القطاع المالي يقود البورصات الأوروبية إلى التراجع

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة اليوبيل الماسي, بتاريخ ‏6 فبراير 2009.

  1. تراجعت غالبية مؤشرات الأسهم العالمية أمس مقتفية اثر المؤشرات الأميركية أمس الأول بسبب القلق من عدم قدرة خطط التحفيز المختلفة على إنقاذ الاقتصاد العالمي.

    وهبطت الاسهم الأميركية أمس الأول، حيث اشار توقع قاتم للارباح من شركة كرافت فودز للاغذية الى ان المستهلكين يمسكون يدهم في الانفاق حتى على اللوازم الاساسية، في حين شعر المستثمرون بالقلق من ان الجهود لانقاذ البنوك يمكن ان تلحق ضرراً بالغاً بحملة الاسهم.

    وهبط مؤشر نيكي القياسي للأسهم اليابانية 1,1 بالمئة أمس مع تراجع أسهم كانون وغيرها من أسهم شركات التكنولوجيا بفعل المخاوف من تأثير الاقتصاد الأميركي، لكن الخسائر كانت محدودة، حيث عززت الآمال بشأن الخطوات الاقتصادية الصينية أسهم شركات الملاحة والصلب.

    ونزل مؤشر نيكي 89,29 نقطة ليغلق على 7949,65 نقطة، وتراجع مؤشر توبكس الاوسع نطاقاً 0,80 بالمئة إلى 786,41 نقطة.

    كما انخفضت الاسهم الصينية بنسبة 0,46 فى المئة أمس نتيجة جنى الارباح، حيث انخفض المؤشر الرئيسى إلى ما دون علامة الـ2100 نقطة.

    وبعد تحقيق مكاسب على مدى ثلاثة ايام متتالية، ارتفع مؤشر شنجهاى المجمع الرئيسى اثناء تعاملات منتصف الأمس ليصل الى 2149,47 نقطة بسبب ارتفاع أسهم الصلب والمال والعقارات، ولكنه انخفض فى جلسة بعد الظهر ليقفل عند 2098,02 نقطة، بانخفاض 9,73 نقطة.

    وانخفض مؤشر شنتشن المركب عند الاقفال 64,21 نقطة بنسبة 0,86 فى المئة ليصل الى 7413,42 نقطة.

    وارتفعت قيمة التداول المجمع لتصل الى 189,49 مليار يوان (27,87 مليار دولار أميركى) مقارنة بـ169,3 مليار يوان أمس الأول.

    ولكن بورصة هونج كونج خالفت التوجه العام للبورصات الرئيسية وارتفعت 115,01 نقطة او 0,88 فى المئة لتصل الى 13178,90 نقطة عند الاقفال، وارتفعت قيمة التداول لتصل الى 52,83 مليار دولار هونج كونج (6,8 مليار دولار أميركى) من 36,48 دولار هونج كونج (4,7 مليار دولار أميركى) أمس الأول.

    وتراجعت الاسهم الأوروبية في أوائل معاملات الأمس متأثرة بالأسهم المالية بعد أن أعلن ''دويتشه بنك'' الالماني خسائر كبيرة وهبط سهم شركة التأمين سويس ري بسبب شطب كبير من الأصول.

    وبحلول الساعة 08,10 بتوقيت جرينتش، انخفض مؤشر يوروفرست 300 الرئيسي لأسهم الشركات الكبرى في أوروبا بنسبة اثنين بالمئة إلى 794,82 نقطة، ونزل سهم ''دويتشه بنك'' 6,7 بالمئة بعد أن أعلن تسجيل خسائر قدرها 5,7 مليار يورو قبل احتساب الضرائب في عام 2008 وتكهن بمستقبل قاتم للاقتصـــاد العالمـــي.

    وبلغت الخسائر الصافية للبنك ومقره فرانكفورت 8ر4 مليار يورو (2ر6 مليار دولار) في الربع الأخير من العام الماضي مقارنة بأرباح قيمتها 953 مليون يورو خلال الفترة نفسها قبل عام، وذلك بعد أن تلقت عائدات البنك ضربة قوية من الاضطراب الذي ساد أسواق المال العالمية نهاية العام الماضي.

    وقال ''دويتشه بنك'' مؤكداً البيانات التي أصدرها الشهر الماضي إن ذلك ساهم أيضاً في الدفع باتجاه تكبد خسائر صافية قياسية للعام بأكمله بقيمة 9ر3 مليار يورو بعد أن سجل أرباحاً قياسية قيمتها 5ر6 مليار يورو عام .2007

    وقال الرئيس التنفيذي للبنك جوزيف أكرمان معلقاً على النتائج إننا ''أصبنا بخيبة أمل كبيرة لنتائجنا في الربع الأخير وبالتبعية للخسائر الصافية للعام بأكمله في ،''2008 وقال إنه ''بالتطلع للمستقبل فإننا نرى استمراراً للظروف الصعبة جداً للاقتصاد العالمي بما يفرض تحديات كبيرة على عملائنا ولصناعتنا''.

    وجاءت تصريحاته في الوقت الذي ألغي فيه البنك حوالي 1200 وظيفة في ظل تعرضه للأزمة المالية العالمية، ويعتزم البنك دفع توزيعات نقدية للمساهمين بقيمة 50 سنتاً من اليورو لعام 2008 متراجعاً من 50ر4 يورو في عام .2007

    وسجل قطاع الأنشطة المصرفية الاستثمارية الرئيسي للبنك خسائر بقيمة 8ر5 مليار يورو في الربع الأخير. وفي مستهل التعاملات الصباحية تراجع سهم ''دويتشه بنك'' بنسبة 5ر4% ليصل إلى 30ر20 يورو بعد أن ارتفع هذا الأسبوع بفضل توقعات بأنه سوف يعلن عن نتائج قوية لأعماله في يناير الماضي.

    وعلى عكس الكثير من نظرائه في القطاع المالي العالمي، فإن ''دويتشه بنك'' لم يتجه للحكومة للحصول على مساعدتها للخروج بسلام من الاضطراب المالي والاقتصادي الحالي.

    وشطبت شركة سويس ري ستة مليارات فرنك سويسري من الأصول عالية المخاطر وأعلنت أنها سجلت خسائر صافية قدرها مليار فرنك، مما أدى إلى هبوط سهمها 18 بالمئة.

    وانخفض سهم بنك سانتاندر أكبر مصرف اسباني 1,6 بالمئة بعد أن أعلن ارتفاع صافي ايرادات الفوائد بدون توزيع أرباح 21,5 بالمئة ليصل إلى 18,1 مليار يورو (23,59 مليار دولار)، لكن سهم مجموعة بي.جي البريطانية للغاز ارتفع 3,9 بالمئة بعد أن قالت إن صافي الأرباح دون احتساب البنود الاستثنائية زاد 3,9 بالمئة متجاوزاً توقعات المحللين، وذلك بفضل قفزة بلغت 25 بالمئة في الربع الأخير من عام 2008 مقارنة مع نفس الفترة من عام 2007 .






    المصدر جريدة الإتحاد
    http://www.alittihad.co.ae/details.php?id=4796
     
  2. أبو سلطااان

    أبو سلطااان مؤسس و رئيس الفريق التطويري إداري

    تسلم أخوى ع التقرير الرائع ...
    و إن شاء الله تعدى الأزمه و تكون آخر الأزمات ...
    يعطيك العافيه ...:)
     
  3. غصن الريادي

    غصن الريادي ¬°•| الفريق العقاري التطويري للمحافظة |•°¬

    اشكرك اخوي على المعلومات الطيبة واالتقرير

    واتمنى اقتصاد الخليج وخاصة عمان يزيد ويعم الخير

    ودمت بالف خير
     
  4. تسلمولي على مروركم احبائي _
     
  5. حلوة مكحلة

    حلوة مكحلة ¬°•| lمشرفة سابقة|•°¬

    تسلم يأخوي
    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة