النقل تتبنى مفاهيم جديدة في الجودة والتميز في بيئة وأساليب العمل ومقارنتها

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة الخزامى, بتاريخ ‏4 فبراير 2014.

  1. الخزامى

    الخزامى ¬°•| عضــو مــهــم|•°¬

    النقل تتبنى مفاهيم جديدة في الجودة والتميز في بيئة وأساليب العمل ومقارنتها

    عقد مجلس إدارة الجودة بوزارة النقل والاتصالات برئاسة معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات وعضوية أصحاب السعادة الوكلاء ومديري العموم اجتماعا مع خبراء الجودة الذين يشرفون على مرحلة التشخيص التي بدأت في الثاني من شهر فبراير الحالي وهي إحدى مراحل تطبيق نظام إدارة الجودة وفق المواصفة العالمية ISO9001) لإدارة الجودة) والتي يقوم فيها عدد من خبراء الجودة بدراسة واقع العمل الحالي للتعرف على بيئة وطرق وأساليب وقوانين العمل ومقارنتها مع متطلبات المواصفة العالمية ايزو 9001 واقتراح خطة عمل تفصيلية لتطبيق النظام في الوزارة، حيث قدم خبراء الجــودة خــلال الاجتماع عرضا مرئياً عن مرحلة التشخيص وتطرقوا إلى دور القـيـادة العليا في إرسـاء نظام إدارة الجودة، حيث أكد معالي الدكتور وزير النقل والاتصالات على أهمية هذا المشروع ودعم الإدارة العليا لإرساء نظام إدارة الجودة في الوزارة وأهمية الارتقاء بمستوى الأداء للوصول للتميز المؤسسي في تقديم الخدمات ورفع مستوى المشاريع التي تقدمها الـــوزارة، انطلاقاً من حرص وزارة النقل والاتصالات على رفع مستوى الآداء في كافة قطاعاتها وفق معايير ومبادئ محددة وواضحة عن طريق تبني مفاهيم الجودة والتميز، كما ألقت المهندسة حنان بنت سالم الرحبية المديـرة العامة للتخطيط والدراسات كلمة رحبت فيها بالحضور في الاجتماع الأول لمجلس إدارة الجودة وشكرت فيها القيادة العليا على الدعم الكبير الذي توليه في تطبيق نظام الجودة بالوزارة، تطرقت فيها إلى الحديث حول مرحلة التشخيص التي تبدأ بتشخيص الوضع الراهن للوزارة، وتوثيق العمليات والإجراءات، إعادة هندسة العمليات، تحديد مؤشرات الأداء، حوسبة النظام، مرحلة التطبيق، التقييم والمراجعة والتدقيق الداخلي، التدقيق الخارجي، والحصول على شهادة (الأيزو9001)، حيث من المؤمل الانتهاء من إرساء النظام خلال الربع الثاني من عام 2015م.
     

مشاركة هذه الصفحة