رباعية ليفربول تقضي على الحلم المدريدي

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة جسووم, بتاريخ ‏11 مارس 2009.

  1. جسووم

    جسووم ¬°•| مراقب سابق |•°¬

    [​IMG]

    نيقوسيا - قدم ليفربول الانجليزي عؤضا ساحرا وتفوق على ريال مدريد الاسباني 4-0 في اياب ثمن نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم ليحجز تذكرته للدور ربع النهائي مساء الثلاثاء.

    وسجلها اهداف ليفربول كل من الاسباني فرناندو توريس (16) وستيفن جيرارد (29 من ركلة جزاء و47) والايطالي اندريا دوسينا (89).

    على ملعبه اولد ترافورد وامام نحو 43 الف متفرج، حقق ليفربول الذي فاز ذهابا خارج قواعده 1-صفر، فوزا تاريخيا جديرا على الفريق الملكي بعدما بدا المباراة بضغط هجومي مكثف فكان من السهل انكشاف دفاع ريال مدريد الذي كان ثغرة كبيرة للفريق الاسباني ودفع الثمن غاليا هو الخروج من المنافسة التي يحمل الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بلقبها.

    ودق توريس ناقوس الخطر في وقت مبكر بعدما خطف الكرة من الفرنسي لاسانا ديارا والتف حول نفسه وسدد بقوة فابعدها الحارس ايكر كاسياس بقدمه اليمنى بعد ردة فعل سريعة (6)، حصل بعدها الفريق الانجليزي على ركلة حرة في مكان مناسب نفذها جيرارد ببراعة وتصدى لها كاسياس بشجاعة (10) قبل ان يرد مدافع ريال سيرجيو راموس براسية فوق العارضة (11).

    ورفع دفاع ليفربول كرة عالية في العمق لم يحسن ديارا التعامل معها فارتطمت بتوريس ووصلت الى المدافع الاخر البرتغالي بيبي لكن الاسباني خطفها ثانية لتصل الى زميله الهولندي ديرك كوييت في الجهة اليمنى اعادها عرضية الى توريس البعيد جدا عن الرقابة فاودعها الشباك بسهولة مفتتحا التسجيل (16).

    وتدخل كاسياس بنجاح لصد كرة الاسباني تشابي الونسو (23)، وامسك كرة جديدة سددها جيرارد بتركيز (25)، ثم ارتكب المدافع الارجنتيني غابرييل هاينتزه "المحظور" حين حاول ابعاد كرة سقطت عمليا على كتفه لكن حركة يده اوحت بغير ذلك لمساعد الحكم فاحتسبت ركلة جزاء نفذها جيرارد بنجاح على يمين كاسياس هدفا ثانيا (28).

    واطلق الهولندي ويسلي شنايدر قذيفة تصدى لها حارس ليفربول الاسباني خوسيه رينا (29)، ونجح الاخير في السيطرة على كرة ثانية من داخل المنطقة لشنايدر نفسه اثر عرضية من الجهة اليسرى (42).\

    وتنبه مدرب ريال مدريد خواندي راموس متاخرا الى الشق الدفاعي فاخرج المهاجم الهولندي اريين روبن وادخل المدافع البرازيلي مارسيلو لعل وعسى يخرج باقل الخسائر وينهي المباراة على نتيجة الشوط الاول لكن دون ان يتحقق امله خصوصا بعد ان فاجاه الهولندي راين بابل وجيرارد ولم يمنحاه سوى دقيقتين لحسم النتيجة فالاول مرر الى داخل المنطقة والثاني تابع على يمين كاسياس (47).

    وقدم جيرارد ورفاقه معزوفة من نوع راق جدا، وكاد قائد الفريق الانجليزي يضيف الرابع ويكمل الثلاثية الشخصية بعد لمحة فنية رائعة وتمريرة بالكعب من الاسباني تشابي الونسو لكن كاسياس كان صاحيا (54)، ورد ليفربول وتالق الحارس رينا (56)، وبعده كاسياس (57)، وحصل ريال مدريد على ركلة حرة في مكان مناسب نفذها شنايدر فذهبت عالية الى خارج الملعب (66).

    وكاد توريس يضيف الهدف الشخصي الثاني والرابع لليفربول لكن كاسياس حرمه من هذه المتعة (80)، وتصدى الاخير لكرة خطرة جدا بعد دقيقة تكفل الدفاع بعد ذلك بابعادها قبل ان يسجل الارجنيتني غونزالو هيغوين هدفا الغي بداعي التسلل وحرم ريال مدريد بالتالي من تقليص الفارق (83).

    وسجل الايطالي اندريا دوسينا الهدف الرابع بعد دجقيقتين من نزوله بدلا من توريس اثر عدة تمريرات عرضية انهاها بتسديدة زاحفة ارتمى عليها كاسياس فارتطمت بيده وسكنت الشباك (89).

    وخاض جيرارد المباراة رقم 100 في المسابقات الاوروبية توجها بثنائية، علما بان الرقم القياسي مسجل باسم قائد ميلان الايطالي (174 مباراة)، بينما يملك قائد ريال مدريد راؤول غونزاليز الرقم القياسي في دوري ابطال اوروبا (123 مباراة).
     
  2. سعيد المقبالي

    سعيد المقبالي :: الفريق الأخباري التطويري ::

    خسارة فادحه لريال مدريد

    لابد من اعادة ترتيب التشكيلة الملكية

    تقبل مروري
     
  3. مشاغب

    مشاغب ¬°•| <font color="#040000"> زçـــيم </font><font

    ريال مدريد فريق بعد
    نادي العين احسن منه
     

مشاركة هذه الصفحة