استراتيجية صندوق الرفد في حلقة نقاشية بظفار

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة الخزامى, بتاريخ ‏11 ديسمبر 2013.

  1. الخزامى

    الخزامى ¬°•| عضــو مــهــم|•°¬

    استراتيجية صندوق الرفد في حلقة نقاشية بظفار

    صلالة ــ بخيت الشحري -
    شارك صندوق الرفد بمحافظة ظفار في حلقة نقاشية بعنوان ( كيف تنشئ مشروعك الخاص؟) وذلك بمدرسة السلطان قابوس برعاية المكرمة خديجة بنت مبارك كوفان عضوة مجلس الدولة وبحضور سعادة الشيخ سالم بن سهيل السم بيت سعيد عضو مجلس الشورى بولاية صلالة.
    أوضح محمد بن أحمد السنح المشيخي مدير صندوق الرفد بالمحافظة أن صندوق الرفد أنشئ بناء على المرسوم السلطاني رقم ( 6 /2013 ) ويتمتع بالشخصية الاعتبارية والاستقلال المالي والإداري وفيه تم دمج ثلاثة صناديق هي برنامج سند وصندوق موارد الرزق ومشروعات المرأة الريفية بهدف تسهيل الإجراءات وتمويل ودعم الباحثين عن العمل حيث يأتي صندوق الرفد استكمالا للنجاحات التي قام بها برنامج سند والصناديق الأخرى وأشار المشيخي أنه من المؤمل أن يبدأ الصندوق عمله الفعلي اعتبارا من العام القادم.
    وحول الفئات المستهدفة من دعم الصندوق أشار محمد المشيخي إلى أن صندوق الرفد يهدف إلى تقديم الدعم لمختلف الفئات كالخاضعين لقانون الضمان الاجتماعي والباحثين عن العمل والحرفيين والمهنيين في مجال الصناعات الحرفية والمرأة الريفية وغيرها من الفئات التي تتوفر فيها الرغبة والجدية في إقامة مشاريع مجدية وذات أفكار جديدة مضيفا إلى أن استراتيجية صندوق الرفد تركز على دعم قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لأكبر عدد ممكن من المشاريع المجدية وللمساهمة في توفير فرص العمل وكذلك التشجيع على الابتكار والتجديد وعلى تمويل المشاريع ذات القيمة المضافة المواكبة لتقنيات الاتصال والتكنولوجيا الحديثة .
    وأضاف أنه حاليا يتم وضع الشروط والضوابط واعتماد الهيكل التنظيمي لصندوق الرفد من خلال إحدى الشركات المتخصصة مشيرا إلى أن برنامج سند لا يزال يقدم الدعم والتمويل واستقبال الطلبات وفق اشتراطات برنامج سند.
    كما تم التطرق إلى الخطط المستقبلية لصندوق الرفد مثل فتح فروع للصندوق في المحافظات والمناطق حيث تمت الموافقة على فتح خمسة فروع ومن ضمنها فرع بمحافظة ظفار وأيضا إنشاء محطة واحدة بهدف تبسيط الإجراءات للراغبين في الحصول على دعم الصندوق وإبرام مذكرات تفاهم مع الجهات المعنية بدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وكذلك إنشاء مركز اتصالات خاصة بالصندوق
    مؤكدا على أن صندوق الرفد على أتم الاستعداد لاستقبال طلبات الراغبين في إقامة مشاريعهم ولاسيما المشاريع النوعية التي تسهم في توفير مزيد من فرص العمل للباحثين عن العمل وتتمتع بأفكار جديدة وإبداعية.
     

مشاركة هذه الصفحة