أريد شرح قصيدة لأبي العتاهية في مدح الرشيد بأسرع وقت

الموضوع في 'أخبار و فعاليات مدارس البُريمِي' بواسطة المحبة السلام, بتاريخ ‏23 أكتوبر 2014.

  1. المحبة السلام

    المحبة السلام ¬°•| مُشرفة الهَمسَات الإسلَامية |•°¬

    أريد شرح بالتفصيل من حيث المبنى والمعنى
    جرى لك من هارون بالسعد طائره

    جَرى لَكَ مِن هارونَ بِالسَعدِ طائِرُه إِمامُ اعتِزامٍ لا تخاف بَوادِرُه
    إِمامٌ لَهُ رَأيٌ حَميدٌ وَرَحمَةٌ مَوارِدُهُ مَحمودَةٌ وَمَصادِرُه
    هُوَ المَلِكُ المَجبولُ نَفساً عَلى التُقى مُسَلَّمَةٌ مِن كُلِّ سوءٍ عَساكِرُه
    لِتُغمَد سُيوفُ الحَربِ فَاللَهُ وَحدَهُ وَلِيُّ أَميرِ المُؤمِنينَ وَناصِرُه
    وَهارونُ ماءُ المُزنِ يُشفى بِهِ الصَدى إِذا ما الصَدِي بِالرِيقِ غَصَّت حَناجِرُه
    وَأَوسَطُ بَيتٍ في قُرَيشٍ لَبَيتُهُ وَأَوَّلُ عِزٍّ في قُرَيشٍ وَآخِرُه
    وَزَحفٍ لَهُ تَحكي البُروقَ سُيوفُهُ وَتَحكي الرُعودَ القاصِفاتِ حَوافِرُه
    إِذا حَمِيَت شَمسُ النَهارِ تَضاحَكَت إِلى الشَمسِ فيهِ بَيضُهُ وَمَغافِرُه
    إِذا نُكِبَ الإِسلامُ يَوماً بِنَكبَةٍ فَهارونُ مِن بَينِ البَرِيَّةِ ثائِرُه
    وَمَن ذا يَفوتُ المَوتَ وَالمَوتُ مُدرِكٌ كَذا لَم يَفُت هارونَ ضِدٌّ يُنافِرُه
     

مشاركة هذه الصفحة