مجلس البحث العلمي يدعم 17 من طلبة الدكتوراة و34 من الماجستير

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة عيناوي بجنون, بتاريخ ‏27 جويليه 2011.

  1. عيناوي بجنون

    عيناوي بجنون ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬


    وافق مجلس البحث العلمي على تمويل 53 مشروعًا بحثيًا لمختلف القطاعات البحثية، التي تهدف إلى خدمة مجموعة من القطاعات كقطاع الثقافة والعلوم الأساسية والاجتماعية، وقطاع التربية والموارد البشرية، وقطاع الطاقة والصناعة، وقطاع الصحة وخدمة المجتمع، وقطاع البيئة والموارد الحيوية، وقطاع الاتصالات ونظم المعلومات. كما يضع مجلس البحث العلمي حاليا تسعة مشروعات بحثية تحت المراجعة. ويهدف المجلس من خلال ذلك إلى تعزيز القدرات البحثية ودعم الباحثين لتنفيذ البحوث في مجالات اهتمامهم التي تخدم المشاريع البحثية المختلفة للسلطنة.
    أوضح ذلك الدكتور علي اللواتي مدير دائرة البحوث بمجلس البحث العلمي وقال: إن مجموع البحوث المقترحة لغاية إبريل 2011 قد بلغ مائة واثني عشر بحثا، مضيفا أنه قد تم دعم 17 من طلبة الدكتوراة و43 من طلبة الماجستير وذلك في إطار دعم المجلس للموارد البشرية الوطنية وترجمته لخطة التنمية البشرية (2020) من خلال دعمه برامج البحث العلمي. وأضاف مدير دائرة البحوث بالمجلس قائلا: إن المجلس بدأ بإنشاء قاعدة بيانات للباحثين بالسلطنة التي سيتم من خلالها تعزيز شبكات التواصل بين الباحثين في البلاد السلطنة. مؤكدًا أنه من المجالات التي يقوم بها المجلس لتعزيز التواصل بين الباحثين هي دعم المؤتمرات من خلال تقديم الدعم المالي والإسنادي للمؤسسات المحلية الراغبة في تنظيم المؤتمرات العلمية وذلك بهدف نقل المعرفة بين المجتمع المحلي والعالمي. وتعتبر حلقات العمل التي يستضيفها مجلس البحث العلمي هي إحدى الوسائل الأخرى في تعزيز التواصل بين الباحثين.


    تقنية النانو لتحلية المياه
    ويتحدث مدير البحوث عن برنامج المنح البحثية المفتوحة قائلا، بأنه هي أحد برامج الدعم للبحوث التي يقوم بها المجلس، وأهم أهداف هذا البرنامج هو تقديم الدعم لمقترحات البحوث قصيرة ومتوسطة المدى التي يبادر بها الباحثون سواء فرادى أو جماعات من المؤسسات المحلية، من خلال تخصيص منح بحثية صغيرة إلى متوسطة الحجم، ويهدف إلى إيجاد الوسائل المحفزة للباحثين في المجالات البحثية المختلفة في السلطنة. كما أن البرنامج يهدف الى تعزيز القدرات البحثية وإلى دعم الباحثين لتنفيذ البحوث التي تقع ضمن أولويات السلطنة.
    كما يقوم المجلس بدعم البحوث من خلال برامج المنح البحثية المفتوحة وبرنامج المنح البحثية الإستراتيجية ومنها البرنامج البحثي للسلامة على الطريق والبرنامج البحثي للإدارة المتكاملة لمكافحة حشرة دوباس النخيل. ومن البرامج التي تدعم النشاط البحثي إنشاء المراكز البحثية ومنها إنشاء مركز التنوع البيولوجي للموارد الوراثية الحيوانية والنباتية. والبرنامج الآخر لدعم البحوث هو الكراسي البحثية وقد وافق المجلس لإنشاء كرسي بحثي مقدم من جامعة السلطان قابوس في مجال تحلية المياه باستخدام تقنية النانوتكنولوجي، وسيتم من خلال هذا الكرسي الذي يرأسه الدكتور جويديب دوتا، إنشاء مختبرات علمية الى جانب برامج دراسية للدرجات العلمية العليا الدكتوراة والماجستير كما سيساهم هذا الكرسي في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للمجلس وعلى رأسها تحقيق التميز البحثي في مجال تحلية المياه وأيضا في بناء السعة البحثية. ومن المتوقع أن يوجد هذا البرنامج مركزًا وطنيًا متميزًا في تقنية النانوتكنولوجي وبحوث تحلية المياه في السلطنة ومن خلاله ستقوم الجامعات الوطنية ومعاهد البحوث الأخرى في المساهمة في الفعاليات البحثية لهذه التنقنية. وسيقوم هذا البرنامج في إيجاد التواصل مع الشبكات العلمية المتخصصة في دول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط وأوروبا وآسيا والولايات المتحدة الأمريكية.
    وسيقوم البرنامج بالتخطيط الاستراتيجي لإعداد مشاريع بحثية تهدف إلى جعل جامعة السلطان قابوس والسلطنة في مقدمة الدول المتخصصة في مجال تقنية النانو لتحلية المياه في المنطقة. كما سيكون نواة لإنتاج وتسويق تقنيات في مجال تقنية النانو لتحلية المياه وذلك بسبب حاجة السلطنة والمنطقة ككل لهذا النوع من التقنيات.
     
  2. طموح بلا حدود

    طموح بلا حدود ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    شكرا على نقل الخبر .
     
  3. Hydrangea

    Hydrangea ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    مشكور ع الخبر
     

مشاركة هذه الصفحة