"الصحة" تخفض أسعار 192 صنفاً دوائياً بنسبة تصل الى 60%

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة سلامه, بتاريخ ‏13 نوفمبر 2013.

  1. سلامه

    سلامه ¬ اللهّم ارحَمها و اغْفر لها ¬

    المصدر: أحمد عاشور - دبي التاريخ: 13 نوفمبر 2013


    [sor2]http://cdn-wac.emaratalyoum.com/polopoly_fs/1.532049.1354907046!/image/3153603856.jpg[/sor2]


    أعلنت وزارة الصحة، اليوم، تخفيض 192 صنف دوائي، بنسب تصل الى 60%.

    وقال وكيل وزارة الصحة المساعد للممارسات الطبية والتراخيص الدكتور أمين الاميري إن الأول من يناير المقبل سيشهد بدء تطبيق المبادرة، موضحاً أنها جاءت من قبل شركات الأدوية العالمية العاملة في الدولة.

    وأوضح أن الأدوية المخفض أسعارها تعالج الأورام الخبيثة والاكتئاب وامراض المزمنة القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم والامراض الفيروسية.

    ولفت الى ان المبادرة تهدف الى دعم مصابي الأمراض المزمنة.



    http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=7iGd3GERmzw#t=0




    وفي التفاصيل، اعلن الاميري اطلاق المبادرة الرابعة لتخفيض اسعار الدواء، بالتعاون مع شركات دواء عالمية.

    وقال في مؤتمر عقد في دبي أن شركات دواء قبلت دعوة وزارة الصحة لتخفيض اسعار الادوية بصفة اختيارية، انطلاقاً من الشراكة الاستراتيجية بين الطرفين.

    ولفت الى ان هذه المبادرة "تعتبر فريدة من نوعها على مستوى الشرق الاوسط، وتهدف الى دعم المرضى المصابين بالامراض المزمنة في الدولة".

    وأشار الاميري وهو، رئيس فريق مشروع تخفيض أسعار الأدوية، إلى أن المبادرة الجديدة تقضي بتخفيض 192 صنفاً دوائياً تباع في الصيدليات الخاصة على مستوى الدولة، ابتداء من اليوم الاول في العام المقبل.

    وأوضح أن تخفيض هذه الاسعار تم بعد دراسة اجرتها لجنة من وزارة الصحة "لتقييم اسعار الادوية من كافة جوانبها على مستوى ستة دول عربية هي السعودية، والبحرين ، وسلطنة عمان والأردن ولبنان، إضافة الى الامارات".

    وتتصدر قائمة الادوية المخفض اسعارها، أدوية مضادة للاكتئاب وعلاج اضطرابات هرمون الغدة ومضادات التجلط وهشاشة العظام وموانع الحمل.

    كما تشمل ادوية لعلاج السكري (الانسولين) ومدرات البول، والإكزيما و الصدفية وارتفاع ضغط الدم وهبوط القلب.

    وخفضت الوزارة ايضا ادوية لعلاج الأورام الخبيثة وعلاج الغدد الصماء وادمان المواد، والتخدير الموضعي، والاضطرابات الوعائية، والاضطرابات المرتبطة بالهرمونات الجنسية.

    وقال الاميري ان هذه المبادرة تحقق العديد من الاهداف، في مقدمتها دعم المرضى، خصوصا المرضى المصابين بالامراض المزمنه (السكرى، ضغط الدم، وارتفاع الكولسيترول) والامراض الفيروسية وغيرها من الامراض التي يحتاج مريضها إلى استخدام الادوية بصفة دائمة.

    ولفت الى ان المبادرة تعزز مبدأ الشراكة الاستراتيجية بين وزارة الصحة وشركات الادوية العالمية العاملة في الدولة، مشيرا الى انها تخفض اسعار اصناف الادوية لتصل إلى أقل سعر على مستوى المنطقة.

    واعتبر الاميري ان المبادرة لها "اثر مباشر في ضمان توفير خدمات دوائية ذات معايير وجودة عالية وباسعار مناسبة في متناول جميع فئات وأفراد المجتمع".
     

مشاركة هذه الصفحة