اسنين بين الظلام ..
    الا تسمع احد يناديها ..: ليلى عبد الطيف تعالي ..
    ليلى : واخيرا لكيد زياره < وهي تشوف اذا احد عنده زيارده ينادونه كذا ..
    ليلى بلهفه : منو جايني ؟
    احدى شرطيات السجن : الضابط يبغااك ..
    ليلى : بخوف ليه ؟
    الشرطيه : ما بعرف بصراحه هو اتاني الاوامر وانا لازم اقولك ..
    ليلى : طيب ..

    وهي تمشي وتدعي ان الله يجمعها باهلها وان ماصار شي لاهلي .. وهي تمشي الممر الطويل للسجن وهي ساكته وتفكر وش يبون مني بعد كل شي عرفته قلته والمحكمه كتبت كل شي ..
    وش يبون مني بعد الا الشرطيه تتكلموتقطع سرحانها ..
    الشرطيه : دقي الباب وادخولي ..
    ليلى : طيب وهي تتدق الباب ..

    الا تسمع صوت ينادي : ادخلي ..
    ليلى وهي تدخل وراسها مزلته من غير كلام توصل لنقطه قريبه من المكتب وهي مو متعوده تقابل رجال ووجهها مكشوف ..

    الضابط : انتي بنت عبداللطيف ال ####
    ليلى وهي منزله راسها : اي نعم بنته ..
    الضابط : هههههه مو غريب بصراحه اذا طلعت وحده من بناته متمرده نفس ابوها ..
    ليلى بعصبيه ترفع راسها وترد : انت جايبني هنا عشان تتشمت او تحقق معي ؟
    الضابط : لا وماشاءالله تعرفين تردين وطلع لك لسان واللي اعرفه بالسجل وملفك ما تتكلمين ؟
    ليلى : والحل ؟
    الضابط : اي حل انتي تبغينه ترا ما قلت معادله كميائيه او رياضيه بالكلامي ؟

    ليلى بصوت واطي : اووووووف هذي اولها شباب طايش يتحرش بسجينات ..

    الضابط : اظن انك تكلمتي وش قلتي ؟
    ليلى : سلامتك ما قلت شي ..ممكن اعرف ليه جايبني هنا
    الضابط : شي طبيعي اجيبك هنا مافي احد من عايلتك جاء وزارك قلت ولد عمها عندها وما يزروها ؟
    ليلى بصدمه : مافهمتك ؟

    الضابط ثامر : انا افهمك وهو يقوم من كرسيه ويقابلها انتي تقوليلي ما فهمت احب اعرفك على نفسي اسمي ثامر محمد ال #### ما تشوفين انه اسمك الثلاثي الاخير يشبه اسمي الثلاثي الاخير ؟
    وحتى اسم العايله والقبيله ؟
    ليلى بصدمه : كيف ..
    الضابط ثامر : اممممم قلتي لي كيف .. بصراحه انا لي مده اشتغل هنا لكن ماخذ اجازه وقطعتها عشانك يا بنت عمي ما صدقت رفيقي يوم قال بنت عمك عندنا عاد يوم
    عرفت انه بنت عمي عندنا ..وانا ما شفت عمي قلت لازم اشوف اهله واضيفهم يعني مو شي غريب العم قبل بالسجن والحين بنته قلت اقطع اجازتي عشان نقوم بالمواجب ..

    ليلى والدم يغلي بداخلها ولا هي عارفه وش ترد على سخافته وملاقته ..لكن استكتت الانه بترد عليه رد يمكن تندم عليه ويمكن هو يعرف كيف يرد عليها
     
  5. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬


    الجـــزء الخـــــامـــس
    -----------------------
    الضابط ثامر : اممممم قلتي لي كيف .. بصراحه انا لي مده اشتغل هنا لكن ماخذ اجازه وقطعتها عشانك يا بنت عمي ما صدقت
    رفيقي يوم قال بنت عمك عندنا عاد يوم
    عرفت انه بنت عمي عندنا ..وانا ما شفت عمي قلت لازم اشوف اهله واضيفهم يعني مو شي غريب العم قبل بالسجن
    والحين بنته قلت اقطع اجازتي عشان نقوم بالمواجب ..

    ليلى والدم يغلي بداخلها ولا هي عارفه وش ترد على سخافته وملاقته ..لكن استكتت الانه بترد عليه
    رد يمكن تندم عليه ويمكن هو يعرف كيف يرد عليها ..
    ليلى : ..........................
    ثامر : ادري ادري بتشكريني على هالضياافه وانك مبسوطه مثلي انك شفتي احد من اهل ابوك (يضغط على اسنانه ) اللي اطردوا ابوك ..
    كان يبي يغيضها يرفع ضغطها يبي يشوف ردها المهزوم وهو يشوفها منزله راسها معلنه الاستسلام او الخضوع ..

    ليلى وهي منزله راسها ........................

    ثامر بضحكه : هههههه شفتي ما تقدرين تفتخرين بماضي ابوك ولا يمكن بماضيك واهلك ..
    ليلى بتعب نفسي : خلصت كلامك ..؟
    ثامر : ليه كلامي مو عاجبك ؟
    ليلى وهي منزله راسها : ممكن او لا ..؟
    ثامر : واذا قلت لا وش بتسوين ؟
    ليلى وهي تلف جسمها النحيل لجهة الباب من غير كلام بخطوات خفيفه : اذا كان عندك موضوع معي ضروري نادني ,, اما اجلس لسخافاتك ما ابيي اضيع وقتي معك فوق هذا اهانتك لي ..

    ثامر وهو يمسك زندها ويشدها بقوه لين صارت قريبه لصدره ليلى من غير انتبه وبصدمه ارفعت راسها تبي تتهاوش معه واللي يصير يصير ارفعت راسها الشامخ له واخيرا بعد
    حركته المقرفه لها وقربه لها : انت ما تستحي على وجهك ابد راحت عنك الرجوله الشهامه
    مهما كنت مجرمه ما تسوي معي كذا وحتى لو كنت بنت عمك بعينك الواطيه او اللي ما تحبونه

    ما اسمح لك او لعشره من امثالك تمسك مني شعره كيف يادوبك تشوف وجهي انا ما نزلت راسي لك ولا لغيرك انا اخاف من ربي يعاقبني
    وانا ما تعودتت اكشف وجهي جدام احد لكن انت جبرتني ارفعه

    ياولد عمي ياتربية الرجاجيل ياناس ياالكابر وتبيني ارد عليك وش ارد قولي دام انزرع في قلبك الكره وش امسحه دامه انحت نحت بقلبك ..
    ابوي احسن واحد شافته عيني ابوي عمره ماعلمني الكره حتى لاهله اللي عمرهم ما اسالوا عنه او شافوا كلهم همهم الثروه وانت الحين
    جاي تكمل مشوار جدك واهلك علي ...اقولك رح لا تحط شهامتك على حرمه ضعيفه ..

    ومايهمني ابين لك اني مظلومه او ظلمه يكفيني فخر اني بنته وافتخر اني تربيته شف احذرك للمليون
    ان شفتك تلمس شعره مني ياويلك شفني حذرتك ..
    وهي تمشي بسرعه خارج الغرفه وهي تبكي خلاص يكفيها اللي خصل لها هي تشوفه منه او من المصيبه اللي فيها ..




    وثامر
    ثابت ما تحرك ادهشته بصورتها بعيونها بكل شي فيها حتى كلامها ..
    قربت له وعيونها العسليه كانت واضحه شعرها المتناثر خارج شالها وشعرها البني الغامج المايل للعنابي
    وشرتها الصافيه وحتى وجها القمري اندهش ماعرف وش يقول فوق هالجمال اندهش
    حتى كلامها استوعبه لكن بوقت متاخر بعد ماخرجت وجلس هو على الكتب ويعيد صورتها ويعيد كلامها ..
    وهو يهدد ويقول : والله منتي هينه يابنت عبد اللطيف لكن وين تروحين مني جدامك والوعد جــــــــــدام اذا ماطلعت
    عيونك من مكانها ما اكون ولد محمد ..!

    وهو يضحك ويهمس بينه وبين نفسه : والله ماهي هينه بالجمال استغفر الله يمكن ماخذه هالجمال من عمي .
    .ويفتح ملفها ويقرا وش اخر الاجراءات والجريمه واخر الاحدثات اللي صايره فيها ..
    وهو يتذكر انه لازم يتصل على ابوه ويخبره ..ويترك الملف ويتصل على ابوه بس غفل الجوال فجاءه وقال لازم اشوفها وش حالها بعد الصدمه اللي سويتها
    ترك الجوال والملف وراح يتطمن عليها ..

    _________________


    الجو هادي والكل تغير ماهم مثل طبعهم الاول الكل صار يجلس بروحه وسرحان وكانه العالم مات من موجود كائنات حيه اخرى ..
    مضاوي جالسه عند ابوها المريض واليوم رابع يوم للعزا ومحد جاء العزا الا قليل .
    . الانه ما عندهم معارف واللي قام بدفن امها خالها بروحه ومحد صل عليها
    مضاوي وهي تشوف وجه ابوها التعبان بعد خبر موت امها ومصيبة ليلى فقد انه ينطق اي حرف وحالته
    تعبت كثير ورفض يروح اي مستشفى ..
    وهي تشوف ابوها نايم بعد ما عطته الدواء وخلته يرتاح الا تشوف اختها نوفا تجي تجلس جنبها وكانه بوجها كلام راح يوجع القلب زياده ..
    مضاوي : متعب اكل شي ؟

    نوفا وهي تجلس تطلق ااهات خفيفه : اااه حالته صعبانه علي والله ما ياكل الا قليل وهي تلف وجها لمضاوي وتقول ..
    : نسيت اقولك في اشيااء كثير مو موجوده بالبيت ومحتاجينها ؟
    مضاوي تمسك راسها : اااااااااه يارسي وش اسوي الحين من وين اجيب فلوس اذا اخر مبلغ خاشته امي راح ... وغير
    هذا لازم ادبر مصروف لليوميه والاجار لا تنسين يانوفا الاجاار ولا بنجلس برا
    من غير بيت يضمنا ..
    نوفا : والحل لازم نشتغل باقر فرصه ؟
    مضاوي وهي تسند راسها وتشوف ابوها اللي شكله سمعهم وهو مغمض عيونه .. وهي تتنهد بصعوبه وبعدها تقول : انا لقيت حل لكن لازم انت تلقين وسيله تشتغلين فيها لو انك مخلصه
    الثانويه يانوفا كان حلينااها لكن المشكله بعدك عمرك 18 سنه ومن راح يوظفك ..؟
    نوفا : وش رايك اشتغل في مشغل ؟
    مضاوي : لالا مشغل لا لا تنسين انه بعض المشاغل مشبوهه ..
    نوفا : اجل وش اشتغل ؟
    مضاوي وهي تفكر وتفكر وتفكر في حل او وظيفه تطمن فيها على اختها وبنفس وقت تكون مربحه ...
    وان تكون بنصف دوام .. وهي تفكر طرت لها فكره ...
    مضاوي : وش رايك تتوظفين عند ام فايز في الخياطه عندها اتيليه مشهور وهي تبي رسمات وانتي تعرفين ترسمين
    اشتغلي معها وبكذا اظمنك وبقولها تشغل بالفتره الصباحيه
    وبالمساء تجلسين عند ابوي وانا المساء اشتغل بتدريس ؟
    نوفا بتعجب : كيف بتدريس وانت مانادوك للتوظيف .؟
    مضاوي : انا بشتغل مدرسه خصوصيه .. وبحاول اناديهم للبيت اذا وافقوا واشتغل وانا متطمنه عليكم وعلى ابوي وعلى متعب ..
    نوفا :: والحل مع متعب .؟
    مضاوي: خلي متعب علي .. مع الوقت بخليه ينسى اللي حصل له لا تلومينه صدمته ماهي قليله امه تموت جدام عينه وغير هذا الخال اللي انصدم فيه ..
    وكان يظن انه اطيب شخص بالعالم وانصدم بالعكس اللي شافه حطم نفسيته ..

    نوفا : ما الومه يامضاوي هو اقرب شخص لامي واخر شخص بالعايله ..
    مضاوي وهي تتنهد وهي تعبانه كثييير وهي تغمض عيونها :: تصدقين يا نوفا هيفاء صديقتي لا اتصلت علي تعزيني ولا جت جنبي بوقت عزا امي ولا بمشكله ليلى اوعدتني ولا شفتها من ذا
    الاتصال اللي اتصلته لها وانا بالمستشفى ..



    نوفا : يمكن ما عندها خبر ؟
    مضاوي : ما اظن يا نوفا تعرف وعندهم جرايد وتعرف اسم امي وحتى اهلها يعرفوني ويعرفون امي يعني انا مستغربه كيف ما تجي لا هي ولا امها ؟؟؟
    نوفا : اتصالي عليها تطمني عليها ..
    مضاوي وهي تمسك جوالها وتبداء بضغط على ارقام جولها برقم هيفاء .. الا الرقم يدق وطول وهو يدق ولا احد يشيله ..
    مضاوي وهي منصدمه ثلاث مرات تتصل ولا احد يشيل الخط وهي تحط جولها على الارض قريب منها وهي سرحانه
    وتفكر يعني معقوله صاير فيها شي وانا مدري ؟
    اكيد هيفاء عمرها ما خلتني انا مو زعلانه عليها انها ما جتني بس انا بسال وش فيها ماجتني مو من عوايدها ؟؟
    نوفا :: ماترد صح ؟
    مضاوي وهي محتاره وساكته س اكتفت انها تهز راسها بالايجاب : امم
    نوفا : يمكن امممم مشغوله او انه الجوالها ماخذه احد منها ؟
    مضاوي : لالا انتي تظنين انه اهلها نفسنا كل شي مممنوع لالا عادي عندهم البنت تمسك جوال .
    ثواني الا يجيها صوت المسج لجوالها وهي تشيله وهي منصدمه بكلام الموجود داخله وهي تقراء تطيح دمعتها وترمي الجول بقوى اخر شي توقعته انها تتخلى عنها ..
    نوفا بخوف : وش فيك وش صاير وش مكتوب بالمسج ..
    مضاوي وهي تاخذ الجوال وهي تبكي وتقرا الجوال مره ثانيه وبعدها تمد الجول لنوفا عشان تقرا المسج
    نوفا وهي تقرا بصوت عالي :


    مضاوي لو سمحتي لا تتصلين علي وانسى انه عندك صديقة اسمها هيفاء لو سمحتي ..وعظم الله اجرك بامك ..

    نوفا وعلامة تعجب :ليه كل هذا وش السبب ياما صارت عندنا ظروف ما خلتك ليه بذالت الظروف هالصعبه ذي اللي انتي محتاجه لها اتركتك بروحك ؟


    مضاوي وهي تاخذ جولها من نوفا وتتصل على هيفاء تبي تعرف وش السبب ..
    وهم ما لقت رد ....وثانيتين الا تلقى مسج من هيفاء ..

    " قلت لك لا تتصلين علي واذا بتعرفين السبب ابوي واهلي كلهم منبهيني منك وياليت ما تتصلين والسبب كله من اختك وماضي امك الاسف انخدعت منك وقلتي انها يتيمه
    وانا اسفه دوري غيري يصرف لك لا تتصلين علي المره الالف انبهك .."


    جد انصدمت من المسج لا هذا مو كلام هيفاء هيفاء عمرها ما كان اسلوبها كذا ..
    الا تنصدم بوحده جدامها لابسه وكاشخه وكانه ماعندهم عزا ولا امها توها ميته .. ولا محترمه الكل ..



    مضاوي : ذي بتموتني ناقصه عمر
    نوفا : وهي تلتفت من ..

    الا تنصدم تطلع لولوه ..
    نوفا وهي منصدمه : انتِ هي وين رايحه
    مضاوي وهي توقف جدام الباب وهي تمنعها من الخروج : وين على الله والكشخه ذي ماليه وجهك ...
    لولوه : لصديقتي اليوم عندها عرس اختها وابي اروح لها ..

    مضاوي : وانتِ شكلك صار عندك فقدان الذاكره وفقدان المشاعر وكل شي يفقده الانسان .. انتِ وش نوعك من البشر امك ميته ولابسه
    هالببس ومكياج والشعر والكشخه وكانه ما عندك احد مسؤول

    يعني خلاص امك ماتت ماعندك احد يمسكك عن طلعاتك ولحظه انتي نسيتي انه امتحاناتك بعد اسبوعين ؟؟ ولا وشكلك راسبه
    من وجهك ولا تقولين لي مو محتاجه الوظيفه بعد ولا الدراسه
    اهم شي صحباتك اهم من اهلك .. وهي تقرب منها كثير تعطيها ذا الكف القوي تبي تصحيها من اللي هي فيه ..
    لولوه : انتِ من تضنين نفسك ..!
    ابو متعب وعيونه على بناته وهو تعبان لاحول ولاقوه سوا انه يشوف بعيونه التدهور اللي صاير بالعايله وانحراف وحده من بناته ..
    مضاوي : اختك الكبيره يعني من وحده من الشارع اقولك مافي رووحه يعني مافي رووحه تفهمين وامسحي المكياج اللي حاطته اخترمي امك اللي ترابها ما برد توه ..
    لولوه وهي تدف مضاوي وهي تقول : طالعه يعني طالع ومالك شغل فيني ..


    وهي تبي تمسك يدات الباب الا تمسكها مضاوي وهي تقرب منها لا انتي مو لولوه اللي اعرفها لا حشى هذي ممو تربية امي
    اللي ربتك وين لولوه القديمه وش اللي غيرك يعني لهدرجه

    مو هامتك امك رايحه تتمكيجين من رابع يوم من عزااهاااا ( وهي تمسك زندها وتهزها ) اصحي يالولوه شوفي وضعك وشوفي وضعنا ليه
    ما تدخلين وتشوفين حل لمشكلتنا بدال ماتروحين لصديقاتك

    وتوجبينهم وش راح تستفدين منهم شوفي انا بعد هالاسنين كلها راحت هيفاء بس الانه ليلى مدمنه ومن ماضي امي ..



    مضاوي وهي تتكلم لولوه تنطق وهي تتجه للباب : انا اسفه لازم اطلع الانه اذا ما طلعت راح تتدمر حياتي ..
    مضاوي : اي حياة اهم من حياتك انتي واهلك .؟؟
    لولوه وهي تتجه لباب من غير ما ترد لمضاوي وتطلع ومضاوي ما وقفت لها ولا منعتها الانها خلاص انهارت حست بالهزيمه لاول مره
    وفقدان السيطر وحست انه الدنيا كل يوم تنتقم لها ولا
    لها نيه او مستقبل انها تفتح ابوابها لها ..

    خلاص يادينا كفايا ما ماحصل لي خلاص وهي تجلس على ركبتها وتبكي وتبكي وتصيح وهي تشوف ابوها:: خلاص انا تعبت تعبت يايبااااااا ياليت منت مشلول تشيل الحمل عني انا ما اقدر
    اشيله ااااه يايما ياليتك هنا تشوفين وضعنا ش صار فيه ..
    وهي تصيح وتضمها اختها نوفا وهي تقول : انا معك ومتعب معك وهي تشوف ابوها وابوي معنا ..
    مضاوي وهي تصيح : خلاص خلاص يانوفا ماعاد به احد يحس باحد خلاص اختك ذي سوا بها غسيل مخ .. وهي تكمل بكيها وضيقتها تحس بتفجرها لاي شخص ..
    بس اهم شي تريح هالضيقه والتريح هالمخ من التفكير ..

    _________

    جالسه تبكي خلاص مل منها الصبر خلاص ملت تحس هالخمس ايام وكانها خمس سنوات من التعذيب النفسي والروحي
    .. مشتاقه حق اهلها كثير وهي تسند راسها على جدار زنزانتها ....وجها ميت من ملامح البشر وشعرها منسل على كتوفها يحكي حكاية تعذيب الجسد ..

    ....وعيونها سهرانه ما تذوق النوم

    كل همها اهلها .. مشتاقه لامها .. مشتاقه لابوها العاجز ... مشتاقه لهوشتها مع مضاوي وخواتها .. مشتاقه للجامعه وامتيازاتها وانجازاتها ..
    تبكي ولا احد يمسح دموع مظلومه من الزمن
    تمسح دموعها وتتذكر اليوم المشؤوم لها كيف اقبضوا عليها تبي تتذكر اي شي يدلها على خيط جريمتها تحس انه ذاكرتها انشلت خلاص ماعاد هي ذاكره من سوا فيها كذا ..

    ليلى : ياربي مشتااقه لامي واهلي وينهم ليه لحد الحين ماشفت احد منهم يعني هم مصدقيني اني مجرمه

    و تهز راسها بقوة لالا اهلي يعرفون اني مظلومه وبعدها يرد عليها صوتها الثاني ..
    : لو يظنون انك مظلومه كان جو لك لكن هم يحسبونك مشتركه مع المدمنين ,,

    ليلى : لالا اهلي واعرفهم مستحيل يخلوني بروحي كل هالمده بس اكيد احد صار فيه شي او في مشكله صايره فيهم .

    .مو معقوله يخلوني ما يجون لي حتى يتطمنون علي .. ااااااااااه كرهت السجن واللي فيه وكل شي كووم واللي اسمه ثامر كوم ثاني ..
    ثواني الا وتسمع اسمها تناديه وحده من شرطيات السجن ..

    ليلى عبد اللطيف .. زيااااره ..

    ليلى من الفرحه طايره اخيرا جواا وتقول بنفسها : انا اقول ما يخلوني اهلي والله كنت عارفه وتتلبط عيونها بالدموع وكانها سحب ممطره تتهيا لستقبل المطر الكثير .. وهي تتنهد واخيرا
    بتشوف احد من عايلتها وتعاتبه على التاخير ..
    وهي تمشي بين ممرات السجن وهي تتخيل من اللي زايرها امها ..او مضاوي او نوفا او لولوه اومتعب او كلهم ؟؟؟


    من ياربي وهي متلهفه تعرف من زايرها الا تقول لها الشرطيه مدة الزياره 15 دقيقه بس وهي تمسك مقبض الباب وقلب ليلى يطق ..
    ليلى وهي منصدمه مو عارفه الشخص الي جدام عينها من الصدمه واقفه كانها صنم ما تحركت وهي متحطمه : اكيد غلطانين بالاسماء هذا انا ما اعرفه منو هذا لالا اكيد غلطانين بالاسماء ..

    والرجل يقرب منها يبتسم وهي ترجع لوراء بخطوات تراجع خفيفه وبوجها ملامح عدم المعرفه والدهشه ..
    ليلى : اسفه شكلهم غلطانين بالاسم ..

    الرجل : ههه لا انتي ليلى عبد الطيف ..
    ليلى : اي ليلى ..!!

    الرجل وهو يقرب منها :شفتي انهم ماهم غلطانين بالاسم ..

    ليلى : منو انت ..؟

    الرجل : انا جيت اخبرك بخبر لازم تعرفينه وبعدها يمكن ما تشوفين وجهي بعدها ؟
    ليلى : انت منوو ؟؟

    الرجل : مو مهم تعرفين انا منو المهم اني اقرب لك ولا ابيك تعرفين صلة القرابه .. انا جيت اخبرك عن خبر لازم تعرفينه .. الانه ماراح يجي احد يخبرك عن هالخبر ....

    ليلى والخوف بملامحها ..وشهو الخبر ..

    منصور من غير بدايه ولا مقدمه ..: امك ماتتت ..

    ليلى والصدمه صدمتنها واقفه من غير اي حركه وكانه الارض اثبتت ماتحركت من مكانها عجز لسانها ينطق اي حرف اي كلمه كل مشاعرها منصدمه من الخبر ..
    حست بالارض تدور حولينها وكل شي ثابت ما تحرك ..
    ياليتها مااتتت ولا تسمع هالخبر وهي تردد بين نفسها ياليتني مت ولا اسمع هالخبر لالا الخبر كذب منو هذا لا يكذب علي ...

    وعلى وجها تطيح دمعه من الوجع من الاه والصدمه وقفت ولا تعرف وش تقول او وش ترد على هالشخص الغريب ..

    كل جسمها عجز عن حمل كتله ثقيله منها وما حست الا وركبتها تصدم بالارض

    وهي تجلس على ركبتها من الصدمه وهي تشوف الرجل الغريب يقرب منها ويكمل جروحها ..

    منصور : تدرين بسبك ماتت يا ليلى ..
    ليلى تصرخ بالم : انت كذاااااااااااااب انت كذااااااااااب ..
    منصور : انا جيت اخبرك الانه عارفه انه ما عندك خبر ..
    ليلى بصراخ : انت منوووو ..؟

    منصور : مو مهم انا منو المهم انك عرفتي وهو بيخرج من الغرفه ..

    تمسكه ليلى وهي تقول تبكي : قلي امانه الحق انت تكذب علي قلي انها كذبه قلي كل شي الا انك تتفاول على امي الشينه ..

    منصور : وش اقولك اقولك انه امك ماتت بسبتك ؟
    ليلى وهي تصررررررخ من قلب وتعلي صوتها اكثر : انا ما سويت شي انا مظلوووومه تفهم انا مظلوووومه ماني مدمنه ولا اني تاجره والله اني مظلوومه ..
    محد فاهمني ليه اكذب دامني بالسجن الحين صدقني والله اني مظلومه وهي تجلس تلم جسمها وتصيح بالبلاط السجن ووهي تتنهد وتصيح .. وتردد كلمة : انا مظلومه وربي مظلومه ..


    طلع منصور منها وهو يشوفها منهاره بجسدها النحيل لا حول لها وهي تردد كلمات الظلم ..وتركها وهي تبكي منهاره كرهت كل شي حولينها وكرهت نفسها ..

    تقرب منها الشرطيه وتصارخ عليها : يالله قوومي الزياره خلصت ..
    ليلى ساكنه ما تحرك بس تشهق ما تبي تشوف احد خلاص كرهت العالم كله وتردد بينها وبين نفسها انا قتلتها
    انا قتلتها لكن انا مظلومه وتنشهق بصوت اعلى شوي من الهمس .
    وش سويت ياربي تبلي علي هالبلاوي .. غفرانك يارب يارب لا تغفلها بوجهي وهي تبكي والشرطيه تصيح عليها تامرها بالوقوف

    وهي تشوف الشرطيه لكن رجلها اخذلتها ماقدرت توقف من الصدمه
    وهي تحاول الوقوف لكن للاسف ارجعت للارض تبكي وتصيح ..

    الشرطيه : قومي يالله جدامي .. تقرب منها وتقومها بالغصب .. ويالله تقومها بالغصب وتااخذها لزنزنتها وهي منهارة القوى ..من خبر وفاة امها ..

    ___________

    الساعه 2 الظهر ..
    دخل البيت والكل كان موجود من اهله دخل سلم على امه وابوه ..
    وجلس على اقرب كنبه موجوده قربه والموجودين عيونهم عليه ..
    وكان موجود اخته ثريا , واخته ندى , واخته . عواشه <عايشه
    الام : ها ياولدي تبي احط لك الغدا ..
    ثامر : لا ابد يالغاليه توني متغدي ..
    ابو مشعل :ها اشلون الشغل اليوم .؟
    ثامر : ابد يسلم عليك ..
    الام : جد ثامر امس وينك ماشفتك الا يوم تطلع لربعك ..
    ثامر : والله يايمه كنت مشغول تعرفين الدوري الانقليزي بدا وانا من معجبين ببرشلونه ..
    ابو مشعل :هههههههه عز الله هذي سوالفك ما تغيرها يا ثامر ..
    ام مشعل : بسك ياثامر من المباريات عورت عيونك كله من التلفزيون والبلاستيشن ..

    ثامر : وش اسوي عشقي كرة القدم ..وهو يشوف ابوه ويوقف : ماعليك امر يابو مشعل بنتعبك شوي ابيك شوي بموضوع خاص ..

    ام مشعل بستغراب : وشهو الموضوع ..
    ثامر بضحكه : هههههه لو اقدر كان قلته يايما .ما تعبت ابوي وقومته من جلسته ..
    ثريا : الله واكبر صار عندنا كلام خااص
    ندى وهي تضحك : هههههههه ولا بنفراد الضابط شكله بيحقق مع ابوي
    عويشه : تخيلوا عاد ثامر ومايرحم الذبانه كيف الحين الوالد ..
    ام مشعل بخوف : بس يابنات خلنا نفهم وش السالفه ؟
    ابو مشعل : وين تحب يالضابط ثامر ؟
    ثامر وهو يطوف كلامهم : اي مكان تختاره يامديري الفاضل ..
    ابو مشعل يضحك :: يالله تعال للمجلس ناخذ راحتنا اكثر ..

    ثامر : يالله مشينا ..
    ابو مشعل يدخل المجلس ويجلس على الكنبه وهو يضحك : وش عندك لا يكون نويت تتزوج ..
    ثامر : هههههه لا طبنا ولا غدا الشر وش جاب سالفة العرس الله يهديك ..

    ابو مشعل : وش السالفه اجل ؟

    ثامر وهو يجلس قبال ابوه ويقول له : الخبر اللي بقوله من امس اعرفه ولا عرفت كيف افتح المووضوع معك من امس ما نمت من سببه لكن قلت لازم اخبرك مهما كان الموضوع من اهميه ..

    ابو مشعل : لا تلف وتدور ادخل بالموضوع تعرف المقدمات ذي ما تعجبني ..؟
    ثامر : وهو يقوم وبعدها يجلس .. الموضوع يخص عمي عبد اللطيف .

    ابو مشعل بصدمه: عبد اللطيف اخوي ؟؟

    ثامر : مو هم شخصيا لكن يخص شخص من اهله ؟
    ابو مشعل بعصبيه شوي : قلت لك لا تلف وتدور ادخل بالموضوع ياثامر ..
    ثامر وهو مايعرف وش يقول : قبل خمس ايام جتنا جريمه في احد مراكز الشرطه وسجلها واحد من ربعي وقالي عن سالفة بنت تقرب لي حولوها للسجن من غير محاكما وطبقووا عليها القانون سجن 13
    سنه والبنت متهمه بتجارة المخدرات وادمااان ..وتعرف كنت باجازه قطعتها عشان اشوفها ..اللي يقولون عنها

    يمكن الاني عرفت بالاخير لحظه انها بنت عمي عبد اللطيف حبيت اشوفها ..
    وفعلا شفتها وكانت جد تصرخ بانها مظلومه .. وعرفت انه عمي عبد اللطيف مشلول واليوم عرفت خبر ثاني عنها انه امها ماتت ..

    ابو مشعل ............
     
  6. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬


    الجـــــــــــــــــزء الســـــــــــادس
    ----------------------------------



    ثامر : مو هم شخصيا لكن يخص شخص من اهله ؟
    ابو مشعل بعصبيه شوي : قلت لك لا تلف وتدور ادخل بالموضوع ياثامر ..
    ثامر وهو مايعرف وش يقول : قبل خمس ايام جتنا جريمه في احد مراكز الشرطه وسجلها واحد من ربعي وقالي عن سالفة
    بنت تقرب لي حولوها للسجن من غير محاكما وطبقووا عليها القانون سجن 13
    سنه والبنت متهمه بتجارة المخدرات وادمااان ..وتعرف كنت باجازه قطعتها عشان اشوفها ..اللي يقولون عنها

    يمكن الاني عرفت بالاخير لحظه انها بنت عمي عبد اللطيف حبيت اشوفها ..
    وفعلا شفتها وكانت جد تصرخ بانها مظلومه .. وعرفت انه عمي عبد اللطيف مشلول واليوم عرفت خبر ثاني عنها انه زوجته ماتت ..

    ابو مشعل منزل محتار وش يقول لولده يتنهد بصوت مسموح هو مشتاق لاخو لكن ابوه الله يهديه ويسامحه وصيته محد يسال
    عن عبد اللطيف ولايحضر مايقدر يخالف وصية ابوه لكن بعد ما سمع
    انه عبدالطيف مشولول وبنته بالسجن وزوجته ماتت اكيد بنات اخو محتاجين له كم بنت له او ولد .. هو تغير او بعده ماتغير .. الله يسامحك يايبه طرده من البيت وتبريت منه بسبب طيشه
    ونحرافه ..

    ثامر يقاطع سرحان ابوه : يبه وش فيك ساكت ..انا اكلمك
    ابو مشعل : وش ارد عليك ياثامر ..

    ثامر : بصراحه.... وهي يجلس جنب ابوه ويكمل حديثه : انا محتار وقلت اقولك وانت اعرف بهذي الامور ..

    ابو مشعل يلف وجهه لثامر : لازم اقول لعمانك وخصوصا عمك ابو نواف الكبير هو اعرف بهالاموور اكثر مني .. وانا بسال شيخ عن الوصيه ..
    وانت ابيك تسال البنت وتطمني عن حالهم وشلون عايشين واذا عندهم اخو كبير يجي اكلمه ,,

    ثامر : الي عرفته عندهم اخو عمره 12 سنه واسمه متعب ..

    ابو مشعل يجلس منصدم مسمي اولده على اسم ابوي متعب دليل انه عبد اللطيف متحسف وندمان ..وهو اشتاق يشوف هالمتعب حيل

    ثامر يقاطع ابوه : والحل يايبه ..؟
    ابو مشعل .. الحل الوحيد اني اروح لعمك ابو متعب واقوله السالفه ..
    ثامر : وهو تتوقع بيحلها ..

    ابو مشعل : مدري احس كلامك في شي ..
    ثامر : بصراحه اي .. انتوا المفروض حلينها من زمااان حالتهم صعبه ..من بعد ماعرفت انه مشلول من 10 سنين تقريبا ..
    وهو يقرب من ابوه .. : يعني يبا ماحاولت تسال عنه ؟

    ابو مشعل : جدك الله يهديه موصينا مانقرب منه وننساااه انه اخونا..
    ثامر : االله غفور رحيم ليه جدي كذا شديد على اعياله ..
    ابو مشعل : بلاك ماتعرف عمك ذا نزل راسنا تحت مايتوب من المشااكل ..
    ثامر : طيب ما تجازون بالنكران على الاقل اسالوا عنه من وراء جدي طيب ما سالتوا عنه بعد مامات جدي ..؟

    ابو مشعل : لا ماسالنا الانه كانت وصيته واضحه ..مانسال وننسى انه اخونا ..
    ثامر : طيب وعمي عبدالله (ابو متعب ) وش بيسوي تتوقع ؟
    ابو مشعل : اللي بيقدر عليه ..

    ثامر : يعني بيحل مصيبة بنت اخوه اللي بسجن ووصية ابوه لاخوا ؟
    ابو مشعل : مدري والله ياثامر اني محتار وافكر وماني يمك بس بسال شيخ وعسا يفيدنا بشي ..
    ثامر : ومتى ناوي تروح لعمي عبدالله ..
    ابو مشعل : بمشي الحين وبتصل على ابو حمد (عبدالهادي ) ونجتمع عند عمك عبدالله (ابو متعب )
    ثامر : اجل انا بريح شوي .. وبتصل عليك المغرب اعرف وش صار ..


    ابو مشعل : صار بس اتصال على مشعل اخوك يجيني ببيت عمك عبدالله (ابو متعب )
    ثامر : ابشر يبا ..تامرني بشي ؟
    ابو مشعل : سلامتك بس خل الموضوع بينا الانه اذا طلع للحريم بيخربونها ..
    ثامر وهو يوقف : افا عليك يعني تظن اني بخبر احد ؟
    ابو مشعل : لا والله ياثامر .. بس قلت اذكرك ..

    ثامر : ابد ثامر اولدك مايحتاج وصيه ولا تذكير .. امش وانت واثق ..
    ابو مشعل يضحك : امش نام وانا بتصل على عمك ابو حمد يروح لبيت عبدالله هناك
    ثامر : بهذا الوقت يبا ..؟
    ابو مشعل : هذا موضوع كبير لازم نشوف له حل مو اي مشكله عاديه ..

    ثامر :طيب اتصل وانا بروح اناااااااام مع الف سلامه وهو يطلع مع الباب متجه لغرفته يبي يرتاااح وهو يدخل

    غرفته في خياله ليلى ماراحت عن باله لما بكت عنده تحالف انها ماله علاقه باللي حصل ..

    وهو يغط بساابع نومه من التعب ..

    ---------------------


    ساودع الحزن الان لا اريد ان يبقا لو القليل منه .. فلقد اكتفينا من الدموع والسهر ومن انفسنا ساودع اخر دمعه الان وسابدا من جديد ..

    لا اريد غيمة الحزن او الاكتئاب تقع فوق راسي او تسكن لتظللني
    سابدا من جديدفاليوم هو لي وغدا ستشهد انجازاتي ..
    لن اكرر الياس لن اكرر الفشل ساصعد الى غايتي وساخرج الجميع من هذا الياس والفقر .. نعم ساستطيع باذن الله لا اريد الا الاراده وسوف اتحلى بها ..

    لا مكان لتحطيم هنا سااقااوم ساقااوم ساقااوم رغم الصعاب .. ليس لدي حيله فقد التشجيع نفسي .. فانا الامل الوحيد هنا .. فارجوا من الله ان يعينني على ما استطعت ..

    تحدث نفسها وتشجع كل عرق فيها باصمووود وعدم الانحنااء ..
    تمسك جولها القريب الذي ازعجها بصوته رنينه ..
    وهي ترا الرقم غريب وبنفسها لا اريد ازعاج الان ..
    وتريد ضغط زر الرفض الا احسااسها يضغط زر فتح المكالمه وتابدا بالتكلم : الوو

    ام ماجد : السلام عليكم ..
    مضاوي : وعليكم السلام والرحمه من معي ؟
    ام ماجد: انتي مدرسة العلوم ؟
    مضاوي : اي معك مدرسة علوم مساند رياضيات ؟
    ام ماجد بصدمه : انتي سعوديه ؟
    مضاوي : اي نعم ليه هالسؤال ؟
    ام ماجد : اسفه على بالي من الجنسيات الثانيه ..
    مضاوي بضحكه : امريني ياخاله ...

    ام ماجد : ما يامر عليك عدو بس بغيت مدرسة علوم لبنتي ..
    مضاوي : بنتك اي مرحله ..
    ام ماجد : السادس س بغيت اعرف كيف سعوديه وتدرس خصوصي
    مضاوي : والله الدنيا من اجبرتني ياخاله وهي تبي تنهي الحديث .. حبيت اوضح لك انا ادرس الكورس 4500 وبشرط يكون الكورس كله ما امشي على نظام الحصص ..
    ام ماجد عرفت تغيرها الموضوع : حلو بس كم مره تجين بالاسبوع ..

    مضاوي : ثلاث حصص بالاسبوع وطبعا ما اجلس بساعه او الساعتين متى ما حسيت انه البنت افهمت تاكدي اني بطلع من غير ما اشوف الساعه يعني حتى لو اخذت معها 4 ساعات
    المهم انه البنت تفهم وتاكدي ياخاله اني ماراح اجلس قليل ..
    ام ماجد : حلو يعني حتى بالامتحانات ..
    مضاوي تقاطعها : حتى لو يوميا اجيها وافهمها درس بكره قبل لا تشرحه المعلمه لهم ..
    ام ماجد : طيب حلو بنبدا من اليوم وش رايك .؟
    مضاوي : طيب بس عندي شغله احب اوضحها لك ..
    ام ماجد : وش هي .؟
    مضاوي : الدفع يكون كل شهر ربع القيمه ..
    ام ماجد : لا خليها نص الكورس اعطيك 2250اريال .. ونص الكورس الثاني نفسه
    مضاوي : لا انا ابغى بالشهر الاني جد محتاجه لولا الحاجه ياخاله ما اشتغلت ..
    ام ماجد .: طيب كم بالشهر يعني ؟
    مضاوي : 800 اريال ..
    ام ماجد : طيب حلو متى فاضيه ياليوم ..
    مضاوي : اقدر اجيك الحين بس عطيني العنوان ..
    ام ماجد تعطيها العنوان الكامل وبتحديد حتى مواصفات البيت ولونه ..
    وهي تسجل بورقه صفراا وهي تسكر المكالمه منهها ووتتجه عند مكتبتها الصغيره وتخرج اوراق بيضا ودفتر فاضي وقلم احمر .. ومن شنطة نوفا القديمه تطلع لها مقلمه الاقلام ..
    وهي تفتح كبتها تشوف وش تلبس .وهي طاايره من الفرحه واخيرا لقيت شغل هذا اول
    الخير ان شاءالله ..يالله يامضاوي لا تياسين اعرفي انه باب الخير بيفتح مع اول مكالمه وهي تفتح كبتها تطلع
    لها بنطرون جنز رمادي مع بلوزه ورديه على موف .. وتتذكر صاحبة هالملابس هي هيفااء

    تركين جسمها النحيل على الجدار وتتغارق عيونها بدموع : الله يسامحك ياهيفاء اخر
    شخص توقعته يخليني بهذي الدنيا .. وش اقول خلاص الناس من حولي كلهم شوي وشوي يوضحون معالمهم ..
    وهي تاخذ الملابس وتاخذ معها العبايه الكتف وترميهم على السرير وتحط بشنطتها الصغيره اغراضها الي جهزتهم للتدريس .. وطلع من غرفتها تبي تبلغ نوفا عن الوظيفه اللي جتها ..
    وهي تدخل المطبخ ما تشوف نوفا ..
    وتروح لمجلس ما تشوف نوفا ..؟
    مضاوي واقفه بوسط الصاله وتصارخ ..
    : نوفاااااااااا نووووفااااا
    استغربت محد يرد يعني طلعت من البيت وماخبرتني هي الثانيه .. وهي تفكر وش تسوي اذا جد اطلعت من غير ما تخبرها هي الثانيه .. وهي تخاف وهي تشوف ابوها نايمه تغطيه عدل وتطلع
    من غرفته وهي تشوف غرفة متعب من الصبح ما شافته بتروح تشوفه قبل لا تطلع ..
    تدخل الغرفه تشوف اختها نوفا جالسه توكل اخوها متعب التعبان تقرب منهم : نوفا وينك لي مده اناديك ليه ماتردين ..
    نوفا : اسمعك لكن كنت مشغوله ما قدرت اقولك اني هنا ويصحى متعب ..
    مضاوي وهي تقرب من السرير وتجلس على طرفه وهي تشوف اخوها متعب بغاية التعب ..: لازم ناخذه لدكتور .
    نوفا : ماقصرنا ودينااه مرتين لدكتور وكله يقول حاله نفسيه ما تزول الا تغلب على حاله ..
    مضاوي : اكل شي .؟

    نوفا : شرب الشوربه شوي وعطيته ادويته ونام ..
    مضاوي : وليه هالكمادات ..؟
    نوفا : شكله به حراره الاني امسك جبهته حاره شوي .
    مضاوي وهي تقرب منه وتبوسه على خده وتمسح جبينه : اسم الله عليك يامتعب شفت الدنيا وانت صغير وماتحملتها .. الله يلوم اللي يلومك ...
    توقف مضاوي وهي تشوف نوفا : انا بطلع اتصلت علي وحده تبغا مدرسه لبنتها ماراح اطول خلي بالك على البيت واذا جت لولوه امانه لا تخلينها تطلع مهما كان ..
    نوفا : ان شالله بس مضاوي .. وتسكت
    مضاوي وهي تلف جسمها لها : وش فيك سكتي ؟
    نوفا : في اغراض محتاجينها وغير هذا دواء ابوي خلص .
    مضاوي وهي بحيره :: الله بسهلها عليها لا تزيدين علي ..
    نوفا : اسفه والله لا يخيب تعبك ..
    مضاوي وهي ترسم على وجها ابتساامه كرد على اختها وتطلع لغرفتها تغير ملاسها وتلبس عباايتها وتطللب لها تاكسي وتروح للنعنوان البيت
    اللي بالورقه ..


    --------------------------

    شافها تطلع من باب اهلها بكامل زينتها وفخامتها وهي تمشي بوثووق وكانه لم يحصل شي بالاياام اللي طافت .. تمشي بوثوق وعيونها مكثره المكياج وغرتها اللي طالعه نصف شعرها ..
    وصبغتها اللي واضحه ..تمشي لسياره الجمس اللي مظلله بالسواد كله ..
    وهي تركبها من غير ما تـنــتبه انه في احد خلفها يتاابعهها ويشوفها هي وين رايحه مع كل هالزينه بباله الظن الشين فيها وهو فعلا ما خاب ظنه ..
    تااابعهها لمشوار يقل عن نصف ساعه بالسياره ..

    صار يتبعها ويتبعها من غير ما يحسس به احد ..
    واخيرا وقفت السياره قبال عماره كبيره وشكلها فخمه نزلت منها لولوه .. مع بنت شكلها مشكوك في

    امرها وبعدها شاف واحد ينتظرهم عند باب العماره وهو يضحك معهم
    طقت براسه الف شيطان وشيطان يترقصون بمخه .. من غير شعوور نزل من سيارته وهي تشتغل وهو يمشي بسرعه لين ما حس الا وشعرها بين يدينه ويسحبها بيبنهم وهو يقول
    كنت شاكك بالاول لكن الحين ايقنت انه البذر مايطلع الا على اصله ..
    لولوه :: ااااااااااااااااااه اتركني اتركني ....
    منصور : لا ماراح اتركك بالقوايل حلو الخرابه ..
    الرجل اول ماشاف انه منصور ضرب لولوه انحش مع البنت البويه (صيته ) ماتشوفون الا غبرتها ..
    منصور : امشي معي وهو يجرها لسيارته ويرميها ويغفل الباب وهي تصيح ..
    لولوه : اتركني انت منت مسؤول عني ..
    منصور : الا مسؤول من اليوم ورايح اجل بتصيرين مسؤوله على نفسك وبكل يوم بشقه ثانيه ..

    مع الخراب يعني ماصبرتي على عزه امك يومين بس ومن رابع يوم وانتي ماخذا مسؤوليتك
    لا ياحبيتبي ودعي الحريه والدنيا موتك بيصير على يدي ..
    لولوه : انت مالك شغل بالموضوع انت ذبحت امي وطردها ..
    منصور : وانا الللي راح احرمك من اشيااء كثيره واعلمك .. اولها الطلعات والدنيا ذي راح تحلمين تشوفينها ..
    وهو يوصل لبيت اخته وهو يمسك لولوه ويفتح باب بيتهم وهو يدخل ..
    وتفاجاء بنوفا ومتعب اللي كان نايم على الكنبه وهو شكله لسه مريض ..
    منصور دخل بكل جبروت وبقوة وزهو يصارخ ..وين اختك الكبيره اللي تفهم وينها ..
    نوفا بخوف : طالعه ..
    نوفا تكره منصور والكل يكرهه الانه يعتقدون هو من قتل امهم ويخافون منه ..
    منصور : وين طالعه وهو ماسك لولوه من شعرها وهي جالسه على ركبها وملفعها طايح وماعليها الا عبايتها المزركشه ..
    وباين على لولوه الصيااح ..

    نوفا : طالعه وبس ..
    منصور .. وين رايحه ليكون بوحده من العمارات هي الثانيه نفس اختها وهو يعطي لولوه نظره قتاله ..
    نوفا بقوى : انا ماارضى عليك تقول لاختي كذا اختي اشرف وحده ..
    منصور وهو يرفس لولوه : واااضح والداليل اختك ذي ..
    ونوفا تقرب من توامها تبي تظمها ..
    الا منصور يوقف بوحها : وين رايحه لا تقولين انك بتظمينا ذي تستاهل الموت والصلاة حرام عليها ..
    نوفا بصراخ : انت وش تبي قلي وش تبي منا ..
    منصور : يعني اخليكم من غير احد مسؤول عنكم لا تقولين ابوك مسؤال وتضحكيني ..
    وهو يشوف متعب كيف يشوفه منصدم ..

    منصور وهو يتابع كلامه : ولا ذا الولد اللي تقولون عنه رجال شوفيه طايح حتى ما سلم على خاله ولا اهتم بامر اخته ..
    متعب : وهو يوقف انت : انت مو خالي ..

    منصور وهو يشوف عصا خزرانه طايحه وهو يمسكها .. ويقول لنوفا ومتعب : شوفوا ذي خلوها عبره لكم يقصد عن لولوه ..ويكمل كلامه ..وقولوا لاختكم الكبيره العفيفه على قولتكم
    ذي عبرتكم واللي تخالف امري راح تشوف اللي شافته ..وشكل الدور جاي لاختك ..
    نوفا بخوف وهي تشوف متعب التعباان وتقرب منه وتحظنه ما تبيه ينصدم او يصير فيه شي وهي تشوف خالها يمسك العصا بيظرب فيها اختها لولوه ..
    وفعلا بدا منصور بالظرب الشديد بالخزرانه لين تكسرت قطع صغيره بظهر لولوه وهي تنهد تبكي تصيح ندمت على كل خطوه او فكره سوتها
    لولوه :: اااااااااااااااااااااااااااااااااااي ااااااااااااه ..
    منصور : بعدك ماشفتي شي .. احمدي ربك انه الخزرانه انكسرت باول الظربان لكن دواك عندي ماراح اكتفي بكذا راح اذوقك المر بحياتك يابنت عبدالطيف ..
    نوفا بصياااح وهي تقرب منه وتترجااه بقوى : خلها تكفى خلها خلاص كفيت فيها ..
    منصور بصراخ: ذي ما تستاهل الرحمه يانوفا ما تستااهل توها امك مابرد اتراابها رايحه تبيع نفسها .. ذي بنت ذي الموت شوي عليها ..
    وهي تشوف حال اختها المرميه الطايحه بالصاله من غير حركه ماغير كلمات تهمس فيها وهي تبكي من شدة الالم ..

    نوفا : تكفى والله ماعاد تكررها اخذها مني بس خلها ..
    منصور وهو يشد بشعر لولوه : قومي اقولك قوووومي ..انتي حرام عليك الرحمه ودعي اهلك
    الانه ذي اخر مره بتشوفينهم والله لرميك بمكان محدن يعرفه ولا اهلك ولا الجني الازرق .. لعدلك صح
    واربيك على يدي ..

    لولوه بالام :: اااه خلاص والله ما اعيدها والله والله بس خلني عند خواتي ..
    متعب وهو يشوف اخته وظربها ما قدر يستحمل وهو يشوف ترجيا لمنصور خاله ولا هو سامع من ترجيها شي ..
    ماقدر خلاص بيبكي يمكن يريح نفسه ما احس الا وصدر اخته نوفا تظمه وهي تبكي ..
    ومنصور يسحب لولوه بالقوه وهي تترجاه انها تبقى وماراح تعيدها وهو يسحبها ويتوعد فيها : اذا ما قمتي وربي
    لذبحك جدام اهلك ..قومي معي بالطيب ولاذبحتك ..
    لولوه وهي تقوم وهي تبكي من كثر الندم والالم وتقول لنوفا : تكفين خلي مضاوي وابوي يسامحوني نوفا وربي مو بيدي انا مقصووبه وربي مقصووبه .. صدقنيني ..
    منصور بنفعال : اقولك امشي جدامي ..
    وهي يالله تمشي بخطوات مكسوره من الالم ومن الدنيا ..وهي تركب السياره وماتعرف وين مصيرها بياخذها لوين هل لدنيا جحيم اكثر من الجحيم اللي عايشته او بالنعيم اللي تحلم تشوفه ..!!

    نوفا وهي تشوف ظل لولوه كل لحظه يبتعد هل راح اشوفها مره ثانيه وهي تشوف لولوه طلعت من البيت اللي
    عاشت فيه سنين عمرها حلو ايامها ومرها .. شقاها وحلاها وشرها .. ومغمارات الصبا ..

    ثواني قليل الا ذاك الشي اللي طاح بقوة وصوتهقريب الا تشوف متعب طايح وعيونه مرتفعه وهي يون .. ما حست الا والدنيا تدور فيها وش تسوي وهي تقرب منه ماتعرف وش تسوي خطوه بخطوه
    وهي خايفه هم تخسره .. ما حست بروحها الا وهي طالع لشاارع توقف تاكسي من غير عبايه او ملفع او من غير ملابس تستر نفسها فيها تصارخ وتصارخ
    وهي تلوم نفسها انها قالت له تعال للصاله اجلس فيها .. تدمت وما شافت الا ذاك الشخص اللي واقف يقول لها : استري نفسك يابنت ..
    نوفا : تكفى وقف ابيك توديه للمستشفى تكفى ..
    ..الشخص....: عسى ماشر ياختي ..؟

    نوفا : اخوي مدري وش فيه تكفى وده المستشفى .. وهي تركض للبيت وتشوف متعب عيونه مرتفعه فوق .


    .تشيله وتطلع برا الا تشوف الشخص واقف عند الباب وهي تقول بسرعه تكفى اخوي بيموت
    ما ابي اخسره تكفى وهي تترجا وهي تصيح وتبكي ..
    الشخص : طيب طيب وهو يشيل متعب .. انتي روحي البسي عبايتك وتعالي وانا بسياره ..
    نوفا : طيب طيب .. وهي تركض بسرعه تجيب ملفعها وتلقااها بغرفة ابوها االي لا حول ولا قوه له ..
    وتركض لسيارة الشخص .. وتركب ورا وهي تحظن متعب .. وهي تصارخ .. متعب تكفى لا تموت ما بقى احد ما بقى احد تكفى انا مو مستعده اخسر واحد وراء الثاني اصحى يامتعب
    الشخص : اذكري الله ياختي اذكري الله وسمي عليه ان شاءالله انه بخير ..


    نوفا بصراخ ودموع : وين الخير انا ماشفت الخير ابد وينه وتضم اخوها بقوى وتصيح وتضربه مع خده
    وتقول لا متعب متعب متعب تحس انه غفل عيونه وهي تصيح اكثر والرجال يهديها

    واخيرا يوصلون لاقرب مستشفى عندهم وهم ياخذونه لغرفة الفحص .. وهي تسند جسمها النحيل على الجدار وهي تصيح


    وتحط يدها على فمها وتردد مات مات امي مااتت ومتعب بيموت
    وليلى بالسجن ولولوه ماعاد اشوفها من بقى لي من اهلي من بقى لي .. وهي تغفل فمها ما تبغى تصيح بصوت عالي وهي تشوف الرجال الطيب يركض وراء الاطبااء .. وهي ماتحركت ..

    حست العالم كله يدور وهي واقفه ماتحركت خلاص دموعها بللت اكمامها وجسمها يرتجف من الخوف خايفه تسمع خبر ثاني يكسر قلبها ...
    هذا اخوها الغالي مابغى احد جنبها كلن تشتت .. كل من اهلها تشتت

    .. وهي تجلس بركبتها ماقدرت تكمل الصمود فيها حست انها مهزومه ضعيفه .. وانه نهايتها قريبه ..
    منزله راسها خاضعه للزمن وقدره .. شافت واحد يقرب منها وهو يجلس بمستواها.. لا تخافين اخوك متعب حي ..
    نوفا ترفع راسها وعيونها ذبلانه من كثر الدموع وبسعاده : جد جد قول والله ..
    الرجال : واقسم لك انه عايش ..
    نوفا بلهفه وعدم التصديق : طيب بشوفه ..
    الا تسمع النيرس تناديه : استاذ ناصر نبي كامل البيانات للمريض ..
    ناصر وهو يشوف نوفا : ممكن تعطينه البيانات ..
    نوفا ويدها ترتجف : مثل ايش ..
    النيرس : اسمه الكامل وعمره .واذا عندك احد رجال نبغي نكلمه ..
    ننوفا بخوف : ليه فيه شي متعب .؟
    ناصر : لا تخافين ذي امور عاديه لدخول المستشفى ..

    نوفا تشوف النيرس وتقول لها: اسمه متعب عبدالطيف متعب ال.*****
    ناصر بصدمه : عيدي مره ثانيه اسمه ..
    نوفا وهي تلف له :ها اسمه ..
    ناصر : اي اسمه وشهو ؟
    نوفا : اسمه متعب عبد الطيف متعب ال ****
    ناصر : انتي متاكده من الاسم ؟
    نوفا بعصبيه : في حد مايعرف اسمه ؟
    ناصر بصدمه : لالا خلاص بس حبيت اتاكد الاني سمعته من قبل انا اسف .
    نوفا : بشوف اخوي .
    ناصر وهو يشوفهامانزل عينه لا ماني مصدق هذي بنت خالي عبدالطيف .. والله لو تدري امي لتحب راسي وتقولي بتشوف اعيال اخوي وش هالصدفه اللي جابتني لهم ..
    وكانه الله يبي يقربنا بعد هالمده ..
    نوفا : لو سمحت بشوف اخوي ..
    ناصر : طيب .. وهو ياخذها لغرفته ..
    نوفا من الصدمه مو مستوعبه كل هالوايرات باخوها وهي تصارخ على ناصر : قلي اماانه وش فيه متعب ..
    ناصر : يقول الدكتور جته صدمة قويه وهالصدمه اثرة بالمخ ..
    نوفا وهي تطيح بركبها :: لا تقول لا متعب وهي تقوم بسرعه لسريره وتقرب منه تبي تضمه .. ويمنعها ناصر ..
    نوفا : خلاني ..
    ناصر : مايصير تقربين منه محتاج لراااحه ..
    نوافا ..وهي تسند ظهرها للجدار وهي تشوفه : يابعد قلبي ماشاف الراحه من يومه ككله منه الله لا يحلله الله لا يوفقه الله لا يرحمه الله لا يوريه اللي يتمنى طول عمره ..
    ذبح امي وكملها باخوي الله لا يرحمه ولا يوريه خير ..
    ناصر باهتمام : منو ذا ..
    نوفا بدموع تبي تفضفض ماعندها احد تحكي له ودها لو تبكي بصدر يتعاطف معها: هذا شخص

    من عرفنااه وهو مدمر حياتنا .ذبح امي ودخل اختي السجن .. واليوم مسك اختي التوام واخذها يعذبها
    ومثل ما تشوف اخوي متعب ما قدر يتحمل الصدمه .. واختي الكبيره اشايله البيت وتشتغل وتهتم بابوي الشملول .. اخااف اخسر اختي بعد انا خااايفه انا جد خاايفه وهي تشوف اخوها
    وعيونها تغارقت بدموع وهي تبكي بقوى وتطلع من العرفه ما تدري وين تروح المهم تبي تخرج الاه من صدرها بقوه .,,
    وتطلع من الغرفه وتسند جسمها على جدار قريب منها وتبكي ونبكي وتبكي وتشهق بقوى ..

    ناصر يقرب منها ويقول لها : لا تبكين هذا ابتلاء من ربك وتحملي واحمديه ..
    نوفا : وش اتحمل ؟ محد جرب اللي جربناااه باحياتنا.. وهي تلف ظهرها وتقول ..
    ..انت ماقصرت ..وهي تمسح دموعها .وبعدها تلف عليه. نسيت اشكرك على التوصيل وعلى الوقوف جنبي .

    . واسفه الاني تكلمت مو من طبعي اتكلم لكن الظروف اجبرتني
    واسفه الاني ازعجتك معي .. تقدر تروح وانا بجلس عنده وبتصل على اختي تجي ..
    ناصر حس انه اندفع بكلامه وتحسف : طيب تامرين على شي قبل لا اروح .؟
    نوفا : لا انت ماقصرت ياخوي .. وكثر الله خيرك ؟
    ناصر وهو مو مصدق انه هذي بنت خاله عبدالطيف اللي جدامه .. وهو يخاطب نفسه ويقول شكلهم متعذبين بحياتهم .. وهو ويشوفها انتهت كلامها ما حب يطول سلم وطلع من المستشفى وهو يحمد
    ربه انه ساعدهم هو ولا احد ثاني يضحك عليها ..
    ويطلع بعد ماسلم وهو حافظ مكان البيت ..وشايل بجعبته اخبار ساره لامه بس ما يبغى يقول لها عن الا بعد مايحس اوضاعهم وهو يعرف انه خواله مستحيل يقول لهم الانه عارفالوصيه ونوعها
    ونوع البشر ...

    نوفا وهي تشوف كل شوي يبتعد هالشخص وتقول في قلبها من هو وليه استغرب من الاسم وكانه يعرفه ؟ وهي تروح للهاتف العمومي بالمستشفى
    وتتصل على رقم اختها ...

    مضاوي بهذا الوقت كانت عند ام ماجد تتدرس بنتها اللي شيبت راس مضاوي ..
    مضاوي : عندنا خمس مجموعات او ممالك الخمس اذكريها ..

    شذى الطالبه : البدائيات الطلعيات الفطيرات والنباتات والحيوانات ..
    مضاوي : طيب اذكري لي مثل على البدائيات مثل ما فهمتك ؟
    شذى : مثل البكتريا ؟
    مضاوي : احسنتي طيب اذكريلي من الفطريات ؟

    شذى : العفن والفطر وووووووو
    مضاوي : طيب الاميبه من وين ؟
    شذى : من الطلعيات ..
    مضاوي : كويس .. طيب اذكري الجنس والنوع ؟
    شذى : الجنس انثى او ذكر ؟
    مضاوي : حلو ..طيب كيف التاقلم بالبيئه ؟
    شذى : استاذه جولك ..
    مضاوي وهي تنتبه للجوال حاطته صامت ..: كملي بعدين اشوف الجوال ..
    وهي تنتبه انه رقم غريب وهذي ومكتوب اربع مكالمات من هالرقم الهمه اجعله خير وهي تقول لشذى : ثواني واكمل عليج ..
    ماضوي وهي تنتظر الخط يمسك معها الا صوت تعرفه عدل ..
    نوفا : مضاوي انتي وينك لي مده اتصل وانتي ما تردين
    مضاوي وهي خايفه : وش فيك يانوفا ابوي حصل فيه شي متعب حصل فيه شي ؟
    نوفا : انتي تعالي لمستشفى ..**** ..
    مضاوي بصراخ ورعب .. : تكلمي قولي وش فيهم احد فيه شي ؟

    نوفا : انتي تعالي وانا اخبرك لما تجين ..
    مضاوي من الرعب ما قدرت توقف على رجلينها ..
    جلست من الصدمه الا تشوف ام ماجد تجي من صراخها ..
    مضاوي : من قوليلي يانوفا منو اللي مريض ؟
    نوفا : متعب يامضاوي وهي تبكي .. متعب ولولوه وتصيح ..
    مضاوي : مو وقت اصيااح قولي لي وش فيهم .؟

    نوفا : لولوه جا خالي وطربها لين تكسرة الخيزرانه على ظهرها واخذها وقال حرام احد يصلي عليها وهي مظروبه

    حيل ومتعب من الصدمه مدري وش فيه دخلته المستشفى والحين على الاجهزه ..
    مضاوي : كيف رحتي وانتي ماعندك فلوس ؟

    نوفا : مدري مدري اللي اعرفه اخذني للمسشفى واحد لهناك ..
    مضاوي : طيب طيب انا جايه الحين اي غرفه هو ..
    نوفا :: حطينه بالوحده المشدده ..
    مضاوي تصراخ : وش فيه يانوفا وش قال الطبيب عنه ..
    نوفا : قال صدمه جته بالمخ ...
    مضاوي وهي تغفل الجول بوجه نوفا وتجلس تبكي تبكي
    مالحظة الا ويد ام ماجد قربها : عسا ماشر يامضاوي ؟
    مضاوي : ترفع راسها وتلم اغراضها بسرعه وهي تقول لام ماجد : اعذريني انا ما اقدر اكمل لازم اروح المستشفى وافهم السالفه ..
    ام ماجد : وش حصل ؟\
    مضاوي : من دخل خالي بحياتنا وحياتنا كلها مددهوره .والحين بيقتل اختي واخوي جته صدمه بالمخ ولازم اروح له .. وهي ما كملت كلمتها الاخيره الا وهي طالعه ..من البيت تدور تاكسي الا
    ام ماجد تقول اخذي الساايق .. وخذي ذا خليهم معك ..
    مضاوي ماتردد بالفلوس الانها محتااجتهم كثير ..
    وهي تقول لها : اوعدك اني اردهم لك ..
    ام ماجد : متى ما حسيتي انك مستعده للتدريس انا موجوده ..
    وهي تشكرها وتركب السياره متجه للمستشفى تبي تشوف متعب واختها نوفا المرعوبه ..

    ____________
    ليلى وحيده بزنزلنتها ..تخاطب نفسها بصوت مسموع .. وبجوارها .. اشخاص ولكن الصمت والوحده تغلبا عليها ..
    والحزن غيم عليها ماتت امها ولم تراها السبب هي ..لم تستطيع التحمل بكت بما فيه الكفايه

    ,, تمنت لو ترجع اللحظات الجميله اليها ..
    وتصحح الاخطااء .. وتقبل راس امها قبل وفاتها وهي تقول سيذهب الجميع وانا ساكون هنا لا مكان غير هذا ..
    بوحدتي التي قتلتني .. وهي تقول ..

    وحيدا اسير على طريق مليئ بأشواك الحزن وأشجار الهموم بأوراقها السوداء تتدلى من كل الجوانب،
    ودموعي تغرقني في بحر من دماء قلبي التي أسألها جراء جراح بصمتها سكاكين الخيانة و الغدر.

    مضى النهار وأنا لازلت أأتنس بوحدتي وأرى الدنيا أمام عيني سوداء؛ اختفت تغاريد العصافير وراء ألحان انشدها قلبي الحزين،
    وتلونت الورود الزهرية بسواد عدم الثقة والكره. سالتني وحدتي: أين دفء الحب و الثقة بين الناس؟

    فاجبتها: لقد قتله برد الكره والخيانة. قالت :لم أعد أرى بريقا كنت أراه في عيون الناس. فقلت لها:ذبح ذلك البريق بسيف
    الأنانية والبحث عن مصلحة تجر بخيطها الناس إلى هاوية المعاصي والأحقاد؛

    فقد ولى الزمان غير الزمان وعاد الصديق كنار تتدفأ بها ولكن تخاف
    أن تحرقك، أما إخلاصه لك فهو مجرد صورة جميلة تخفي تحتها قبح حقد وكرها دفينا؛ معضلة تشبه ما أنا عليه الآن.

    دخلت إلى بيتي الذي اكتسى حلة الكآبة و بقيت مع وحدتي لوقت طويل الى أن سقط الليل؛ أويت إلى فراشي ظنا مني أن النوم سيزورني ولكنني

    أخطات الظن، فقد غاب عني منذ أن تعرفت على وحدتي. وضللت في ليلتي البيضاء، نزلت من سمائها كوابيس سوداء؛ صور عن قصتي مع الثقة والخداع،
    الإخلاص و الخيانة، الماضي الدي ظننته جميلا وحياة ظننتها سعيدة والحاضر الذي أعيشه وحيدا و لا أجد مهربا من ظلماته وأحزانه؛ مع ألحان آهات أغنيها بصوت قلبي.


    تمر اللحظات ...وفي كل لحظة شوكة تمزق جسدي وكياني......
    .. ..تتألم روحي وآهاتي........وأنين نبضاتي يزيد أحزاني...
    ..تستغيث مشاعري من شدة الالم ......يد الصبر تمتد نحوي ..
    ..تمتد لتنزع عني أشواك أحزاني ,وتقول لي ..
    ..لا تيأس من الايام أو تخش الوحدة او الاوهام.......
    وتمتد يد الارادة لتدفعني الى الامام لاقهر وحدتي وابحث عن نفسي فأسمع صوت زماني يحدثني ..

    .مع الامل هنك لقاء ...
    ..فاسعد بيومك ولا تختر الشقاء

    ....بالامل سوف تقهر العتبات في هذه الايام .......
    قلت ..يازماني من اليوم لن استسلم لوحدتي لن اكون اسيرا بعد اليوم لاوهامي ..
    ....وسوف احقق بالايمان احلامي .........
    فيا صوت زماني صدقني بعد اليوم لن أستسلم لأحزاني .......


    ليلى : تمسح دموعها ..
    سماح :هدي بالك ترا السنين تمشي ..
    ليلى : تكفين خليني بروحي ..
    سماح : على كيفك .. وهي تطلع تخليها بحزانها وهي تبكي بوحدتها وتشكي لنفسها الظروف وحياتها المره
    ________

    بالقصر كانوا مجتمعين كلهم ..
    ابو مشعل(محمد ) ابو متعب (عبدالله ) وابو حمد (عبد الوهاب ).. ومحد معهم .. يناقشون قضية اخوهم وبنته ليلى ..

    ابو متعب : محمد انت تقول انه ثامر شافها وعرف حالتهم يعني لازم نجيب اهله ..
    ابو حمد : وغير ذا زوجته اهلها مخاصمينها من السالفه اللي قبل عرفينها انتوا ..
    ابو مشعل : مايحتاج تفتحها يا عبدالوهاب الكل عارفهها ؟

    ابو متعب : وعبداللطيف مشلول والحل انه نجيب اهله ويعشون عندنا وبين اهلهم ..
    ابو حمد : والبنت اللي تقول عنها بالسجن وش نسوي فيها لازم نطلعها قبل لا يعرف احد بالسالفه..
    ابو مشعل : على كلام ثامر يقول انها مظلومه ..

    ابو حمد : اجل يعرف احد يخرجها .
    ابو مشعل : ما اظن الانه محكومه عليها 13 سنه من غير محاكمه مانقدر نخرجها ..
    ابو متعب : انا بشووف لي واسطه اعرفها يقدر يتحرك شوي ..

    ابو مشعل : طيب متى ناوي نروح لهم ؟
    ابو متعب : الساعه الحين 5 بعد ساعه باذن الله ..

    ابو حمد : وعبداللطيف ؟
    ابو متعب : وش فيه ؟
    ابو حمد : وين بتخليه يعيش ؟
    ابو متعب : انا ماراح اخليه بروحه بجيبه وبسكنه ببيت اولدي متعب ,,
    ابو مشعل : وولدك متعب وين بيسكن ؟
    ابو متعب : مو الحل وين بيسكن بيتنا وسيع ويوم اقوله ماراح يرفض لي طلب اعرفه اولدي يتمنى اني اطلبه ..
    ابو حمد : ووصية ابوي .
    ابو متعب : ابوي مات الله يرحمه لكن هذا اخوي ومحتاج لنا اكثر واسرته اكثر ..
    ابو مشعل : كلامك عين العقل يابو متعب ..

    الا يسمع الصبي الهندي يدخل وهو مرعوووب ويقول بابا في رجال برا عصب يبي انتا مع حرمه ..
    ابو متعب : منهوووو تعرفه ؟
    الصبي الهندي : لا بابا مايعرف ..
    ابو متعب وهو بقوم بيشوف واخوانه خلفه .ويوقف بحوش القصر الكبير المطل على المزرعه .. ..

    ابو متعب : خير يالاخو ..
    منصور : جيت اعطيكم عاركم الاسود .. وهو يرمي لولوه على عمانها ..
    ابو متعب : منهي ذي ؟
    منصور : ماراح تعرفها ..
    ابو حمد : انتو منو ..
    منصور وهو يقرب من ابو متعب : انا اللي يقول المثل مثل ماتدين تدان .. وانا اللي قلت لك مرت الايام تجمعنا ..
    ابو متعب بصدمه : منصور ؟!!!!!
    منصور وهو يوقف جدام لولوه :: اي منصور ياعبدالله منصور اللي طرده يوم جيت اقولك اخوك لعب باختي تعالوا استروا عليها قلتوا بنتكم هي اللي جت برجلينها. وسكرتوا الباب وراكم
    والحين اقول لكم هذا عاركم هذي يا عبدالله بنت اخوك رح ترجا الناس مثل ما ترجيتك وطردك ..

    ابو متعب بصدمه ما رد سوا انه قال : البذر يطلع على اصله يا منصور .. ومو غريب يطلع من بنت اختك كذا الانه امها قبلها ..
    منصور بعصبيه :: اسكت يعني بتقنعني بماضي امها ونسيت ماضي ابوها المشرف بالاجرام وبسجون..
    ابو حمد : صلوا على النبي يا جمااعه ..
    ابو متعب .اللهمه صلي على محمد بس انت سمعت وش قال ..
    لولوه وهي تبكي وتشوف الرجاجيل وهي مو مصدقه انها تشوف عمانها اللي انكروا ابوها وطردوه من البيت وهي تتمنى تموت ولا تعيش عند احد منهم ولا تقرب منهم ..
    وهي تدعي على نفسها بالموت باللحظه الف مره ..
    وهي تسمع احدهم يقول :

    : اذا عارك ما حرصت عليه بتحرص عليها ..
    منصور : ومن قال باخذها اخذوها انا عطيتها اللي يكفيها من الظرب والباقي عليكم ترا ذبحها حلال وهو يشوفها وهي تنزل راسها وتكمل البكي بقهر وندم شديد ..
    ابو مشعل وهو يقرب منها : هذي بنتنا وغلطتها حنا نتحملها من انت عشان تظربها ..
    منصور : بنتكم وانتوا كيفكم لكن حقي واخذته ..

    ابو متعب : متى صار عندك حق يامنصور ؟
    منصور : حقي من امها

    لولوه وهي تعرفه والكل سمع صرختها وهي تصيح ..
    لولوه : بس تكفون بس ابي ارجع بيتنا تكفون مابي اعيش عند احد برجع لبيتنا خلاص انا ندمت وربي ندمت بس ردوني للبيتنا ..
    منصور : توك تندمين لالا بعدك ما شفتي شي وشفتي اللي يقولون (وهو ياشر عليهم ) ترا بيرمونك مثل مارموا ابوك وما اظن بتعشين اكثر عندهم ..

    وهي تصيح اكثر : بس دخيلكم بس ..
     
  7. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الجــــــــــزء الـــــساااااابع ..
    ---------------------------


    الوقت المغرب : بعد ما فرشت سجادتها والبست مصلاها وهي تدعي من قلبها بالمغفره وان الله ينجيها من المصيبه اللي طاحت فيها ويفك قيدها عاجل ليس اجلا .. يارب ..
    ليلى بعد ما انتهت من صلاتها الا تجد سماح البنت التي تكبرها بسنتين .. تنتظرها بمكانها المتعاد ..

    ليلى تبتسم ببتسامه باهته : ليه رجعتي ..!
    سماح تتنهد : اااااه وين اروح انا وانتي بزنزانه وحده ..
    ليلى : اظن في 10 غيرك اوغيري ..!
    سماح : مدري ما ارتحت الا لك ..
    ليلى وهي تجلس بسيريرها .. طيب انا قلت لك ما ابغى اتكلم مع احد اظن اتكلم عربي ؟.
    سماح وهي تسند نفسها على سرير ليلى : لا تصيرين كذا اخرتها بتتعودين صدقيني انا لي سنه وعادي تاقلمت ..
    ليلى بصراخ : اذا انتي تاقلمتي انا ما ابي اتاقلم زيك انا بريئه وربي بريئه ..
    سماح من غير ما تعطيها وجه : وانا بريئه يعني بس انتِ البريئه هنا شوفي حوليك بتشوفينهم براءه ونصهم مخدوعين وناصبين عليهم ..
    ليلى من الصجمه تسكت : كيف انتِ بريئه ..
    سماح : يييوووو انتي راح تفتحين علي السالفه اللي سكرتها من شهر من جيت هنا ياختي ذي سالفه طويله ويمكن احسن اني هنا تعلمت اشياء كثيره منها الصبر وان الحق مظلوم بين البشر
    وتعلمت اشياء دينيه وربي البركه في بعض البشر اللي هنا ليه انتِ بس مو راضيه تتاقلمين صدقيني اللي هنا ارحم من الخارج ..

    ليلى : انا سالتك ردي علي وليه انتِ هنا ؟ وكيف بريئه ..
    وكل وحده ماعطت الثانيه ملامح وجها سماح مسنده راسها وجسمها على السرير وليلى جالسه ومعطيه ظهرها لسماح ..
    سماح : هههههههههههه طيب يعني اذا قلت لك بتخرجيني من هنا ؟..
    ليلى : هههههه لا بس يمكن تشجعيني شوي وتخليني اتحمل العذاب النفسي ..
    سماح : يااا السالفه طويله ..
    ليلى وهي تلف جسمها لسماح : وانا احب اسمع ..؟
    سماح وهي تحس انها غيرت شي وهي تعدل جلستها وتحكي لها حكاياتها ..

    سماح .. مات ابوي وانا عمري 13 سنه وابوي غني كثيييييييير وعنده شركات .. وطبعا ترك لي ورث وانا طفله ما عرف .. وانتي تعرفين الورث ما اخذه الا يوم اكمل عمري الشرعي ..

    ليلى : ايوه كملي ..
    سماح : وصار عمري 20 زي عمرك الحين ..وطبعا عشت كل هذي المده بين اخواني كل سنه ببيت اتربا واتعذب الله يكفيك شر الاخوان وربي يعني وحده تتكلم باخو وبالاخير يبيعها بسهوله
    عشان وش فلوووووس ..!!!!
    سماح تسكت وعيونها بدات تتغرق ..

    ليلى : ايوه كملي لا تقاطعين ..

    سماح وهي تمسح وتحاول تضحك : للاسف اخوي الكبير قال بيزوجني .

    . وفعلا ملكت على شخص وانا بفترة الملكه ما بعد دخلت على عريس الغفله الا اخوي الكبير يجيني ويقول شوفي ياسماح
    الرجال ماخذك يبي فلوسك عطيني توكيل عام عن فلوسك ..
    وانا من غبائي عطيته ..
    ودخلت على عريس الغفله اللي ندمت اني في يوم فكرت بالعرس اللي بيسترني وبيحميني من الذل اللي اعيشه
    .. اثري المعرس هم طماااع واخوي بالوكاله اخذ كل فلوسي وخلاني بالحديده..
    ويوم عرف الزوج المصونن انه ما عندي ولا فلس راماني لاخوي ..وانا ماكملت شهرين عنده

    ويوم بعد يوم كنت انذل عند اخوي .. ويقول انه فلوسك اشتغلت فيهم واخسرووا وصار يكتب بشركته ضمانات وشيكات ببياض باسمي ورصيدي مافيه ولا قرش...

    نادوني الشرطه من كثر الشكاوي والشيكات البياض وانا ماعندي اي خلفيه عن الموضوع بالاساااس ..
    وهذا انا بين القضبان اتكلم ومحدن لي سامع لا اخو ولا اخت تجي تزورني حتى !

    كنت طفله مدلله واليحن مراهقه مسجونه .. ههههههههههههههههههههههههههههههههه وش رايك بالقدر اللي جمعنا ..

    ليلى : ياقلبي لا عاد مو لدرجه ذي .؟؟
    سماح وهي تتنهد : لا واكثر بعد ..
    ليلى : انا واخواتي حيل مع بعض ..
    سماح : طيب لك اسبوعين ما سمعت احد جاء وزارك ..
    ليلى وهي منزله راسها : والله مو عارفه وش السبب لكن انا عارفه انهم مصدقيني ويمكن من وفاة امي الكل تخربط بحياته ..

    سماح : الله يرحمها .. الا وقوليلي وش قصدك ..؟
    ليلى : هههههههههه انا نفسك بريئه .. ومالي شغل بسوالف وبنت بالجامعه انطوائيه دراستها اهم من حياتها .. كل سنه بالجامعه امتياز وغير هذا مافي ,,
    ومره من المرات كنت جالسه بمحاظرتي .. لقيت بلاغ جاني يقول انك مدمنه وموزعه يعني تاجرة مخدرات بالكليه ..
    هنا خفت جد خفت
    قلت يمكن غلطانين بالاسم او الشكل او اي شي مستحيل اكون انا ..
    وجتني المراقبه تفتش .. وانا اصارخ عليها واقول لها وربي انتوا غلطانين والمصيبه يوم افتحوا الكيس لقوا مخدرات انواع الحبوب ... انا انصدمت وربي انصدمت ..
    قكت اصارخ وابكي لهم الا وحده من المراقبات تقول اخر وحده اتوقعها انها تتاجر بالمخدرات لا يا ليلى مستحيل تكونين انتي ؟؟

    وياخذوني للمركز الشرطه وتحقيقات وتحاليل ومصايب سوده .. وبالاخير يطلع نتيجة التحليل سلبيه يعني في مخدرات بدمي انا بغيت اموت من الصدمه كيف يعني كيف انا مدمنه ..؟
    وربي انصدمت من حالي مافي كلمات توصف صدمتي ياسمااح جد مذهوله اقول بيني وبين نفسي لا كامره خفيه

    اكيد انا مستحيل اكون تاجره ومدمنه بنفس الوقت .. وحكموا علي بالسجن من غير محاكمه
    13 سنه .. وهي تتنهد يااااااااااااااهي كثيره هالسنين .. وش يصبرني ..!!!!!!!

    سماح تحط يدها على راس ليلى : كلنا مظلوم ياليلى كلنا .. لكن ماعندك عداوات مثلا ..؟
    ليلى : اقولك انا انطوائيه ومااحب شي اسمه صديقات الانه حالتي الماديه صعبه واخاف احتك باحد واتحطم منحالته الماديه كان فقري هو الدافع بمتيازي ودراستي ..
    سماح : طيب ما تتذكرين اشيااء حصلت لك بهذا اليوم مثلا ..؟

    ليلى : والله كل شي ببالي راح احس كاني من الصدمه فاقده الذكره نست حياتها كلها..
    سماح : شي غريب ..!!
    ليلى : الا شي محير وغريب ..
    سماح : ههههههههههه يمكن انا عارفه من طعني لكن انتي بصراحه سالفتك تقهر لانتي اجتماعيه ولا بينك لا اعداء ولا حبايب

    من يسوي فيك كذا يمكن الكيس غلطت وحده وحطته بكيسك ..

    ليلى بينها وبين نفسها ..وهي تتذكر شي نسته نسته من الصدمه وكانها تحلم ..
    تتذكر جوزه يوم اخذت كيسها بذاك اليوم وهي تبي تتذكر اكثر واكثر تغمض عيونها وكانها تشوف المشهد جدامها وهي

    تاخذ الكيس بصدفه وهي تضحك وقبلها كانت عزمتني على عصير .. اي عصير اللي اقصبتني اني اشربه كامل ولا بتزعل هي والبنات ..

    سمااح : وش فييييك ليلى انا اكلمك ..!
    ليلى وهي تبووس سماح بقوه : مشكوووره مشكوره ياسمااح ..... وتوقف ليلى تلبس ملفعها تبي تطلع ..
    سماح : وين بتروحين وليه تقولين مشكوره ..
    ليلى : انتي قلي شي كنت ناسيته ومهم بقضيتي ولازم اقوله قبل لا انسى مره ثانيه ..
    سماح وهي تلحقها : طيب وين بتروحين ..؟
    ليلى : للضابط للي يسمونه ثامر ..
    سماح : هههههههههههههههههه انتي شكلك ما عرفتي الزاام هنا يعني اوقات الضباط ,,؟
    ليلى : ليه طيب ..
    سماح : اذا بقولك كم تعطيني ؟
    ليلى : بلا بلاهه .. خليني اروح ..
    سماح : بقولك من الحين ماراح تلقينه تعالي بكره الصبح بتشوفينه ..
    ليلى : وليه الصبح ؟
    سماح : الانه هذا وقته يالخبله ..
    ليلى : الله يصبرني اجل للصبح وهي تاخذ ورقه طايحه بسرير سماح .. وهي تلتفت لسماح ..
    ليلى : عندك قلم ..
    سماح وهي تضحك : ليه بتكتبين مذكراتك هههههههههههههه
    ليلى : مو وقت سخفك ..عطيني قلم وورقه زياده ..
    سماح وهي تشيل بطانيتها وتاخذ كشكولها وفلم .. تفضلي ..
    ليلى : شكرا وهي تفتح الدفتر وتاخذ منه ورقه .. وتكتب شي عشان ما تنسى وتاخذ ورقه ثانيه وتكتب فيها رساله .. وبعد ما خلصت منها طوتها وهي تنادي بشرطيه ام جاسم الحبيبه بين الشرطيات

    سماح هي وليلى واقفين عند باب الظزنزانه وكل من السيجينات معهم يشوفونهم بعجب ..
    سماح : وش تبغين منها ..
    ليلى : اصبري علي وبتشوفين ..
    شوي الا ام جاسم جايه : هلا وش تبين يا ليلى ..
    ليلى : تكفين يام جاسم ابي منك خدمه وابيك تساعديني فيها ..
    ام جاسم : وش هي يا ليلى اذا قدرت ابشري واذا لا اسمحيلي ..
    ليلى : حاجه بسيطه وهي تعطيها الرساله وتقول : ابيك هالرساله توصلينها لضابط ثامر تكفين اول ما يحظر الصبح ..
    ام جاسم : وليه بالذات الضابط ثامر ..؟
    ليلى وهي تغير السالفه : بتوصلينها او لا .؟
    ام جاسم بحطها الحين بمكتبه واذا جاء الصبح انتي وحظك شافها شافها واذا لا لا تلوميني ..
    ليلى ببتسامح : طيب المهم انك تحطينها بمكتبه ..
    وتروح ام جاسم وبيدها الرساله ...
    سماح : انتي مجنونه اكيد ..
    ليلى وهي تشوفها : هههههههههههه مجنونه قليل علي لكن انا مسجونه مسجونه ومثل ما يقول المثل علي وعلى اعدائي .. وبتشوفين ياجوزه ..
    سماح : وش بتسوين ..
    ليلى : اصبري بس انتي اصبري وبتشوفين وبتضحكين نفسي بالاخير ..

    وهي تجلس بسريرها وتكمل تسوالف مع سماح اللي اصبحت من اليوم صديقتها الوحيده بالزنزانه ..


    -----------------------------------------
    توقف عند الرسبشن وتسال عن مريض اسمه متعب عبد الطيف ..
    موظفة الاستقبال .. : ثواني بس ...وهي تظرب بالكمبيوتر ..

    ثواني الا وهي تقول : بالوحده المشدده لرجال ..
    مضاوي برعب : الله يخليك اي جهه .؟

    الموظفه : سيده على يدك اليسار اول غرفه مكتوب عليها من فوق ..
    مضاوي بعجله :مشكوره
    وهي تركض للغرفه اللي تقول عنها ..وقبل لا تدخل الغرفه تشوف نوفا جالسه على كرسي الانتضار بالخارج ..
    وهي تركض لها وهي تقول : وش فيه يانوفا ..؟
    نوفا : يقول الدكتور صدمه اثرة بالمخ ..

    مضاوي من غير وعي جلست وهي منصدمه هلى كرسي كان قريب منها ..
    نوفا بخوف : مضاوي ..
    مضاوي تتنهد بصعوبه : وش باقي بعد وش باقي يانوفا غيري انا وانتي ..المصايب تتحذف علينا من كل صوب وتبيني ما افكر واتضايق ..
    اخوك بصدمه وابوك عاجز واختك مدري وين ارضيها ,, والثانيه ليلى لها اسبوعين ما شفتها وانا مشتاقه لها. .وغير هذا صدمة موت امك .. وش اسوي يانوفا انا بشر بتعب
    لابد بعلن استسلامي..

    نوفا : سلامتك يالغاليه سلامتك ..
    مضاوي : متعب وش قال الدكتوور ..
    نوفا : طمني الدكتور وهو يقول الفتره اللي بيجلس فيها داخل ساعيتن بس وباقي بحولونه للجناح ..
    مضاوي : والصدمه قويه ..؟
    نوفا : ما ادري بصراحه بص يقول انه حالته احسن ..
    مضاوي : اقدر اشوفه .؟
    نوفا : تقدرين تشوفينه من الدريشه الانه وت الزياره انتهى ..ومننوع عنه الزياره ..
    مضاوي : طيب انتي روحي البيت وعرصي على نفسك بالطريق .. وانا بجلس عند متعب للساعه 10 وبلحقك للبيت ..
    نوفا : طيب والدروس الخصوصيه .؟

    مضاوي : اموت ولا اكمل هالدروس احس كل ما ابغى اكمل شي لمصلح لقيته ينعكس علي هالمصلحه لا تكفين خليني
    اهتم فيك انتي ومتعب اللي بقوا لي من اهلي ما ابي اخسركم ..
    نوفا وهي تضمها وتبكي : مضاوي تكفين ما ابي اخسر احد ثاني انا تعبت كل يوم احس انكم تبتعدون اكثر من اليوم الثاني امس ليلى
    فقدها وفقد نور ابجورتها ودراستها وكتبها وازعاجها بالدراااسه

    وفقد لولوه اللي تحارشني بالمدرسه وبسريري وحتى بجاماتي واغراضي هههه وهي تشهق حتى بالحمام الله يكرمك كانت مزعجتني فقد
    الكل يامضاوي وما ابي افقدك ترا اكره الوحده انا ..
    مضاوي ما قدرت تصبر وتتحمل الا وطاحت دمعتها وهي تجبرها وتمسحها ما تبي تحسس جدام اختها انها الضعيفه المهزومه على حيلها والمهزومه امام القدر الشامخ ..

    مضاوي وهي تمسح دموع اختها: يالله قومي لا تضعفين جدام القدر خليك قويه ..
    نوفا : قويه ههههههههههه هو فيني قوه بعد كل اللي حصل لنا ..!؟
    مضاوي تسكت وش ترد عليها كل كلمه قالتها صح .... وماردت الا عليها بكلمه وحده ..
    مضاوي وهي تفتح شنطتها : خذي هذي قروش للتاكسي بيوديك لبيت ..
    نوفا : وتاخذ حق التوصليه ..
    مضاوي : اتصالي على علي البقال خليه يجيب خبز وجبن على الاقل عشا لابوي لا تنسين لازم يتعشى عشان ياكل دواءه ..؟
    على الاقل اشتري خبز وجبن ترا البيت حده فاضي والثلاجه تشتغل وهي فاضيه تقرقع ..

    نوفا : طيب في شي ثاني بعد ..
    مضاوي : ايوه لا تفتحين لاي احد تسمعين لي واذا صار شي ولا شي اتصالي علي بسررعه ولا روحي لام وليد جارتنا ..
    نوفا : طيب ..
    مضاوي : خلاص روحي والله يحفظك ..
    نوفا : حست بحناان الام بالكلمه ذي .. وهي تبتسم لاختها وتطلع خارج المستشفى وتخلي اختها جالسه عند اخوها المريض وهي رايحه تجلس عند ابوها ..


    _______________



    لولوه وهي تعرفه والكل سمع صرختها وهي تصيح ..
    لولوه : بس تكفون بس ابي ارجع بيتنا تكفون مابي اعيش عند احد برجع لبيتنا خلاص انا ندمت وربي ندمت بس ردوني للبيتنا ..
    منصور : توك تندمين لالا بعدك ما شفتي شي وشفتي اللي يقولون (وهو ياشر عليهم ) ترا بيرمونك مثل مارموا ابوك وما اظن بتعشين اكثر عندهم ..

    وهي تصيح اكثر : بس دخيلكم بس ..

    منصور ..ربوا بناتكم ياعبدالله .. ترا في غيرها ثلاث على ذمتكم ومسوؤلين عنهم ...مافيكم خير لاخوكم الي هو من دمكم وشلون بيصير فيكم خير لعياله ..
    انتوا متى اخر مره شفتوا عبد اللطيف .. بناته يسرحن ويمرحن وهو عاجز مشلول ما يدري عن اللي رايح وعن اللي جاي ..؟
    حاسبوا نفسكم ..! من مات ابوكم حتى ما سالتوا عنه وش اخباره وين ساكن ..وش حاله ..؟ ووضعه ..!!

    عبدالله (ابو متعب ) الحين جاي تعلمنا ولا جاي تعايرنا ..!
    ولعلمك يامنصو هذي وصية متعب ال*** ما نقرب منه ولا نجيه ولا نسال عنه .. وتعرف وصية الميت ..!

    منصور : يعني ما وصى يوم يجيكم تسكرون الباب بوجهه ..؟
    ابو مشعل "محمد " .. وش تقصد يامنصور ..؟
    منصور : لمو اعياله وخليه اعياله يجبونه .. تراه محتاج لكم اكثر من اول واكثر .. واولهم اعياله مو لاقين احد مسؤول عنهم وانتوا خيركم الله من فضله وكلن من بنات اخوك تعرض نفسها
    سلعه مثل اللي تشوفه جدامك ....
    وهو يشفون لولوه اللي فقدت كل اساليب القوى ..

    يكمل منصور.. هذي بنت اخوك لا تولي ابوك تبرا منه يعني تبرا من اعياله ولاتقول انه الاسم انشال مع التبري .. لا هذا عاركم وكفووه بدينكم ..وانا ما على الرسول الا البلاغ ..
    اللهمه بلغة فاللهمه فشهد ..
    ويطلع من غير اي كلمه ثانيه .. ويخليهم محتااارين بكلامه ..
    لولوه ما تقدر تتكلم خلاص كل شي وضح جدامها ... انه اللي قبالها عمانها وبيسون مثل ما سوو لابوها وراح يطردونها لكن قبلها اكيد بيعذبونها ..

    لولوه بداخلها : لازم اتكلم واقول شي لازم اهرب قبل لا يقضون علي ..
    عبدالله ابو متعب وهو يشوفها : قومي
    لولوه وهي توقف وهي رافعه راسها :: انا مارح اجلس هنا وهي تمسح دموعها وتاخذ ملفعها ..
    وتبي تمشي .. الا ابو حمد عبد الوهاب .. وين رايحه ؟؟

    لولوه : ما ابغى اجلس هنا ..
    عبدالله بصوت يخوف : ومالك الا هنا ..؟

    لولوه : مو بكيفكم تجبروني اجلس عندكم انا ما ابقى اعيش مع ناس اول مره اشوفهم واول مره اسمع عنهم .. انتوا منو انتوووا منوووووووووو بالاسم بس اخوان ابوي بالاسم بس ..

    عبدالله : يمكن عندك بالاسم ...! بس عند غيرك باشياء ..
    لولوه : هذا انتوا تهتمون بالغير ما تهتمون بالشخص وظروفه .. هذا انتوا انانييين ما يهمكم الا نفسكم .. وكلام الناس وش ينقال رميتوا اخوكم وما سالتوا عنه .. 23 سنه وينكم بس اعرف انه

    لابوي اخوان .. المسكين يسوالف لنا بانه عنده اخو اسمه عبدالهادي وعبدالله ومحمد ..شفتوا اعرف حتى انا اساميهم لكن للاسف ماعمري شفتهم .. ابوي كان يسوالف عنكم كثييير ..

    ويوم كنا اصغار عنكم . وكنا نساله ليه مانروح لهم .. ليه ما نشوفهم تدرون انه دمعتة على خده تجاوب وهو ساكت ..!!

    كان ينجرح كان يبكي من غير ما ندري .. كنا نقول لابوي لا تخلي امنا تجيب ولد عشان لا يرمون اخوي متعب الوحيد كنا اطفال على بالنا اذا جانا ولد ثاني نحذف الاول ..
    وابوي كان ينجرح اكثر واكثر ..
    كبرنا وعرفنا بالسالفه كلها .. ابوي غير اللي قلتوا عنه وظلمتواا وغير هذا ابوكم ابوكم اللي هو جدي حطه بالسجن .. اي ابو يحط اعياله بالسجن وويخليه يتعذب .. القطوه هي القطوه
    لمت اعيالها ما خلتهم .. وهي تصيح وتبكي ..

    عبدالله : قومي ادخلي داخل عند عماتك ..

    لولوه بقوه كذابه : ما ابغى.. برد لبيتنا ..
    عبدالله بعصبيه :قلت لك ماراح تردين لبيتكم خلاص

    لولوه : انت تظن اني بنت تبيع نفسها سلعه رخيصه .. والكل يظن هذا .. لكن انتوا ما تدرون عن اللي يصير لنا .. والله ما تدرون .. انا انخدعت ونصب علي بنت عمرها 18 سنه نصبوا علي ..
    مثل ما انصبوا على ليلى اختي .. ليلى اختي اللي انظلمت وحطها منصور اللي يسمونه خال بالسجن ..انا متاكده انه كله منه .. وانا والله ماكنت كذا .. وهي تبكي والله ما كنت كذا والله والله ..
    انا بنت صدقوني بنت وربي ما لمسني احد .. لكن يجبروني اجلس بالشقه الانها باسمي وقعة على اوراق ماكنت اعرف اني مخدووعه على امري ..
    كذبوا علي بانها اوراق عادي وقعي وما دريت اني حفرت موتي بيدي ..

    وكل مره ما ابي اروح لكن يهددوني اذا ما رحتي بلغنا عن الشقه بانها مشبووهه ولا تنسين انها باسمك والله يهددوني . وانا ما ابغى اكون الضحيه الثانيه نفس ليلى كنت اروح واجبر نفسي بالقوى

    وهي تطيح من طوله وتبكي وتبكي بصوت عالي : انتووووووا السبب انتواا السبب في كل هذااا حياتنا كلها تتدمر وانتوا تعشونها بحلوها ومرها وحنا نتعذب .. ندور للقمه وين .. ندور الشغل وين
    انتوا بس شاطرين بااسم العايله ولا همكم ببنات اخواكم ..؟؟وبمتعب اخوي اللي انحرم من اشياء كثيره ..
    ولا باختي مضاوي اللي تدق كل باب تدور شغل وتضمنا وتوكلنا .. الحين جاين تقولون همنا الاسم ..

    وتترد بقوى اكبر : حنا غنييييييييييييين عنكم الله معنا ما بينسانا وخلكم انتوا مع الاسم والشرف .. والظروفنا من اجبرتنا نعمل كذا .. وهي تحاول تقوم لكن تحس انه رجلينها من الصدمه مو قادره
    خلاص فرغا كل الكلام اللي بتقوله ..

    واستغربت بانه حتى اصحاب اللحى والشوارب ساكته ..
    تنزل راسها تمسح دموعها تلف ملفعها عدل وتغطي وجهها وتقوم تبي توقف وتطلع من هنا باي شكل من الاشكال ..
    الا بصوت يهزها ..

    عبدالله : قلتي اللي عندك وخلصتي بس بعدك ما سمعتي اللي عندنا ..
    لولوه بخوف : ما ابغى اسمع الانه اللي قلته كفاايا واحسبوا بانه عرق او دم من اخوكم نطق وقالها يكفي اللي شفته واللي سمعته من لسانكم ..
    محمد : لكن هنا ما قلنا شي ؟؟
    عبدالوهاب .. ومن قال انك بتروحين ..!!!
    عبدالله : قبل لا تجين كنا نتشاور عنكم وانتي ما تدرون ..كنا رايحين لبيتكم نشوف ابوك ونجيبكم هنا تعشون وتكملون حياتكم معنا بعد ما سمعت عن اختك اللي بالسجن ..

    لولوه : مضاوي ماراح ترضى تعيش وتعيش اخوانها بالذل اللي شافه ابوها ..
    محمد : منهي مضاوي امك ..

    لولوه : هههههههه ضحكتني امي ماتت وقلبها محروق على بنتها .. لكن مضاوي اختي الكبيره متعلقه حيل بابوي وتحبه وهي تجلس معه كثير كان يسميها "امي " وكنا نغير ليه تسمي مضاوي امي ..؟

    ضحك وقال لانها امي ...
    وبالاخير عرفت بانه مضاوي اختي مسمينها على امه وهي اكثر وحده تعرف عن ابوي .. وتضحي به ..
    وانا ماراح اسمح لنفسي اني اجلس هنا اكثر من اللي جلسته ..

    عبدالله وهو يشوف ولده فهد يتقدم لهم .. وينااديه ..
    عبدالله : فهد تعال ..
    فهد وهو مستغرب من البنت اللي كل عمانه يجلشون معها: هلا يبه ..
    عبدالله : اخذ البنت وقول لامك هالكلمتين ..: هذي وصية ابوي خليها عندك .لين يرجع .
    لولوه : قلت لك مراح اجلس هنا ..
    عبدالله : بتجلسين ورجلك فوق راسك تسمعين .. خلاص انا سمعتك بما فيه الكفااايه ..
    وان سمعت انك هربتي وربي لظر ابوك وخواتك واخووك لسوي فيهم شي انتي ما تحبين تسمعينه .. وهو يخليها ويامر فهد انه ياخذها للبيت داخل ..
    فهد : يبا وين رايح ؟
    عبدالله : مشوار قصير انا وعمانك بس ها عينك عليها يافهد وخل امك تحط عينها عليها بعد ..
    فهد : منو هذي ؟
    عبدالله : بعدين بتعرف وهو يعطيه ظهره.. وهو يقول لمحمد وعبد الوهاب : يالله مشينا للمكان اللي قلتوا عنه ..
    وركب عبدالله سيارته ومحمد وعبدالوهاااب بسياره ثانيه ..
    فهد : قومي ادخلي داخل ..؟
    لولوه : ماني داخله ..
    فهد : وليه طيب ؟
    لولوه : مو بكيفكم تدخلوني بيت انا كارهته وكاره اسمه بلساني ..
    فهد وهو يسحبها مع يدها : امشي
    لولوه : ماني ماشيه وش عندك ؟
    فهد : شكلك من النوع اليابس
    لولوه :قلتها وصعب الين مع احد ..!
    فهد : بس مو معي انا هاليابس ...؟
    وهو يسحبها وهي تصيح وتقول : اتركني اتركني لين دخلها بوسط البيت وهو ينادي امه اللي كانت ام مشعل موجوده ..
    ام متعب : منو هذي يافهد ..
    لولوه :: اتركني حورت زندي ..
    فهد : ابوي قالي ودها لامك وقل لها انها امانة عند ابوي ولا تخلينها تنحاش ..
    ام متعب : ليه تنحاااش ؟
    لولوه : انا بالعربي اذا ما تفهمووووون انا ماابي اجلس هنا انتوا وش نوعكم من البشر ..
    فهد : هذي شكلها ما تربت يا يمه ..
    ام مشعل : وابوك من وين جابها .؟؟
    فهد : مدري لقيت ابوي وعماني جالسين بالحوش ومعهم هالبنت معصبه ويوم سالته قالي بعدين اعلمك بس اخذها لامك ..
    لولوه تبي تنرفزه :: الانك منت رجااااااااااااااااااااااال ماهو وااثق فيك قال خلها مع امك ...كلكم منتوا رجاجيل ..بس تتقوون جدام الحرمه ..

    هي قالت هالجمله الا تشوووف الدنيا تدور حولينها :: الا ذاك الكف الللي معطيها فهد من قوته حست الدنيا بعدها تدور وتدور ..واستوعبت اخيرا للكف ..
    لولوه : انت منو عشان تظربني ..؟؟ ابوي هو ابوي ما عمره مد يده علي ولا ذقت الكف منه ..

    يقاطعها فهد : المفروض تشكريني الاني خليتك تذوقين طعم الكف الاصلي ..
    لولوه من القهر : تف عليكم ..
    ام متعب : انتي بنت قليلة ادب ..احترمي الرجال اللي قبالك ..
    لولوه : ماهوب رجااااال ..
    فهد بعصبيه اكثر : شكل الكف الاول ما شبعك ..؟
    لولوه وهي تمد خدها : اظرب يارجال اضرب اصلا ما تتقون الا على الحريم ..
    ام مشعل : استغفر ربك يافهد ولا تحط عقلك عقل بزر ..
    لولوه : بزر ههههههههه عدينا هالمرحله اظن يبيلك اكبر نظارت عشان تشوفين حولك يالعجوز ..
    فهد : لا هذي زودتها وشكل مافي احد رباااك ياقليلة التربيه ..

    لولوه : ههههههههههه حلو كلمة قليلة التربيه شكلك توك ماخذها بالمطرسه هههههههه,,,
    فهد وما تشوفين الا البركان الهايج بوجهه : وهو يمد يده ويعطيه كف اقوى من الي طاف ..

    ام متعب : خلهاااااااااااا يافهد خلها لين يجي ابوك ونفهم وش سالفتها هالبنت ..
    لولوه وهي تمسك خدها : قلت لك رجال على حرمه بس وانت ما تسمعني ..بتظل رجال على حرمه ..
    فهد : ذي بذبحها وربي بذبحها
    ام متعب : خلاص يافهد رح وانا بتصرف معها ..
    لولوه تبي تقيضها باي شغل : وش تتصرفين ..؟ لو اقولك انا بنت زوجك بتصدقيني ؟؟
    ام متعب بصدمه : كيف بنت عبدالله ؟
    لولوه : ههههههههههه تربيتي هي تربيته هههههههههههههههه ..
    ام مشعل .. : ام متعب لا تقهرك الصغيره ذي ترا لو بيتزوج ابو متعب يقولك ..
    لولوه : اي اكذب عليك ماني بنته ..
    فهد : وشهو انتي تلعبين ؟
    لولوه : طيب العب وش عندي غير العب ..
    فهد وهو يشوف امه ولا قادر يجلس دقيقه من البنت اللي جننته وارفعت ضغطه ..
    قال كلمه : انا طالع اذا جاء ابوي خبريني ..
    ام متعب ,,,: طيب وهي تشوف لولوه وهي خايفه لا تسوي فيها شي وتجننها اكثر .. ولولوه وهي جالسه وتشوف القصر والابجورات والثريااات والعالم الغريب لها وتقول هههههههههه هم عايشين
    وحنا نحفر قبورنا عشان نعيش ...!!
    _____________



    وتجلس مضاوي بروحها وتفكر وش راح يصير بكره بعد .. وتفكر بمصير اختها لولوه اللي ما تدري وين اخذها اللي ما يتسمى ..

    هو ظرها او ظربها او مدري وش سوا بها وهي تفكر وتسند راسها على جدار المستشفى وهي جالسه : وش اخرتها يعني بنفترق ..! يعني ذي دعوة جدتي .؟ او دعوة من اللي طاحت علينا ..!
    امي تابت والله هداها ,.. وابوي اخذ جزااه ..
    طيب ليه حنا وش سوينا بهذي الدنيا وهي تقوم وتشوف اخوها النايم وشكله من الصدمات متغير .. وهي تفدااه وتغليه ..
    وهي تشوفه من وراء الزاجاج وتقول له وهي بقلبها ..
    متعب تكفى اصحى يكفي اللي صار لك وربي يكفي ادري اللي حصل لك مو شويه لكل ما الومك ..

    اصحى ترا ماعندنا رجال غيرك .. ابوي حالته تتدهور يوم بعد يوم ولا هو داري عنا ولا عن وش نسوي ولا عن المصااااااايب اللي صايره لنا ..
    اختك لولوه ولا انت ولاليلى .. قلي من افكر فيه ..؟
    انا تعبانه يامتعب جد اختك تعبانه متحاجه رجولتك اللي الكل يحسدك عليها ..

    ياربي يشفيك ياربي يالله ويصبر ليلى على اللي بلاها .. ويحمي اختك لولوه وين ما كانت ..

    الا تسمع شخص وراها يقول ..: ها وش اخبار اخوك الحين ..؟
    مضاوي وهي تلف للصوت وتشوفه رجال ..
    ناصر انصدم وعرف ماهي البنت اللي شافها الصبح ..: اسفه اختي ..

    مضاوي : ما تكلمت ولا عطته حرف واحد بس اكتفت بنظره
    الانه باين عليها لو بتتكلم يمكن تحظنه وتبكي تبي اي صدر تعبر عنه تمنت هيفاء صديقتها موجوده وتساعدها بهذي الاوقات الصعبه لها ..

    ناصر كان بيروح بس شاف متعب هو نفسه اللي الصبح وشكل هذي وحده من خواته .. يعني خالي عبداللطيف عنده بنتين ؟.؟

    ناصر وهو يراقبها من بعيد ..

    مضاوي ترجع وتجلس على الكرسي تنتظر الساعه تجي عشر الانه الدكتور يوم مر بشرها انه بيطلع للجناح الساعه عشر ..
    وهي تنتظر .. الا وذاك الشخص اللي سالها مع عصيرين وكيس شوي كبير .. ويجلس جنبها ... مضاوي هي تبتعد عنه شوي ..
    ناصر : انتي بنت عبداللطيف صح ..!
    مضاوي والصدمه بوجها : انت منوو..ّ؟
    ناصر وهو يحط العصير وياخذ عصير له ويفتح الكيس ويطلع كرسوان جبن ثنتين ,,, واخذ ققطعه وحطها فوق العصير وهو ما يطلعها ..ويتكلم : خذي ذي لك ..
    وهو يفتح عصيره ويشرب منه ..
    مضاوي : انت منوووو ؟
    ناصر وهو يشوفها : منتي جوعانه .؟
    مضاوي : ومنو انت عشان اخذ منك ..؟
    ناصر : اختك الصبح انا من جبتها هنا .؟
    مضاوي والصدمه رعب : لا يكون شربت عصير ..
    ناصر حب يرفع ضغطها ويداعبها : اختك احسن منك شربت العصير واكلت الكرسوان .. ولا اسالتني حتى انت منوو ..
    مضاوي بعصبيه : وانت من..؟؟ عشان تسمح نفسك تعرض خدماتك لنا ترا محنا مقطوعين من شجره ..
    ناصر : واااااااااو توقعتك هديه مو من النوع العصبي ..
    مضاوي : لو سمحت فارق عن وجهي الاني ماني طايقتك جنبي واخذ اغراضك اللي جايبهم ..
    وهي تتوعد لنوفا اذا جد كانت شاربه منه عصير ..
    ناصر :: اضحك معك يابنت اجلسي لا تفشلينا ..
    مضاوي :انت منوووا .؟
    ناصر : اجلس وبقولك ..
    مضاوي : كاه جلست ..
    ناصر : اشربي عصيرك وتاكدي اني ورب البيت ما حطيت شي .. وانا ماني خبل اضر اهلي ..
    مضاوي : اهلك ..؟
    ناصر : انا ويسكت .. بلاش اقول مرد الايام بتجمعنا ياااا الا وش اسمك واسم اختك .؟
    مضاوي : تكذب وتبغاني اصدقكك .. اقول انقلك ترا وربي مو طايقه نفسي عشان اطيقك ..والشرطه والهيئه بس صرخه مني تلم الكل عليك وتفضحك ..
    ناصر خاف جد تسويها :: لا خلاص بروح بس تذكري وجهي الا وش اسمك تكفين ؟؟
    مضاوي : مو لازم تعرفه فاارقني شكلك تبي جد افضحك ..

    ناصر : لا ابد سلامتك ما نبي نزعجك بس خويك ناصر تذكري هالاسم الانه الايام بتجمعنا ياام شامه ..
    وهي تنصدم كيف لكش شامتها اللي بعينها اليسار صغيره لكن مو لدرجه ذي واضحهه ..

    وهو يروح وقبل لا يمشي قال ترا والله العظيم انه العصير والكرسوان شاريهم من صندوق اعانة المرضه
    اذا منتي مصدقه بدليهم ويمشي وهو يضحك ..
    كانت مضاوي جد جوعاااااانه من الصبح ما كلت شي ويوم شافت طيفه راح اخذت الكرسوان والعصير البرتقال واشربته
    حست انه الروح ردتت لها وحتى النشااط ..

    ومرت الساعتين وحولووو متعب للجنااح الرجال والانه رجال ممنوع نوم النسائ فيه .. وتطمنت على متعب انه بخير لكن من التعب كان نايم وطمنها الدكتور

    يقدر يطلع بكره الانه بس يواضب على
    الادويه وراح يتحسن باذن الله ..
    وهي تاخذ التاكسي وترجع للبيت وهي بغاية التعب ..

    توصل مضاوي البيت وهي تعباااااااااااااااااااااااااااانه
    اول ما وصلت خلعت عبايتها وجزمتها وانتي وكرامه السود اللي شوي وتنخلع بالكامل ..
    الا تشوف اقبالها نوفا اختها ..
    مضاوي : السلام عليكم ؟
    نوفا : وعليكم السلام ..ليه تاخرتي ؟
    مضاوي : ليه صاير شي ؟
    نوفا : لا ماصار شي بس انا افكر بلولوه وين راحت ؟
    مضاوي : تكفين لا تزيدين علي الهموم ....
    نوفا : يعني مارح تبلغين الشرطه ..
    مضاوي : لا بتصل عليه ..
    نوفا : على منوو ؟
    مضاوي : على منصور ..
    نوفا : ويكف تعرفين رقمه ..؟
    مضاوي : بغرفة متعب نسيتي انه كاتب رقمه بالجدار غرفته ..
    نوفا : ما اتذكر ..؟
    مضاوي : طيب ابوي اكل شي ؟
    نوفا : اي وكلته بس دوا ومن الادويه خلص ..
    مضاوي : اي واحد ؟
    نوفا : ابو كرتون برتقالي بزرق ...
    مضاوي : لاااااااا ذا غالي مره وموموجود بالمستشفيات ولا اقدر اخذه مجانا ..
    نوفا : والحل ؟
    مضاوي وهي تجلس ويدها براسها تسمكه تبي تخلع كل شي ..
    نوفا : مضاوي فيك شي .؟
    مضاوي : وش الي مافيني يانوفا ؟؟
    نوفا : .....................
    مضاوي وهي تلف لاختها : تعشيتي ؟
    نوفا : لا مافي شي .؟
    مضاوي : طيب بسالك ..
    نوفا : وشهو ..
    مضاوي : منو الشخص اللي وصلك الصبح ؟
    نوفا : ماعرفه بس وقف وساعدني جزه الف خير ..
    مضاوي : انتي قلتيله عن اسم ابوي ؟
    نوفا : لا بس انا ماعرف اجراءات المستشفى وصار يساعدي وقالي عطيني بطاقة اخوك قلت لا انا اقولها للسستر وقلتها ومعني ..
    مضاوي : اهااااا ..
    نوفا بخوف : ليه سالتي وكيف عرفتي بانه شخص موصلني ؟
    مضاوي : الانه جاء مره ثانيه ومعه عصير وكرسوان .يحسبني انتي .. ويوم شافني انصدم ..
    نوفا : وربي العظيم اني ما سوالفت معه ولا عطيت معه ..
    مضاوي : نووووفا ..
    نوفا : وربي ما تكلمت معه الا قليل بس عن المستشفى وسبب طيحة متعب .. الانه انصدم بولد بعمره صدمه اثرة بالمخ ..
    مضاوي : كنت عارفه انك بتتكلمين ..موم اي شخص تطقين السوالف معه وتشكين حالتس له .. كم مره بعلمك هالسوالف ..

    نوفا : اخر مره وربي اخر مره وهي تجلس جنب اختها وتظمها بقوى ...خلاص بس انتي لا تظايقين نفسك الاني ما ابي اخسر احد بعد ..
    مضاوي وهي تضمها وتمسح على شعرها : لا تخافين انتي اختي مهما سويتي بسامحك ..
    الا تسمع صوت البااااب يدق ..
    مضاوي : من يدق بهذا الوقت ..؟
    نوفا : ما ادري انتي قايله لاحد يجي بهذا الوقت ..
    مضاوي : لا ..
    نوفا : وش بتسوين بتفتحين الباااااب ؟
    مضاوي : اكيد لا ..
    ودق البااااب صوتا يعلى كل مره ..
    نوفا : مضاوي انا خااايفه ..
    مضاوي :لا تخافين .. انا معك ..
    نوفا : طيب شوفي منووو ..
    مضاوي وهي توقف خلف البااااب :: منووووووووووووووو
     
  8. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الجــــــزء الثــــــــــــــــــامن
    ----------------------------


    الا تسمع صوت البااااب يدق ..
    مضاوي : من يدق بهذا الوقت ..؟
    نوفا : ما ادري انتي قايله لاحد يجي بهذا الوقت ..
    مضاوي : لا ..
    نوفا : وش بتسوين بتفتحين الباااااب ؟
    مضاوي : اكيد لا ..
    ويدق البااااب صوتا يعلى كل مره ..
    نوفا : مضاوي انا خااايفه ..
    مضاوي :لا تخافين .. انا معك ..
    نوفا : طيب شوفي منووو ..
    مضاوي : طيب ...وهي توقف خلف البااااب :: منووووووووووووووو

    مضاوي وهي تلتفت لاختها الخايفه : نوفا ما اسمع شي انتي تسمعين ..؟!!
    نوفا : لا ما اسمع ..؟
    الا الباب يطق اقوى من قبل ..
    مضاوي وهي تقرب اكثر واكثر ..: من وراء البااب ..؟
    الا صوت ولد صغير .. : انا
    مضاوي :انت منوووا ؟
    الطفل : انا يوسف ولد ام وليد ..
    مضاوي وقلبها يتطمن .وهي تفتح الباب : هلا يوسف فيك شي ..؟
    يوسف : لا بس امي تقول اخذ هذي طعمه ودها لبيت ام متعب صاحبي وتسال تقول اشلونكم واذا محتاجين شي تعالوا لي ..
    مضاوي وهي تاخذ الصحن منه : مشكوووور يايوسف قول لامك يعطيك العافيه وحنا بخير وابشري اذا نبي حاجه بنقول لها ..

    ويوسف يلف ظهره ..
    مضاوي تناديه : لحظه يوسف شنو طابخه امك اليوم ؟؟
    يوسف : افتحي القصدير وبتشوفينه ..
    مضاوي : وهي تحط الصحن على اقرب مكان ثابت وتفتح القصدير الا تشوف نص الصحن معكرونيه ونص رز بخضار وكان الصحن كبيييييييير يعني يكفي لطبقين ..
    نوفا :: يم يم اكل ..
    مضاوي : جزااها الله خير على هالطبخه جد جت بوقتها وانا ميته جووووع ..
    نوفا : وانا اكثر منك يادبه ..
    مضاوي : بحفظ شوي لابوي لاصحه ..
    نوفا : طيب لا تتاخرين انا جوعاانه موووت ..
    مضاوي وهي تبتسم : طيب طيب ..
    نوفا وهي وهي تدخل المطبخ تسااعدها في وضع الماااء والسفره والمعالق ..
    الا تسمع صوت بالخارج وتحديدا بالصاله ..
    نوفا بخوف : مضاوي في احد بالمجلس ..؟
    مضاوي وهي تنتبه لها : وش تقولين ..! انتي تتهيئين ..؟
    نوفا : انتي ما غفلتي الباب الخارجي لا يكون السكران عيسى جاء ..؟
    مضاوي وهي بيدها سكينه : اجلسي هنا بشوووف وانتي سكري الباب عليك ..
    نوفا : لا برووووح معك ..
    مضاوي : قلت لك اجلسي ..
    نوفا وهي بدات تبكي : ما بقى الا انا وانتي خلينا يانموت سوا او نحيا سوا انا ما اقدر اجلس بروحي ..
    مضاوي وهي تضربها على راسها وتضحك : وانتي ما عندك الا هالدمووع ماشاءالله ما توقف ..!
    نوفا وهي تدمع عيونها : للاسف ماعندي الا هالسلاح ..
    مضاوي : يالله اخذي عصا المكنسه وانا السكين ..
    نوفا وهي تمسك العصا المكنسه : طيب يالله ..
    مضاوي وهي تفتح الباااااب المطبخ :: الا تصارخ :::: في احد ..؟
    نوفا : والله شاطره يعني بيطلع الحرامي ولا السكير عيسا ويقول اي انا موجود ؟؟
    مضاوي : وش عرفني بحركات الحرامي ..؟؟
    نوفا : تصرفي ياحظي ..؟
    مضاوي : طيب طيب .....
    وهي تطلع خطوه عن باب المطبخ وهي تبحلق عيونها الكباار اكثر مماهم عليها ...:.منوووووو

    الا تسمع صوت قرقعه بالحمام .. وهي تتجه للحمام الا تشوف ذيك القطوه اللي عفست الصاله وداخله الحمام كرمكم الله ما تعرف كيف تطلع من العفيسه اللي حولينه ...

    الا مضاوي تبغى ترعب نوفا سوت هالحركاه ... نوفاااااااااااااااااااا الحقيني الحقيني اختس بتمووووووووووووت لا تطلعين بيذبحك عيسى ..

    الا تسمع مضاوي بااب المطبخ يغفل بصوت عالي : الا صوت مضاوي تضحك بقوى تحس من زمان ما ضحكت كذا ..
    الا تقول يؤؤؤ وهذا وهي تقول بنمووت سويه تسوي فيني كذا وتغفل الباااب يهبببب جيده هههههههه ولا وماسكه مكنسه تقول بتدخل الحرب معي وهي واقفه ما تحركت من مكااانها ول عليها ..
    وهي تفتح باب الحمام كرمكم الله تخلي البسه (القطوه تطلع منه الانه المسكينه توهقت ماعرفت تطلع ههههههههه )..

    الا تقرب من باااب المطبخ وتدق البااااب بصووت خفيف ومن غير ما تتكلم ..

    نوفا بخوووووف وهي تصفق اسنانها وترقص : تكفى عيسى لا تذبحني تكفى ..
    مضاوي من وراء الباب ميته ضحك وهي تستمر بالطرق البااب .. ..
    نوفا ترتجف بصراخخخخ : يبااااااااا مضاووووووي وينكِ مضااااوي ..
    مضاوي اللي خلاص افضحتها ضحكتها وجلست على الكنبه وفجرتها ضحتها بصوت عالي : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه اطلعي يالخواافه اطلعي ..

    نوفا وهي تفتح الباب بشويش : وين عيسى ؟
    مضاوي وهي تكمل ضحكتها : هههههههههههههههههههههههههههههههههه
    نوفا : وشهوو السالفه كلهاااااااااا كذابه ؟؟
    مضاوي : ههههههههههههههههههههههاي يابطني وربي من زمان ما ضحكت كذا ..
    نوفا : طيب طيب يامضاوي مردوده ..
    مضاوي : يالخوافه تقولين بتدخلين معي للموت اثريك جباانه طلعت قطوه وضايعه بالبيت ..
    نوفا : يما قطوه وش دخلها ..
    مضاوي : شكلي نسيت بااب البيت مفتوح وانا اخذ الاكل من يوسف..
    نوفا : اجل بروح اغفله لا تدخل علينا قطوه جديده ضاايعه ..
    مضاوي : خلاص روحي غفليه وانا بروح اسوي فراشنا عند ابوي الانه ماحدن عنده ..
    نوفا : بسرررعه سويه الاني جيعااااااااااااااااااااااانه بقوى ..
    مضاوي : طيب طيب روحي غفلي البااب بسرعه..
    نوفا : خلاص كم مره تامرين علي فهمت بروح اغفله ..

    وهي تطلع من المطبخ .. متجه للبااب الرئيسي بتغفله الا ذاك الرجال الطويل يطلع بوجههاا .الا ترتبك:: .. أأأأأأأأأأأ الا تصارخ مضااااااااااااااااااااااااااااااوي ..
    مضاوي ترد عليها وهي مو داريه وش شافت وهي ترد عليها : اقووووووووووول نوفا العبي على غيري ..
    نوفا من الصدمه ماتحركت بس صارخت تنادي مضاوي ..

    ابو متعب : بس انا ماراح اضرك ..
    نوفا : م م م م ضااااااااااااوي والله ما اكذب تعالي ..
    ابو متعب الا يطلع خلفه ابو مشعل وابو حمد ..

    نوفا من الصدمه تيبست في مكانها والله يمكن شبر واحد ما تحركت وهي ترجف كيف وثلاث رجاجيل شياب داخلين بيت مافيه الا بنتين بعمر الزهور

    .ماعرفت وش تقول او وش ترد عليهم حست بدوار الدنيا وحست انه مصيرها قريب وانه الموت يناديها تحسبهم حراميه ناااوين على شي قذر ....

    نوفا وبصرخه : اااااانتوووو منووووو ..

    ابو متعب : لا تخافين يابنتي انا كنت بطق الباب بس شفته مفتوح وانتي جيتي بوجهي ..
    نوفا : مضااااوي والله ما اكذب تعااااااااااااااااااااالي بسسسسسسسسسسرعه ..
    مضاوي وبيدهها الوسااده وهي طالعه من حجرت ابوها : لا تكذبين ترا لعبتك معـــروفــــــا .. الا ترفع راسها الا تشوف الرجاجيل واقفين قبال اختها نوفا الا الوساده تطيح من مضاوي ..
    مضاوي : انتوووا منوو ومن سمح لكم تدخلون .وش تبغوون . وهي تدور شي تحطه على راسها يغطي بجامتهاوشعرها ..

    ابو متعب يتقدم لها :انتي مضاوي اجل سبحان الله تشبهين سميتك كثييييير ..
    مضاوي : انت منو او باالاجماع انتوا منوووا ..
    ابو متعب : منتي خايفه منا ..؟
    مضاوي وتمسك جوالها بيدها بعد ما اخذته من الكنبه من غير ما يحس
    : انت كيف تسال هالسوال وانت داخل من غير استاذن اكيد خاااايفه لكن تعودت على المصااايب .... وترد عليه بلغه صاارمه : وش تبغوووون فينا ..!!
    ابو متعب ..وهو ياخذ الجوال بكل بسااطه منها : عارف بتتصلين على الشرطه لكن بيقولون لك كيف عم يتهجم على بنات اخووه ..
    نوفا بصدمه : كيف عماني اصلا ماعندنا عمااان ولا قراااايب .,
    مضاوي :اظن سمعت اللي قالته اختي .. ماعندنا قرايب يعني تفضلوا وهي تاشر على الباب ..
    ابو مشعل بعصبيه : تطردون اخوان ابوك اللي ايبين يشوفونه ..
    مضاوي :: للاسف كنت اتمنى شوفتكم بوقت ابكر من كذا وبزمن اصغر من كذا لكن مالكم نصيب .. وهي تفتح البااب ..
    ابو حمد : تطردينا من بيت اخوي قبل لا نشوفه ..؟

    مضاوي : للاسف اللي اعرفه ومن جيت على هالدنيا وانا اعرف ابوي ما عنده اخوان كيف بعد 24 سنه يطلع له اخوان فلم هندي هو ؟؟
    ابو مشعل : احترمي نفسك وانتبهي من تكلمين ..

    مضاوي : محترمه هالشيبات اللي بلحيتكم بس ولا غيره وش احترم فيكم .. صدكم _ قسوتكم _ ظلمكم _ بخلكم _هجرانكم لاخوكم ..!
    كنت اتمنى يكون لقا العايله بضروف احسن من كذا لكن لااسف جيتوا متاخرين ..
    تمسك اختها نوفا وتسحبها لجنبها : ومثل ما تشوفون ما بقى من عايلته الا ثلاث اشخااص بس ..نوفا _انا _ متعب ..بس ..

    ابو حمد : ابوك وينه ..؟
    ابو مشعل : خلها يا عبد الوهاب بتفااهم معها ..
    مضاوي : لا تتعب نفسك بتفاهم .. بتسال عن اخوك الحين للاسف جيت متاخر حيييييييييل متاخر ..
    ابوو مشعل : شووفي يامضاوي انتي ما تعرفيني يوم اعصب واطلع عن طووري لا تلفين وتدوري وتقولين الغااز ما نفهمها .! سالنااك سؤال جاوبي عليه بسرعه ..
    وا!ا انتي بتعلمينا هذا اللي ناقص..

    نوفا بخوغ : ابوي بالحجره بغيبوبه ..
    مضاوي تلتفت لها : انتي اسكتي محدن طلب منك تتكلمين ..

    ابو متعب وهو يدخل الغرفه اللي خرجت منها مضاوي ..
    مضاوي توقف بوجهه : وين رايح ..؟
    ابو متعب :....................
    وهو يدخل اوب الغرفه الا يشوف اخو نايم بسرير حولينه ادويه واجهزه للتنفس ..وينصدم ويوقف ..
    مضاوي : بس لهنا وبس تعديت حدودك وانا ماراح اسمح لك او لكم تدخلون اكثر من كذا وهي تبكي ,
    , اصلا انتوا ما جيتوا هنا الا جاااين تتشمتوون بابوي وهي تصارخ اكثر ...
    ابو حمد : يابوك ماجينا نتشمت ولا جينا نظلم احد حنا جينا نلم اعيال اخوي وناخذ اخونا ..
    نوفا : جد ..
    مضاوي وهي تعصب : كذب على الناااااس كلها الا علي لا تكذب .. عيونكم تقول شمتانين باخوكم .
    . وينكم وينكم يوم صحته يوم ينادي على كل واحد .. ويعلمنا على اساميكم .. وكان يتمنى يشوفكم
    قبل لا ينشل وقبل لا يطيخ بالغيبوبه

    ابو متعب بعصبيه وهي يندفع بوجها : منوووو الكذاااااااااب ..؟
    ابو مشعل وحمد يمسكونه : حدي ابو متعب هدي ..

    مضاوي : كلكم مو بس انت جاي تتشمت على اخوك .. اكيد تتمنى انه يموت على الاشيااء اللي فشلكم فيها وسبب لكم مشااكل ..
    حرام عليكم والله حرام .. والحين جايين تكملونها بابوي ..
    ما يكفيكم انه امي ماتت وتاختي بالسجن مظلومه واختي الثانيه مدري وين مصيرها وين راضها والحين جاييين تكملونها بابوي ..
    تكفون خلااااااااااااااص يكفي انه متعب اخوي بالمستشفى من الصدمات
    طايح وش بقلى لنا .. ناوين تذبحون ابوي مثل ما ذبح منصور اخته .. ناوين تكملونها وتذبحون اللي بقى لنا ..
    يكفي اللي شافه بدنيااه يكفي تعذب بدنيا كثيييير يكفي انه انطرد من اهله وعزوته

    يكفي انه ما نساكم ويتعذب بذكراكم وبعدها انشل وهو يتمنى بس شوفتكم والحين طاح بغيبوبه وهو يسال عنكم ..!!
    خلاص تكفون ارحمونا وكفونا من شركم .. وخلنا نعيش بسلام من غير عرق ام او ابو .. يكفي اللي جانا من الدنيا يكفينا .
    . وهي تطيح بالارض مهزوووم على امرها ..
    نوفا تجلس جنبها وهي تضمها ...
    يجلس ابو مشعل جنبها : مضاوي حنا جينا نلم الشمل اللي فرقنا ما جينا نشتم ولا جينا نتشمت على قولتك
    .من قبل ودنا نلم الشمل لكن الظروف اقوى منا ..
    ابو متعب يقاطعه : وهذا حنا جينا بعد ما سمعنه بانه اختك ليلى بالسجن واختك لولوه عندنا تطمني ..
    ومتعب باذن الله بيتشفى وترجعون مثل ما كنتوا .. وابوك وهي يصر ويكرر الكلمه ..
    ابوك قبل لا يصير ابوك هو اخوي اللي جابته امي وابوي .. وعمر الدم ما ينخلط يا مضاوي .
    . ما ينخلط مثل الزيت بالماي .. ما يفترق ..
    مهما بعدنا بترجع صدقيني بيرجع كل شي على وضعه ..
    مضاوي ..................

    ويكمل : صحيح افترقنا سنين .. لكن السبب مو منا السبب انتي اكيد عارفته والكل عارفه وصية ابوي اللي ما نقدر نعصيها .
    . لكن بعد ما سالت عنكم عرفت انكم غيرتوا بيتكم القديم .. من 6 سنوات وانقطعت اخباركم ؟ ماعرفنا وين نشوفكم .. صدقيني انه سالنا عنكم ..
    حتى لو ما يدري ابوك وماعاد نعرف وش صار فيكم
    حتى ما عرفت انه اخوي عبداللطيف مشلول الا من اختك ليلى ولولوه ..
    والله لو ادري من قبل 10 اسنين كان ما تردد ساعه في وجودي هنا ..

    بتقاطعه مضاوي ...........لكن ..
    يقاطعها : خليني اكمل واسمعيني وبعدها عاتبي على كيفك .. وهو يجلس على سرير اخوه وهو يشوفه مدود من غير حركه ووجهه كلها ملامح الكبر وهم وضيقه ..
    وهو يكمل .. ما تردد ساعة بوجودي هنا لكن ظنيت انه عايش حياته وعرفت قبل لا 6 سنوات
    انه باع بيته ولا اعرف وش السبب لكن قبل 10 اسنين عرفت انه كان يشتغل سواق للمدارسات ..
    وانه جاء لابوي مره يبي يتساامح منه .. وابوي اطرده من غير ما يسمع او يعرف وش اخباره .
    . ومن يومها مدري وش اخباره غير انه باع بيته اللي قبل يسكنه .. ومن هنا انقطعت اخبار ابوك ..
    وماعاد ندري وش علومه ..مات ابوي وكتب بوصيته انه ما يدفنه عبداللطيف ولا يقرب من جنازته ولا له حق بالمصيب ..

    مضاوي وهي تشهق : ليه ظالم ابوك ليه ظلم ابوي ..
    ابو حمد : اسمحلي يابو متعب .. وهو يرد عليها جدك يامضاوي رجل شديد وشايب .
    . ويومها ابوك كان شاب وطايش بشباابه يسرق عاصي لاكلام جدك .. مايرد له اي اعتبار .. ومفشلنا بالجيران
    حتى بناتهم مو سلمين منه ..
    ويومها كانت امك جيرانا من خلف البيت واثري ابوك كان لاعب عليهها دور انه بيتزوجها ... وفضحنا بالمصيبة امك يوم جابها اخوانها لنا بيذبحونها لو ما صحح ابوك غلطته ..
    وخوالك يومها قالوا ملكه وبعد اسبوعين يطلقها الانه كانوا ناوين علة امك نيه الله يعلم فيها ...
    وبعد ما ملكوا ابوك ما تحب سرق من بيت جيراننا الي قدام بيتنا مجوهرات العجوز المريضه .. وكل البصمات بصماته ..
    وباليوم هذا اامك انحاشت من البيت ومحدن عرف وين مكانها وابوك بعد كم
    يوم انسجن ولا خبرن عن مكان الذهب... وانسجن سنتين ..

    وعرفنا بعدها انه اجر لامك شقه من فلوس الذهب .. وعرفنا انه جته بنت وهو بالسجن .. وطلع من السجن يبي يتسامح من جدك وطرده قبل لا يشرح ظروفه ..
    وسسكن هو وامك وانتي وكانت امك تشتغل خياطه .. وابوك يدور وهذي السالفه اللي ما يعرفها احد منكم ..

    ابو متعب يقاطعه : وهذا دليل يكفي انه نسال عنكم ونعرف وش اخباركم لكن بعد ما سوا ابوك حادث غير البيت الانه التكاليف اكثرت واخذتوا هذي الشقه اللي بدور الارضي ..

    مضاوي وهي تبكي : بس بس بس وهي تمسك راسها وتبكي ..
    نوفا : مضاوي جد الكلام اللي اسمعه .؟
    مضاوي وهي تلف على اختها : لا اكيد مو جد ه1ي من تاليفاتهم ابوي اشرف من كذا انا عرفه عمره ماسرق ولا ظر احد ..
    ابوي طيب ما شفت نفس طيبته احد.. مسمي يذكر ربه يصلي ..
    نوفا لا يكسرون ابوك بعينك خليه قوي ..مضاوي تقرب من ابوها وتمسح راسه .. يبا اصحى وقول الحق لهم .. انك شريف وما سويت شي .. وانه هم من ظلمووك ..

    ابو مشعل وهو يقرب من عبد الطيف : تغير كثيييير عن اخر مره شفته فيها ..
    ابو حمد : اكيد تغير 24 سنه يا محمد مرت وما حسينا فيها ..
    ابو مشعل : وش بتسوي يابو متعب ..؟
    مضاوي وهي تنتظر الرد وهي معصبه وش بيحكمون على ابوها بعد يكفي الدنيا احكمت عليهم بالحزن ..
    ابو متعب وهو شاف مضاوي تلتفت بسرعه له الا يقوم يضحك : بعالج اخوي باكبر مستشفى .. وبعالج اولده ..
    وبضم بناته وبخليهم بناتي وبطلع ليلى من السجن باذن الله ..
    مضاوي : لكن ما ابي اترك البيت ولا ابغى ابوي يبعد عني ..!

    ابو حمد : هذا حنا عمانك سندك بعد اليوم بعد الله سبحانه ..
    مضاوي بقوى : براااااااااااااااا برااااااااااااااااااا انا اقدر الم خواتي ..وحمي بيتنا .. وودي ابوي لاكبر المستشفيات واحسنها ..
    ابوي مو محتاج لكم تسمعون مو محتاااج لكم ..

    ابو متعب يقرب منها ويمسكها مع كتفها ويهزها بصراخ : لا تخليني اتهور واظربك..
    مضاوي وهي تقرب منه اكثر : اتحدااااااااااااااك تلمس شعره بس شعره انا اكرهكم كلكم اكرهكم ..
    نوفا وهي تمسك اختها من ظهرها : مضاوي هدي لا يسويها جد ..
    مضاوي : ابعدي يانوفا ابعدي ذولا كذابين يحاولون يغسلون مخك بابوك وهم اخر همهم ابوك حنا ..
    ابو متعب من العصبيه من ردها ما شاف الا يده تضربها كف ..وتطيح
    ابو حمد : وش سويت ؟؟
    ابو مشعل وهو يقرب منها بيشيلها الا هي ترمي يده بعيد .. وهي توقف تقاوم الظربه
    ابو متعب : هذا اللي لازم اسويه الانه طالت الحكايه من غير معنى ..
    نوفا وهي تمسك يد ابوها وتصيح : يبا اصحى شوف عماني ظربوا مضاوي اصحى قووووم تكفى ما نبي احد يمسكنا غيرك تكفى تكلم لو كلمه داافع عنا ماعندنا غيرك يارب صحي ابوي ..
    ابو حمد يقرب منها : حنا مو اعداااء لكم ..؟
    مضاوي : برااااااااا ما نبيكم ولا طلبناكم .. وطول عمرنا عايشين بلاكم ..
    ابو متعب : شكل الكف ما صحاك ..
    مضاوي : ولا راح يصحيني ..
    ابو حمد : اكسر الشر يا عبدالله اكسر الشر البنت صغيره وماتعرف وش تقول ..
    مضاوي : لا ماني اصغيره والدنيا علمتني اكبر من عمري ..
    ابو مشعل : طيب وش تبغين وانا بننفذه باذن الله بس اهم شي تروحين معنا ..
    مضاوي : الله لا يحدني عليكم ..
    ابو متعب .. وهو يمسك معصمها ويجرها من بااااب غرفة ابوها لسياااره ..
    مضاوي : اترككككني خلاني ما ابغى اروح معك ..
    ابو متعب : ما يمشي معك الطيب بالقوى بيمشي ..
    نوفا وهي تركض عند باب الرئيسي .. : مضاااوي وين بتاخذ اختي ..
    ابو مشعل : وهو يمسكها : لا تخافين بياخذها وبناخذك معها ..
    نوفا برعب : لكن انا مابي اروح معكم ..
    ابو حمد وهو يكلم ابو مشعل : انا بتصل على الاسعاف تجي تاخذ عبد اللطيف ..وانت اخذ الصغيره وخلها مع اختها الكبيره واركب مع عبدالله الاني بلحق الاسعاف بسياارتي ..
    ابو مشعل : طيب خلاص اتفقنا انت تروح مع الاسعاف وبشرنا وانا وعبدالله البنات ..
    ابو حمد : طيب حلو وهو يشوف عبدالله يدخل مضاوي بالقوى وبصرااااااااااااااخ .. وهو يضحك يقول ماهي غريبه هالطبع طالعه على مضاوي الاصليه ..وسبحان الله نفس االوجهه ..

    متعب : وهو يدخلها بالغصب ويدخل اختها معها .. وهي يغفل البااب ويدخل السياره مع ابو مشعل ..

    ويخلون ابو حمد ينتظر الاسعااف تحظر تاخذ ابو متعب عبد اللطيف ... ..

    _________________________

    جالسه بزاوية غرفه والدنيا ظلمه عليها .. جالسه بوضعية حزينه ظامه رجولها لبطنها ومنزله راسها لرجولها وهي تبكي وبعدها تلمس خدها المتورم من اثاار الظربه ..
    ماتعرف وش يدور حولينها بعد الكف جلست تصارخ وبعدها دخلها الغرفه المظلمه من غير ما ينطق حرف واحد .
    . اخترت الزاويه لا اعرف لماذا لكن جلست لافجر قنبلة بداخلي من الضياااع

    من التشتت الذي اعاني منه جلست اعد حسراتي التي ظهرت بشهقاتي المره ..
    التي لم تخلد الا الدموع المره منها .. لا اعرف مالذي يجب علي فعلا سوا انني اريد ان ابكي ننعم انني بقنبله صعب ان تنفجر بسهوله.
    . ولكن اسال نفسي لماذا لا ابكي كالبشر الذي حولي ..

    ماالذي فعلته هل حقا مات قلبي كما يقولون البعض ..!
    وهل انا اخطئت .. وهي ترد على نفسها ماالذي فعلته الصواب كل الذي فعلته غلط .. لما طعت امي ولا ابي وغير ذلك معصيه الله ..
    لكن لم افعل شي يمسني بسؤوا
    وهي تهز راسها بقوى .. انا بريئه هم من اوقعوني بالفخ الوقح ...

    الا وطرقات البااب تطرق بقوه .ومن ثمه تنفتح ..

    لولوه لا اريد ان ارفع راسي وانصدم بما حولي فانا كلي بصدمات صعبه ..
    الا تسمع ذاك الصوت الذي لم تنساااه ,,
    فهد : اسمعي امي لا تطولين السانك عليها ولا بوريك شي ما شفتيه بحياتك ..؟
    لولوه ما زالت منزله راسها لا تريد الحديث معه تريد تجااهله وتسمع بالمثل الذي يقول من طنش مات قيض ..

    فهد : انا اكلمك ..
    لولوه : ..............

    فهد: يعني مصره تحقيرين ؟؟
    لولوه : .................
    فهد وهو يقرب منها اكثر .. : اسمعي ترا هي كلمتين وبطلع " ان ما مسكتي السانك والله لمسكه لك وان ماعندك احد يربيك تراني حاظر لتربيتك
    احترمي نفسك ولا تتعدين على اهل البيت "
    ويطلع ويسكر البااب بقوى من خلفه ..
    لولوه بضحكه استهزائيه : طيب خير شوفني اللي مدري وش اسمك ..
    اجل تبغاني اسكت على وحده تبغاني اكل وهي تعايرني باهلي .. والله لطلع نجوم الظهر عليكم يا ال عبدالله ..
    وهي تتذكر خواتها وش راح يكون ظنهم فيها ..

    وهي تشلح ملفعها اللي خانقها من الصبح وعبايتها وتمد ظهرها على الزاويه وتحاول تتنهد او تتنفس برتيااح لكن مو قادره ..

    الا تسمع اصوواااااااااااااااااات غريبه وصرااااخ والصوت مو غريب على اذنها .. يعني تعرفه .. وهي تقوم ومن مكانها وتفتح الباااب .. وقلبها طبووول ..
    وهي تمشي من غير ملفعها ولا عبايتها
    تحاول تثبت الصوت وهي تعرف انه الصوت قريب لها ماهي غلطانه بالصوت .. الا تسمع وحدها خلفها تقول

    .......: انتي اكيد لولوه ..؟
    لولوه وهي ماهي منتبه معها خير شر وهمها كله الصوت وقفه عند عتبة الدرج الواصله لطابق السفلي ..
    ......: ياهووووو لولوه ..؟
    لولوه وهي تلتفت بخووف خافت يكون الانسان المليغ اللي شافته منساع ..
    لولوه برعب : هااااااااا
    عهود : هههههههه شكلك خايفه ماشاءالله وش هالجمال واخيرا شفت بنت عمي ..
    لولوه وهي تشوفها بكره : منو انتي وش تبغين مني ؟
    عهد وهي تغير ملامحها لصدمه : هاااا انا عهود بنت عمك عبدالله ..
    لولوه : ما تشرفنا وهي تنزل للصوت اللي جذبها وتبي تشوف من ؟
    عهود : هذولا خواتك توهم جايبهم ابوي ..؟
    لولوه من غير ما ترد عليها وقلبها يدق وش اخرتها يالولوه عماني ما جوبونا هنا الا في سالفه كبيره وهي تنزل بالدرج بسرررعه الا تنصدم بشخااص كثار ..
    عمانها عبدالله ومحمد وحريمهم وغير حرمة ابو حمد ...
    وخواتها وبنات عمها محمد .. ندى وعوااشه ..
    ومضاوي ونوفا ..
    لولوه اول ما طاحت عيونها على مضاوي ركضت لها وضمتها وجلست تبكي ..: وش فيكم ابوي صار له شي تكلمي ابوي صار فيه شي ..
    مضاوي تبكي : لا ما صار فيه شي تطمني انتي اللي اشلونك وليه سويتي فينا كذا يالولوه خليتيني اخااف عليك ..
    نوفا وهي مواصله البكى ..
    نوفا :: ابي اروح بيتنا ما ابي اجلس هنا ..
    عبدالله : مافي رووحه لبيتكم ومن اليوم هذا بيتكم تسمعووون هذا بيتكم ..
    الا تدخل العمه وضحه : عسى ماشر ياعبدالله كنت بالحووش وسمعت اصيااح ؟
    عبدالله : هلا والله بام ناصر استريحي وانا اخوك وانا اعلمك بالسالفه ..
    مضاوي وهي تقاطعه : السالفه واضحه ما يحتاج تقولها لاحد انا ولا خواتي بنجلس معكم ..
    عبدالله : بتجلسوووا قصبن عليكم ..
    مضاوي وهي تضم لولوه من جهه ونوفا من جهه ثانيه : لا انا ولا خواي يبغونكم افهموا
    يابشر كيف نجلس ببيت لاحنا ولا ابونا مرغوووب فينا نكرين من جينا هالعالم والحين تبغونا نجلس اسفه ..
    لا انا ولا احد من بنات عبداللطيف بتعيش هنا ..
    عبدالله : شكلك ما تعلمتي يامضاوي عدلمن الكف ..
    مضاوي : انا تعلمت من الدنيا اشياء كثيره واولها اني ابتعد عنكم وما عرف الا اساميكم.
    . هذا اللي تبغونه حنا بقاموسكم عاااار وش تبغون بالعاار دامكم تنفرون منه ..
    محمد : مضاوي قلنا لك غلطه وبنصححها ..
    مضاوي : لا انتوا ما جابكم لنا غير فضيحة ليلى بالسجن انا عاارفه تبغون تخرجونها باي سبب الانها تشيل اسمكم وما تبونا نكملها ونفضحكم ..
    اصلا انتوا متى اهتميتوا فينا ..؟ متى ذكرتونا ..؟ متى اصلا سالتوا عنا .
    . انا عمري 24 سنه كملتها ولا عمري شفتكم ولا ثانيه عشان اسمع عنكم .. بس كنت اعرف اساميكم ..

    عبدالله وهو يقرب منها ويلوي يدها والكل صارخ : بتسمعين كلامي ورجلك فوق راسك ..
    وضحه : عين من الله خير وش فيها هالبنت ومنهي ..؟

    مضاوي :اااااااااااااي فيك خير قولها منهي انا قولها علم الناس في فضيحتك ..قول لحرمتك المصوون منهي
    انا شرفها باخوك وبناااته اللي الكل متبري منهم ..
    عبدااللله يترك يدها بعنف : هذا عمتك وتاج راسك وضحه اخت ابوك ..
    وضحه : هذي بنت عبداللطيف ..؟
    مضاوي وهي تضم خواتها :وتجمع قوتها : اي بنت عبداللطيف متعب ال****** وافتخر ..
    لكن للاسف اسمي واسمكم تشاابه اسماء بس وياليت تردونا لبيتنا انا وخواتي ..

    محمد : ماراح تردين لبيتكم لا انتي ولا خواتك افهمي ..
    عبدالله : شوفي اختك ذي اللي تمسكينها وتحظنيها لقيها خالك بشقة دعااره وبكل فخر يقولها .
    . مضاوي وهي منصدمه وش اللي تسمعه الا تسمع تنهدات من لولوه ..
    وهي تمسك كتفها وتكلمها : صحيح اللي سمعته قولي انطقي صحيح اللي سمعته ..؟
    لولوه : انا شريفه يامضاوي والله شريفه ولا احد يمسكني تواجدي بالشقه بس الانه ظلموني وكتبوا الشقه باسمي ومالي
    الا اني احضر لهم وان ما جيت بلغوا عن الشقه واسجنوني ..

    مضاوي وهي تنصدم وهي تشوف عيون اللي حولينها مننصدمه .وهي تلتف لعمها الكبير عبدالله : ومهما كان وش تبغون غلطتها وانا اللي بتحملها ..
    عبدالله : هذا عااارنا وحنا نستره ..
    مضاوي :هذي اختي وانا اعرف اتصرف معها ومشكورين ما نبي منكم شي بس خلونا بحالنا ..
    عبدالله : انا ولي امرها وانا اللي بحدد واختك ملكتها وزواجها بعد اسبوعين ساامعه
    ومافي ولا وحده تطلع من هنا الا باذني سمعاااات ولا اتصرف معكم تصرف ثاني ترا قلت وانا يوم اقول كلمه اتحدا احد
    يكسرها لي .. وهو يطلع مع محمد اخوه ..

    تقرب منهم وضحه: واخيرا شفت بنات اخوي ....

    لولوه وتضم مضاوي : تكفين ما ابي اتزوج تكفين خلينا نهرب انا ما ابغى اجلس هنا تكفين ..
    ام متعب : الله يهديكم ابو متعب يوم يعصب محد يقرب له وكان قلتوا يصير خير ولا ان شاءلله وخليتوه يهدي وصدقوني كان شفتوا اشياء تعجبكم .. لكن انتوا عميتوا عيونكم بنفسكم ..
    مضاوي :...................
    ام ناصر وضحه : الله يهديك يابنتي شوفي كلمك وردك عليه مو زين لرجال كبير احترميه هذا نفس ابوك ..؟
    نوفا بهمس وخوف : هذا مو ابونا ابوي اطيب منه مافي ..
    لولوه : ابوي عمره ما صاارخ علينا ..
    مضاوي : يحبنا ويلمنا وعمره ما بكانا ولا رفع صوته علينا ...
    ام مشعل : ما يخالف يابنات هذا عمكم معصب والله مافي اطيب منه والله انا اعرف هو ماعمري شفته يعصب .. لكن الله يهديكم انتوا رفعتوا ضغطه ..
    ام متعب : كان قلتوا ابشر وبعدها يحلها الف حلال ..

    ندى وهي تقرب منهم : الله حياااا بنات عمي ما ضيفناكم ادري لكن الضروف كانت سررريعه وادري مو حلوه التعارف كذا المهم انكم بتعشون معنا وهذا بيسعدنا ..
    وتاكدوا انه كلنا فرحانين بس كنت اتمنى شوفتكم بس بضروف احسن من كذا وهي تضحك .. ههههههههههه انا اسمي ندى تقدرون تدلعوني ندووش هع ابوي محمد ابو مشعل اللي راح ..

    ام متعب : اجلسوا ليه وقفات ..
    نوفا وهي تشوف مضاوي وكانها تاخذ الاذن منه ..
    مضاوي وهي تجلس مع نوفا الا لولوه وقف ::
    مضاوي : لولوه فيك شي .؟

    لولوه وهي تشوف ام متعب : منو بيزوجني عمي ؟.
    ام متعب .: انا نفسك انصدمت يابنتي ؟..

    لولوه وهي تجلس وما عليها غير بجامتها اللي طلعت فيها ..
    مضاوي تهمس لها : وش لابسه انتي ؟
    الا تشوف ام ناصر تقرب منهم : انا عمتكم مو ناوين حتى تسلمون علي ..؟
    مضاوي وقفت وباستها وحبة راسها احترلم وهي تعبااااااااااانه حدها من الصبح مو نايمه ..
    ويقومون خواتها يسون نفسها ..

    ام ناصر : جواكم الله خير ..
    مضاوي : هذي تربية عبداللطيف اللي مو عاجبه الكل ..
    ام متعب : ونعم فيك وفيه.. والله اني اتذكره يوم طلع من البيت ..
    لولوه : قصدك انطرد من البيت ..
    ندى : ماعلينا يا... ياربي نسيت اساميكم ..
    لولوه تشوف ندى بكره : مو مهم تعرفين اسامينا ..
    مضاوي : انا مضاوي الكبيره عمري 24 سنه .. وتحتِ اختي ليلى 21 سنه .. وهذي نوفا ولولوه تؤام عمرهم 18 سنه ..

    ندى : ماشاءالله اشوف وجوهم تشبه بعضهم حييييييييييييل اثريكم توام بس احس كل وحده لها شخصيه غير ..
    عواشه : اصلا واضح كل وحده وشخصيات وجهها
    ام متعب : الحين الساعه 12 واكيد انكم تعباابنات يابنات ..
    مضاوي والتعب هالكها : اي والله انا حدي تعباانه ..
    نوفا وهي تقرب من مضاوي وتهمس لها : انا جوعااانه ماراح اقدر انااام ومشتهيه طبخة ام وليد اللي حطينااها بالمطبخ ..؟
    مضاوي :انتي ما هامك الا بطنك ونسيتي وش مصيرنا ومصير ابوم بالمستشفى ولا وين بيودونه ..؟
    نوفا : اسفه ..
    وضحه : عسى ماشر ناقصكم شي ؟
    نوفا رقعتها: لا بس انا ابغى بجامتي لاني ماعرف انااام الا ببجامه ..
    عواشه : ذي سهله انتي تلبسين سمول صح ؟ اصغر حجم ؟
    نوفا ووهي تشوف لولوه وشكلها حدها مفوله من اللي قالها عمي لها وشكله جاد في كلامه والله يستر لو يكون جد ببتزوج ..
    مضاوي تقاطعها : نوفا تسالك البنت ..؟
    نوفا : ها..
    عواشه : انا اسمي عواشه عمري 22 سنه هع بس وجهي (فيسي ) واضح انه صغير مره صح هههههههههههه وهذي اختي الكبير ندى عمرها 27 سنه ..
    وهذي عهود بنت عمي عمرها 20 وهي روحي وعمري كلها وهي تضم عهود ..
    عهود : خنقتيني يادبه خلاص فهمتيهم اني غاليه بس فكيني ..
    ام مشعل : يالله يبنات خلوا الضيوف يرتحون ..؟
    ندى : ما يحتاج تجاوبين يانوفا المقااس واضح وثواني وراح اطرش لكم ملابس لا تخافون جديده غير مستعمله ..
    مضاوي وهي كاتمه غضبها لكن التعب ماثر فيها حيل ..
    ام حمد اخيرا تتكلم : خلاص يااووووم متعب انا رايحه انام لاني ما نمت العصر ..
    تسمع عواشه وعهود يضحكون على لهجتها الانه ام حمد مو سعوديه عربيه ..
    ودايما على هذي الحاله تجلس معهم بس ما تسوالف تخاف يتطنزون عليها وتكون مستمعه بس ..

    الانه ابو حمد حبها في بلدها الانه كان يدرس واعجب فيها وتزوجها وكانت بنت حارس العماره وسر الاعجاب هي الطبخات الي تطبخهم ام حمد لابو حمد
    ايام العزوبيه مما تولع فيها < جد اللي يقول اقرب طريق لقلب الرجل معدته ماغلط هع

    نوفا انصدمت يوم اسمعت لهجتها مكسره خليجي ..
    لولوه وهي معصبه لما اسمعت لهجتها حست بانها منصدمه كيف الشكل خليجي 100 % لكن الصوت جد خدعني اشوفها من منسااع ما انطقت ..
    مضاوي وهي توقف تحس بدوخه خفيفه امسكت اقرب شي الكنبه ..
    لولوه بخوف " مضاوي فيك شي ..
    ام متعب .: اكيد داايخه ..
    نوفا : هي من الصبح ما اكلت اصلا شي من الصبح تشتغل

    ام متعب تقوم للمطبخ ..

    الا ام مشعل تقول : يالله ندى عوااش البنات تعبانات تعالوا لهم بكره ..
    عهود : خاله تكفين خلي عواشه تنام عندي ..
    ام مشعل : لا يالله بكره وراها ترتيب غرفتها ..
    عواشه : ظريبه وش اسوي ام مشعل تتكلم وانا انفذ كم ام مشعل عندنا ؟
    ام مشعل :جدامي من غير كلام ..

    ندى : خلاص ترا بنات عمي بكره معزومين عندنا على الغدا طيب ..
    مضاوي : وهي تهز راسها وهي تحس بدوووخه.

    وتطلع ام مشعل وبنااااااااااااااتها ومعهم ام حمد ..
    وما بقى غير العمه وضحه ام ناصر وعهود .. الانه ام متعب راحت تسوي حاجه تاكلها مضاوي ..

    الا تشوف وضحه عمتها لمتها لصدرها من غير ما تحس ...: حست بحناااااااااااان كبير ما حست بنفسها ....غفت بحظن تحس انها فاقده من زمااااااااااااااااااااااااااان

    نوفا وهي تشوف اختها وتتكلم : من زمان مانامت زي هالنومه كل يوم شايله همومنا وتفكر وش راح تسوي بكره .. حتى اليوم ما اكلت ولا شي راحت تشتغل وبعدها راحت لمتعب وبعدها جت للبيت ..
    لولوه : هذي مضاوي من عرفنااها وهي تحاول تزرع البسمه على الكل وخصووصا ابوي وامي ..
    نوفا : لدرجه كذبت عليهم بانها توظفت وهي اصلا ما توظفة الانه بالاسااس يبغون واسطه عاليه وتمشي ..
    لكن قالوا يمكن تنتظرين سنتين او اربع بعد ..
    فكرت وقالت مافي الا مدرسه خصووصي .. وحتى المسكينه خلتها اقرب رفيقه لها هيفاء منعها ابوها انها تشوف مضاوي
    والسبب سمعتنا وسمعة امي مسكينه اشوفها كل ليلى تشوف ملابس هيفاء
    وصورها واغراضهم الشخصيه وتبكي صعب على الانساان العيش بالوحده..
    هي دايما متعوده على رفيقة عمرها لدرجه في امور ما تشااورنا تروح لهيفاء تشاورها ..
    تحطمت مضاوي كثير بعد رفيقتها وبعد مووت امي اللي كانت قريبه حيل من مضاوي ..
    لولوه : اصلا مضاوي قريب حيل من امي وابوي ..

    وضحه : الانها قريبه .. وهي تشوف وجهه مضاوي .. وتكمل كلامها :: تدرون انها تشبه امي الله يرحمها سميتها وشبيهتها كثيير نفس جملها ..
    لولوه : ممكن اسالك .؟
    وضحه : اسالي ياقلبي .
    لولوه : ليه ما سالتوا عنا .؟
    عهود : ممكن انا اجاوب .؟
    لولوه بعصبيه : اظن السوال مو لك .؟
    ام ناصر : لا عيب هالحكي انتوا بنات عم وخوات المفروض ما تتهاوشون ..
    لولوه : خليها ساكته احسن لها ..
    ام ناصر : عهود وين راحت امك ..
    عهود : بترجع ياعمه ..
    نوفا : انا عندي اساله مو سؤال .؟
    ام ناصر : وانا ما جاوبت على اختك بعدي ..؟
    نوفا : طيب جاوبي وانا بعدها ..
    ام ناصر : لا بس بجاوب عليها وبكره باذن الله بجاوب على كل اللي في نفسك تسالينه ..وهي تشوف لولوه وتجاوب : جوابي بيكون بكلمتين .. هذي وصيه ماقدرنا نغيرها ..
    لولوه : كيغ وصيه ماتقدرون تغيرونها ..
    ام ناصر : انا تعبانه وودي اروح لبيتي ترا وراء بيت ابو متعب جنب الحووش من الخلف يعني انا على ظهر اخوي واخواني على يمينه وييساره ..
    نوفا : جد كلكم جنب بعض ؟
    ام ناصر :: يوو انتوا يبيلكم ايااام مو سااعه يالله وينها امك ياعهود قومي ناديها..
    وهي ماسكه مضاوي اللي نايمه على رجلها ..
    ام متعب تدخل على اخر جمله تقولها ..: كاني جيت لكن تاخرت وانا اعمل الشاي ..
    ام ناصر : ههههههههه البنت نامت ماظن بتاكل شي خليها لبكره وماقصرتي انتي لكن خيرها بغيرها يالله انا تعباااااااااااااانه وبرقد ..
    ام متعب : طيب نوم العوافي ..
    ام ناصر وهي تشيل راس مضاوي وتحطه على وسادة الكنبه ..
    ام متعب تقرب منها وتصحيها وتاخذها لغرفتهم هي وخواتها .. وياكل العشا نوفا ولولوه اللي جلسوا طول الليل وهم يفكرون وش راح يسون لبكره ..
    ومضاوي نايمه من التعب ما سمعت ولا كلمه ..

    _________

    الساعه 7:34 دقيقه ..
    يدخل مكتبه ويفتح الشباابيك المظلمه ويفتح الستاير ووينادي ابو انس صاحب القهوى يامره يجيب له شاي وحليب

    الصباحيه وهو بمزاج متعكر الانه طول البارحه ما نام والسبب واحد ههههههههههههه الانه نام كفاايه العصر
    وامه نست تصحيه ..
    يقعد على كرسيه الدوار وهو يقلب الاوراق الا يجد على معبرة الاقلام ورقه .. كتب عليها رساله للضابط ثامر ضروريه ...

    اخذها بيده يبي يفتحها الا رفيقه حسين داخل عليه ..
    حسين : السلااااااااااااااام عليكم صباااااااااح الزفت يامعفن ...
    ثامر : ههههههههه وعليكم السلام والررحمه قول صباح الفل ياصاايع ..
    حسين وهو يجلس جنبه وهو ببدلته العسكريه التي تزينها النجووم ..
    ثامر : خييييييييير مع انه اللي يشوفك يغسل يده يشوف الخير ..
    حسين : هههههههههههههه مافي شي سوا اني جيت اسلم عليك وابشرك بانه فيه عفو اميري بيوقع خلال هاليومين يعني جيت ابشرك انك بتسويه
    بالنياابه عني هالمره مو كل مره انا بعطي الاسمااء
    ثامر : طيب الاسماء موجوده والضابط عامر وقع عليها تقدر تاخذها من الحين اذا تبي

    حسين : لا خلها بوقت ثاني ياولد ليه كل هالبخل اعزمني على شاي حليب قهوى عصير يعني جيت عاني من رتبتي لك والحين تقولي خير ووين يجي الخير بوجهي طيب..
    ثامر وهي يبطها ضحكه : خلااااااص انت معزوم على الغدا وش تبي ..
    حسين : تعرف نقطة ضعفي لكن هالمره عزيمتك جت بوقت غلط الاني معزم للشرقيه اليوم وبروح وبكره ماخذ مرضيه ..
    ثامر : اي مشها مرضات وحنا نجلس هنا نتعب ونكرف ..
    حسين : طيب انا ما ابغى اطول عليك قهوتي بمكتبي قلت بسلم وضحك على ما تجي ..
    ثامر : ههههههههههههههههههههههههههه وانا اقول غريبه قمت اثريك شايف ابو انس ومعه قهوتك هالمره انت البخيل ما جبتلي معك ..
    حسين : هذي اساليب الشطااره لازم تتعلمها مني ..
    ثامر : والله حاولت اتعلم لكن مبادئي ما تسمح اتعلم الخباثه ههههههههههههه
    حسين : ببتعلم باذن الله يالله سلاااااااااااااام وهو يطلع من مكتب ثامر ..
    ثامر : سلاااااااااااام

    وياخذ الاوراق ثامر الا ابو انس مار عليه ومعطيه قهوته الا يقول ابو انس ..
    ابو انس : هذي القهوى من عمي حسين ..
    ثامر : هههههههههههه ابو طبيع ما يخلي طبعه يعني لازم تجيبلي شي ما احبه ..
    ابو انس : انا اعرفك ما تحب القهوى بس قال على ظمانته انك تحبها ..
    ثامر : هذا ناوي يدمرني ويسهرني .. ماعلينا جيب لي شاي وحليب ..
    ابو انس : ابشر ..
    ويرجع ثامر لاورااقه ويفتح القضاايا والاوراق ويستقبل المكالمات ونسى كل الموضوع عن الرساله ..وانشغل بالشغل وبالمراقبه بالسجن ..
    وجت الساعه 12 ونص ..
    بزنزانه سماح وليلى :
    سمااح : الحين الساعه 12 اكيد ما شااافها ..
    ليلى : لا ان شاءالله شافها انا واثقه بام جاسم ما تخذلني ..
    سمااح : طيب هو مدااوم من الساعه 7 وينه للحين ما شاافها ؟
    ليلى : مدري .
    سماح : وش بتسوين الحين .؟
    ليلى : بروح له..
    سماح :وش بتقولين له ؟
    ليلى : انا مشتااااقه حق خواتي والله مشتااقه وودي اشوفهم .؟
    سماح : افرضي شاف الرساله وماصدق كلامك ورمااااااااا الرساله وما اهتم لك وش بيكون ساعتها ؟
    ليلى : قلت لك بروووح له وبكلمه عن الموضوع اليوم قبل بكره ..
    سماح ..: انتي حره ترا بلغتك ترا هو انسااان حااااااااااار مايتفاااهم ..

    ليلى : طيب ... وهي توقف وتنادي ام جاسم وتطلب منها انها تشوف الضابط ثامر ظروري ..

    ام جاسم : اعذرني لازم ادخل عليه واقول له اذا وافق بدخلك اذا لا اعذرني ما اقدر ..
    ليلى : انتي سوي اللي تقدرين عليه وانا برضى صدقيني برضاا

    ثواني الا وام جاسم ترجع للليلى وتبشرها بانه ثامر وافق انه يشوفها ويكلمها ..
    وتاخذها ام جاسم له .. وعند البااب تطقه الا صوته الخشن هو هو ماتغير : ادخلي ياليلى ..
    ليلى وهي تدخل وتسكر الباب وراها ..
    ثامر وهو مشغول بالاوراق مارفع راسه : وش عندك ؟
    ليلى : قول انك مشعول وما تبي تشوف وجهي
    ثامر وهو يرفع راسه : ومن يقول ؟ طلعي لي شخص قال هالكلام ؟
    ليلى : انا اقوله !
    ثامر : انا مشغول صح بالاوراق بس مو معنااته اني ما ابغى اشوفك الا اني محدد وقت اشوفك باخر الدوام قبل لا اطلع ..؟
    وهي يحط راسها بالورق ..
    ليلى : انا ما اقدر اكلم واحد وهو باله مو معي ؟
    ثامر : اظن وضيفة الاذن الانصاات ماهي العين ؟
    ليلى : بس انا تعلمت كذا ما احب اقول اللي عندي وشخص مو معطيني بال ..
    ثامر وهو يوقف وجلس اقبالها ويحط عينه بعينها ويقول هذا انا معك اذن وعين هذا اللي تبينه يابنت عمي ؟؟!!
    ليلى وهي تستحي وتنزل عينها ..
    ثامر : وانا ما تعودت اسمع وناس منزله عيونها ؟
    ليلى وهي ترفعهم وتقول بلهجه سريعه ": ادري انك قريت رسالتي وماصدقتني لكن انا مايهمني صدقتني او لا لكن انا ابغى اشوف خواتي وابي محامي لي ..
    ثامر وهو منصدم : ؟ اي رساله تتكلمين عنها ؟
    ليلى : لا تتغاابه انا امس عطيت ام جاسم رساله ووصيتها تحطها على مكتبك ..
    ثامر وكانه تذكر : اي اي صح وهي يقوم ويقلب الاوراق فوق وتحت لين شافها اخيرا .. هذي ؟
    ليلى : اي ذي .؟
    ثامر : كنت بقراها بس جاني صاحبي ونسيتها ..وهو يفتحها ويقرااااها
     
  9. ساعديه طر

    ساعديه طر ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    عزتي ف سماء برق ومزوووووووووون

    تســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــلم اخــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوي



    اميـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر القصه روعه بس حزينه



    جزيت خيرا
     
  10. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الله يسلمك أختي
    بس القصه بعدها ف اولها ماخلصت
     
  11. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬


    الجــــــــــــــــــزء التـــــــــــــاسع ..
    _---------------------------------


    عائلة ابو متعب الاخ الاكبر: عبدالله ..عنده شركه صغيره هو واخوانه فقط
    ام متعب :فضه ..
    بنتها الكبيره ( اماني ) العمر 33 سنه .. متزوجه من مشعل ولد عمها محمد ..تشتغل نائبة مديره ..
    ( متعب ) العمر 30 سنه .. متزوج هديل بنت عمته وضحهه ..يشتغل عقيد بالاطفاء ..

    (فهده) عمره 29 سنه عزووبي .. يتشغل مهندس بالنفط
    ( فارس ) عمره 29 سنه ..خاطب بنت عمه مزنه عبد الوهاب ..يشتغل باحدى الوزارات الحكوميه ..

    (حمدان ) 26 سنه يحب بنت عمه لكن تتوقعون من ؟.
    ( عهود ) 20 سنه تدرس بالجامعه تخصص ديكور ..
    وبكذا خلصنا عايلة ابو متعب عبدالله ..

    -----------------------------------

    عايلة ابو مشعل .
    ( محمد ) ابو مشعل .. يشتغل مع اخوانه بشركه صغيره
    ( ساره ) ام مشعل ..
    ( مشعل ) 35 سنه متزوج بنت عمه اماني ..
    ( ثريه ) 33 سنه صديقة اماني ومتزوجه واحد مو من العايله .. وتجيهم من فتره لفتره ..
    ( ثامر ) 29 سنه يشتغل ضابط بالسجن النسائي ..
    (ندى ) 27 سنه ..مخطووبه لنواف ولد عمها عبد الوهاب ..
    (عواشه ) 22 سنه بالجامعه تخصص ديكور اخر سنه مع بنت عمها عهود ..


    وخلصنا عايلة محمد ابو مشعل ..

    -----------------------------


    ابو حمد ..
    ( عبد الوهاب ) ابو حمد ..يشتغل مع اخوانه
    ( هاله ) ام حمد ..

    (حمد ) 32 سنه يشتغل بالجمارك بالمطار ,,عزوبي وما يحب سيرة الزواج ..
    (نواف) 31 سنه ويحب بنت عمه ندى لكن ابوه يقول مافي زواج الا يوم يتزوج اخوك ..عقيد بالا
    ( راشد ) 29 سنه مع ولد عمه متعب بالاطفاء عقيد ..
    ( مزنه ) 26 مخطووبه لفارس ولد عمها .,,,
    ( نوره ) 23 تنتظر التوظيف ,,

    _------------------------------


    العمه وضحه ..ام ناصر متوفي زوجها وهي حامل ببنتها هيا وجلست عند اخوانها وشرت بيت جنبهم ..
    ناصر) 31 سنه يشتغل مهندس معماري ,,
    خالد ) 29 سنه .. يشتغل بالصحه
    هنادي) 27 توها متزوجه متعب ..
    نجوى ) 25 سنه تنتظر التوظيف ..
    هيا ) 23 سنه صديقه عهود ونوره وعواشه ..اخر كورس تخرج ..

    -----------------
    ما يحتاج اعرفكم بشخصيات ابو متعب عبد اللطيف ..؟
    عبداللطيف<< ابو متعب
    ناديه << ام متعب
    مضاوي ) 24 سنه تنتظر الوظيفه
    ليلى ) 21 سنه بالجامعه تخصص طب اسنان ..
    نوفا + لولوه ) توام 18 سنه اخر سنه دراسيه علمي ..

    متعب ) 13 سنه يدرس بالمتوسطه ..
    ---------------------------------------

    ليلى وهي تدخل وتسكر الباب وراها ..
    ثامر وهو مشغول بالاوراق مارفع راسه : وش عندك ؟
    ليلى : قول انك مشعول وما تبي تشوف وجهي
    ثامر وهو يرفع راسه : ومن يقول ؟ طلعي لي شخص قال هالكلام ؟
    ليلى : انا اقوله !
    ثامر : انا مشغول صح بالاوراق بس مو معنااته اني ما ابغى اشوفك الا اني محدد وقت اشوفك باخر الدوام قبل لا اطلع ..؟
    وهي يحط راسها بالورق ..
    ليلى : انا ما اقدر اكلم واحد وهو باله مو معي ؟
    ثامر : اظن وضيفة الاذن الانصاات ماهي العين ؟
    ليلى : بس انا تعلمت كذا ما احب اقول اللي عندي وشخص مو معطيني بال ..
    ثامر وهو يوقف وجلس اقبالها ويحط عينه بعينها ويقول هذا انا معك اذن وعين هذا اللي تبينه يابنت عمي ؟؟!!
    ليلى وهي تستحي وتنزل عينها ..
    ثامر : وانا ما تعودت اسمع وناس منزله عيونها ؟
    ليلى وهي ترفعهم وتقول بلهجه سريعه ": ادري انك قريت رسالتي وماصدقتني لكن انا مايهمني صدقتني او لا لكن انا ابغى اشوف خواتي وابي محامي لي ..
    ثامر وهو منصدم : ؟ اي رساله تتكلمين عنها ؟
    ليلى : لا تتغاابه انا امس عطيت ام جاسم رساله ووصيتها تحطها على مكتبك ..
    ثامر وكانه تذكر : اي اي صح وهي يقوم ويقلب الاوراق فوق وتحت لين شافها اخيرا .. هذي ؟
    ليلى : اي ذي .؟
    ثامر : كنت بقراها بس جاني صاحبي ونسيتها ..وهو يفتحها ويقرااااها ...
    ليلى تاخذ منه الورقه قبل لا يكمل قرايه ..
    ثامر : وش فيك يابنت ..؟
    ليلى : اقراها لما اطلع لكن انا ابغى خواتي ..؟ ابي وش ثار فيهم بعد موت امي .؟؟
    ثامر : اممممم خواتك بخير ولا تخافين ..
    ليلى : وش عرفك وانت ماتعرفني الا بالاسم ..؟
    ثامر : وهو يشوفها ويضحك .: وش رايك باللي يقول انههم امس نايمين ببيت عمي عبدالله ؟
    ليلى بصدمه : كيف يعني مافهمت .؟
    ثامر : يمكن خواتك راح يشكرونك الانك انتي من جمعتيهم باعمانهم ..
    ليلى : طيب كيف ؟
    ثامر : مو مهم كيف لكن اجتمعوا الاخوان ..
    ليلى : كيف وجدتي حالف على ابوي ما يدخل بيته ؟
    ثامر : توقعتك اذكى من كذا ؟
    ليلى : وش تقصد بكلامك ثمن من تتكلم معه تراني الاولى بدفعتي ..؟
    ثامر : والمشكله انك غبيه في اشيااء اولها انه بيت جدي اخذه متعب ولد عمي بعد ما جدده واخذه له .وطبعا شراء من عماني ؟ يعني ابوك بيدخل بيت اخوانه ..
    ليلى وهي تقوم : وشكلك ماتعرف بالوصيه شي من كثر ما سمعناها من ابوي حفظتها زين انه ما يسالون عنه ومالهم شغل فيهم ؟..


    ثامر وزلة لسانه : لكن ابوك بالمستشفى لا حول له ولا قوه ولازم عمانك اللي هم ابوي وخوانه يتحركون يحمون اهله ..
    ليلى وهي تجلس من الصدمه : كيف ابوي بالمستشفى قوووولي ابوي فيه شي تكلم ابوي فيه شي .. وهي تبدا بالصراخ :: لاااااااااااااا هذا اللي بقى لنا من ظهر يحمينا
    وهي تبكي .. امي راحت وابوي بيعيش ما اسمح لك تقوله انه ابوي لا حول ولا قوه ابوي بيعيش تسمع لا انت ولا عمانك بيذبحونه بيعيش وبياخذنا لا انت ولا عمانك تقدرون تذبحونه ربي بيعيشه
    ربي هو قادر عليه ويصبرنا ..
    ثامر حس انها بتنهااار مسكها مع كتفها وهزها : اصحي اصحي ياليلى حنا ظهركم مو عدوينكم ..
    ليلى وهي تبعد ايدينها عنه : لا تناديني بنت عمي ..انا بعينك وبعينهم ما اشرفهم يكفيني اللي جاني يكفيني .. وهي تطلع وتسكر الباااب بقوى ..وهي تركض لزنزانتها تبكي ولا تشكي
    او تحظن من .. مشتااقه لخواتها كثيييييييييييييييييييييييييير .. وهي تنام بفراشها وتحاول تتذكر كل وحده وصورتها تخاف يجي يوم وتنمحي هالصوره اللي رسمتها ببالها ...
    يعني خلاص خواتي ومتعب ساكنين عند عماني .. اكيد عايشين بجحيم واكيد عماني يعذبونهم ويعيرونهم ..
    واكيد هم منعينهم يشوفوني الاني ما اشرفهم .. اكيد بيقولون انها تاجرة مخدرات ومتعاطيه ياربي غفرانك ياربي رحمتك تعبت تعبت تعبت ..ما اشتكي الا لك ..
    الا بيد خلفها تصحيها من الكابوس اللي تعيشه بين نفسها وبين صراح حياتها ..

    سماح : ها وش قال لك ..؟
    ليلى من غير ما تشوفها معطيه سماح ظهرها وهي تمسح دموعها : ماقال شي .
    سماح : كيف ما فهمت ؟
    ليلى : تكفيييييييييين ياسماح حلي عن سماااايااااا خليني بروحي ..
    سماح : حرام عليك لا تعذبين نفسك كثير ..
    ليلى تقلب راسها لها ..: مالك خص فيني خليني برووحي ان شاءالله امووت اندمن خليني ..
    سماح : بخليك الحين بس تاكدي اني برجع لك ياقلبي ..
    ليلى وهي تدفن نفسها بوسادتها الصخر .. وهي تنهد وتشهق وهي تقول يالتني مت ولا عشت اللي اسمعه يارب ..

    اما بالجهه الثانيه يقرا الرساله وهو مركز ويفكر ومحتار من كلامها بالرساله هل يصدقه او يكذبه .. صحيح هي بنت عمي لكن القانون قانون ..!!
    ليه ماقالت من البدايه كان سهلة على عمرها اشياء كثيييره ..ليه الحين توها تنطق وتعترف ..!!
    وشلون الحين بجيبها واحقق معها .....؟وهي بذي الحاله اكيد مااقدر اشوفها لكن بخيلها كم يوم تهدي نفسها وبشوف اي صاحب لي اقدر استشيره بقضيتها ..؟
    وهو ياخذ الرساله ويحطها بجيبه عشان لا ينساااها ,,
    وهو يشوف ساعته جت ل12 ونص قام وراح يشوف واجباته اللي بالمركز ..وهو يفكر فيها وبدموعها تمنى لو قدر يمسح دمعه وحده وتثق فيه لكن شكلها شايله بقلبها كيد لنا الله يعين ياثامر ..
    ويخرج من مكتبه ..
    ________________

    الساعه 9 الصبح ..
    تصحى مضاوي وهي مفزوعه بالمكان ..تاخذ نظره حولينها الا تشوف خواتها نوفا ولولوه نايمات بسرير واحد وهي نايمه على سرير بروحها وهي تفكر وتتذكر وش صار امس من اعاصير ..
    وتغيرات دارت بيوم وليله .. وتشوف خواتها بعد ما تطمنت انهم بخير وهي توقف تشوف الغرفه وتشوف نفسها بالمرايه ..

    عليها بنطرون الجنز نامت فيه وهي مو متعوده تنام فيه .. وتي شيرت
    بنفسجي بخيوط فضيه وشعرها المنتثر على كتفها وهي تلمه وتشوف وجها وشامتها اللي تميزها بعينها اليسار وتبرز جمالها البدوي ..
    تشوف ذبلان وجها والهالات السود حولين عينها ..
    وهي تحاكي نفسها : لازم اكلم عمي واقنعه لازم لا انا ولا خواتي نقدر نعيش هنا ما نقدر .. وهي تشوف الغرفه الحديثه الرووعه المزينه بديكوات غربيه ابجورات وكنبه رومانيه وسراير كانها
    ابو شخصين لشخص واحد ..
    مضاوي : عزاااه بيت ابوي سرير ويطلع صوت وغير هذا اذا نام فيه شخص ثاني انكسر .. وهي تتذكر متعب اخوها وابوها لازم تروح لهم وتتطمن على اخوها متعب ..
    تدخل الحمام وتتوضا بس استغربت وين مكان القبله عشان تصلي وهي تاخذ عبايتها اللي معلقه قبالها الا تسمع صوت الباب ينفتح الا هي عهود ..
    مضاوي : يما خرعتيني ..
    عهود بصوت واطي : اسفه ماقصدي ارعبك بس حبيت اغير بجامتي ..وهي تستغرب انه مضاوي لابسه عبايتها ؟وبعدها ترد عليها .: ليه لابسه عبايتك ..؟


    مضاوي : هههه بسالك وين القبله بصلي ..
    عهود : بهذي الجهه وهي تاشر لها ..
    مضاوي : جزاك الله خير ..
    عهود وهي تفتح خزانتها : العفوو ..
    وتاخذ لها بنطرون من القطن الخفيف مع بلوزه بيضه بالون الاخضر المايل للعسلي .
    وتدخل الحمام ومضاوي توها تصلي وبعد ما انتهت من الصلاة .. وتشوف خواتها نايمهات وهي تعدل ملفعها ومعبايتها وهي تفتح باب الحجره تبغى تكلم عمها
    الا عهود توها خارجه من الحمام .: هههههههه وين رايحه ؟
    مضاوي متعكر الزاج : ليه في احد تحت ؟
    عهود : امم مدري بس انتظري بصلي واجي معك ..
    مضاوي : لا انا بنزل بكلم عمي .
    عهود وهي تشوف الساعه : تلقينه بامكتبه الغرفه الي جنب الدرج ؟؟
    مضاوي : طيب شكرا
    عهود : العفوو ..
    وتطلع مضاوي من الغرفه وهي تستغرب وين تروح الا تشف الدرج وهي تنزل درجه درجه الا تنصدم بانه اقبالها حريم ما تعرفهم واكثار ؟
    توقف مصدومه وهي تشوف الكل يشوفه ماعرفت وش تسوي غير انها وقفت بمكانها ..
    الا تقرب منها عمتها وضحه .ام ناصر ..
    ام ناصر : هلا والله بمضاوي هلا والله ببنت اخوي الغالي ..
    مضاوي وهي مو مصدقه اللي تشوفه واللي تسمعه.... :..............
    ام متعب : تعالي تفطري امس نمتي وما تعشيتي ..
    ام ناصر : اي والله يامضاوي امس عمتك فضه جزاها الف خير راحت سوتلك عشا ويوم خلصت شافتك نايمه ..
    مضاوي وهي تقطع حوارهم : ابي اشوف عمي ..
    ام متعب اسكتت وبعدها تكلمت ..: طيب تفطري وبعدها شوفيه ..
    مضاوي : ابغى اكلمه ضروري قبل لا اتفطر ..
    ام ناصر : اذا لي خاطر تفطري وبعدها كلمي عمك ترا ماهوب طالع اليوم ..
    مضاوي من غير نفس : ماني مشتهيه شي ابي اكلمه ضروري ..
    ام ناصر : الله يهديك طيب اشربي شاهي على الاقل ..
    مضاوي منزله راسها : ..........
    ام متعب افهمتها: بروح اناديه لك ...
    مضاوي : لا انا بروح له ..
    ام متعب : طيب شوفي ذيك الحجره جنب الدرج ..
    مضاوي : مشكوره وهي تلف عليهم من غير تسلم على الموجودين ..
    وهي تطرق الباب بهدوووء ..

    وبطرف الثاني من المجلس ..
    ام ناصر : فضه استحمليها كلها ايام وبتتاقلم الجو عليك
    ام متعب وهي تشوف وضحه : بستحملها بس عشان شي واحد الانه امها ناديه ..
    ام ناصر : عارفه انه ناديه تعنيلك شي كبير بس اتمنى ما تذكرينها بامها ولا تذكرين الشي اللي يربطك فيها ..
    ام متعب وهي تشوف مضاوي واقفه عند الباب : ياليت اقدر اقول لها لو شي بسيط..
    تقاطعهم هنادي : وين راحت ؟
    ام ناصر : وينك يا هنادي يابنتي ؟
    هنادي وهي تشوف عمتها ام متعب : ههههه كنت عند متعب ..
    ام متعب : الله يهنيكم يابنتي ويسعدكم .ها حطيتي له الفطور ترا ماني دايم بستر عليك هذي امك بتشهد عليك..
    هنادي: عما لا تفشليني جدام امي ..
    ام ناصر : عوايد هنادي ما تغيرها اكيد نامت وما تسوي لزوجها الفطور ..!
    ام متعب : لا والله تقوم وتسويله لكن تعرفين لازم يتاخرون وينسون يتفطرون ..
    هنادي : شفتي ياام ناصر اسويله بس ما ناكل منه الانه نتاخر ..
    ام ناصر : لو ماعرفك يا هنادي كان سميتك هاديل ؟
    ام متعب تضحك : ههههههههههههههههههههههههههههه حاولت ادافع لكن شكل امك عارفتك زين ..
    هنادي : هههههههههههههه
    الا تقاطعهم ام مشعل : ها وش فيكم واقفين هنا ..؟
    ام متعب ..: ابد ياختك جالسين نسوالف ..
    ام مشعل : ما لقيتوا تسوالفون الا عند الممر ..
    عهود : خاله وين عووواشه ..؟
    ام مشعل : تقول مالها خلق وتبي تكمل نومتها ..
    عهود : بروح اصحيها ..
    ام مشعل : خليها تقوم ترتب فراشها ودرجها المليان تغفله مو مفتوح كانه مال السايب ..
    عهود : خلاص ياعمه طلعتي فضاايحها ..
    ام مشعل : وياليت تتعلم من هالفضاايح ..
    ام ناصر : ياحليلها عواشه
    ام مشعل : جنيه هالبنت والله ابوها مدلعها لا انا قادره عليها ..
    ام متعب : اخر العنقود زي عهود ما نقدر نقول لها لا ..
    ندى وهي تقاطعهم : عكسي انا اللي انهان كل ثانيه ..
    ام مشعل : شوفي تراني ما ذميتك لحد الحين ..
    ندى : لالا يمه مسمموووحه بس مو جدامهم وجدام وتسكت وهي تستحي ..
    ام ناصر : لا تخافين ام حمد كافيه خيرها شرها وهذيك هي جالسه ياحليله ما تتدخل نفسها مستمعه ولا تظر الداب اللي تمشي عليه ..ونواف ولدها مو معنا يعني طلعي الفضايح يام مشعل
    ولا تخافين ..
    ام متعب : والله كل بناتي فيهن عيوب ..
    الا تنقز اماني الحامل بنت ام متعب : الله واكبر الاني جيتك الصبح بشوف بنات عمي الحين بتطلعين اعيوبي يايمه ؟
    ام متعب : بعرف شي واحد وينك امس اتصل عليك وجهازك مسكر ..
    ندى :: استلمي ههههههههههههههههه ...
    اماني : اووووص لا تعلمينها ..
    ندى : ماراح اعلم بس بتفضحين نفسك ..
    ام ناصر : وش فيكم تتساسرون ؟
    ام مشعل : ماعرفتيهم بالبيت ندى واماني مجنناتني تقولين مره ضرات ومره حبايب ..
    اماني : اصلا حنا حبايب وربي لا يغيرنا لكن جدامكم اعداء بنعرف منو معنا ومنو ضدنا ..
    ندى : اي صح والدليل امس كنتي رايحه ..........
    الا تمسكها اماني : لا تعلمين يافضيحه انتي ترا وربي لاقول لعمتي هاله ما تزوجك نواف ..
    ام متعب : ههههههههههه الا ندى وام حمد هنا بتسكت ..
    ندى : بنسكت وحنا ماااااااااااااااااااااااع
    ام مشعل : ها بتعلمين ولا بتصل على اولدي بيعلمني ؟
    اماني : قولي لمشعل وبيعلمك ..
    ام ناصر : خلاص فكوها وتعالوا نجلس عند ام حمد ..
    ندى : اي والله ماعندها احد بجلس عندها ..
    اماني وهنادي : اي بدات المصالح من الحين مو للله ..
    ام ناصر : ههههههههه نسيتوا شكلكم ايام قبل ..
    هنادي وهي تطالع اماني : ابد ما سوينه هالحرمات صح اماني ؟
    اماني وهي تغمز لها : ابد كنا مؤدبات وما نشوف عماتي خير شر الا بالمناااسبات وحتى مشعل ما شفته الا بالملكه ..
    هنادي وهي تهمس لها : ودي اصدق بس قووووويه ..
    اماني وهي تدفعها بخفيف: استري عشان استر عليك ..
    هنادي وهي تهمس لها : لولا مو حامل كان دفيتك ..
    ام ناصر : وش فيكم تتهاسون ..
    ندى : هههههههه اعلم ولا اسكت ..؟
    ام مشعل : اسكتي وروحي لعمتك وجلسي عندها انتي والبنات يالله امشوو بنجلس عند ام حمد .ز
    ويرحون ويجلسون . ويسالون عن حالها واخبارها ..
    ام متعب : ليه يام حمد ما جت مزنه ؟
    ام حمد : دنا ئلت لها بس هيه عوزه تنام ..
    ام ناصر : ونوره غريبه اليوم ما شفتها بالعاده هي اللي ترحب ...
    ام حمد وهي تضحك : راحت هي واخوها تشتري حاجات تؤول انها عوزاها ..
    ام متعب : ووين نجوى يام ناصر يادفع البلا ترا تعرفون انه عندنا غدا يعني ما يجن البنات ليه ..؟
    ام ناصر : خلي بنات اخوي يصحون وبعدها اصحي هالنجوى ازعجتني ما نامت الا الساعه 6 كله من هالنت ..
    ام حمد : ايوه دلوئتي البنات يام ناصر مش عوزين يدرسو كله على الزفت الجهز ده ..
    ام مشعل : والله انا ياليتهم البنات انا رجال وزوجته حامل ويلعب نت ..
    اماني : والله انك حبيبه ياعمه تشكين معنااتي ..
    ام مشعل : والله يمك مدري متى بيهديه ربه ..
    اماني : شكله بكره بولد وهو يقول انتظر لين اخلص النت ..
    ام ناصر : والله مدري وش اسوي فيها وناصر اخوها مخليها على كيفها ..
    مدري متى بيربي خواته ..
    ام متعب : عندهم 3 ابوان يام ناصر ..
    ام ناصر : ونعم فيهم والله ..
    ام حمد : هي فين رايحه ؟
    ام متعب : من تقصدين يام حمد ؟
    ام حمد : دي بالنت اللي اسمها ايه ؟
    ام مشعل : مضاوي وش فيها ؟
    ام حمد : هي فين رايحه بعبايتها ..
    ام متعب : هههه لا رايحه تكلم عمها ..
    ام حمد :: ايوه لكن شكلها خاركه ..
    ام ناصر : لا هي بتستحي تطلع ببجامه ..
    ام حمد : ااها
    هنادي : بروح اشوف بنات عمي النيمات..
    اماني : امشي خلينا نروح ..
    ندى : بتنصدمون منهن ...
    اماني وهنادي بتعجب : ليه ؟

    ندى : نسخه من بعض لدرجه تخربط بينهن ..
    ام ناصر : لا عاد لا تكذبين مو لدرجه هذي ..
    اماني : كيف ياعمه جد ما يتشاابهن ..
    ام مشعل : الا يتشاابهن بس بش واحد ما يتشابهن فيه ..
    ام ناصر : الا مافيهم من بعض الا خصلات بسيطه ..
    ام متعب : خلاص لا يشبهن ويشبهن لجيتوا راسي .. وهي كل بالها مضاوي وش تبي من ابو متعب عبدالله ..
    عهود وهي جايه ومعها عواشه ..
    عهود : يوو انتوا لسه هنا تتهرجون ؟
    عواشه : ليه من متى وهم على ذي الحاله ..
    عهود وهي تفكر : من صحيت ..
    عواشه : على خبري توك تقولين لي صاحيه وانه عندكم غدا ..
    عهود وهي تضحك : كشفتيني يالهبله ..
    عواشه : عرفك يعني منو عهود ماغيرك كذبك واجد هاليومين لازم نشوف له حل ..
    عهود : اسكتي ترا ما ازوجك حمدان ..
    عواشه : بسكت وربي بسكت فيها حميدان يالبي قلبه ..
    عهود : بنات ما يمشن الا بالعين الحمرا ..
    وهي تقرب من امها : ام متعب ممكن كلمه ..
    ام متعب : ها ياعله ..
    عهود : جزاك الله خير يا متعب الا بقول يافضه وش اخر العلوم وين راحت البنت ..
    ام متعب : وووجع انا منوو وهي تمسك اذن بنتها ..
    عهود : يعني مياااااانه اي ااااااي يمه توجع قرصتك ..
    ام ناصر : عسى زين سوت فيك .
    ام حمد : كويس انك جيتي ياعهود صحي معك مزنه وشوفي نوره هي جايه او لا ..
    عهود وهي تهامس عواشه : بدينا ببتطريشات ..
    عواشه : حرام عليك تراها طيبه ..
    عهود : مدري ما ارتاااح لها..
    ام ناصر : ما تعرفين تقصرين صوتك ياسكينه ..وهي تلتفت لعواشه : وانتي ياريا مو ناويه تتحركين وتنادين بنت عمك نوره ؟
    عواشه : ابشري ياعمه بقوم الحين ..
    ام ناصر : ومري بيتي وقولي لهيا خصلت الفطاير او لا ..
    عهود : خلاص انا اروح لهيا وعواشه تروح لمزنه ونوره وش رايك ؟.؟
    ام متعب وهي تكلمهم . : ابسرعه روحن لا تطولن وتطقنها سوالف ..
    عهود وعواشه : ابشري ..وهم يطلعون ..
    وام متعب ما شالت عيونها من الباب ..
    اما بالطرف الثاني بالغرفه المجاوره كان هدء باول الاوقات ..
    تدخل بعد سمااعها صوت الندااء لها ..
    ابو متعب : هلا يامضاوي ..
    مضاوي وهي منزله راسها وهي توقف بنص الغرفه : ابي اتكلم معك ..
    ابو متعب : وانا اسمعك ..
    وهو ينتبه انها واقفه : تعالي اقربي يابنتي وجلسي ...
    مضاوي : انا بقول كلمتين وياليت تتقبلهم وتفهمني ..
    ابو متعب وهو يقرب منها : انا اسمعك تكلمي ..
    مضاوي : انا اقدر اربي خواتي وهي ترفع عينها له .. واقدر اعتني بابوي .. واقدر اوفر كل شي لكن انا ما ابغى اجلس هنا لا انا ولا خواتي ..
    ابو متعب . وهو يجلس باقرب كنبه له .: كنت متوقع هالكلام .. لكن انتي مافكرتي كيف بتسوين كل هذا وانتي بروحك ؟

    مضاوي : مافهمت .؟
    ابو متعب : بوضحك لك .؟ كيف تحرصين البيت وابوك وخواتك وتطبخين لهم مثلا وتشتغلين بنفس الوقت ؟
    مضاوي : احرص على ابوي الصبح واخواتي بالمدرسه ويوم يرجعون انا اشتغل وحافظ عليهم ونوفا اختي تعرف تطبخ .. وان شاءالله ماهوب ناقصنا شي ..
    ابو متعب وهو يرفع راسه بقوى : وتتوقعين بخليك تسوين كل اللي براسك ؟
    مضاوي : انا ما استشيرك انا جايه اعلمك ..
    ابو متعب وهو يوقف بقوى : يعني جايه تعانديني وما اكفاك الكف ..؟
    مضاوي : السالفه مو سالفة كف او كفين .. السالفه فيها كرامتنا انا وخواتي .. ما نبقى نجلس ببييت انهااان ابوي فيه ونمسحت كرامته واسمه ..
    ما ابغى اجلس فيه انت ما تحس باللي يحس به ابوي .. انا مستحيل اضحك ببيتكم وابوي انهاااان ومطروود منكم ومطعون كان يتمنى بس شوفتكم قبل لا يموت
    لكن بهذي الحاله ما اظن انه بيصحى .. حرام عليكم ..
    ام متعب : حنا اخوانه ما اهناااه ولا جرحنا هذي وصية ابوي اللي هو جدك وما قدرنا نخالفها ..
    مضاوي : قولوا ما قدرتوا تنفذونها عشان مصلحتكم بالفلوس ..
    وهو يقرب منها بيمد يده الا هي تمد خدها له : اظرب وهين هذي اولتها وابوي عايش بتظربني اذا ابوي طول عمره ما مد يده علي بحياته الحين اللي اهانوا بيكملون اهانتهم باعياله ..
    ابو متعب وهو ينزل يده ويضمها ويبكي كان مخنوق ماعرف وش يسوي بس جملتها الاخير سكته وما عرف يرد غير انه ظمها ومسح دمعته قبل لا تفضحه كارجال .. وهو يسمع يقول
    هذا وابوي عايش بتظربني وبتهنونا مثل ما هنتوا ..

    مضاوي وهي تدفه: ابعد انا ما ابغاكم تضمونه ولا تعبرون عن حبكم .. انا ببالي اساله تعجز السنتكم الرد عليها ردكم سخيف وماله اجابه مفهومه ..
    ابو متعب : المطلوب ..!
    مضاوي : نرجع زي اول وما تتقربون لنا .ولا نعرفكم ..!
    ابو متعب : طيب وبعدين ..؟
    مضاوي : ترجع ابوي لبيته.. وترجع اختي ليلى للبيت ..
    ابو متعب : ابوك صعبه ارجعه للبيت الاني توني جاي منه والدكتور يقول حالتخ الحين الحمدالله احسن من امس وصحيح انه عاتب كيف تداونه بالبيت من غير ادويه واجهزه .؟
    مضاوي : ابوي بيرجع يعني بيرجع ..
    اوب متعب وهو بقرب منها : انتي راسك عنيييييييييد وشكلي بتبع معك اسلوب ثاني .
    مضاوي : ببتعب صدقني بتتعب ..
    ابو متعب : المفروض يسمونك متعب مو مضاوي ..
    مضاوي : اعتقد انه امك نفس طبعي ولا يخذلني الظن ؟؟
    ابو متعب : ابد ما يخذلك الا طبق الاصل ..
    مضاوي : اليوم ..؟!!!!
    ابو متعب : وش قصدك باليوم ؟
    مضاوي : ترجعنا للبيت وترجع ليلى ..
    ابو متعب : ليلى قضيتها قضيه ماراح تنحل الا بعد سنه الانه المحامي بيباشر قضيتها من بكره . وابوك بيجلس بالمستشفى وخروج ما راح يخرج لين اتاكد بانه بخير ,,
    مضاوي : طيب رجعنا للبيت ..؟
    ابو متعب وهو يشوفها بعبايتها : ملزمه ؟
    مضاوي : ايوه ..
    ابو متعب : وان كسرت كلامك وش بيصير لك ؟
    مضاوي : قلت لك بتتعب معي ..
    ابو متعب : وانا راضي بتعب ..
    مضاوي : جلسه هنا مراح اجلس انا ما اقدر انام ببيت ابوي انهااان فيه انت وشهو ما تسمع ولا ما تفهم ...؟
    ابو متعب : تقولين انه ابوك رابك ..؟لكن اشوفه رابك غلط وخلاك تردين على اللي اكبر منك ..؟
    مضاوي وهي تقرب منه : علمني اكون ورده بين الورود وعلمني اكون اسد بين الاسود ما اكون خروف بوسط نمور ..!

    ابو متعب يضحك : ماشاءالله عليك .
    مضاوي : لا تضحك كثير الانك بتندم كثير ..
    ابو متعب : كلك الغاز يامضاوي ..
    مضاوي : بتتعب بحلها
    ابو متعب : غرفتك انتي وخواتك بتكون جااهزه خلال يومين بس .. واخوك بيصير له غرفه خاصه ..
    مضاوي : دامك مصر على رايك بنجلس بس تحمل مشاكلنا وعارنا ..
    ابو متعب : بنشوف يامضاوي من يتحمل الثاني < وهو يضحك ومضاوي تشب ناااااااار ..
    مضاوي : طيب بروح لابوي ولخوي بالمستشفى وودي اشوف ليلى من دخلت السجن ما شفتها ..
    ابو متعب : ماله داعي تشوفين ابوك الاني توني جاي منه ..
    مضاوي : طيب انا بشوفهم انا مو انت يعني انا باخذ لي لموزين وبروح ..
    ابو متعب وهو يوقف : مشينا ..
    مضاوي وهي منصدمه ... وش مشينا ..
    ابو متعب : انتوا من الحين برقبتي وانا مسؤول عنكم يعني بوديك ..
    مضاوي : وانا ما طلبت توديني طريقي وادله ,..
    ابو متعب : فيك طولة لساان اللهمه يا كافي شرها ..
    مضاوي : ماجت من عبث ..
    ابو متعب : ماشاءالله الرد عنك جهاز بجيبك ..
    مضاوي : لا وانت الصاج حاطته بعلب حافظه ..
    ابو متعب وهو يعطيها ذيك النظر اللي تسكتها < مو عارف يتعامل معها بقوى يخاف يخسرها وتزيد بمواجعه وحب يكسر الجو ويلاطفها ويكسبها لصغه وهذي اول المحاولات ..
    وهو يفتح الباب ويقول : ما تبين تمشين ..
    مضاوي : باخذ خواتي .
    ابو متعب : انتي بروحك وخلي خواتك ..
    مضاوي : طيب بس ها بعد ما اخلص من زيارة ابوي واخوي بزور ليلى .. وباخذ ملابسنا من بيتنا ..
    ابو متعب : ول كل هذا شكلنا ماراح نرجع الا المغرب وغدانا اللي مسوينه بيكلونه الدجااج ..
    مضاوي : ما يهمني المهم تبغاني اجلس نفذ طلباتي ..
    ابو متعب : اهااااا طلبااتك .. شوفي بس هالمره المره الجايه مااافيه ..
    وهو يقول يالله انا بسياره انتظرك عند المدخل ..
    مضاوي :بمشي وراك ..
    ابو متعب : روحي تفطري وبعدها تعالي ..
    ام متعب :؛ زين سويت يابو متعب من صحت وانا ابيها تشرب او تاكل شي ..
    مضاوي وهي تبي تتكلم وترد الا اب ومتعب لاحظ ملامح وجها : لا تكثرين حكي يالله امشي ..
    ام ناصر : بس هي ما ذااقت شي ..
    ابو متعب : بالطريق بتعين خير ..
    ام ناصر : وين رايحين ..؟
    ابو متعب : رايح لمشاوير وراجع ..<< ما حب يقول وين رايح خاف يلم العايله معه ..
    وهو يشوف مضاوي يالله منتي رايحه ..؟
    مضاوي : الا بروح يالله وهي تطلع معه لسيارته الكشكه مرسدس سوده اخر مديل .. وهي تركب بالخلف الا تسمع
    عمها يقول : تراني موب سايق لك عشان تركبي وراي ؟
    مضاوي : ما تعودت اركب جدام ..
    ابو متعب : اركبي جدام لا تخليني اعصب جد ..
    هنا خافت ما حبت تردده ... واركبت جدام .. وطول الطريق ساكته ما تبقى تتكلم ولا كلمه ولا حتى حرف منتبهه للمناظر الطبعيه بالحي اللي يسكنونه وبالبيوت اللي اشكالها قصور فخمه ..
    الا ثواني الا وهي واقف عند بااب المستشفى اللي يقول انه مستشفى اخوها متعب .. وهي تلف عليه وتقول هذا مو مستشفى اخوي متعب ..
    ابو متعب : الا هو ..
    مضاوي : انت ماتعرفه ..
    يقاطعها : من امس وانا ماخذه من المستشفى الحكومي لمستشفى الخاص ...
    مضاوي : شالون وانا ما جيت منه الا الساعه 10 تقريبا ..
    ابو متعب : مافي عندي شي مستحيل بعد ما اخذتك طلعت ورحت وجبته وجتني معلومات انه نوفا كانت جاليه عنده وبعدها انتي .. واللي اخذه مو انا يعني لكون صادق بمعلوماتي
    هوشخص اللي انقله وانا بعد ما تطمنت انك موجوده ببيتي رحت اتطمن عليه واشوفه بالمستشفى الجديد ..
    مضاوي : وكيف عرفت كل هذا ..
    ابو متعب : قلت لك عندي جواسيس وهو يضحك ههههههههههههههههههه
    مضاوي تشمي اقباله ولا همها ضحكاته وهي شابه نار من عمها ..
    الا تسمع صوته يقول : الدور الاول الجناح الثاني غرفى 3 ..تلقينها على اليومين .. روحي على ما اسال الدكتور عنه ..
    وهي تركض للاصنصيل ..وتركبه وتضغط رقم واحد .. وتروح ويدها على قلبها متلهفه تشوف اخوها الغالي متعب ..
    ينفتح الاصنصيل الا تشوف ذاك الشخص اللي شافته امس .. اللي جاب لها عصير .. وهي ما تعطيه وجهه وهي تسال ببالها كيف جاء هنا ؟
    وتكمل مشوارها وتروح للغرفه رقم 3
    وتفتحها الا تنصدم ..
    بانه متعب جالسه وغرفته ملياانه ورد وهو جالس على الكنبه وجنااح كامل له موغرفه بسيطه..
    مضاوي وهي تركض لاخوها وتضمه بقوووووووووووووووووه ": متعب حبيبي ..
    متعب : مضاوي اشتقت لك ..
    مضاوي وهي تبووووسه وهي تبكي : وانا اشتقت لك حيييييييييييييييل
    متعب : وانا اكثر ..اشلون لولوه ..
    مضاوي : ياقلبي انت عارفه بتسال عنها قلبك ابيض ما يخليك حتى وانت مريض تسال عنا ..
    متعب : وخالي منصور وينه ..
    مضاوي : ماراح يجينا واذا شفته صدقني لذبحه لو ادخل فيها اعدااام ..
    متعب : لا يكفينا ليلى ..
    مضاوي وهي تضمه اكثر : ها بشرني عنك اشلونك الحين ياقلبي ..
    متعب : انا بخير بس يقول الدكتور لا تفكر كثير ..
    مضاوي : طيب لا تشيل ولا تفكر ومنصور هذا امسحه من فكرك مثل قلم الرصاص كيف تمسحه المحاايه ..
    متعب : ههههه طيب ..
    مضاوي : اهم شي اشوف ضحكتك ..
    متعب : ترا عمي جاني الصبح ..
    مضاوي وهي مصدومه .: كيف جااءك توه قايل لي انه بيسال الدكتور عنك ..
    متعب : جاني الساعه 6 وعلمني بالسالفه كلها وناصر ما قصر معي من الصبح وهو جاليس معي ..
    مضاوي : لحظه لحظه انا مو فاهمه وش تقصد بناصر وعمي ؟
    متعب : عمي عبدالله جاني الصبح وقالي عن القصه وكان معه الدكتور ومع ناصر اللي اخذني من المستشفى الحكومي للمستشفى هذا ..
    مضاوي : اها كمل ..
    متعب : وقالي انه لولوه اخذها منصور لبيته وانتوا ببيت عمي عبدالله وانه راح نسكن هنااك معه من اليوم ..
    مضاوي : وبعد وش قال ؟..
    الا تسمع عمها يكمل : وقال مافي طلعه الا على دفني ..
    مضاوي وهي خافت من صوته .. :................
    ابو متعب : وشفي صوتك اكله الفار ؟
    مضاوي : لا بس ما توقعت بتجي ..
    ابو متعب : يعني خبرك اني جيته الصبح وخرب المفاجاءه ..
    مضاوي : وليه رايح لدكتور ..؟
    ابو متعب : الانه قالي في تحاليل بتطلع الساعه تسع والحين الساعه عشر قلت اخذها مره وحده واسال عنه ..
    مضاوي وهي توقف اقباله وبصوت منخفض : .. وش قال الدكتور عنه ..؟
    ابو متعب : كل شي بخير بس يقول ممنوع الانفعال جدامه يعني اذا تبغين مصلحة اخوك لا ترفعين صوتك وتضايقينه ولا تعصينه ..
    مضاوي : اعصييييه ...!!
    ابو متعب وهو يجلس عند متعب ويبوس راسه : اي تعصينه الانه متعب بيجلس معي وماراح يخلي عمه وعمانه كلهم ..
    مضاوي : طيب منو ناصر هذا الي جابه..؟
    ابو متعب : هذا ولد عمتك وضحه ..
    مضاوي : اهاااا
    ابو متعب وهو يكمل : اللي جاب لك العصير والكرسوان ..
    مضاوي بصدمه : ما يمديه نشر الاخبار ..؟
    ابو متعب : عشان تعرفين انه عمانك ماهم هينين وخصووصا انا ..
    مضاوي وهي تعطي متعب اكبر اهتمام : طيب حبيبي ماقال الدكتور متى تخرج من هنا ..؟
    ابو متعب : قال بكره باذن الله ..
    مضاوي وهي تتافف بصوت واطي : خلاص فهمنا انك عمنا ..
    ابو متعب وهو يخلي نفسه (أصقه ) اللي ما يسمع ..
    ويلتفت لها وهو يقول : يالله تطمنتي على اخوك خلينا نمشي لابوك قبل لا نتاخر ..
    مضاوي : انا ما شبعت منه ..
    ابو متعب : لا جاء العصر خليتك تجينه بس يالله ..
    مضاوي وهي تبوس راس اخوها وتمشي مع عمها لسيارته ..وتركب السياره و ما تتكلم ولا ترد عليه ..
    كل املها نخلص من ابوي وتروح تشوف ليلى اختها ..
    الا سؤال ببالها ودها تساله عمها وتستفسر منه اكثر قبل لا تروح للمستشفى لابوها : ممكن سؤال ..
    عمها وهو منصدم انها تكلمت الانه بالمره الاولى ما تكلمت معه وهو حب يكسر حاجز الصمت: تفضلي .
    مضاوي : ليه بتزوج اختي لولوه بعد اسبوعين .؟
    ابو متعب : ههههههههههههههههههههههههههه
    مضاوي : اظن ما قلت نكته ؟
    ابو متعب : اسف بس توقعت بتسالين سؤال ..
    مضاوي : ليه هذا مو سؤال ؟
    ابو متعب وهو يضحك برسم الابتساامه : الا سؤال بس سؤال اجابته بتضحكك ..
    مضاوي : اشلون ؟
    ابو متعب : يعني بزوجها ..
    مضاوي : حرام عليك بنت عمرها 18 سنه وين تتزوج وهي ما كملت دراستها ..
    ابو متعب : انا بستر عليها ماراح اعدمها ..؟
    مضاوي : هي ما سوت شي غلط ::
    ابو متعب : الا سوت ..
    مضاوي : طيب ليه تعقبها بتزوجها واحد ما يخاف ربه و بيظلمها معه ..
    ابو متعب وهو يمسك مقود السياره : كل السالفه قرصه ..
    مضاوي : انت ليه تتكلم بالالغاز ..
    ابو متعب وهو يلتفت لها : نفسك ما اتفاهم الا بالغاز ..
    مضاوي : طيب قولي ..
    ابو متعب : لين تعترفين فيني عم بقولك ..
    مضاوي : بعترف بس قلي ..
    ابو متعب : مع اني مو متاكد من جوابك الا بقولك الانك طلبتيني ..
    مضاوي وشكلها مو عاجبها الكلام ..:................
    ابو متعب : ااهااا كل الحكايه لعبه ومافي زواج وكنت اضحك عليها واشوف قوة خوفها على شرفها ..
    مضاوي هنا اسكتت ..: ............
    ابو متعب .: وش فيك اشوفك انطميتي ؟
    مضاوي : يعني ما راح تعرس ؟
    ابو متعب : ليه خايفه تدخلين العنوسه مبكر ؟
    مضاوي وهي تضحك من قلب :ههههههههههههههههههه اما العنوسه كثر منها الاني ماراح اتزوج واذا فكرت بتزوج اللي قلبي يحدده ..
    ابو متعب : تخسين وتعقبين وانا اخو وضحه ..
    مضاوي : وانا بنت عبداللطيف اللي ما تكسر خشمه ولا تعوجه ..
    ابو متعب : عفيه وهذا ظني فيك ..
    مضاوي : كنت اقوس نبضك واعرف اسلوبك ..
    ابو متعب : ذكيه نفس جدتك ماشاءالله عليك ..
    مضاوي : سوالف لي عن جدتي مضاوي .؟
    ابو متعب ويجلس يسوالف عنها عن جدتها وطبعها وسوالف ابوها مع جدتها وكل شي لين وصلوا المركز ..
    مضاوي : وش هذا ؟
    ابو متعب : شفتي الساعه كم ؟.
    مضاوي : وحده الا ربع ..
    ابو متعب .: ساعه وحنا بالطريق عشان نوصل ليلى ..
    مضاوي وهي تضيح : واخيرا بشوف ليلى جد والله بشوف ليلى اختي ..
    ابو متعب : ايوه بتشوفينها ..
    مضاوي : لكن انت قلت بتاخذني لابوي ..
    ابو متعب : ابوك محتاج لراحه وهو مثل حاله اذا رحنا لابوك تاخرنا وما تقدرين تشوفين ليلى الا الاسبوع الجاي ..

    مضاوي : يالله اجل خلينا نشوفها ..
    ابو متعب : ثامر ولد عمك يشتغل هنا ..
    مضاوي : وش سالفتهم ناصر وثامر يعني كانوا حولينا وحنا ما نجري ؟
    ابو متعب : اقولك جواسيسي بكل مكان ..
    مضاوي : مشتاااقه اشوف ليلى اختي مررررررررررررررره ..
    ابو متعب : بتشوفينها باذن الله ..
    مضاوي وهي تدخل المممر المخيف .. وتشوف عمها يسلم على رجال طووويل وشعره تقريبا صفر .. وعيونه فيها نظرة اسد ..من الخوف .. الا يتكلم ..
    ثامر : زين جيتوا ربع ساعه وتسكر الزياره ..
    ابو متعب : وينها يابوك ..
    ثامر : ااااااااااه بطرش لها الحين وثواني وتكون عندكم ..
    ليلى : واخيرا ياعمي بشوفها وربي مشتاااقه لها ..
    ثامر وفي قلبه : ما اظن بتشوفني وهي بذي الحاله ويمكن الحين تبكي من اللي صار منساع ..!
    ابو متعب : وش فيك ياثامر ..؟
    ثامر : ماشر بس عندي شغل بسوي وانتوا اخذوا راحتكم ..
    وهو يروح بنفسه لزنزاانتها ويقرب منها وينااديها ..
    ثامر : ليلى لك زيااااااااااااااااااااااره ..
    ليلى وهي تمسح دمووعهها : كذااااااااااب انا مالي اهل ..
    ثامر : اختك مضاوي هنا ..
    ليلى من الفرحه قامت من غير ملفع الا ينذهل بدموعها وخدودها الحمر ..
    ثامر : سبحانك ربي .. وهو يلف وجهه ..
     
  12. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الجــــــــــزء العــــــــــــاشر ..
    ----------------------------
    ثامر : ماشر بس عندي شغل بسوي وانتوا اخذوا راحتكم ..
    وهو يروح بنفسه لزنزاانتها ويقرب منها وينااديها ..
    ثامر : ليلى لك زيااااااااااااااااااااااره ..
    ليلى وهي تمسح دمووعهها : كذااااااااااب انا مالي اهل ..
    ثامر : اختك مضاوي هنا ..
    ليلى من الفرحه قامت من غير ملفع الا ينذهل بدموعها وخدودها الحمر ..
    ثامر : سبحانك ربي .. وهو يلف وجهه ..
    ليلى من غير ما تنتبه : قلي كلمني ليه تلف وجهك قلي جد انه مضاوي اختي جايه لي ..؟
    ثامر وهو معطيها ظهره : تغطي وتعالي وراي ..
    ليلى وهي توها تستوعب بانها ماعليها ملفع وشعرها ووجها واضح له وهي اللي دايم تخبي ملامح وجهها له ..
    وهي تسرع تمسح دموعها وتلبس جلال عندها وتلحقه الى ماوصلوا البااب تشوف طوله وصلابته وصوته الخشن ..
    ثامر : ادخلي وبتشوفين عمي عبدالله سلمي عليه واختك مضاوي ..
    ليلى بتدخل الا ثامر يوقفها
    ثامر : لحظه ..
    ليلى وهي توقف وترفع راسها: نعم ..
    ثامر وهو يشوف وجها : انا بيخلص دوامي بعد نص ساعه تبين شي قبل لا اطلع من الدوام
    ليلى وهي تنزل راسها : لا ما ابغى شي ...
    ثامر : قريت الرساله وهو يقرب منها كلمت واحد من ربعي محامي شاطر وقلت له عن قضيتك بالجوال وان شاءالله خلال يومين بناقش قضيتك ..
    ليلى : مشكور ..وهي تفتح الباب ماهي فاضيه لكلامه هي مشتتاقه لاختها فوق 3 اسااابيع ما شافتها ..
    ثامر وهو بيتكلم لكن شافها افتحت البااب لدرجه هذي ماهي مستحمله تشوفني يعني لدرجه ماهي حتى راضيه تسمع ردي لها ..
    وما شاف الا ظلها اخر من شخص رحل ..وهو يلبس قبعته ويطلع اشوف شغله قبل لا ينتهي الدوااام ..

    بالطرف الثاني
    كانت ليلى مشتااقه تشوف اختها كثثثر وما صدقت انها تخلص من الغثيث ثامر ..
    ودخلت الغرفه وهي كلها مشاعر اشتيااق وعتااااب وحب كبيييييييييييييييييييييييييييير ..
    اول ما شافت مضاوي جلست تناديها : مضاااااااااااااااااااااااااوي
    وهي تظمها باقوى شي عندها وتبكي وتشهق بفرحه وهي تقول : وحشتووووووووووووووني وربي وحشتووووووووني
    مضاوي وهي مشتاقه لها: وانتي ياقلبي اكثر ياقلبي ..
    مضاوي وتسمك راس ليلى وتضمه : والله فقدك يالخايسه ..
    ليلى : انا مظلومه والله مظلومه مضاوي ..
    مضاوي : لا تعلميني فيك انا عرفك عدل مثل ما عرف اسمي مستحيل تغلطين وهذي اكيد ناس مسوينها فيك ..وتااكدي كلنا عرفين انك بريئه ..
    ليلى وهي تبكي : انا ذبحت امي
    مضاوي بصوت حزين : هذا يومها وهذا المقدر والكتوب لا لا تقولين انتي السبب هذا امر ربك .. وهي تضمها لقلبها ..
    ليلى ببكى : فقدكم ليه تاخرتوا كل يوم احتريكم واقول الحين بيجون الحين بيجون ..
    مضاوي : صارت اشياء كثيره امنعتني اني اشوفك ..
    ليلى : وشلون ابوي ولولوه ونوفا ومتعب اخوي ..
    مضاوي : نوفا وخواتك بالف خير والحمدالله ومتعب ( وهي تقول بقلبها اعلمها او لا اعلمها او اسكت الا تسمع صوت )
    ابو متعب : واخوك متعب بخير وكان بيجي معننا مع خواتك لكن تعرفين لقاء اصحاب جديد وقال مره ثانيه يجي ..

    ليلى تعطي نظره لمضاوي وهي تقول :هذا منووو ؟
    مضاوي ماتعرف وش تقول لها ..
    وليلى قال لها ثامر بس ما استوعبت كلامه الانه ما تصورت بانه العلاقه راح ترجع وانه الشمل راح يلحم ..
    مضاوي : هذا وتسكت
    ابومتعب : انا عمك عبدالله ابو متعب ..
    ليلى وهي مستغربه : عمي عبدالله من ؟
    مضاوي وهي منزله راسها : يقول انه اخو ابوي ..
    ابو متعب يعيطها نظره وهو يصر على اسنانه : عمك يامضاوي عمك
    ليلى مو عارفه وش ترد شافت انه الجو متكهرب بينهم ..

    ابو متعب : ماراح تسلمين على عمك ..
    ليلى تشوف مضاوي وكانها تقول اسلم او لا ..
    مضاوي هزت كتفها وكانها تقول كيفك
    ليلى وهي محتاره واكتفت بانها تهلي به : هلا فيك ..
    ابو متعب : وشلونك ياليلى عساك مرتاحه ..
    ليلى : في احد يرتاح بالسجن الساعه عباره عن شهر واليوم كانه سنه ..
    مضاوي : يابعد قلبي ياليلى ..
    ليلى : تكفين مضاوي ابي اطلع وربي انا مظلوومه وربي مظلومه
    مضاوي : يكفي اني مصدقتك وانه اهلك مصدقينك ..
    ابو متعب : بتطلع باذن الله بتطلع
    ليلى تكلم مضاوي : مضاوي ابي محامي ابي تعدون محكمتي وربي انا بريئه
    مضاوي : لكن انتي ماعندك دلائل ياليلى ؟
    ليلي : الا عندي وباذن الله بالقا ..
    مضاوي : كيف ؟
    ليلى : تذكرت اشياء مهمه وابي المحامي يساعدني عليها ..
    مضاوي : ليلى انتي ماكده من اللي تقولينه ..
    ليلى : اي متاكده يامضاوي هي جوزه ما غيرها اللي اقولك عنها انها تغثني ..
    ابو متعب : وش اللي يثبت انها هي ..؟
    ليلى : صديقاتها شاهدين انهم انها اعزمتني على عصير وانها اخذت الكيس ..
    ابو متعب : مو شرط يكون هذا دليل ..
    ليلى بكل عصبيه وهي تجلس باقرب كرسي : لا تسكرون الباب بوجهي انا تعبت وربي تعبت من الجلسه هنا محد عارف وشكثر اتعب هنا ..
    ابو متعب وهو يوقف : حنا ما نكسرك حنا نقول لك اللي بتقوله المحكمه مو شرط هذا دليل ياليلى يابوك ..
    مضاوي وهي تحظنها اكثر .: لا تتضايقين بتطلعين بتطلعين ..
    ابو متعب : بعرف كيف راح تطلعينها ..
    مضاوي : لو اسوي المستحيل بس تطلع اختي.. وربي ماراح يخليِكِ ولا راح يخليني لا تبكين امسحي دموعك ياقلبي ..
    ابو متعب : وليه محنا اهلك ..؟

    مضاوي : ...................................
    ليلى : مضاوي تكفين ابي اطلع من هنا بسرعه ..
    مضاوي تضرب كتفها بخفه : بتطلعين ياليلى باذن الله ..

    الا يدخل عليهم ثامر الا مضاوي تغطي وجهها وليلى تتغطا عدل ..

    ثامر : اسف دخلت من غير ما اظرب الباب ..
    ابو متعب : خير ياثامر .؟
    ثامر : ابد يا عمي لكن الزياره خلصت من ربع ساعه وانا عطيتكم وقت زياده وبصررااحه ..
    ابو متعب يقاطعه : لا تكمل يابوك بنطلع الحين عارف انا المسؤوليه وانت ياولدي ما قصرت وخليتنا نقابلها بمكتبك ..
    ثامر : العفو ما سوينا شي ياعمي
    وعيونه على ليلى

    ثامر بقلبه ..
    وش في دموعك تجذبني لك ؟
    من انتي ياليلى .. ليه كل ماحاولت انساك واقسي قلبي عليك يخذلني ..
    ليه رجعت لك مع انه دوامي خلص ..؟
    ليه اول مافتحت الباب عيوني راحت لك وما شافت الا دموعك .؟
    ليه هالانسانه كل يوم احس اني اتقرب منها من غير ما اتحرك ..
    الكل اسلوبي مختلف معهم الا هي ما قدرت حتى ارفع صوتي عليك ..؟
    مظلومه قلبي صدقك واذا تبغين الصج انه كلي مصدقك ..

    ابو متعب : يالله نستاذن الحين ياثامر وهو يقرب من ثامر وقاصد انه يضربه مع كتفه يبغااااه ينزل عينه ..
    ثامر : اااه ..
    ابو متعب ضحك وهو يهمس له : كل يوم عندك ما فضى لك الجو الا الحين ..
    ثامر وهو يغير السالفه : عندي شغل لازم اطلع اعذرني عمي ويطلع وهو يقول
    لا موانت ياثامر اللي تجيب راسك حرمه .. لا تحب كلهم يخدعونك بدموع التمااسيح
    لا تطيح ياثامر بعدها محدن بيسمي عليك .. ويطلع وهو كل همه ليلى ووجها .. ويترا راح اصبر عليها وعلى عيشتها هنا ..؟
    وهو يتنهد وهو يمشي بين ممرات السجن

    ضامي عيونك وارتوي لونظره ..... كم منك انا ضامي ونظرتك تكفي
    بعدك غدا لي صيف والشوق جمره ....تشعل بقلبي نار وان جيت تطفي
    لي خاطر مكسور لقياك جبره ..... انت السبب يالي تقلدت حرفي
    اليل يسهرني اذا شفت بدره .... واليل يعميني اذا غاب ولفي
    مثل السراب اتبعك مافيه قطره ... حتى يشكك ناظري الين تلفي
    عجل ترا لك عاشق طال صبره ... لاتستغل عشقي وتفسير ضعفي
    تعبت من قلب حبس كل عبره .... ا خاف تفضحني وانا دوم اخفي


    اما بالغرفه :
    ابو متعب : يالله مضاوي تاخرنا ..
    مضاوي : تكفى ماشبعت منها ..
    ابو متعب : ان شاءالله بتطلع ..
    مضاوي : متى .... بتطلع متى ؟؟
    ابو متعب : لا تخافين ياليلى يابنتي عمانك موجودين ماراح يخلونك ياليلى ..
    مضاوي وهي توقف : اي عمانك اللي رموا ابوك بيسعدونك ما ساعدوا ابوك بيساعدونك ..؟
    ابو متعب بعصبيه : مضاوي لا تخليني اتصرف معك تصرف ثاني ؟
    مضاوي : وش بتسوي يعني وانا صادقه بكل كلمه انتوا رميتوا ابوي ولا سالتوا عنه بتساعدون بنته كيف قولي كيف ..
    ابو متعب : بسياره اتصرف معك وهو يمسكها مع كتفها ويجرها ..

    مضاوي : اوجعتني اااااااااااااااي ..
    ليلى ..: تكفى خلها تكفى لا تاذيها ..
    ابو متعب : مافي احد ياذي اعياله يا ليلى وانتوا حسبت اعيالي ..
    الا تجي شرطيه وهي تسحب ليلى وليلى تصيح ما ابي .. وهي تنادي اختها مضااااااوي لا تخليني هنا تكفين يامضاوي انا تعبت وربي تعبت ..

    وهو يجر مضاووووي من جهه ويسحبها ويهمس باذنها : مو انا اللي تردين عليه هذا اللي علمك ابوك يا مضاوي وهو يسحيها بالقصب وهي تنادي اختها
    وحتى بالممرات هدت شوي وهي تتبع عمها وتفكر وش اخرتها يا مضاوي معك وش اخرتها .. ويدخلها السياره ..

    وثامر وهو يشوف عمه يركب سيارته وهو يركب سيارته عشان الغدا العايلي اللي عند عمه بمنااسبة بنات اخوه ..

    -----------------------

    الساعه 11

    نوفا تقوم مذعوره وهي تشوف مكان مضاوي خالي ما به احد الا تقوم مفزوعه وهي تشوف حتى ملفعها وعبايتها مو هنا الا تقوم تهز اختها لولوه بصوت مرعوبه ..
    لولوه : وش فيك يانوفا .؟
    نوفا : مضاوي مو هنا وحتى عبايتها مو هنا ..؟
    لولوه : وين بتروح يعني يمكن بالحمام ؟
    نوفا : اقولج الحمام مابه احد ؟
    لولوه :يمكن عندهم ؟
    نوفا : من عنده ؟
    لولوه : يمكن راحت تحت ..
    نوفا : مضاوي ليه تروح بعبايتها وشنطتها ؟
    لولوه :تتوقعين راحت وخلتنا ..؟
    نوفا بصراخ : مضاوي ماتخلينا ..
    لولوه : ياهيه اصحي انتي ترا حنا ببيت عمي يعني الدنيا امان .!
    نوفا : لا قومي يالله البسي خلينا نطلع تحت ونشوفها واذا مو تحت نهرب من بيتهم بالقوى ..
    لولوه : مدري ليه تذكريني وكانا حنا بفلم رعب ونهرب من من عماني خليهم يتكلفون فينا مو هم قاطينا ومعذبينا طول حياتنا وهم عايشين بالقصور متهنين ولا شالوا بال لنا خليهم وعيشي واكلي
    وامسحي يدك بجداارهم

    نوفا : انا بروح اشوفها انا قلبي يعورني ... وهي تسحب البطانيه عنها قوووووومي يا برد قلبك قومي ..
    لولوه : يالله قمت قمت بصلي طيب ..
    نوفا : بس وين القبله ؟
    لولوه : مدري ..
    نوفا : اجل قومي ننزل وبعدها نصلي ..
    لولوه : يالله اجل
    نوفا : البسي عبايتك يالله بننزل تحت ..
    لولوه : انتي هيه لا تسوين فلم عندي وتبكين وتفضحينا ..
    نوفا : اخااف صار لها شي ..
    لولوه : ترا ذولا بشر نفسنا ما يشربون الدم ؟

    نوفا : يووووووووو لوولوه تراني ماني رايقه ..
    وهي تفتح الباب بتطلع الا ام متعب اقبالهم ..

    نوفا واقفه منصدمه مو عارفه وش تقول او وش تسوي ..
    ام متعب :ههه شكلي خوفتك كنت بصحيكم تتفطرون قبل الغدا ..
    نوفا من غير مقدمات : وين مضاوي ..
    ام متعب منصدمه : راحت ..
    نوفا وهي تلتفت لولوه : شفتي شفتي انهم اطردوها ..
    ام متعب تقاطعها : ومن قال طردنااها ؟ وليه لابسين عباياتكم وين بترحون ..

    لولوه : بندور على مضاوي ..
    ام متعب : مضاوي رايحه مع عمها ..
    نوفا برعب : وين رايحه معه ؟
    ام متعب : تعوذي من ابليس عمك ماراح يضرها هي رايحه معه لمشوار ..
    لولوه : وين رايحه معه ؟
    ام متعب : ماراح اجاوب الاني انا بنفسي ما ادري وين رايحين ..
    نوفا : اصدق ما تعرفين وين ..؟
    ام متعب وهي تضحك : اي اصدق الانه ابو متعب هذا تصرفه ما يعلم وين يروح الا لين يرجع كذا عودني ..
    لولوه .: طيب طيب متى بيرجعون ؟
    نوفا وهي تعدل ملفعها : انا لازم اشوف مضاوي اتصلي عليه ابي اتطمن عليها ..
    ام متعب : طيب انزلي تحت وصدقيني بتلقينهم جايين بالطريق ..

    لولوه يابنت الحلال خلينا ننزل ونجلس تحت لين تجي مضاوي ونسالها ..

    نوفا :وش يضمن لي ؟
    ام متعب : طيب ماراح نظرك تعالي تحت
    لولوه تقرب من نوفا وتهمس لها : ليه انتي عنيده مراح يضرونه ..
    ونوفا نفس الحاله ترد عليها : وش دراك انه مضاوي حيه يمكن صار فيها شي وقطوها نفس ابوي .؟
    لولوه : انتي خيالك واسع انا بنزل اذا بتنزلين احلقيني وهي تروح لدرج وام متعب وهش تشوفها وهي تضحك ..
    نوفا : ماراح اتحرك ..
    ام متعب بضحكه : ترانا اليفين ما ناكل لحوم البشر ..
    نوفا : انا مو خايفه بس ما ابي اتحرك لين تجي مضاوي .. وهي تلف ملفعها وتلحق لولوه ..

    ام متعب : سبحان الله ياناديه ما توقعة بتجيبين بنات حلوات وغير هذا حريصات على بعض وكل وحده قلبها على الثانيه يارب لا يغير عليهم ..

    اتذكر لما كنت بااول سنه جامعه تقول اذا جبت بنت بسميها " صمود " او غموض " كنت اضحك واقول لما تتزوجين وزوجك يرضى تسمينهم ..
    الله يرحمك بس انصدمت بحقيقتك والله لو يعرف عبدالله باني اعرف ناديه وصديقتها الوحيده ما كان استقبلني ببيته بذيك السنين ..
    وكل هالمصايب جت صدفه والسبب انا .. اللي خليت صديقتي ناديه تدخل بيتي وهي ماعندها لا حب ولا سوالف جايه تتحمد لي بسلامه بعواري الاول
    وجايبه معها بوكيه ورد .. من هذاك اليوم شافت عبداللطيف وشكلها حبته لدرجه اتذكر يوم اسالتني عنه ..
    عزاه ياعز اخت عندي ما توقعت انك تصيري سلفتي وان الكوارث طاحت براسك ..
    والله اني اعرفك ياناديه عدل ويمكن اعرفك اكثر من جميع البشر عشرة 16 سنه مو قليله واللي انقال عنك كثييير عليك لكن بصحح غلطتي
    في بناتك ..!!!!

    وراحت تنزل من الدرج الا تشوف نوفا ولولوه جالسات بعباياتهم وجنب بعض بعد ترحيب الكل فيهم ..
    هنادي : يماااااااااا هذولا وش الفرق بينهم ..؟
    اماني : انتوا كوبي لدرجه ذي
    عهود : ودي اعرف امكم ولا مره اغلطت فيكم ؟
    عواشه : حتى لون البشره الي اعرفه التوام يختلفون بلون البشره ذولا ابد مافي شي اختلاف ..
    ام ناصر : يابنات اذكرن الله ..
    مزنه توها داخله من الباب وهي تدعق عيونها لا تقولون لي حوله ..؟
    ام حمد : سبحان الله الخالق ازاااي صورهم ..
    مزنه : يما ليه ما جبتينا توام عاد ماشاءالله بلدك ما يحتاج ام هالفصيله ؟
    ام حمد ..: هههههههه دي يدوها عين اللهممه صلي على النبي عليهم ويحرصهم ..
    نوفا وهي تشوف لولوه : شكلنا من كوكب ثاني ؟
    لولوه : ههههههههه عادي تعةدنا ..
    ندى : من الاكبر ..؟
    لولوه : تتوقعين من ؟
    ندى : لا قولي .؟
    مزنه : اتوقع انتي اكبر ؟
    هنادي : لا انا اقول نوفا .؟
    عواشه : كيف تميزونهم كلهم توام يعني مافي اختلاف حتى بالعمر .؟
    عهود : يالخبله في توام اكبر من توام بثواني وفي بالدقايق ..
    اماني : خلاص الحمله اللي بعدها بجيب توام ..؟
    هنادي : لا انا بجيب قبلك عشان اتمتع بحياتي 3 سنوات هههههههههه
    ام متعب : الله يرزقكك يابنتي ..
    ام ناصر : يارب يرزقك يا هنادي ..
    هنادي بخجل : مشكورين ..وهي تشوف امها وتقول : سما وين خواتي نجوى وهيا

    ام ناصر : خواتك طايحات بالنت الله يقربله من دخل وهن ما يناامن الا بوجه الصبح ..

    اماني وهي تشوف لولوه ونوفا : عاد يامسخكم قولولي منهي اكبر ؟
    نوفا وهي بدات تتاقلم وتفرح بجمعت هالبنات ..: لا نبقااك تتوقعين ؟
    مزنه : قلنا توقعاتنا بس ما رديتن ..
    نوفا : انا ..
    ام متعب : انتي عاد منهي ؟
    لولوه : يعني مافي فرق لدرجه هذي ؟
    ام مشعل : اي والله ما اشوف فيه فرق ..
    نوفا ويهي تخرج اذنها من ملفعها : شوفي الحلق وشوفي الاساور وشوفي بؤرة العين وحتى بالاصابع ..
    والكل يلاحظ فعلا الحلق وحده اخضر والثانيه ابيض
    الاساور وحده اسوار فضي والثانيه ذهبي ..
    والاصابع وحده تاكل اضافرها والثانيه تربيهم ..
    وبؤرت العين وحده صغيره ووحده واسعه يعني في فرق بس اللي يركز اكثر ..

    اماني ..: ممكن سؤال ..
    لولوه : تفضلي مع اني ما اعرف اسمك ؟ ههههههههههههههه
    اماني : خلاص بعرفك على بنات عمك وعمتك وهي تشوف هنادي ترا ذي مرت اخوي هنادي متعب ..
    يو جد نسيت اعرفك على نفسي انا اماني زوجة مشعل والي في بطني بدون غير محدود الجنسيه ..
    هذي خالتي ام زوجي وتاشر على ام مشعل ..
    ام مشعل : تو الناس ياحظي انا تعرفت علي من البارحه الباقي انتي وهنادي وبنات عمتك وضحه ..
    ام ناصر : هذا اذا شفتيهمم بالنهار لا ليلهم ولا نهارهم نهار ..
    ام متعب وهي تكلم نوفا ولولوه : اشلحوا عباياتكم ..؟
    نوفا بلطف : ما عندنا ملابس ..
    عهود : خلاص انا عندي على مقاسك ...
    لولوه : شوفي انا واختي ما نلبس الا نفس الشي ..
    هنادي : انا في قلبي هالسوال منو اكبر عرفنا الاختلاف بس منهي اكبر .؟
    مزنه : ام حلق اخضر ..
    نوفا : وش عرفك ؟
    الكل ضحك ..هههههههههههههههههههههههههههه
    هنادي : لااااااااااااا عرفنا انك الاكبر بس ما عرفت اساميكم ..
    ام ناصر : ههههههههههههه الله يغربل ابليسكم دوختم البنات من صحو ما اشربوا شي حتى ..
    ام متعب : الله يذكرك بالشهاده مخليه الخدامه تسوي لهم شاهي وفطاير بس مدري وش فيها تاخرت ..وهي تقوم للمطبخ ..
    مزنه : انتوا اسمكم نوفا ولولوه صح ..
    التوام : ايوه

    نوفا ولولوه افرحوا بتجمع البنات وقرباتهم واضح عليها قويه ..

    ندى بصرااااااااااااااااااخ : تذكرت اللي انضربت امس كانت لولوه وكانت لابسه حلق ابيض يعني نوفا الكبيره ..

    هنادي :: طمنتي قلبي الله يطمن قلبس ..
    عهود : واخيرا عرفت ..
    لولوه وهي تشوف نوفا : لازم نغير استايلنا ونخلي بعضنا نتشاااااابه ..
    ندى : خير ان شالله لنكشفكم خلاص اافركم راح تفضحكم ..
    عواشه : ماشالله اوخيتي ذكيه طالعه علي ..
    ندى : اقووول طسي بس براااااا انا قبل لا تنولدين وانا عارفه هالمعلومه اني اذكى منك ..



    لولوه ههههههههههههه صتيني .. انا اضافري ما احب اكلها الا الخوافه نوفا دايم داكهم ..
    نوفا : الاني انا من يغسل بالبيت ويكنس يعني ما يبي راعية اظافر .وهذا اول سبب اللي كشر اضاافري ..
    ام حمد : دا انا اول ما تقوزت عمك والله ائوم بشغل البيت والله كان يتمنى زي الحريم اطافري طويله بس دانا ما بحبش كده ..


    ام مشعل : لا والله يا هاله قبل كنت احب اربي اظافري لكن ابو مشعل ينقرف من الاضافر الطوال ..
    ام متعب : يااااااو ما احب اظفري طويل ..
    ام ناصر : تتذكرون الوسمه الحمرا ام لمعه يااهي اياام طحنا فيها وتذكرون مرت هذال اللي الله يذكرها كانت تحط الوسمه السوده وتقص علينا وتقول هذي حنا سوده ؟ ..

    ام متعب : كيف ما اتذكرها حتى بحناها اسود ونقول هذي غاليه عند زوجها اثريها تحط فكز والدواه مال العطار ..


    اماني : يااااااااو افتحن سالفة قبل وش يسكرها ..
    هنادي : تعالوا انا عزمتكم بشقتي ..
    عهود : شوفي من الحين اقولك ثلاجتك بفتحها ..
    مزنه : ااذا عندك توكس عطينا ..
    عواشه : انا ابفى بونتي ..
    لولوه ونوفا اسكتن :...............

    اماني : ياحليلك يعني تعزمين بنات عمك والله ما تعزمهم حرمه قبلي ..
    نوفا : لا ما نبغى شي ..
    لولوه : عادي انا استقبل العزااايم ..
    نوفا وهي تدفها : هيه استحي خلي فيك ذرة حيااة ..
    لولوه : والله انكم فله توقعة بيكون موتي هنا لكتن وربي فله ما ودي اروح بيتنا ..
    نوفا بعصبيه وهي تشوف لولوه: انتي بسهوله تقتنعين لا تهمك المظاااهر بكره بتنصدمين ..
    لولوه وهي منصدمه من صوتها العالي : اووص

    ام متعب وحمد ومشعل وناصر < كلهم ام ترا ..
    كلهن انتبهو لها وهي تصارخ .. وما شافوا الا غبار عبايتها تركض بالدرج ..
    لولوه وهي منزله راسها : اسفه لكن نوفا دايما حساااسه كثير وتشبه كثير مضاوي .. بس قلبها ابيض
    ام متعب وهي تمسك كتفها : عادي بيمر الوقت وبتتعود ..
    ام ناصر : لا تلومينها هي شافت ويل ابوها ولا تبغى تصير نفسه او تصير حياتهم نفسه ..

    لولوه : صحيح البارحه كنت متضاااايقه حيل بوجودي هنا لكن وربي اليوم تحولت نظرتي والله حيل ارتحت مدري ليه كنت اتمنى اشوف اهل ابوي وتحقق حلمي ..
    ما اكذب عليكم كنت خايفه من العقااب والحين خاايفه من كلام عمي وقصة زواجي ..وانا جد ما ابي اتزوج انا بعدي صغيره ..
    ام مشعل : اذا اللي اكبر منك ما تزوجوا انتي تتزوجين لا اكيد انه يضحك معك ..


    ام متعب ما تبغى تثني كلمة زوجها : لا بتتزوجين جد وهو فتح معي الموضوع البارحه ..
    عهود : واحد من اخواني مثلا...!!!!

    ام متعب : يوم يجي بينفذ العقاااب وبيقولك من هو ..
    لولوه وهي تدعي بانه اللي عطااها كف يكون بعيد كل البعد عنها ..
    وهي تتكلم : من اللي عطاني كف البارحه ..
    اماني : هذا اكيد فهد او حمدان ..
    هنادي : اكيد الانه متعب حبيبي ما يمد يده ابد ..
    ام ناصر : الله يخليك له ويخليه لك ...

    مزنه : هههههههههه على بالي راح تذكرين اسم فروووسي ..
    ام متعب : ههههههههههه ويمكن ياخذها عليج جاره ..
    مزنه : لا ان شاءالله ..

    الا الخداامه تجيب الفطووووور ..
    ام ناصر : بروح ارضي نوفا ياعلها تجي ..

    ندى : لا اقعدي ياعمه انا بروح ااراضيها
    لولوه : لا انا بقوم صدقوني ماراح احد يعرف يراضيها هي حسااااسه مره ,,
    ام متعب : على راحتك خليها تاكل شي على الاقل ..وبالمره تبدلون ملابسكم يا يمه عندكم خزانة عهود واللي يعجبكم البسوا ..
    عهود : حلالكم يابنات عمي .

    لولوه وهي تضحك وهي ودها تعرف منو الي راح تتزوجه وهي تهدد راح تهدم حياته..؟
    وهي تقوم وتصعد الدرح وتروح لغرفه اللي فيها اختها وتفتح البااب الا تلقا نوفا ضاامه الوساده وجالسه على زاويه السرير وتبكي ..
    لولوه وهي تغفل الباب وتقرب منها بخطوات متقاربه وخفيفه وتجلس جنبها وتتكلم بصوت مايل للهدوء ..
    لولوه : هذا واقع يا نوفا لازم تتاقلمين عليه رضيتي ولا انرضيتي ..
    نوفا : ماراح اعيش هنا ..
    لولوه : لا انا ولا انتي ولا حتى مضاوي راح تقدر تمنع اذا عمي الكبير حاط بباله فكره على قولتهم لازم يسويها وفي امه خير يطلع من هالخطه

    نوفا : لكن ما ابغى اعيش معهم قصب ..!!
    لولوه : والله مدري لكن لازم نتحمل عارفه انك كل ماضحكتي تذكرين ابوي وسوالفه عن اخوانه وشوقه
    وحزنه عليهم وطردهم له كانك تضحكين وابوك ينهان بسبب ضحتك صح هذا اللي تحسين فيه

    نوفا : الا هو الاحسااس نفسه احس اني اخونه واني اضحك وانا اللي عمري ما حبيتهم ما انكر انهم مو حبوبات لكن اضحك وكل ما ضحكت تذكرت وجعة ابوي عليهم والمه عليهم ..

    لولوه : قلت لك الحال من بعضه لكن يا نوفا لازم نغير الصفحه ونبدا من جديد ..
    نوفا : وربي ما اقدر وربي حاولت يا لولوه اضحك بس كل ما ضحكت احس اني اجرح ابوي اكثر .. وثانيه وين مضاوي وينها من جلسنا صرنا سااعه وهي تقول بالطريق والحين لها ساعه
    ما جاءت شفتي اكيد مسوين فيها شي ..

    لولوه : استهدي بالرحمااااااااااان يابنت واذكري ربك تقولك الحرمه رايحه هي وعمها لمشوااااار يالله خلينا ننزل انا جوعااااااااانه وفطووورهم لذيذ شكله ..

    نوفا : لا ابي الا واشوف مضاوي ..
    لولوه : نوفا انا ما اجبرك تنسين ماضي ابوي وغدره بس ليه ما نفتح صفحه جديده انتي لا تنسين انه ابوي ماضيه وامي وماضيها يعني ما الومهم لو ابعدوهم ..
    نوفا :: ولو الظفر عمره ما طلع من اللحم ..

    لولوه : الا طااار وقرضوا وقصووا ..
    نوفا : والحل وش تبغين مني ؟
    لولوه : انك تنزلين عشان خاطري واجبريهم بكلمتين لين ترجع مضاوي واكلي عشاني الاني ميته جوووع وبعدين فكري فيهم المهم لازم ناكل دامنا شفنا الخير ..
    نوفا وهي تضحك :خخخخخخخخهههههه هذا اللي خامك بطنك يادبه

    وهي تضحك مع اختها وينزلون ويتفطرون

    بالجهه الثانيه من المطبخ كان فهد يامر الخدامه انها تسوي فحم وينتطرها لين يخلص الا تجيه عهود وتفتح الثلاجه وتاخذ منه قلاص جبن ..
    فهد : صح النووم توك تقومين ..؟
    كان لابس شمااغ ابيض على كوبره وثوب ابيض وشاربه سكسوكه (سعبوله) وعيونه كانها مكحله
    وجسمه ضعيف يعني مو مليان يعني وسيييييييم مره وابيض

    عهود : لا ما قمت بس ذولا امك نست تسوي فطور لبنات عمك .
    فهد : اهاااا كذا وغريبه امي ما طلبت من الفطااير ..
    عهود : اسكت ما خلت شي ما طلبته وجاابته بس قالوا يبون جبن ..
    فهد : هع وانتي الخدامه ؟
    عهود : بنات عمي وضيفات عندنا لازم اضيفهم ..
    فهد : ياجعله دووم تقومين للضيووف ..
    عهود : للضيوف اللي اشتهيهم بس ..
    فهد : ول يعني بس الضيوف اللي تحبينهم ؟
    عهود : لالالالا تصدق يافهد ما توقعت انه بنات عمي توام بشكل ذا ..
    فهد : توام توام ..؟
    عهود : ما تفرق بينهم وربي ما قدرنا نفرق بينهم ..
    فهد : من قصدك فيهم
    عهود : وانت تعرف اساميهم ..
    فهد : في احد ما يعرف اسماء بنات عمه ..
    عهود : من خبرك ..
    فهد: ماله داعي هالسؤال السخيف ..من هم ؟
    عهود : نوفا ولولوه ..
    فهد عرف انه اللي ظربها واللي جابها خالها هي لولوه ..
    وقال : ومن الكبيره فيهم ؟
    عهود : نوفا ..والمسكينه حساااااسه كثير ومو متقبله تعيش والله من الصبح ودها تطلع من البيت ..
    فهد : هذا انتوا يالحريم شاطرين بس بالسوالف تراني تاخرت
    عهود : اسكت ما دريت ؟
    فهد : وشهو بعد ؟
    عهود : اخر الاخبااار عن بنات عمي ..
    فهد : وش اخر بلاويهم ؟
    عهود : بلاوي لا ياخي هذي مصيبه لشباااب العايله ,.,,وهي تضحك ههههههههههههههههههههههه
    فهد : خلصي علي الفحم بيبرد

    عهود : ابوي بيزوج لولوه اللي ضربتها لواحد ماخبرنه عنه يقول بعد اسبوعين ملكتك وزواجك ..
    فهد : شي طيب بس منو هذا اللي امه ما دعت له بليلة القدر ؟

    عهود : يعني انت ما تعرف احد بيتزوج او ابوي مكلمه ..؟
    فهد : اقول البارحه جاييين ما يمديهم بنخطبون ..!
    عهود : قال لها جدامنا بانه ملكتك وخطبتك بعد اسبوعين وكان معصب حده ..


    فهد بقلبه : والله منت هين يا يبه لاعبة باعصابها وعرفت كيف تنسجها بذكائك لكن عرفت خطتك وماراح اخربها لك .. وهو يضحك وياخذ الفحم بيطلع الا عهود .
    عهود : الحمدالله والشكر اقولك سالفه وانت تسكت وتضحك مجنون انت ..؟
    فهد بضحك : هههههههههه على غبائك اضحك يالله تاخرت بالفحم ..يوطلع
    وهو في باله الف خطه وخطه يجننها فيها هالبنت اللي ما تتسمى بس من غير ما يقرب منهااااااااا ..ّ


    -----------------------------

    اما بالسياره كانت مضاوي عايشه الجو بروحها وكانها تلملم جروحها وتصبرها على القادم

    تبكي على حال اختها المرير ... وتكتم بقلبها شهقاتها ومنظرها اللي كسر خاطر ابو متعب .. وهي ساكته
    كان ودها تسوي ايه شي بس انها تخرج اختها من السجن باي حاله مظلومه ..

    كسرت خاطرها وودها لو تجلس معها بالسجن تطمن عليها اكثر وتفتفض لها .. اختها ليلى اقرب الناس لها بعد مرتبة هيفاء الي هبطت الى قاع الارض ..

    انصدمت من الكثير .. تمنيت لو كان ابيها على حال طيب ويستطيع عادة افراد العائله كما كانوا من قبل .. لا تستطيع البوح لا تستطيع الكتمان اكثر لا تستطيع تحمل المشاكل والمسؤوليه
    كل يوم تكتشف بانه الحياة اكثر مشاكل مما توقعت ..

    وتتمنى لو كانت امها الغاليه موجوده تساعدها على البعض منها .. وحقا تحتار ماذا تفعل هل ساقبل العيش معهم..!!

    وهم من جرحوا ابوي واذلوه .. وحرموا حتى من الميراث .. وكل عذرهم انه ليس مذكور بالوصيه ..

    وتصرخ بداخلهاااااااا :: ااااااه وين اروح انا واخواتي خلاص اجس الابواب كلها تغفلة بوجهك يا مضاوي كلها بوجهك
    وين بتروحين وكيف بتعيشين ابوك واخوك متعب التعبان اللي ما تحمل الدنيا من صغره وكيف بيتحمل البلاوي الكبيره يوم يكبر ..؟
    ولولوه اللي كل يوم شخصيتها تكتشفها بانها تبغى تطلع من الدائره اللي رسمتها ..
    انتي يا مضاوي ما تصلحين مسسؤوووله الكل يستهين فيك ..
    ونوفا الحسااسه اللي تشبه اختها بكل شي الا الشخصيه من داخل ..؟
    عجزت الم العايله عجزت كل واحد بيبرز نفسه عن الثاني .. وغير مشكله ليلى ومرض متعب وطيحة ابوي وموت امي احس المصايب هدت حيلي وطولي كله ..
    ودي ارتااح لكن مو ببيت اللي ظلموا ابوي واطردوه احس اني اهين ابوي

    ااحساااسي بيغضب ابوي لما يستوعب بانه عايشين عن اهله اكيد بيعصب وماراح يرضى باننا نعيش عن الناس اللي ذلوا والمصيبه انهم اهله ..
    ياربي سهل علي ولا تصعب علي ..

    ابو متعب يسوق وعيونه على مضاوي وسكوتها الغامض يحيره وده لو يتقرب منها بس هي رافضه التقرب وحاطه بباله اهاااانة ابوها فوق كل اعتبار ..
    وما يلومها على ردة فعلها وعلى كلامها الجارحه الانها على حق من يومنا ما سالنا عن اخونا الا من بعيد لبعيد ..

    هذي وصية ما نقدر نخلفها وبناته او بشكل عام اعياله مو من الوصيه اللي طلبها ما عرفنه حتى باحل اخوي ولو عارفين بشلله كنا لاخلفنا الوصيه وجينااه لكن وش اللي بيقنعها الحين
    هي وخواتها بانهم يجلسون عندنا بالبيت واجدد حياتهم من جديد ..
    الا يتكلم اخيرا ..
    ابو متعب : ها يامضاوي ما ودك تروحين لبيتكم .؟
    مضاوي بلهفه : جد والله بتاخذنا لبيتنا ؟
    ابو متعب : لا بوديك تاخذين اغراضكم بس .؟.
    مضاوي تتكلم بهدوء : بس انا وخواتي ما نبي نعيش معكم ؟
    ابو متعب : مضاوي يابنتي احسبيني نفس ابوك لو ساعه واسمعيني .. صحيح حنا غلطانه ونعترف بغلطي انا بالاساس كوني كبير اخواني .. كنت مهتم باخواني الا عبد الطيف اللي الوصيه
    رفضت اني اساله حتى عنه ..

    يابوك الدنيا تشغل ومع الايام انشغلنا بشركاتنا واهلنا وابوك غير بيتكم مراتين او اكثر ..وكل مره نسمع معلومه ومرات ما نسمع عنكم شي .. ويمكن اخر مع سمعنا بانه ابوك سوا حادث
    بس نوعه واصابته ما سالنا لك حق تزعلين وتاخذين بخاطرك ..
    وصحيح حنا غلطنا يابوك لكن الحين بنعطيكم ورثكم وبيتكم وكل شي ما نبي الا نعيد الشمل مره ثانيه حنا غلطنا وابوك هم غلط .. يا مضاوي اسمعيني واحكمي بنفسك يابنتي ..
    ابوك فشل امك ووعدها بزواج وخله سيرتها على كل لساان لين شفتي انه الكل يبي يذبحها على هالفضيحه ..
    وابوك هم كان من صغره راعي مشاكل حتى المدرسه اطردوا من كثر ما يطعن ربعه بسكين ..

    وغير هذا سارق ذهب العجوز اللي بشارعنا ..ومدخل ابوي كل مره بالسجن ولا تلومين جدك يا مضاوي تعب كل اعياله ماخذين الشهايد ومفتخر فيهم الا هو .. حتى وهو شايب كان يسرق سيارت
    جدك وياجرهم لربعه الخمه ..
    ويكسب من وراهم .. وكل ما ساله جدك وين السياره قال عند رفيقي العصر بيجيبها .. كان غير عن اخواني كلاهم طبعه كان مختلف ..ومجنن خلق الله ومجنن اهله ..وامه اللي كل ليله
    تقول اولدي بيضيع مني ..
    لين طلع من طوره ابوي وطرده من البيت والورث من سالفة العجوز اللي سرقها وغير هذا ضربها .. وغير مصيبة امك والناس اللي تشتكي منه ..

    لكن يمكن تشوفين ابوك غير عن اللي قلته الانه سنيييين مره ودخوله السجن يمكن علمه وطردة ابوي يمكن فهمته الحياة بانها راح تدوم لك مثل اهلك ,ماراح يدومون لك ..
    يمكن ابوك علمكم شي ما تعلمه والدليل جمعكم وكل واحد يسال عن الثاني وكانه ما يبيكم تفرقون عن بعض وهذا اكبر دليل انه ندامااااان ولا يبي فرقةو اخوانه .؟.


    مضاوي : اللي تتكلم عنه شخص ثاني ماهو ابوي ,,!
    ابو متعب : قلت لك الدنيا تتغير يامضاوي وابوك تعلم اللي ما تعلمه من صغره حب الاخوان والتمسك فيهم وحب الابو بالاساس والام ..
    مضاوي : لكن اللي انت تقوله امي حبها لبوي باقي لدرجه تضحك معه وتسوالف وياااه وكانت تقول ابوك اخذي يتيمه وما كان شي يختلف في ملامحم وهم يقولونه لي ..وليه طيب ابوي قالنا
    بانه اهله طاردينه ..؟وامي ما قالت بانها اهلها ناوي يذبحونها بالفضيحه وهربت مع ابوي ...؟

    ابو متعب : الانكم بنات ..

    مضاوي : اشلون يعني ما فهمت ؟

    ابو ومتعب : ماراح تفهمين الا يوم تجربين يامضاوي ابوك وامك متفقين يمكن انهم ما يخبرونكم بالسالفة امك الانها تضركم كا بنات وبكره وراكم زواج ومن يبي وحده امها اغلطت مع واحد .؟

    مضاوي تنزل راسها وبهدوء : لكن عقلي ماهو مستوعب الكلام اللي تقوله امي لابسه وشكلها ما كانت بنت خراب ..
    ابو متعب : امك اللي عرفته من ناس انها بالجامعه وبنت ما عليها ادب واخلاق لكن تعرفين شله تجر شله وتخرب العلبه .. واللي عرفته بانه هم ابوك كذب عليها بانها بيخطبها وبعدها بيتزوجها

    وامك صدقت وبالاخير كذب عليها ويوم عرف انها حامل توهق .. وعرف ابوي بالمصيبه زووجنااه امك لايام جدام الناس بس .. وبعدها عرفنا ان امك انحاشت من بيت اهلك لمكان محدن عارفه .
    هي وين .؟


    مضاوي : لا تكمل الباقي عرفته لكن مو داخله مخي كيف ؟ انت ما عشت معنا وشفتهم .؟كانهم مو الشخصين اللي تتكلم عنهم .؟

    ابو متعب : العشره والجو اللي هم عيشين لهم من خلا حياتهم كذا ..

    وهو يشوف بيته اخوه الاجار .. ويسال ؟

    ابو متعب : من متى وانتوا عايشين هنا ؟

    مضاوي : تقريبا 7 سنوات ؟

    ابو متعب : ماتعرفين كم مره غيرتوا بيتكم .؟

    مضاوي : بصراحه يمكن ثلاث مرات يمكن ؟

    ابو متعب ..يالله انزلي اخذي اغراضك واغراض خواتك وعطيني رقم صاحب الاجار بعطيه حقه ..

    مضاوي : ليه؟
    ابو متعب : الانكم مراح ترجوعون له ..
    مضاوي : بس
    يقاطعها : مضاوي ابيك تفتحين معنا صفحه جديده اذا جد تحبين اهلك وتبين مصلحتهم وما تبغين ضياعهم اسندي ظهرك بالجدار ولا تخافين ..
    ولا تشيلين شي ماهو بقدرك ولا مستواك .. عمر الشجره ما عاشت من غير ماي وشمس ..!
    ,,
    مضاوي افهمت بانه الجدار اهلها وانها تشيل المسؤوليات الانها جد اهلكتها ..وانها الشجره الي ما تقدر تعيش من غيرهم ..

    تنزل مضاوي من السياره وهي فاهمه قصد عمها عدل تقول بصبر شوي وبعدها بقول قراري لا تستعجلين يا مضاوي وبعدها تندمين ..

    تنزل البيتهم مع عهمها وتشوف كبسة ابو وليد في مكانها والي كانت في نفس نوفا تاكلها وهي تضحك لما تذكرت القطو اللي دخل البيت ..

    ابو متعب : عجلي يابنتي الساعه وحده .. لمي اغراضك ..
    مضاوي وهي منهمه بتجيمع اغراضها واغراض خواتها واخوها متعب والاشياء اللي حطتهم على صوب تبغاهم من ريحة امها وابوها ..

    جلست تقريبا ساعه كامله تلم اللي تبيه والي ما تبيه ..
    ابو متعب طول الوقت يشوف كرسي اخوه بيتهم غرفهم اللي الجدار يحكي بنفسه عن الزمن ويشوف صورهم البنات يوم كانوا اصغتار وابوهم ..
    من غير همهم ..

    ابو متعب يقرب منها : ها يا بنتي ما خلصتي ..
    مضاوي : شوي واخلص بس باقي ملابسي ..
    ابو متعب وهو يجلس بكنبة ليلى : هذا مكان من .؟
    مضاوي وهي تشوف صورتها على الجدار : هذا سريرها ..
    ابو متعب وعيونه على الصوره ويشوف مضاوي وفهمها ..

    مضاوي : خلصت بس اخذ البطانيات ..؟
    ابو متعب : بس ملابسكم الضروريه بسسسس ..
    مضاوي : ووو
    قاطعها : بيكون لكم كل شي حتى ملابسكم بس قلت هاليومين تمشون عمركم فيها لين اخلص المشاغل اللي عندي ..
    مضاوي : طيب .. وهي تطلع مع عمها من البيت وهي حاظنه الذكريات الحلوه فيه .. وتعطي عمها رقم صاحب الاجار ويواعده بكره على تسليم البيت وبعدها اتصل على اصحاب اللي يشترون
    الاغراض المستعمله ..

    ويركبون السياره وتشوف عمها يحط كاسيت محمد عبدو ..
    ويحط غنية اسمحيلي يالغرام .. ويرددها ويدندنها .. وتضحك بصمت وهي تدعي بانه الايام الجايه تكون احسن بكثيروانه اخوها بكره راح يطلع بسلامه

    وصلوا البيت بعد رن ام متعب الشديد على جوال ابو متعب وهو ما رد بس اكتفى بمسج لها ومن بعدها مارن جواله ..

    مضاوي وي توقف الا تشوف اقبالها شخص لابس من اصحاب المطار وشكله كابتن مثل اللي تشوفهم بالمسلسلات الانه ولا عمرها اركبت الطياره .

    مضاوي : عمي منو هذا ؟
    ابو متعب مستانس انه على الاقل تعبره بعمي : هذا ولد عمك عبدالوهاب ..حمد ..
    مضاوي : هو يشتغل بالمطار ؟
    ابو متعب : اي يشتغل بالجمارك بالتفتيش هناك ..الله يقطعه من هالدخاااااااااان اللي يشربه وكويس انه اطردوه من الدوانيه ما احب الولد يدخن لكن هو ومشعل نفس الطينه ..وغريبه
    صاحبه ماهو معه ؟
    مضاوي : اها ..من صاحبه ؟
    ابو متعب : مشعل ..
    وهي تنزل وتوصل للباب الا يطيح مفتاح البيت منها من غير قصد الا حمد وهو يسلم على عمه ..
    حمد : ترا طاح مفتاح البنت اللي معك ..
    ابوة متعب وهو يناديها : مضاوي ترا طاح منك المفتاح .. وهي تلف لوراء وتاخذ المفتاااح ..
    وترجع للباب وهي تفتحه ..
    ابو متعب : وانت ما غيرت ملابسك ..
    حمد : والله ياعمي توني جاي قلت امزلي هالسجاره قبل لا ادخل والتغدا الاني اذا دخلت البيت وغيرت يمكن ما تشوفني الا بكره ..
    ابو متعب : وخويك وينه .؟
    حمد : يادفع البلا هو داخل ما تحمل الحر اللي برا ..
    ابو متعب : وانت متى بتقطعها ياولدي تراها بتذبحك ..
    حمد .: والله ودي بس هي ما تقدر تستغنى عني ..؟
    ابو متعب : سمعت انك بتخطب بنت ال*****
    حمد : تكفى ياعمي انا العرس ما ودي عليه ولا تقصبني خلني انا بشبااابي ..
    ابو متعب : سمعت انه امك كلمة الحريم ..
    حمد : لا امي سالفتها سالفه .. اقول عمي ما حرقتك الشمس ولا ريحة الدخان ضايقتك ..
    ابو متعب : ههههههههه ادخل ادخل وهو يسحب السجاره ويدوسها ادخل لا بارك الله فيك لا عرس ولا نفعه ..
    حمد : ههههههههههههههههههههههههههههههه
     
  13. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الجـــــــــزء الحــــــادي عشــــــــــ{
    -----------------------------------

    مرات ثلاث ايام ومرات عصيبه بالنسبه لمضاوي ..

    و احداث كثيره اولها بانه ابو متعب فتح بيت لاعيال اخو عبد اللطيف جنبه وكان بيت ابوهم قبل ..وان يكون هذا البيت لهم خاص للبنات عشان يخذون راحتهم مع اخوهم ..
    ومتعب طلع من المستشفى بخير وعافيه لكن قاله الدكتور يبعد كل البعد من الصدمات النفسيه ..
    والبيت كان روعه .. وعزمت مضاوي طوال الثلاث ايام انها تجيب ابوها عندها بالبيت ويكون تحت عيونها .. وطبعا قال الدكتور انه حالة ابوها ما تسمع تكون بالبيت ورضت مضاوي

    وصار اخيرا صار عندهم بيت لحالهم.. ومضاوي تفكر وش راح تسوي وهي كل تفكيرها بس باقي قضية وحده وهي قضية اختها ليلى ..

    ووعدها عمها بانه راح تطلع من السجن بواسطة محامي شاطر ومن اشخاص كبار يعرفونهم .. وتاملت خير ..

    وكان البيت عباره عن طابقين الاول فيه اربع غرف وحده للتلفزيون والثانيه للخدم والثالثه جالسه داخليه ومجلس للرجال كبير وصاله كبيره ..
    والطابق العلومي عباره عن 6 غرف .. مضاوي وليلى بغرفه ونوفا ولولوه بغره .. وغرفه لاخوهم .. وغرفه مخلينها لابوهم وغرفه للكوي وغرفه مسكره ..
    كذا البيت زايد عليهم وكبير ما توقعوا كل هذا الكبر ..

    وكانت مضاوي جالسه بغرفتها ترتبها وترتب اغراض ليلى الانه الغرفه توها تنشف من الصبغ وريحته ..
    وكانت لابسه شورت على الركبه
    زيتي عليه بدي حفر جيشي .. وحاطه شعرها ذيل احصان مع ربطة شعر .. ولابسه ساعتها البنيه ..
    وكرمكم الله شوز" شحاطه " سكريه على خط ذهبي ..

    تدخل عليها نوفا اللي كانت لابسه تنوره قصيره مكسره لونها سلفر (رمادي) عليها على فلاينه علاق (وردي فاتح ووردها رمادي )

    وعليها (فلات ) فوشي ..وشعرها لابطه كبه ..وعليها تاج رمادي ..

    نوفا : مضاوي لسه ما خلصتي ..
    مضاوي : خلصت اغراضي وقاعده اسوي اغراض ليلى ..
    نوفا وهي تمد يدها على قطعة قميص كان المفضل لليلى ..وكان القميص لونه كحلي .
    مضاوي : وش فيك تمسكينه ..؟
    نوفا بصوت خفيف: اشتقت لها كثييير
    مضاوي وهي تمسك يد اختها : بترجع عمي وعدني انها بترجع دام القضيه كذا ويقول المحامي شاطر وباذن الله راح تطلع ..
    نوفا : خافيه عليها بالسجن ..
    مضاوي : ثامر ولد عمي عندها وهي بخير ..
    نوفا : ماقالك عمي متى بنروح لها ؟
    مضاوي : بصراحه قالي بكره على خير ..
    نوفا : ااها ..
    مضاوي : وين متعب ..
    نوفا : جالس بغرفته يفتح اغراضه ..
    مضاوي : خلاص الهسنه راحت عليكم والسنه الجايه لازم كلنا نبدي من جديد ..
    نوفا : وش قصدك من جديد ..؟
    مضاوي : انا بشتغل وانتي واختك واخوك المصون بتكملون دراستكم ..
    نوفا : مافي سنه راحه ..
    مضاوي : يكفي ضاعت عليكم سنه ..
    نوفا : بس كيف ولولوه وعرسها ..
    مضاوي : اي عرس انتي مصدقه هذي لعبه لعبها عمي عليها ....

    نوفا : عدل اشوف محدن متشيش ..
    مضاوي بتعجب : متشيش على وش ؟.
    نوفا : على طاري العرس وكانهم صج مايبونا للعرس ..
    مضاوي : وهذا اللي هامك العرس ليه ما تهمك الدراسه ...؟
    نوفا : ماعلينا خلي الدراسه تعرفين احب الشغل اكثر من الدراسه لكن ما خبرتيني بتكملين الدروس الخصوصيه ..؟
    مضاوي : اكيد ..
    نوفا : كيف وانتي بوسط عماني؟ اكيد ماراح يخلونك تطلعين شبر الا تحقيق ..
    مضاوي : لا تشيلين هم فكرتي بكملها يعني بكملها ..
    نوفا : وهي تاخذ صوره بوسط الشنطه كانت موجوده .. تتذكرينها يا مضاوي .؟
    مضاوي وهي تاخذ الصوره ببطئ : كيف ما اتذكرها هذا ابوي يوم كان مافيه الا العافيه وهذا حنا صغااار يالبي يامتعب وشحلاته ابو خدود ..
    نوفا : كم عمره هنا ؟
    مضاوي : تقريبا سنه بس يجنن خدوده ..
    نوفا : سمين مررره عن الحين ..؟
    مضاوي : يوم لك ويوم عليك يعني مو دايما يظل الانسان سمين ..؟
    نوفا : هههههههههههههه انتي توحفه اذونك ناقزه ومعصقله كثيير كانك عنزه محرومه من الاكل ..
    مضاوي وهي تضحك : يالله انقلعي انا الخبله معطيتك وجهه ..
    نوفا : لا تكفين شوفي صورة ليلى : تنورتها باين سروالها يوم ازرق لونه رهيب ..
    مضاوي : هههههههههههههه عطيني اشوفه وهي تاخذ الصوره وتضحك ..
    نوفا : لا كلش كوم ولولوه توامي توم ثاني صحيح نشبه بعض لكن شوفي كشتها اعلى من كشتي ..
    مضاوي : شمس الصباااح ههههههههههه ..
    نوفا : يازين ابوي وه بس مزيون ما الوم امي يوم حبته ..وامي هنا كانها الفلسطنية بحجابها ..

    مضاوي وهي تنزل راسها تحس بانها فقدة الكون كله فقدة الهواء اللي تشمه واللي تحس نبع الحياة منه افقده ..
    نوفا بهدوء وهي تلاحظ مضاوي تغيرت ملامحها : مضاوي ..!

    مضاوي : وهي تاخذ الصوره تشوف صورة امها وضحكتها وجلست تدمع عينها بصمت وكانها تبغى تدخل داخل الصور وتقبلها وتضمها ..
    تحس بضيااع فضيح ومسؤليه اكبر واكبر ..
    ودها لوو تشيل من الحمل شوي وتبتسم الحياة لها ولاخواتها.. صحيح انها مبسوطه بالبيت لكن بالداخل ماهي مبسوطه من عمانها مجرد اسم اخذته لاجل مصالح اخوانها وابوها
    تبغى ترد الدين لاعمانها وكانها راسمه على بلوه او مصيبه المهم انها اخيرا اخذت اللي تبيه هو البيت اللي راح يضمها هي واهلها ..

    بس تكمل قضية ليلى وتطلع راح ترسم الهدف بوضوح ..
    نوفا : وش فيك ..؟
    مضاوي : مافيني بس اشتقت ..
    نوفا : اكيد بس اشتياااق ..
    مضاوي وهي تشوف اختها وعيونها غرقانه : ودي تنحل كل مشاكلنا ونرد بعيشتا الحلوه اللي مدحن يكدر علينا ..
    نوفا : حنا صبرنا على المشاكل واذا صبرنا بعد بيعطينا الله كل شي نبيه ..
    الا تدخل عليهم لولوه وهي لابسه بنطرون جنز ازرق فاتح وعليها فلاينه مقلمه حمره باسود ..وشعرها فالته على اكتافها ..
    وهي تقول : بعرف انتي ماتعرفين تحطين اغراضك الا بكبتي ؟
    نوفا : تكلميني ؟
    لولوه : لا اكلم جدي ..
    نوفا : وش تبين ؟
    لولوه : ضاقت عليك الوسيعه ما حطيتي جزماتك الا بخزانتي ؟
    نوفا : اسم الله عليج بخزانتي ..
    لولوه : لا والله عميا انا ما اشوف يعني وجزمتك السوده والبوت وين حاطتهم ؟
    نوفا : هم بخزانتي ؟
    لولوه امشي معي وشوفيهم وين يالحوله ..
    مضاوي : هدي انتي ويااها وربي لا يسمعونكم الجيران ويقولون عنكم مزعجين وبناتهم ما يستحون ..
    لولوه : الله واكبر الجيران عماني وعلميها وين تحط اغراضها ..
    مضاوي: خلاص ياختي كبرتي المساله وهي ما يحتاج لها تكبير..!
    لولوه : لا خليها تفهم وتتعلم وين تحط اغراضها ..
    نوفا : تعالي وريني اغراضي اللي بخزانتك وهي اروح معها للغرفتها وتفتح نوفا خزانتها الا تشوف اللي تقول عنهم لولوه بخزانتها يعني للولوه تكذب ..
    لولوه : يو من جابهم لخزانتك ؟
    نوفا : ههههههههههههههههههههه انتي نسيتي انه مضاوي شرت لك نفسي يوووو نسيت اخبرك عرضت اغراضي ونسيت اخبرك انه مضاوي شرت لك نفس اغراضي ..
    ولولوه : لا تو الناس على الضحك كان قلتيلي من اول ..
    نوفا وهي تركض لمضاوي بحجرتها ..
    نوفا : هههههههههههههه طافك لولوه ما شافت اغراضها اللي شريتهم لها البارحه.....على بالها اغراضي ..!

    مضاوي سرحانه بعالمها وتفكيرها تقاطعها لولوه وهي تركض بصراخها
    لولوه : طيب ليه تشترين لي نفسها ..؟
    مضاوي تصحى من السرحان " اها ؟
    نوفا : شكلها ماهي بالارض .؟

    مضاوي : وش تببون ؟
    نوفا : وش تفكرين فيه ؟
    مضاوي تقوم : ولا شي عندي اشغال كثيره احسن من مقابل وجوهكم ..
    تطلع من غرفتها متجهه لغرفة اخوها متعب .. تطرق الباب بهدو الا تسمع صوت متعب اللي يرد الروح وهي تفتح الباب ببتسامه
    متعب : هلا وي وي < الدلع ..
    مضاوي : وشهو ذا دلع ؟
    متعب : اي دلع ..
    مضاوي : وكيف حالك الحين ؟
    متعب : بخير :
    مضاوي : متاكد ؟
    متعب ببتسامه : الحمدالله ..
    مضاوي تسند جسمها على سريره : الحمدالله ها اشلون الغرفه والسرير ..؟
    متعب : حلوه ..
    مضاوي : ليه ماهي عاجبتك ؟
    متعب : بلا عاجبتني كثييير بس تعودت النوم عند ابوي ماعرف انام بروحي ؟
    مضاوي بضحكه : ههههههههههه وانا اقول انت رجال طلعت خواف
    متعب بصرامة الرجوله : انا رجال ..
    مضاوي : ايوه تعجبني كذا يالله قوم ابي اروح معك مشوار ..
    متعب : بالتاكسي ؟
    مضاوي : ايوه وما ابغى احد يعرف وين راحين حتى خواتك ..
    متعب : طيب وين بنروح ..
    مضاوي : كل شي بتعرفه بس اذا سالك وين راحين قول للجمعيه او السوق ..
    متعب : بس
    مضاوي تقاطعه : لا تبسبس لا تخاف مكان شوي بعيد ومحتاجتك معي ..
    متعب : طيب بس البس ..
    مضاوي تقرب منه وتقول : عارفه انك ما تحب تكذب لكن بنمر الجمعيه بعد ما نخلص ..
    متعب : من وين لك فلوس ..
    مضاوي : عمي عطاني مبلغ ادبر فيه للبيت لين يحسم ارث ابوي من جدك ..
    متعب : خلاص ثواني البس ثوبي ..
    مضاوي خلاص وانا بروح اغير ملابس وارجع لك ..
    وهي تطلع من غرفة متعب الا تشوف التوام واقفين عند الدرج ..
    مضاوي وهي توقف متعجبه : وش فيكم ؟
    نوفا : ولا شي بس اول مره نشوف درج بهذا الطول قلنا نعده ؟
    مضاوي وهي تدخل غرفتها : الحمدالله والشكر .

    لولوه : زين كذا شمتيها علينا ..
    نوفا : وش رايك نروح لبيت عمتي ؟
    لولوه والله فكره ماهي بطاله واخيرا شفنا ناس كبرنا ونفسنا ..
    لولوه : خلينا نمر عواشه وعهود ..
    نوفا : تتوقعين عمتي موجوده ؟
    لولوه : يعني بتروح مكان بهذي الساعه ؟
    نوفا : ليه كم الساعه ..
    لولوه : وليه وين ساعتك ماتعرفين للساعه ؟
    نوفا تعطيك ابتسامه باسنان : فيها ماي

    لولوه : الساعه 3 ونص الظهر يالله خلينا نغير ملابسنا وننزل لهم ..
    نوفا : وااااااااو احس بيتنا حلو واحس براحه ..
    لولوه ما خلتها تكمل جملتها نوفا : اااااااي وليه جريتيني ؟
    لولوه : عجلي انا بلبس وبروح ..
    نوفا : بلبس عبايتي ما يحتاج اغير ..
    لولوه : كيفك انا بغير بلوزتي احس عرقت فيها من الشغل ..
    نوفا : منك في احد يشتغل ويرقص ؟
    لولوه : تعرفين تسكين ؟
    نوفا :: للاسف ايه ..
    لولوه تسكر الباب بتلبس الا نوفا تشوف مضاوي طالعه بعبايتها من غرفتها الا تقرب منها نوفا : وين بتروحين ؟
    مضاوي : لمشوار صغير وراجعه ..
    نوفا :طيب وين ؟
    مضاوي توقف بعصبيه : قلت مشوار نوفا لا تصيرين عظم سمكه ببلعومي ..
    نوفا عرفت انها معصبه اسكتت وهي تراقبها ..تدخل غرفة متعب وتتزل معه الدرج وشكلهم طالعين برا ..

    لولوه تفتح باب حجرتها : هيــــه انتِ ليه واقفه هنا ؟
    نوفا بصدمه : مضاوي اخذت متعب وراحت معه ..
    لولوه : لوين ؟
    نوفا وهي اكتفت بحركت كتوفها : مدري
    لولوه : يالله انا بطلع تحت ..



    تركب مضاوي السياره مع اخوها متعب وهو جالس جنبها : وين بتروحين ..
    مضاوي : اول شي لهيفاء ..
    متعب : هيفاء صاحبتك ..
    مضاوي تشوفه : اللي كانت ..
    متعب : وش تبغين منها حنا خلاص ماعاد نبغى احد ..
    مضاوي وهي تمسح راس اخوها : لا لازم ارد لها اغراضها ..
    متعب سكت ...
    اول ما اوصلوا بيت هيفاء قالت لهم الخدامه انه هيفاء مسافره مع اهلها .. اشكرت مضاوي ربها انها مسافره .. عطة الصندوق الخدامه وقالت اذا جت عطيها اياها ..
    وتركب التاكسي مره ثانيه ..
    متعب : بنروح الجمعيه الحين ؟
    مضاوي : لا بنروح لمشوار ثاني
    متعب : طيب ممكن اسالك سوال ؟ بس لا تعصبي .
    مضاوي تضحك : كلهم الا انت يامتعب مااقدر اعصب بوجهك ..
    متعب يبتسم : طيب ليه عطيتي الخدامه صندوق ؟
    مضاوي : الاني ماعاد ابغااه خلاص ..
    متعب : وش فيه ؟
    مضاوي تعطيه نظره على جنب وبعدها تشوف الطريق : فيه كل شي لمسته هيفاء ..
    متعب سكت ...
    مضاوي تقول لصاحب التاكسي عنوان المكان اللي رايحه له ..
    متعب : وين هالمكان ..
    مضاوي : ههههه بتعرفه ..
    وفجاء يصلون للمجمع..كبير..
    متعب : هذا مجمع .؟
    مضاوي : عارفه لكن كنت بسويها لك مفاجاءه ..
    متعب يضحك : طيب وش بنسوي هنا ؟
    مضاوي وهي تنزل من التاكسي .. بتعرف كل شي بس تعال ..
    متعب وهو ينزل ومندهش من المجمع الكبير ..
    ويدخلونه
    وتشتري لمتعب اخوها بجايم وبلاس تيشن وكل اللي في نفسه وخلصوا الا يجلسون في احد المطاعم المفتوحه كنتاكي ..
    مضاوي : ها وش تحب تاكل ؟
    متعب : كل هالاغراض وفيه اكل بعد ..
    مضاوي : كنت تتمنى قبل تاكل قطع الدجاج اللي بالبرميل وش رايك تتحقق تامنيتك ..؟
    متعب : مضاوي بس خلاص وربي احس اني بحلم ..
    مضاوي تضحك : لا منت بحلم انا ناويه اجننك اليوم ..
    متعب : صحيح الله اخذ مني امي لكن عوضني باغلى اخت واطيب بنت ..
    مضاوي تضحك : انت غااااالي انت الرجال البيت ولازم ندللك ..
    متعب : قليتها رجال يعني مو ورع تشترين لي بجايم ملونه ..
    مضاوي : هههههههههههههه وياليتك اخذها اخذت بجامات رجاليه اغلى من الي بعمرك ..
    متعب فجاء يصدمها بسؤال : انتي مرتاحه مع عماني .؟
    مضاوي : بصراحه لا .
    متعب : بس احس اني مرتاح ..
    مضاوي كويس انك مرتاااح ؟.
    متعب : وابيك نعيش عندهم ما ابي اطلع ..
    مضاوي وهي تقرب منه : ومن قال بنطلع ..
    متعب : احسك منتي مرتاح ..
    تتنهد مضاوي : صح ماني مرتاحه الانه الطريقه اللي خذونا فيها غلط ..
    متعب : بس عمي عبدالله ومحمد طيبين مره ..وحتى عمي عبد الوهاب طول البارحه عنده ويضحك معي ..
    ولا ويضحك يوم يلقلد كلام زوجته ..
    مضاوي : ههههههه ابشر لعيونك بحبهم ..
    متعب : يالله انا بروح اطلبك على ذوقي بس ها الفلوس منك ..
    مضاوي تضحك : طيب ياعم اطلب وانا باكل ..
    وبعد ما اكلو وخلصوا مرا السوبر ماركت وشراو اللي يبغونه من حاجات البيت .. ورجعو على الساعه 6
    وهي تدخل البيت وهي تضحك مع اخوها وكلهم شايلين اكياس كثيره ..
    الا تتفاجاء بعمها عبدالله جالس بصاله .. وعنده شاهي وقباله نوفا ولوه ..
    متعب يعطي مضاوي نظره كانها خووف ..
    مضاوي تترك الاكياس وتمسك اخواها : لا تخاف انا عندك ..
    حست بانه متعب ما يقدر يستقبل اكثر من الصدمات من غير شعور تركت الاكياس وراحت تمسك يده ..
    ام متعب يوقف معصب : طالعه من الساعه 3 وين رحتي ..
    مضاوي وهي تشوف متعب : متعب روح لغرفتك ..
    متعب : بس ..
    مضاوي : رووح غرفتك لاتخاف ..
    ابو متعب : انا اكلمك ..
    مضاوي : عمي نقدر نتكلم بغرفه بروحنا من وهي تشوف متعب اللي مو راضي يتحرك ..
    فهم ابو متعب وهو يتجه للمجلس الرجاجيل ..
    وتدخل وراء مضاوي :
    ام متعب : وين كنتي من الساعه 3 .. ووين جوالك ؟
    مضاوي : اولا رحت اجيب اغراض وثانيا جوالي ماعاد لي ..
    ابو متعب : بعتيه وجبتي هالاغراض ؟

    مضاوي : للاسف توقعك غلط انا رجعته لصاحبته كان لصاحبتي هيفا
    ابو متعب وهو يجلس : طيب قوليلي وين رحتي كل هالوقت ..
    مضاوي : قبل لا اقول لك وين رايحه ممكن اطلب منك طلب وصدقني ماهو مادي ..
    ابو متعب وشكله استرااح : وشهو ؟
    مضاوي : لا تعصب وقبالك اخوي متعب تعرف انه توه طالعه من نوبه والسبب الصدمات .. وانا حبيت البي كل شي تمناااه واغير جوه المتكهرب اللي من صدمات..
    حبيت اطلعه واتغدى معه .. حبيت اقوله انه الدنيا حلو لو نبي نغيرها .. شريت له اغراضه اللي يتمنااها اللي بعمره ..
    ابي اشتري كل شي يتمناا اللي كبره عندهم اللي يتمنون ..ابي يعتمد على نفسه وما ينسى باني حوله قريبه ..

    هو ناقص حناان وهو اكثر واحد متعلق بامي .. هذا ذنبي تغضب جدامه .. كل شي بكلام نقدر نحله ليه تتجهون للعصبيه ؟

    ابو متعب : المره ثانيه اي مكان تروحين له تقولينه لي وثانيه ممنوع منعا باتنا التاكاسي عندك سواقينا .. وعن قريب بدور لكم واحد .. بس لا تخوفيني عليكم ..
    مضاوي وهي تشوف الدريشه : تخاااف .؟

    ابو متعب : مضاوي عارف انك ما تبينا ندخل بتربيتك لاخوانك لكن لازم احد يوقف معك.. وانا خايف عليكم ؟
    مضاوي : ما يحتاج طول عمرنا عايشين بروحنا وش الغريب الحين وش اللي تغير ؟ غير موتت امي ولا ابوي مثل ماهو مشلولو ..؟

    ابو متعب .. متى بتفهميني ؟
    مضاوي : انا فاهمه وربي فاهمه بس ياليت انتوا تفهمون انه جيتكم كلها غلط ؟
    ابو متعب بعصبيه : وش غلط انتي عارفه وش تقولين ؟
    مضاوي : ,,,,,,,,,,,,,,,و

    ابو متعب .: ردي علي ؟
    مضاوي تعطيه وجها : وقتكم حده متاخر حده متاخر تبي الصراحه انا مو قادره اتاقلم هنا ؟
    ابو متعب : المهم اخوانك مو هذا اللي تقولينه ..
    مضاوي : ايوه هذا اللي بيصبرني اخواني والبيت تقدر تقول هم ..
    ابو متعب : ممكن اعرف الفلوس من وين لك اللي شريتي فيهم .؟
    مضاوي : عندي مبلغ صغير ..
    ابو متعب : من وين لك يامضاوي انا ماعطيتك لسه الارث ولا عطيتك مصروف .ليه تكذبين على خواتك وتقولين انه اللي شريتي لهم امس كانت مني ؟
    مضاوي : ابيهم يحبونكم ...يمكن انا ماقدرت احبكم ..
    ابو متعب : طيب من وين لك هالفلوس ؟ وكم بقى منها ؟
    مضاوي : قلت لك فلوسي ..
    ابو متعب وهو يلوي يدها : ببتكلمين ولا ..
    مضاوي : بتضرب يعني ؟
    ابو متعب : بسويها اذا مارديتي علي ..؟
    مضاوي : واذا قلت لك بايعه نفسي بتصدق ..
    ابو متعب الا يرميها بقوى ناحية الجدار . : وش تقولين انتي تضحكين ولا من جدك ..؟
    مضاوي : وليه هالحكايه فيها لعبه ؟
    ابو متعب : شكل اخواتك ماشين دربك ..
    مضاوي : لاا تغلط على خواتي ؟
    ابو متعب : مضاوي لا تطلعين العروق اللي بعقلي وقوليلي الحقيقه .؟\

    مضاوي تحاول تغيضه: قلت لك بعت نفسي ..
    عبدالله ومية جني ينقز براسه : من متى ؟

    مضاوي : ليه ناوي تزوجني ؟
    عبدالله يمسك زندها: ما اقول نكته انا جاوبيني .ومنووو هو ..

    مضاوي : يهمك ليه يهمك امري .؟
    عبدالله يصااارخ وهو يهزها :


    كان خارج المجلس متعب كان يسمع الصراخ وهو يمسك الدرج خايف ودموعه بعيونه ..
    نوفا تركض له وتظمه : خلاص متعب هو يكلمها ..
    متعب : هو يهاوشها .
    لولوه : ممو على كيفه يصاارخ خلاص انا ماراح اجلس هنا ..
    نوفا : وش فيه معصب ..
    لولوه وهي تسال متعب : وين رايحين ؟
    متعب متسمد بس يشوف باب المجلس وهو يردد: ذبحها ذبحها ..

    نوفا : لا متعب لا تقول كذا هذا بس يكلمها ..
    ما دروا الا متعب يركض للمطبخ وياخذ السكينه نوفا : وين بتروح تعال ..
    لولوه : وش تبي بالسكينه ..
    نوفا لولوه : متعب متعب وين رايح تعال وهو يحاول يفتح الباب لكن الباب مغفل .. الا يصيح متعب : افتح اترك مضاوي اتركها خلاص انا ما احبكم ..
    نوفا وهي تبعد السكين عنه وتضمه ::
    لولوه تطرق الباب تبكي : تكفون خلااااااااااااص


    اما بداخل ::
    عبدالله : مو غريب نفس امك باعة نفسها وشرفها وبعد ما ظربها وهو يقول : من بكره تدورون بيت لكم تسمعين...!!!

    مضاوي تبكي من ظرب عمها وتشوفه يطلع من الباب الا تشوف خواتها ومتعب جالس وعيونه كلها بكي ..
    وهي تصيح كان شكل مضاوي مريع شعرها مفلول وجالسه وشكله كان ماسكها مع شعرها .. وظاربها كف ..

    نوفا تبكي : وش فيك مضاوي ردي علي ..
    مضاوي وهي تجلس عدل : مافيني شي | تمسح دموعها وتوقف وتقرب من متعب

    مضاوي : متعب مافيني شي انا بخير ..
    متعب يطالعها من غير ما يتكلم ..
    لولوه : وش قال لك ..
    مضاوي : هئ لازم نطلع من البيت من بكره ..
    نوفا : انتي وش تقولين ؟
    مضاوي : هو قال كذا ..
    لولوه : طيب ليه ؟
    متعب : وين بنروح يامضاوي .؟
    مضاوي : ارضى الله واسعه يامتعب هذا انت شفت بعينك كل شي ..
    نوفا : بفهم ليه يعصب طيب ؟
    مضاوي تمسك خدها : لمووضوع بيني وبينه ..
    لولوه .. ومن وين لنا الفلوس للاجار ماعندنا ؟
    مضاوي : كل شي بينحل لكن ابيكم الحين تجمعون اغراضهم بنروح من البيت ..
    نوفا : ما جلسنا فيه ثلاث ايام ؟

    مضاوي : عارفه انك فرحانه لكن لازم نطلع .. وهي توقف وتروح لغرفتها وتغفل على نفسها البااب وتجلس تصييييييييييييح بقوى تصييييييييييييييييييح .....
    من ضرب عمها تمنت لو قالت الحق واعترفت بانه هالفلوس فلوس الاجار اللي كانت خاشته قبل لا تعرف عمها ..
    بس حبت تعرف مصرهم لو صارت مشكله اكبر من هالمشكله ..
    وجلست ساعه الا تسمع صوت الباب ينطق ..
    لولوه : مضاوي ردي علي ياقلبي ردي ..
    نوفا : ماراح ترد عليك خليها لين تهدى ..
    لولوه بخوف : وين بنروح ..
    نوفا : يمكن لبيتنا القديم ؟
    لولوه : ما اظن ..
    نوفا : وش نسوي الحين ؟

    لولوه : وينه متعب ..

    مضاوي وهي تسمع صوتهم ..
    نوفا : اخر مره شفته تحت وبعدها لجست معك بالغرفه ..
    مضاوي وهي تقوم وتفتح الباب بسرعه وعيونها منتفخه من البكي : وينه متعب ؟
    نوفا : مدري وهي تشوف منظر اختها المحزن .
    تركض مضاوي لغرفة اخوها الا تشوفه جالس وشكله نايم بسريره وهي تروح تهزه متعب متعب قووم وهي تصيح تخاف انه جته نوبته ومحد حس فيه ..
    متعب : ها ..
    مضاوي وتحط يدها بقلبها وتتنهد : الحمدالله يارب..انك بخير ..
    متعب : انا بخير بس كنت تعبان ونمت ..
    مضاوي وهي تضمه : لا تخوفني .
    لولوه : انتي ليه مهتمه كل الاهتمام لمتعب ؟
    مضاوي : انا مهتمه بالكل مو بس متعب ..

    نوفا : طيب ليه عمي فجاء قال اطلعوا وهو اللي عطانا البيت ..
    مضاوي : ................

    وتعطيهم ظهرها وترجع للغرفه وتغفل على نفسها ..وتمر الساعات الى ان وصلت الساعه 9

    الا تدخل عليهم ام متعب وام ناصر .. ويشوفون شناط .. ويشفون متعب وخواته التوام حطين شناطهم ..

    ام ناصر : وين بترحون ؟
    لا نوفا ولا لولوه جاوبن على سؤالهم وكل وحده تشوف الثانيه ..

    متعب : بنطلع من هنا .

    ام ناصر : ليه طيب ؟

    نوفا + لولوه .. : اسكت يامتعب ..

    ام متعب : طيب ليه ردوا علي ..
    لولوه : اظن اعرفين ..
    ام متعب : اعرف وش ؟

    لولوه : ماراح نتكلم كل الحكايه راح تعرفونها بكره ..
    نوفا : متعب تعال ادخل غرفتك استريح ..
    لولوه : متعب خلصت اغراضك ..
    متعب : ايوه كل اغراضي حطيتهم بالشنطه ..
    نوفا : انا سويت اغراضه لا تخافين ..
    ام ناصر وهي تمسك نوفا : وش تقول اختك ذي ؟
    نوفا وهي تشوف لوولوه : اسفه كل اللي اقدر اقوله

    ام متعب : تتاسفين على وش ؟
    متعب : كلبونا بمطلع من البيت عمي عبدالله طردنا ..
    ام متعب : كيف يطردكم ؟؟
    ام ناصر : انتوا اعيال اخوه وماصدق انه شافكم ..؟

    نوفا : ظرب مضاوي وقالها بكره تطلعون من البيت .؟
    ام ناصر : عبدالله اخوي مستحيل يسويها وش مسوين ؟.؟
    لولوه : يعني لازم نسوي شي شوفي زوجها المصون ليه قال كذا اصدق يعني ماتعرفون ؟

    ام متعب : لا والله ابو متعب من العصر ما شفته مشغول ولا خبرني بشي ..
    ام ناصر : انا بروح لمضاوي ..

    متعب يوقف على الدرج يمد يدينه : لا تروحين خلي مضاوي ترتاح من الصبح تعبانه ..
    ام ناصر : لازم اكلمها واعرف السالفه ..

    نوفا : لا تتعبين نفسك يا عمى ماراح تفتح الباب ..
    ام متعب : طيب وش السالفه .؟

    لولوه : اللي نعرفه انه عمي ظربها المغرب وقال لازم تطلع ..
    متعب : عشان راحت معي للمجمع وتغدينا هناااك

    ام متعب : لا هذا مو سبب يعصب فيه ابو متعب اعرفه زين ..
    ام ناصر : خلني اروح فووق ..
    لولوه : صدقيني ماراح تفتح لك اجلسي لين تهدى بتنزل تحت ..
    ام متعب وهي تاخذ تلفون البيت وتتصل على ابو متعب تبي تعرف السالفه ..



    وفي مكان ثاني كانت مضاوي تدور رقم بين الاغراض اللي تدور عنها واخيرا لقتها بشنطتها رقم ماراح تتوقع منه الا كل شر بس هذي الحيله الوحيده اللي تقدر تبتعد عن عمانها ...
    اللي عرفت باي مصيبه راح يدردونها ويدردون اخوانها من البيت ,,

    واخذت الكرت وتبي تتصل لكن ماعندها نقال وراحت عند احدى الغرف وشافت فيه تلفون ..
    الا تسمع عمتها ام متعب تكلم زوجها عبدالله وكانت خد البيت موصل بكل البيت حتى بالتلفون الموجود بالغرفه اللي اقبال غرفة مضاوي ..
    وتسمع الكلام والمفهوم انه ام متعب ما تعرف سبب الطرد والهوشه وتسمع ابو عبدالله يقول سالفه وخلاص انا مشغووول .. وماعطااها شي وغفلت التلفون

    الا تمسك مضاوي التلفون وتتصل بالرقم ,,

    الرجل : الووو
    مضاوي بصوت واطي: السلام عليكم ..

    الرجل: وعليكم السلام من معاي .؟
    مضاوي : معك مضاوي .؟

    الرجل : مضاوي منوو؟

    مضاوي : بنت اختك ناديه ..
    منصور : هلا فيك .
    مضاوي : بصراااحه ..وتسكت ما تدري هي سوت شي صح او غلط ..

    منصور : اسمعك ..
    مضاوي : بصراحه ابي منك خدمه وابيك تساعدني فيها ..
    منصور : وين عمانك ؟
    مضاوي : انا اتصلت عليك ..!! يعني ما تنفع انت ؟
    منصور : وش عندك .؟
    مضاوي : ابيك تدور على بيت لنا ..
    منصور : وليه طلبتي منا ..؟

    مضاوي : مدري طلبت منك لكن اعرف انك تقدر تدور لنا بيت ..
    منصور : عشان عندي كم فلس تبغين تستغليني ؟
    مضاوي : شكرا ما قصرت وانا غلطانه اتصلت عليك ..
    منصور :لحظه وش فيك يا مضاوي ؟
    مضاوي : انا ما جيت ابغى فلوس ولا ابي منك الا تساعدني القا بيت .. عماني اللي تقول عنهم اطردوني مع اخواني وابي بيت يظمني انا واهلي ؟
    منصور : وليه طردوك ..
    مضاوي : بتساعدني ..؟
    منصور : انا سلمتكم ومهمتي انتهت ..
    مضاوي : يعني افهم منك انك منت مساعدني ؟
    منصور : قلت لك مهمتي انتهت ..
    مضاوي وهي تغفل الخط من غير ما تقول مع السلامه ..
    وتجلس بغرفتها تفكر وش تسوي الساعه 9 وين اروح مافي الا حل واحد اني اخرج الصبح وادور لي شقه صغيره .. غرفتين وحمام ومطبخ ..

    الا تسمع الباب ينطق ...
    ام ناصر : مضاوي يابنتي افتحي الباب..
    مضاوي مالها خلق لهم تسكت ما تتكلم .. وعجزوا يدقون ماردت عليهم خلاص تحس الارض بتخنقها .. وهي تقول : لو عرفوا بالكذبه والله ما يطقون الباب ..
    عارفه اني كذبت وعارفه اني غلط لكن لازم اعرف مصيرنا وهذي مشكله من غير ما يتاكدون بيطردونا .. الله يستر بكره لا مات ابوي وش نسوي ؟

    نوفا : مضاوي ردي علي صدقيني راحوا خلاص ردي علي ...
    مضاوي تفتح الباب من غير ما تتكلم .: ها وش تبين انتي بعد ؟

    نوفا : ما ابي شي بس خلاص شوفي وجهك مات من البكي ..
    مضاوي : ومن قال لك ابكي ..
    نوفا : ام متعب تحت مع ام ناصر وشكلهم ناوي على عمي نيه الله يستر منها ..
    مضاوي : بكره الصبح بنمشي من هالبيت ..

    نوفا: وين بنروح ؟

    مضاوي : المهم نلقاء مكان نرتاح فيه من غير مشاكل ..
    نوفا : وعماني ..
    مضاوي تعض على اسنانها : اطردوك .خلاص انسي انه عندك احد بدنيا هذي غير اخواتك وخوك متعب ..


    نوفا : خلاص فهمت ..
    مضاوي : وين لولوه ومتعب ..؟
    نوفا : متعب بغرفته راح ينام ..ولولوه تحت عندهم ..
    مضاوي : ماراحوا ؟
    نوفا تهز راسها بالنفي ..

    مضاوي : فهمت خلاص بسوي لكم العشا لا تخلين متعب ينام من غير ما يتعشى وهي تنزل تحت الا تشوف لولوه جالسه بروحها ..
    مضاوي : ما اشوف عندك احد ..
    لولوه : اسكتي مدري وش فيهم وربي ما بغوا يرحون بس يسالوني وانا من جد ماعرف وش السالفه ؟؟
    مضاوي : بيعرفونها يوم يرحون لبيت عمي ويخبرهم ..

    لولوه : بس السالفه سخيفه عشان رحتي مع متعب يعصب ويطرد هذي لو صايره مصيبه كبيره وش بيسون لنا .؟
    مضاوي : هههههههههه قومي بلا هذرا ساعديني على العشا ...

    لولوه : وجهك متورم كثيييير ..
    مضاوي تفتح باب الثلاجه : خليك منه وطلعي لي القاعده للطماط بقصه ..

    وتمر الليله على الكل وجت الساعه 12 ومحد نام البيت .. لولوه ونوفا يتحاورون وش راح تسوي مضاوي بكره ووين بيرحون ..

    نوفا : اقولك اسكتي ترا وربي لجيتي راسي ..
    لولوه : حرام شفتي وجها متورم ؟
    نوفا : شفته وياليتني ما شفته وربي وصابره ..
    لولوه : تتوقعين خالي منصور يجي ياخذني ويرميني مره ثانيه هنا ؟.
    نوفا : انتي لا ترجعين للخراب وربي ما راح يصير فيك شي ..
    لولوه : جد خايفه ..
    نوفا : انتي ما صدقتي انها تروح عنك السالفه ..
    لولوه : اي والله ..




    الباب يطرق ..
    مضاوي عيا النوم لا يجيها : منووو ..
    متعب : انا ..
    مضاوي عليها بجامتها على ميمي ماوس .. وتفتح الباب ..
    مضاوي بذعر : فيك شي ؟
    متعب : لا مافيني شي بس ما قدرت اناااام ..
    مضاوي وهي تضمه تعال نام معي وهي تفتح سرير ليلى اللي مجهزته لها وتنوم فيه متعب وتنام ..




    يمر الوقت وساعات الليل الثقيله اللي مرت على الجميع اولها ابو متعب وقراره الصعب اللي قاله بلحظه ضعف ..
    وبين مضاوي اللي تانيب الضمير يوجعها بانها كذبت وانه بكذبتها هذي راح تضيع نفسها واهلها بعد ..
    وهي تحاول تنام ويالله قدرت تناااااااااااااااااااااااااااااام ..


    صوت المنبه يصدو صوته وصوت العصافير تغني معلنتا صباح يوم جديد ..
    تصحى مضاوي وتدخل الحمام كرمكم الله وتوضى وتعدل سجادتها وهي تصلي وباخر ركعه تبكي وتدعي بانه الله يسهلها بدربها ..

    الا تشوف الباب ينفتح ..
    نوفا وهي تجلس برف سرير مضاوي وتشوف متعب نايم بالطرف الثاني من السرير ...
    مضاوي خلصت من صلاتها وهي تشوف نوفا : وش فيك ..
    نوفا : تقبل الله طاعتك ..
    مضاوي : منا ومنك صالح الاعمال وش فيك صاحيه ؟
    نوفا : ما جاني نوم من البارحه مو قادره .... ما قدرت تكمل الا تنقز بحظن اختها وتبكي ومضاوي ما شلحت ثوب الصلاة ..
    وتجلس تضم اختها :: نوفا خلاص لا تبكين ..
    نوفا : بنرد مطردين من غير بيت ولا سند يستحملنا .. من غير احد يوقف معنا ..
    مضاوي ترفع راس اختها : يكفي انه الله معنا ..
    نوفا : ونعم بالله بس وش نهايتها يامضاوي كل يوم ببيت وكل يوم متشردين وماعندنا فلوس


    مضاوي : بيحلها ربك ولا تخافين وطاري الفلوس انا عندي كم فلس يكفي ناجر شقه ..
    نوفا : وش شقه شقه من غير اثااث ؟
    مضاوي : بنحلها يا نوفا ربك معنا ..

    لولوه : يالله خلص الفطور ..وهي تشوف نوفا بحظن مضاوي

    لولوه : الحمدلله والشكر وانتي لحد الحين تبكين ياختي فليها واخيرا بناخذ الحريه يالله انا سويت فطور صحي متعب ويالله بني نتفطر قبل لا نطلع من هنا ..
    والكل يقوم ويصحون متعب ويتفطرون ويخلصون ..

    مضاوي : يالله الكل يلم اغراضه بتصل على التاكسي يجي ياخذنا ..
    متعب : الساعه كم ؟
    مضاوي : الساعه 8 الصبح ..
    متعب : وليه نروح مبكر ؟
    مضاوي : عشان نلقى بيت على الظهر قبل الليل ..
    متعب : ووين راح نعيش ..
    مضاوي : بمكان اكيد راح تحبه ..
    يبتسم متعب وهو يحمل اغراضه والكل يحمل اغراضه وحتى مضاوي تسحب حقيبتها وهي تلبس عبايتها الا تشوف عمها عبدالله وعمها محمد ..


    مضاوي وهي منصدمه منهم ..
    محمد : يعني بتروحين من غير ما توادعينا ..
    مضاوي : عمر المطرود ما يودعوونه وليه يودع وهو ومطرود ..وهي تعطي نظره حاده لعمها عبدالله
    عبدالله : مافي طلع خلوا اشناطكم ..
    مضاوي : لا بنطلع ..
    عبدالله : شكل وجهك ما شفتيه من البارحه ..
    مضاوي : شفته وعرفت درس علمني هالكفوف عدل ..
    محمد : وش سويت بوجه البنت ..؟
    عبدالله :قلت السالفه لك ..
    محمد : مهما كان ما تسوي كذا تضربها ..
    مضاوي : متعب نوفا لولوه يالله مشينا ..
    محمد يمسك معصم يد مضاوي : هدي يابنتي واسمعيني ادري انه عمك عبدالله عصب وما عصب الا من هول الصدمه اللي سمعها كان قلتي لنا نبي فلوس ونعطيك من غير فضايح ..
    مضاوي : ومن قال اني بعت نفسي << وهي تطول صوتها تبي عمها عبدالله يسمع ..

    محمد بصدمه : اجل وش سويتي ؟
    مضاوي : كل الحكايه كنت ابي اعرف لو صارت مشكله هل راح نضيع وتطردونه واثبتت كل ظنوني اننا غير مرغوب فينا واي مشكله راح نطرد ..
    وانا ابيض من القطن وماعندي هالخرابيك لكن احب اعلمك ياعمي الفلوس كانت افلوس اجار بيتنا القديم اللي انت سددة فاتورته وباقة عندي فلووووسه اللي كنت خاشتهم
    حبيت اونس اخوي ويوم سالتني قلت خليني اجرب واشوف بيسالون اولا وعرفت بكل سهوله حنا غير مرحب فيه بينكم ..



    عبدالله .بصدمه وهو يقريب منها : تكذبين علي ؟
    مضاوي : اي كنت اكذب وانا بنت شريفه والقهر انك ظربتني من غير ما تتاكد يعني بسهوله لو يقولون لك بكره مضاوي بنت اخوك سوت كذا بتطردنا ولو هي اقل مشكله راح تطردنا ..

    عبدالله : وليه خليتيني اضربك هالضرب ..
    مضاوي وهي تعطيه ظهره وتصييييييييح : كنت ابي اكرهكم اكثر واكثر ما ابيكم اكرهكم اكرهكم ...
    محمد يقرب منها : هدي وين بتروحين يابنتي اجلسي هذا بيتك ..

    مضاوي : بيتي وبيت اخواني هناك هذا مو بيتي هذا البيت اللي انطرد منه ابوي والحين انطردوا منه اعياله ..
    وهي تمسك شنطتها بتطلع الا عبدالله يمسكها ..: ماراح تطلعين اقولك ..
    مضاوي : الا بطلع ولا انا ولا خواتي بنجلس هنا ساعه اكثر ..
     
  14. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الجزء الثاني عشــــ{ ..
    -------------------------


    مضاوي : بيتي وبيت اخواني هناك هذا مو بيتي هذا البيت اللي انطرد منه ابوي والحين انطردوا منه اعياله ..
    وهي تمسك شنطتها بتطلع

    الا عبدالله يمسكها ..: ماراح تطلعين اقولك ..
    مضاوي : الا بطلع انا وخواتي وماراح نجلس هنا اكثر من ساعه ..
    عبدالله بعصبيه : تعصين انتي تكسرين كلمتي ..
    مضاوي بقوى اكثر : طول الشوارب واللحى ما تغير وجهتي .
    عبدالله يقرب منها وهو منفعل على الاخر ..
    الا يمسكه اخو محمد : عبدالله لا تسويها وتندم ..
    عبدالله / انت سمعت وش قالت .
    محمد : امسحها بوجهي يابو متعب وخلني انا اتفاهم معها ..
    عبدالله : لا محدن بيطحن الحجر اللي براسها غيري ..
    مضاوي : نوفا متعب لولوه يالله نمشي ..
    محمد بهدوء : اصبري يابنتي مضاوي

    مضاوي :خلاص كل شي واضح وهي تشوف عمها عبدالله
    مافي احد اصلا مستحملنا _ طول عمرنا نكره عند الكل .. وهي تشيل شنطتها ..وتقول لخواتها واخوها يطلعون برا القصر ..
    عبدالله وهو يجي مندفع يمسك مضاوي وشد بيدينها وهو يصرخ : قلت لك مافي طلع ويالله قدامي للبيت واقسم قسم اللي خلقني ان طلعتي من هالبيت بتشوفين موتك انتي واخوانك .؟.
    مضاوي وهي تشوفه منفعل وهي اكسبت هالجوله حيث خلته ينفجر منها وهي بهدوء عرفت كيف تقيضه ..

    محمد : الله يهديك يامضاوي هذا ماهو تصرف زين تعاندين عمك الكبير لا تخلينه يتعب اكثر .. خافي ربك ..
    مضاوي : وشهو اخاف ربي ليه قالولك كافره ولا قالولك اني طارد واحد من اخواني من غير سبب مقنع ؟

    انت ما سمعت باللي يقول الرجل ينمحي عيبه والحرمه تشيل عيبها طول عمرها ؟
    ماعمري سمعت برجال انطرد عشان وشهوو تصرفاته مثل ما كذبت عليك انت طردتني وبكره بيجي اليوم اللي بتسويها معاي اذا فعلا غلط ..
    ولا احد من خواتي او اخوي كسب اللي اخذه من ابوي وبتطردنا بعد ؟

    لا تكلم ومتبرر نفسك انا من جيت هنا مقصوووووبه ماهو براضاااي وانت تعرف كيف جيت هنا ؟

    محمد : عارفين يابنتي وهذي سالفه قديمه وقلنا لك بننسااها وبنفتح صفحه جديده ..
    مضاوي وهي تشوف عمها محمد : انتوا قلتوا وانتوا من فتحتوا هالصفحه دليل انه قام يعايرني بامي ويعايرني بابوي شفت وهذي هي كذبه قمتوا تعايرونا باهلنا وش ذنبنا وش مصيرنا وش نسوي
    اذا هذا ابوي وهذي امي .. انتوا ناوين تشاوهونهم لكن ماراح تقدرون وربي ماراح تقدرون تغيرونهم بعينا ..

    محمد : محدن قال بنغير نظرتهم وعمك عبدالله قالها بنفعال
    عبدالله وهو بعيد عنها : خلها ذي ماعاد ينفع معها كلام ..
    محمد وهو يلتفت له : اخليها انت معصب خلني اتفاهم ..
    مضاوي : خلاص وشهو انفعال بكره بيقولها عادي لنا
    نوفا : مضاوي وش نسوي نطلع او لا .
    متعب : انا تعبت ..
    لولوه :صه خلينا نسمع وش راح يصير بمصيرنا ..

    محمد : خلاص انتي اجلسي وامسحيها بوجهي ماراح يضايقك احد والبيت لك وماراح نتدخل فيه وانتي راح تمسكين اخوانك بس خليك قريبه منا ومن بكره بحط لك سايق وانا واثق فيك يابنتي ..
    عبدالله وهو ياشر على لولوه : الا البنت ذي ما تطلع الا بخبر مني ..

    لولوه : وشهو وليه انا من بين خواتي ؟
    عبدالله : نسيتي الشرطه وعقد الشقه ؟ احمدي ربك اني اعرف ناس طلعوك ولا انتي منذو مبطي مع اختك بالسجن ..

    مضاوي : انت تعايرها ؟
    مححمد : ياناس صلوا على النبي ..
    عبدالله : اللهمه صلي وسلم عليه ..انتي تبغيني انفجر واطردك من جديد لكن شوفي تراني قلتها ولا عجزان انفذها ان شفتك طلعتي بقشك وراء الباب مذبووحه ..
    ويالله قدامي للبيت ..
    محمد وهو يقرب منها ..: هدي يابنتي عمك معصب صدقيني بس يروق بيجي يعتذر لك بس انتي لا تزيدين النار بنزين وصيري عاقله واسمعي الكلام ..
    مضاوي : بدخل بس بشرط ..
    محمد : اذا قدرت ابشري ..
    مضاوي : ما ابي احد يتدخل فينا ..
    محمد : مو يعني تاخذين راحتك ؟
    مضاوي : اهلي واعرف كيف اتصرف معهم لاحد يجي ويتمشكل ويعيرنا ..
    محمد : لك اللي تبين بس الطلعه لا تطلعين ..
    مضاوي : خلاص ..
    محمد : خلاص اجل انا عازمكم بكره بمزرعتي وش رايك ؟
    مضاوي وهي تشوف اخواتها واخوها: طيب ( وهي تصر على اسنانها ) عشان خاطرك ياعمي محمد
    عبدالله يعطيها ظهره ويرجع لبيته ..
    ومحمد بعد ماشاف اخوه يدخل ببيته وهو يكلم مضاوي : يابنتي هدي ترا هذا عمك الكبير وادرى بمصلحتك صحيح يمكن عصب لكن تاكدي انه قلبه ابيض واذا قال الكلام صدقيني ما يطبقه
    والدليل انه جاكم على هالصبح يسامح منك لكن انتي ما عطيتيه فرصه وزتي الطين بله ..
    مضاوي بهدوء نفسه : ما توقعته بيطردنا من غير ما يتاكد ..
    محمد يمسكها : يالله انسي كل شي وانا ابوك وادخلي انتي وخواتك وعيني من الله خير ولا عاد تعاودينها وانا ابوك ترانا كلنا نخاف عليكم ..
    وتاكدي انه ما قال هالكلام الا يوم فاق صبره ..

    مضاوي : بس قله بنجلس من غير تحككم احد فينا ابوي عايش واخونا عندنا ..
    محمد : وهو يحط يده على متعب : ونعم الرجال لكن ماعليه اذا كان عندي لك خاطر تروحين لعمك عبدالله تطيبين بخاطره كلمتين ..
    مضاوي : الحين ؟
    محمد ابو مشعل : بعد ما تهدين صدقيني تلقينه جالسه بمكتبه ودمعه على خده يلوم نفسه .. اخوي واعرفه وبتغير نظرتك له ويمكن تحبينه اكثر مني ..
    مضاوي وهي تشوف اخوانها ..: ان شاءالله لكن ما اوعدك اليوم ؟

    محمد : مضاوي انتي تشبهين ابوك حيل بتصرفاته عنيده وتحبين تشلين المسؤوليه وغير هذا فيك صخر ما انتحن وهو يضحك ..
    مضاوي : هههههه اصلا ابوي يقولها دايم لي الله يشفيه ويقومه يارب بالعافيه ..
    محمد : اللهمه امين يالله عاد انا استاذن بروح لبيتي وبعدها بمر عمك وبشوف خاطره واتمنى اليوم يامضاوي قبل بكره . وترا مثل ما قلت لك اهلك كلهم معزومين بالمزرعه بكره

    نوفا +لولوه : واااو وناااسه ..اخيرا بنشوف المزرعه اللي يتكلمون عنها صديقاتنا ..
    مضاوي : خلاص انا بروح لداخل .. وانتوا يشلوا الاغراض .. وهي تنادي معها متعب ..

    لولوه : يعني يعجبك هي تروح مع اخوها المدلل وحنا نحمل الاغراض ..؟
    نوفا : احملي وانتي ساكته يالله قبل لا تغضب علينا ..
    لولوه وهي تشيل اغراضها وتدخل دخال الا نوفا توقف عند عتبت الباب وهي تتعب من حمل شنطتها الثقيله .. الا تشوف شخص يقرب منها ..

    الا تشوفه وتنصدم وتترك الاغراض اللي بيدها ..

    نوفا : هذا هو الا هو نفسه اللي ..

    ناصر : صباح الخير اظن عرفتني ؟
    نوفا بتدخل البيت من الخوف : وين رايحه ماتبين تعرفين انا منو ؟
    نوفا : ما يهمني انت منو لكن مايعني انك ساعدتني يعني اقدر اكلمك ..؟

    ناصر : لا اكيد هذا مو قصدي لكن حبيت اسلم عليك ..!
    نوفا : وش تبغى مني ؟ ومن تكون عشان تسلم علي وهي بتدخل الا يمسك معصمها ..
    الا تستخف الا شعره
    الا اقرب منها يد ناصر ويغفل يده على فمها ..: صه بتفضحينا انا ولد عمتك وضحه يالثوره ..
    نوفا : وهي يالله يوضح كلامها : اتركني ..
    ناصر : بس لا تصحين وتفضحينا ..وهو يفتح يده
    نوفا : طيب وش تبغى مني يعني واذا ولد عمتي ؟
    ناصر : خلاص ماعاد ابغى شي والسلام برجعه لي احسن ..
    نوفا وهي تضحك : وعليكم السلام والرحمه ها سلمنا وتشرفنا ياولد عمتي .وش تبي بعد ؟؟
    ناصر ببتسامه : ابد سلامتك ..
    نوفا : طيب انت تعرف انا منو ؟
    ناصر : اكيد نوفا ؟
    نوفا : وكيف عرفت ؟
    ناصر : ما يحتاج مع اني ما شفت توامك الا اني اعرفك اولها اظافرك .. وثانيا اختك الكبيره لها شامه وانتي لا ؟
    نوفا : يما منكم يارجاجيل تخزون الحرمه حتى باضفرها ؟
    ناصر : ههخخخ وش نسوي لازم اعرفك ..
    نوفا وهي حست بدخول لولوه : وش فيك تاخرتي ؟
    نوفا : لا ابد اسلم على ولد عمتي وضحه ..
    ناصر : اشلونك يا بنت خالي ..
    لولوه : منو انت ؟
    نوفا : هذا ناصر ولد عمتي وضحه ..
    لولوه : تشرفنا وهي تخزه ..: خير تبي شي ثاني ؟
    ناصر فهم قصدها ويقول بقلبه يهب من ذي نصخه منها كويس اني ملاحظ اضافرها الصغار هههههه

    لولوه : في شي يضحك ؟
    ناصر : ابد طال عمرك بس حبيت اسلم وتعرف ..
    نوفا وهي تعطيه ظهرها وتمسك شنطتها : تشرفنا وهي تدخل ,,

    لولوه : اجل يالله لا يشوفك واحد من عماني ويبليك فينا ..
    ناصر : انا رايح لكن يوم شفتكم قلت بسلم ..
    لولوه : اسلمت عليك العافيه وهي تضحك يوم شافته راح قالت شكله هذا مغازلجي ..ههههههههههه

    الا تشوف فهد جنبها من غير ما تحس ..
    فهد : خير واقفه هنا ؟
    لولوه بدهشه : انت ؟
    فهد : لا اسم الله عليك شايفه جني جنبك ؟
    لولوه وهي بتدخل الا فهد اقرب منها بوجها ..: مبروك اعروسه عرسنا قرب ..
    لولوه بضحكه : ههههههههههههههه ضحكتني عرفت انها لعبه مايحتاج تضحكني ..

    فهد: ههههه لا جد اجل قالوا لك ضحكه وان قلت لك حطيتك براسي ؟
    لولوه : تخسي الا انت ..
    فهد يضحك : بنشوف من يضحك اخيرا يالله جهزي حالك باخر الاسبوع الجاي الخطبه والملكه واللي بعده العرس ..
    لولوه بصخريه اكثر : ههاهاهاها ضحكتني عرس ماراح اعرس عليك ..
    فهد : بنشوف من يفوز يابنت عمي المصون ..
    لولوه وهي تدخل داخل وتسكر الباب من غيضها ومن الكلام اللي يقوله وكانها نازل عليها ميت شيطان وهي تتوعد لو حصل شي بتسوي مصايب ..
    مضاوي وهي تشوفها بحاله غريبه ..

    مضاوي : لولوه وش فيك ؟
    لولوه : شوفي من الحين اقولك اذا جاني هالفهد يخطب او يقولك عمي عني قولي له لولوه ماهي معرسه عليه تسمعيني ..
    مضاوي بخوف : وش فيك منصرعه كذا ومن قال بتعرسين ؟
    لولوه : هالخبل اللي اسمه فهد جاي يتوعد فيني ؟
    مضاوي : هههههههههههههههه يمكن يلعب باعصابك ..
    لولوه : يخسي الا هو خليه يلعب بعيد عني ..
    مضاوي : هدي هدي ماراح تتزوجين الا لما تخلصين دراستك ..
    لولوه تحط يدنيها بخصرها : يعني اعنس ؟
    مضاوي : انتي ما تبغين العرس ولا تبغين تعنسين ؟
    لولوه : الا فهد ما ابيه ..
    مضاوي : طيب روحي الحين افصخي العبايه وتعالي ساعديني بنسوي الغدا ..
    لولوه .: وانتي هذي انتي الغدا الساعه عشر يسونه ؟
    مضاوي : بعلمك كيف تطبخين ..
    لولوه / ليه قالولك ماعرف اطبخ ؟
    مضاوي : اذلفي يالله الخبله انا اللي ناويه اعلمك ولا اختك نوفا مدري ونن انقلعت ..
    لولوه : من كلمة ولد عمتي وهي ماهي صاحيه ..
    مضاوي وهي توقف وتقرب منها : ولد عمتي ومنو ؟
    لولوه : ناصر ..
    مضاوي : وليه وش قالها ؟
    لولوه : بس يسلم علينا ..
    مضاوي : شوفي انتي وعلمي اختك بالي اقوله لك.... سوالف جانبيه مع رجال مافي حتى لو يقرب لك .. انتي ماترضين احد يعايرنا وانتي ما قصرتي مفضوحه ..
    لولوه : انا ما سويت شي كل اللي سويته بالشقه اني جالسه فيها من غير احد يتحرش فيني او يمسك مني شعره وكل اللي اتزين لهم بس انا واقفه رسبشن على ما قاالوا لهم ولا انا ما جيتهم برجليني
    هم من ورطوني .. ولا انا شريفه ورحت معهم بس لشي واحد اللي هو الفضيحه لا انفضح جدامهم وانتي تعرفين الشقه باسم منو ؟


    مضاوي : قلت لك رفايقك لا عاد تتصلين فيهم وعندك بنات الحين كثار رافقيهم ومن بكره بشوف لك مدرسه قريبه هنا تنقلين لها وياويلك يا لولوه لو سمعت خبر شين ..
    لولوه : وليه انتي كله ظلمتني ؟
    مضاوي : قولي ليه انتي خايفه علي بدال كلمة الظلم ؟
    لولوه : ما شفتك تكلمين نوفا مثل ما تكلميني ..
    مضاوي بعصبيه: الانه انتي سهل يخدعونك وتمشين وراهم الانهم سهل يعجبونك وتقلدينهم
    لولوه : طيب ليه
    مضاوي : ها انا علمتك وابيك تصحين وتعرفين وضعك وين .. وانسي المراهقه وحاولي تغيرين نفسك وسمعتك بينهم اللي تلطخت بين الكل بانك مو بنت ..واولهم عماني ,,
    لولوه : وربي انا بنت ..
    مضاوي بصراخ : وش دراهم او وش دراني انا بانك بنت ؟
    لولوه : حتى انتي منتي مصدقتني ؟
    مضاوي : مصدقتك لكن الكل ماراح يصدقك الا يوم تتزوجين ويكشف انك بنت . الاني انا ماراح اسمح لاحد يكشف عليك غير زوجك ..
    لولوه : انتي من جد هالكلام اللي تقولين عنه ؟
    مضاوي : اي من جدي واذا جاني عمي يخطبك لاولده يمكن اوافق الاني ابي اثبت للكل انك بنت واولهم فهد اثبتي له ..

    لولوه بصراح : انتي كذا ناويه تقتليني معه ؟
    مضاوي : وليه ما تقولين استرك معه ..
    لولوه : انا من جيت البيت ما اطيقه ..وثانيا هو ولد عمي عبدالله نسيتي
    مضاوي : وش يعني ما تطقينه ؟ وانا مايهمني لو كان عمي عبدالله ابوه هذا راح يسترك ويمنع الفضيحه اللي انتي فيها ..
    لولوه : ومن قال انا بفضيحه انتي ليه تكونين مشكله من لا شي ..؟
    مضاوي : وش تسمين الشرطه والشقه كل الايام اللي راحت ساكته مو عشانك عشان الاوضاع اللي نعيشها واليوم جاء اللي اخبرك بانه كل شي واضح للكل ويمكن اولهم انا انك مو بنت
    وش دراني ؟

    لولوه : روحي اكشفي عني ؟
    مضاوي : وتبغينا ننفضح عند الدكاتره والعالم بفحصك ؟
    لولوه : ليش لا ؟
    مضاوي تقرب منها وتركز عيونها بعيون لولوه : ليه ما تقولين اتزوج واثبت نفسي .. واذا الناتج سلبي بيقوولون مطلقه احسن من يقولون خربانه .. انتي فاهمه قصدي يا لولوه ..

    لولوه : ودي افهم انتي وش تفكرين فيه انتي مو هدفك الستر او مصيبتي مضاوي اعرفك ذكيه العبي على غيري ..
    مضاوي تعطيها ظهرها : وان قلت لك توقعاتك خطا ..؟
    لولوه : زواج مراح اتزوج ..؟
    مضاوي : بسالك الحين هم خطبوك الحين .؟.
    لولوه توها تستوعب : لا ما خطبوني بس خبرني بانه جاي يخطبني ..
    مضاوي بضحكه : لاجوا تعالي افتحي معي سالفتك ذي يالله روحي ساعدي اختك نوفا وانا بسوي الغدا ..
    وتطلع لولوه وهي بقلبها غيض وكره لفهد وتهديده لها وتوعدها ..
    وتدخل مضاوي المطبخ وتطلع الدجاج المثلج وتخدره بالماي الدافي .. وهي تفكر باختها ومصيرها لو جد الكلام اللي تقوله وانها بنت شي طيب لكن اذا تزوجها فهد وطلعت مو بنت وش مصيرها ..؟؟

    ومن غير اانتباااه اخدشت السكينه اصبعها الايسر .. مضاوي : اااه وتطلع بسرعه للصنبور وتغسل يدها قبل لا يتلوث الجرح ..
    وتتنشفهم وتجلس تكمل تقطيع الخضراه ..

    وتسرح بعالمها ومصيرها ومصير خواتها واخوها .. وابوها المريض ..

    _____________

    الساعه :10:23 دقيقه ..

    جلس على مكتبه كالمعتاد يقلب بيديه الخشنه بعض اوراق القضايا واوراق بعض السجيانات ليختار العفو لخروجن من السجن بعض السجينات القديمات .. الذي مضى على مكوثهم اكثر من 15 عام
    بين قضبان السجن .. اختار 10 منهن ترعرعنا بالسجن من مراهقتهم بقضايا صعبه وطويله .. مثل المخدرات والقتل من غيرها ..

    كان مشغولا جدا لدرجه لم ينتبه بصديقه الضابط وليد ..

    وليد : شوي شوي ياولد هلكت حالك بالاوراق ..
    ثامر بصدمه: وليد

    وليد : كسرت ام الباب وانت ما تسمع ؟
    ثامر يقوم يسلم عليه خشم: اسمحلي والله يالغالي كنت مشغول بهالاوراق ..
    وليد : ما الومك اكيد العفو قطه عليك حسين ..
    ثامر : في غيره الزفت قطه علي واخذ اجازه شهر ..
    وليد : ياخي انت توك جاي من اجازه وحاسد الرجال على اجازته ؟

    ثامر : اقول تدل الباب وينه ؟
    وليد بضحكه : بصراحه اشوفه قدامي ولا ادري هو الباب اللي انا دخلت منه او لا ؟
    ثامر يوقف : اقول اذلف لا الحين اعلمك شغل الله وينه ..
    وليد : لا يحوشك ابو الشباب معصب ؟
    ثامر : وليد يرحم امك شغل فوق راسي ولا قادر اخلصه تعال اخر الدوام افضى لك ..
    وليد : رحم حالك يالله انا طالع اسوي دوريه على الاقسام تعرف ام فاضل صايره هالايام تغيب وتتاخر ولا تعطيني اوراق قسمها ..
    ثامر يجلس على مكتبه ويدور بالاوراق : خلني ببلوتي و روح لبلوتك ..
    وليد : خلاص اخر الدوام امرك ونروح نتغدى مع بعض تراني عازمك لا تتعذر ..
    ثامر : هههههه دام فيها غدا بمشي وياك هههههههه
    وليد : هههه على خير باذن الله ..
    ويطلع وليد ويرجع ثامر لشغله ويكتب التقارير ويختار الاسماء السجينمات ويشوف تقيمهن ويكتب تقرير عنهم وشاف وانهمك بشغله من غير احد يزعجه ..

    وبطرف الثاني بالسجن كانت ليلى تسوالف مع سماح صديقتها وجالسه هالمره على سرير سماح اللي مقابلها ..

    سماح : هههههههه
    ليلى : ههههههه تكفين بس ..
    سماح : لالا في بعد يقولوك في محشش عيونه حمره جاء الشرطي واساله ليه عيونك حمره قال شارب فيمتو بالمقلبو ههههههههههههههههههه
    ليلى : ههههههه حلوه يالله اشتهيت الفيمتو ..
    سماح : الله الفيمتو برمضان شي ..
    ليلى : الله ايام الشهر الفضيل ايامه تجنن ..
    سماح : اي والله اتذكر يوك كنت مع ابوي كان انواع الوناسه ..
    ليلى : الله يرحمه ..
    سماح : الله يرحم موتى المسلمين ..
    الا سماح تشوف بنت توها جديده تدخل الزنزانه وتشوف ام جاسم تقول هذي دلال وما ابي اشوف اي مشاكل وقال لها عن سريرها .. وشكل البنت منهاره نفسيه ومو متقبله نفسها ..
    وتروح ام جاسم الا البنت تجلس بسريرها وهي تشوف الناس اللي حولها وعيونها ملايانه دمووع ..
    سماح : هههههههه ضيفه جديده ومعانات جديده هههه ..
    ليلى : لا تضحكين ما الومها لو تبكي بتجلس ايام عمرها هنا ..
    سماح : علينا يابطه انتي كنتي تبكين شوفي الحين صارك شهر وتعودتي
    ليلى : وش اسوي رضيت بالواقع ..
    سماح : وش رايك نروح لها ..
    ليلى : لا خليها اليوم وبكره نتعرف عليها ..
    سماح : لالالا خلينا اليوم بنعرف وش مشكلتها وتزيد الشله ..
    ليلى بتعجب : اي شله ؟
    سماح : يالغبيه شلتنا
    ليلى : هههههههه خليتيها شله انا وانتي والباقي هنا كلهم عجايز ولا هم مستقبيلنا ..
    سماح : حرام عليك الا ام ممدوح يازينها تجنن سوالفها وتضحك وقضيتها بنفسها تضحك اضحكت على زوجها يوم جابها هنا توقعي وش قضيتها ؟
    ليلى بتعجب اكثر: وشهي ؟
    سماح : يوم اعرفت انه زوحها بيتزوج عليها اخذت سم الفيران وسمته فيه ويرفع عليها قضيه ويسجنها وحط عليها بانها بتذبحه وغير هذا تهددده هههههههههههههههههه رجال خوافه

    ليلى : ههههههههه ياحليلها ما تبي زوجها يتزوج..
    سماح : يموت ولا يتزوج علي ..
    ليلى : لا والله يتزوج ولا يموت تبغيني اجلس 4 وعشر ايام بحداد ..
    سماح : اجل جعل يومي قبل يومه عشان ما اجلس بالاحداد ..
    ليلى وعيونها على البنت الغريبه اللي جالسه بس تشوفنا وكلها بؤس ..
    ليلى تقوم من سريرها وتتجه الى البنت الجديده وسماح تناديها وتقول : توك تقولين خليها ترتاح مسرع ما غيرتي رايك .؟.
    ليلى تتجه لها من غير ما ترد على سمااح ..
    ليلى وهي تجلس قربها : لا تبكين مافي احد يستاهل تبكين عشانه ..
    البنت : .................
    ليلى ترفع راسها بيدها : ارفعي راسك لا تنزلينه لاحد الا لربك ..
    البنت : لو سمحتي خليني بروحي ..
    ليلى : اذا خليتك بتتعبين اكثر مع نفسك ..
    البنت : مو شغلك ..؟
    ليلى : اذا حبيتي تجلسين معنا ترا نرحب فيك .. انا اسمي ليلى وهذيك الملقوفه اسمها سماح ..في اي وقت حياك الله ..
    وترجع لصديقتها سماح

    سماح : انتِ مالك راي واحد توك تقولين لي ما راح تتقربين منها
    ليلى : مدري يوم شفتها تبكي حسيت انها تبغى احد تشكي له ..
    سماح : ويعني بتسويني نفسي يوم جيتك ماراح تقدرين انا لي اسلوبي ما ت تقدرين تقلديني ..اسمحيلي هذي حقووق ملكيه ما ابيعها لاحد ..
    ليلى : طسي زين اقول يالله الساعه 12 انا جوعاانه ..
    سماح : اطبخلك اسبكتي ولا ربيان ولا سمك ..؟
    ليلى تمسك وسادتها وتظربها على سماح وهي تضحك : بس خلاص ..
    ليلى : يعني ناويه تطيحين سعابيلي قصب ياختي انا مشتهيتهم كثييييييييير ..
    سماح : مالك الا الدجاج والعدس مافي غيره ...
    ليلى : الله كريم ..
    الا تسمع ام حسام تناديها : ليلى تعالي ..
    ليلى وهي تفز : وشهو زيادره ؟
    ام حسام : مدري يالله انتظرك عجلي ..
    ليلى وهي تلتفت لسماح : هذي اكيد اختي مضاوي .. وهي تقوم بسرعه من غير ما تقول لسماح اي كلمه وهي تسحب ملفعها وجلالها ..
    سماح : اي قالوها من لقاء احببه نسى اصحابه ...
    وتطلع ليلى
    وتروح سماح للبنت الجديده وتجلس عندها :
    سماح : اسمك ..
    البنت : خليني بروحي لو سمحتي ..
    سماح : والله انك مؤدبه لو سمحتي ياختي فرفشي وش ماخذه من هنا غير عوار الراس ياختي اضحكي واستقبلي واقعك بكل سهوله ..
    طعا عرفتك باسمي صديقتي اللي ما تتسمى ليلوووه ..
    البنت : ......
    سماح وهي تجلس بسرير البنت ..: مو لازم نعرف اسمك الانه الايام الجايه راح تجمعنا على خير باذن الله ..
    البنت : انتي كم راح تجلسين هنا ؟
    سماح : هههههههه بصراحه نسيت كم لي هنا اصلا عشان من الونااسه ..
    البنت : تتطنزين ؟
    سماح : بصراحه لا بالعكس هنا ونااسه وش الشغل اللهمه غسيل هذا العقاب والانفراد والساعه 3 تشوفين الشمس للساعه 6 وش الوناااسه ..
    البنت : وبكل بساطه تضحكين ؟
    سماح : وش تبيني اسوي اجلسك نفسك واحط يدي على خدي مثلا ؟
    البنت : لا بس ما تجلسين ويعجبك الوظع ..؟
    سماح : وش اسمك ؟
    البنت : وش يفيد اسمي بالقضيه ؟
    سماح : على الاقل اناديك فيه ؟
    البنت : تقدرين تسمين قضيه بوسط ملف ..
    سماح : ههههه شكلك من مسلسل على الدنيا السلام ..
    البنت : مااني فرق بينهم ..
    سماح يوم شافت مافي امل تسوالف معها اتركتها الانه حست بكلامها عدم الارتياح لها من اسلوبها المستفز عكس اليلى اللي كانت حزينه بالبدايه ومفرفشه مع الايام ..

    نتجه للطرف الثاني من مكان هالسجن الكبير ..
    ليلى : وين بروح يا حسام ؟
    ام حسام : انتي بس تمشين وراي من غير ما تتكلمين ..
    ليلى : هذا مو طريق الضابط ثامر ؟
    ام حسام : تعرفين تسكيتين لين نوصل ؟
    ليلى وهي تتابع طريقها وتتابع لين واصلت باب غرفه غريب عليها الا ام حسام تطرق الباب ويفتحه ضابط غريب ماهو الضابط ثامر ..
    ليلى بتعجب : منو هذا ؟
    ام حسام : االضابط انور ..
    ليلى : بس انا عند الضابط ثامر ..
    الضابط انور : مشكوره يام حسام ..
    ام حسام : العفو وترمي التحيه وتمشي ..
    الضابط انور : ادخلي ..
    ليلى : لكن انا عند الضابط ثامر .,؟
    انور : عارف عشان كذا جبتك هنا ..
    ليلى : وش تبغى مني ؟
    انور : اجلسي ..
    ليلى تجلس وهي ميته خوف من الرجال الغريب اللي بوجها ..
    انور : انا الضابط انور قسم المخدرات المروجه ..ومثل ماعرفت بملفك انك مدمنه وتاجره ..
    ليلى وهي توقف معترضه : انا بريئه انا مو تاجره او مروجه على قولتك انا انظلمت ..
    انور بعصبيه .: اجلسي خليني اكمل كلامي ..
    ليلى : انت كذا تستفزني وانا مظلومه ..
    انور :عشان كذا نبي منك المساعد وتعلمينه بكل شي تعرفينه ..
    ليلى : اللي اعرفه اني مظلومه وانحطيت بموقف ما يحسدني عليه احد ..
    انور : كثل ماعرفت من الضابط ثامر انك اعترفتي ؟
    ليلى : كذاب اعترف بشووونوا ؟

    انور : انك تعرفين مصدرها على الاقل ..
    ليلى : وانا وش عرفني بمصدرها ..
    انور: لا تجننيني انتي قلتي لولد عمك بانه بنت هي اللي حطت لك هالمخدرات ..
    وتجلس ليلى بهدوء بعد ما فهمت السالفه عدل انه هالضابط جاي يساعدها وانه يحقق من اجل جوزه ومصدر جوزه ..

    انور : زين عرفتي تسكيتين عشان اعرف كيف اشرح القضيه وافهم منها ..مثل ماقلتي قضيتك من البدايه المفروض عندي بس ولد عمك قال بيشيلها .. بخصووص العايله والاسم
    وعطيته والحين قلت له عطني القضيه اتابعه الانه بتخصصي كاضابط مخدرات ..؟
    ليلى : وش تبغى مني ؟
    انور : انا ما ابغى منك الا معلومات ولا باقي القضيه بتكون عند ولد عمك ..
    ليلى وهي تجلس تقوله عن معلومات اللي تعرفها ويسجلها الضابط انور ..

    وتنتهي المعلومات بسرعه والا يدخل ثامر عليهم ...
    انور : يالله ثامر اجلس ..
    ثامر وهو يشوف ليلى ويكلم رفيقه : ها عسا عرفت اشياء ..
    انور : عرفت اللي اقدر عليه وانشالله بخلي المراقبه كثيفه هالايام واي دليل لا تخاف بيكون عندك ..
    ثامر ما قصرت يالنشمي ..
    انور :العفو يالذيب ..
    ثامر : اجل اسمحلي بكلمها كلمتين قبل لا اطلع ..
    انور وهو يضحك ابشر بخليكم بحالكم ..
    ثامر يغير ملامحه لجديه ويلتفت ليلى : بخصوص المحامي عطيته كل اوراقك ..
    الا يطلع انور بعد ماعرف انه الموضوع بخصووص المحامي ما بخصوص موضوع ثاني ..
    ليلى : وش قال ؟
    ثامر وهو يجلس : ما قال الا كل خير .. بس ناقصنا الدليل وانا وصيت رفيقي انور صحيح ملقوف بس يعجبك بشطارته ..
    ليلى : ثامر انت متاكد اني بطلع من هنا ؟
    ثامر وهي يقرب منها : ثامر قال كلمه ما يثنيها ....وعند وجهك ..
    ليلى : انا خايفه ..
    ثامر : هههههه ليه تخافين انا ماراح اتقاعد من هنا الا وانتِ طالعه ..
    ليلى : وش دخلك انت فيني ؟.
    ثامر : دخلني اني ولد عمك يعني في قريب عندك تشوفينه ..
    ليلى : اذا انا ما شفتك الا بالسجن يعني الدم اللي تقول عنه ما راح يحن للعمومه ..
    ثامر وهو يضحك على وجهها : واكيد بتشوفيني وراء السجن بقرب صلة القرابه ؟
    ليلى : لا تغير السالفه ما قالك المحامي متى تنتهي القضيه ؟
    ثامر : يعني 5 سنين تقريبا يبيلها ..
    ليلى بصدمه : وشهوووو وش يصبرني 5 اسنين ؟
    ثامر بضحكه ناسي نفسه قبال وجهه ليلى : هههههههههههه وانتي صدقتي ؟
    ليلى : ليه تضحك انت تلعب بعصابي ..
    ثامر وهوفرحان يوم شافها جالسه وكلها حماس لمعرفة مصيرها : ليه المفروض تنبسطين الانك عندي وتبغين الصراحه قبل اتاخر بالدوام ويوم جيتي هنا صرت منتظم هههههههه
    على الاقل اجلس معك واسليك ..؟

    وهي تحس كلامه في شي غامض ويحدد لشي هي مو عارفه وش هدفه من هالجمله اللي قالها ..

    ليلى : مافهمتك ؟
    ثامر بجديه : مو لازم تفهمين ..
    وهو يوقف بيطلع :
    الا ليلى تناديه : ثامر ..
    ثامر يلتفت لها : سمي ..
    ليلى : جد قلي متى اطلع من هنا ..
    ثامر يقابلها وهو واقف وليلى وهي واقفه اقبالها وعيونهم لاول مره تطول بالنظر من غير انكسارها او نزولها ..
    ثامر : على حسب القضيه والشهود والدلايل ..
    ليلى : ثامر تكفى ما ابغى اجلس هنا اطول من كذا ..
    ثامر وهو يقرب منها وكانه سحرته بعيونها وضعفه دموعها اللي بدت تتجمع بعيونها العسليه ,,
    ثامر يحط يدها على كتفها : لا تبكين يا ليلى انا عندك ما تبغين تجلسين معي وتونسيني ؟
    ليلى : انت عندك شغلك وانا مجرد بنت عم طلعت في حياتكم ..
    ثامر : وليه بحياتكم ليه ما تقولين بحياتك ..
    ليلى وهي ترفع راسها مذهوله بكلامه .: بحياتك ؟
    ثامر :اي بحياتي من دخلتي هنا وانتي مشدده فكري ...
    ليلى : انا لازم اطلع من هنا ..
    ثامر وهو يمسك الباب : بعدي ماخلصت كلامي ..
    ليلى : كلامك ماله اي داعي اجلس له ..
    ثامر : خليني اتكلم .. من كنتي هنا وانا احاول ما حتك معك واحاول اتنساك لكن بالبيت يسالوني عنك وهنا تاخذني رجلي لك وفكري .. حاولت ابعدك عني لكن ما قدرت ..
    ليلى ياليت تفهميين انا وش قاعد اقول ..
    ليلى : ثامر خلني اطلع ؟
    ثامر : انا ثامر اللي الكل هنا يخاف منه انتي قدرتي بس تحطمينه بعيونك ..
    ليلى وهي بدت تبكي وتخاف اكثر : تكفى ثامر خلني اطلع ..
    ثامر : يعني ما يهمك احسااسي حتى بالنوم مهاجمني طيفك ... انا ابغى حل لي ..
    ليلى : اتركني بحالي او حول قضيتي لاي شخص ثاني ..
    ثامر : قضيتك عندي ولا راح ابعدك
    وهو يسحب يدها ويحطها جنب قلبه : اسالي هذا اللي حاول يكرهك اكثر من مره حطيت كل شي شين جدامه ورفض يطلعك منه ..
    ليلى وهي منصدمه : انت اخترت انسانه غلط ..
    ثامر :يتنهد : قلبي اختارك وعيونك صابتني ..
    ليلى وهي تترجى : انا سجينه والكل هنا يعرفني كيف تحب وحده لها ماضي بالسجن ..؟
    ثامر : انتي بنت عمي قبل لا تصيرين اي وحده بالسجن وانا عارف انك مظلومه ..
    ليلى : وش تبغى مني .؟
    ثامر يرد عليها:
    "" أسألك بالله وش سويت فيني
    وش سرهالشوق اللي يجيني

    قلبي طول وقته معك
    مايبيني
    أسألك باللي عطاك
    هالعيون

    أسألك بالله يالقلب الحنون
    كانك تعرف سرها الشوق
    إنك تقول وش يكون؟
    هوغرام
    أوإحترام
    أومرحلةحب
    أوجنون


    ليلى : انا ما احبك ولا راح احبك افهم انت حبيت شخص غلط .حبيت وحده مالها اي مستقبل اي حياة جديده ..

    الا الباب يطق الا الضابط انور يبعد ثامر عن الباب ... وهو يفتحه الا يشوف شكل يليلى تبكي ..
    وثامر شكله مانعها من الطلعه ,,,
    انور : عسى ماشر ..
    ليلى وهي تطلع من غير ما تستاذن من احد ..
    ثامر : شوي مشاكل تقدر تسميها عائليه ..
    انور : سلمت الاوراق للمراقبين ..
    ثامر يمسك صلعته وشكله متوتر ...
    انور : شكلي جيت بوقت غلط ..
    ثامر : لا بس هي عنيده ولا راضيه تتكلم ..
    انور : عادي من كلامها عرفت انها عنيده ..
    ثامر : الله يعنين اذبحتني بالاساله متى بتطلع ..
    انور : يو اجل ما قلتها يمكن التحقيق يطول اكثر من سنه ..
    ثامر : قلت يمكن توصل ل5 اسنين بغت تموت ..
    انور : يالله خليها تنصدم شويات وبعدها تنفجر ..
    ثامر : انا بطلع تامر شي ..
    انور : لا ابد سلامتك ..
    ويخرج ثامر . ويتجه لمكتبه يكمل اوراقه واشغاله وفكره مع ليلى وكلامه اللي حس بندم كبيييييييييييييير انه تكلم واستعجل في بوح مشاعره لكن ما قادر حتى بمسك مشاعره قبالها
    وانفضحت وكل تفكيره كيف راح تقابله بالمره الجايه ..

    بالطرف الثاني كانت ليلى : تركض لسريرها وتقرب منها سماح وتناديها من غير جدوى لها .. وتحليها بحالها وتبكي ليلى ومنصدمه من كلامه وحبه اللي انكشف توه ..

    ووتجلس تفكر بكل كلمه قالها لها بعيد عن عالمها تفكر وش يبغى او وش هدفه من هالحب ..
    وتغطي نفسها وتغط في سابع نومه

    ----------------------
    الساعه 12 ونص

    تدخل مضاوي بيت عمها عبدالله وبيدها طبخه صغيره من يدينها ..تبغى تعتذر على تصرفها الصبح .. تدخل البيت الا تشوف ام متعب جالسه تقرا الجريده ..

    مضاوي : السلام عليكم ..وتقرب منها وتبوسها
    ام متعب : وعليكم السلام والرحمه هلا وغلا بمضاوي ..
    مضاوي : هلا فيك .. وتسكت ماعرفت وش ترد ..هذا طبخه صغيره سويتها واتمنى تذقونها ..
    ام متعب : مشكوره ليه كلمتي على روحم ..
    مضاوي : العفو ما سوينا شي ..
    ام متعب : وشلونك يا مضاوي اليوم ..
    مضاوي : الحمدالله اشلونك انتي ياخاله ..
    ام متتعب : تمام بشوفتك ولله الحمد ..
    مضاوي : عمي عبدالله وينه ؟
    ام متعب : بمكتبه يدرس اوراق عنده ..
    مضاوي : ممكن اروح له ..
    ام متعب : عمك ولك الحق يابنتي تروحين له ..
    مضاوي : اخاف مشغول ..
    ام متعب وهي تمسك جوالها وتتصل على ابو متعب :
    ام متعب : هلا ابو متعب مضاوي عندي تبي تكلمك ..؟
    ابو متعب : خليها تجيني ..ويسكره ..


    ام متعب ببتسامه : تقدرين تروحين له ..
    مضاوي : مشكوره ..
    وهي تتجه عند مكتب عمها الا تنصدم بانه عمها فتح الباب بنفسه .. وهي توقف مذهوله ..
    عبدالله : ادخلي يامضاوي ..
    وتدخل مضاوي وهي مصدومه وماتعرف وش تقول ..
    عبدالله يجلس على مكتبه ويسكت ينتظرها هي تتكلم ..
    مضاوي : انا انا انا جيت ..
    عبداالله : انا اسمعك ..
    مضاوي وهي توقف وتقرب منه . وتبوس راسه : انا جيت اعتذر منك وعلى كلامي ..
    عبدالله يبادلها البوسه على راسها وانا اسف يابوك ..
    مضاوي انصدمه انه عمها يبوس راسها ..
    عبدالله : الاني شكيت فيك .. انا بعد اعتذر لكن لا تلوميني يابنتي هذا شرف ..
    مضاوي : كنت ابي اعرف ..
    عبدالله : ومالقيتي الا هالوسيله تعرفين غلاكم ؟ ومحبتكم عندنا ؟
    مضاوي : لا تلومني الاني انصدمت جدامي ..
    عبدالله : طيب انسي هالسالفه وخلينا نمسحها ومثل ما قال عمك محمد بكره بروح المزرعه ونتونس هناك ..
    مضاوي : باذن الله ..
    عبدالله : مضاوي ابي منك طلب .. يمكن مو طلب لكن موضوع حاب افتحه معك دامك جيتيني ..
    مضاوي بخوف : وشهو الموضوع ؟.
    عبدالله : بصراحه الموضوع بيفرحني كثير ويمكن بيفرحك اكثر ..
    مضاوي : خير ان شا ءلله ..
    عبدالله : جاني خطيب لاختك لولوه ..
    مضاوي بخوف : وشهو خطيب اختي توها صغيره ؟
    عبدالله : عارف بس المعرس مستعجل على العرس وماهو صغير ..؟
    مضاوي : منو هذا انت تعرفه ..
    عبدالله وهو يضحك : اعرفه زين ..
    مضاوي : يعني انت تثق فيه لدرجه هذي ..
    عبدالله : تربية يدي ..بتوافقين

    مضاوي : قبل لا اعرف منو هو ؟
    عبدالله .: فهد اولدي ..
    مضاوي وهي تضحك تذكرت كلام لولوه اللي اليوم الصبح ..وانه جاد في كلامه ..
    عبدالله : وش فيك تضحكين ..
    مضاوي : لا ولا شي بس تذكرت لولوه ..
    عبدالله : وش نقول ؟
    مضاوي : البنت بنتك والولد ولدك مالي عليك اي شوور ..
    عبدالله : عين العقل وربي انه عبداللطيف ربى بنت ونعم فيها ..
    مضاوي : لكن لي طلب ابيك تشاور لولوه قبلها ..
    عبدالله : وليه ما تكلمينها انتي اختها الكبيره ..؟
    مضاوي : لكن انا بهذي الامور ماعرفها واتمنى انك انت تكلمها وتسمع رايها باذنك الاني مثل ما عرفت انه هي رافضه ..والسبب لعبتك عليها ..
    عبدالله : هههههههههههههه بكلمها لما نرجع من المزرعه ..
    مضاوي : يكون احسن وقت بعد وتفكر ....
    عبدالله : على خير باذن الله ..
    مضاوي : اسمحلي انا بروح ..
    عبدالله . وين خليك تغدي معي انا وعمتك ..
    مضاوي : جعل بيتك عامر لكن اسمحلي عندي اغراض ودي ارتبها وبتغدى انا وخواتي..
    عبدالله : على راحتك ورتبي اغراضك الانه بنمشي بكره الصبح ..
    مضاوي : وليلى متى بنروح لها .؟
    عبدالله : بنجلس بالمزرعه يومين وبعدها بيوم بنروح لها كلكم انتي واخوانك ..
    مضاوي : طيب باذن الله .يالله فمان الله ..
    عبدالله : مضاوي ..
    مضاوي : هلا .؟
    عبدالله : لا تصيرين حسااسه انا نفس ابوك اي كلمه لا يردك شي .. ..
    مضاوي : ان شاءالله ..
    عبدالله وهو يفتح الدرج ويطلع منه مبلغ ..ويقرب منها ويسحب يدها ويعطيها ..
    مضاوي : شنو هذا ؟
    عبدالله :هذا مبلغ صغير خليه معك .. وانا بعد يومين بيجيكم حققكم كله .. وانا جاليه ادرس الارث لكم ..
    مضاوي : بس حنا مو محتاجين شي ..؟
    عبدالله يصر باسنانه وبيده : خليها معك بكره بالمزرعه تحتاجين اغراض كثيره خليها معك وبعد يومين الخير جايكم ..
    مضاوي : مشكور ياعمي ما قصرت ..
    عبدالله : العفو يابنتي بس مثل ما قلتلك ترا الولد مجننني وياليت تقولين لها ويوم نجي من المزرعه نخلص الموضوع ..
    مضاوي : انت كلمها الاني ما اقدر عليها ..
    عبدالله : طيب خلي الموضوع علي ..
    مضاوي : فمان الله ..
    عبدالله : فمان الكريم .


    ----------------------

    جت من السفر بكل بكامل كشختها .. الا تدخل القصر الا تسمع ابوها يناديها
    ابو هيفاء : هيفاااء

    هيفاء : هلا يبا ..
    ابو هيفاء : هذا وشهو ..؟
    هيفاء : وشهو هذا ؟
    ابو هيفاء بعصبيه : انا اسالك وشهو هذا ؟
    هيفاء وهي تاخذ العبه : وتنصدم باغراضها
    ابو هيفاء وهو يمسكها مع زندها اعترفي هذا من منووووا ؟؟
    هيفاء .....: ..........
     
  15. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الجــــــــــزء الثـــــــــالثـــ عشــــــ{
    ----------------------------------------

    جت من السفر بكل بكامل كشختها .. الا تدخل القصر الا تسمع ابوها يناديها
    ابو هيفاء : هيفاااء

    هيفاء : هلا يبا ..
    ابو هيفاء : هذا وشهو ..؟
    هيفاء : وشهو هذا ؟
    ابو هيفاء بعصبيه : انا اسالك وشهو هذا ؟
    هيفاء وهي تاخذ العبه : وتنصدم باغراضها
    ابو هيفاء وهو يمسكها مع زندها اعترفي هذا من منووووا ؟؟
    هيفاء .....: هذي اغراضي يبه من وين اخذتها ؟
    ابو هيفاء : الحارس يقول معطتنيها وحده ؟ وقالت وصلها لهيفاء . منهي هذي وش تبي باغراضك وليه ترجعها ؟
    وش صلتك فيها ؟؟

    هعيفاء بصراخ شوي : يبا الله يهديك قالك حرمه يعني مو رجال وليه كل هالعصبيه وهذي اغراضي وهي تفتح الصندوق الا تسوف رساله ..

    تفتحها وهي منصدمه وكانها اعرفت انها مضاوي وهي متاكده ..
    وتقرا الرساله ..

    بسم الله الرحمن الرحيم ..

    هذي اغراضك وهذا جوالك شحنته لك وماقصرتي ومسحت كل الارقام
    وهذا انا عطيتك اغراضك ..

    تحياتي مضاوي ..


    ابو هيفاء يسحب الرساله منها ويقرااهاااا
    وهو يرفع راسه بعصبيه : هذي وش جابها هنا انتي لحد الحين طاقه الصحابه معها ؟؟
    هيفاء : يبا وش فيك انا قطعتها لكن جت ترجع اغراضي ؟؟
    ابو هيفاء : جدامي ترمين هالصندوق بالقمامه ماعاد لنا باغراض مستعمله وش قصدها ؟
    هيفاء : يبا الله يهديك البنت خلاص راحت بحال سبيلها بس حبت ترجع اغراضي ؟
    ابو هيفاء : مافي ومن بكره ان سمعت انك رجعتي هالاغراض لكم ياويلك وهو ينادي الخداامه..

    هيفاء : وش تبي بالخدامه بابتي ..
    ابو هيفاء : بتشوفين الحين ..
    بباتي : يس سير ؟
    ابو هيفاء : هذا حق انتا ...ويحذف الصندوق لها ..
    بباتي : مرسي سير ..وتاخذ الصندوق

    ابو هيفاء : لا تاخذينها منهااا تسمعين وهذي العايله المنحطه ما تعاشرها بنتي انتي ما تخافين بكره يجيك خطيب ويسال يلقى بنت اللي ما تتسمى رفقيتك اكيد بياخذون عنك فكره غلط ..
    وماراح يتقدم لك اي شخص من العوايل الكبيره ..


    هيفاء مستمعه وفي قلبها حسره على رفيقتها اللي بعدها القدر عنها ..: ...............

    ابو هيفاء : يالله انا بطلع لدوامي ومثل ما خبرتك يابنتي توك مسافره وفرحانه واي دوله ثانيه تبغينها اوديك لها بس صديقتك ذي تنسينها ..
    هيفاء : ان شالله يبه ..

    ويطلع ابو هيفاء .. الا تدخل الخدامه بابتي :
    بابتي : مدام
    هيفاء : يس ..
    بباتي وهي تمد صوره لها هذا مال انتا .
    هيفاء وهي تشوف الصوره وكانت من اجمل الصور اللي كانت في الذكرى ...
    وكانت الصوره مضاوي وهيفاء جالسين بالكليه وكل وحده كاتبه على خد الثاني احبس ..
    ولابسين نفس البدلات ..
    وهي تاخذ الصوره من بابتي .. وهي تشوفها
    وتقول لها : في بعد صور يابابتي ..
    بابتي : نو مدام مافي الا هالصوره ..
    هيفاء : ثانكس وبعدها تامرها وتقول : بابتي اخذ الشنط واخذيهم لغرفتي ورتبيهم انا ابي اناااام ما ابي احد يزعجمني ..
    وتمشي بخطوات بطيئه وعيونها على الصوره وتسال وش حال رفيقة دربها الحين بعد هالضروف وهي تعاتب نفسها بقوى..
    وتتجه لغرفتها وتنسدح على سريرها وتسحب الصوره وكانها بتشوفها لاخر مره ..
    وهي تتذكر كل لحظه حلوه كانت بينهم واحلى الضحكات التي استمرت وقت وطويل واعذب اللحظات واجملها بهالصوره الذكرى والباقيه لديها ...

    --------------------
    من اليوم الثاني الكل مستعد للتجهيزات المزرعه
    واللي يحمل بالوانيت واللي حملون في السياراتهم اغراض الشوي واغراض الجلسات خصووصا الشبااب محملين العود والطبله لسهرى بليل ..
    ووالي شارين حطب واغراض الدوه والفحم ..
    وام متعب تنادي ولدها فارس يشيك على الكهرباء ..
    وولدها حمدان يربط العده القهوى والشاهي للرجال واغراضهم الثانيه مع ابوه ..
    وعهود تشيل الشنط وتحط فوط ناشفه للغسيل ومناديل جديده بعلبها
    ومتعب يشيل اغراض حرمته هنادي ويساعدها في ترتيب الاغراض بالسياره ..ويهاوشها على الترتيب .. يعني الكل سمع صوتهم
    وباقي فهد اللي ابوه قاله يروح يشوف بنات عمه عبداللطيف ويجيب اغراضهم لسيارة ابو متعب ..

    وابو مشعل ..
    يشايل جدور الذبايح .. ومشعل يالله يساعد ابو و يسوي اغراضه بسيارته ..
    وزوجته اماني تسوي الي تقدر تسوي مع حملها ومشعل يعصب عليها يقول لا تشيلين معلقه وحده ..
    وام مشعل تجهز الابهارات والتوابل والقهوى.. واغراض المطبخ الضروريه ..والبخور والمده (السجاده )
    وندى : تاخذ الفاكهه وتحطهم بالحوش ويجي مشعل ياخذهم ..
    وعواشه تغفل كهربة البيت وترتبه قبل لا يطلعون ..
    وثامر بتسالون وينه بالدوام هع ...



    ام حمد :

    مسويه المحااشي وورق عنب وصافتهم بالجدر وهم حارات مسويتهم من الساعه 6 الصبح والحين الساعه 10 ..
    عشان يتغدونهم على الغدا ..
    وطبعا ام حمد هاله غاسله يدها من ولدها حمد الانه لا ينفع لكنه يضر ..
    واعيالها الثانين بارين فيها ...
    حمد يشرب سجاره وقف عند مدخل الباب ويشوف الكل مشغول ولا وده يشتغل ..
    نواف : يشيل الشناط والاغراض المهمه مثل الجوزات ..
    وراشد : يرتب اغراض السياره ويحمل داخلها ..
    مزنه تحط الصحون الابلاستكيه والورقيات (ادوات الخيسه من الخضار )ام ريحه يعني )))
    بالاكياس البلاستكيه ..

    ونوره : جهزت شنطتها الدي في دي لسهرات وجهزت الاشرطه الهنديه والافلام الاجنبيه ..




    ام ناصر ...
    قايله لبناتها من البارحه يجهزون اغراضهم
    لكن شافت بناتها هيا ونجوى لحد الحين نايمات وهي تصارخ فيهم ..
    تصحيهم ولا في فايده لين اخر شي جابت سطل ماي وكبته عليهم وهي حالفه بعد ما تجي من المزرعه راح تشيل النت كله ..
    خالد يساعد ناصر في يشل الاغراض ويحملهم لسياره ..
    وخالد ياخذ برميل الغازات ..
    وياخذ بنزين للشب النار ..
    وناصر يصارخ على خواته ويالله كل وحده تجهزت وبتطلع من الباب وعيونها يالله تفتحها ..



    في بيت ابو متعب عبداللطيف ..
    فهد يشيل الاغراض ومضاوي تجهزهم له عند الباب وهو ياخذهم ..
    وكانت لابسه مضاوي عباية راس وما تبين غير عيونها ..
    وفهد طول الفتره يكلمها وهو يحترمها وعيونه تحت ..

    فهد بعياره : مضاوي ليه انتِ تحملينهم خلي لولوه تجيبهم لي ..
    مضاوي وهي فاهمه قصده .. المره الجايه باذن الله تساعدك هي ..
    فهد : يالله وش هالشنط بتسافرون ؟
    مضاوي : ليه كثيره ؟
    فهد : ما يحتاج ترا كلها يومين ويمكن ثلاث ؟
    مضاوي : حتى لو صحيح بالصيف لكن سمعت عمي يقول برد بليل ؟
    فهد : والله انتوا حرين << ما يمديه يخلص كلمته الا لولوه طالعه من غير ملفع على بالها راح يودي الاغراض ..
    الا ينصدم فيها فهد .
    لولوه : يو فهد هنا وهي ترجع بسرعه الا تضحك مضاوي ..

    فهد وهو يشوف مضاوي : هي متعوده تطلع من غير جلال ؟
    مضاوي وكانها فهمت قصده : لا بس اكيد على بالها انك اخذت الاغراض ..وماراح ترجع ..
    فهد : على العموم اتمنى قلتي لها ؟
    مضاوي : خلها لما نرجع من المزرعه ..

    فهد : على خير ان شاءالله ..وهو يلتفت الا ينتبه على ابوه يناديهم من بعيد ..
    وهو يرد لمضاوي ويقول لها : ابوي يقولكم يالله نمشي ..

    مضاوي : يالله بروح انادي خواتي ..
    ومتعب عبداللطيف عند عمه محمد يشوفه كيف يشغل الربابه ..
    متعب : عمي كيف تلعب فيها ..
    ابو مشعل : هذي ماهي لعبه يابوك هذي ربابه لللبر لكن انا يابوك اذا بغيت اروح المزرعه اخذها واخذ راحتي معها ..
    ام مشعل وهي تلبس عبايتها : قلها ظرتك وخلص ..
    ابو مشعل : ههههههههههههههه يعني لازم تفضحين العالم انه الربابه ظرتك ؟
    ام مشعل : وش اسوي كل ماراحت للمزرعه جلست ترنن فيها وتخليني ..
    متعب : ليه انت جد تزوجتها ؟
    ام مشعل : هههههههههههههههههه
    ابو مشعل : زين خربتي عقل الولد ..
    متعب : جد ليه ياعمي تحبها ؟
    ابو مشعل : لها صوت احبه واتونس فيه ..

    متعب : عادي اخذ كوره معي للمزرعه ..
    ابو مشعل : عادي وانا ابوك ..
    متعب : بس انا ماعندي كوره العب فيها ؟؟..
    ابو متعب : بتصل على مشعل يجيب لك ولا يهمك كم متعب انا عندي ..
    ام مشعل : تعال ياولدي الحين اشتريها لك وش تبي بعد ..؟
    متعب وكانه حاط بحنان الام والابو ..
    متعب : لا بس ابي كوره

    وهو يسمع مضاوي تناديه ..
    ام مشعل : لا تروح لحظه .
    وتدخل السياره الا تشوف صندوق التفاح وتاخذلها ثنتين وتعطيهم متعب ..
    ام مشعل : خذ هذا تفاح حلو اكله بالطريق ..
    متعب : طيب
    ام مشعل : لا تخاف وانا بطريق بشتريلك كوره وش تبي بعد ..
    متعب : مشكوره خاله ..

    ابو مشعل : وش عليك ماخذ الدلال وغيرنا محروم ..
    ام مشعل: اسكت الله يعافيك ورح لربابتك ولا خلنا نمشي الكل بيمشي ..

    ابو مشعل .: انطري ابو حمد يجي من المشواره ونمشي ..
    ابو مشعل : على خير ..
    ويركض متعب لمضاوي اللي جالسه عند باب بيتهم ..
    ويعطيها تفااح وياخذ تفااحه ..
    لولو ونوفا : وليه ما عطيتنا تفااحه ؟
    متعب : خالتي عطتني بس ثنتين ..
    مضاوي : اخذوها اصلا انا ما ابيها .. ويتهاوشون نوفا ولولوه وهم لابسات وخلصات وجالسات عند عتبت الباب ..
    ينتظرون بس اشاره ..

    الا تشوف مضااوي شغله حيرتها ..
    نجوى البنت اللي ما شفتها الا البارحه لاول مره بعشا بيت عمتها وكله جالسه بغرفتها ..
    مافهمتها ولا تقربت منها لكن غريبه جالسه وتسوالف مع حمد اللي حتى تصرفه غريب هالشخصين من بد العايله لم تفهمهم ..
    والغريب اكثر انه ما ساعد امه تشوف الكل يقوم الا هو جالس بسجارته ..
    تعجبت ولا اعطته اهميه كثير ..
    وهي تشوف سيارة الشبااب وتتمنى تجلس معهم كيف سيارتهم كلها اغراض الوناسه ..طبل ودوه والحطب والعود والمساند السدو ..

    وتشوف شباب العايله لاول مره
    يضحكون وانتبهت لناصر اللي تذكرته وهي تشوف نوفا وتهمس لها ...
    مضاوي : نوفا مو هذا الشخص اللي جابك للمستشفى ؟
    نوفا : الا هو طلع ولد عمتي وضحه ..
    مضاوي بصدمه وهي تشوفه : جد والله ولد عمتي وضحه ماغيرها ؟؟
    نوفا : اي اسكتي امس انصدمت يوم شفته ..
    مضاوي : متى شفتيه ؟
    نوفا : االصبح يوم كنا بنطلع من البيت وقلتي اخذي الاغراض ودخليهم الا يشوفني ويسلم علي وانا انحرجت وانصدمت ..بانه هو نفسه
    وقال انا ولد عمتك ..
    مضاوي : اهااا .. طيب

    لولوه : تحشون بمنوو ؟
    مضاوي : ما نحش بس نشوف العايله كلها مشغوله ..
    لولوه : اي ماشالله الكل الحين سكر على اغراضهم وينطرون عمي عبدالوهاب ..
    مضاوي : هو وين رايح ؟
    لولو : وش عرفني بس سمعت عمتي وضحه منساع تقوله ..

    ومضاوي عيونها على حمد ونجوى وش هالجرائه .. وليه عمها ما شافتها وكانها عادي وهو يشوفها وطايح السوالف معهم ما سمعت انه متزوج ؟؟
    نوفا وعيونها بعد عليهم
    نوفا بتعجب اكثر :ياجرئهم ؟؟
    مضاوي : هههههه اجل تشوفين اللي اشوفه ..
    لولوه : وع هو شايب ؟
    مضاوي : وغريبه عمي عبدالوهاب مخليه على كيفه ..
    لولوه : ويمكن عندهم مبدا الحريه مو مثلنا ..
    مضاوي : تعرفين تسكتين ؟
    لولوه : اعرف ..
    متعب يقاطعهم : مضاوي عمتي ام مشعل بتشتري لي كوره ..
    مضاوي : ليه تقول لها انا بشتريلك اول ما نوصل ..
    متعب : لكن هي قالت لي ..
    مضاوي وعيونها مستمره ولا هي يم اخوها وتشوف الوقااحه وين واصله لدرجه يحكون وضربو يد بعض ..
    لولوه : مستحيل هذي عمتي تشوفها وهي ساكته ..؟
    نوفا : يمكن متكلمين فيهم ؟
    مضاوي : والله يمكن ؟

    الا تشوف سياره جايه ...
    نوفا : شكله عمي عبدالوهاب جاء ...
    يصفت سيارته المرسدس بالباركن ..
    وكان شكله ما تعطينه رجال كبير لابس نظارات شمسيه .. ورزته ولحيته السوده .. ونسفة عقاله .. كانه شباب ..ويركب سيارته الجمس
    وهم العم محمد بسيارته الجمس ..
    والسبااب كلهم كل اثنين بجيب ..
    ومشعل واماني بسيارتهم
    ومتعب وهنادي بسيارتهم ..


    الا ثواني والكل متجهز وبيركب سيارته ويقرب عمهم عبدالله ويناديهم .. ويركبون السياره الجمس وكانت ام متعب قدام وعهود ومضاوي ومتعب بلوسطي وبالخلف نوفا ولولوه ..
    وطول الطريق كان العم عبدالله يشغل اغاني محمد عبدو ,..وكانت الصوت يالله يسموعونه ..

    بالخلف نوفا ولولوه
    لولوه : الله محمد عبده قولي لعمي يعلي على الصوت
    نوفا : ما ابي استحي ..
    لولوه : اقولك اصوتك اعلى من صوتي ..
    نوفا : عندك لسان قوليله ..

    وكانت مضاوي تشوف منظر البر والصحاري لاول مره تطلع للمزارع تحط في بالها منظر واحد ارض خضراء بس وشجر ..لكن شافت كانها غابات

    لكن وهي تمر على البيوت المزارع وتشوف القصور وسرحانه ..وعالم السكوت طاغي عليها ..

    متعب وهو ينايها : مضاوي ..
    مضاوي من غير ما تتكلم اكتفت بقول : امممممم
    متعب : انتي قلتي بتشترين لي كوره ..
    عهود : مضاوي يكلمك متعب ..
    مضاوي وهي تلف عليها : اسمعه لكن سرحت شوي ..
    عهود وهي تلتفت لمتعب : لا تشتري كوره هناك كوره كثيره بس انت روح لحمدان وبيعطيك وحده من كوره ..
    متعب : جد هناك في كور ..
    عهود : انواع الكور السله والقدم واليد ..
    مضاوي : ول كل هالكور ؟
    عهود : اي يحبون كورة اليد ..
    مضاوي : المزرعه بعيده ..؟
    عهود : شوي بعيده ..
    نوفا : وهي تصارخ : مضاووووي شوفي لولوه ..
    ابو متعب يوطي على الصوت وهو يرد عليهم : وش فيكم يابنات ؟.
    نوفا : مضاوي شوفي لولوه بس تقرصني ..
    مضاوي تلتفت للولوه وتعطيها نظره تعرف تحترم نفسها ..وهي ترد على عمها : مافيهم شي ياعمي لولوه ولقافتها ما تخليها ..
    لولوه : ماقلت شي بس قلت لها خلي عمي يطول وما سمعت كلامي وقمت قرصتها ..
    عهود : هههههههههههه الحمدالله ماعندي اخت تقرص كان قرصتها ..
    لولوه : تبين تجربينهاا ؟؟
    عهود : لا نكفين احب اقرص ما انقرص ..
    ام متعب : خلاص يابنات استحملن بنوصل قريب ..
    عهود : هههههههه يما الله يهدكِ شكلك نايمه وتوك تصحين ترا ما تهاوشن يسوالفن ؟
    ابو متعب :هههههههههههه ماشاءالله ياعهود دايما صايده امك ..
    ام متعب : والله اني ماحب الطريق وكاني البزر ينام فيه ..
    ابو متعب : والله يا ام متعب هذي انتي كل ما ركبنا مسافه طويله تنامين ..
    الكل قام ضحك ..: هههههههههههههههههه
    ام متعب : فضحتني ..
    عهود : ولا غير هذا يوم يشغل ابونوره تزيدينها الحان وانغام ..
    ام متعب بضحكه : وش قصدك ؟
    مضاوي : لا يكون تشاخر ..
    عهود : يما تراني ما تكلمت مضاوي اكشفتك ..
    ام متعب : انتي لسانك ما وراه ستر ..
    عهود : وش اسوي اصلا ابوي يشغل ابو نوره عشان الحانك الجميله ..
    لولوه : ههههههههه طيب ياليت ياعمي من منساع موطي الصوت لتسمح لاذوننا المصون سماع اللحن الجميل هههههههههههههه
    الكل ضحك : هههههههههههههه
    مضاوي : والله يا خاله ما الومك المسافه طويله وحتى انا احس بنووم ..
    ابو متعب : ياليتنا اجل صبرنا شوي كان سمعنا مضاوي ..
    نوفا : لا عاد مضاوي نومتها تون حشا كانها عنزه ههههههههههههههههه
    مضاوي : اصلا ما اون الا لمااكون حدي تعباااااانه
    ام متعب : اجل لا تلوموني من الفجر وانا اشتغل .. وانتوا بفراشتكم
    نوفا : يعطيك العافيه ..
    عهود : وش نسوي فيك يايمه هذا طبعا اذا وراك شغل ما تنامين مثل اماني اذا بتروح مشوار تلقينها جاهزتلك على سن ورمح وجالسه عند الباب اما انا ما جذبتك ..
    ام متعب : اصلا انتي متى ما تزوجتي شغل زوجك بيردك لي ماتعرفين شي الله يستر منك
    عهود : الا اعرف اسوي بيض عيون
    ام متعب : هذا اللي فالحه فيه ..
    نوفا : اجل يوم تتزوجين وش تغدينه ؟
    عهود : الله يخلي المطاعم ..
    ابو متعب : ابعدي بنتي بتوكلينه من وين ؟
    عهود بفخر : من المطاعم ..
    ابو متعب : ليه هو بنك الراجحي يغديك ويعشيك بالمطاعم ..شوفي من يدق بابك بقوله شرطن عليك الخدم والطباخ ما تجيبهم لبنتي والمطاعم ما تغديها الا بالشهر مره وياليت يكون بالسنه بعد ..

    ما كمل كلمته الا مضاوي والبنات يضحكون ..
    وعهود مخليه نفسها زعلانه ..
    عهود : خلاص زعلت عليك بروح السوق بغير ابوي ..
    ام متعب : وانا بتغيريني ؟
    عهود : والله افكر...؟ اذا نفذتي طلباتي وخليتيني اناام لساعه 2 ما ابدلك .
    ام متعب : اي تخسين اقول عهودوووه نوم لساعه 2 الظهر حلمي ..
    عهود : يمه تراني عهود عبدالله ماني عهود حلمي .. خخخخخخخخخ

    مضاوي : ههههههههههه الله يقطلع ابليسك وربي من منساع جالسه جنبي حسبتك هاديه طلعتي داجه ..
    ام متعب : لا فترة الصبح تكون هاديه بس لما تروح ودك تحذفينا من الباب او تخلين دوامها بس صباحي ..

    لولوه : هههههههه يحليلك انتِ بس فتره الصبح والله مهديه امك انا امي الله يرحمها طول الوقت معذبتها ..
    مضاوي وكانه السالفه ماهي عجبتها .. وجلست تشوف المناظر وترجع لعالمها وتفكيرها ..

    ومرت الساعه والبنات يسوالف والكل يتبدلون السوالف لكن هي بعالمها بتفكيرها ..
    ولاحظة ام متعب سرحانها وحتى ابو متعب كل واحد من هالاثنين كان يفكر وش كانت تفكر فيه ..

    -------------------

    تشوف الكل توه راجع من النزهه حقت السجن الا هي رفضت تروح ..
    ما تبغى تشوفه صراحته لها اصدمتها هي ما تدور على الحب لا تدور عن رجل يعشقها .

    سماح: وشفي الحلو من البارحه ما يكلمنا ...؟
    ليلى : سماح بليز خليني وحدي ..
    سماح : شكل الحاله جتك ..
    ليلى : شايفتني مجنونه؟
    سماح : لا الحين ايقنت انه جتك حالتك ..
    ليلى :سماح وربي ماني طايقه نفسي ..
    سماح : وانا وش اسوي وربي من البارحه ما تكلمت معك ماعرف ؟؟ تعودت اخذ حبة الفيتامين ..
    ليلى : اقول روحي زين ..
    سماح : وين اروح والله ودي اروح بس ماعندي الا هالمكان ..
    ليلى وهي تشوف البنت الجديده ترجع لسريرها ..
    سماح انتبهت عليها : ترا هذا حالها من البارحه رافضه حتى تكلمني ..يادفع البلا محدن راضي يكلمني تراني انس ماني جن ؟
    ليلى : والله يا سماح مالي مزاج البارحه الاني كنت مصدعه ومصدومه ..
    سماح : طيب مصدعه ومصدومه ليه تكبين ..؟
    ليلى : الاني مصدومه ..
    سماح : مو شرط تبكين الانك مصدوومه لكن لا يكون الموضوع متعلق بقضيتك .؟

    ليلى تتنهد بقوى لكن وش تقول لها بانها انصدمت بثامر ..؟
    سماح : ليلى اناديك ..

    ليلى : هلا معك لكن سرحت شوي ..
    سماح : طيب وش فيك تعبانه ؟
    ليلى : لا احس اني محتاجه اريح شوي ..
    سماح : طيب فهمت اني اذلف ..
    ليلى بهدوء : لا تعالي اهرجي فوق راسي وانا بسمعك ..
    وتسولف سماح وليلى ولا هي يمها بالمره كل تفكيرها بثامر .. وبكلامه .. افهمي اللي اقوله انتي دخلتي حياتي ..
    انتي ياليلى شتتي فكر ..هاجمتي احلامي .. مابخليك تبعدين عني ..؟

    ليه يا ثامر ما اخترت الا انا .. انا ما اناسبك ولا اليق لك .. انا سجينه انت ماتعرف شخصيتي .. اعجبت بالشكل لكن مضموني غير ..
    كيف تحبني من دموعي ؟ كيف يقول اضعف بدموعك ؟
    اشوف خشونته مع الكل وعصبيته وعناده اسمعها من الكل ومعي غير ؟ يعني جد يحبني ما يجاملني او يضحك معي ؟
    انا جد محتاره وش اللي يخليه يقرب مني ؟
    دامني مشدده فكره وحياته ..؟ ليه يبيني ويعرف اني ما افكر فيه ؟
    طبعك يحير ياثامر .. لكن ما ادر كيف راح اقابله بعد يومين مع المحامي ؟
    سماح : ياهووووووووووو ياعالم نحن هنا ..

    ليلى : ههههههه وش فيك ..
    سماح : ولد عمك يبغااك ..
    ليلى بصدمه : وين ؟
    سماح : ههههه اسم الله عليك لا تموتين علينا ياختي ما تسمعين ام حسام تناديك ؟
    ليلى وهي تقوم .وتروح لها : هلا ام حسام ؟
    ام حسام : الضابط ثامر يبغاك ..
    ليلى : قوليله نايمه ..
    ام حسام : هذي تعليمات ما اخذ شورك ..؟
    ليلى : وش شوري قوليله تعبانه وماهي قادره تقابلك ؟
    ام حسام : بس معه الضابط انور ومحتاجينك بقضيه ..
    ليلى : خلاص مو لازم اليوم ؟
    ام حسام : تراني جايتك بالهدوء لا تخليني اجيك بالقوى ..
    ليلى : يالله روحي وانا بجي وراك ..
    وتلبس ليلى ملفعها وجلالها وتغطي وجها .. وتمشي خلف ام حسام الين وصلت باب مكتب ثامر ..
    وتطرق الباب وتدخل ثامر اول ما شاف وجها شدد نظره بكل مكان ماعرف وين يركز بالضبط بالغرفه وبعدها استقرها بصديقه انور ..
    ليلى هي الثانيه ركزت نظرها للارضيه وهي تتكلم وقلبها ودها الارض تبلعها ولا توقف اقباله مره ثانيه ..
    ثامر : اجلسي بيكلمك انور وانا بشوف شغلي ..
    انور : القضيه معي مالك شغلك بولد عمك ..
    ليلى اكتفت بالايجاب بصمت :
    انور : هذي الاوراق وابي اسالك بعض الاسئله وياليت تجاوبيني فيها ..
    ويعطيها قلم ..
    ليلى : وهي تجاوب على اسئلته .. عنوانها وشلتها وكل شي .. وحتى درجاتها ونوع اكلها بالجامعه ..
    انور مو هين موضف ثنتين من الشرطيات طالبات جامعه ويراقبن جوزه وشالتها ..
    وحتى المطاعم المتعامله معهها .. وحتى الشله اللي تماشيها ..ومصدر هالحبووووب

    ليلى : خلصت ..وهي تعطيه هالورقه ..
    انور وهو يقرا اجاباتها ..: طيب مكان معين تشوفينها تجلس فيه دايما كانها خايفه او مكان متعوده تجلس فيه ..
    ليلى : مبنى اربعه عند الورشات تحت الدرج القديم ..
    انور يكتب كل ملاحظه تقولها ليلى ..

    وثامر يكتب ولاهو مشغول ولا شي يسلي نفسه بخاطره او قصيده يكتبها ..
    وكل باله بصوتها وهو يحاول يشوفها بطرف عينه .. ويخاف انه تصيده
    يبي يثقل جدامها ندم انه فضح مشاعره جدامها .. وحسب ورتب فكرته وهو يقول والله لعلقكك فيني وعلمك الرومانسيه مثل ما تقول احلام ..
    لكن والله احلام لو تشوف وجهي بتهون تغني ههههههههههه وهو يضحك ..

    انور وليلى انتبهو لضحكه ..
    انور : عشا ماشر ؟
    ثامر حس بالاحراج : ابد ماشر بس تذكرت نكتت محشش وضحكت ..
    ليلى بقلبها: سخيييييف ..

    انور : الحين خلصنا تقدرين تروحين ..
    ليلى : ممكن سوالف
    انور : هللا
    ليلى : يعني بحدود كم ينتهي كل شي ..
    انور : كل شي يتعمد عليك وعلى معلوماتك ..؟
    ليلى : مشكور ..
    انور : العفووو ..
    ليلى وهي تطلع وتروح لزنزانتها الا تشوف سماح تسوالف مع البنت الجديده

    ليلى وهي تجلس على سريرها واقبالها سرير سماح وكانت جالسه فيه هي والبنت الجديده
    ليلى : ماشالله ما يمديني زعلت رحتي تدورين غيري ..
    سماح : والله شوفي عشان اعلمك ما تزعلين علي ..
    ليلى : يالله انا زعلت
    سماح بضحكه : احسسن تكثرين صدقاتي ..
    ليلى :تشوف البنت الجديده : زين انقشع الغيم ؟
    دلال : انا اسمي دلال واسفه كنت نفسيه والحمدالله راحت مع سماح .
    ليلى وهي تسند نفسها :: الحمدالله ..وتسرح بعالمها ..


    ----------------------------------------
    يدخلون المزرعه كانت البوابه اسطوره كانها البوابه فرنسا .. والممرات خياليه كانه النقش الهندي القريب للاسلامي ..

    وعلى اليمين عشب اخضر واليسار شجر ..و لاحظو انه التربه لونها بنتي مايل للاحمر ,, والكل استغرب وقالهم انها التربه زراعيه شارينها من لبنان وسوريا ..

    وثواني الا البيت حكايه ثانيه بيت كبير لونه ترابي مايل للون الشاي والحيب .. .. وجنبه هم بيت ثاني صغير وبعيد شوي ..

    اول ما خرجوا من السياره انصدموا بانه حوض سباحه مغلق بزجاج وزواياه خش بس .. والارض كلها خضرا والي نمشي عليه صخر يعلمنا المكان ..
    وموقف خلص لسيارات ..
    وبيت الشعر الكبيييير والشجره المقطوه جنبه ..

    والكل يتحمد على سلامتهم ..
    وندخل البيت فهو عالم بحاله صاله كبيييييييييييييييييييره على شكل دائره وعلى الجنب ممر يروح للمطبخ وبعدها في 4 غرف تحت وفوق فيه 7 غرف .. وكل غرفه حمامها معها ..

    وبين هالغرف كانت غرفتين كبار .. اخذوهم المعريس مشعل ومتعب .. والخمس غرفتين راح ينامون فيها البنات .. وباقي ثلاث غرف وهي الشياب وعجايزهم هع
    للشبااب تحت 3 غرف لهم .. وغرفه مسكرينها ..

    وبعد ما تعرفوا على الغرف رتبو اغراضهم وصلوا الظهر والكل دااايخ وام مشعل مع ام حمد يسون الغدا وام متعب ترتب البيت مع الخدامات ..
    الانه لهم متره ماجوا المزرعه ..
    وماجت الساعه 3 الا الكل جوعاااااااااااااان وخطو الغدا وغفوا لساعه 5 الانه الكل محتاج نوم على القومه الصبح ..

    وتصحى لولوه والبست بنطرون جنز مع تي شرت رمادي غامج كله وبالوسط فوانكه رمادي فاتح .. تجنن
    ولابسه ملفع رمادي .. بدون جلال تقول وقت الغروب والشمس ماغابت والمل نايم بتروح تتمشى بروحها ..
    وهي بتطلع من باب المزرعه الا يشوفها فهد ويلحقها
    ويتابعها ومن طبع لولوه ما تلتفت لاحد مهما كان ولا بقلبها شي اسمه خوف ..

    لين اوصلت الى بركه فيها ماي وفيها خطوط مياه كانها النهر وجلست تشوف المجرى والخطوط الماي وتقطع ورقه صغيره وترميها بالمجره واعجبتها سالفة الورقه وكل شوي ترمي ورقه ..
    للمجرى .. وهي سرحااانه الا يجلس بقربها فهد .. ليه قالولك ابليس هنا عشان ترجمي ؟

    لولوه بذعر : وانت من متى هنا ؟
    فهد : تقدرين تقولين من طلعتي من البيت ..
    لولوه : ومن قالك تلحقني .؟
    فهد : زوجك واراقبك ..
    لولوه : حامض على بوزك ..
    فهد بضحكه : هههههههههه مسكينه شكلهم ما خبروك بانه الملكه بعد المزرعه
    لولوه وهي بتوقف : انت كذاب و هذي لعبه بتلعبها معي عشان اخاااااااااف لكن انا اعرف انك ما تحبني ياللهي كيف الحين بتتزوجني تصدق حاولت ادخلها رفضت تدخل براسي ؟
    فهد : الانك ما تعرفين روميو العاشق الولهان هو انا ؟
    لولوه : تصدق مايليك لك . وهي بتقوم
    الا فهد اقرب منها .. اولا لا تمشين بدون جلال .. ثانيا هالابس ما ابي اشوفه عليك ..
    ثالثا : لا تعانديني الانك اذا عاندي اكثر بحطك براسي اكثر حتى لو ما اطيقكك كذا مزاجي ..
    لولوه : الانك سخيييييييف وماعندك سالفه وهي تركض وتدخل المزرعه وترفض ترجع له او تخضع لااوامره ..


    متعب الصغير جالس جنب عمه محمد بعد ما فاجاءه بالكوره وهو فرحاااااااااان لدرجه ما نام الضحى وبعد ما تحب جلس جنب عمه محمد وهو يرن بربابه بعد ماخلصوا صلاة العشا ..
    وضحك وسووالف وقعد متعب مبسوووووط وفرحان بسوالف الشيبان ..
    وعمه يضحك عليه..

    عبدالوهاب : اقول متعب تعرف وشهو القله ؟
    متعب : لا والله ماعرفها ..
    حمدان وهو يحاول يغششه الانه من طبخ حمدان راعي بر ويحب الكوره ..قله
    وسمع متعب غلط وقال : كله لالا قلايه ؟
    الكل فطس ضحك ..
    عبدالله : القله وانا ابوك هي مالت الماي اللي نشرب فيها قبل ابونا ماعندهم البردات المويه عندهم زي ذيك شفها وهو يوريها القله
    متعب : اها كذا

    وجلس مبسووط بين عمانه واعيالهم وبين عمه محمد بالاخص وربابته اللي شكل متعب تعلق فيها ...

    بالدااخل عن الحريم الكل جالس بالصاله ومبتسمين الا لولوه اللي تفكر بوعد فهد وتهديده..
    والجلسه وناااااااايه شاهي وحلويات وفضفض (حب ) وضحك وناااسه ..

    الا تتكلم ام مشعل : عندي لكم مفاجاءه ..
    الكل : وشهي ؟
    ام مشعل : بكره الصبح بتجينا ضيفه وبتفرحون فيها ..
    الكل: منوو ؟
    ام مشعل : بكره بتعرفون منوو بس هي حلفتني ما اخبر احد لين تشوفونها
     
  16. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬


    الـــجـــــزء الرابـــــــــع عشــــــــ{
    ---------------------------------
    الا تتكلم ام مشعل : عندي لكم مفاجاءه ..
    الكل : وشهي ؟
    ام مشعل : بكره الصبح بتجينا ضيفه وبتفرحون فيها ..
    الكل: منوو ؟
    ام مشعل : بكره بتعرفون منوو بس هي حلفتني ما اخبر احد لين تشوفونها ..

    ندى : هههههههه اكيد عرفتها ..
    الكل : منووووو ندى بسرعه قولي منهي ..
    ندى : يو يمكن بنات عمي عبدالطيف ما يعرفونها لو حبو كوعهم ..
    مزنه بنت عبدالوهاب : خلصيني منهي عاد ؟
    ترد عليها اختها نوره : اكيد ليلى اخت مضاوي ..
    مضاوي بصدمه : جد اختي ليلى ..
    ندى : طلعي الخبله اقولها لو يحبون كوعهم بنات عمي ماراح يعرفونها تقول اختهم ..
    عواشه : يؤؤؤؤؤؤؤؤ ماغيرها ثريه اختي صح ندوش ؟
    ندى : اكيد مافي غيرها بتزورنا بكره مع بناتها التوام ياقلبي عليهم وحشووني مره ..
    مضاوي بتعجب : منو ثريه ؟
    اماني : ثريه اخت مشعل وندى وعواشه ..
    مضاوي : اها ..متزوجه ؟
    هنادي : اي متزوجه وعندها بنات توام عمرها 6 اشهر ياحلوهم اساميهم ..
    تقاطعها نوره : صفاء ومروه ..
    نوفا : الله جد اساميهم تجنن ..
    لولوه وهي تقرب من عهود وتسالها : عهود ..
    عهود : هلا ..
    لولوه : بسالك نجوى بنت عمتي هي مخطوبه لحمد ؟
    عهود بضحكه : هههههه لا اصلا ما اظن بيلقون على بعض ؟
    لولوه بلقاافه : غريبه ..
    عهود : وش الغريبه ؟
    لولوه : ولا شي ..
    عهود : ماقلتي هالسوالف الا فيه شي ؟
    لولوه : بصراحه مرتين شفتهم يجلسون ويسالفون مع بعض ؟
    عهود وهي تسكت وش ترد عليها واكتفت برد هالكلمتين : هي تحسبه اخوها ..
    لولوه : اهاااا السالفه كذا ..
    ويردون لحوار البنات وعن التوائم ..
    اماني : هههههههههههههه انا حلفت الحمله الجايه احمل بتوائم ..
    هنادي : يوووو توائم مره وحده وكم العدد ان شاءالله عشان ما اقرب بيت اهلك يوم تزورينهم ..
    اماني : وشهو تبغين تنحشين من اعيالي ...
    هنادي : يو ما احب الازعاج ياختي احملي وربيهم بعيد عني ..
    الكل : ههههههههههههه
    مضاوي : وش تبغين يااماني بتوائم ؟
    اماني وهي تشوف لولوه ونوفا : ابغيهم نسخه مثل خواتك محدن يميزهم ..
    لولوه : بالعكس لبناتك او ااولادك بيكرهونك والسبب التشابك
    مضاوي : اصلا نوفا ولولوه يتهاشون والسبب التشابه مرات ابوي ما يميزهم ..ويغلط فيهم ويزعلون ..وحتى الاستاذات يسبون نوفا يحسبونها لولوه وياما اغلطلوا بدرجاتهم والسبب التشابه ..

    لولوه : تتذكرين نوفا لما نتبادل الحصص بالمدرسه ؟
    نوفا : ايوه اتذكر وكنت خايفه وانتي عادي ولا يهمك واتذكر مره قربت مني استاذة العربي وقال لي غريبه وحي جايك اليوم ما نطقتي ولا كلممه الا اقوم واصيح عندها وافضحك ..
    لولوه : هههههههههههههه واخذت تعهد ما نسيته ..
    اماني : يويويويو اجل اثارها قويه ..
    هنادي : تحملي اجل ..
    مزنه : ههههههه والله رحمة حلكم وانا اقول ونااسه اثريها تعب بكل الحكايه ..
    نوره : مزنه وش رايك تسوين لنا الحلا ذاك اللي تسوينه عند خوالي ؟.
    اندى : عاد مزنه عندها حلويات مصريه انما ايه تجنن ..
    مزنه : اكيد بكسبها من الغاليه ..
    نوفا لاول مره تصير ملقوفه : تعرفين تسوين كوشري ؟
    مزنه : ايوه اعرف ..تبغينه ..
    مضاوي : ههههههه وش فيك نوفا اول مره اسمعك تحبين الاكل ..
    نوفا : لا والله ما ابيه بس اسمع عنه ولا عمري اكلته ..
    نوره : ابشري انا بسويه لك تراني تربية امي واعرف اطبخ ..
    هنادي : عزالله ماشاءالله عليكم شوفي لا تقولين احسد اختك يامزنه ترا ذكرت الله ..
    مزنه : ههههههه عادي ياختي حفظة الاصطوانه .. عن خواتك ..
    هنادي : وربي ليت امي ما جابت هيا ونجوى وربي الاختين عيت اتاقلم معهن ياختي منطويات لدرجه غريبه شوفيهم كلهن جالسات على النت وووين بالمجلس الثاني ..

    مزنه : وش رايك مضاوي تدخلين معي المطبخ انتي ونوفا اعلمكم الكوشري ..مع حلا مصري اسمه جوز الهند ..
    مضاوي ..: يالله ماعندي مانع احب اتعلم بس لو تبغينها تحب الطبخ جد نوفا ..
    نوفا : ومن قال بخليك تروحين معها بروحكم الا وانا ناشبه باتعلم معكم ..
    مضاوي : هههه وانا اقول معقوله ما تكلمت نوفا ..
    لولوه : وشهو طبخ مدري ما احبه ..
    عهود : يو اجل اخوي فهد بيموت ما اكل ..
    لولوه : وش خص اخوك فهد فيني ,.
    مضاوي وهي تقرص عهود
    عهود وهي تميل لمضاوي: اي اوجعتيني ليه هي ما تعرف بامر الخطبه شي ؟
    مضاوي وهي تشد باسنها وبصوت منخفض : لا يالغبيه اسكتي لا تخربين جلستنا بعدين اقولك ,.
    لولوه بشكل شوي منفعل ..: انتوا وش تتهمسون عليه وش فيكم ..؟
    مضاوي : ولا شي يالولوه بس تقول بضحك مع لولوه وبشوف ردة فعلها ..
    لولوه تتنهد بطمانينه : خير ان شاءالله وش جاءك معي ياخت عهود ..
    عهود : ولا شي بس حبيت ارعبك ..
    لولوه بنفعاليه : يعني تخوفيني باخوك ..
    مضاوي بشده : لولوه البنت تضحك خلاص فضيها سيره ..
    لولوه : ما سمعتي وش قالت ..؟
    مضاوي : سمعت وخلاص البنت تضحك ..
    لولوه بصوت خفيف : اي خير ان شاءالله تضحك ..

    مزنه وهي تغير الجو مع ندى : ..

    مزنه : ندوووش ترا نواف يبلغني سلام حاار للغالين ..
    ندى بستحاء : جد والله وبلغيه تحيات الغالييين تكفين يا مزنه
    مزنه : افا ما طلبتي شي بس حني عليه شوي تراه اخوي الغالي ..
    هنادي : اي وش عليك يا مدوش تحيات وسلامات من الحكيم باشا ..
    اماني : قال وش قال حكيم باشا اقول انقلعي انتي ويااها ..توكم اول سنه خطبه والثانيه جوازه ...ما تعرفون مالسر بعد ذالك لجحيم ..
    هنادي : ياختي لا تحطمينا خلينا بالعسل ..
    مضاوي : وشهو ما صار لك سنتين متزوجه ..؟
    هنادي : دام ما جاني خلفه توني عروس ..
    عواشه :شوفي اول خلفه بنت سميها عواشه على اسمي ..
    عهود تمسك اذنها : نعم..؟! وش..؟ اسمه عيدي اخت عواشه ؟
    عواشه : اي اي اي اي عواشه وش فيك ليه اسمي ماهو عاجبك يا ست عهود ؟
    نوره : لالالا هنوده سميها نوره ودلعيها النوري ..
    عهود وهي تمسك اذنها الثانيه : كملتيها يعني ياجارتي ..؟ هذي زوجة اخوي وبنت اخوي المنتظره اسمها على اسمي سامعين ولا اكفخكن مع كروشكن اللي ما حلاها ربي ..؟

    نوره وعواشه وكل وحده تشوف كرشتها : هههههههههههههه
    مضاوي : يويويويويو شكل عهود منتي هينه مخوفتهم ..
    عهود وهي تسمي بلوزة عنقها وترفع دقنها للاعلى : علبالك وشهو لولوه خانواا ..
    لولوه وشبت النار : نعم انتي وش فيك معي .؟؟
    مضاوي : ياحوووووووووول عهود سكري الموضوع يرحم امك اختي ذي ممنوع عندها الضحك ,
    لولوه : انا بروح اتمشى ..وتطلع من الغرفه وشكلها جد متضايقه ..

    عهود وهي تلتفت لمضاوي : والله مو قصدي اضايقها يامضاوي ..ّ!!
    مضاوي : عادي ياعهود متعودين على مزاجها ولا تجيبين سيرة فهد تراها تكرهه وتبغضه ..
    عهود : عرفت ليه تبغضه بسبب الكف اللي عطاها ...
    نوفا : غيروا السالفه .. وانا بروح اشوفها وين راحت ..
    اماني : اسفه يا مضاوي ..
    مضاوي : ليه تتاسفون طبع اختي وعارفه اصلا هي رافضه تتقبله وخصوووصا بعد لعبه عمي اللي لعبها باول جيتنا ..؟
    هنادي : ما الومها وربي انسان اول ما جيت كرهني فيه كيف احبه او اتقبله بس مضاوي راح توافقين على الخطبه ..
    مضاوي : اممم لكل حادث حديث يا هنادي ..
    اماني وهي تعجب بكلام مضاوي وحكمتها اكثر واكثر ..


    خارج بيت لمزرعه..

    لولوه تلتفت وتشوف محدن يتابعها وهي لابسه جلالها وملفعها وبنطرون جنز ازرق غامج وتي شيرت على غتره (شماغ ) ..وتختفي داخل الشجر بالمزرعه ,

    نوفا وهي تتجه خلف بيت المزرعه وكانت لابسه نفس اختها بالضبط حيث ما يميزهم شي غير الاختلافات الخفيفه ..

    وهي تلتفت حولها تدور لولوه .. وتحس انها ضيعت الانها ما تعرف طريق المزرعه عدل .. وهي تمشي وكان في شخص يتبعها .من غير ما تحس بنفسها ..
    وتمشي وهي خايفه ودموعها بوسط محجرها شوي وتصيح ..
    نوفا : ياربي وين رحت ...؟
    اتذكر اني جيت من هنا لكن وين الباب المزرعه هذا البيت ياربي ...

    فهد : ههههه قلت لك مصير الحي يتلاقا ..
    نوفا تلتفت بخوف من صوت الرجولي الخشن والا تشوف رجال خلفها ما تعرفه ..: م م م ممم نووووو ان ن نن ننت ..؟
    فهد : وش فيك .؟ لا تقولين الفار اكل لسانك ؟

    نوفا : تكفى انا ضعت ماعرف وين البيت ..
    فهد : اها البيت وينه دوري غير هالعذر ياحلوه ..
    نوفا : والله والله ضيعت الطريق
    فهد بستغراب : وين لسانك السليط غريبه ما ذقت منه مسبه للحين ..؟

    نوفا وعضامها ترجف : ابي ارجع للبيت

    فهد بضحكه : ههههههههههههه مافي رجعه قبل لا اذوق منك عربون ..
    نوفا خلاص الدم جف عندها : وشهو العربون ؟؟
    فهد : تعجبيني وانتي هاااديه وتسمعين الكلام ..
    نوفا : وشهو مافهمت ؟
    فهد ويقرب منها اكثر واكثر لين لصق جسم نوفا بالشجره : بتشوفينه بعينك ..
    وهو يحط يده على جذع الشجره واليد الثانيه حاطها على خصره
    نوفا تصيح: يمااااااااااااااااااااااااا

    فهد : وشهو امك ياروح امك انا قررت ادبك واقطع لسانك واعلمك منو فهد وشوفي من الحين اخبرك اذا رفضتيني بقطع راسك والله يا لولوه
    نوفا : انا انا نوفا ..
    فهد : ههههههههه تضحكين علي وتمثلين لا يا قلبي انتي ماني غبي او خبل وهالتمثليه مثليها على غيري بكي وخوف ولسانك السم مخبيته والله لطلعه لك يالولوه ..

    نوفا : وربي انا نوفا ماني لولوه ..

    الا صوت وراء يقوله اترك نوفا يافهد ...
    الكل انصدم بالصوت رجولي القوي فهد ورجع يدينه وابتعد شوي عن نوفا اللي كان يظن انها لولوه ..
    نوفا عجزت تتحرك شبر واحد من الخوف وهي تشوف الرجال اللي قبالها راح يحطمها اكثر واكثر ..
    ودموع بعينها عيت توقف .. ولكن اكتفت بكلمه ..وحده وهي اسم هالرجال ..

    فهد بدهشه : ناصر ...!!!
    ناصر : تعالي يانوفا ..وبعدها يلتفت لفهد .::::. وانت ماتعرف تميز بينهم ..
    ونوفا تركض لناصر وتوقف خلفه و ماسكه طرف ثوبه وهي تبكي بشده ..

    فهد : هذي لولوه وانت تعرف اني مخطوبه لي ..!!

    ناصر بعصبيه وبقوى : هذي نوفا يافهد ...!! يعني بتتزوج وحده وانت مو عارف الفرق بينها وبين اختها .. ؟؟
    فهد : هههه ناصر صدقني هذي لولوه وعرف تمثلياتها ..
    ناصر يلتفت لنوفا ويمسك يدها ويرفعها وهو يرد عليه: شوف اظافرها بتعرف بينها وبين اختهها وشوف اسلوبها وتعرف بينها وبين اختها .. وشوف عيونها وتعرف الفرق بينمها وبين اختها ..

    فهد منصدم : وانت كيف عرفت الفرق بيوومين ؟
    ناصر : هههههههه ما يبيلها ذكاء ياولد خالي .وانت تعرف وتسمع انهم توام لازم تعرف الفرق بينهم ..
    ويسمع صوت نوفا ميته رعب ..

    فهد وهو يقرب منها : انا جد اسف وعلى بالي اختك ام لسان ..
    نوفا وهي ودها تصيح اكثر يوم قرب لها وتمسك ثوب ناصر اكثر واكثر ..
    وناصر مبسوط من مسكة ثووبه ..
    فهد : وربي اسف بس امانه هالسالفه بيني وبينكم على بالي لولوه كنت بادبها ..
    نوفا بعصبيه : اذا بتادبها لا تجيها بهذا الاسلوب الانك ميه بالميه بتخسرها اكثر واكثر ..
    وهي تبغى تهرب منهم .. الا ناصر قريب منها : وين بتروحين يا نوفا ..

    نوفا : بدور على اختي لولوه ..
    فهد يقرب لها : اسف يا نوفا ماكنت اعرف الفرق لكن الحين عرفته ووضح لي كثير .. بس امانه هالسالفه بيني وبينكم ..
    ناصر : لا تخاف يافهد لكن بالمره الثانيه افتح عينك وشوف الفرق ..
    ويلتفت لنوفا : وين بتروحين بتضيعين مره ثانيه تعالي بروح معك ..

    فهد بعد ما تاسف قال : خلاص اجل انا بروح ادور عنها واسف للمره الثانيه يانوفا ..
    نوفا : حصل خير لكن بالمره الثانيه لا ترعبني وصدقني من اول حلف ..

    فهد : يافرقووووا اثريني ببتلش بكره يوم اتزوجها ..
    ناصر : شوف انت حط علامه بزوجتك عشان ما تغلط على حقوق الغير ..
    فهد وهو يضحك ويقرب من نوفا مره ثانيه ويهمس لها : وشهو الاسلوب اللي بيقربني من اختك ما علمتيني ..؟؟
    نوفا تشوفه بخوف : هااااا .. ههههه لا هذي اسرار دوله وممنوع الكشف عنها ..


    فهد : هههههههههههه طيب اخليكم مع السلامه ..
    ويروح فهد ..

    ويلتفت ناصر لنوفا : ها وش رايك فيني ..؟
    نوفا وجسمها بدا يرتجف مره ثانيه : انت قلت بترجعني ؟؟
    ناصر : وهو يجلس على الشجره : وانتي ليه خايفه يعني باكلك ؟
    نوفا :لا بس ابي ارجع اكيد انه لولوه رجعت البيت ..
    ناصر يوقف ويقرب منها " وش رايك نتمشى وناخذ ونعطي بالكلام ؟
    نوفا : انا مو من البنات اللي تظن ..
    ناصر : انتي بنت خالي وعن قريب زوجي ..
    نوفا وهي منصدمه : وشهو زوجتك ..
    ناصر وهو يمسك يدها ويقرب منها : نوفا وش رايك فيني ..؟
    نوفا : انا بعدي صغيره وما افكر اتزوج يا ناصر ..
    ناصر وبجديه : انا بكلم امي الليله وابيك تفكرين .. وصدقيني يانوفا انك دخلتي قلبي من كنتي في المستشفى ..
    نوفا : ..............
    ناصر : نوفا انا قصدي شريف لا تظنين الشينه فيني ..؟
    نوفا : انا ابي اكمل دراستي تكفى ياناصر ..
    ناصر : يعني افهم اهم شي انك موافقه ..؟
    نوفا : قبل لا اكمل دراستي اقولك ..
    ناصر : بس خطبه وبعدها ملكه وعرس ..
    نوفا : انت ليه مستعجل وبعدين انا ما ادري وش مصيرنا هنا .. اذا لولوه ببتزوج فهد مقصوبه واختي واعرفها مستحيل ترضى بفهد اذا هذا اسلوبه ..
    ناصر : مالنا شغل باختك يانوفا انا اكلمك عني وعنك .. عن حياتي معك وحياتك معي ..
    نوفا : انا ما قدر اعيش معك اذا خواتي ما استقروا .. وكيف افكر اتزوج واختي الكبيره بعدها ما جاها نصيبها واختي الثانيه بالسجن مستحيل اتزوج وليلى ما طلعت من السجن ..
    ناصر : انا قلت لك خليها خطبه ..
    نوفا وهي تشوفه بعينه اصراره وتحديه على الزواج ..
    نوفا : وليه انا انا بعدي صغيره . وابوي مريض واختي بالسجن وانا ماعرفتكم لحد الحين كلها اسبوع اللي جلسنا فيها عندكم ..كيف بعرف طبعك ..

    ناصر : طبعي بتعرفينه يوم تعشين معي بسقف واحد انا احبك يانوفا احبك متى بتفهمين هالحب ..
    نوفا : لكن انا ..!!
    ناصر : انتي وشهو ..يعني ما يكفيك اني قلت لك اني احبك..؟

    نوفا : انا اخاف من هالحب اللي تقوله . ,.
    ناصر باحساااس: صدقيني اني صااادق معك يا نوفا ..ولو بكذب عليك ما قلت بتزوجك وكان لعبت معك مثل ما يسوي بعض الشباب ..
    وثانيا انتي عاري بنت خالي والي يمسك يمسني يانوفا ..

    نوفا : اخذني للبيت ..
    ناصر : بس انا ما خلصت ..
    نوفا بترجي اكثر وبدموع : اخذني للبيت اخذني للبيت تكفى ..
    والدنيا ظلمت وبدات تخاف نوفا اكثر ..
    ناصر وهو يسكت ويتحرك وبعد ترجي نوفا : يالله بنمشي بس قبل لا امشي ابيك تفكرين بالموضوع ..

    وتمشون الين وصلها لباااااب البيت وهو يرجع اللخيمه .. الا يقابل فهد ..
    الا يشوف الكل يصلي .. ويصلي صلاة المغرب معهم ..

    وبعد ما انتهوا من الصلاة الا ناصر يجلس جنب النار .. ويجلس معه فهد .. :

    فهد والضحكه ماليانه الوجه: اشوفك جيت متاخر عسى ماشر..؟
    ناصر : ماشر رحت اتمشى وجيت ..
    فهد : علينا يالله عاد عيونك بغت تذبحني يوم شفتني معها ..
    ناصر يلتفت بسرعه له وكانه فضح نفسه من جديد : وش عليك انت انا ما طلعت عيوني الا يوم شفتك كيف لازق جنبها ..؟
    فهد : ولد عمتي وعارفك عدل عيونك تفضحك .. لكن دامها عكس اختها انوي وسم وتوكل وانا اخوك ..
    ناصر : ...........
    فهد : شف ياناصر بتضحك على غيري ماعليه..
    اما علي انا العبها مع غيري مشاعرك وعيونك فاضحتك واللي اثبت لك الدليل انك ميزتها عن اختها بعيونها واظافرها اللي انا مافرقت بينها وبين اختها ..
    ناصر يتنهد ويهمس : شفتها قبل لا اعرفها وحبيتها من طبعها ..
    فهد : جد والله متى ؟ وهي تعرفك يعني من قبل ..؟

    ناصر : لا اتذكر مره جيت اخذلي شاب بحاره الي ساكن فيها عمي .. الا بنت تطلع بوجهي وتتطلبني اخذ اخوها للمستشفى ..
    وطبعا ساعدتها من غير مقابل وجلست عندها وشفتها ماتعرف شي بامور المستشفيات ومشيت باوراق اخوها الا انصدم لما قالت للدكتور اسمها جد انصدمت ..
    ومع انه الرجال اللي مواعد معه عطيته سبعين طاف وهو مات وهو يتصل رفضت ارجع له وجلست معها وربي اعجبت باسلوبها وحتى بدموعها وكيف كانت خايفه على اخوها
    ماصدقت عيني باني اشوف بنت خالي جدامي وما عندها رجال جنبها ..
    ما اكذب عليك من هذاك اليوم حبيتها .. وهي تشرح ظروفهم ... حبيتها بيني وبين نفسي .. وزادني هالحب يوم اشوفها من غير ما تدري ..

    فهد يضربه من خلف ظهره : اثريك طايح بالحب وانا مدري ..

    الا يتكلمون الشياب : ..ويسكتون الكل ..

    ابو عبدالوهاب .: ها يا متعب وش رايك بربابة عمك ..
    متعب الصغير : عادي استعملها ..
    ابو متعب :وشهو في احد بيضربك اخذها ولا تخاف ..
    متعب : اخاف مضاوي تعاتبني ..
    مشعل : شكل هالمضاوي مخوفتك .. انت رجال ما تخاف من الحريم ..
    ابو مشعل : مشعل خله هذي اخته ولازم يحترمها ..وخذ يابوك ولا تخاف من احد ومضاوي انا بكلمها ..
    حمد : وشهو هالخوف من حرمه ...
    متعب الصغير : هذي مضاوي اختي ماهي حرمه عاديه ..
    متعب الكبير : ههههههه الله يخليها لك وغيروا السالفه ..
    مشعل : وش رايك يا متعب تلعب معي كوره ..؟
    متعب الكبير : وشايفني بزر اقول مافيني شده العب ..
    مشعل : وهي احد كلمك انا قصدي مشعل الرجال ولد عمي عبداللطيف ..

    الكل : ههههههههههههههه
    حمدان : هذا الغلط في العايله يوم يكون اسمين متكررين ..
    فارس : شوفوا ياخواني من الحين لازم نقرر وش نسمي اعيالنا ..
    ابو حمد : وش بتسميه على ابوك عبدالله ..
    يقاطعه ابو متعب : ابد انا من الحين اقول لعيالي محدن يسمي باسمي لا بحياتي ولا بموتي ..
    الكل : بعد طولت العمر ان شاءالله ..
    حمدان : انا بسميهم : لافي وملفي .وصقر واذياب وارماح ..
    فارس : حشى وش هالاسامي ..
    حمدان : اقولها لكم من الحين لحدن ياخذ هالاسامي ..
    مشعل : ول ذبااح وش هالاسم والله بتسبب له عقده من يولد ..
    متعب الكبير : انا بسمي اولدي على عمي عبد اللطيف وش رايك يامتعب الصغير ...
    متعب : انا ماني صغير وثانيا انا ابو عبداللطيف لا تاخذ اسمي والحين تاخذ اسم ابوي ..
    الكل ضحك ..
    ابو حمد : ههههههههههههه لا والله ربحنا متعب الصغير وغير هذا نفس الاعيال ..
    متعب الكبير : الاني احبك بسمي نفسك ..
    متعب الصغير : لا تحبني ياخي يعني بكره اذا بتزوج ببتزوج زوجتي ..
    متعب الكبير : شف عاد من الحين اخبرك مابتتزوج الا بنتي ..
    متعب الصغير : وينها بنتك خلها تطلع من بطن امها وانا ازوجها اولدي ..
    الكل ضحك : وليه متى بتتزوج يا متعب عبداللطيف ..
    متعب الصغير يضحك : انا بس يطيب ابوي بتزوج ..
    الكل : ما اشاءالله
    ابو متعب : خلاص مهرك علي بس انت حدد المرا ..
    حمدان وفارس ومشعل : زفتك علينا ..

    فهد وراشد : عشاك علينا ..
    نواف : ما يصير وانا وش اسوي ..
    ثامر وهو يضحك :ههههههههههههههه انت عطه سيارتك ..
    نواف : لا والله مرسيدس تبغاني اعطيها احد رح زين ..
    ثامر يشوف متعب الصغير : انا بعطيك مني لك سياره لكن بشرط ..
    متعب وهو يستغرب : وشهو الشرط ..
    ثامر : تاخذ الشهاده واجيب لك السياره اللي تعجبك ..
    متعب بساعده : جد والله ..
    ابو متعب : الا ياثامر وش صار ببنت عمك ..
    ثامر :ابد الامور طيبه والحمدالله ..
    ابو حمد : وكيف وضاعها الحين ..؟
    ثامر : الحمدالله بدات تتاقلم عالسجن ..
    ابو مشعل : لا تقصر فيها يا ثامر ..
    ثامر : ابد ياعمي اشهدني اعاملها غير عن الكل والكل ملاحظ ..
    ابو متعب : وكيف قضيتها والمحامي ..
    ثامر : حاليا ماسك قضيتها مع واحد من ربعي وطمني بانه بتنحل ..
    ابو متعب : يالله عسى تطلع برائه ..
    ابو حمد : وش صار بالمحامي اللي قلتلك عنه ؟
    ثامر : جاني اليوم وكلمته وعطيته كل الاوراق وقال ماله داعي يشوف ليلى دام كل شي عندي ..ورفيقي ماسك قضية المخدرات للمشتبهه فيها
    ابو متعب : كويس.. يعني ماقالوا لك متى القضيه ..
    ثامر : ما اقدر افتح قضيه قبل لا اجمع الدلايل وبراهين .. ويتحسن وضع ليلى شوي بالسجن ..
    ابو متعب : توك تقول انه وضعها زين ,.
    ثامر : بالسجن فيه اشياء مايعرفها السجين نفسه .. بين كل 12 سجينه بزنزانه وحده فيهم جاسوسه ماهي سجينه جد ..
    ابو متعب : وشهو ما فهمت ..
    ابو حمد : قصده انه في وحده حاطينها الشرطه تعرف اخبار السجينات ..وتعطيهم معلومات عن كل سجينه ..
    ثامر : عليك نور ..

    ناصر : وش تستفدون منها .؟
    ثامر : عاد ذي اسرار المهنه واسمحلي ما قدر اكمل ..
    حمد : طيب يعني في امل انها تخرج ؟
    ثامر : كله يتعلق بالمحامي والدلايل ..
    ابو مشعل : باذن الله بتطلع ..
    ابو حمد : باذن الله

    متعب الصغير : بروح العب كوره ..
    حمدان وراشد : يالله بنروح نلعب ونشوف من يهدف الاول ..
    نواف : بروح معكم يالله بنفلها رياضه بهالليل ..
    فارس : والله ودي اطلق رجليني يالله انا قايم معكم ..
    ويطلعون
    ( متعب الصغير .. وحمدان وراشد ونواف وفارس ..)
    ابو متعب وهو يلتفت لحمد : وانت منت ناوي تتزوج وتفرحنا ..؟
    حمد : لاحول شكلي بقوم ..
    ابو حمد : عبدالله لا تتعب وترفع ضغطك عليه ترا مبلشني وتعب حلقومي منه راسه عص ولا هو مقنع باللي اقوله له ..

    حمد : سالفة العرس تعرف اني ما اطيقها وليه تفتحوها ..
    ابو متعب وهو يقرب منه : وش رايك ازوجك والله يهديك ..
    حمد يتنهد بقوى : سالفة العرس ما ابغيها ..
    ابو حمد : يا عبدالله خله وربي بشيب راسك ولاهو سامع منك كلمه ..
    ابو متعب : ليه يابوك خل ابوك واسمعني انت تشتكي من شي ..؟!!!
    حمد : لا ابد مافيني الا العافيه ياعمي تطمن لكن سالفة العرس ما ابيها ..
    ابو متعب : طيب في بالك وحده تبغيها ..؟
    حمد : عمي انت تعرف السالفه لكن منت ناوي تفتحها من جديد ..
    ابو متعب : لاحووووووول لا يكون السالفه اللي من خمس سنين
    ابو حمد : هي هي ما تغيرت ومصمل على راييه ..
    حمد : وش ينفع يا يبه البنت راحت بطريقها ..
    ابو حمد : وانت لحد الحين تفكر فيها ..
    حمد : وانا قلت لك ماني متزوج الا هي ...
    مشعل : يا حمد خلاص السالفه راحت والبنت راحت دور لك بنت الحلال اللي تشغلك عنها ..
    ابو مشعل : لاحووول يعني انت منت راضي تتزوج الا من هالبنت خلاص انت قلت البنت راحت وش تنتضر تتطلق علشان ترجع لها ؟؟
    حمد : البنت ماتت وش اللي يرجعني لها ..
    الكل انصدم وحتى في موتها يدري عنها .. لهدرجه يحبها حمد وش هالحب ياحمد وش هالحب ..
    ابو مشعل : طيب علشان خاطر ابوك تزوج ..
    ابو حمد : بموت وانا ماني راضي عنه ..
    حمد : بعد عمر طويل يايبه لكن انت تعرفني..
    ابو حمد : لا انت ما تسمعني ولا تراضيني وبكره بس يجون لك اعيال بتعرف انا وش اقصد بمصلحتك وياليتهم ما يطعونك وتعرف وش يقهرني وتجربه ..
    حمد : وش اللي تبي يايبه عشان ابرهن لك اني اسمعك واحبك لكن كل شي الا الزواج ..
    ابو حمد : وانا ما ابي تبرهن الي الا يوم تتزوج ..
    حمد وعلامة الياس بوجهه ..: انت تلوي يدي يايبه ..
    ابو حمد : دامك تبي ارضاي تزوج ولا بزعل عليك طول عمري وما برضى ..
    حمد يتنهد وهو يالله يخرج الكلمه : على امر يا يبه اهم شي راضك ..
    ابو حمد : ابيك تتزوج مضاوي بنت عمك اول ما نرجع من المزرعه ..
    الكل انصدم من قرار ابو حمد السريع ..

    حمد : وشهو بهذي السرعه يايبه ..
    ابو حمد : اي ابي اخوي عبداللطيف يفرح قبل لا يحل يومه .وابي اتطمن عليك مثل ما اتطمن على بنت اخوي ..
    ابو متعب : خيرن سويت يا بو حمد ومضاوي تراها ياحمد بنت ماشاءالله عليها واذا ناوي وملازم بخليك تشوفها وبتعرف بانه ابوك يبي لك الخير ..

    حمد وبداخله صدمه .. مضاوي بنت عمي عبداللطيف لا لا ما ابي اظلم احد معي ليه كذا بتصعب المساله ,,

    ابو مشعل : يالله واخيرا نقول مبروك ..
    حمد سراحان : ......
    ابو حمد : انا ابي من قلبك ياحمد ما ابي كلام ..؟
    حمد بتنهد : باذن الله اهم ما يلزمني انك تكون راضي عني يا يبه ..
    ابو حمد : راضي دامني اشوفك سعيد ومستقر في حياتك .. شف مشعل هذا رفيقك ومتعب كلن تزوج الا انا ما فرحت فيك ..
    حمد وماهو عاجبه الوضع : بتفرح قريب ...
    ابو متعب : يالله اجل لما نطلع من المزرعه بزف لهم الخبر وباخذ راي البنت ..
    حمد وفي قلبه جعلها ترفض ..
    وهو ماهو ناسي حبيبة قلبه "اوصاف " وبنته جووود ..
    وش يقول عن السر اللي دافنه بين حشاياااه خمس اسنين ما خبر احد بزواجهم .. بعد ما رفض ابوه تزوجيه اخذها وتزوجها وحملت وخاف يخبر ابو ويطرده مثل ما سوى عمه عبداللطيف بغلطته ..

    وبعد ولادة زوجته ماتت وخبى الامر زواجه وبنته اللي عايشه بشقه مع مربيتها .. وهو يتمنى يشيل الهم اللي شايله من خمس اسنين ..
    كانه جبل على قلبه .. وحلف ما يتزوج غيرههاااااا ولا يحب بعدها انسااانه ..

    لكن نجوى ياحمد وش بتسوي فيها ...!!!



    _______
    11 الصبح
    من اليوم الثاني ... الكل ما نام الا متاخر البارحه من سهر البنات ولعبهم بالمطبخ وسهرهم بالافلام والورق ..,
    حتى الشبااب ما ناموا الا بعد ما خرجوا السكون اللي داخلهم ..وطيران للصبح .. والشياب والعجايز الوحيدين صاحين مبكر ,,,

    والحريم جالسات يسوالف ويضحكن بالحوش البيت ..

    الا تدخل عليهم حرمه .. ::

    ......: ياهووووو ياعرب يالعالم وش هالسكون اللي خيم عليكم ..
    ام مشعل : ياهلا والله ببنتي ثريه ..
    ام حمد : ماشاءالله عليكي يام مشعل بتانيه عرفتيها انها ثريه ..
    ام متعب : ثريه معروفه نبرت صوتها وبنتاها صياحهم خلفهم واااااااع ..
    وتقدم ثريه وتسلم عليهم وتجلس معهم وتوريهم بناتها التوام صفاء ومروه ..

    ام حمد : شكل العايله دي فيها توارث باللتوائم ..
    ثريه : صج يما بنات عمي ثنتين توام يتشابهون كثييييييير ..

    ام حمد : الله دانتي ما شفتيهم لسه بس انصحك ما بتشوفيهم الانه صحيح بيشبهو بعض لكن فيهم اختلاف بااسلوبهم كتير ..
    ام مشعل : اي والله عندك لولوه عوبه .. ونوفا هاديه ..
    وضحه ام ناصر : وش اخبارك يا ثريه وش مسويه ..
    ثريه : والله بخير يالغاليه بشريني عنك وعن اخبارك ..
    ام ناصر : اب بخير ونسال عنك ..
    الا تسمع وحده من الخدامات تنادي ام ناصر ..

    ام ناصر : خير ياميري منو يبيني ؟؟
    ميري : بابا ناصر ..
    ام ناصر : خلاص قوليله جايه ..
    وجد بعد ثواني قليله قامت ام ناصر وراحت لولدها ..

    ام ناصر : خير ياولدي وش فيك ..
    ناصر : وش رايك يايمه نتمشى بالمزرعه شوي ..
    ام ناصر : وش عنك ياناصر ؟؟ فيك شي ؟؟
    ناصر : ابد يالغاليه لكن ابي اتمشى معك ..
    ام ناصر : والله اني اعرفك ما جيت تمشي مني والطريق ..
    ناصر : الشمكله فاضحتني يام ناصر ..
    ام ناصر: اولدي واعرف يالله بجيب جلالي واجيك ..

    وتروح تلبس جلالها وتروح مع ولدها تتمشى ..

    ام ناصر : بتسكت لمتى ؟؟
    ناصر : بصراحه ماني عارف كيف افتح الموضوع لك ..؟
    ام ناصر : قل واحسبني ماني جنبك وتكلم ياحبيبي ..
    ناصر : بصراحه انا جيت اشورك بموضوع ..
    وضحه : وشهو ياناصر لا يكون خالك فيه شي ؟
    ناصر : ابد مافيه الا العافيه لكن يخص وحده من بناته ..
    وضحه : مافهمت ..
    ناصر : خابرك ذكيه يام ناصر ..
    وضحه وهي فاهمه لكن تبي توضيح اكثر ..؟": مافهمت وعلمني ..
    ناصر : انا ابي بنت خالي على سنة الله ورسوله..
    وضحه : هذي الساعه المباركه ومضاوي ماراح تلقى احسن منك ..
    ناصر : الله يهديك يايمه انتي فهمتي غلط ..
    وضحه بخوف: وشهو اجل ؟
    ناصر : انا ابي اختها نوفا ..
    وضحه : لكن ياحلاتها مضاوي وش فيها وقريبه منك ونوفا صغيره عليك ..
    ناصر : مضاوي خطبها امس حمد ولد خالي وانا ابي نوفا ..
    وضحه : جد والله وغريبه ام حمد ما تكلمت ..
    ناصر : يمه السالفه بين الرجاجيل مااوصلت للحريم لكن ما ابيك توصلينها لهم..
    وضحه : والله اني تمنيتها لك لكن انت الله يهديك ..
    ناصر : انا ابي نوفا
    وضحه : وكيف تبي نوفا واختها تشبهها ..
    ناصر : لا اميزها بين سبعين شبيه يايمه ..
    وضحه وهي تضحك : من متى ياولد حماد تحب ..
    ناصر : قبل لا تشوفينها يايمه ..
    وضحه : اشهدنك نفس ابوك لما تحب ما تعرف تخبي ههههههههههه يالله متى ناوي ..
    ناصر : ابيها خطبه لما تخلص من الثانويه نملك ونتزوج ..
    وضحه : زين سويت ..
    ناصر : اهم شي انتي راضيه علي ..
    وضحه : دامك بتستانس معها انا مبسوووطه واسعد انساانه اني بشوفك معرس ولابس هالبشت ..
    ناصر وهو يحب راسها : ما قدرت انام قبل لا اكلمك الاني ناوي اخطبها قبل لا تروح مني ..
    وضحه : ماشاالله مضاوي لحمد وفهد لولوه وانت لنوفا ..ما بقى الا لليلى ...ياربي يرزقها ويسهلها عليهم ..واتطمن عليهم يارب
    ناصر : امين يارب ويقر عينك باخوك ..
    وضحه : ياربي يالله ويسمعك منك يا نويصر ..
    ناصر : خلاص تبين شي يالغاليه قبل لا انام ..
    وضحه : اجل انت ما نمت ..؟
    ناصر : اقولك من البارحه الموضوع يشغل بالي وخفت تطير عني قلت اقولك قبل لا تطير الطيور من اعشااشها ..
    وضحه : الله يهينك ياولدي ويهنيها فيك ..
    ويروح ناصر للغرفته وتكمل الجلسه ام ناصر مع العجايز

    وتروح ثريه لغرفة البنات وتضرب البااااب بشكل قوي الا الكل صاحي من الازعاج والكل بصوت واحد : ثرييييييااااااا
    ومضاوي منصدمه منهي هالثريا ...؟
     
  17. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬


    الـــــــــــجـــزء الخـــــــــــامس عشــــــــ{
    ----------------------------------------

    الساعه 12 ونص ..


    لم يتبقى شي للسعاده فقد انتظرها طويلا وكثيرا .. لايوجد امل لعودة الطير الى عشه ..!
    فقد دخل الياس بداخلي بين هذي الاسره والوجوه الكئبه المنتظره الفرج منها القريب ومنها البعيد الذي يعد اصابعه ويرسم على الجدران صورهم كي لا ينسى من احب ..!!

    فانا قد نفذ صبري وأريد الخروج الان الان ..!!
    فقد ياست حقا يأست لم احتمل جلوسي هكذا فانا ليلى البنت التي لا تعرف الياس تقع به .. اااه ياللهي كم خيب الظلم قلبي وسوده منظره ..!!
    لا اعرف اين هي مشاعري الان فكلها انخرطتت بين الدموع والرجوع .. وبين الاقناع بالصبر ..!!
    اين انا منها الان ..!!

    صوته كزئير الاسد يدغدغ مشاغري بالخوف .. وصورته كا المراءه أكره مواجهتها بيأسي وضعفي ..
    لا اريد المواجه.. والان القدر قد اختار ذالك ..!
    اين اذهب من صورته ومن كلماته التي قالها لي وانا بضعفي احسست بالاهانه ..!!


    لا ادري لماذا قالها وما هدفه ..! هل حقا يختبرني بها .. ام يحطم بها كياني وقوتي .!

    ولماذا اهرب من ذكر اسمه بين الجميع ..ولماذه نظراته القاتله الجائعه تحوط بي ..! هل حقا اصبحت ملهمته .! هل اصبحت فتاة احلامه بين يديه وبسجنه الخاص .!
    متى ما يريدني يراني مهزومه ضعيفه لا حول لها ولا قوته الا الاستعانه به ..؟

    حقا يحلم ذالك بانني اذهب اليه واطلب منه المساعده فلدي رب لا ينساني ولدي امل لن يظعف .. واذا عن نظراته القاتله المتوحشه فانا لها باذن لله التي لا ينام وسوف احقق مبتغاي منه ..

    وسوف يرى من يلعب معه .. انا ليلى وسوف اكون له ليل يحلم بروية نهاره ...!!!

    تقاطع افكارها دلال

    دلال : ليلى .. وش فيك سرحانه .؟
    ليلى تتنهد بياس : ههه افكر وش منظر الشجر والبيوت ...والعالم بالخارج ..!! هل تغير ..!
    افكر بجامعتي بمستقبلي باسمي بين الجميع بينحط قبله اسم السجينه ليلى قبل اسم الجامعيه ليلى ..؟

    دلال : الدنيا تنسى بسرعه ياليلى ..!
    ليلى : وين سماح ..؟
    دلال : لها زياره ..
    ليلى بتعجب : زياره ؟
    دلال : يو ما سمعتيها امس اتصلت باختها وقالت تجيها ....!
    ليلى : هي ماعندها خوات ؟
    دلال : مدري قالت اختها بتجيها ..

    ليلى : اخيرا جاء احد لسماح ..
    دلال : ليه هي ماعندها قريب ..؟
    ليلى : اللي عرفته عندها اخوان بس ..
    دلال : غريب بس كاني سمعت اختها ؟
    ليلى : لما ترجع بنعرف كل شي ..
    دلال : في شي ببالي ودي اعرف جوابه منك..
    ليلى بستغراب : سمي ..
    دلال : الضابط ثامر ولد عمك طيب قوليله يساعدك بالقضيه ..؟
    ليلى من اسمعة اسمه جتها حاله غريبه وهي تردد اسمه : ثامر ثامر ..
    دلال : اي ثامر ولد عمك خليه يساعدك ..
    ليلى : خليه يساعد نفسه .. هو شؤون اجتماعيه وقضيتي عند الضابط انور اصلا من البدايه هو ماله اي شغل غير نفسه ويامن لي احتياجاتي بس ويسال عن طلباتي ..!

    دلال : انتي متاكده ..؟
    ليلى : وش عندك ؟
    دلال : بس ما ادري ليه لما ترجعين منه تبكين ؟
    ليلى تسكت وش ترد لها .. وش تقول ..؟؟ تقول لها بانه ثامر يحبها ؟ او ثامر يخدعها : او ثامر يهيناها باسم الحب بين قاتل ومقتول .؟ بين اسم رفع واسم نصب اسفله ؟

    دلال : اسفه اذا سؤالي ضايقك يا ليلى ..
    ليلى : ممكن تتركيني بحالي ؟
    دلال : انا جد اسفه ..
    ليلى : لعلمك ما بيني وبينه اي شي سوى انه ولد عم يحاول يساعد بالقضيه لحمل الفشيله اللي سويتها لهم ..!
    دلال برتباك : لكن انا ... اانا ما اقصد ازعجك بسؤالي ..
    ليلى : بقوى : خلاص جاوبت على سوالك خليني بحالي ..

    ومرت ساعه الا تجي سماح وهي تضحك وبيدها اغراض ..
    وتقرب من سرير ليلى وهي مبسوطه على الاخر ..
    وتناديها : ليلى يادبه قوومي جبت لك شوكولاته جواهر اللي تحبينها ..
    ليلى وهي تلتفت لسماح وتسالها بتعجب : وش فيك تاخرتي ؟
    سماح : هع اسكتي الضابط وليد ذا نكته وربي تخيلي بعد ما راحت بنت اخوي جلس يسولف معي ..
    ليلى : بنت اخوك ؟؟
    سماح بستغراب : وش فيك استغربتي ؟
    ليلى : دلال تقول اختك جايتك ..
    سماح : والله هالبنت اخاف منها ؟اقولها بنت اخوي تقول اختي انا من وين لي خوات ؟
    ليلى : وغريبه بنت اخوك جايتك ؟
    سماح : مدري الشمس وين جايه تعرفين امس اتصلت على اخوي ابي اغراض لي الا تكلمني وقالت ابوها مسافر اسبوعين وراجع وقلت طيب المكالمه بالثواني وقلت طلباتي
    وبوقت الزياره عطتني اخبارهم وانه يادفع البلا كل شهر يمر في بيتهم يصيب واحد مرض ماهو عرفينه ..

    ليلى : ياحافظ وشهو باخوانك ؟
    سماح : لا باخواني واعيالهم ..!! شفتي ربي ماينسى عبده دعواتي عليهم ..
    ليلى : استغفري يابنت ..
    سماح : وليه يعني اسامحهم على البلاوه اللي انا فيها ؟ وهم يضحكون ..
    ليلى : حتى لو عشان اعيالهم ؟؟
    سماح : اعيالهم ولا واحد ذكرني وجابلي حاجه او جاء وزارني فيها وقال عمتي بالسجن نسال عنها نسلم بالعيد برمضان انا لي سنتين يا ليلى عمري ما شفت الا اخوي هذا يجي
    ويترك اغراضي ويمشي والغريب انه هالمره بنته جت وتسوالفت علي وتسوالف عن اخبارهم وبلاويهم ومرضهم اللي جاء والسبب انا اي اعترف انا ومن دعواتي لهم جعلهم ما يتهنون
    ومنها لاكثر يارب ..
    ليلى وهي تسكر فمها اكثر : استغفري يابنت هذولا اهلك مهما كان بترجعين لهم ..
    سماح وهي تسحب يد ليلى : اموت ولا اجلس هنا احسن مية مره من جلستي عندهم مذلوله ..


    ليلى بقلبها : اذا انتي مذلوله بالسجن اجل انا وشهو يفكر فيه ثامر سجينه ومذلوله يعني يضحك علي بكلامه ؟ وش اللي لازم افهمه من كلامه ..؟

    سماح : بكره اذا طلعت بصير حديث الشارع حديث الناس اللي يفضحهم ..
    ليلى : انتي ما سويتي شي علشان تنزلين راسهم هذا كله من راس اخوك انتي وش له تنزلين راسك ..؟
    سماح : ما تقولين لي وين اعيش وكيف بعيش ؟
    ليلى تسكت عاجزه عن رد هالسؤال وهي تسال نفسها : وين بعيش ؟ وكيف بعيش بعد هالسجن هل بتعايرني الناس فيه .. ولا بيصير اسمي بدال " ال" المعرفه بصير نكره من غيرها ؟
    والقب بمسجونه ؟ او المجرمه او المدمنه .؟؟



    سماح : شفتي حتى انتي بتسالين هالسؤال لنفسك وبتقولين لا انا اختلف عنها ترا كلنا وجهان لعمله واحده وهي انثى لا ملجا لها ..!
    ليلى : خلاص يا سماح فكينا من هالسير ..
    سماح : المشكله حين نطيح بهالمشكله نقول ببنساها وبنفتحها بوقتها احسن .. لكن لما نفكر فيها ما نلقا لها حل وكيف اذا فتحناها بوقتها بننصدم بالواقع اللي ماله حل ؟..؟؟

    ام جاسم : ليلى الضابط ثامر ..

    ليلى من اسمعت اسمه حست برعشه بجسمها وش تواجه وش يبغى الحين ؟ كل اللي يبغاها قلت له وش له يبغاني الحين ..؟

    ام جاسم : بسرعه يابنتي الضابط مشغول بحاجات تانيه ..
    ليلى وهي تلتفت لسماح : اروح له ؟
    سماح وهي جالسه وتفتح شوكولاته بيدها وهي تاشر بيدها يعني روحي ..
    ليلى وهي تقرب منها وتاخذ شوكولاته من سماح ..
    سماح : وين عطينيااهم نفسي فيهاذي ..
    ليلى : بس وحده بهدي اعصابي فيها يالبخيله ..
    سماح : اكلي نصها الاني مشتهيتها ومافي الا حبه وحده بالكرتون ..
    ليلى : خلاص اعوضك فيها بكره ..
    سماح : اي هين نشوفها عقب سنتين ..
    ليلى وهي تعطيها ابتساامه وتفتح الشوكولاته وتاكلها كلها ..

    وتمشي بالممر ويدها على قلبها وتفكر وش اخر خطط ثامر هالمره..؟

    توصل لمكتبه وتطرق الباب ثلاث مرات الا تسمع صوت رجولي خشن : ادخل ..

    ليلى وقلبها يقرع كالطبول السرك ..وتدخل بهدوء وهي منزله راسها .. ووتكلم نفسها وش يبي فيني الحين ؟

    ثامر بقوى بالخطاب : ليلى وش فيك منزله راسك انا كم مره قلت لك اذا دخلتي خلي راسك مرفوع..
    ليلى وهي تحاول ترفعه : وش تبي فيني يا ثامر ؟

    ثامر يتلذذ باسمه على شفاتها لكن يضغط على نفسه ويحاول يمحي الغلطه اللي فضح نفسه فيها . : عمري ما ناديتك لعب او لفضاوه اكيد لشي مهم لك ..؟
    ليلى : كل اللي اعرفه من معلومات قلته .؟؟

    ثامر وهو ياخذ حبة منديل ويمد يده ..
    تعجبت ليلى من حركته .واستقرت عينه بعينها وهي تسال : وش له المنديل ؟
    ثامر وهو يرسم بسمه على شفاته تنسيه الوعد اللي قاله : شكلك توك محليه بشوكولاته بقاياها تحت شفاتك ..
    ليلى والخجل حمر وجها وهي تسحب المنديل وتمسحه ..

    ثامر : ما كنت اعرف انك تحبين الشوكولاته كذا وتنسين عمرك نفس البزران وتاكلينها بشراااااهه..
    ليلى حست بعيرها وحبت ترد له الدين : هه مافي احد يكره الشوكولاته ولو احد جابلك شوكولاته لسويت نفسي وتركت بقاياها على شفاتك ..

    ثامر بضحكه : هههههههههههههههه تبغين الجد احب الشوكولاته وخصووصا بالعسل ..
    ليلى وعلامة استفهام بوجها : وش العسل ...
    ثامر : هههه جالكسي ابو عسل هذا غرامي ..
    ليلى حسته تمادى عليها وحبت تكسره شوي : جايبني هنا علشان شوكولاته ولا لموضوع ثاني ؟؟
    ثامر يصنع القوى ويبدل ملامح وجهه : لا والله جاي اتسلا معك وش رايك يعني الاهل باجازه بالمزرعه وش رايك نجلس ونفرفش الانه مالي خلق اروح للمزرعه والمسافه طويله ..

    ليلى : جد الكل رايحين للمزرعه حتى خواتي ؟
    ثامر: اي الكل حتى متعب امس ضحكنا معه وهو يلعب كوره ..
    ليلى : الحمدالله انه بخير يعني ماعاد هو متضايق ..
    ثامر : وشهووو متضايق ياختي من جابه عمي للمزرعه وضحكته ما نزلها ..
    ليلى : لا تحسد اخوي واذكر الله..
    ثامر : ما قلنا شي بس حبيت اطمنك عليه اكثر ..؟
    ليلى : طيب ومضاوي ونوفا وللولوه ..
    ثامر : لحظه ما اعرف الا عن لولوه ..
    ليلى بخوف : وش فيها ؟
    ثامر : انها بتنخطب من ولد عمي عبدالله ..
    ليلى بدهشه : جد ....؟كيف ومضاوي خبله تزوجها الحين ..
    ثامر : الزواج ستر للبنت ..
    ليلى : لكن لولوه ما بعدها خلصت الثانويه ؟
    ثامر : عادي امي ما تزوجة ابوي الا وهي عمرها 16 او اقل من اختك ..وهذي هي عايشه ..
    ليلى : انت تتخبل علي ؟
    ثامر : لا بس انصحى بالزواج المبكر للرجل وللانثى ..
    ليلى تاخذ وتعطي مع ثامر ونست اللي بينها وبين ثامر وتضحك معه وحست جد تبي تسوالف تبي اخبار اهلها وهي تسال ويجاوب ثامر على اسئلتها ..

    ثامر : خلاص تاكدي انه ابوك بخير ..
    ليلى : عادي اطلع ساعه وحده بس اشوفه ..
    ثامر : اسف ما تسمح لي مهنتي اخرجك الا بقانون ؟
    ليلى : طيب كيف وضعه الحين يعني يتحرك يتكلم اوشهو ؟
    ثامر : اللي عرفته من عمي (عبدالوهاب) ابو حمد انه ما زال على الاجهزه وحاله ما ماتحتاج البيت الانه صعبه لكن يطمنونها انها مستقره ..
    ليلى : كيف بخير ووماهي صعبه وهم رافضين يخرجونه ؟
    ثامر : مثل هالامراض المشلوله ما ينصحون يجلسونها بالبيت تحتاج عنايه كثيره ..
    ليلى : طيب وش صار على قضيتي ..
    ثامر يضرب راسه : زين كذا لي بنكمل الساعه بكلامه ونستيني وش جايبك له ..
    ليلى : اللي هو وش صار ..
    ثامر : كم تعطيني على الخبر ..
    ليلى : وشهو فلوس ؟
    ثامر : لا انا كريم والحمدالله ما احتاج فلوس لكن محتاج وعد على هالخبر اللي بيسعدك متاكد ..
    ليلى بصدمه: وعد ؟
    ثامر : ايوه وعد ابيك توعديني انك تجلسين معي ساعه زي كذا وتسوالفين معي منها نتسلا ومنها تسالين عن اخبار اهلك واخواتك ؟
    ليلى توقف : وش شايفني وحده من الشارع تتسلا فيها ؟
    ثامر بخوف : لا تفهمين قصدي غلط يا ليلى كل قصدي انك تغيرين فيها جو بدال الجلسه بين الحديد واللي اعرفه انك ما تطلعين للفسحه الي حطينها السجينات ..
    ليلى : وش يهمك .؟
    ثامر : طيب ما بتعرفين الخبر ؟
    ليلى : اذا بتقولي قوله من غير شروط او قوانين او حتى بوعود ..
    ثامر بخدعه ومكر وهو يقرب منها : يو انا اللي بحط القوانين وش رايك ؟
    ليلى تحس انه يلعب بذيله : وش تقصد ؟
    ثامر ويقرب منها اكثر واكثر لين قرب وحس بنفاسها تتضارب وبعدها يبعد بمكر ويلف عليها : يعني اللي عنده الخبر هو اللي يشرط ..!!
    ليلى : وش هالخبر اللي قوانين وشروط ووعود ياثامر ..؟
    ثامر : خبر يخصك وبتفرحين بس تسمعينه ويمكن تنقزين من الفرحه بحضني ..
    ليلى وعيونها فتحتها كلها وهي منصدمه من الكلمه اللي قالها : لا انت مجنون منت صاحي بالاول اجلسي معي وسوالفي والحين انقز لحضنك من اسمعه ..
    وهي تلف وجهها وتمشي ..

    ثامر : وين رايحه ماتبغين تسمعين الخبر ..
    ليلى : مو لازم اسمعه اذا كانت الفاظك وسخه زيك ..
    ثامر وقف قبالهابلحظه وحدد عيونها بعيونها وهي عيت تنزل عينها وبدات الكلام العيون فجاء من غير ما يحسون بعض .. كل شخص يسال عيون الثاني وش شر هالجنون .. وش سر هالنظرات
    القاتله والثانيه ترد عليها ليه هالجفا والبرود ..


    ثامر بحنان : متى هالعيون بتحن ياليلى ..
    ليلى وعيونها عليه : متى ما خفت هالنظره القاسيه من عيونك وبنبرت صوتك لي ..
    ثامر ويقرب منها اكثر : متى بتحسين فيني ..؟
    ليلى : متى ماعرفت عقلك وين بيرسا ..
    ثامر : عقلي رسى عليك ومستحيل بيرسى ببحر ثاني غير بحر عيونك ..!
    ليلى تلف جسمها : تكذب حولك ملايين وليه بذات انا . ليه انا بالذات يا ثامر ..
    ثامر : لا تساليني ...! اسالي هالقلب ليه من بد الملايين حبك ؟
    ليلى بضيقه : انا ما استاهلك انا انسانه خريجة سجون وبنت عم شايله عار اهلها باسمها ..
    ثامر : اسمي هو اسمك .. وعاري هو عارك ومن يقول انك خريجة سجون لقطع لساانه انتي برئيه وكل الدلايل صارت بين يدينا يا ليلى ..!!
    ليلى : كيف حبيتني بوقت قصير وانت ما تعرفني ؟
    ثامر : الدم يابنت عمي الدم يحن والدم هو اللي حببني فيك ..
    ليلى : لكن انا ..
    ثامر : مع الوقت ابيك تفكرين فيني صدقيني حتى وانتي مع الضابط انور عيني ما غفت عنك حاولت اثقل واصبر لكن قلبي عيا يطاوعني ..؟
    ليلى : كيف ما فهمت ؟
    ثامر : ما كنت مشغول يومها كنت منتبه بكل حرف قلتيه .. والدليل اليوم اماكن جوزه وصاحباتها كشفناهم ..
    ليلى : جد اللي اسمعه ؟؟
    ثامر يرسم ضحكه بشفاته : ايوه اكتشفناهم انهم موزعين بالجامعه وصور ودلايل ثانيه محتاجه بس شويات ونكشفهم بالكامل
    ليلى تبي تخرج طايره من الفرحه : ههههههههه اجل الخبر عرفته من غير قانون يالله سلام << وترمي التحيه بتطلع ..
    ثامر يوقف اقبالها : هههه تعالي ياروح امك دخول الحمام مش زي خروجه ..
    ليلى : وشهو تبي خلاص الخبر وعرفته (وهي تدور على نفسها ) وانا فرحاااااااااااااااااااانه ياربي يعني في امل اني اطلع من هنا ..
    ثامر : اي بتخرجين وعن قريب ياليلى ..
    ليلى وهي تمسك يده بشده وتقابله : جد...! متى تكفى قلي متى وربي فرحانه اني بخرج من هنا ..
    ثامر بفرح بعيونها وبمسكت يده : عن قريب ..
    ليلى : جد .. جد يا ثامر ..
    ثامر : جد ياليلى .. جد ..
    ليلى : يعني بشوف ابوي وبشوف خواتي وبشوف عماني ..
    ثامر : وبتشوفيني انا قريب منك بس متى هاليوم ياليلى
    ليلى : ...................ممكن اخرج
    ثامر : هههههههه يعني خجلانه .(.يسسكت وبعدها يتكلم ).. ابي منك الموافقه من الحين ؟

    ليلى : بعد ما اخرج من هنا اعطيك الموافق ..( وتقول بقلبها * الله يوفقك مع غيري ياثامر *)
    ثامر : شي طيب ..
    ليلى : عن اذنك انا بطلع ..
    ثامر : انا اللي تاخرت عندي شغل لازم اخلصه قبل لا اطلع ..
    ليلى : فمان الله ..
    ثامر : يمكن عقب يومين بيشوفك المحامي ترا كل شي بيده بس يعلمك وش بتسوين بالمحكمه ..
    ليلى : طيب ..
    وتطلع ويدها بقلبها .وهي تخاطب نفسها .. وش فيك ياليلى قلبك دق ناقوس الحب او الكره .. حددي مشاعرك ياليلى حدديها قبل لا يطيح الفاس بالراس ياليلى ..

    وهي تدخل على سماح اللي جالسه تكمل سوالف مع دلال وسجينات كانوا مجتمعين ويسوالفون ..
    وتجلس وتكمل الجلسه معهم ..وفي قلبها اسم واحد ثامر .. هل سيحتل القلب ام سيرحل قريب ..!!

    ----------------------

    خرجت من السوق وهي بكامل حلتها وجمالها .. ركبت السياره وكل فكرها مشغول بانسانه واحده لا غير ..
    كل التفاصيل تاتيها بكل الجهاد .. وهناك جانب واحد يصدها للرجوع للخلف ...
    كل لحظه تلازمها ..تتذكرها وحتى حين تضحك تشبهها بكل فصولها الا فصل واحد يبعدهما اميال واميال .. الجهات تختلف ولكل السطور تتشابه ..
    حنين شوق .. عتاب .. فراق .. الم وحزن مظلم يكفيها لتعايش الماضي المتبقي ...الذي يعيدان الموقف نفسه .
    . هل ستعود الايام يوما كما عهدها من قبل .. او تبقى الايام ذكرى مؤلمه لنا ..!!


    وفجاء تجد نفسها تقول للسائق الذي يقود المركبه : هارون روح لبيت مضاوي ..

    هارون : ماما بس بابا قول لا ..
    هيفاء : من يعطي الاوامر اذا قولي لبابا انا سوي مشكله حق انتا ..
    هارون : طيب بس شوف انا اذا بابا سوي مشكله انا قولي انتا ..
    هيفاء : محدن بيعلمه يالخبله الا اذا انت تكلمت يادبه يالله اقولك تحرك ..

    وتسير السياره والاميال تقترب ولكن للاسف لا يوجد للمكان ذكرى او حياة فكل ماكان هنا قد ذهب الى الماضي حتى
    صدى الضحكات وحتى بصمات الاقدام التي كنا نسير بها هنا اليوم اختفت
    للاسف الى اين لا اعلم فالمكان الذي امامي مهجور كليا ولا يوجد مكان للحياة ..
    تقدمت هيفاء من باب البيت .. وهي تطرقه لكن للاسف لا يوجد اي شخص يفتح .. ودقات قلبها تتعلن الخوف على صديقتها
    واسرتها بالكامل هل التشرد اصبح عنوان حياتهم وهل اصبح الضياع
    مخباء لهم بين ارجاء المكان ..؟

    اين هم ؟؟ اين ذهبوا .. المكان ميت لا يوجد حياة به غير نسمات الهوء وصدى الضحكات المؤلم .. وطيف وجودهم يحوم حولي ويشعرني بالخوف والذنب ..

    الا بصوت مخيف خلفهم ..

    امراه : وش تبغين يابنتي ؟
    هيفاء تاشر للباب : وينهم ؟
    ام وليد : شكلك من زمان ماجيتي هنا ؟
    هيفاء : اي والله تقريبا اسبوعين او ثلاث ..

    ام وليد : ياليت ندري عن اخبارهم كل اللي عرفنااه انه في ثلاث
    رجال ادخلوا البيت واخذوا مضاوي ونوفا بس وقبلها جاء رجل واخذ لولوه وكلهم بالقوى ..
    هيفاء برعب : كيف ومن قالكم ؟

    ام وليد : اوليدي يوسف .. واعيال الحي كلهم شافوا الرجاجيل لا حول ولا قوته الا بالله
    بنات ضعيفات ابوهم ضعيف جته سياره الاسعاف واخذته ولا يدرون وينهم الحين ..

    هيفاء ودموعها بعينها : يعني كيف .؟؟ ماتعرفون وش مصيرهم ؟ عايشات او ميتات ؟
    ام وليد : ياليت يابنتي اقدر اساعدك الانه كلنا ايدنا على قلوبنا وندعي انهم بخير ..

    هيفاء : بلغتهم الشرطه ؟
    ام وليد : للاسف الكل ما خبرهم ..! الكل يقول مالنا بالمشاكل والمخافر ..

    هيفاء : كيف تسكتون ؟؟ حرام عليكم بنات ماعندهم شخص يسندهم او يستر عليهم ما تبلغون حتى الشرطه

    وشهو الناس ماصار بقلبها رحمه ماتخافين بكره بنتك او اعيالك يصير فيهم كذا ؟؟
    ام ولدي : لا ان شاءالله واكفت انها تدعي وتروح عن وجه هيفاء الغاضب وهي تبكي بعد ما سمعت عن قصة صديقتها
    وهي تكفكف خدودها وتبكي : كله مني كله مني ياليتني ساعدك ولا خليتك داايهه ..
    كله مني يامضاوي انا جد اسفه المفروض اكون جنبك لكن للاسف اختار القدر يفرقنا ..

    جالسه على الارض وماسكه بقايا التربه بيدها وتبكي وتتحسر على صديقتها وياليتها يوم نادتها لبت الصوت لكن الاسف طلعت انكر صديقه بالوجود ..
    لك حق تزعلين وتعطيني اغراضي اكيد بعد ما شفتيه ياليتني شفتك قبل لا تروحين .. ياربي احفظها بعينك اللي ما تنام ..

    هارون : مدام بس لا يبكي يالله تاخرنا ..
    تقوم هيفاء ومكياجها قد انتثر بخدها وسال .. لم تعد تريد الجمال .. ولكن تريد صديقتها الان ..!!

    تركب سيارتها وهي بغاية الحزن والاسى بالخبر الذي قد المها كثيرا ..
    تتمنى ان القدر يجمعهما معا مره اخرى ..!




    _______________

    الساعه 3 ونص ..
    بعد ما صلى الكل ..
    وام متعب تقراء القران .. وام حمد جالسه مع البنات .. وام مشعل .تجهز القهوى لابو مشعل .. وام ناصر تعلم الخدامات عن التقطيع اللحلم الانهم اليوم بيشون برا ..
    وتدور اغراض الشوي ..


    الكل جالس يتقهوى وكل وحده مسويه حلا وشغلات تجنن ..

    ثريه : واخيرا شفت بنات عمي عبداللطيف بس الصراحه ما تشبهه الا مضاوي وفيها كثير من جدتي ..

    مضاوي : الكل قالها قبلك .. ولي الشرف اني اشبهه ..
    لولوه : يعني حنا ما نشبهه مالنا اي فخر ؟
    مضاوي تعطيها نظره ..: ..........
    نوفا ترقعها : هههههههه اقول لولوه تعالي بتنشى معك بالمزرعه ..
    لولوه : والله بطفش اذا جلست من غير طلعه ..
    نوفا وهي تشوف عواشه وعهود ونوره .. : وش رايكم تروحون معنا ..؟
    نوره : انا بجلس ..
    عهود وعواشه : يالله ثواني بس نتغطى ونلحقكم ..

    مضاوي : اسفه
    ثريه : على وشهو ؟
    مضاوي : على كلام لولوه ياختي هذي لسانها نفسه متبري منها ؟
    ثريه : واضحه تتمشكلين معها دايم ..
    مضاوي : اصلا ذي اختي ماتعرف شي اسمه احترام ..
    ثريه : ياختي بكره تتزوج ويعلممها الزوج وش النعومه ..
    مضاوي بضحكه : على يدك هههههههه ..

    ندى : مضاوي ما اكلتي من الحلا ذا ترا مسويته نوره ..
    نوره : شوفي لا تقولين سكر كثير ترا كذا طعمه من حليب النستله مكـثفته ..

    مضاوي : كل شي حلو منك دامك نوره ..
    مزنه : هههه عاد نوره ولقت مديح والله ما تتركك لين بكره ..
    مضاوي : لا تكفين الا الصقه ذي ما احبها يكفيني متعب اخوي ..

    اماني : على طاري متعب وينه اليوم ما شفته ..
    مضاوي : والله من جيت هنا اسال عنه ويالله يوريني وجهه الله يجزي عمي خير اللي جابه هنا والله ماعاد اشوفه ولاهي مع عماني ,.,
    هنادي : اكيد بينبسط متعب يقول انه طاير من الفرحه ودايما عند عمي محمد والربابه ..
    ام حمد : هههه شكلو بيتقوزها بكره زي عمك محمد

    مزنه : هههههههه لا يمه والله لو تسمعك خالتي ام مشعل لتفطم متعب منه ههههههههه
    مضاوي : ههههه فطم مره وحده..
    اماني : لا وما تشوف غيره الحين من قالها سويلي قهوى والله قامت من غير ما تشتكي من ركبتها ..
    نوره : يو بتحسدين عمتك ..
    اماني : لا اله الا الله عمتي وتعرف عيارتي
    ام حمد : بكره بنشوفك مع مشعل ..
    ندى : لا والله لك ساعه تحسدين امي وانا ساكته يامرت اخوي المصونه وانا اقول وش السالفه بس عشاني سرحت شوي تهجمدي على الغاليه ..
    اماني بضحكه : انا مدحتها يابنت ما حسدها والله يديم سعادتهم ..
    مضاوي : اللهمه امين يارب ..
    ثريه : مضاوي وش رايك نسهر اليوم بعد الشوي .؟
    مضاوي : والله ودي بس بكره تعرفين بنسوي اغراضنا الانه بنرجع ..
    ثريه ..: طيب ابي اجلس معك اكثر ؟
    مضاوي بتعجب : ليه منتي راجعه للبيت اهلك ؟
    ثريه : للاسف لا بجلس مع ابوو بناتي هنا بالمزرعه يومين يعني اجازه وثانيا عمتي ام زوجي بتجي هنا ..
    مضاوي : ليه طيب اهلك ؟
    ثريه :هههههههه اهلك تنسينهم بس تتزوجين وتلهين بالاعيال وبعدها تتقربين من زوجك اكثر .. واهلي الاجازه كلها بكون عندهم ..
    مضاوي : هههههه والله مجرمه الله يسعدكم يارب ..
    ثريه : تسلمين ياقلبي ..
    مضاوي : الا على طاري من اللي سماك ثريه ؟
    ثريه بضحكه : ههههههههههه اسالي خالي ام حمد وبتجاوبك
    مضاوي وهي تشوف الكل لاهي بسوالف مع بعض الا تنادي عمتها ..

    مضاوي : ام حمد ..
    ام حمد تلف لها : خير يابنتي ؟
    ثريه تضحك : ههههه
    مضاوي : اسالها ولا تجاوبيين ؟
    ام حمد : مالك يابنتي يامضاوي ؟
    مضاوي : هههه لا بس انتي تتذكرين ثريه لما جابتها امها ؟
    ام حمد : ايوه اتذكروا الاني كنت لسه عروس وبعد اسبوع من عرسي خلفت ام مشعل ..
    مضاوي : طيب ليه سموها ثريه ..
    ام حمد تستغرب : طيب انتي ياثريه ليه ما ائلتي لمضاوي الحكايه ؟
    ثريه : ابيها منك ..
    ام حمد : وانا ازكيني ..؟
    ثريه : تتذكرين ثرية غرفت جدتي ؟
    ام حمد : ايوه دانا افتكرت .. كانت امها حامل بيها وهي راكبه الدرك (الدرج) عوزه تعدل الثريه الا ودوعا (تطيح ) ام مشعل ويودوها للمستشفى .. وتولد وسموها نسبه للثريه للستعجال ولادتها ..

    مضاوي : هههههههههههههه اجل كل اسمك نسبه للثريه اللي بيت جدتي .؟
    ثريه : شفتي ما سموني مضاوي على جدتي سموني تكريما للثريه ..
    مضاوي :طيب من سماك ؟
    ثريه : في غيرها امي تقول انا ما ولدت الا الاني ما طلت الثريه وابي بنتي بكره تصير نفس الثريه طويله..
    مضاوي بضحكه : هههه اجل عندهم مفاهيم قبل حلوه ..

    اماني : يالله بنات وش رايكم نلعب ؟
    ندى : الحمدالله والشكر مرت اخوي استخفت ولا وش تلعبين انتي وكرشك ؟
    نوره : اتوقع اماني تنقز وكرشها وراها كرشها تنقز ..
    مزنه : هههههههه علشان البيبي ينزل بسرعه قبل لا ينطر شهره ...
    اماني : بس انا الخبله اللي قلت لكم خلنا نلعب ..

    هنادي وتوها جايه من المطبخ ومعها كوب نسكافيه ..

    مضاوي : شوفوا البخيله سوت لنفسها ما سوت لنا ..
    نوره : من قبل مسمينها البخيله ..
    هنادي :حرام عليكم كنت جالسه ادور شغله لامي وشفتها بوجهي وقلت اسويلي كوب
    اماني : خلاص يامرت اخوي بعديها علشان اخوي بس ...
    ثريه : هنادي وين خواتك من جينا ما شفناهم جالسين معنا ..
    هنادي : خواتي منو نجوى وهيا ؟ هيا ماخذه نجوى قدوه ولا وتمشي باأحفير خطوها وكلامها

    وسوالف بنات لا تنتهي ....




    جالسين على العشب ( نوفا ولولوه .. عهود وعواشه ..


    تغني عهود مه عواشه ..

    الـو هـا يـا حـبيـبي البـارحـه شـلونـك
    ولا لـحـظه غـفيـت وداعـت عيـونـك
    سهــران وقـلق حــيل اتانـي وخـلص اللـيل
    اخـابر للـصبـح مغـلق تـلفـونك
    الـو هـا يـا حـبيـبي البـارحـه شـلونـك
    اشـو خـارج نـطاق الحـب نمـت ليـلك
    شنـو خـلص شـحن كـلبـك تعـب حـيلك
    بـطارية الـروح طـفت لـو منـي مـجـروح
    عـلى هـذا البـرود البيـك ضـيعـونـك
    الـو هـا يـا حـبيـبي البـارحـه شـلونـك
    خـلصت مـن انتـظر انـوبـه تحـويل
    وانـي اليـوم منـي دمعتـي تسيـل
    لآ يـعمـري تبـجين مشـغول انـي تـدرين
    اسـويـها واجـيك واعـرف شـلـونك
    الـو هـا ياحـبيـبي بداعتـي شـلـونك


    الا يشوفون نجوى واختها هيا لازقها جنبها على الاب توب .. ما يدرون ليه هالبنتين دايم ابعاد عنهم ..

    نوفا : بس تكفوا صوتكم ازعجني ..

    عواشه : سمعينا صوتك يارقيقه ..
    نوفا : مو من حلاته اسمعكم خلها للله صوتي ينعاش منه الاصم بنفسه يحمد ربه انه اصم ..
    لولوه : اجل اانا االكفيف هههههههههههههه كويس ما يشوفني علشان ينحااااش ..


    _____-____

    اما بالغرفه عند ام حمد كان حوار ثاني بالغرفه مع ابو حمد ..
    كانت ام حمد منصدمه من اللي تسمعه من ابو حمد .. ومن قراره اللي اخذه لولده ..
    ام حمد : انت ازي تقوز الولد وهو مش عاوز ؟
    ابو حمد : انتي سكتي عنه كثير لدرجه كم مره ما تقولين لي طقينا بيبان خلق الله والعيب بولدك ويفشلنا ؟؟
    ام حمد : انا عارفه بس بمضاوي والله بتصير مشاكل ..
    ابو حمد : وش قصدك يعني بنت اخوي تفشلك ولا علشان ابوها ؟
    ام حمد : لا انا مش قصدي كدا .,..!
    ابو حمد بقاطعها : وش قصدك اجل ؟
    ام حمد : انا قصدي انه هو مش عاوز يتقوز ليه تجبره على بنت عمه وانا ما اظمن حمد ده ويمكن يصير شي بينهم ..والسبب حمد ابنك ..
    ابو حمد : الى متى تبغينه جالس على هالحال يرفض العرس وطاريه .؟
    ام حمد : بصراحه ماعرفش ليه هو مش عاوز القوازه دي ..
    ابو حمد : انا عارف لكن خلاص البنت راحت الله يرحمها وهذا اللي طمني وابيه ينسااها ..
    ام حمد : ما تقدرش ياعبدالوهاب ....
    ابو حمد : الا بقدر باذن الله ومضاوي هي اللي بتنسيه ..
    ام حمد : هو قال لك هو موافئ ؟
    ابو حمد : قال بيفكر وهذا احسن شي سوا بيفكر وبيقرر ..

    ام حمد :. مقدرش اظمن ابني حمد على القوازه دي ..
    ابو حمد : لا حمد هالمره راح يوافق وغصبن عنه ..
    ام حمد : ازي انت ظامن انو بيوافئ ؟
    ابو حمد : مو لازم تعرفين كيف ؟ المهم اني اعرف كيف قنعته ..
    ام حمد : ومضاوي
    ابو حمد : وشفيها مضاوي ؟
    ام حمد : ازي بتوافئ على حمد وهي من انبارح تئول ايه علاقتوا مع نجوى ازي ؟
    ابو حمد : نجوى خليها عنه ماراح ياخذها لو ابيها لنجوى كان زوجته من زمان لكن انا اشوف مضاوي الانسب له .. وتعالي وكيف تسال عنه ؟
    ام حمد : تسال نوره ايه علاقته مع نجوى ..
    ابو حمد : الظاهر شافته واقف معها ..
    ام حمد : الا اكيد ..
    ابو حمد : هذي انا بحلها وبقول لاختي وضحه عن بنتها اللي افضحتنا ..
    ام حمد : يمكن البنت عوزاه ..
    ابو حمد : حنا مو بلدك البنت تاخذ اللي تحبه ..
    ام حمد : انا عاارفه لكن حرام نكسر البها..
    ابو حمد : انا اعرف لمصلحته نجوى ما تصلح له .. وشهو بعد اكسر قلبها لا والله هذا اللي بقى .. هذي الدنيا حظ ونصيب وهذا حظها ..
    ام حمد : متى الخطبه .؟
    ابو حمد : خليه يوافق وبعدها نحدد ..


    كانت الدريشه مفتوحه .. وكانت تحت الدريشه نجوى واختها جالسين بالصدفه يلعبون لاب ..
    وكانها الصااعقه اللي ضربة القلب وذبحته.
    وهي توقف وترمي الاب على هيا وهي معصبه ..من غير توضح للي جدامها البنات (عايشه وعهود ونوفا ولولوه شي .)
    اكتبف انها تقول لاختها : بروح شوي وبرجع لا تروحين لهم ..
    هيا بهمس: طيب بس تعالي وش بتسوين مع حمد ؟

    نجوى بهمس : رايحه له وبعلمه منهي نجوى ..


    بالناحيه الثانيه كانت الحرب على حد الاشتعاااال ...

    عهود : على العموم مرت اخوي ما ابي اغلط عليك ..
    لولوه وهي تكشر : وشهو ياحبيبت امك زوجة اخوك ؟
    عواشه : ههههه شكلها اخر وحده تعرف بانها مخطوبه لفهد ..
    نوفا : ماصار هالكلام ..
    عهود : الكل يعرف بهالخطبه وبتصير بعد ما نوصل بكره ..
    لولوه : وش قصدك بالكل ؟
    عهود : حتى اختك مضاوي تعرف بامرها وهي من قالت لابوي خلها بعد المزرعه ..
    لولوه بعصبيه : ومن قال بوافق على اخوك ومضاوي احسابها معي..
    عهود بحده : وليه مو عاجبك اخوي ؟
    لولوه : ما لقيتي الا اخذ فهد وع والله لو يخيطون جسمي وجسمه ما نليق ..
    نوفا بصدمه : كيف يعني مضاوي موافقه ..
    عواشه : اللي سمعته من امي انها موافقه ..
    لولوه : مضاوي احسابي معها
    .ووهي تشوف عهود
    لولوه : لو سمحتي روحي لاخوك الي ما احب اذكر اسمه وقوليله لو تموت ماراح اكون لك ..
    عهود بضحكه : ما تدري يمكن زفتك بعد يومين من يعلم الانه ابوي واخوي فهد اذا قالوا شي يتم من غير قرار احد ..
    لولوه بنار وعصبيه : هين والله لعلمه درس يعرف منهي لولوه ..

    عواشه وهي تشوف نوفا وتقول لها : الله يستر شكلها ولعانه على الاخر ..
    نوفا : بتكون مصيبه ..




    -----------------


    جالسين بحالة طرب ومغنا عند الشباب الطيران والسوالف ..
    وحمدان يلقي الشعر ..

    حمدان :

    ليتك تعرف أن الهوى سهم ذباح
    وقلوب عشاق المحبة رقيقه
    وليتك تعرف أني ليا شفت رقمك أرتاح
    والقلب يسعد يوم يلقى رفيقه
    أنا الحزين وباقي الناس بأفراح
    وأنا الأسير وخلق ربي طليقه


    نواف : الله الله صح لسانك يابو عبدالله ..
    حمدان : صح بدنك ..
    حمد : عاد شعرك ياحمدان ما عليه لكن يبيلك بالتعمق زياده ..
    حمدان : والله الشعر جت معي كذا بالشعر ..
    حمد : اسمع :

    وعذابي كان لي نفس صحيحه
    خيرت مابين صدك والمنيه
    أن نويت البعد ضاقت بي الفسيحه
    وأن بغيت القرب خان القرب فيه
    كيف بخفي الحب وجروحي صريحه
    كيف أحجب الشمس ياخلي بيديه
    كيف أداوي علة النفس الجريحه
    وين أودي دمعة العين الشقيه

    الكل صح لسانك ..

    حمدان :

    شكواك للي طالبه مابعد خاب
    ودعواي لك يالله تطول سنينه
    كم واحد من الحب منصاب
    الحب قاتل ماأحد يقدر يدينه
    يادمع عيني لمن تغرب ومن غاب
    ياشيب عيني لمن يفارق ضنينه
    قلبي عذلته لكن القلب ماتاب
    والحب تلعن ساعته وسنينه


    ناصر : لا ما نقدر على ابو عبدالله شاعر ما شالله عليك ..
    فهد : لا عاد حمدان اخوي اذا تبيه يقصد تلقاء بالحمام (كرمكم الله ) يطلع الشعر صح ..
    حمدان يضحك : ههههههههه والله وش نسوي نكون مرتاحين وصدى الحمام يساعدك وانت تدندن وتركب الابيات ..
    الكل : ههههههههههه

    ابو متعب : لا انا اللي بنافسك ..

    حمدان : ما نعلى على الحاجب ..
    ابو مشعل : هذا الشبل من ذاك الاسد..

    ابو متعب : ههههه يا محمد .. ماعليك زود ..

    فارس : عطنا يبا من شعرك ..

    ناصر : والله يشرفني اني اسمع من خالي قصايده ..
    ابو متعب : ماني حافظ من شعري شي لكن ابعطيكم من قصايد اسمعها ..
    متعب : لا يبا نبي الجديد ..
    ابو متعب : واللله عزلت الشعر من زمان ..
    ابو مشعل : طيب سمعنا اللي حافظه ..

    ابو متعب :
    أرسلك المرسول يامعرب الجد
    من ساس قوما"يحتمون المظله
    يحمل تحياتي بها الود ممتد
    من ضامري ماهي سواليف شله
    البعد ماعنه الرجاجيل تنحد
    لو حال من دونه سماء نجد كله
    والحر مهما راح لابد مايرد
    للنايف اللي كل حر فطن له

    حمد وهو يشوف جواله يرن بمسج ..
    يفتح المسج بستغراب من المرسل ."". تعال عند البركه ...!!""


    يفكر وش تبي هذي الحين ؟؟

    اخذ جواله وادعسه بثوبه وتابع الشعر والضحك .. الا بعد دقيقتين مسج ثاني ..
    " ابيك ضروري تعال بليز ياحمد "

    يدعس ثوبه مره ثانيه : ويطنشها ..

    ابو متعب : وش فيك ياحمد .؟
    حمد : ابد مافي شي ..

    ثواني الا يرن جواله ومن شاف الرقم قام من غير ما يتكلم واخذ نفسه بعيد وراح يتكلم ..

    الا نجوى وراء : اي تكلم واسال عنها بخير او لا ..
    حمد بصدمه : انتِ وش تبغين .؟
    نجوى : لي نص ساعه اقولك تعال الحين قمت اول ما اتصلت ؟

    حمد بضحكه : اكيد بقوم لها ..!!
    نجوى : ما علينا صحيح اللي سمعته ..
    حمد يعطيها ظهره ويضحك : هههههههه وشهي الاخبار الاني اعرفك كونا ..
    نجوى : لا تضحك صحيح انك بتخطب مضاوي ..
    يلف لها والصدمه بوجهه : وكيف عرفتي ؟.
    نجوى : توك تقولي كونا اكيد بعرف كل شي ..
    حمد : وهي عرفت بهذي الخطبه ؟
    نجوى : لا انا اول من عرف ..
    حمد : ومن علمك ؟
    نجوى : مو مهم المهم بسمع صحيح او لا ..
    حمد : وش يهمك ؟
    نجوى : يهمني وانت تعرف ..
    حمد : واذا قلت لك ايوه موافق ؟
    نجوى : الانها بتصير اعاصير وبتنطرد باذن الله بالفضيحه ..
    حمد يقرب منها وعيونها حاده وبعصبيه : وش قصدك بالفضيحه ..!! شكلك نسيتي نفسك ..
    نجوى تلف وجها وبضحكه : هههههههههه وش نسيت نفسي .. يعني انا ارحم من حالتك ..

    حمد : من الاخر وش تبين ؟
    نجوى .: تزوجني

    حمد : ههههههه اتزوج وحده شايفها مع واحد بالسوق ..؟
    نجوى : هههههه اجل تبيني اتزوج واحد شفته بالسوق مع زوجته وبنته ..؟
    حمد: هههههه يعني وحده بوحده ..

    نجوى : عليك نور يعني انا ساكته عنك بسبب واحد انك تتزوجني ..
    حمد : زواج مراح اتزوجك وش بتسوين ..
    نجوى بعصبيه : بفضحك انت وزوجتك وبنتك ..
    حمد : اللي شفتيها ماتت ..
    نجوى : مو مهم ماتت او لا الانك بتنفضح وبتنطرد الانك عصيت ابوك واهلك وفضيحتي اقل من فضيحتك ..
    حمد: ماشالله اجل انا بالحلال وانتي بالحرام عادي ؟

    نجوى : انا تبت علشانك وثانيا اتحدى احد ماسك علي شي وحتى لو قلت بكذبونك الانه الكل لاحظ اني ما اطلع ولاحظوا بعد اني احبك ..!

    حمد : وانا ما احبك ياليت تفهمين ..
    نجوى : وبتتزوج اللي ما تتسمى ..

    حمد : مضاوي اسمها ..
    نجوى : ما يهمني اسمها من جت وانا ما حبيتها والحين زادة الكره لي ..
    حمد : لو ما احبها لكن بتزوجها بس لسبب واحد هو علشااااانك ..ويمشي ..
    نجوى بصوت عالي : والله لفضحك ..
    حمد : اعلى مافي خيلك اركبيه وتخسي اللي تهيني وتفضحني ..
    نجوى : نشوف من يضحك بالاخر
    حمد : نشوف يا نجــــوى ...
     
  18. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬


    الجـــــــــــزء الســـــــــادس عشــــــــــر ..
    -----------------------------------------
    بالمطبخ تسوي الحلا الجوز الهند .. مع مزنه وتعلمها الطريقه مع ندى الي زواجها قرب بعد فترى قصيره ..

    ندى : لما اتزوج بسوي الحلا لنواف
    مزنه : ههههه اشهدنه اخوي بيروح فيها ..
    مضاوي : ومتى عرسك يا ندوش ..
    مزنه : بعد شهر ..
    ندوش بخجل : قالتها لك استحيت اتكلم ..
    مضاوي بضحكه : ياحليلك تعرفين تستحين ..
    ندى : وليه ماني انثى ..
    مضاوي : الا انثى محدن قال غير هالكلام ..
    مزنه : عاد شوفي من الحين اقولك نواف ما يحب الحلا كثير يسوي الاخ رجيم قارس ..
    مضاوي : يعجبني الرجال اللي يحافظ على رشاقته ..
    ندى : والله يوم قالت عمتي انه مافي عرس الا لما يتزوج حمد طاح قلبي قلت خلاص ماعاد نتزوج ..
    مزنه بضحكه : ههههههههه حمد سالفه ثانيه بعد اقناع اقتنع ابوي يزوج نواف قبل حمد ..
    مضاوي : وش فيها يعني اذا تزوج الصغير قبل الكبير ...
    ندى: لا عاد بالخليج كبيره على بالهم الكبير فيه بلاء ..
    مضاوي : هههههه عقولكم بعدها صغيره يعني يمكن حلو اذا الواحد يعرف نفسه انه مو قد المسوؤليه ..
    مزنه : لا هو قدها لكن في شي محيرنا كلنا ...
    ندى : مو بس انتي ياخته اصللا الكل يقول فيه شي ..
    مزنه : اسم الله على اخوي مافيه الا العافيه بس انسان ما يبي الحب ..
    مضاوي : ويمكن كان يحب ؟
    مزنه تنزل راسها : اي كان بس خلاص السالفه قديمه ..
    مضاوي : هههه اقول شوفي كم حطيتي من البودر شكلها العجينه صارت كبير بتنفجر علينا
    ندى : الحمدالله ما سويتها كان عايروني الحين فيها ..

    الا تدخل عليهم لولوه بعصبيه :
    لولوه بصراخ: مصاوي ..
    مضاوي تلف متخرعه من الصوت وتنصدم انها اختها لولوه : وش فيك يالولوه ؟
    لولوه : يعني بتسوينها ؟
    مضاوي بصدمه : وش تتكلمين عنه ؟
    لولوه : ابيك بغرفه بروحنا ...
    مضاوي تشوف مزنه وندى منصدمات ..: يالله امشي وانا بجي وراك ..

    وتمشي مضاوي خلف لولوه وهي تفكر الله يستر من اللي راح يجينا من لولوه .. وتدخل غرفتهم .. ويغفلون الباب ,,,

    لولوه تلتفت لمضاوي وبنبره كلها عتب ولوم : يعني بتسوينها وانا اخر وحده ادري بالخبر يابنت امي وابوي ؟
    مضاوي تقعد على السرير وتشوف لولوه بحماس بكلامها : وش اللي سويته علميني ؟
    لولوه : يعني كنتي ناويه مع عمي تزوجيني فهد ..!
    مضاوي : ومن قالك ..
    لولوه : مو مهم من قالي المهم الخبر اكيد .او لا ؟
    مضاوي تشوف لولوه معصبه : هههههههههه ما كنت ادري انك تتمنينه ..
    لولوه بعصبيه: مضاوي انا ما اضحك معك قوليلي الخبر اكيد او لا ..
    مضاوي : وش يهمك الخبر يا لولوه ابي اعرف هو يفرحك مثل ماهو بيفرحني .؟
    لولوه : اكيد لا ماراح يفرحني ولا يشرفني اني اكون له طعم بيده ..
    مضاوي : اي الخبر اكيد وعمي قال بيفتح الموضوع معك بكره بعد ما نرجع من المزرعه ..
    لولوه تعطيها ظهرها : قوليله رافضه ..
    مضاوي : فكري يالولوه ..؟
    لولوه بصراخ : وش افكر بواحد كلمة ما اطيقه ما تكفي ..
    مضاوي : فكري يالولوه هذا مستقبلك الانك اذا رفضتي صدقيني بيجبونك بالقوى ..
    لولوه : هي لعبه الدنيا اذا ما رفضت زوجوني قصب ؟
    مضاوي بعقلانيه : يعني انتي اعرف بحالتك ..
    لولوه تتافف : ياربي ياربي يعني لاهم ناوين يصدقوني ولا هم ناوين يقتنعون اني بنت بنت محدن لمسني ..؟
    مضاوي : خليهم يقتنعون بزواجك الانك برفضك الاكيد انهم بيشكوون وغير هذا بياخذون عنا فكره اننا بنات سايبات وضايعات ..
    لولوه : وليه ما تقولينها لنفسك ؟ او لنوفا او لليلى ؟؟

    مضاوي : جب ..احترمي نفسك يا لولوه واعرفي من تكلمين لا انا ولا وحده من خواتك سوت اللي انتي سويته . ولا وحده اطلعت للشقة شبااب او اجلست معهم ولا وحده المست يدها رجال ..
    لولوه : وانتي على بالك اني ملموسه واني اضحك وانبسط لا يامضاوي انا مجرد ديكور بس بالشقه ..
    مضاوي : اثبتي لي ..
    لولوه : كيف اثبت لك ..
    مضاوي : بزواجك من فهد ..
    لولوه : املك وامل فلسطين واحد ..
    مضاوي : اجل خلاص انتي الحين علمتيني انك خايفه وانك (تصر باسنانها ) منتي بنت ..

    لولوه : الا بنت
    مضاوي : طيب منتي خسرانه تزوجيه واكسري عينه بكلامه ..ومنها تقدرين تتطفشينه وتاخذين حريتك ..
    لولوه : والله ودي اكسر راسه واعلمه منهي لولوه بنت عبد الطيف ..
    مضاوي بضحكه : هههههه علميه وتزوجيه وعلميهم منهي بنت عبد اللطيف اللي فوق راسهم وتربيته ما تغلط ..
    لولوه : بس خايفه ..
    مضاوي تحس بانها راح تنجح بقناع اختها : وش خايفه منه ..
    لولوه تمسك ثوبها من القرف : انا موطايقه اشوفه كيف اعيش معه ..
    مضاوي : هو بس بيشوف اسلوبك كذا بيطلقك ..
    لولوه : وياخوفي لا ..

    مضاوي : كيفك انتي الخسرانه اولا بتكسرين راسه انك بنت وثانيا بتكسرين راسه وانتي معه بالغرفه هههههههههه من لسانك اللي متبري منك ..
    لولوه : هذا الشي اللي كسبته بدنيتي اللساان الطويل ..
    مضاوي : وش ارد على عمي الانك قصرتي المسافات كثيره وكنت محتاره وشلون افتح الموضوع معك ..
    لوولوه : اممم خليني افكر ..
    مضاوي : كيفك الانك اذا طولتي اخاف يجبرونك وبعدها يعااايرك ,,
    للولوه : قولي لهم موافق .. وبنشوف يا انا يا فهد بيعيش على هذي الارض ....!!!

    وهي تتوعد بفهد بالمستقبل الزاااهر ..
    مضاوي وهعي تضحك وحست انه خطتها انجحت بانها تستر اختها حتى لو ما كملت دراستها .. عندها الرجال والستر احسن من الدراسه والاكيد انها ارتاحت انها اظمنت مستقبل اختها ..
    وباقي الثنتين ليلى ونوفا .. الله يوفقهم ..
    تطلع من الغرفه وفي وجهها تباشير تسعد الموجودين ..

    مزنه : يالله تعالي يامضاوي خلص الحلا والكيك وانتي بالغرفه وش تسوين ..
    مضاوي وهي تشوف الحضور ... العمه وضحه وام متعب وام مشعل وام حمد .. وتبتسم ..
    ثريه : وش سر هالابتساامه ..
    مضاوي وهي تشوف ام متعب : الف مبروك يام متعب ..
    ام متعب بتعجب ما جاء ببالها انها موافقة لولوه الانه من سابع المستحيلات ...
    ام متعب : الله يبارك فيك بس على وشهوووو ؟
    مضاوي : عروستكم رضت ..
    ام متعب : لا جد مضاوي انتي تضحكين ؟
    مضاوي تلتفت تخاف تشوف لولوه موجوده حولينها ..: اي اكيد باذن الله ..
    ندى : كبف روضتي اختك ذي ؟
    مضاوي : اووص ذي اختي ..
    ندى : اسفه بس اعتقد فهد بيتعب حيل معها ..
    مضاوي ": صحيح عوبه بس قلبها ابيض ..
    ام متعب : على البركه يارب والله يوفقهم بروح ابشر ابو متعب ..
    الكل بارك لام متعب قبل لا تقوم ولمضاوي ..


    بالجه الثانيه بالمزرعه كانت بس لولوه ونوفا يتمشون ... وعهود وعواشه بروحهم ..يتمشون ..

    نوفا : انتي بوعيك يا لولوه ؟
    لولوه : اي بوعيي وراح اعلمه منهي لولوه بنت عبد اللطيف ..
    نوفا : بتخسرين اشياء كثيره اولها حريتك ..
    لولوه : ومن قال انه بيتحكم فيها اي هين والله لوريه واعلمه منهي لولوه ,,,
    نوفا : انا خايفه عليك ..
    لولوه تشوف نوفا : هع اول مره اشوف الخوف بعيونك ..
    تدفها نوفا : انا اصلا اخاف عليك لكن انتي ما تحسبين لي احسااب ولا مقدرتني ..
    لولوه : اي واضح ..

    نوفا الا تشوف ناصر يطلع من الخيمه الا توقف من غير وهي ..
    لولوه : بعرف وش سر هالوقوف اذا شفتي هالشخص الي ما يتسمى ..
    نوفا : مدري احس دمه خفيف ..
    لولوه : انتي لا تخلين مشاعرك تحكمك ترا كلهم عقارب ويكذبون بحبهم ..
    نوفا : انا ما قلت ..
    تقاطعها لولوه : ما علينا لكن لا توضحين له خضوعك ..
    نوفا : وشتقصدين ؟
    لولوه : اصلا واضح بعيونك انك تحبينه ..
    نوفا : هو قال بيتزوجني ..
    لولوه بعصبيه : متى كلمتيه ..
    نوفا بتوتر : ما كلمته لكن مر مره وقالي انه بيتزوجني ..
    لولوه : كذاب اصلا هو ويخدعك بمشاعره ...(تهزها مع كتفها ) هيه انتي اصحي مافي حب ولا يخدعونك ال**** بحبهم تراهم عقارب ما تهرول العبث ..
    نوفا : وليه بتتزوجين فهد وهو منهم ..
    لولوه : الاني باثبت له اني بنت وبكسر راسه على قراره ..لكن انتي بتكسرين راسه ما اظن انتي بتجيبين العيد ..

    نوفا : لولوه ليه انتي حقوده يعني بعد ما لقينا الامان هنا تبغين تشتتينا مره ثانيه ..
    لولوه : اصلا ما رضيت اجلس هنا الا علشان شي واحد هو ورث ابونا والبيت الي من حقنا ..
    نوفا : انتي قلبك ابيض وش اللي غيره ..
    لولوه : الدنيا تغير قلوب كثير جت على قلبي انا يانوفا ..
    نوفا : قولي انك تحبينه ..
    لولوه بعصبيه : وشهو احب منو مالقيتي الا احب فهد واالله ما وافقت الا علشان اقطع راسه واعلمه منهي لولوه ..

    نوفا : طيب ليه ما تحبينه بدال الكره ..
    لولوه : ما لقيتي الا احبه بعيده ذي بعيده ..
    نوفا : مو حلوه بكره تكونين مطلقه منو بيتزوجك ..
    لولوه : وانا شكيت لك يا نوفا ..
    نوفا بضيقه : طيب انا اسفه الاني دخلت بخصوصياتك ...

    وهي تركض بعيد عن اختها وتبكي من تجريح اختها لها .. ومن صدماتها هذي لولوه حبيبتها تغيرت كثير
    هذي يدها الثانيه الي ما تقدر تستغني عنها اليوم تغيرت وتحجر قلبها واصبح حديد صعب انه يلين ..
    هذي ماهي لولوه القلب الطيب ماهي لولوه الي مدمنه بالمباريات والشقاوه هذي مو لولوه البنت السهل كسب قلبها ..
    لولوه تغيرت كثير علي ماهي توامي ..

    ماهي القلب الواحد اللي كنا نفكر فيه .. وين ايامك يالولوه الي احس اني انا وانتي واحد .. تغيرتي على الكل واولهم توامك ..

    تمشي ببطئ وكلها حيره وخوف ودموع من اختها الا تنصدم بالموقف الي اقبالها ..
    توقعت كل شي الا هالموقف اقبال عينها .. مستحيل لا مستحيل اللي تشوفه .. تجمد الدم بخلايا جسمها وعجزت رجلها تمشي خطوه ومن هول الصدمه ..

    لا مستحيل ناصر يكذب علي مستحيل يعني انا جد غبيه جد غبيه .. صدقته وهو يكذب علي ..
    تتذكر كلام لولوه لما قالت : هم عقارب ما يحبون العبث " يعني كان يلعب معي ويضحك ويقول اني احبك" كانت كذبه " ؟؟

    شافت بعينها ناصر عند المدخل القريب من البيت مع نوره بنت عمها عبدالوهاب تضحك معه ومبسوطه ولا ووجها مكشوف ..حست النار بقلبها تغلي من كثر الخدااع اللي صدقته ..

    وهي تسال وش هالجراء عند الكل يعني ما يرقبون الا خواتي وهم بناتهم رايحات فيها بالاول نجوى وحمد والحين ناصر ونوره يعني العيب فيهم هم مو فينا ..
    شافها ناصر وشكل وجهها في قمة العصبيه ..رسم ابتسامه على وجهه لكل اكتفت انها تلف وجها وتتابع دخولها بالبيت ,, اخر شخص توقعته يكذب عليها ..
    خلاص ماعاد له بقلبي مكان للخاين والكذاب ..

    استغرب منها ناصر ومن صدها ..
    نوره : وش فيك ياناصر ؟
    ناصر : وش فيها بنت عمك ؟
    نوره : يوو لا يكون تحبك ؟
    ناصر : ناوي اخطبها بعد مانرجع من المزرعه ..

    نوره : ماشالله الاخبار الجديده شكل بنات عمي محدن بيقعد خالي بالبيت ..الا اله الا الله عشان لا تقول لي عيوني حاره ..
    ناصر : اقول انقلعي وشوفيلي نوفا وش فيها ..
    نوره : ماشالله وتميز بينهم بعد وانا بعدي اخربط ..
    ناصر يقرب منها : الفرق كبير بس يبيله واحد يركز ..
    نوره : ماشالله عليك دقيق بكل شي ..
    ناصر : ههههههههه اكيد لازم اعرف الفرق ..
    نوره : المشكله كسلانه ولا ادري كيف طلعت من الجامعه ..
    ناصر : امانه يانوره شوفي نوفا وش فيها ..
    نوره : كم تعطيني ..؟
    ناصر : اقول اذلفي بسرعه وشوفيها لي وجهها ما يطمن ..
    نوره : مرسول الغرام ياعيني بلا مقابل ..
    ناصر : بدعي لربي يوفقك ويزوجك الرجال الصالح ..
    نوره : ما ابي دعوتك بس ابيك تشغلني بسرعه ..
    ناصر : عندك حمد خليه يشغلك واسطه احسن من واسطي ..
    نوره : مارجيت الا حمد اروح فيها ..
    ناصر : مو كاني عطيتك وجه ..؟
    نوره : خلاص هذاني رايحه لها بس شف ممو الحين خليها بليل يمكن معصبه ولا تبي تقابلني تعرف اخاف تسميني سارقة الرجاجيل ..
    ناصر : هي ما تدري وش اللي بيننا .
    نوره : وش عرفها يالخبل ؟
    ناصر بعصبيه: ومنو الخبل ؟
    نوره انا الخبله ..
    ناصر : يالله روحي لها وقوليلي وش صار ..
    نوره : بس ماراح اخبرها بحبك بعلمها بانه يحبني
    ناصر : ياويلك اذا مااااا خبرتيها ..
    نوره : طيب طيب هذاني رايحه ..
    وتطلع نوره تدور نوفا لكن للاسف ما شافتها ..



    بالخيمه الرجال بوقت المغرب .. بعد ما خلصو صلاتهم ..
    كان متعب عبداللطيف جالس ومبسوط بعد ما لعب كوره مع نواف وفارس وراشد وحمدان صار قريب كثير من اعيال عمه ..فرحان بعد ما تفتحت له الدنيا اوسع ابوابها ..


    ناداااه عمه عبدالله ...

    ابو متعب : ها يامتعب عساك مبسوط بالمزرعه ..
    متعب بتعجب شديد : كثير ياعمي كثير فرحان ياليتنا نجلس بعد اكثر ..
    ابو متعب يقرب منه : ماراح نجلس كثير ياولدي بكره باذن الله ابوك بيطلع من المستشفى ولازم نستقبله ..
    متعب بفرح اكثر : جد والله ابوي بخرج من المستشفى ..
    ابو متعب : اي يابوك بيطلع وبنسوي عسا عشانه ..
    متعب بتعجب : لكن انت قلت المستشفى يقول خله المشفى احسن من البيت وانه ماراح يقوم مثل اول ..
    ابو متعب : توه متصل علي الدكتور ويقول انه بخير وبكره يقدر يطلع من المستشفى ..
    متعب من الفرحه : بروح اخبر مضاوي ..
    ابو متعب .يمسكه مع يده : اصبر ياولدي ابيها مفاجاء بكره اول ما يجون البيت يشفون ابوك ..
    متعب : وليلى ؟
    ابو متعب : قريب بتطلع وانا ابوك ..
    متعب بفرحه كبيره من غير شعور وقف وباس عمه مع رااسه ولا يدري وش يقول ولا يشكر كيف لكن وضحة دمعه من عينه من كثر الوناسه ..
    ابو متعب : ها تر سر بيني وبينك ليلى بتطلع قريب ..
    متعب : متى ؟
    ابو متعب : قريب يعني بعد شهر او شهرين والله يولدي مدري متى بالضبط لكن الاخبار الحلوه جت اليوم وان شالله تفرحكم دووم ..

    لكن اللي انصدم منه سوال متعب لعمه الي صدم الكل بعد ما اسمعوا السؤال ..

    متعب : وبترضى ابوي يعيش عندكم ولا تطردونه ؟

    ابو متعب : بيعيش عندنا .وعندكم ..
    متعب : يعني ماراح نرجع لبيتنا القديم ..
    ابو متعب : لا يامتعب هذي بيتكم وماراح تغيرونه ..
    متعب وكانه يبي يتاكد اكثر : يعني حتى لو سكن فيه ابوي مارح تطردونا ..
    ابو مشعل يقاطعه : وش نطردكم الله يهديك يامتعب هذا بيت ابوك ورجع له ..
    متعب يلف لابو مشعل : لكن هو قال قبل ماراح يعيش فيه حتى لو تصالحتم ..

    الكل انصدم بالكلام اللي قاله متعب .. يعني جد لما يصحى ابو متعب بيبعد من جديد ويروح عنه اخوانه ؟

    ابو مشعل : لا يولدي انتم عندنا وابوك محتاج لنا الحين قبل بكره ..
    متعب : وانا ما ابغا اروح عنكم ..
    ابو متعب : ولا نبي فرقاك ياولدي متعب .. انت ولد نا الغالي ..
    ابو مشعل : بس لا تعلم خواتك بخروج ابوك خلها مفاجاءه ..

    متعب : طيب واذا سالتني مضاوي عن ابوي وش اقول ؟
    ابو متعب : قول ما ادري عنه ..
    ابو مشعل : لا قول انه بخير يقولون عماني كذا ..
    متعب: اها كذا طيب ..

    ابو متعب : يالله حمدان يدق العود وش رايك تتعلم منه العود ..
    متعب : بروح اقوله يعلمني كيف اطق على العود .
    ويروح عن عمانه لحمدان يتعلم على العود ..

    ابو متعب : ياخوفي انه يعلم خواته ..
    ابو مشعل : وش له تعلمه بخروج ابوه ..
    ابو متعب : بخليه يفرح ..
    ابو مشعل : وش تفرحه بالخبر على ياس حالته وانت خرجته على مسؤوليتك ..
    ابو متعب : ابيه يصحى ببيته يا محمد ..
    ابو مشعل : يقولك الدكتور خطره حالته اذا جبته البيت ..
    ابو متعب : قلت لك بجيب معه ممرضه تعرف حالته يعني المستشفى نفس البيت ..
    ابو مشعل : لا غير ياعبدالله المستشفى اجهزه هنا وش فيه غير الاكسجين وادويته ..
    ابو متعب : انا قلت له وخلاص وبكره العصر بجيبه ..
    ابو مشعل : الله يعين ياعبدالله لو عرفت مضاوي انه ابوها خارج بمسؤوليتك ..
    ابو متعب : ماراح تقول شي بالعكس بتفرح لما تحس بابوها جنبها ..
    ابو مشعل : اتمنى تفرح ..
    ابو متعب : لا تخاف خلها علي ..
    ابو مشعل : مو خوف لك ودي اعرف وش راح يصير ..
    ابو متعب : ما بيصير الا الخير ..
    ويجلسون سوالف وضحك ..
    وعند الشباب طرب ووناسه وشعر ..

    ------------

    في الداخل على الساعه 8 م..
    الخدامات بالمطبخ .. يسون العشا ..
    والبنات والحريم بالصاله ضحك وووناسه ..
    وكانت جالسه نجوى وهيا اختها ونوره ونوفا ومزنه ولولوه وندى ونوره وعواشه وعهود ومضاوي وثريه وهنادي واماني ..
    وام حمد وام مشعل وام متعب ..ووضحه .ام ناصر ..

    ام ناصر : لا يا ام حمد بالسنه اللي جبت فيها بنتي نجوى ..
    ام حمد : لا دي السنه ماكنت مخلفه مزنه .. دي مزنه اكبر من نجوى ..
    ام ناصر : بسنه بس ..
    ام متعب : والله اني اتذكره مزنه مع والدي حمدان بنفس السنه انا تطلعت من الاربعين انتي ولدتي يا هاله ببنتك مزنه ..
    ام حمد : الله ..؟ دي نجوى اصغر من حمدان كمان ؟
    ام مشعل : واصغر من ندى بنتي ..
    ام ناصر : بنتي نجوى صغير بس جسمها يبين عليها كبيره ..
    ام مشعل : ليه ناويه تخطبينها لحمد ..؟
    ام حمد : والله ودي لكن الولد مش عاوز يتقوز ..
    ام ناصر : الله يوفقك اولدك والله يوفقك بنتي وكل شي كاتبه الله يصير خير ..
    ام متعب : اجل زوجي راشد لنجوى ..؟؟
    ام ناصر : وليه بنتي بايره ماعندها احد والله نصيبها توه ..
    ام حمد : لا مش اصدي كده يام ناصر لكن ولدي راشد يبي هيا اختها ..
    ام ناصر بتعجب: هيا ..؟
    ام حمد : هو من زمان ئلي انه وده ببنت عمته هيا . وهي ترد على ام متعب ..واعيالك مين بتزوجينهم ..
    ام متعب بضحكه : ههههههههه اانا متعب متزوج هنادي وفهد للولوه وفارس عارفين انها مزنه ووملكين عليها لها سنه .. لكن يبي يكون نفسه وبعدها يتزوج ..
    وحمدان لعواشه ..
    ام مشعل : هو قالك انه يبي بنتي عواشه ؟
    ام متعب : من غير ما يقولي انا ابي عواشه لحمدان ..
    ام مشعل : الله يكتب الي فيه الخير ..
    ام حمد : كملي ياختي ..
    ام متعب .: شكلك عاجبتك سالفة الخطبه ..
    ام حمد : ياختي تنتي ناويه تكدرينا فرحينا بئه ..
    ام متعب : وخلاص وش تبين اعيالي كلهم قلتهم ما بقى الا بنتي عهود والله يرزقها لكن ماني ناويه ازوجها الا لما تخلص الجامعه ..
    عهود وهي تسمع السوالف ":: يعني بموت وانا ما خلصت الدراسه ..
    ام متعب : هش ووجع تتسمعين السوالف ..
    عهود : اصلا الكل منتبه عليكم ومحدن يسوالف ..
    ام متعب وهي لاحظه جد انه الكل ملتفت عليهم وعلى سوالفهم ..
    ام مشعل : يووو عاد الحين كل وحده بتفكر بفارس احلامها ..
    مزنه بخجل : بس مو بفارسي ..
    الكل هنا بطها ضحك ..
    مضاوي : وي توني ادري انك مملكه على فارس ..
    مزنه : من زمان حتى انا نسيتها تصدقين ..
    ثريه : علينا يامزنه نسيتي .
    مزنه : بس خلاص ..

    ام حمد : خلاص بنتنا ماعاد فيهم حيا ..
    مزنه : يماااا ما قلت شي ..
    ام متعب وهي تضم مزنه : يابعدي والله مرت الغالي ..
    مزنه بخجل : بس حمرت خدودي ..
    ام متعب : هههههههههههههههههههه خلاص ببعد ..
    مضاوي : ماشاءالله الله يوفقهم ..
    ام متعب : ويوفقفك انتي يامضاوي ..
    مضاوي : لا انا ظاربه عن العرس ..
    ام حمد : وليه يابنتي ..؟
    مضاوي : ماراح افكر بالعرس ولا ابي طاريه ..
    ام متعب : ليه يامضاوي كل بنت تبي تعرس ..
    هنادي : ترا العرس عالم ثاني ..
    اماني : اي واضح بس من غير تعب الحمل ..
    ثريه : اجمل شي بالعرس لما تشوفين اعيالك وتنبصطين معهم ..
    مضاوي : يو وش فيكم قلبتم علي ..

    نجوى بصوت علي وخالي من الحب :" يعنني ما تدري انها بتتزوج حمد ...؟

    الكل التفت لنجوى ..: وش فيكم تشوفوني كذا ام حمد تعلمكم بالسالفه اصلا حمد ناوي يخطبك وتقولين لي ما ابي العرس ولا افكر فيه
    ياسارقة الرجاجيل ما جيتي الا وانتي عانس تدورين ريحة الرجال .. على العموم عليك بالعافيه بس حبيت اعلمك او بالاصح
    انصحك ..لا تاخذينه الانك بتندمين طول عمرك ..

    الكل بصدمه .. ومضاوي بعالم ثاني بالصدمه وترجع تعيد الكلام هي تقول مضاوي بيخطبها حمد .. حمد ماغيره ؟؟

    ام حمد : نجوى كيف عرفتي بالخبر ...؟
    نجوى : للاسف الخبر مفضوح واصلا حمد ما يخبي علي شي ..
    ام حمد : وش اللي بينك وبينه ..
    ام ناصر : نجوى ووجع وش الكلام اللي تقولينه ..
    نجوى تلف لام حمد : للاسف اللي بيني وبينه شي كبير ..
    وتلتف لامها : ما قلت الا الحقيقه واللي يصير جدامكم وانتوا ما تحسون ..
    وتلف لمضاوي وتقول : ياليت ما توفقين الانك بتصيرين ام لبنت ماهي بنتك ..

    وراحت وخلت بكل مصدوم بالخبر ومن كلامها وبلسانتهم اكثر من سؤال وعلامة استفهاااام ..
    قامت ام ناصر تدور بنتها نجوى علشان تادبها وتفهم السالفه ..

    مضاوي : عن اذنكم ..وتقوم ..
    نوفا : وين بتروحين ..
    مضاوي : تعبانه اشوي بقوم اريح ..
    ام متعب : والله ما تقومين وانتي بالحاله هذي ..
    ام حمد : مضاوي يابنتي كل السالفه حمد موافق انه يتقوز واللهي واللهي السالفه بيني وبين ابوه وانا ماعرفت بالخبر الا النهارده ..؟
    مضاوي : شكل نجوى تحبه الله يهنيه فيها ويهنيهم لكن انتي تعرفين حمد منو يبي ليه تخطبيني .. وانا ما ابغى اتزوج وقلتها قبل واقولها الحين انا مو سلعه تنبااع ..
    وتطلع من الصاله اللي قبل دقايق كان ضحك وفرفشه ..

    تروح مضاوي لغرفتهم وكلها هم وضيقه ..وتساؤلات ..

    ما ابغى اتزوج ما ابغى اكون عياله ما ابغى اعيش معهم لكن هالزمن من فرض نفسه علينا .. احس ودي اهرب من هنا ..
    خلاص ماعاد اتحمل ...
    تسمع طرق الباب .. وما انتظرت حتى الموافقه للدخول ..
    ثريه : ماراح استاذن الاني عارفه بدخليني بس بغيت اكلمك كلمتين وانتي فيها راح تقتنعين بكلامي ..
    مضاوي : حياااكِ اي كلام تقصدين ..؟
    ثريه : كلمتني ام حمد وتبي تعتذر منك ومن كلام نجوى وعمتي وضحه راحت تادب بنتها .هذي نجوى محدن يقدر يغيرها بس ام حمد استحت وهذي هي تبيك لولدها ..
    مضاوي : اللي يبــيني يدل الباب مو كلام وفضاايح وتعالي وش تقصد بكلامها بتصيرين ام لبنت ماهي بنتك وتبارك لي وانا ما ادري وش السالفه ؟

    ثريه : ما ادري وش تقصد بس الظاهر انها تحبه وماتقدم لها ..
    مضاوي :انا ما جيت هنا ادور الرجاجيل على قولها .. انا ما جيت برجليني هنا يكون بظنك ..
    ثريه : حدي يامضاوي الحكايه افهميها من عمك ومرت حمك ..
    مضاوي : الحكايه بفهمها من نجوى قبل عماني .,.
    ثريه : بتكونين مجنونه اذا اخذتيها من لسان مجنونه ..
    مضاوي : هي تعرف كل شي وابي اعرف وش اللي تعرفه وش تبي هم مني ؟..
    ثريه : نجوى مريضه نفسيا وش لك عليها ؟
    مضاوي : طيب عرس لاحد يقنعني اعرس .. وهالنجوى انا من بيعلمها من هي مضاوي مواللي تدور الرجاجيل
    ثريه : هي مجنونه يابنت بتصيرين نفسها مجنونه خليك منها وخليك مضاوي اللي عرفتها ..
    مضاوي : انا مضاوي ما تغيرت لكن انتي ما تعرفين منهي مضاوي اذا احد عايرها اوجرحها لتشق السما على منهو يتعدى اسمي ..

    ثريه : الله يهديك يابنت انتوا جاين تستانسون وانسي الخبله نجوى ..
    مضاوي : انا رايحه لعمي ..
    ثريه : يووو انتي كذا بتكبرينها ..
    مضاوي : وشهو انتظر انهان جدامهم وتبغيني اسكنت لا خسى من تسكتني نفس نجوى واعلمها منهي مضاوي ..
    ثريه : هدي هدي ..
    مضاوي توقف وتلبس عبايتها : انا رايحه له وبشوف وش اخرتها وياهم ...
    ثريه بعد الياس : كيفك بس لا تنسين اني نصحتك وانتي وكيفك ..

    مضاوي : مشكوره على النصيحه ::

    تطلع من الصاله والكل عيونه على مضاوي ولبسها وين رايحه بهذا الوقت والساعه 8 ..

    طلعت من باب البيت وتوجهت للمزرعه وخصوصا مكان بيت الشعر ..الا تنادي بصوت متعب ,, متعب ...

    عم السكوت فجاءه بالشعر بعد ما كان طرب وووناسه ..

    مضاوي : متعب متعب ..
    ابو متعب : وشهو هنادي تناديك يامتعب ..؟
    متعب الكبير: لا هذا مو صووتها ..
    ابو مشعل : متعب الصغير روح شف من ينادي ..

    متعب عبداللطيف : طيب ياعمي .. ويقوم متعب ويروح وراء بيت الشعر الا ينصدم باخته مضاوي ..
    متعب بصده : مضاوي وش تسوين هنا ...؟
    مضاوي : ما اسوي شي لكن ابيك تنادي عمي عبدالوهاب باذنه ما ابي احد يدري اني اانا ابيه ..
    متعب ..بتعجب : ليه تبغينه ؟
    مضاوي : مالك شغل ناده وانا بعدين اخبرك ..
    متعب ..: واذا اسالوني اللي داخل منو وش اقولهم ..
    مضاوي : قول انهم اختي كانت تبي تتطمن علي وراحت ..
    متعب .: طيب ..
    مضاوي : بسرعه ناده وتهس له لا تعالي صوتك ..طيب ...
    متعب : طيب ..
    يدخل متعب والكل يراقبه .. قرب من عمه عبدالوهاب ونزل مستوى قامته له .. وهمس باذنه ..
    وقام وجلس بمكانه الكان جالس فيه ..
    ابو متعب : عشا ماشر ..
    متعب : ما في شي ..
    حمدان : منو اللي ناداك يامتعب..
    متعب : ابد اختي مضاوي ..
    ابو مشعل وهو يشوف ابو حمد قام وطلعت من الخيمه ..
    ابو مشعل : وش تبي اختك مضاوي من عمك ..
    متعب يتبالع : لا مضاوي بس تبي تتطمن علي ..
    ابو متعب : طيب وليه تكلم عمك ..
    مشعل : وش فيكم اكلتوا الولد يمكن تبي تتطمن على اخوها ..
    ابو متعب مو مقتنع من كلامه : طيب ها ,,

    مضاوي وراء الخيمه تنتظر عمها ..
    ابو حمد : خير يابنتي مضاوي ..
    مضاوي : عمي انت على عيني وراسي .. لكن حبيت اقولك كلام وابيك تفهمه قبل لا تقرر وتحكم .. انا ما اصلح لحمد والكلام اللي انتشر عني باني ادور الرجال
    ياليت تدور لولدك بنت نفس نجوى هي تستاهله اكثر مني .. لكن للاسف على بالي الكل ياشيلنا انصدم انه الكل يبي يتخلص منا ...
    ابو حمد بعصبيه : وش تقولين انتي ومن قال هالكلام .؟؟

    مضاوي : الكلام انتشر وحمد لي كم يوم اشوفه مع نجوى كلام وسوالف وضحك وش تبغاني اتزوج واحد رافض يتزوج طول عمره ويحب من وراكم ..؟
    ابو حمد : نجوى وش دخلها بحمد ..
    مضاوي : اسال حمد وبيقولك ..
    ابو حمد : هدي يابنتي انتي وش تقولين ..
    مضاوي تعطيه ظهره وهي تبكي :: انا تبعت وين القااها منكم او من كلام حواليكم .. وش تبون منا .جينا هنا غصب وتبغون تزوجونا غصب
    قلتوا لولوه وبلوتها قلت يالله بزوجها عشان بس تعرفون
    انها شريفه والحين سمعت انكم بتزوجوني حمد ليه شاكين فيني ..
    ابو حمد ..:انا ما راح ازوجك قصب كل السالفه اني باخذ رايك وقلت لام حمد وهالسالفه بيننا والي يدرون عمك عبدالله بس ..
    مضاوي : اسمحلي دور لولدك وحده غيري ..
    ابو حمد : وثانياُ اناما صدقت انه وافق يتزوج ..
    مضاوي : لكن انا ما ابيه حتى لو وافق علي ..
    ابو حمد : لكن يابنتي انا ما صدقته بعد هالعمر يوافق .. والحين توقفين بطريق فرحتي وترفضين ..
    مضاوي : الاني مو سلعه كل من يبيني يحجزني او يتزوجني من غير حتى يعلمني ..
    ابو حمد : من قال انك سلعه انتي جوهره وكلن يتمنى يتزوجك يا مضاوي ..
    مضاوي : الله يوفقك اولدك والله يسهل دروبي .. اما ياعمي ابشر زواج لاني متزوجه لا من حمد ولا غيره ..

    ابو حمد عجز وش يرد يخاف يرد عليها بعصبيه ويخرب اللي سعو عليه اخوانه ..وقال يالله بعد ما بيفرح بموافقة حمد بيحزن برفض مضاوي ..

    راحت مضاوي .وهي تقول مو انا اللي يقصبوني اتزوج ..

    وبعد ما تعشووا اضطرووا الكل يمشون لبيوتهم على الساعه 11 ..
    لشغلهم ودوماتهم .. والكل يستغرب من نزولهم بليل وكان الموعد ينزلون بكره الصبح ..

    --------------------

    الساعه 9 الصبح ...
    الكل صاحي واللي تتغسل واللي تسبح والي تقرا القران وهذا يومهم من كانوا هنا
    دلال : ليلى تكفين دلكي ظهري ..
    ليلى : عجزانه ومالي خلق ..
    دلال : يا شينك اول مره اطلبك ..
    ليلى : وش تبين يعني ادالك ليه طيب اللي يسمعك يقولك مسويه شغل كلها تتقلبين على السرير ..
    دلال : طيب سوالفي علي ..
    ليلى : وش اسوالف ؟
    دلال : سماح نايمه وعارفه لو اصحيها بتسطرني ..
    ليلى بضحكه من غير نفس : ههه زين تسوي فيك ..
    دلال : ترا ما صاري 3 ايام صرتوا ملقين انا ما لي خلث اجلس هنا اكثر من اسبوع احس بموت ..
    ليلى تشوف اظافرها : صج كم سنه بتجلسين هنا ؟
    دلال : 3 سنوات ..
    ليلى : وليه ؟
    دلال : كيف ليه ؟
    ليلى: قضيتك وش هي ؟
    دلال : اممممممممم
    ليلى : وشهو نسيتي جريمتك ؟
    دلال : لا ما نسيتها بس ما احب اقولها ..
    ليلى : ليه يعني خايفه مني .؟
    دلال : اللي عرفته من سماح انك بريئه وحطين لك مخدرات وسماح المسكينه ورطوها اخوانها
    ليلى : ماشاءالله ما خلت سماح الا وقالت قضايا الكل طيب قلتي لها قضيتك ..
    دلال : لا ..
    ليلى ومالها خلق لدلال : حلو تاخذين من غير ما تعطين ؟
    دلال : انا جريمتي غير وبتكرهيني ..
    ليلى : تبين الصراحه انا ما احب اجاملك انا من شفتك قلبي لاهو مرتاح لك ..
    دلال : انا بنت اعشق لابس الصبيان ..
    ليلى بصوت عالي : بوويه انتي ؟
    دلال : اووووووص لاحد يسمعك ..
    ليلى : اشوف وجهك ونظراتك ترعبني ..
    دلال : ومن جيت هنا احاول اتاقلم لكن ما قدرت ..
    ليلى : والطلب ؟
    دلال : وش رايك تصيرين رفيقتي ..
    ليلى : قومي روحي دوري على غيري ..
    دلال ": وش فيها كل بنت تتمنى يصير عندها رفيق ..
    ليلى : وانتي تظنين انك بنت ؟
    دلال : لا ..
    ليلى : اسمحيلي بنام ..
    ام جاسم : ليلى المحامي ..
    ليلى : بقوم ينادوني ..

    وتروح ليلى مع ام جااسم ..
    ليلى : وشلونك يام جاسم اليوم ..
    ام جاسم : بخير ياليلى وانتي اشلونكِ
    ليلى : بخير بشوفتك اشتفت لك ..
    ام جاسم : كلها اجازه ثلاث ايام يو شكل ام حسام مالها نفس عليكم
    ليلى : بالذات علي ..
    ام جاسم : عادي تحمليها قلبها ابيض ..بس تعرفين مشاكل السجن والبيت ..
    ليلى : اها طيب المحامي من جدك هنا ..
    ام جاسم :ايوه ..
    ليلى : يعني بطلع قريب ..؟
    ام جاسم : هههههههه الحكايه طويله مو كل من جاب محامي بيوم بيطلع يبي للسالفه وقت طويل ..
    ليلى : المهم بطلع ولا انسجن 7 سنين ..
    ام جاسم وهي تطرق الباب الا تسمع صوت ثامر ..
    ثامر : تفضلي ..
    كان مشغول بالاوراق والمحامي عنده وعند رفيقه انور ..
    انور : تفصلي يا ليلى ..
    ليلى وعيونها على ثامر ما شافها يعني يتكبر ولا وشهو ..وبعدها تشوف انور وتشكره : شكرا ..

    انور .: هذا المحامي ابو عبدالرحمن ..
    ليلى اكتفت بهزت الراس ..
    انور : عندي لك خبرين حلوين ..
    ليلى بصوت واطي : خير ان شاءالله ..
    انور يمد يده صور : شوفيهم ..
    تاخذ ليلى الصور والاستغراب يدور فيها وتشوفهم وهي ماهي مصدقه عيونها هذي شكل جوزه والبنات اللي معها ماخانتها ذكرها هم هم ..
    المحامي : تعرفينها ؟
    ليلى بصوت حازم : اكيد اعرفهم هذي جوزه وشلتها ..
    انور : كويس هنا بالصوره شهاد لك وبصوفك ..
    المحامي : هذا اول دليل وباقي علينا الادله ..
    ليلى : وكيف باقي ؟
    انور: عندنا صور لهم باشكالهم ووجوهم لكن الصور عند البنات والمحكمه هي اللي بتشوفهم وتقررر وباقي بس نجيبهم ويعترفون ..
    المحامي : وهذا اصعب امر يا ليلى ...
    ليلى : كيف يعني ؟
    المحامي : يمكن يجبون محامي وتثبت برائتهم وشهود .. وتعرفين كللا شي يمشي بالفلوس ويمكن مصورينك ويمكن بعد ماخذين التقارير الي تثبت انه المخدرات في دمك ..
    ليلى بصوت عالي : كيف يعني كل شي يروح بغمضت عين .. يعني بقضي عمري هنا ..
    ثامر بصوت عالي : ليلى هم يتناقشون هدي صوتك وهذا الي يقدرون يسونه ..
    ليلى : وانت ليه ساكت اكيد عرفت بالمصيبه انه مافي امل لخروجي وانت مبسوط الاني ماراح اتحرك من هنا ..
    ثامر يصر باسنانه : ليلى هدي واسمعي باقي الكلام بعدهم ما خلصوا ..
    ليلى : وش خلصوا خلاص جوزه تشتري الناس بفلوسها .. وبتربح وانا اللي بجلس هنا وهي تنبسط ..
    انور : ومن قال بتنبسط ؟
    ليلى : توك تقوله ..!!
    انور : بتدخل السجن قصبن عليها عندنا لها شهود وعندنا الصور وعندنا اثباتات انها مجرمه لكن الخوف يقوله المحامي انها تورطك معها وانك كل شي باراتك مو باراتدها ..
    ليلى : وكيف اليحن فهموني ..؟
    المحامي : باقي لك ادله بس واثباتات تيقن انك ما الك خبر فيهم ولا تعرفينهم وهم من ورطوك بس ...
    ليلى : بس كل هذا وتقول بس ..؟
    انور : ثامر شوف حل ..
    ثامر : انور انت والمحامي ما قصرت انا بفهمها بطريقتي تقدر تروح انت والمحامي وتتدرسون الحلول وانا بفهمها بطريقتي ..
    ليلى : وشهو بطريقتك انا بمشي خلاص ..ولا تجبرني اجلس وانا عارفه انك قاصد تحطمها جدامي علشان تبغتني اجلس اقبالك طوالدوامك ..
    ثامر بعصبيه : ليلى بسسسسسسسس ..
    انور : انا بطلع مع السلامه

    وطلع ومعه المحامي ....
    ثامر يقرب منها : انتي ما تهدين ابد يعني قالوا لك في امل لكن يبيلك ادله وانتي ما صار لك شهرين هنا بعدك بالشهر الاول وتبغين المساله تخلص بسرعه احمدي ربك غيرك
    مظلوم وجالس سنتين ولا لاقي محامي يداافع عنه ولا عنده قرش ولا ناس توقف معه والحين انتي بشهر ومليتي وزهقتي وتعلين صوتك ولا كانك بنت امير ولا شيخ ..اصحي ياليلى
    كلنا نبي نساعدك لكن ساعدي حالك قبل لا احد يحاول يساعدك نفسيا ..
    انا حاولت اكسبك لكن للاسف انتي تبعدين وتعمين عينك بنفسك .. روحي مثل ما تبغين وخلي القضيه مثل باقي القضايا تجلس سنه ما تحركت وشوفي من بيحركها لك ووتمنين لو
    حسنتي لفظك واسلوبك معي اولا ومع الكل اللي متعني وتعبان يبي يساعدونك ..
    لكن للاسف خساره لسانك ضيع كل شي ..
    ليلى : ......................

    ثامر يفتح الباب : اطلعي لو سمحتي ..
    ليلى : ثامر ..
    ثامر وعيونك لمكان ثاني غير جسدها ..: الباب مفتوح ..
    ليلى تطلع وهي تركض من الحزن ومن الخبر ومن اسلوب ثامر لها وتحس خلاص رجعت للصفر ...

    -------------

    في البيت جلس متعب الصبح يتفطر مع اخته مضاوي ..
    متعب : اليوم نروح لليلى ..؟
    مضاوي : لا بكره ياحبيبي بنروح لهم كلنا ..
    متعب : طيب حلو ..
    مضاوي : ليه ياحبيبي انت اكثر شخص مشتاق لها ..
    متعب : اي مشتاق بس بتجينا اليوم ضيف ..
    مضاوي : منهو الضيف ياقلبي ؟
    متعب : ضيف راح تحبينه ..
    مضاوي : ههههههههه اما عليك لا يكون صديقك انت تعرف خلاص عيب واحد من ربعك يدخل هنا صح متعب ..
    متعب : لا مو واحد من ربعي .. بس انتظري لين العصر وبيجي ..
    مضاوي : بنتظر بس لا تدخله داخل اجلس انت ويااه بالمجلس حق عماني ...
    متعب : ليه شكلك بتطلعين اليوم ؟؟
    مضاوي : اي بطلع ..
    متعب : وين بتروحين ..
    مضاوي : ما تعودت عليك تسالني يامتعب ..
    متعب : انا خلاص صرت كبير يامضاوي ..
    مضاوي : من حقك ياكبير << تقوم من السفره ...
    متعب : بتطلعين الحين ..؟
    مضاوي : اي بطلع تبي شي ..
    متعب : وين بتروحين ..
    مضاوي : احس بصدع وابي اروح المستشفى بسوي تحاليل وارجع ..
    متعب ك اروح معك ..
    مضاوي : يالله بتجي تعال ...

    ويغسل يدينه ويلبس ثوبه ويروح مع اخته بسيارت السايق مال عمهم ..

    بالسياره :
    متعب : ليه وش في راسك ..
    مضاوي من غير ما تشوفه بالسياره : بس يوجعني له ايام ..
    متعب : ليه ما اكلتي بندول .؟؟
    مضاوي : بسسسس يامتعب انا راسي يوجعيني وانت تسال خلاص ..

    ويسكت متعب الى ان وصلنا للعياده الخاصه واخذت كرت واجلس تتنتظر دورها ..

    السستر: مضاوي عبد اللطيف ..
    مضاوي : اجلس انت هنا انا بروح لدكتور ..
    متعب : وبتخلينه يكشف عليك ..
    مضاوي : متعب هو دكتور ..
    متعب : طيب لا تتتاخرين ..
    مضاوي تعطيه نظره تسكته ..:
    تدخل مضاوي وكلها خوف ..: وقالت لدكتور انه راسها يوجعها وقال اخذي التحاليل من المختبر تحت والاشاعه وتعالي ..
    وانتظرت تقريبا ساعه ونص لين خلصت الاشعه والتحاليل .. ودخلت على الدكتور ..

    الدكتور اسامه يقلب الاوراق والاشعه ..
    الدكتور اسامه : مضاوي في احد جاي معك ..؟
    مضاوي : اخوي الصغير ..
    الدكتور : الوالد او الوالده ؟.
    مضاوي : ادعي للوالده والوالد بالمستشفى مريض ..ليه يادكتور في شي ..؟
    الدكتور: بصراحه التحاليل والاشعه تاكد انه فيك ..
    مضاوي : وشهو اللي فيني ؟
     
  19. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الــــجــــزء الســـــــــابع عشـــــر ..
    -----------------------------------


    الدكتور اسامه يقلب الاوراق والاشعه ..
    الدكتور اسامه : مضاوي في احد جاي معك ..؟
    مضاوي : اخوي الصغير ..
    الدكتور : الوالد او الوالده ؟.
    مضاوي : ادعي للوالده والوالد بالمستشفى مريض ..ليه يادكتور في شي ..؟
    الدكتور: بصراحه التحاليل والاشعه تاكد انه فيك ..
    مضاوي : وشهو اللي فيني ؟
    الدكتور : بصراحه ياخت مضاوي محتار كيف ابلغك بالخبر ..؟
    مضاوي بخوف : وش الخبر يادكتور ؟
    الدكتور : بصراحه الاوراق كلها تثبت هالمرض ............<يسكت ..
    مضاوي :كمل وش فيك سكت .؟
    الدكتور : لازم احد يجي معك يااخت مضاوي الانك مراح تتقبلينه بروحك ..
    مضاوي : اخلص علي يادكتور وقولي وش فيني ..؟
    الدكتور : فيك ورم بالراس وهذي الاشعه تثبت كلامي والتحاليل ..

    مضاوي منصدمه: ..............................
    الدكتور :قلت لك ماراح تستحملين الخبر بحالك لكن شكلك عنيده ..
    مضاوي : دكتور اللي فيني الخبيث ؟
    الدكتور : اي نعم السرطان بالراس وشكله توه بادي بالراس ولازم تتسرعين وتتعالجين باقرب وقت ولا بيفوت عليك المرض وينتشر بالراس ويؤدي الى موت المخ وتعطيل وظائفه ..
    مضاوي بخوف ومو مصدقه الخبر : والحل ؟
    الدكتور : الحل بيد ربك وحده والحل الثاني اننا نسوي عمليه استاصال الورم بالراس..
    مضاوي : بس هذي عملية خطره بالراس؟
    الدكتور : اكيد خطره بس الحين بحولك مستشفى الاورام السرطانيه هناك وهم اعرف بالاورام ..
    مضاوي ": وش بيسون لي ؟
    الدكتور وهو يكتب التحويل " بيفتحون لك ملف وتراجعين هناك ويمكن يحاولونك علاج بالخارج اذا كان الورم انثى الانه الانثى معروف تنتشر .. وهذا خطر بحياتك ..

    مضاوي بحزن وضسقه قويه : يعني بموت ..

    وقف الدكتور قلمه على هذي العباره وقال : الموت والحياة من ربي وكل انسان له يوم يامضاوي .. والموت كل نفس بتذوقه سوا اليوم او بكره ..
    مضاوي : لا ما ابي اموت وانا ما حققت اشياء في حياتي ..
    الدكتور " انتي ليه حطمتي حياتك من هاللحظه ؟ ؟؟

    مضاوي بضيقه: خلاص كل شي انتها من نطقت اسم المرض يعني حياتي لها ايام معدوده ؟؟
    الدكتور: كل مرض وله حل وتطور الطب كثيييييير بالامراض الخطره مثل الورام ..عيشي حياتك مثل ما تحبينها ولا تبينين انك بتموتين في
    يوم وتزرعين هالشك الانه المرض نفسه يعتمد على الحاله النفسيه للمريض وكل ما صارت الحاله كويسه بيكون بالف خير باذن الله ..
    " يمد لها ورقة التحويل "

    مضاوي تاخذ الورقه ويدها ترتجف والخوف بان بعيونها .. والحزن بدا يرسم علامات بوجها القوي .. خلاص بتطيح ومحدن سما عليها ..
    بتموت قريب وبتودع اعز الناس لها .. ابوها اخوها اخواتها حلمها المنتظر .. هدفها تدريسها دراستها.. العايله الي تتمنى تكون منها وتكونها .. الحب الي تنتظره يدق بابها بيصبح سراب ...
    العايله الي تحب تكونها وتكون هي الام المخلصه الحنونه الوفيه بيتلاشا مثل هالريح العباره او مثل سحابة صيف عابره لا وجود لها بالمطر ..؟

    فقدة البسمه او الرسمه الموجوده بخدها .. العصبيه وعزم القرار بتفقده .. بتفقد كل شي بذاتها وبتفقد ذاتها بعد ..؟
    وش بقى يا مضاوي غير اسمك بيردد الفضاء من غير وجودك . روح من غير جسد ؟
    خلاص الموت حقا .. وماراح اخبر احد مهما كان بمرضي .. موتي اليوم او بكره مثل ما قال الدكتور .. بحاول قد ما اقدر اني احفر اسمي بقلب كل انسان ..

    تطلع من الدكتور وكلها اسى والصدمه من الخبر ..

    متعب : وش فيك ؟
    مضاوي بصدمه : ها ؟
    متعب : وش فيك شكلك تبكين ؟
    مضاوي : لا ما ابكي ..
    متعب : طيب وش قال الدكتور لك ..؟
    مضاوي : صداع عادي .. بس لازم اروح العصر لمشوار مهم لحالي ..
    متعب : ليه بروحك ؟
    مضاوي : مو شغلك حاجه لازم اروح لها بروحي ومن الحين اخبرك اي مخلوق يعرف اني رايحه بوريك شي ما شفته ..
    متعب : وش فيك تصارخين علي انا وش سويت لك مضاوي انتي وش فيك ؟
    مضاوي تحاول تهدي نفسها من التوتر والخبر اللي مو مصدقته ولا مستقبلته بالمره ..
    متعب : مضاوي انا اكلمك وس فيك نسيتي اني رجال البيت ؟
    مضاوي : الا معي منت مسؤول علي تفهم ..
    متعب : بعلم عماني ..
    مضاوي تقرب منه وبصوت شديد : بتشوف يامتعب اذا خبرت احد هذا الشي بيني وبينك بس .. والرجال يوم تجيه علوم ما يخبر احد وخصووصا اللي يقوله ما ابي احد يعرف بالخبر ..
    متعب : طيب قولي لي ؟
    مضاوي : اوعدك بعد ما تتحسن الامور بقولك ..الاني بقولك عن اشياءو اشياااء بتشيلها وبتتحملها انت بنفسك ..
    متعب : مثل ؟
    مضاوي : الايام يامتعب الاياام بتقول متى ياخوي ..
    متعب : طيب ما بتمشين للبيت ..؟
    مضاوي : الا بس لازم امر هالامشوار مهم الحين ..
    متعب : انتي تقولين بتروحين العصر ؟
    مضاوي : بروح الحين بروح البيت واتركك هناك واروح بحالي احسن من العصر ..
    متعب : طيب على راحتك
    ويركبون السياره وتقط متعب بالبيت وتمشي بالسياره للمستشفى الاورام وتاخذ موعد وتكلم الدكتور وهي منهاره من كلامه وحست جد الموت يدق ناقوسه الخطر باي لحظه ويعلن موتها ..
    تركت الدكتور اللي صدمها بالمعلومات والتحاليل اللي بيدها بانه الورم لازم علاجه بسرعه ..حست بصداع مكهرب بارسها
    وجلست على احدى الكراسي وماسكه راسها بيدينها وتشد بالمسك
    وتكلم نفسها : بس خلااااااص يكفي اللي امر فيه بحياتي ناقصني بلا بالراس .. لا خلاص وي اخلعه بيدي لو اقدر .. ..!!

    بدات تبكي وتبكي وهي تشوف الناس بالمممر المستشفى تروح وتجي اكتفت بالنظر بانه بيجي يوم ماراح تشوف بشر فيه ولا ناس عزيزه عليها حست بالضعف بالغزو الورم براسها وانكسارها حتى
    بقوتها وصمودها وقوت ارادتها انكسرت ..
    كنت اتمنى اكون معلمة علوم والبس البالطوا .. وادرس البنات .. وهاوش ذي وعصب على ذي واعاقب ذيك .. وتجيني ام كل وحده وتقول انتي بنت ال *** تكفين ساعدي بنتي ..

    لكن الحلم يا مضاوي بينشل وبيعجز ولا بيتحقق من بيوضفك مريضه والموت باطرافك يهتز يعلن خسارتك بالدنيا ..

    لالا خواتي بيضعون .. متعب بيضيع منو بيحرص عليهم من بيراقبهم من بيصرف عليهم اذا طردوهم عماني للمره الثانيه ؟ من بيحميهم ؟ ومن وين بياكلون ؟
    ليلى بالسجن ماراح تسوي شي ولولوه متسرعه ومجنونه برايها ونوفا ما تعرف تحرك شي الا بشور احد واعتماديه وخوافه .. ومتعب لاهو قد المشاكل اللي فيه يكفيه من الدنيا ومن العمر اللي شافه

    يعني من بيتحملهم عماني ..!!
    لا مستحيل يمسكونهم كل واحد يشوف نفسه بهذي الدنيا ..
    يعني يامضاوي اخوانك واهلك بيضعون من غيرك ..؟
    واذا قلت لهم بيحسسوني اني ضعيفه ولا اقدر اسوي شي وبيعطفون علي وانا ما ابغى احد يحسسني بالضعف اللي انا فيه ..
    لازم يامضاوي تتحملين الوجع تتحميل كل شي بس لين تتطمنين على الكل ..

    واول خطوه بسويها امن مستقبل نوفا ولولوه .. ومتعب بوصيه يسمعني ويطبق اللي بقوله بالحرف الواحد وبخليه يشد على خواته عشان بعد موتي يقدر عليهم ..

    لازم ازور ليلى .. من زمان عنها وحشتني ما ابي اموت وانا ما شفتها ..

    :" تقوم من الكرسي بخفه وتمسح دموعها وتقول :" خلاص يامضاوي الضعف والمرض انسيه .. وبدي من جديد وكانه ماصار شي انتي مضاوي بنت عبداللطيف اللي ما تهزها كلمه ..

    تقرب من السياره وتدخل .. الا تسمع السايق يقول ..
    هارون : ماما هذا بابا عبدالله يقول وين انتا ..
    مضاوي بخوف : وش قلت له ؟
    هارون : انا قولي روحي طبيب ..
    مضاوي : ماقالك اي طبيب رايحه ؟
    هارون : لا ماكو قولي ..
    مضاوي ": طيب لا تقول لاحد ياهارون وتطلع شنطنتها وتعطيه 20 اريال بس عشان يسكت ..

    وبعدها تقول : هارون روح هذا عنوان .. وتعطيه العنوان وانصدم المسكين انه السجن ..

    وبعد نص ساعه اوصلت مضاوي للسجن وشافت الضابط .. الوليد ..

    مضاوي : لو سمحت ابي السجينه ليلى عبدالطيف متعب ال***
    الضابط وليد : وليه مارحتي للضابط ثامر ,,.؟
    مضاوي : طيب انا جيت ابي اشوف اختي مو مهم المكان المهم اني اشوفها ..

    الضابط وليد ..: طيب
    وينادي الشرطي اللي برا يوديها للغرفه المناسبه لتشوف اختها ..

    وانصدمت بعد ما اوصلت الغرفه مكتوب غرفة الضابط ثامر ..

    الا تشوف ثامر ولد عمها وهو الثاني انصدم ..
    ثامر : وش جابك بروحك ..؟
    مضاوي لابسه عبايتها وما باين غير عيونها .. وشكلها كان ذبلان وتعبانه جد ..
    مضاوي : ابي ليلى ..
    ثامر : وليه ما جاء معك ابوي عمي اي احد لو متعب اخوك وشهو تدخلين السجن من غير رجال وين انتي ؟
    مضاوي : مو وقته تحاسبني انا جيت اشوف اختي ؟؟
    ثامر :: ماراح تشوفينها الا ومعك رجال ..
    مضاوي : تكفى انا ابي اشوفها من زمان ما شفتها ..
    ثامر : وليه ما طلبتي عمي عبدالله يجيبك او ابوي او عمي عبدالوهاب ؟
    مضاوي : كنت ماره مشوار وشتقت لها وابي اشوفها فيها شي ؟
    ثامر : لا مافيها شي يامضاوي الا فيها اشياء وش تبين الرجاجيل اللي هنا يقولون عنا .. يكفي انها ما تستحي ولاتقدر وداخله من غير رجال في مكان كله رجاجيل ولا وكل هذا والمسافه كلها جايه
    من غير احد ومع السايق صح ..؟
    مضاوي : كا عرفت ابي اشوف ليلى ..
    ثامر : ارجعي للبيت ماراح اخليك تدخلين من غير رجال (يقرب منها ) عشان مره ثانيه ما تتعبين نفسك وتزورين اختك من غير حرم ..
    مضاوي بصوت قوي : خلاص انا جيت وابيها بموضوع مهم انت ما تفهم ؟
    ثامر يقعد بكرسيه من جديد : وش مافهم هندي اقول حسني الفاضك معي .؟
    مضاوي : انا محستنها قبل لا اشوف وجهك تسمعنيى ابيها بموضوع مهم وانت تتمصخر علي اقولك مهم ..
    ثامر : وشهو الموضوع ؟
    مضاوي : لو بقوله لك كان قلته لك لكن الموضوع خاص ..
    ثامر : طيب اجلسي بناديها ..
    مضاوي : وياليت ما تجلس عندنا الانه الموضوع بيني وبينها ..
    ثامر : والله لو يدري عمي عبدالله ليوريك نجوم الظهر ..
    مضاوي : وان علمته ما يهمني انا جايه اشوف اختي ..
    ثامر : هههههه والله انك ملسونه ..
    مضاوي : هه مو غريبه من نفس العايله كيف ما اطلع نفسهم ..
    ثامر عصب .: وان قلت لك ماراح انادي اختك لك والسبب اسلوبك المعفن هذا ..
    مضاوي : وماراح اتحرك الا وانا شايفتها ..؟
    ثامر : وغير هذا عنيده وبعد وش عندك ؟.
    مضاوي : لا والله وتعدد محسناتي ..
    ثامر : قولي سلبياتك ..
    مضاوي توقف : ياليت تفهمني من غير اسلوب وما اسلوب ابي ليلى بشي مهم انا ماجيت اضحك معك او اطق حنك بسوالف بتناديها ياهلا فيك وماقصرت واذا ما نديتها بتخرب البيت
    وتشوف شي ما شفته ..
    ثامر يلعب بكرسيه : ولا وتهديد ؟؟ وش ناقص ؟
    مضاوي : برود اعصابك ..
    ثامر ينادي الضابط : ناد لي ليلى ..
    مضاوي : ممكن ياخ ثامر تتركني انا واختي بروحنا ..؟
    ثامر : افا عليك بس انتي تكلمي بادب وانا حاضر ..
    مضاوي : لا اله الا الله فرق اسلوبك منساع عن الحين ..
    ثامر : لا عرفت انك مثل اختك بالعناد ما تمشين يعني لازم نكسر راسك بالطيب ..علشان يتكسر ..
    مضاوي : ليه قايليلك ما ننكسر الا بالطيب ؟
    ثامر : ابد خوات سبحان الله نغس الاسلوب ..
    مضاوي : قلتها خوات ..

    يندق الباب الا تدخل ليلى وهي مالها خلق بشوفة ثامر ولا تدري عن مضاوي ابد ..

    ثامر : شرفت الاخت الثانيه ..
    ليلى : مضاوي << تركض وتضمها ..
    مضاوي طاحت دمعتها ما قدرت تشوف اختها وتمسك راسها وتقول : تغيرتي ياليلى كثير ..
    ليلى : مشتااقه لك يامضاوي كثيييير ..
    ثامر : انا استاذن ويعطي ضحكه لمضاوي <يعني نفذت وعدي ..وبعدها يقول : لا تطولين جدامك ساعه بس ..
    ويطلع ..

    وتجلس مضاوي تفتح النقاب عنها ووتسال عن اختها وحالها واخبارها ..
    مضاوي : ها ياقلبي ناقصك شي ..
    ليلى : ناقصني شوفتكم كل يوم وشلون متعب ونوفا وللولوه ..
    مضاوي : كلهم بخير ؟..
    ليلى : وابوي وش حاله بالمستشفى ..
    مضاوي : بخير وتحت الاجهزه ناطر رحمة ربي ...
    ليلى : يعني مافي امل في انه يعيش نفس اول ..
    مضاوي وجها ذبلان والصداع يوجعها : لا مافي امل ..
    ليلى : وش فيك شكلك تعبانه ..
    مضاوي ودمعتها طاحت : لا بس تعبت من المسؤوليه ومشتااقه لك ..
    ليلى تقرب اكثر : اكيد يامضاوي لاني اشوف شي ثاني بوجهك ..
    مضاوي : بس مشتااقه لك ..
    ليلى : بس اللي اشوفه مو اشتياق بس ؟
    مضاوي : وش قصدك ؟
    ليلى : الاني اعرفك من وجهك ولا تنسين اني الوحيده اللي اقرا وجهك
    مضاوي : ووش تشوفين .؟
    ليلى : مدري اشوف فيك شي متضايقه منه او خايفه وتعال غريبه جايه بروحك ؟
    مضاوي : جيت ابي اشوفك ..
    ليلى : وهذا اكبر دليل انه فيك شي ..
    مضاوي جالسه بكرسي اقبال كرسي ليلى ودمعتها طاحت وحست بانها ما تقدر تسكت عن المرض حتى لو شنو جدام اختها ليلى بعد ما اخسرت هيفاء ما تقدر تخش بقلبها شي ..
    واسكتت ما تدري هي تبشرها او تخوفها بالمرض .. وما تدري هي ليه جايه هنا بالاساس .. يعني جايه توصي ليلى باهلها .؟؟ لكن ليلى يالله تساعد نفسها ..؟

    ليلى تمسك يدها وتمسك دمعت مضاوي : مضاوي وش فيك ياختي..؟
    مضاوي : احس بصداااع بيكسر راسي ..
    ليلى : رحتي للمستشفى ؟
    مضاوي : ايه ..
    ليلى ": طيب اكيد معطيك بندول اكلي شي وبعدها اشربي دواك وارتاحي ..
    مضاوي تسكت وش تقول لاختها فيني السرطان .؟ اكيد لا ما تبي تخبر احد بمرضها حتى لو كانت اختها ليلى اكتفت انها تقول : طيب لما برجع باكل الدواء وبنام ..
    ليلى : مضاوي انتي متاكده انه مافيك شي ...

    مضاوي بعصبيه : انا قلت لك مافيني شي انتِ وش فيك ياليلى ..
    ليلى تسكت وتكتفي : انا مافيني شي
    مضاوي وتبي تغير الجو : وكيف المحامي معك ..وش قال ؟
    ليلى : ما قال شي سو انه يمكن الاثباتات كلها بتكون ضدي او معي .؟
    مضاوي : كيف ما فهمت ؟
    ليلى : ليه عماني ما يقولون لك اخباري ؟
    مضاوي : الا بس ما افهم منهم وابيك تفهميني انتي ؟
    ليلى : مافي شي يستوعب فهم كل الحكايه غامضه ..ّ!! ويمكن اخرج ويمكن لا ..؟
    مضاوي : لكن عمي وعدني انه بيخرجك ..
    ليلى : هذا اللي سمعته مثلك ؟
    مضاوي : انا لازم اكلم عمي ابيك تخرجين باقرب وقت ياليلى ..
    ليلى : وانا ودي يامضاوي وربي متضايقه من هنا محتاجتكم كثير .. مشتااقه لاخواتي كثييييييير
    مضاوي : انا هالمره جيت بروحي من غير احد يدري بس المره الجايه اوعدك اني بجيبهم معي ..
    ليلى : طيب وابوي ما جيتيه ؟
    مضاوي : مثل ماهبرتك على حاله ويقول الدكتور احسن له المستشفى الانه فيه اجهزه تساعده على التنفس ..
    ليلى : وبيجلس طول عمره كذا بين الاجهزه ..
    مضاوي : جعله مقوبته بالدنيا ولا بالاخرى ياليلى وانشالله الله بيصبره بالاخير بالجنه على تربيته لبناته وتصحيح غلطته ..
    ليلى تنحني راسها : يارب يامضاوي متى تنطلع من المشاكل ..
    مضاوي تتنهد : مدري ياليلى حتى انا تعبت تبعت من المشوؤليات والمشاكل وكثير اشيااء اكمتها اتعب فيها ..
    ليلى : ليه تكمتين خبريني انتي ما تعودتي على كذا ..
    مضاوي : يمكن فقد ناس كثار .. اولهم امي وبعدهاابوي و هيفاء وبعدها انتي ..تعبت من اخسر الناس الغالين علي ياليلى ..
    ليلى : انتي ما خسرتيني يامضاوي ؟
    مضاوي : لكن متى اشوف من اسبوع لاسبوع وحب اخشوم ؟؟
    ليلى : صح
    مضاوي : الحزن ماراح يدوم قد ماني حيه بخلي النور يدوم ياليلى لك ولاخوانك ..
    ليلى : يارب يسمع منك يامضاوي ..

    فجاء تسمع الباب ينفتح
    مضاوي تلبس نقابها وتوقف ..
    ليلى : وين رايحه ..
    مضاوي : انا بطلع ..
    ثامر : وش فيكم ؟

    ليلى :اسال نفسك ؟ داخل من غير ما تطرق الباب حتى ..
    ثامر : خلصت الزياره .؟
    مضاوي : انا اساذن ..
    ليلى : اجلسي بعد ما شبعت منك ..
    مضاوي : جدامي طريق ..
    ثامر : وبتروحين بروحك ؟
    مضاوي : ايه ليه ..؟
    ثامر : عمي عبدالله وصاني اوصلك ..
    مضاوي بخوف : وليه خبرته بوجودي هنا ؟
    ثامر : لا والله واخليك تروحين بحالك بوسط العالم بروحك ؟
    مضاوي : انا جيت بحالي وبرجع بلموزين ؟
    ثامر : يعني ما تخافين منالغريب بس خوفك من القريب يعني باكلك ؟
    مضاوي وهي تشوف ليلى : مع السلامه انا بروح بحالي
    ثاامر ...: "كانها تعانده .."

    تطلع مضاوي وشايله جروحها بقلبها ..
    ثامر : اكلمك وش فيكم ؟
    ليلى : شي عائلي وانت كل شوي مدخل خصك بشي ما يخصك ؟؟
    ثامر : احترمي نفسك ياليلى ..
    ليلى : تكفى ياثامر انا مو ناقصه كلامك ترا اللي فيني مكفيني .

    .وتطلع وتخليه
    سارح بفكره والبلوى اللي مسوينها بنات عمه ..
    ومستعد يدفع نص عمره بس يعرف وش اللي صاير ..ورجع يمشي وراء مضاوي ولقاها فعلا راحت مع السايق ..

    __________________

    الساعه2 الظهر ..في بيت عبداللطيف
    الكل بيتغدى الا مضاوي من جت من الطبيب وهي ساجنه نفسها بغرفتها .. ولا تبي اي شخص يدخل عليها ..
    نوفا : وش فيها مضاوي من جت وهي مالها خلق لنا .؟
    متعب : هي راحت الدكتور وشكل صداعها يوجعها جد
    لولوه : هي لها فتره اشوفها تقول صداااع وهي مهمله ما تاكل شي ولا حتى الدواء الي يوصف لها الدكتور ..
    نوفا : انا حفظت لها بالحرار غدا لها اكيد بتجوع وبتاكله..
    متعب : بعد اشوي عمي بيجينا ..
    لووه ": ليه وش دراك ؟
    متعب : هو قالي ..<< وفيه ضحكه كاتمها ..
    نوفا : غريبه ..
    لولوه : يمكن بخصووص مضاوي الانها راحت ليلى وما خبرته ..
    نوفا :لا عمي ماعاد يهتم بتصرفنا ..
    لوولوه : الا ماتعرفينه عصبي لما يقررر شي واحد يخالفه
    نوفا : هههههههه تقصدين يوم تجينهم اول يوم ..
    لولوه : ماراح انسااه وبرج لهم وربي ..
    متعب : لالالا انتوا وين رحتوا عمي بيجي بس مو لسالفة مضاوي .
    نوفا ولولوه : وش عرفك يامتعب .؟
    متعب : هو قالي ما اخبر احد وماراح اخبر ..
    نوفا : ياخبر اليوم بفروس بعد اشوي ببلاش ..
    لوولوه : على قولتك يانوفات الا يانوفا وش رايك اليوم نروح لبيت عمي محمد ..
    نوفا : مالي خلق ..
    لولوه : طيب نروح لبيت عمي عبدالوهاب ؟
    نوفا : اقولك مالي خلق اطلع من البيت ..
    لولوه : طيب انا بروح بس جد ما سمعتي الخبر الجديد مضاوي لحمد ..
    نوفا : ماشاءالله الاخبر الحلوه كانها غيث تبشر بالخير ..
    لولوه : الا معي ما تبشر ..
    نوفا تاشر باصبعها لقلب لولوه : لو هذا بيحب بيتغير بساعه مو بيوم ..
    لولوه : بعييييييييييييييييده ..
    نوفا بضحكه : ههههههههههههههه اي نشوف ..
    لولوه : اقول قومي شيلي الغدا ترا وربي لو تقوم مضاوي وشافته كذا بتشب حريقه بالبيت ..
    نوفا : ياقلبي قلبها مضاوي شايله البيت كله ما اظن ببتزوج حمد او حنا ما نقدر بنفقدها ..
    لولوه بعياره : اتصور اول ليلة بعرسها بتقول" لحظه حمد بشوف خواتي وارجع لك "
    نوفا : هههههههههه تتصورين
    لولوه : اي وهي بلابسها الابيض لازم تتطمن علينا وخصووصا انا اكيد بتوصي فيني ..
    متعب : يمكن تسال عني .؟بس جد مضاوي ببتزوج حمد ..
    نوفا : هذذا اللي سمعته مثلك ياحبيبي ..
    لولوه : الخبر اكيد وانتي ما سمعتيه بالصاله ..
    نوفا : اي صح بس كنت منتدمجه على سوالف عهود وعواشه واللي قامت مضاوي فجاءه قالت تعبانه ..؟؟!!
    لولوه : هي نفسها ..
    نوفا : شكلها مو عاجبها الوضع بالخطبه..
    لولوه : وش رايك ؟ وحده ما تبي العرس ..؟
    نوفا : تقدر تقول ما تبي العرس ..
    لولوه : انتي خبله؟
    ويسوالفون الا ان طرق باب البيت ..
    نوفا : متعب شوف منو عند الباب ..
    متعب بفرح : ابوووي اكيد ..
    نوفا تلتفت لولوه : كنتي سمعته يقول ابوي ؟
    لولوه : عادي اخوك هذا مخبول ..
    متعب يقتح الباب الا يشوف عمه عبدالله ومعه مسعفين جايبين ابوي ..
    متعب بصراخ : نوفا لولوه ادخلو داخل عمي بيدخل معه رجال ..
    نوفا ولوولوه يدخلون الصاله ويتركون المجلس لعمهم واخوهم وهم مستغربين من متعب ولهجته ؟

    متعب دمعة عيونه لما شتف ابوه ..
    عبدالله ابو متعب : ها يامتعب وين سرير ابوك اللي قلت لك .؟
    متعب : افا عليك ياعمي سويته اليوم الصبح ما خليت خواتي يدخلون هالغرفه وسويت السرير من الساعه 3 الفجر ..
    عبدالله : بروحك ..؟
    متعب : اي انت قلت لا تخبر احد ..
    عبدالله : لو خبرت مضاوي ...

    بعدها يسكت ويقول .

    عبدالله : وين مضاوي ؟
    متعب : من جت وهي مصدعه ولا تبي تكلم احد .؟
    عبدالله : انت ليه خليتها تروح بروحها للسجن يامتعب كم مره اعلمك اقولك اختك لا تخليها تدخل مكان الرجاجيل الا وانت معها ؟
    متعب : هي ما خبرتني والله ياعمي

    يشوف ابوه يحطونه بالسرير ويحطون الاجهزه ..
    متعب : بيظل كذا ؟
    ابو متعب : بيكون عنده هالممرضه بتكون ويااه ..
    متعب : بروح اقول لمضاوي هي بتفرح اكثر وحده ..
    ابو متعب : رووح خبرها وخبر خواتك ..

    ثواني لا نوفا ولولوه يقابلون ابوهم ويبوسونه ويضمونه ويبكون بشوووفته الانه وحشهم كثييييير ...

    يطرق الباب لمضاوي وهي لا رد من التعب ما حست الا بدق الباب القوي توقف وهي معصبه ..
    مضاوي : نننننننننننعم ..
    متعب : ابيك بموضوع ضروري
    مضاوي تفتح الباب بعصبيه : ننننننننعم
    متعب : وش فيك معصبه ..
    مضاوي : ما تشوفني نايمه وش تبي يامتعب ..
    متعب : ابيك في مفاجاءه تحت ..
    مضاوي : روح وراح تراني حدي مو طايقه نفسي
    متعب : طيب بتبوسين يدي بعده ما تعرفين انا وش ناوي لك ؟
    مضاوي بطلب ادب ..: ممكن ياحبيبي متعب تخليني استريح ماني ناقصه لسخافاتك انت وخواتك انا مصدعه للاخر ..
    متعب : طيب ثواني وش بتخسرين ؟
    مضاوي : انت بتخسر كرامتك وماي وجهك اذا شفت الشي اللي مصحيني علشانه سخيف
    متعب : خلاص مني لك تظربيني جدام عماني وش تبغين بس تعالي ..
    مضاوي مو مصدقه انه اللي جدامها اخوها متعب لا مستحيل هذا متعب ...
    متعب يجر يدها : يالله تعالي بسرعه تكفين مضاوي ..
    مضاوي : يالله بنزل شوي شوي ..
    وتنزل درجه درجه ما تدري وش هي مفاجاءة متعب هالمره اللي فرحان ومبسوط فيها ..
    وصلت لغرفة الضيف اللي مخلينها تحت ..
    مضاوي : وشعندك وراء هالباب ..
    متعب مبسووط : هههههه وش تتوقعين ؟
    مضاوي : وحده من سخافاتك يامتعب ..
    متعب : بس بشرط اول ما تعرفين انه له قيمه بتبوسين رجلي تشكريني يامضاوي ترا بذكرك
    مضاوي : وش هالاهانه هذي خلاص ياعم خلصنا ..
    يفتح متعب الباب وتشوف شخص نايم والاجهزه حوله ولا تعرف منو تتقدم خطوه بخطوه وهي تتخيل او حقيقه يعني حقيقه اللي تشوفه ابوها جدامها ولا هي تحلم ,.,.؟
    الا تلتفت يمين الا تشوف خواتها وعمانها عبدالله وعبدالوهاب ومحمد ..

    وهي تقول بقلبها من غير اي حرف تنطقه وكل وجها علامات استفهام وصدمه ": الله يادنيا كيف نجيمع عبد هالايام والسنين يالله يالله يالله .. ماني مصدقه ابوي اقبالي ؟؟ابوي ابوي اقبالي
    تركض له وتحضنه وتبوس راسه وتبكي وتبكي تحس طلعت الخناجر المتعلقه اللي بقلبها كلها تبي تشتكي وتقول بصوت عالي ..
    مضاوي : الله لا يحرمنا منك يالغالي وربي وحشتيني مووت يايبه وربي وحشتني مرره

    عبدالله : بس يامضاوي بس يابوك ..
    مضاوي بقلبها : خلني ابكي اخاف بكره اموت وانا مكا شبعت منه ..
    عبدالوهاب : اذكري ربك يابنتي وش هالصياح ابوك الحمدالله بخير ؟
    مضاوي تمسح دموعها : وحشني ياعمي وحشني كثير
    نوفا ولولوه : بس ناقصنا امي وليلى ..
    عبدالله : ليلى بتطلع باذن الله قريب ..
    لولوه : لكن امي ما بترجع قريب ..
    مضاوي تذكرت الموت وصار بفكرها بانه اسمها بينظم لقائمة المفقودين حاولت تغير سالفة الموت اللي تخوفها وصايره تكشف وجها بسرعه ..
    وبعدها بساعه من الشوف والاشتياق تمنت لو تقول لابوها سرها وطول الليل محد نام كل شخص يتمنى ينام عند ابوه وبالاخير اتفقوو انتهم انه الكل ينامون عنده من هالساعه ..
    مثل ماكانوا ينامون زمان ..


    "" بعـــــــــــد شهــــــــــرين ""

    تزوجة ندى قبل شهر وكان عرسها خيالي والكل انبسط فيه كل العايله الكريمه..واليوم ملكة لولوه .. والعرس بعد شهرمع عرس مزنه بيوم واحد الانه فاارس وفهد اخوان ..

    مضاوي حالتها النفسيه صارت تسوء والكل لاحظ هذا ولاحظوا طلعاتها اللي ما يدرون وين تروح ..
    وبعد ماعرفت انه عمها يحاول يعرف وين مشاويرها غيرت السايق وطلبت سايق جديدخاص فيهم .. وصارت تطلع الصبح والكل نايم تروح عيادة السرطان ..(اسم الله السامعين )
    ولولوه خاليفه من الخطوه اللي راح تسويها ..
    ونوفا كل ماحاول ناصر يقرب منها تبتعد اكثر .. وتروح لبيت عمانها وبيت عمتها ما تروح ..

    اليوم الكل فرحان ومبسوط الا لولوه المرتبكه وتحاول تجمع قوتها ..مضاوي قد ما تقدر تحاول تشغل نفسها باي شي ممكن تسويه تشيك على الصالونه وعلى ثوب اختها .. وعلى اكسسوراتها
    واغراضها ..
    نوفا : بس يامضاوي عشرين الف مره تشيكين ..
    مضاوي : بصراحه ماعرف وش يلزم بعد تعرفين اول مره نحضر خطبه واول مره تصير لوحده من خواتي وانا مو عارفه وش اسوي ..
    نوفا : عمتي وعمتي فضه (ام متعب ) تحت ..
    مضاوي : طيب انتي خلصتي ثوبك واغراضك انزلي ضيفيهم ..
    نوفا كانت لابسه ثوب قصير لونه اصفر عليه حزام وردي وشعرها بف من وراء وحاطه وشريطه بشعرها ورديه حلق لونه ذهبي يجنن طويل عليه كرستال وردي ..
    والمكياج الشدو كان بنفسجي على اسود شوي ونعوووم مره وقلوس حاطته باربي .. وعليها هلهب شفاف منقط بالوردي .وكرمكم الله " الجوتي كعب لونه اصفر ..

    كانت كيوووت وبنوته كثير ..
    اما مضاوي كانت لابسه :
    ثوب قصير لونه اخضر روتانا عليها نقشات بلون البرتقالي والاحمرالفاقع.. ومسويه تسريحه رافعه كل شعرها ومطلعه غره شوي على الجنب ..
    ومكياجها اسود دخاني ... وحمره حمراء .. ولابسه ساعه سوده تجنن .. وكرمكم الله الجوتي اسود كعب .. كانت خيال

    اما العروس لولوه كانت مذهله مثل ما قال محمد عبدو ..
    لابسه ثوب (اوف وايت ) طويل البيجي الفاتح وشعرها مخليته على جهه وحده ومكياجها كان خيالي برتقالي بزيتي وحاطه بشعرها شوي ورد الطبيعي كزينه ..

    اما ليلى ما جت خطوبة عرسها كانت اكثر وحده حزينه بينهم ..

    بعد ساعه من التحضيرات خلصت العرروس ونزلوها للحضور وكانت قمه في الروعه ..
    ام متعب : يازين مرت اولدي اشهدنه فهد ماهوب قايم اليوم لبيته ..
    ام ناصر : ماشاءالله تبارك الرحمان في خلقه وين هالجمال يالولوه من زمان ..
    ام متعب بزله : تشبهين امك كثير ...
    نوفا شدتها هالنقطه : خاله ما سمعت انك شفتي امي من قبل ؟
    ام متعب : لا اعرفها من بعيد لبعيد يانوفا ولما شفت لولوه ذكرتني فيها اكثر ..
    لولوه مو طايقه الجو بالمره وتحس الاول مره بخووووووووف قوي ..وانها راح تواجه فهد وجه بوجه من غير احد ..وتتوعد بينها وبين نفسها بتوريه العين الحمره من اول لقاء لهم ..

    ام مشعل تدخل بحلا : كلوولولولولولويش مبروك يالعروس مببروووك
    ندى : مبروك ندوش ترا شوفي من الحين ماراح تصيرين احلى مني بالعرس ..
    لولوه : تصدقين انك فاضيه ..
    مزنه : اكيد ماعندي شغل غير تقهيرك ياحلو ..شوفي ترا احلى شي الخطبه شووفيه ترا شهر طووويل مره ..
    مضاوي تضحك : ههههههه الله يهنيكم ..
    ندى تدخل بحيا : مبروك يا لولوه ..
    هنادي : جت العروس المستحيه ..
    اماني باخر شهر لها ولاده وتنتظر ولاتها بفاااارق الصبر ..(ماسكه كرشتها وتزحف للعروس ) : وخرووا بسلم وببارك لولوه ,,
    لولوه : تكفين لا تقربين احس بتنفجرين بس من قربي وتولادين بوجههي ..
    اماني : يالله تعبت من الحمل ..
    مزنه : الله يكون بعونك ويسهل عليك ..
    اماني : قهر ما اقدر اجي عرس اخواني لو ولدت الحين ..
    مزنه : عادي فيه شي اسمه شريط ..
    نوفا ماتت ضحك : كانها طرده يامزنه ..
    مزنه : لا وش اطردها اخت الغالي <<بميااعه تقولها ..
    مضاوي كانت اخر الكل يضحك وترسم كل شخص وبسمته وضحكته تحول تقتبس شي منهم ومن ضحكاتهم .. وجمعتهم وسوالفهم ..
    السرحان كان حكايتها بكل مقطع مؤلم او مفرح .. وتتوقع لو كانت النهايه كذا ضحكه كان اسهل بكثير ,,

    ام حمد شافت انه مضاوي بعالم ثاني بعد ماعرفت برفضها لحمد ..حست بانه مضاوي متحسفه وحبت تكلمها بهذا الوقت احسن وقت لهم ..

    ام حمد تناديها : مضاوي فيك ايه يابنتي ؟
    مضاوي تصحى من سرحانه ببسمه : هلا ياخاله مافيني شي ؟
    ام حمد : ابيك بموضوع ابل لا يجي العريس ..
    مضاوي تجلس جنبها : سمي ياخاله ..
    ام حمد .. بصراحه بدخل بالموضوع دوقري . ابيك تفكرين بحمد مره تانيه وثالثه يابنتي والله ده ابني وماصدقت انه يوافئ على القوازه دي منك اتمنى تفرحينا وتفرحيني انا كمان ..
    هذا مش امر يابنتي ده طلب وياليت تفكري به شوفي دي لولوه ببقوز وبعدها باذن الله نوفا وانتي لازم تشوفي نصيبك ..

    مضاوي : ..............
    ام حمد : انا مش عوزه الموافئه النهارده ..فكري مره مرتين وتلاته . حمد انسان كويس مش هتلاقي زيه ..
    مضاوي ما تعرف وش ترد عليها اكتفت بالسكوت والانصات احتراما لها وش تقول او ترد عليها تقول انه فيها الخبث .؟
    او الموت ينتظرها ؟

    اسمعت انه المعرس بيدخل بيلبسها الشبكه ..
    قامت من عند ام حمد بعد ما استاذنت منها من غير اي رد عليها ..
    البست عبايتها والكل لبس عبايته .. ودخل فهد بجبروته وبقوته والابتسامه مافارقت محياه ..
    ودخل معه ابوه بس .. الكل فرحان الا قلبين مضاوي الخوف من مصير اختها ولولوه الخوف من فشل الخطه واللي في بالها ..

    ابتسم اول ما شافها وكانه هذا اول درس بتاخذه منه ..
    لولوه حست بانه الارض ودها تاخذها ولا تنحرج هاالانحراج جدام الكل ودها تعطيه اول درس او بالاحرى عقاب جدام الكل لتعلمه انها لولوه ما وافقت حبا فيه الا ورد كرامتها وعزتها
    اللي فقدتها منه من اول يوم لها ..


    نظرات فهد توعد ونظرات لولوه رد الدين السابق ..
    الكل مالاحز هالنظرات الا هين اخذ الشبكه فهد بيلبسها وقال باذنها بهمس : واخيرا بعلمك منو هو فهد ياولولوه ..
    لولوه اسكتت ما قدرت ترد جدام الكل اكتفت بنظره توعد بعيونها ..

    فهد : ممكن اجلس مع عروسي شوي ..
    ام متعب : اكيد تفدر هذي زوجتك من هاللحظه ..
    مضاوي : لولوه تبين شي قبل لا اطلع ؟
    لولوه بهمس وتصر باسنانها : ياويلك اذا طلعتي ذا عيونه جعلها للبرص ناويه على شر ..
    مضاوي بضحكه : وريه العين الحمرا على قولتك ..
    لولوه : مو جدام الناس اسكتي لا انفعل واخربها ..
    مضاوي : طيب انا استاذن ... وطلع
    والجو كان فاضي ماغير لولوه وفهد ..
    فهد يقوم ويجلس جنبها : واخيرا تقابلنا ..
    لولوه بصوت عادي : لو سمحت ما وافقة الا لرد اعتباري ..
    فهد بعياره يقرب اكثر : اقدر اخذ حقوقي من الحين ..
    لولوه بصراخ : هيه انت وين قاعد في بيتكم اقول قم استح على وجهك ..
    فهد : انتي حرمتي ومحد بيمنعني منك ..
    لولوه : حرمتك ببيتك ويالله خلصت الزياره ولبستي الشبكه وش تبغى بعد ؟
    فهد يقرب من خدها : ابي رشفه ..
    لولوه حمرت خدودها وهي تبتعد عنه : احترم نفسك ..
    فهد وهو يقيضها : الله واكبر احترم نفسي ليه على بالك وحد من الشقه الي أجرتيها ؟ ترا انا . زوجك ويحق لي هالحقوق ..
    لولوه والدم يفور وتوقف من غير كلمه: بتشوف اني بنت وانت اللي بتندم ومن الحين اعلمك انك خسران معي تسمع خسران ..
    فهد يوقف جسمه : قلتيها نشوف وترا العرس بعد شهر ماهو بعيد ونشوف ياحلو .. ويطلع ويخليها بروحها ..
    لولوه بقلبها : فرقااااااااك ....
    وتخلص الخطبه وكل شخص شايل بقلبه كلمه او ضيقه من بنات عبداللطيف ...
    مضاوي ومرضها وليلى وسجنها وحرمانها من شوفة ابوها وخطبة اختها .. ونوفا زعلها على ناصر ما زال موجود على كثر ما يحاول يلتقي معها تصده ...
    ولولوه وخطبتها وكلام فهد لها ..

    ---------------------

    الساعه 12 بليل ...

    الجو عادي ....

    حمد بعد ما خلص من مكالمته مربية بنته وتطمن على بنته والافكار تروح وتجي ومسجات نجوى بالتهديد تضايقه وانه راح تفضحه اذا ما خطبها قريب ..

    حمد رافض كل الرفض الزوااج خصووصا من نجوى ..ومن مشاكلها اللي تدخل حمد فيها ,,خصوصا انه الحب ما ينوجد بينهم .. وهو بنفسه عارف ماضي نجوى الاسود
    ثواني من التفكير الا يقطع حبل السرحان والهموم التلفون ..
    كان منسدح وحاط يدينه مساندهم براسه والتفكير غارق فيه شاف التلفون يرن رفع يده اليمنه واخذ جواله خاف انه بنته جود صار فيها شي .. شال الجوال من غير ما يشوف الخط ..
    الا ينصدم بلي تكلمه
    حمد بصدمه : نجوى ؟
    نجوى : ليه على بالك منوو بنتك ولا زوجتك ؟
    حمد بنبره حاده : وش تبين يا نجوى ؟
    نجوى : انت تعرف انا وش ابي .؟
    حمد : والله يا نجوى اذا اتصلتي مره ثانيه لعلم ناصر عليك خلاص انا تعبت منك
    نجوى : الوسيله سهل تزوجني ؟
    حمد : اول مره اشوف بنت تبيع نفسها وتخطب الرجال ..؟
    نجوى بدلع : لا تلومني انا احبك ..

    حمد : وانا ما احبك ..
    نجوى : يقولون الحب ياتي بعد الزاج ليه انتي ما تؤمن بالمقولات الشهيره ؟
    حمد : للاسف اذا انتي تتابعين شي انا انفر منه ..
    نجوى : مو مهم
    قاطعها حمد : مسجات وماارد عليك ووصلت عليك تكلميني جوال هنا وقفي يانجوى حدودك
    نجوى بصوت عالي : شوف اذا ما تزوجتني والله لفضحك ورتكب فيك جريمه وربي لتندم عليها ..

    حمد : انتي هيه من تهددين ؟ اقول اغفلي لا اتصل بناصر يعلمك نجوم الظهر وينها ..؟
    نجوى بضحكه : يالله علمه اتحداك تدري ليه الانك بتبلي عمرك الاني بقوله احبه ويحبني واكلمه ولا اكلم غريب .. وبكذا ياحبيبي نقدر نجمع الشمل ..
    حمد : توقعتك اذكى من كذا تصدقين ..
    نجوى : عندي خطط وبلاوي زرق بس شوي شوي علي وانا اوريك وربي لتنسى اسمك منها واذا ما خليتك تركض وراي بس علششاني ما اكون نجوى ..

    حمد شاف الشاشه وغفل الجهاز بوجهها وخله صامت :

    تعب منها ومن تهددها ومن كلامها المايع والخالص .. يعني وش بيقول لعمته بتكذبه او مثل ما قالت بتقدر بكذا وسيله بس ماني ولد عبدالوهاب اللي ينخضع لحرمه نفسها ..
    والله لنشوف يا نجوى واوريك الظهر وبمشي معك للاخر وانتي من بتندمين ..
    ويضحك لتفكيره وللفكره اللي طرت بباله من كثر الضحك توقع شكلها بالخطه واكتفا ببتسامه وقال بمشي معك وبنشوف اخرتها ومن الرابح يانجوى ومن الخسران .. هههههه


    بنشوف بكره لمن يانجوى ...

    ------------------------



    الصبح الساعه 10 الصبح .. الكل صاحي ..
    مضاوي تتفطر مع اخوها متعب .. ولولوه ونوفا ...

    نوفا : مضاوي اكل ابوي شي ..؟
    مضاوي : ايوه انا وكلته شوي والحمدالله ..
    لولوه : يوووو مافي خبز ..
    مضاوي : شوفي بالبراد ..
    لولوه : مافي والله ولا خبزه ..
    نوفا : مستحيل وين يروح الخبز ..
    متعب : وشهو وين يروح انتوا اصلا كل طبخه فيها خبز ومتى اكلنا كبسه او معكرونيه كله خفايف وتسالون وين يروح الخبز ؟؟
    نوفا : اي والله كل اكلنا خفايف صبح ليل عشا ..
    مضاوي : روحي يا لولوه لبيت عمتي اقرب واخذي منها خبز ..
    لولوه : يازيني امس خطبتي وانا داخله اطر ..؟
    مضاوي تلتفت لنوفا : قومي جيبي من بيت عمتي خبز ..؟
    نوفا : لا والله وليه انا مو متعب ؟
    مضاوي : متعب رجال وشهو يدخل للحريم ..
    متعب : اي صح انا رجال ..
    مضاوي : والانك رجال البيت خذ جيب خبز بعد اشوي لا تجيب المنتهي واليابس تسمعني شوف التاريخ واخذه ..
    متعب بعلامة تفشل جدام خواته : طيب خلاص ماعاد ابغى الرجوله اذا فيها روحه وجيب ..
    لولوه : هههههههههه يالله يارجال البيت ..
    نوفا : مستحيل اروح بيت عمتي ..
    مضاوي بعصبيه : بتروحين تجيبين خبز وتجين ياخي ليه ما تروحين بيت عمتي ؟
    نوفا : ما احب اللي تتسمى ناصر ..<زلت لسانها ..
    مضاوي بتعجب : ناصر ؟
    نوفا بتعجل بتصححها : قصدي نجوى وهيا خواات ناصر ..
    لولوه بضحكه : وش دخل ناصر فيهم ..

    نوفا بتوتر مكشوف : اوزووووف خلاص بجيب الخبز < << تبغى تنحاش من الورطه الي فجرتها ..
    وراحت لبيت عمتها وكانت عمتها بالمطبخ تسوي الفطور لولدها خالد وناصر ..

    ام ناصر : هلا والله نوفا شوفي ياقلبي اذا ناقصكم شي يايمه لا يردكم الا لسانكم ..
    نوفا بخجل وتدعي على مضاوي اللي خلتها بهذا الموقف ..

    : ابشري ماراح استحي (وتقول بقلبها " الا كلي استحي ماعرف اطر ابد والله لا يحدني على هالطلب الله ..(كانت بتدعي على مضاوي )
    .... استغفر الله ياربي ..
    ام ناصر : خذي هذي ثلاث كياس خبز ..
    نوفا : لا بس نبي وحده ..
    ام ناصر : خذيهم لا ترديني ..
    نوفا : ابشري ياعمه

    كانت لابسه بنطرون قطني لونه وردي وعليه تي شيرت قلوب ورديه وحمرا ..
    وشعرها ذيل حصان .. وشحااطه ..

    .. وتاخذوهم وتشكرها وتطلع من المطبخ وهي بالحوش الخلفي اللي يدخلها بباب لبيتهم من الخلف .. الا ذاك الشخص يمسكها مع معصمها ..
    نوفا : اااااااااااا

    ناصر : اووووص لاحد يسمعك ..
    نوفا : وش تبي مني ..؟.!!!
    ناصر : بعرف ليه تصدين عني ؟
    نوفا : وش علاقتك فيني ؟
    ناصر : انتي اعرف يا نوفا لا تنكرين ؟
    نوفا : كان وانا فكرت وعرفت اني بعدي صغيره مو بنت للعرس بعدي بدري علي ..
    ناصر : علينا البارحه توامك ملك عليها ولازم تكونين نفسها ..؟
    نوفا : مو شرط كل شخص يبي العرس يتزوج ..؟
    ناصر : بس انا ابيك يانوفا ..
    نوفا : اضحك على الكل بس لا تضحك علي وانا ماني بحركة الاصبع اتبع احد ياناصر ..
    ناصر بتعجب : وش قصدك ..
    نوفا : تعرف قصدي وواضح ..!
    ناصر : وربي ما فهمتك وضحي ..
    نوفا تلف له : انا مو بنت تضحك عليها اليوم وترميها بكره ولا اني بنت بحركة الاصبع تتبعك وتطلب حبك افهم ..
    ناصر : اعتبريني غبي اعتبريني ساذج اعتبريني اللي تعتبرينه بس وضحي وربي ما فهمت عليك ..؟
    نوفا : رووح والايام تبين لك وش قصدي وبتفهمها عدل ..
    ناصر يمسك يدها ويجرها : تعالي يانوفا وش قصدك انا ما العب معك مثل ما تقولين انا ابيك وربي ابيك وكلمة امي عشانك وقالت بعدك صغيره وخلي مضاوي تتزوج وبعدها املك لك ..
    وانصدمت بملكة لولوه واشهديها الحين عندك بالمطبخ توني فاتح لها هالموضوع بعد ما عرفت وانا ابيك شاريك يانوفا شاريك ..
    نوفا : هههههههه شاريني ..وتضحك مع غيري ..!!
    ناصر بتعجب : ما ضحكت مع احد غيرك ؟
    نوفا : الا نوره بنت عمي عبدالوهاب ..؟
    ناصر : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه (لدرجه حست كل البيت سمع ضحكته )
    نوفا : لا جد مجنون بروح قبل لا يكشفني احد ..
    ناصر سكت وهو يحاول يكمت ضحكته ..: يالخبله تغارين من نوره ؟
    نوفا : ليه ما اغااار بعد ما خبرتني حبك صرت احلم فيك وتبغاني اخليك لغيري وبعد هذاك اليوم بالمزرعه قررت اتركك لها ..
    ناصر بعياره والضحكه ماليه وجهه وفرحان بغيرتها عليه : يعني تغارين علي ؟
    نوفا : حاليا ..امممم لا ..
    ناصر : طيب ليه ما حاربتي علشان تكسبيني ..
    نوفا : الاني ما احب الكيكه المشاركين فيها او حاطين عينها عليها ..
    ناصر : حلو حلو كلامك يوم عن يوم يعجبني ..

    نوفا : مو لازم يعجبك الاهم انه يدخل هالمخ ..
    ناصر بضحكه : لو قلت لك انه نوره تحبني ..وش بتسوين ؟
    نوفا : هههه ماراح يهمني ..
    ناصر : اصدق ؟
    نوفا : قبل يهمني اما الحين تلقون على بعض والله يهنيكم ومثل ما قلت لك انا ما افكر لا بالحب ولا بالزواج اهم شي اخلص دراستي ..
    ناصر ما يبي يحرقها اكثر من كذا وهو يشم ريحة لاحرقان كبيره :

    ناصر : نوره اختي ..
    من قال هالكلمه الا نوفا لصقه فيها وتشهق : قوول والله ..
    ناصر : اي والله اختي مرضعتها امي مع اختي هيا ..
    نوفا : كيف مرضعتها واختك ..؟
    ناصر : هي شاربه حليب امي وش فيك تنحتي ؟
    نوفا اضحكت : وانت تتريق علي على هالصبح روووح ياعمي رفعت ضغطي ..
    الا تسمع مضاوي تناديها : نوووووووووفا ماصارت خبز ؟
    نوفا :يويويويو مضاوي لا تشوفني

    بتروح الا ناصر بوجها : انا احبك لا تنسين هالشغله والموعد قريب يانوفا ..
    نوفا ما سمعت الا كلمتين احبك وقريب ونحاااشت قبل لا تكشفها مضاوي ..

    ناصر : حتى بهروبها حلو وحتى بغيرتها تجنن وتحت بضحكتها دوختني وكلامها ذوبني يوووووووه ياناصر هالبزر دارت براسك ..ويروح لاهله داخل وتروح نوفا لاخواتها
    وكلها حب وسرحاااان ولا هي يم العالم كله ..

    ----------------------

    الساعه 11 ..في بيت عبدالوهاب
    كانت ام متعب وام حمد يشربون الشاي ويسوالفون ..

    ام متعب : لا والله ما عرفها وانتي وش عرفك فيها ؟
    ام حمد : واللهي ماعرفهاش لكن بنت اختي تعرفها وتؤول انها تعرف اختها وهيه بالكليه ..
    ام متعب : طيب اخطبي له بنت ام صقر مزيونه وجامعيه ..
    ام حمد : دانا تعبت واللهي يام متعب تعبت مع الولد ده شوفي اخوه نواف مع البنت ندى ماشاءالله من تقوزو والله الله يهنيهم فرحانين الا الولد ده ماشاف شي حلو بحياتوا ..
    ام متعب : والله انا قلت لك البنات اللي اعرفهم واهلهم طيبين واهل خير واصيلين ..
    ام حمد : المهم الولد ياليتوا يوافئ ..
    ام متعب : لا انساءالله بيوافق ..
    ام حمد : الله يهديها البنت مضاوي دانه ؤلت لها البارح وكلمتها لكن ماعطتني اي قواب ..
    ام متعب : الله يهديك وين تكلمك وخطبة اختها وهذا الوقت اللي تكلمينها فيه الله يهديك كان خليتها بوقت مناسب اكثر من كذا ..
    ام حمد : دانا ماصدقت انه الولد يوافئ هي ترفض ليه طيب حرام دانه منيتي الولد ده يتقوز ولما وافئ فرحت كتيييير يام متعب لكن هيه اللي كسرت فيه وكسرت الولد تاني ..
    ام متعب : لا يام حمد هذا الولد من عمره رافض بس عمانه اجبروا علشانها بنت عمه ..والعرس مو قصب يام حمد وللبنت رايها بعد ..

    الا تدخل الخدامه وتقاطعهم وتاشر لام حمد ..

    الخدامه : مدام في خدامه برا يبي بابا حمد ..
    ام حمد : ايه ؟ خدامه ؟
    ام متعب : غريبه خدامه تبغى حمد ؟
    ام حمد : نادي يابنت سيدك حمد على ما اروح واشوف بعيني مين ديه ..

    وتروح للباب الا تشوف خدامه وبيدها بنت صغيره تجنن ..
    ام حمد : انتي مين ؟
    المربيه مايا : انا مربيه بابا حمد .
    ام حمد : ايه بتؤولي ايه بابا حمد .؟
    مايا : هذا بيبي جود بابا حمد هو قولي تعالي بيت انا يجي هنا ..
    ام حمد : ايه بيبي بابا حمد بابا حمد مافي زوج..
    مايا : نووو مدام هذا جود بيبي وهو قول تعال جوال تعال بيت بسررعه هو يبي بيبي مال هو جوود ..
    ام حمد : ايه انتي روحي يابنت بعيد تضحكي على مين ؟ ده ابني حمد ماعندوش اللعب ده ..
    حمد يوقف عند الباب والنوم بعيونه : هلا يمه وش تبغين مني تقولي ماما قولي بسرعه وضروري ارعبتني الخدامه وش عندك..؟
    ام حمد : تعاله يابني وشوف الخدامه دي وش بتقول ..
    راحت ام حمد عن وجه الباب الا ينصدم حمد ببنته والخدااامه ..

    ام حمد : حمد يبني انت تعرفها ..؟
     
  20. أمير

    أمير ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬


    الجـــــزء الــــثامـــــن عشــــ{
    --------------------------------

    الخدامه : مدام في خدامه برا يبي بابا حمد ..
    ام حمد : ايه ؟ خدامه ؟
    ام متعب : غريبه خدامه تبغى حمد ؟
    ام حمد : نادي يابنت سيدك حمد على ما اروح واشوف بعيني مين ديه ..

    وتروح للباب الا تشوف خدامه وبيدها بنت صغيره تجنن ..
    ام حمد : انتي مين ؟
    المربيه مايا : انا مربيه بابا حمد .
    ام حمد : ايه بتؤولي ايه بابا حمد .؟
    مايا : هذا بيبي جود بابا حمد هو قولي تعالي بيت انا يجي هنا ..
    ام حمد : ايه بيبي بابا حمد بابا حمد مافي زوج..
    مايا : نووو مدام هذا جود بيبي وهو قول تعال جوال تعال بيت بسررعه هو يبي بيبي مال هو جوود ..
    ام حمد : ايه انتي روحي يابنت بعيد تضحكي على مين ؟ ده ابني حمد ماعندوش اللعب ده ..
    حمد يوقف عند الباب والنوم بعيونه : هلا يمه وش تبغين مني تقولي الخدامه ماما قولي بسرعه وضروري ارعبتني الخدامه وش عندك..؟
    ام حمد : تعاله يابني وشوف الخدامه دي وش بتقول ..
    راحت ام حمد عن وجه الباب الا ينصدم حمد ببنته والخدااامه ..

    حمد بصدمه يسحب بنته وكانه يتفقدها : وش فيها ؟
    المربيه مايا : مافي شي بس انتا قولي تعالي هذا عنوان وانا يجي ..
    ام حمد : انت تعرفها ياحمد ؟
    حمد وكانه توه يستوعب بالي حوله : ها ..(سكت )
    وبعده يوجه كلامه للخدامه : انا ما قلت لك تعالي هنا وليه تجين قبل لا تتصلين علي ..
    مايا : بس انت سويتي تلفون حق انا وقولي تعالي بسرعه يبي جود ..
    ام حمد : وش السالفه ياحمد ؟

    حمد : بعدين اخبرك يايمه ..
    ام حمد : وشهو بعدين ومن بنته دي والخدامه ابتاعت مين ؟..
    حمد بشوي اصراخ : يمه قلت لك بعدين اخبرك << لانه لاحظ ام متعب موجوده ما حب ينكب عفشه بسببها ..
    ام متعب شافت الجو متكهرب حبت تخرج منها بسلام : انا بروح لبيتي بشوف الغدا هناك ..
    ام حمد : طيب ..
    ام متعب : ترا العصر عند ام ناصر الشاهي وتالقهوى تعالي ..
    ام حمد : طيب اشوفك بخير ..
    ام متعب : مع السلامه .. وتطلع ..
    ياخذ حمد بنته ويجلس باقرب كنبه ... ..
    جود : بابا متى تجيب العابي ..؟
    ام حمد : ايه ده بابا ياحمد ؟
    حمد : يما ....
    سكت ماعرف وش يقول خلاص عرف انها نجوى هي سبب هذا كله .. وانها هي من اتصلت على الخدامه ..
    لكن انا محرض الخدامه اكثر من مره لكن كيف جابت الرقم ؟ وكيف عرفت كل هذا وانا
    نايم ولا حسبت احساااب انها توصل لبنتي .؟.

    ام حمد : حمد دي البنت بتئول يابابا ..مين دي ياحمد ..؟
    حمد بهمس وبصوت خفيف : هذي بنتي يايمه ..
    ام حمد تجلس جنبه وبصدمه : ايه بنتك .؟ حمد اصحى يابني انتا تئول كلام كبير اوي ؟.
    حمد : هذي بنتي جود يايمه ..
    ام حمد : ايه متى اجوزت ؟
    ومتى خلفت ؟ ومن هيه ياحمد مين هيه (بصراخ) ؟ وليه ما ئولت لينا ليه يابني ليه دانا اللي بموت على اشوفك عريس داالوئت الي بتفاجئني بقوازك وبخلفتك ؟ ايه الكلام ياحمد ده
    دانا امك اللي تعبت بتربيتك تتقوز من ورايا ؟ اابوك يعرف او لا .

    حمد حاظن بنته : ...........................

    ام حمد تقرب منه : انطئ ئُول ابوك يعرف ..؟
    حمد بهدوء : لا مايعرف لابزواجي ولا ببنتي ..
    ام حمد بصراخ: يخرب بيتك ياحمد يخرب بيتك دلوئتي ابوك جاي ايه بتئوله عن بنتك وعن قوازتك المعفنه .. استنا مين البنت اللي تقوزتها وفينها ؟
    حمد : ماات يايمه مااات وخلتت عندي هالامانه ..
    ام حمد : مين هيه انطئ ..؟
    حمد : نور المحسن ..
    من خلفه كان ابوه واقف : وش فيها نور المحسن ياحمد ؟
    حمد وقف ما قدر يتكلم كلمه وحده او يرد على ابوه وده بانه الارض تنشق ولا يشوف ابوه بهذا الوقت .. يبي يمهد الوقت يمهد الخبر .. لكن مو وقته الحين ..

    ابو حمد : وشفيها نور المحسن ياحمد ماتقول انها ماتت وش جابها بلسانك الحين ؟
    ام حمد : هدي يابو حمد هدي بالله عليك تهدي ..
    ابو حمد : وش السالفه ومنو هالبنت ؟
    حمد : يبوس راس ابوه ويقرب من عنده ويبي ينطق الا بنته تسبقه
    جود : بابا هذا منوو ..؟
    ابو حمد : كاني سمعتها تناديك بابا ؟
    حمد : يبه هذي بنتي جود ..
    ابو حمد بتعجب : نعم ؟
    ام حمد تبكي وتمسح بصدرها : دانا قلت لك ياحمد ابوك بيزعل منك ..
    ابو حمد : يعني بنتك ؟
    حمد : ايوه يايبه هذي بنتي جود ..
    ابو حمد باصرار : تزوجت من وراي ياحمد تزوجت من وراي ؟
    حمد : اسمحلي يايبه قلت لك ولكن انت رفضت تخطبها لي وتزوجنيها ورضوا اهلها يزوجوني ياها بالمسيار ..
    ابو حمد يعطيه ذاك الكف لحمد وبصراخ : ولك عين تقولها جدامي لك عين ياحمد ..
    تتزوج مسيار وغصبن علي ومن غير رضاي والحين جاي تبشرني ببنتك .؟؟ ولا تكون هي نفسها نور ؟

    حمد يمسك خده : اي هي نور المحسن ..
    ابو حمد يقرب منه : انت وش سويت تعرف انت وش سويت ياحمد ..؟
    حمد : ادري غلط ولك حق علي يايبه وهذا راسك ابوسه ..
    ابو حمد : ابعد ابعد ما ابي اشوف وجهك انت نزلت راسي وسوده ياحمد جدام الكل.. وش كل هالسنين كنت اضحك وبالاخير هو يضحك علي ..

    حمد : يبا ..
    ابو حمد : انا مو ابوك تسمعني ..من يقطع شوري ماهو ااولدي ..وانت سويت الي براسك وتزوجتها ونزلت راس ابوك وطيته للقاع وانت ما تدري تعرف محسن ليه زوجك بنته ما تدري ليه الانه
    يبي راس ابوك وانت خبل نزلته له وعطيته راسي بصحن من ذهب .. انت نزلت راسي للقاع ياحمد نزلت راسي للقاع ..
    يجلس على اقرب كنبه ويبكي ..
    ام حمد : بس يابو حمد ده حمد مايعرفش مين محسن ده ..
    حمد : يبا انا غلطان وعارف لكن انت رفضت تزوجني وانا احبها والبنت تحبني والمشاكل اللي بينكم وش تحصنا ..؟

    ابو حمد : البنت ما تحبك تعرف هذا ابوها علمها كيف تلعب فيك وتطيحك وانت خبل ماتعرف منو محسن هذا .. هذا عقرب هذا ذل ابوك قبل وذل عمانك
    وذل جدك .. بفلوسه .. وبفلوسهم ... هذا سب ابوك واشتمه الاني رفضت ازوج بنته لبنتي ..

    حمد : يبه ..
    ابو حمد بعصبيه : اطلع من بيتي انت تزوجت من غير شوري وروح كمل حياتك من غير شوري .. ولا تجيني دامك ماخذ الدنيا بشورك ..

    حمد : يبـــه اسمعني ..
    ام حمد : بالله عليك عبدالوهاب ده ابنك حرام عليك تطردوا من البيت حرام ..
    ابو حمد : خليه يتادب ويعرف ياخذ شوره على راحته فشلنا جدام الكل وحنا نخطب له وهو رافض والحين تزوج الرجال اللي ربيتيه يا هاله خوش تربيه عصاك وراح تزوج من وراك
    هذا الولد الي يشور وياخذ شوره ويعصي اهله ويذلهم جدام الكل وينزل راسهم ..

    ينزل نواف اللي سمع الصوت واصل لجنااحه ..
    نواف : عسا ماشر وش فيكم صورتكم واصل لفوق ..؟

    عبدالوهاب : ما تسمع الي قلته طيب ياحمد ..
    يمسك زند حمد ويسحبه لعند الباب .. : اطلع ولا عاد اشوف وجهك تسمعني ..؟

    نواف : يبا عسى ماشر وشفي صوتكم عالي ..؟ وينصدم بحركمت ابوه لحمد ..
    ام حمد تركض لنواف : قول لابوك اي شي خليه حمد يرجع لبيت يانواف <<(بتكلم خليجي وتخيلوا انها تتكلم مصري اوكيه )
    نواف : يبا وش السالفه وش فيه حمد ..

    ابو حمد : اساله لا تسالني وش سوى عصا ابوه وتزوج البنت اللي حبها من غير رضا ابوه ولا امه وما يدري هالبنت ابوها منو وش سوا لابوه وعمانه ..
    نواف : حمد انت تزوجت ..؟
    ام حمد : دي بنته جود ..

    حمد : يبا انا ولدك حمد ..
    ابو حمد .: منت اولدي .... و الولد ما يعصى ابوه

    نواف : اذكروا الله ياجماااعه يايبه ولا تغلط مثل ما غلط جدي وطرد عمي عبداللطيف ..

    حمد : انا غلطان واعترف لكن وش ذنب بنتي تتشتت يايبه وماعندها احد يحميها بعد عيني ..(يبكي ) والله ما كنت ادري بابوها وعمايله لكن الحب اعماني يايبه وانتوا رفضتوها وابوها وافق
    مالقيت الا هالخيااار اسويه ..
    ام حمد تبكي وتصيح : تكفى يابو حمد لا تخليه يروح بروح معه ..
    ابو حمد : اسكتي انتي ..
    نواف : هدوا ياجمااعه المشكله ما تنحل بالصراخ ..
    ابو حمد : ومالقيت الا تنزل راس ابوك وعمانك لواحد ما يتسمى باسمه ..؟
    حمد : ليه ماعلمتني ليه يايبه ..
    ابو حمد :انا اعرف الولد يسمع لابوه لنصايحه وكلامه لكن نفسك ما شفت ينزل راس ابوه ويعصي كلامه ..ما توقعتك كذا ياحمد ما توقعتك .. اولدي الكبيريكسر كلمتي وينزل راسي ..
    نواف : افا يايبه ما هقيتها منك تبكي هذا ولدك وكل واحد يغلط ...ولاتعيد الغلط يايبه هذا حمد اولدك اللي تحبه .. كلنا نغلط يايبه وهذا هو عرف غلطته وجاي يتسامح ..

    ابو حمد : بخليه ببيتي هو وبنته لكن ما ابيه يعتبرني ابوه ولا يقعد معي قول له هالكلام يانواف ..ويطلع ابو حمد .لحجرته ..
    الا اقباله حمد يبوس راسه ويدينه وهو يطلب منه الرضا وابو حمد يبعد يده عنه ويروح يصد عنه ..وكل ما صد لقا حمد بوجهه يبكي يبي رضا ابوه ..
    ابو حمد :توك الحين تدور على راضااي ..
    ام حمد : لا يابو حمد ما توقعتها منك هذا حمد ..اولدك ..
    ابو حمد : هذ اسمه على اسم اولدي حمد لكنه مو حمد نفسه ..
    نواف : يبا اذكر الله وصلو ا على النبي ..
    الكل : اللهمه صلي وسلم عليه ..
    حمد : ابيك ترضا علي يايبه تكفى ما ابيك تروح وانت منت راضي علي .. انا غلطان واعترفت وكل هالمده ساكت ومهموم والسبب اللي سويته من غيركم ..

    ابو حمد : تقعد بالبيت بس ما ابي اشوف وجهك .. ويطلع ويروح لغرفته ..وام حمد تلحقه ..
    نواف : هدي ياحمد كلها يومين وتهدي الاوضاع ويرضا عليك ابوي لكن جد صدمتنا بزواجك وبببنتك ..

    نواف وهو يناديها : تعالي ياحلو سلمي على عمك .. ويلتفت لحمد : بس عاد مش دمعتك لا تشوفك بنتك تبكي ..

    وتقرب جود من نواف ويسالها نواف : وش اسمك ياحلوه ..
    جود : اسمي جود ..
    نواف : كم عمرك ماشاءالله تبارك الرحماان تشبهك ..
    جود تهز راسها بالنفسي < يعني ما تدري ..
    حمد : 3 سنوات ..
    نواف : ماشاءالله العمر كله ...بصراحه ما يلام ابوي 3 سنوات يادب منغير الحمل يعني 4 سنوات معرس ما خبرتنا ..

    حمد يجلس على الكنبه ويتنهد :
    نواف يجلس جنبه : هونها يابو عبدالوهاب ..ياخي اخيرا بترتاح من الهم ياخي احسن من حبسه 4 ينوات ..
    حمد : وين ارتاح وابوي مايبي شوفتي .؟
    نواف : ما الومه اذا انا اعرف محسن كيف ما تعرفه انت ؟
    حمد : ماعرفه بس الحب اعماني على بنته ..
    نواف : وينها ؟
    حمد : عطتك عمرها ..
    نواف : اها الله يرحمها .
    .وينادي جود ..
    نواف : جود تعالي باخذك لعمتك ندى بتفرح فيك ..
    حمد : وش بتقولها ..؟
    نواف : هههههههه الكل بيعرف ياحمد ليه خايف اهم شي ابوي عرف وهذا اهم شي ..
    حمد : وين بتاخذها ..
    نواف : روح ارتاح وانا باخذها لشقتي تهتم فيها ندى لين ترتاح اعصابك ..
    حمد : يعطيك العافيه ..
    نواف : ولوو ياخوي ما بييننا شكر .. يالله جود عندي شوكولاتات كثيره فوق تعالي معي ..
    جود تشوف ابوها : بابا اروح ..
    حمد بضحكه : اي روحي مع عمك نواف ..
    وتروح جود معه وهي مبسوووطه ويجلس حمد على كنبة الصاله ينتظر هدوء ابوه ..
    ويفكر بالفكره اللي بتكسر راس نجوى على عملتها هذي .. وهو خلاص بيسوي اللي براسه وبيعلمها درس ما راح تنسى ابــــــــــــــد
    وبيعلمها منو حمد اللي تلعب معه ..

    --------------------------

    بالوقت نفسه 11 ..

    في بيت مضاوي ..
    توبس راس ابوها وتوصي الممرضه عليه ..وتطلع من الغرفه ..وتاخذ عبايتها وشنطتها المجهزتهم من قبل لا تطلع .. يشوفها اخوها متعب ..
    متعب : وين بتروحين يامضاوي ..
    مضاوي : بروح اجيب اغراض من الجمعيه ..؟
    متعب / بروح معك ..
    مضاوي : ما يحتاج يامتعب ..
    متعب :شكلك نسيتي انك كلفتيني هالمهمه يامضاوي ..
    مضاوي : لا ما نسيت بروح للجمعيه وبعدها بروح لمكان ..
    متعب : ليلى ؟
    مضاوي وهي تلبس : متعب خل بالك على خواتك لا تطلع وحده منهم عن عينك ...
    متعب : وين رايحه ..؟
    مضاوي : قلت لك لمكان يعني ما ابغى اخبر احد عنه ...
    متعب : طيب على راحتك ..

    مضاوي : مثل ما خبرتك ما ابي احد يدري وين رايحه تسمعني يامتعب ..
    متعب : طيب قوليلي انا ..؟
    مضاوي : ولا انت ..يالله ماراح اتاخر كلها ساعه وجايه ..
    متعب : طيب ..
    ووتتصل على السايق يجهز السياره وهي تدو بشنطتها كرت وتمسكه بيدها ..وتخرج عن البيت ..

    الا تشوف اقبالها عمها ابو مشعل وراحت تسلم عليه ..
    ابو مشعل : هلا والله بنتي مضاوي كيف حالك ..؟
    مضاوي : انا بخير ياعمي وكيف حالك انت ..؟
    ابو مشعل : تمام والحمدالله ها اشلون ابوك اليوم..؟
    مضاوي : الحمدالله نفس كل يوم ..
    ابو مشعل : وين اشوفك طالعه ..؟
    مضاوي : اي والله رايحه اجيب اغراض للبيت ..
    ابو مشعل : وشهي عطينيااها انا بروح للجمعيه اجيبهم ..
    مضاوي بتوتر : لا ياعمي ما ابي اضايقك واتعبك معنا ..
    ابو مشعل :ولو يابنتي بزعل عليك ليه الدجاج خلص او الارز ..؟
    مضاوي : لا ياعمي انتوا ما قصرتوا كل شهر تجبون الاغراض لنا لكن في اغراض صغنونه يبونها خواتي ..
    ابو مشعل وهو ياخذ بوكه : اجل اخذي ال500 اريال خليها معك ..
    مضاوي بتعجب : ليه ياعمي الحمدالله عندي وماني ناقصه شي ..
    ابو مشعل : اجل اركبي معي باخذك للجمعيه ..
    مضاوي بتعجب ورفض شديد : ماله داعي ياعمي والله ماله داعي ..
    ابو مشعل : وشهو كل شي بترفضينه ..
    مضاوي : طيب السايق جاهز له ساعه ..
    ابو مشعل : ماعليك منه تعالي معي ..
    مضاوي من غير حول ولا قوه : خلاص بروح معك ..
    ابو مشعل : وشهو شكلك ما تبين تروحين معه عمك ..
    مضاوي بتوتر : الا ودي بس ما ابي اضايقك ..
    ابو مشعل : وشهو تضايقيني يابنتي كلنا رايحين بنفس المكان ..
    مضاوي بضحكه : صح ..

    وقلبها يقرقع الانه موعدها مع الدكتور اساامه الساعه 12 والحين الساعه 11 .. وهي تفكر كيف تخلص من عمها وتروح للدكتور ..
    الا تسمع عمها محمد يناديها لتركب السياره ..

    وفعلا اركبت معه السياره وعمها يضحك معها ويسوالف ولا هي معه بالفكر .. كل تفكيرها كيف تروح لموعدها عند الدكتور اسامه ..

    ووصلوا عند الجمعيه وشرت مضاوي خبز وبيض وشبس وشوكولاته لاخواتها وبعض المعلبات ..

    ابو مشعل : انا خلصت اغراضي خلصتي يامضاوي ..
    مضاوي وهي تتفقد الاغراض : ايوه كل اللي ابغااه هنا .
    ابو مشعل : طيب بروح احاسب وانتِ روحي السياره .
    مضاوي : لا ياعمي انا بحاسب ..
    بعصبيه ابو مشعل : مضاوي ..
    مضاوي عرفت نفسها واسكتت ...
    لكن الصدااع زاد ..
    تحس انه الارض تدور فيها .. تحاول تتشبذ (تمسك ) باي حاجه جدامها

    ابو مشعل : يالله نمشي ..
    مضاوي تحاول ترد بكلمه وتصبر : طيب ..

    تحاول تمشي بخطوه مركزه لكن للاسف الصدااع كل ثانيه يزيد اكثر واكثر ودواها مو معها ..
    من غير افكير انطقت : عمي ..

    كان ابو مشعل اقبالها يفتح السياره بعد ما وضع الاغراض بالسياره .. الا يسمع مضاوي تنايه لف للخلف الا يشوف حالتها تعبانه يمسكها بسرعه ..
    ابو مشعل : وش فيك يامضاوي

    مضاوي خلاص تحس بانه الموت جاءها وفقدت الوعي ..

    ابو مشعل : يناديها مضاوي مضاوي ردي علي ..

    شالها بسرعه وركب السياره بسرع سرعه وكل ثانيه يلتفت لها ويحاول يناديها لكن لا جواب ..
    ويمسك السرعه وينطلق .. لاقرب مستشفى ..
    وياخذونها حقت الطوارئ ويسالله الدكتور الطوارئ وش فيها ..
    ابو مشعل : والله يادكتور كنت رايح معها ومافيها شي وفجاءه طاحت علي بالجمعيه ..

    الدكتور : البطاقتها لو سمحت ..
    ابو مشعل يفتش بالشنطه يبي البطاقه الا ينصدم بكرت العياده للاورام السرطانيه ويفتح الاوراق والدكتور يكلمه ولا هو بحوله ..
    ويسال نفسه من له هالاورااق ..

    الدكتور : لو سمحت انا اكلمك عن حالة بنتك ..؟
    ابو مشعل : ممكن تقرا لي هالاوراق الاني توني اشوفها بشنطتها..
    الدكتور : يمسك الاوراق ويقراهم ..شوي ويسكت ..وبعدها يساله ..

    الدكتور : هذي بنتك ؟
    ابو مشعل : بنت اخوي ..
    الدكتور : انت تدري انه فيها ورم بالراس ..
    ابو مشعل بصدمه : من متى ؟. والله ما ادري ؟
    الدكتور : بنت اخوك تعالكٍ بمستشفى الاورام السرطانيه المفروض تروح لهناك بسرع وقت للتعالج شكل اليوم عندها موعد وهذا اللي واضح بالكرت ..

    ابو مشعل : طيب من متى ماتعرف يادكتور ..؟
    الدكتور : اللي واضح عندي بالاوراق الوره له ست اشهر ..
    وياخذ ابو مشعل مضاوي ويركبها السياره ويمشي بطريق السريع للمستشفى الاورام ..

    ابو مشعل بقلبه : يعني قبل لا نعرفهم وهي تعاني .. وليه ما خبرتنا ؟ علشان كذا ما تبغني اوديها للجمعيه وكانت حتى بالجمعيه متخربطه .؟ من متى يامضاوي وانتي تخبين هالمرض ..

    وصل اخيرا للمستشفى واخذوها الطوارئ وبعد ساعه بالضبط من التشخيص .. والدكتور اسامه دكتورها الخاص كان موجود ..

    ابو مشعل جالس بالاستراحه ينتظر اي خبر وجواله صامت وارسل بس رساله للولده مشعل يقول فيها " انا بتاخر قول لاهلك يتغدون ولا يتصلون علي "

    وطول وهو جالس وعقله ما وقف عن التفكير ..
    الا وثواني جاء شخص صوبه وقال : ابو مضاوي ؟

    ابو مشعل : لا عمها ..؟
    الدكتور اساامه : ممكن تتبعني ..
    ابو مشعل : انت دكتور

    الدكتور اسامه : ايوه معك الدكتور اسامه اسف مو لابس البالطوا الاني كنت جالس بالعياده وجاني اتصال ونسيته ..
    ابو مشعل : كيفها مضاوي الحين,,,
    الدكتور : كل شي بجاوبك عليه بس مو هنا تعالي معي للعياده ..
    ويروح معه للطابق الثالث المخصص لمكتب الدكتور اسامه ..
    ويجلس ابو مشعل وقلبه وده يسال قبل لا يجلس ..

    الدكتور اسامه : كنت اتمنى من فتره اشوف اي شخص من اهلها ..
    ابو مشعل : اهم شي طمني يادكتور والله توني ادري بحالتها ؟
    الدكتور : انا اعارف انه محد يدري بحالتها وهي انسانه عنيده حتى بعلاجها .. واكذب عليك ان قلت حالتها بخير .. يابو ....
    ابو مشعل : اسمي ابو مشعل عمها ..
    الدكتور : ونعم فيك يابو مشعل ..مضاوي محتاجه سفره تتعلاج برا ..وجلوسها هنا بيقتلها وهي رافضه العلاج .. واذا ما تسارعتوا بعلاجها بتموت بين يدينكم ..وهي عنيده
    رفضت تخبر احد ..

    ابو مشعل : من متى تتعالج عندك ؟
    الدكتور اسامه : من شهرين تقريبا .
    ابو مشعل : بس الدكتور بالمستشفى يقول انها من ست اشهر فيها هالمرض ..
    الدكتور : مثل ماقلت لك بنتكم عنيده بالعلاج رفضت كل هالمده تتعالج الى ان حست انه الصدااع بيكشفها ..

    ابو مشعل : طيب الحين وش فيها بالضبط ..
    الدكتور : الورم براسها بيكبر يوم عن يوم واذا ما تسارعنا وسحبنا الورم من الراس واستاصلنا الورم بيصعب علينا حجمه مع الايام والمنطقه حساسه بالمخ ياليت تفهم ..
    ابو مشعل : طيب يادكتور والحل ؟
    اسامه : الحل واحد انها تسوي العمليه باقرب وقت وياليت الاسبوع هذا قبل الاسبوع اللي جاي ..
    ابو مشعل : طيب هنا تسويها ؟
    اسامه : انا استحسن انها تسويها بالندن احسن مكان متخصص بالاورام الراس ..
    ابو مشعل : ونسبة نجاح العمليه يادكتور ؟.
    اسامه : كل ما تخرنا كل ما قلت نسبة النجاح ..
    ابو مشعل وبان بوجهه علامات الخوف : يعني يادكتور مافي نسبه للنجاح ..؟
    داسامه : للاسف اذا تاخرت اكثر من كذا بتصعب حيل الانه عارفه من البدايه بمرضها لو مسويته كانت الامر اسهل من الحين ..

    ابو مشعل : هي عنيده ماراح توافق على العمليه او عى السفر وانا مستعد اسفرها باقرب وقت ..بس ..
    د اسامه : بس وشهو ؟
    ابو مشعل : ازم اخبر عمانها ..
    د اسامه : انا تعبت معها شهرين اطلب منها تقول لاي شخص عن مرضها لكن تقول ما ابغى اخواتي يعرفون بمرضي او اي شخص يعرف بمرضي ..

    ابو مشعل : ليه ؟
    داسامه : والله ماعرف ليه انت عمها وتعرف اكيد ..

    ابو مشعل : طيب بتجلس هنا الى متى ..؟
    د اسامه : هي تقدر تروح عالساعه 3 العصر من الملاحظه بس اتمنى انها تجلس عندنا ..
    ابو مشعل : وهذا اللي بيحصل اهم شي علاجها عندي ...

    يتنهد وبعدها يقول

    ابو مشعل : اقدر اشوفها الحين ..
    د اسامه : تقدر تشوفها ...
    ابو مشعل : الحين صاحيه او نايمه ؟
    د اسامه : لا صاحيه شوي وتنام شوي ..
    ابو مشعل : طيب ممكن تاخذني لها .
    داسامه : طيب ..
    ويمشون الدكتور اسامه مع العم محمد لغرفة الملاحظه .. وكان مافيها الا مضاوي جالسه على سريرها وتحس بصداع وهي تمسك شعرها من قوى الالم والاجهزه براسها واجهزة دقات القلب ..

    السستر : مدام لازم نوم لا يجلس
    مضاوي : خليني براحتي ..

    الاي دخل الدكتور اسامه وابو مشعل ..
    مضاوي والصدمه ما تدري كيف راح تواجه عمها بمرضها
    د اسامه : قلت لك بنت اخوك هذي عنيده ..
    ابو مشعل : يامضاوي يابنتي ارتاحي ليه جالسه ..
    مضاوي تنزل يدينها من شعرها ..وتحاول قد ما تقدر تكون عاديه مافيها شي ..
    مضاوي : انا مافيني شي ياعمي خلنا نرد البيت << وصوتها مليان تعب وتعذيب الصدااع فيها ..
    د اسامه : بتجلسين عندنا يامضاوي ..
    مضاوي بصراخ : لالا ماراح اجلس انا مافيني شي ..
    د اسامه : بتكذبين على حالك شوفي التخطيط والاجهزه انتي تتحملين الالم الى متى ؟
    مضاوي : ممو مهم الى متى انا بطلع من هنا

    وتوجه كلامها لعمها محمد: يالله خلنا نمشي ..
    ابو مشعل : يابنتي انتي تعبانه ومحتاجه الراعايه والدواء ..
    مضاوي بتوسل لعمها وبدمع: تكفى ياعمي ما ابغى اجلس هنا صدقني اذا بجلس هنا بتعذب اكثر ..

    الدكتور اسامه : انا مستعد اخرجك بس بشسرط يامضاوي ..
    مضاوي من غير ما تعرف وشهو الشرط : مواافقه ..
    الدكتور اسامه : كويس جدام عمك وافقتي لشرطي .. انك تسوين العمليه باسرع وقت وعمك كلمني وهو موافق على العمليه و مصاريف العمليه والسكن كلها على الدوله علاج بالخارج ..

    مضاوي : سفر وعمليه لا ..
    د اسامه : خلاص بتجلسين اليوم عندنا ..
    مضاوي توجه كلامها لعمها : عمي اموت هنا اهون بكثير اني اموت بالغربه ..!!
    ابو مشعل : ان شاءالله تتعالجين وتشفين وليه تتفاولين على نفسك بالموت ..
    ابو مشعل حارت دمعته بعينه وجلس يضم مضاوي ..

    ابو مشعل : لا تقولين هالكلام يامضاوي انتي ما تدري بغلاكم يابنتي ..وان شاءالله تتعالجين ونفرح فيك وبخواتك ..
    مضاوي : اناما ابي ابعد عن خواتي وابوي واخوي ..ما ابي اخسر احد فيهم كفاايا خسرت امي ..

    ابو مشعل : لا مضاوي يابوك الموت حق لكن ما نرمي نفسنا بتهلكه ..لازم تتعالجين وتشوفين نفسك وتفرحين بخواتك وتشوفين حياتك ..

    مضاوي : طيب انا ما ابي اجلس هنا ..
    د اسامه : اول شي لازم توقع على شرطي ..
    مضاوي : دكتور سفر لا ..
    ابو مشعل: لا يامضاوي سفر لازم وكل شي الا علاجك ماراح نرفضه ..
    مضاوي : بس ..
    د اسامه : مافي بس
    ويوجه كلامه لبو مشعل : تقدر تاخذها بعد ساعه ...

    ابو مشعل : يعطيك العافيه يادكتور ..

    دكتور اسامه " ابو مشعل تعال ابيك شوي ..ويطلع من الملاحظه علشان ما تسمعهم مضاوي ..
    ابو مشعل : خير يادكتور ..

    د اسامه : لازم نحدد موعد السفر الانه الاوراق بتطور وبعطيك اياها تمشي فيها وانا الموافقه عندي بالسفر ..
    ابو مشعل : وينها الاوراق ..
    اسامه : ماعليك الا موعد السفر والموعد برسله بالفاكس اليوم وببلغك وياليت تعطيني جوالك نتواصل فيه ..
    ابو مشعل : طيب حلو خذ الرقم . ##########0555
    اسامه : حلو سيفته ولكن حبيت ابلغك بتاخذها الحين لكن لا تخاف فيه ادويه صرفتها له بتكون شبه نايمه ... وهذا بيساعدها كثير على تخفيف الوجع ..
    لكن لازم ما تترك الدواء وتاخذه اول باول وانا بطلب من المستشفا بالخارج يعطونا اقرب موعد ..

    ابو مشعل : ماقصرت يادكتور اسامه ..
    د اسامه : العفو ما سوينا شي والله كان ودي اكلم اي شخص من عايلتها بس بنتكم عنيده ..
    ابو مشعل : هههههه لا تلومها يا دكتور .... ( سكت ما حب يحكي الحكايه كلها واكتفى بشكره )

    وخرج الدكتور اسامه وجلس ابو مشعل مع مضاوي ..

    مضاوي : تكفى ياعمي ما ابي احد يعرف بمرضي ..
    ابو مشعل : لا لازم اخبر عمانك ..
    مضاوي : لا انا ما ابغى خواتي واخواني يعرفون بمرضي ..
    ابو مشعل : لك مني ماراح يعرفون ..
    مضاوي : وكيف والدكتور يقول لازم سفر للعمليه ؟
    ابو مشعل : بنحلها انا وعمانك ..
    مضاوي : لازم احد غيرك يعرف .؟
    ابو مشعل : انا مثل ابوك وهم بعد بحسبت ابوك ..
    مضاوي : بس ما ابي احد يدري غيرهم ..
    ابو مشعل : طيب ..

    مضاوي : متى نطلع من هنا ؟
    ابو مشعل : يقول الدكتور الساعه 3 ..والحين الساعه 2 باقي ساااعه ..
    مضاوي تحس بالصدااع وحبت ترتاح وهي تغمض عيونها وتبي تبكي لكن دمعتها عزيزه ما حبت تنزلها ...
    وجلسوا والجو هدوووء ...وكل واحد يفكر وش راح يعمل بالايام القادمه .


    -----------------------
    الساعه 1 قبل لا يطلع احد من الدوام ..

    ثامر جالس مع المحامي ..وبشره باخبار حلو وانه موعد الجلسه للمحاكمه قرب ..
    وكان جالس معه رفيقه الضابط انور ..

    انور : خلاص بتخلص اخيرا القضيه ..
    ثامر : على يد ابو عبدالرحمن ( المحامي ) وان شاءالله ما يخيب تعبنا وتعبه ..
    المحامي : خلاص انا انتظر موعد الجلسه ويمكن تكون خلال الاسبوع هذا يحددون لنا الموعد ..
    انور : ومثل ما عطيتك هذي الادله كلها والبنت جوزه حصرنااها واكلت المغلب ..
    ثامر : والله خطيره هالبنت والله ما صدقت اللي قلته لي لين شفت الصور والادله ..
    انور : هذولا جنيات خصووصا بالمخدرات ..
    المحامي : ياما شفت حكاوي تهول ياثامر بالمحكه ما تصدق عيونك ..
    ثامر : توصل انها تحطه بغارورة الماي الصحي وتوزعه وين اهل الجامعه والمراقبين ؟
    انور : مثل ماظنينه انها ماي لكن البنت اللي شاركت بالمؤامره اثبتت لنا من خلال التحاليل ..
    ثامر : والدليل الثاني وشهو ..
    انور : هع كبسولات الصدااع ..
    ثامر : هذي قديمه الحركه ابي الجديده ..
    انور : هع بشعرها وش رايك ؟
    ثامر : وكيف تكشفونها ؟
    انور : من البنات المشتغلات معنا ..
    ثامر : غريب والله ..
    انور : من الباروكه اللي تحطها بشعرها وهي تحت شعرها اكياس من المخدرات ..
    ثامر : يارب اجرنا ..
    المحامي : المهم ضبطنا اكبر الدلايل ..
    ثامر : اي والله اهم شي الادله معنا ..
    المحامي : وباذن الله البراءه موجوده الا اكيد ..
    انور : الله يسمع منك ونفتك من ثامر وحنته ..
    ثامر : ماراح اسمع منك المهم ما راديت علي متى بتمسكونها ..؟
    انور : هههههههههههههه هي من تجي عندنا .. وبنمسكها بالشهد المشهود ..
    ثامر : حلو حلو ..
    انور : دامه حلو انا بطلع تاخرت عندنا غدا اليوم ببيت عماني ولازم اروح مبكر قبل لا يفوتني الخروف ..
    ثامر : خلاص دربك خضر وماقصرت يانور ..
    انور : ولو ما يحتاج هذا شغلنا ..
    ثامر: ويتجه للمحامي : وانت يابو عبد الرحمن بيض الله وجهك ما قصرت تعبنااك معنا ..
    المحامي : والله ما اطلع من جزء عمك ولولاه ما جيت ومسكت القضيه ..

    ثامر : ولو يابو عبدالرحمن انت بيضتها وعمي دايم يمدحك ..
    المحامي : طيب انا بروح وانت بشر البنت شكل حالتها تعبانه من اخر مره شفتها ..
    ثامر : ماعليك منها دلع بنات وانا بحله ..
    المحامي : تامرني بش ..
    ثامر : لا ابد يالغالي ماقصرت ..
    المحامي : استاذن انا ..
    ثامر : اذنك معك ياابو عبدالرحمن ..
    ويطلع المحامي مع انور وما بقى الاثامر بالغرفه ..

    ويسال نفسه اقولها او اسكت عن الخبر .. وبعدها يقرر : لا بسكت وبخليها تحترق شوي واعلمها منو ثامر اللي ما تحترمه .,..

    اما بالغرفه كانت دلال وسماح يسوالفن وليلى جالسه تسمع ..
    دلال : لا ام صالح تقول انه الحكومه بتعفو عن السجنين قريب ..
    سماح : ما اظن بيجي عفو ملكي لي ..
    دلال : انتي قضيتك فلوس وسهله ..اما انا قضيتي غير ..
    ليلى : لي شهرين معك وودي اعرف وشهي قضيتك ما خبرتيني لا انا ولا سماح ..؟
    دلال : قضيتي تسكت ..
    سماح : مو لاوم تخبرينا المهم نسوالف معك ..
    دلال : ودي اقول بس سامحوني والله ما احب اقولها لاحد ..
    ليلى : ما تلاحظون ان الوحيدين اللي ما يجونا زوار ؟
    سماح : يمكن انتي احسنا تجيك اختك وولد عمك جنبك ..
    ليلى : اختي ما تجيني الا بشهر مره ويرفضون عماني تدخل مكان فيه رجاجيل .وخليك من ولد عمي الغثيث ..
    سماح : ولاحظت انك يادلال محدن يجيك ..؟
    ليلى " اي صح انتي بالمره محد زارك ؟
    دلال : لجريمتي محدن بيزورني ..
    ليلى : طيب قوليها نوعها وشهي ؟
    دلال : قتلت بالغلط ..
    الكل من سماح وليلى شهق " وشهووووو ؟
    دلال " شفتوا ما احب اخبر احد بجريمتي الانهم بيكرهوني انا ما قتلت بالعمد انا بالغلط وركبوها لي بالعمد ..؟
    ليلى : قلتلتي من ؟
    دلال : زوجة ابوي ؟
    سماح : اها لا ذي تستاهل ..
    ليلى : مو شرط تستاهل زوجة الابو حرام في مرت الابو طيبات وفيه كريهات ..
    دلال : بس ذي تهيني وتذلني .. وتهددني بابوي وانها بتفضحني باي شغله علشان تفتك مني ..
    سماح : وضربتيها ولا سيده قتلتيها ؟
    دلال : ضربتها بالمزهريه كنت اداافع عن نفسي الانها بتضربني بالجزمه ..<< كرمكم الله ..
    سماح : اها ما الومك ..؟
    ليلى : والسبب ؟
    دلال " الاني رديت عليها ..
    سماح : سبب سخيف ..
    دلال : سخيف وانا مديت المزهريه ادافع عن نفسي وضربتها وطاحت براسها على الدرج بالخناع وماتتت واتهوني خواتها واعيالها اني قتلتها وابوي وقف معهم .. وخلوني بحالي ..
    سماح : ههههههههههههه تصير باحسن العايلات يادلال لا تهتمين عادي انا اخواني بعد موت اهلي دخلوني السجن واخذوا حقي وورثي من ابوي هههههههههههههه عادي
    مافي امان بهذي الدنيا ياختي ..

    ليلى :انا طعني غير من شخصيه ماعرفها وطعنتني الانها تغار مني ..
    سماح : بليز اسكتي حفظت اسطوانتك مليون مره ..
    ليلى : وياليت اطلع براءه لكن الموت كل الادله ضدي ..
    دلال : كانه القدر كاتب نتجمع مع بعض ونكون اسره ..
    سماح : ههههههههههههههههههههههههههههه اسره هههههههههههههههه
    ليلى : وش فيك بس ضحك ..
    سماح تمسك دموعها : اسره حنا مطعونين من الاسره وتبين ننطعن مره ثانيه ..
    دلال : وش بك يعني بطعنك بشنو يعني ..
    سماح : قولي الله جمعنا خوات احسن شوي نرقعها ..
    ليلى : اي خوات احسن ..

    سماح : ولا تزعلين خوااات ..


    ويجلسون بسوالف وضحك ..
    وثامر يتوعد بليلى ويبيها تتعدل اسلوبها وبيجيب راسها له ويخليها تحبه قبل لا يحبها ويتعلق فيها ..
    وليلى شايله شي اسمه ثامر براسها ..
    فكيف راح تعلقها ياثامر ..؟؟

    ----------------------------
    الساعه 2 الظهر ...
    بالصاله نوفا ومتعب ..
    متعب : لها ثلاث ساعات برا البيت من الساعه 11 وهي تقولي الساعه وراجعه ..؟
    نوفا : اتصل عليها لي ساعتين ما ترد وش اسوي يامتعب ..
    متعب : انا خبل خليتها تروح بروحها ..
    نوفا : وليه تخليها وانت على ناس وناس يعني مضاوي مخليها تروح وتجي وحنا يالله تخلينا نمشي بالحوش ..
    متعب : مضاوي هي موصيتني اني اجلس عندكم ..
    نوفا : طيب يالله وين مضاوي لها ثلاث ساعات مثل ما تقول والغدا خلص والممرضه حقت ابوي مو راضيه تعطيه الدواء الا بوجود مضاوي علشان توقع على الدواء من شروط اختك ..
    متعب : وش اسوي بمضاوي دامها عنيده ..
    نوفا : خذ لولوه من تفطرت وهي جالسه بغرفتها ولا هي تكلمني ..
    متعب : الانك من الصبح متهوشات على شي تافهه ..
    نوفا : والله التافه اللي جالس يكلمك انا بروح اتصل بعمي عبدالله وبقوله انه مضاوي لها ثلاث ساعات مو هنا يمكن صاير فيها شي ..وانت ما تبي تخبر احد بخروجها ..؟
    متعب : هي موصيتني ما اخبر احد مهما تاخرت ..
    نوفا : مضاوي ماراح تعصب بالعكس يمكن صار فيها شي وبنسكت الى متى ان شاءالله ..؟
    متعب : براحتك تبغين تخبرينه خبريه لكن اذا بتقضب بخليها عليك ..
    نوفا : ما عليك علي انا بس اهم شي اتطمن عليها ..
    متعب يجلس بالكنبه ويتمدد : براحتك ..

    وتمسك نوفا الجوال وتتصل بعمها ..
    وبعد السلام والتحيه ..
    عبدالله : هلا بنوفا يابنتي وش بغيتي ..؟
    نوفا :بصراحه ياعمي متعب مو راضي اخبرك بالسالفه ويقول انه مضاوي محذرته ما يخبر احد ..
    عبدالله : ما فهمت ؟
    نوفا ..مضاوي طالعه لها ثلاث ساعات وقايله لمتعب انها ساعه وترجع ولا تبلغ احد باني خارجه مهما طولت بالساعات .. وهي طولت وانا ما ادري وش اسوي اخاف فيها شي ,,
    عبدالله بعصبيه شوي ": وكيف ما تبلغ احد بخروجها ..
    نوفا : هي مخبره متعب ما يخبر احد ..وانا من خوفي قلت لك ..
    عبدالله : خلاص انتي قفلي وانا بتصل على السايق ..
    نوفا : كيف راحت علي ما تصلت على السايق ..
    عبدالله : خلاص انا بتصل عليه وبتصل عليك بعدها ..
    نوفا : طيب ..
    وتغفل نوفا من عمها الا تسمع الباب يطرق ..

    متعب : اجلسي وين رايحه انا بفتح الباب ..
    نوفا : اخاف مضاوي ؟
    متعب : غبيه انتي مضاوي عندها مفتاح ..
    نوفا : اي صح ..
    متعب : طول عمرك بتضلين غبيه ..
    نوفا : الله يسامح مضاوي اللي مسلطتك علينا ..
    متعب : مارد عليها وراح يفتح الباب الا يشوفه فهد ..
    متعب : هلا والله فهد ..
    فهد : هلا فيك ..
    متعب بتوتر : بتدخل ؟
    فهد : لا ماراح ادخل بس عندي هديه بسيطه لولوه ياليت تعطيها اياه وهذي ورقه صغيره سلمها لها باليد ..
    متعب : الله وش ذا .,
    فهد بصرامه : هــــيه لا تفتح لزوجتي مو لك ..
    متعب : الله جوال ..
    فهد : وجدامي والله ولك عين ..
    متعب : يعني بشوفه من جدامك او من وراك يعني بشوفه ياخي اخاف على اختي ..
    فهد : يعني على الرجال يالله وصل الامانه واهم شي الرساله ..
    متعب : ومن ورانا ياخي تزوحها وفكنا منها بعد ..
    فهد : ااثاري كثيرلااللي يبون فرقاها ..
    متعب : لا مو فرقاها من صراخها بالبيت بهلال وخصوصا مباريات امس ..
    فهد : واو وطلعت هلالليه بعد ..
    متعب / انا نصراوي انت وشهو ..؟
    فهد : انا سعودي هههههههههههههيالله انا تاخرت بلغها تحياتي وااا ... سكت ..
    متعب . واا وشنو ..؟
    فهد : يالله مع السلامه لكبرت قلتها لك ..
    متعب : على خير ..

    ويروح سيده لغرفة لولوه وشافها تلعب بلاستيشن ..
    متعب بعصبيه : من قال لك تاخذينها لغرفتك ..؟
    لولوه : شفتك مشغول تحت وقلت اخذها اتسلا فيها ..
    متعب : نسى الكيس على السرير بعد مارماا ..
    مره ثانيه لا تاخذين شي مو لك تسمعين وهو يلملم اغراضه ..
    لولوه بعصبيه : خلها والله لعلم مضاوي عليك
    متعب : تخوفيني بمضاوي انا رجال ما يخوفني احد ..
    لولوه :/ لك عين اتفتخر بعد ما ربو ريشك ياالديك وعرفت تصارخ على الدجاجات ..
    متعب : ههههه ضحكتيني ..
    للولوه : برا غرفتي ..
    متعب : بطلع وهو يلم اغراض البلاستيشن ..ويطلع ..
    لولوه : تغفل الباب من غلفه ..
    الا تسمع صوت متعب : نسيت اخبرك فيه كيس بسريرك رميته توني ترا لك ..<< وماقال من منو ..

    وتروح لولوه بفضول تفتح الكيس وتكتشف بالجوال وبرساله ..
    وتشوف الجهاز نوكيا e71
    وتقراء الرساله ..

    هذا الجوال هديه مني ورقمي بس اضغطي 2 سند <الخضره اعرفك اكيد تعرفين الجوال ..واذا ما تعرفينه خبرتك اضغطي بس 2 الخضره بيكون صوتي عندك ..
    واتمنى تردين على اتصالاتي الانه رقمي مسجله ( كل الغلا )
    واذا شفت تطنيش منك لجي لبيتكم وامسكك من شوشتك تسمعين ما ابي تطنيش واذا مشغوله اكتبي مسج فيه كتيب يعلمك كيفيت الاستعمال .,.

    والف مبروك هع ..مع تحياتي (كل الغلا )
    زوجك العزيز فهد __ فهودي ..


    لولوه : ههههههههههههههه اول مره اشوف واحد يمدح نفسه بالرساله .. والله مسكين مريض نفسيا اخذت الجوال ورمته على السرير ونزلت تحت ...


    الجانب الاخر ::
    ابو عبدالله اتصل على السايق وقال انه مضاوي راحت مع ابو مشعل مو معه ..
    واتصل عبدالله على محمد ..

    محمد : هلا والله يابو متعب ..
    عبدالله : هلا والله فيك يابو مشعل ها وين ماخذ مضاوي ..
    ابو مشعل : ومن قالك انها معي ؟
    عبدالله : اتصلت علي اختها نوفا وتقول خايفه على اختها واتصلت على السايق وقال انها راحت معك الصبح ..
    ابو مشعل ياخذ جواله يروح بعيد عن مضاوي حتى لا تسمع الانه مضاوي بعد ما عطوها الابره نايمه ..

    ابو مشعل : اي هي معي
    عبدالله : لا يكون عند ليلى ..؟
    ابو مشعل :لا مو عند ليلى الموضوع اكبر من كذا ..
    عبدالله : وشهو ..؟
    ابو مشعل : عندك احد ؟
    عبدالله بقلق : عندي ام متعب ؟
    ابو مشعل : ياليت تكون بحالك ..
    عبدالله : عسا ماشر يامحمد خوفتني ..
    ابو مشعل : المشكله موصيتني وانا لازم ابلغك ..
    عبدالله : هذاني بعيد وشفيك .؟
    ابو مشعل : مضاوي
    عبدالله بقطعه : وش فيها ؟
    ابو مشعل : مضاوي مريضه وفيها ورم بالسرطان بالراس وهي بالمستشفى الحين ..
    ابو متعب بصوت عالي : وش فيها عيد ؟
    ابو مشعل : قصر صوتك لاحد يسمك مثل ما قلت لك انا معها بالمستشفى الاورام وحالتها تعبانه ..
    ابو متعب بخوف : من متى فيها هالمرض ؟ وكيفها الحين ؟

    ابو مشعل : الحين الحمدالله بعد ما عطوها المسكنات نايمه وبنطلع عالشاعه 3 يقول الدكتور ياليت تخلي ام متعب تصوت لام مشعل يجلسون عندها لين الليل ..
    عبدالله : اكيد مراح اخليها ..وش قال الدكتور ..
    ابو مشعل : انا لاجيت بكلمك وياليت تقول لعبدالوهاب ..الانه الدكتور يقول لازم تسافر باسرع وقت ..
    عبدالله : سفر ؟
    ابو مشعل : حالت البنت خطيره وبراس وكل ما تاخرنا يا عبدالله البنت بتموت من بين ايادينا ولكن هي موصيتني محد يدري من خواتها وقالت لي اشياء كثيره وبكتني وهي توصي . وكانها بتموت
    ويالله قدرنا نقنعها بالسفروهي رافضه تموت برا بعيد عن اهلها وخواتها ..
    ابو متعب : طيب طيب انت تعال ونتكلم بالموضوع
    ابو مشعل : خلاص انا نص ساعه وبجيبها معي بس خل ام متعب تجهز لها فراش بالمجلس الانه البنت نايمه من المهدئات ..
    ابو متعب : طيب وش بتقول لاخواتها مريضه بشنو ؟
    ابو مشعل : والله محتار وش اقول لهم وهي بهذا الوضع ..
    ابو متعب : بنقول فيها ضعف دم ولازم ترتاح ..
    ابو مشعل : خلاص ضعف دم حاد ..ولازم ترتاح علشان هم الدوخه والشغلات اللي انت عارفها بالراس ..
    ابو متعب : طيب خلاص اول ما تمشي من المستشفى قولي ..
    ابو مشعل : طيب يالله مع السلامه ..
    ابو متعب : مع السلامه


    ام متعب تجيه لابو متعب : عشا ماشر يابو متعب ..؟
    ابو متعب : لا ابد مضاوي طاحت بالجمعيه واخذها محمد اخوي للمسشفى وقال فيها ضعف دم وخلوها بالملاحظه وياليت يام متعب تسوين لها فراش ولا ترعبين خواتها ..
    ام متعب : ليه طيب ضعف دم ..
    ابو متعب : اللي سمعته من محمد انها ما تاكل ومهمله حيل بنفسها على كلام الدكتور ..
    ام متعب : خلاص انا بروح لبيتهم بجهز فراش لها ترتاح فيه ..
    ابو متعب : يعطيك العافيه يام متعب ..
    ام متعب : ابد هذا واجبي وبخلي ام ناصر تجيب قهوتها والجمعه تكون عند مضاوي علشان ترتاح ونكون حولها ..
    ابو متعب / اللي يريحكم اهم شي ما تروح عن عيونكم حتى بالحمام كرمكِ الله لا تخلينها بروحها تكفين يافضه ..
    ام متعب : وش فيك ترا ضعف دم عادي ..
    ابو متعب بقلبه : بلاك ما تدرين ..

    وجلس بالكنبه يفكر وهو يشوف الاخبار وساارح بالمرض وش راح يسوي ...؟


    وتمر الساعتين ..
    وتسوي ام مشعل وام متعب اللي طلبو منهم ازواجهم ..

    ومضاوي بالصاله نايمه ..لاهي يم احد .. وعمهم محمد قال انه فيها ضعف دوم حاد والدكتور معطيه ابره تريح فيها ..
    والكل انصدم بمرضها المفاجاء ..

    نوفا : هي تهمل حالها كثير ما تاكل وكله تفكر صايره ياعمي ما تاكل ولا تشرب معنا وحابسه نفسها بغرفتها .. وتاكل من هالبندول ..
    ابو مشعل وابو متعب : خلاص يابنتي خليها ترتاح وعندك عماتك فضه وساره .بيجلسون عندكم ..واي شي اتصلي علينا طيب ..
    نوفا : طيب

    ويروحون ويجلسون ام متعب وام مشعل وتجي عمتهم وضحه بعد ما اسمعت بالخبر ,,
    وام حمد اللي شكلها تعبان من مصيبة حمد .. وتدخل عليهم ندى وبنت حمد .. والكل تفاجاء بالبنت وسالوها وقالت لهم السالفه والكل انصدم .ز
    على دخلت نجوى اللي تضحك : ههههه قلت لكم هذي بنت حمد ومحدن صدقني اصلا كذا مره اشوفه بالمول مع زوجته وبنته ..بس قلت استر احسن من اني افضح ..

    الكل نقد عليها
    وبعدها تلف نجوى على مضاوي النايمه : وشفيها تتميرض الاخت ؟
    وضحه ام ناصر بعصبيه : نجوى روحي البيت مو وقته سخافاتك ..
    نجوى : ليه يايمه مو اليوم قهوتك لازم اساعدك فيها وهي تشوف مضاوي النايمه وشكلها تعبانه ..

    وجلسوا يسوالفون لمدة ساعه بجو هاااادي جدا وتساؤلات يسالونها لام حمد وعن بنت حمد وموقف ابو حمد وجاوبتهم عادي ..
    هنادي : الا وين اماني ؟
    مزنه : ما شفتها اليوم ..
    ام متعب وام مشعل يعرفون انه اماني من الصبح رايحه للمستشفى الانه شاكه بطلقو ودخلوها
    غرفة الولاده بس ما حبوا يبلغون احد خايفين انه الولاده تتعسر عليها فسكتوا واكتفت ام مشعل بانها تقول ..
    ام مشعل : هي رايحه مع زوجها مشعل لمشوار ..
    ام متعب وتخلي نفسها ما تدري : مااتصلت علي اليوم ..
    ام مشعل وهي تعرف انه ام متعب تسلك الامور : اي ما الومها عندها زين الشباب وين تشوف امها ..
    ام متعب : الله يهنيهم ..
    وضحه مع ام حمد : الله يهنيهم ..
    نوره : يمه مضاوي كل هذا نوم ؟
    نوفا وجالسه عند راس اختها وهي تهزها لكن مافي حياة ..
    نوفا : ما ادري وش معطينها كل هذا نوم..؟
     

مشاركة هذه الصفحة