آي بي إم تطرح أنظمة جديدة لإدارة تطبيقات البيانات المكثفة

الموضوع في ',, البُريمِي لـ أخبُارِ التقِنيًاتٌ ,,' بواسطة alshibli, بتاريخ ‏22 أوت 2010.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. alshibli

    alshibli ¬°•| مراقب عام |•°¬ إداري

    آي بي إم تطرح أنظمة جديدة لإدارة تطبيقات البيانات المكثفة

    [​IMG]





    التكنولوجيا الجديدة تتضمن نظام "آي بي إم" "باور 795" المتطور، وأربعة خوادم أساسية

    أعلنت اليوم شركة "آي بي إم" IBM، عن طرحها أنظمة "باور 7" الجديدة POWER7® المصممة خصيصاً لإدارة أعباء العمل الكبيرة والتطبيقات الجديدة. وتضم المنتجات الجديدة نظاماً متطوراً في كفاءة استخدام الطاقة.

    كشفت "آي بي إم" عن تطوّرين هامين يكشفان عن مكانة الشركة المتقدمة في سوق أنظمة "يونكس" الذي تقدر قيمته بـِ 13 مليار دولار، ويتمثل هذا التطور في كسب الشركة 14 نقطة من حصة إيرادات السوق منذ 2005. ففي الربع الثاني من 2010، قام عدد قياسي من العملاء يبلغ 285 بنقل أعباء العمل الحساسة وتخزين البيانات لديهم من الأنظمة المنافسة إلى أنظمة "آي بي إم" بما فيهم 171 من "أوراكل" و86 من "إتش بي".

    وقد حققت شركة "آي بي إم" أعلى معدلات معالجة العمليات الفورية في هذا القطاع باستعمال معالجة عمليات فورية في القطاع باستعمال نظام تشغيل مزود بـ "DB2" حيث أنه قادر على معالجة 10,366,254 معاملة في الدقيقة(1) وهو ما يجعله متفوقا على أفضل نتيجة سجلتها شركة "إتش بي" بمرتين ونصف (2) كما يتفوق هذا النظام على نظام "أوراكل" بنسبة 35% (3). وتعتبر هذه النتيجة التي سجلتها شركة "آي بي إم" أكبر بنسبة 2.7 مرة من حيث الأداء لكل نواة مقارنة مع النتيجة المسجلة من قبل شركة "أوراكل" وسجلت أداء سعرياً أفضل بنسبة 41%، وكانت أفضل بنسبة 35% من حيث كفاءة الطاقة في المعالجة. وأفضل نتيجة سجلتها شركة "إتش بي" تزيد تكلفتها بمرتين لكل معاملة مقارنة مع نتيجة "إي بي إم".

    وقد قام نحو 285 عميل بنقل أعمالهم المهمة من نظم الشركات المنافسة إلى نظم "آي بي إم" وتقنيات التخزين خلال الربع الثاني من عام 2010، وكان من بينهم 171 تخلوا عن نظم "أوراكل" و86 عميل تخلوا عن نظم "إتش بي" وانتقلوا لنظم "آي بي إم".

    وقد قامت أكثر من 2,600 شركة بالانتقال إلى استخدام أنظمة "باور" من "آي بي إم" عوضاً عن المنافسة منذ إطلاق الشركة لبرنامجها "مايجريشن فاكتوري" Migration Factory الذي يسهّل عملية "الترحيل" قبل أربع سنوات. وفي الربع الأول من العام، ارتفعت وتيرة خدمة المساعدة التي تقدمها "آي بي إم" للعملاء أربعة أضعاف وذلك بهدف خفض اعتماد توسيع أجهزة الخوادم التي ترتكز على هيكلية x86 والانتقال إلى استخدام أنظمة "باور".

    وتتيح الأنظمة الجديدة من "آي بي إم" - والتي تشمل أجهزة الخوادم والبرمجيات وقدرات إعداد البيئات الافتراضية "باور في إم" PowerVM - للعملاء من إدارة أفضل للكميات الهائلة من البيانات وخفض استهلاك الطاقة وتوفير المساحة في مراكز البيانات. وتأتي الأنظمة الجديدة ضمن مجموعة من الحلول المخصصة للتعامل مع أعباء العمل والتي طرحتها "آي بي إم" لتلبية احتياجات لنماذج الأعمال الجديدة مثل الشبكات الكهربائية الذكية والتحليلات الفورية في أسواق المال وقطاع الرعاية الصحية والاتصالات اللاسلكية المتنقلة وأنظمة المرور الذكية.

    وتتضمن التكنولوجيا الجديدة التي أعلنت عنها "آي بي إم" اليوم نظام "آي بي إم" "باور 795" المتطور، وأربعة أجهزة خوادم أساسية تعتمد على معالجات من طراز "باور7" صممت خصيصاً لتلبية احتياجات عملاء السوق من الدرجة المتوسطة، ونظام تحليل ذكي يعتمد على معالجات من طراز "باور7" صمم خصيصاً للتعامل مع أعباء العمل ومساعدة الشركات على إنتاج المعلومات الفورية واستخراجها من كميات هائلة من البيانات.

    ويتفوق نظام "باور 795" الجديد من "آي بي إم" - والذي يحوي 256 من أنوية المعالجات - بخمسة أضعاف كفاءة استهلاك الطاقة مقارنة بأجهزة الخوادم من "أوراكل" و"إتش بي" (4). ويستخدم النظام تطنولوجيا "إنيرجي سكيل" EnergyScale™ من "آي بي إم" التي تستطيع تغيير الترددات حسب أحمال وأعباء العمل. ويدعم النظام الجديد 8 تيرابايت من الذاكرة ويقدم أداءً يفوق الأجهزة المماثلة من طراز "باور 595" المتطورة، والتي تعتمد معالجات "باور6"، بأربعة أضعاف.

    ومن جهة أخرى، تدعم التكنولوجيا التي ترتكز عليها أنظمة "باور7" أعداد أنوية معالجات أكثر بأربعة أضعاف من الأجهزة السابقة. كما تستخدم أحدث برمجيات "باور في إم" PowerVM™ لخلق البيئات الافتراضية مما يمكّن العملاء من تشغيل أكثر من 1,000 جهاز خادم افتراضي على جهاز واحد فعلياً وهو ما يرفع الفعالية التشغيلية بشكل جوهري. وللعملاء الذين يقتربون من أقصى الدرجات المسموح بها من الطاقة والمساحة والتبريد في مراكز البيانات، يعتبر توحيد الأجهزة القديمة ونقلها لجهاز "باور 795" حلاً يخفّض استهلاك الطاقة بواقع 75% من مجموع الأجهزة المماثلة. ويتيح ذلك لمراكز البيانات تعزيز قدرتها على التعامل مع أعباء عمل أكبر ولديها القدرة على التخلص أو تقليص التكاليف التي تتكبدها الشركات لإنشاء مراكز بيانات جديدة أو توسيع تلك الموجودة.

    كما أعلنت "آي بي إم" عن إطلاق "باور فليكس" Power Flex، وهو عبارة عن بيئة تشغيلية جديدة تتألف من نظامين أو أكثر من أنظمة "باور 795" وحلول "باور في إم لايف بارتيشين موبيليتي" PowerVM Live Partition Mobilityوتحديث توسيع نطاق "فليكس" حسب الطلب. ويمكّن هذا الحل العملاء من نقل التطبيقات الجارية من جهاز لآخر بهدف القيام بعمليات صيانة للنظام القديم دون إطفاء الجهاز الأصلي، مما يساعد على خلق توازن في أعباء العمل إلى جانب سهولة التعامل مع فترات الذروة.

    وقد أعلنت "آي بي إم" عن توفر نسخة جديدة من نظام التشغيل "أيه آي إكس7" AIX® 7 الخاص بها والذي يعتمد على نظام "يونكس".

    تقدّم أجهزة الخوادم الأربعة من فئة "إكسبرس" - وهي "آي بي إم باور 710" و720 و730 و740 - أداءً فائقاً وكفاءة عالية في استهلاك الطاقة لفئة العملاء من الشركات متوسطة الحجم، وتأتي الأجهزة على شكل حامل مدمج أو كامل. وتلعب هذه الأجهزة عالية الكثافة وذات الأسعار المناسبة دوراً كبيراً في خفض مدى التعقيد وتوفير الذاكرة الملائمة وخيارات التخزين وإمكانية توسيع المخارج والمداخل الخاصة بالجهاز إضافة إلى خصائص RAS الضرورية للتعامل مع أعباء العمل في بيئات العمل الآخذة بالتوسع يوماً عن يوم.

    وبفضل أسعارها الجذابة (6) إما من "آي بي إم" أو أي من شركائها، تقدّم هذه الموديلات للعملاء حرية اختيار الإعدادات التي تلبي متطلبات أعمالهم وتشغيل نصف عدد أنوية المعالجات دون زيادة في التكلفة الكلية. وتستطيع الأجهزة الجديدة من فئة "إكسبرس" تشغيل أكثر من 15,000 من التطبيقات التي تعتمد على أنظمة التشغيل "أيه آي إكس" و"آي بي إم" و"لينوكس". كما تتوفر برمجيات "باور في إم" بشكل اختياري على موديلات "إكسبرس" الأربعة، مما يتيح للعملاء دمج العديد من أعباء العمل على واحد أو أكثر من أجهزة الخوادم.

    وتستخدم شركة "جي إتش واي إنترناشيونال"، وهي شركة عائلية ذات تاريخ عريق تتخذ من وينيبيج بولاية مانيتوبا مقراً لها، أنظمة "باور" من "آي بي إم" لتفعيل ثلاث بيئات تشغيلية هي "أيه آي إكس" و"آي بي إم" و"لينوكس" إلى جانب أجهزة وبرمجيات "آي بي إم" بهدف إدارة أعمالها من الخدمات التجارية والاستشارية المتنامية. وتستخدم "جي إتش واي إنترناشيونال" أنظمة "باور7" لمساعدة عملائها على القيام بعمليات البيع والشراء على مستوى العالم، حيث تقوم الأجهزة بإدارة أساسيات التجارة العالمية من ضمان التوافق وإدارة المخاطر وبشكل فوري، مما يوفر الوقت والمال اللازم في إعداد النماذج الخاصة بالجمارك.

    وفي هذا الصدد، قال نايجل فورتليج، نائب رئيس قسم تكنولوجيا المعلومات في "جي إتش واي إنترناشيونال": "إنه أمر في غاية الدقة والأهمية لأن لدينا تطبيقات أذكى إلى جانب القدرة على تشغيلها".

    وأضاف: "لقد مكنتنا أنظمة 'باور' من 'آي بي إم' من استخدام استراتيجية تدمج أكثر من منصة تكنولوجية وافتراضية وإدارة أعباء العمل الجديدة والمتعلقة بالجمارك بشكل فعّال. لقد منحتنا قدرة أجهزة خوادم 'آي بي إم باور' على تشغيل أكثر من نظام تشغيل معاً أفضلية كبيرة. ولقد كان الأثر الإيجابي لذلك مذهلاً".

    يقدّم نظام التحليل الذكي "سمارت أنالاتيكس سيستم 7700" Smart Analytics System 7700 من "آي بي إم" المزود بتكنولوجيا "باور7" نظاماً موحداً يجمع بين أفضل البرمجيات والأنظمة وقدرات التخزين للتعامل مع أعباء العمل الناتجة عن كميات هائلة من البيانات وبسرعات عالية جداً. ويشكّل بذلك منصة ذات قدرات مذهلة للتحليل يمكن إعدادها حسب احتياجات العميل في غضون أيام معدودة. وتساعد هذه الحلول استنباط رؤية واضحة وقراءة منطقية لكميات غير مسبوقة من البيانات تساعد في توقع اتجاهات الأعمال واقتناص الفرص الجديدة وتجنب المخاطر.

    ويقوم نظام التحليل الذكي "سمارت أنالاتيكس سيستم"، الذي يحتوي على مجموعة أنظمة خوادم "باور 740 إكسبرس" ذات خصائص معدّة مسبقاً وقواعد بيانات "آي بي إ مدي بي 2" IBM DB2® وبرمجيات "إنفوسفير ويرهاوس" InfoSphere™ Warehouse ونظام التشغيل "أيه آي إكس"، بتحليل البيانات حيث كانت. وتعتبر هذه خاصيو في غاية الأهمية حيث أن العملاء يبحثون عن طريقة لتقليل زمن الدورة بين معالجة البيانات وإعداد النتائج إلى جانب سعيهم لتجنب عمليات ترحيل البيانات من نظام لآخر نظراً لارتفاع التكاليف.

    وفي سياق متصل، تملك شركة "أدفانس أوتو بارتس" Advance Auto Parts، الشركة الرائدة في قطع غيار السيارات والتي تتخذ من روانوك بولاية فيرجينيا الأمريكية مقراً لها، أكثر من 3,500 فرعاً وتوظف أكثر من 51,000 موظف. ومؤخراً، قامت الشركة بتركيب نظام التحليل الذكي "سمارت أنالاتيكس سيستم" كي تتمكن من تحليل المبيعات على مستوى الولايات كاملة إلى جانب معالجة بيانات قوائم الجرد والمخزون أسرع بعشرة أضعاف مقارنة بالفترة السابقة.

    وفي هذا الصدد، قال بيل روبينيت، مدير وحدة استقصاء المعلومات في "أدفانس أوتو بارتس": "إن المستوى الذي تقدمه 'آي بي إم' من إعداد الحلول يتماشى مع أعباء تطبيقات البيانات المكثفة إلى جانب مساعدتنا على خفض تكاليف تكنولوجيا المعلومات إذا ما قورنت بالحلول التي تقدمها الشركات المنافسة. ويسهّل النظام عملية تحليل البيانات المستخرجة من قواعد بيانات متعددة وتحويلها إلى معلومات مرئية يمكن الاستفادة منها بسهولة واتخاذ القرارات بناءً عليها".

    وأضاف قائلاً: "وتمكننا هذه المعرفة من تشكيل صورة واضحة وفهم ما المنتجات التي يقبل عليها عملائنا في مواقع المحلات المختلفة. كما تساعدنا البيانات حول أنواع السيارات وسنوات صنعها في إدارة ناجحة للمخزون وضمان وجود قطع الغيار الأساسية مثل البطاريات والأضواء الأمامية والمكابح دائماً في المخزن".

    تقدم "آي بي إم" لعملائها من فئة "آي" حلول "آي بي إم آي سوليوشنز إديشنز" i Solution Editions المدمجة والمعدّلة للدمج السريع مع برمجيات تخطيط موارد المؤسسات ERP. وتشمل العروض برمجيات من "إس أيه بي" SAP و"ج يدي إدواردز" JD Edwards و"إنفور" Infor و"لاوسون" Lawsonإلى جانب العديد من فرص التوفير للعملاء الذين يستخدمون نظام التشغيل "آي" والذين يريدون تحديث أنظمتهم.


    وفي هذا الصدد يقول جو مارينو، نائب رئيس تطوير النظام والدعم في شركة "إنفور": "لقد دخلت كل من "إنفور" و "آي بي إم" في شراكة لتقديم إصدار حلول "آي بي إم آي سوليوشنز إديشن" IBM i Solution Edition ضمن برنامج "انفور سيستم آي سوليوشنز" Infor System i Solutions. ومثلت تلك الشراكة خطوة مهمة في تقديم نظم قائمة على معالجات "انفور سيستم آي إيه أر بي" Infor System i ERP و "بارو 7" POWER7 للعملاء الذين يرغبون بحلول بسيطة ومتكاملة بأسعار بسيطة". ويضيف "نعتقد أن هذا الحل سيكون ذا قيمة عالية بالنسبة لكثير من العملاء وسوق يحقق نجاحا كبيراً في السوق."

    كما أعلنت "آي بي إم" عن توفر تطبيقات "راشونال باور أبلايانس" Rational Power Appliance، وهي مجموعة من برمجيات مؤلفة من أجهزة خوادم "باور إكسبرس" المجهزة مسبقاً بإعدادات برمجيات "راشونال" من "آي بي إم" لنظام التشغيل "أيه آي إكس". وتتوفر هذه التطبيقات بمختلف الأحجام ولغات البرمجة كي تتلائم مع متطلبات المستخدمين المختلفة، حيث توفر لهم بيئة مثالية جاهزة لتطوير البرمجيات يمكن تشغيلها في بضع ساعات بدل أيام أو أسابيع.


    وكجزء من هذا البيان، فإن العملاء الحاليين لنظام "باور" من "آي بي إم" يمكنهم الاستفادة من جميع التبادلات الموسعة/ فرص الترقية المتوافرة. وستوفر "آي بي إم" العالمية للتمويل IBM Global Financing نقلا متكاملا لنظم العملاء الحاليين التي تعمل بتقنية "باور" إلى تقنية نظام "باور7" الجديد. وهذا سيقلل فترات العطل أثناء عملية الترقية. وستقوم "آي بي إم" العالمية بتوفير أسعار تنافسية للتمويل للعملاء الراغبين بحيازة التكنولوجيا الجديدة أو ترقية نظمهم.
     
  2. مجروحه بصمت

    مجروحه بصمت ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    يعطيييكـــ العافيه اخووي...! :imuae36:
     
  3. قيادة حرس الرئاسة

    قيادة حرس الرئاسة ¬°•| ђάсқεя~4έṽέя |•°¬

    تسلم ما قصرت .. ثانكس ع الطرح ​
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة