أقرآ المـوضوع وسـ تسـتحيـ مـن الله ,,,!

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة بنت الحد, بتاريخ ‏2 جويليه 2011.

  1. بنت الحد

    بنت الحد موقوف

    أقرآ المـوضوع وسـ تسـتحيـ مـن الله ,,,!





    الســــلأم عليـكم ورحــمه الله وبـركاته ’, ’

    الكثـــير منا يخاف الله


    والكثير منا يحب الله


    لكن هل جربت يوماً أن تخجل من الله ؟


    انظر إلى كلام الله في هذا الحديث القدسي


    ثم قل لي ماهو شعورك ؟




    " إنى والإنس والجن فى نبأ عظيم ، أخلق ويعبد غيرى ، أرزق ويشكر سواى ، خيرى إلى العباد نازل وشرهم إلىّ صاعد ، أتودد إليهم بالنعم وأنا الغنى عنهم ! ويتبغضون إلىّ بالمعاصى وهم أفقر ما يكونون إلى ، أهل ذكرى أهل مجالستى ، من أراد أن يجالسنى فليذكرنى ، أهل طاعتى أهل محبتى ، أهل معصيتى لا أقنطهم من رحمتى ، إن تابوا إلى فأنا حبيبهم ، وإن أبوا فأنا طبيبهم ، أبتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب ، من أتانى منهم تائباً تلقيته من بعيد، ومن أعرض عنى ناديته من قريب ، أقول له : أين تذهب؟ ألك رب سواي؟ ، الحسنة عندى بعشرة أمثالها وأزيد ، والسيئة عندى بمثلها وأعفو ، وعزتى وجلالى لو استغفرونى منها لغفرتها لهم "



    والآن قل لي ماهو شعورك؟


    أرأيتم كم نحن مقصرون بحقه؟


    أرأيتم رحمته التي وسعت كل شيء؟


    أرأيتم لطفه بنا ومحبته لنا


    فإلى متى سنضل بعيداً عنه؟


    إلى متى سنعصيه؟





    إلى متى سشغلنا الدنيا عن ربناالذي خلقنا ويستحق منا حسن العبادة ودوام الشكر؟


    إلى متى سنهرب من فكرة التوبة والرجوع إلى الغفور الرحيم؟


    إلى أن نموت وندفن تحت التراب؟


    إلى أن نقابل ربنا وهو غير راضٍ عنك؟








    تح ـيآاتيـ,.,!
     
  2. شووق قطر

    شووق قطر ¬°•| مراقبة عامة سابقة وصاحبة العطاء المميز |•°¬

    جزيتي خيرآ اخيتي وجعله فيموآزين اعمآلج الصآلحه
     
  3. عسولة كيوت

    عسولة كيوت ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    موضوع بغايه الروعة وكلام صادق في غايه الاهميه ونسال الله واياكم حسن الخاتمه
     
  4. رحآيل

    رحآيل ¬°•| مُشْرِفة سابقة |•°¬

    أستغفر الله وأتوب إليه ..

    بالفعل إن الله قريب مجيب ..
    بارك الله فيج أختي ..
    ويزاااج الفردوس عالطرح الرووعة ..


    الله الرحمن
     
  5. Queen Love

    Queen Love ✗ الفريق التطويري الأعلامي ✗

    بارك الله فيج اختي ع الموضوع الطيب

    ونترقب الزود منج
     

مشاركة هذه الصفحة