الأخطاء الطبية ... إهمال أم قلة خبرة؟ (2-2): مواطن يروي قصة "غيبوبة" والدته

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة دبلوماسي المحافظه, بتاريخ ‏12 جويليه 2011.

  1. دبلوماسي المحافظه

    دبلوماسي المحافظه ¬°•| فخر المنتدى |•°¬

    د. هـلال السديري: هناك مناقشات مع الأطباء
    د.عايدة الفزارية : لا أعتقد أن أحدا يتعمد حدوث ضرر لمريضه

    مسقط – نجاة المحذورية:
    على الرغم من كل ما تقوم به الجهات الصحية المسؤولة بالسلطنة من تطورات ودورات في مجال العمل الطبي ،وعلى الرغم من التطور الطبي المستمر يوما بعد يوم ،والإشادات الدولية من قبل المنظمات العالمية المختلفة بالأداء الطبي العماني والتطور الملحوظ فيه خلال فترة قصيرة نسبيا مقارنة بالدول العربية والدولية الأخرى ،إلا أن مسلسل "الأخطاء الطبية" ما زال يتكرر في كل يوم ، وعدد القضايا المرفوعة في هذا الشأن تتزايد في كل يوم يمر...فما هي الأسباب يا ترى ؟
    هنا عدد من المواطنين يطرحون معاناتهم لـ"الزمن" عن الأخطاء الطبية التي أدت إلى فقد عزيز عليهم أو دخوله في غيبوبة تامة ،وفي الجهة الأخرى عدد من الأطباء يفسرون ماهية تلك الأخطاء الطبية وأسبابها في السلطنة بشكلها العام ،والذي نحاول هنا عرض أقوال الجانبين عسانا إلى نتائج أو ردود فعل يفيد منها المواطن في مستقبل الأيام.

    بقيه الخبر في الرابط

    http://www.azzamn.org/news_details.php?id=53242&dt=&st=published
     
  2. أم حمودي

    أم حمودي ¬°•| مُشرفة Our Cafe |•°¬

    الله يهديهم بس في واحد راح عياده خاصه فعمان ما أعرف بالضبط فأي منطقة لما دخل عالطبيب حصل بيدارهم إستغرب قاله البيدار إنه مشتري الشهاده من بلاده وقاله لا يخبر حد راح ذاك وبلغ عليه ،في بعضهم عندهم شهادات مزوره
     
  3. بنت الحد

    بنت الحد موقوف

    مشكوووور اخوي ع النقل
    وللأسف انا احدى ضحايا الاخطاء الطبية,,,

    ربي يشافيه ان شاء الله
     
  4. عۈد بطرآنيـے

    عۈد بطرآنيـے ¬°•| فخر المنتدى |•°¬

    مسلسل الأخطآء الطبيه مستمر والسيب اهمآل بعض الأطبآء
    أو انه الشخص مآ عنده خبره فمجآل الطب عنده شهآده بالوآسطه !
    لكن مآ ننكر انه بعض الأخطآء تكون غير مقصوده وكلنآ بشر نخطي فالدنيآ ونصيب
    و وزآرة الصحه قآيمه بدورهآ لكن المفروض يزيدون من متآبعتهم لهالأمور
    وتكون المتآبعه مستمره و مكثفه ​

    كل الشكر لك دبلومآسي ع الخبر
    ربي يعطيك العآفية
     

مشاركة هذه الصفحة