إنشاء 363 وحدة سكنية في مختلف المحافظات في إطار توفير العيش الكريم للمواطن

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏10 سبتمبر 2013.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    إنشاء 363 وحدة سكنية في مختلف المحافظات في إطار توفير العيش الكريم للمواطن

    كتب – عبدالرزاق العبري :— قال المهندس محمد بن علي المطوع مدير عام مشروعات الإسكان بوزارة الإسكان: إن الوزارة تنفذ حاليا 363 وحدة سكنية موزعة على مختلف محافظات السلطنة.
    ويأتي تنفيذ هذه المشروعات في إطار الاهتمام بأهمية توفير المسكن المناسب لمختلف أفراد المجتمع وتحقيق الاستقرار للمواطنين وربطهم بقراهم الأصلية إلى جانب الإسهام في تنمية المجتمعات المحلية في مختلف المناطق والقرى.
    وأوضح أن مشروعات الوحدات السكنية موزعة على المحافظات ففي محافظة مسقط يتم حاليا تنفيذ 78 وحدة وفي محافظة الداخلية 60 وحدة وفي محافظة شمال الشرقية 70 وحدة سكنية وفي محافظة جنوب الشرقية 46 وحدة سكنية وفي محافظة الوسطى 37 وحدة سكنية وفي محافظة البريمي 72 وحدة سكنية.
    وأشار إلى أن تصميم مشروعات الوحدات السكنية يراعى فيها طبيعة البيئة المحلية بتعدد جغرافيتها الجبلية والصحراوية والساحلية وتراعي حجم الأسرة وطبيعة المجتمع المحلي والأنماط المعيشية وتشمل المنازل المشيدة على عدد من المرافق الضرورية في سير الحياة اليومية مثل المسجد والسبلة فضلا عن توفير الخدمات الأساسية كالطرق والكهرباء وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية بتوفير هذه الخدمات.
    وحول طريقة إسناد المشروعات للشركات المختصة بأعمال البناء والتعمير أشار المطوع إلى أنه يتم إسناد المشروعات إلى المقاولين المحليين من مختلف الفئات المسجلة كنوع من تشجيع القطاع الخاص وكدليل على الشركة بينه وبين الحكومة تم تعيين استشاري خاص للمشروع ، وتقوم الوزارة بمتابعة سير تنفيذ هذه المشروعات وفقا للشروط والمواصفات الفنية المتفق عليها مع المقاولين إلا أن البعض لا يلتزم بهذه المواصفات وفي حال ثبات ذلك فإنه يتم سحب المشروع وإعادة طرحه في مناقصة عامة مع عدم إسناد أية مشروعات مستقبلية للمقاولين غير الملتزمين أو أولئك الذين يتأخرون في تنفيذ هذه المشروعات نظرا لارتباطها باستقرار شريحة مهمة من المواطنين المستفيدين من برنامج الوحدات السكنية، مشيرا إلى أن هناك فترة زمنية لضمان المنزل من المقاول تمتد إلى عام وفي حالة وجود عيوب فنية بعد إتمام البناء فإن المقاول ملزم وفقا للعقد المبرم بإصلاح هذا العيب.
     

مشاركة هذه الصفحة