ظفار يسعى للعودة إلى الواجهة في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة J ọ ε Ŀ Ŀ ε, بتاريخ ‏26 أبريل 2013.

  1. J ọ ε Ŀ Ŀ ε

    J ọ ε Ŀ Ŀ ε ¬°•| عضو مميز |•°¬



    صلالة - معاوية هارون


    بونفير يؤكد قدرة الزعيم على الإطاحة بالخصم وتياتا يعتزم رمي كل الأوراق لكسب اللقاء


    يخوض نادي ظفار اليوم أمام جمهوره باستاد مجمع السعادة الرياضي مباراة يرفع فيها شعار نكون أو لا نكون وذلك أمام نادي الفيصلي الأردني في إطار منافسات الجولة قبل الأخيرة بالدور الأول للبطولة الآسيوية للأندية إذا ما أراد الإبقاء على حظوظه في التأهل للدور الثاني، الزعيم يدخل اللقاء من أجل الفوز ولا شيء غيره كونه يمتلك 6 نقاط من فوزين علي الفيصلي في الذهاب بالأردن وشعب أب اليمني في الإياب هنا في محافظة ظفار الزعيم عاد لنغمة الانتصارات في الجولة السابقة من منافسات دوري عمانتل على حساب الطليعة بخماسية من الأهداف بعد أن تم إقالة المدرب المصري مختار مختار بالتراضي بعد الخسارة الكبيرة من قبل فريق دهوك العراقي في الذهاب والتعاقد مع المدرب الكبير الهولندي بونفير والمدرب الوطني علي سالم الابرك ويسعى لاعبو الزعيم مصالحة جماهيرهم وإداراتهم وجهازهم الفني والإداري وعودة هيبة الزعيم كونه يمتلك كوكبة من اللاعبين في مقدمتهم النجم الكبير قائد الفريق هاني الضابط والفريق قادر على تكرار الفوز الذي حققوه في الأردن مع بداية انطلاقة البطولة تعادله أو خسارته تعني خروجه من البطولة كل التوفيق لفريق ظفار الزعيم في المباراة.

    تدريب أخير
    أجرى المدير الفني لفريق ظفار الهولندي مساء أمس تدريبا خفيفا للفريق ركز من خلاله على التشكيلة النهائية التي سيبدأ بها المباراة والنواحي التكتيكية وخطة اللعب والوقوف علي جاهزية اللاعبين البدلاء في الفريق وشهد التدريب الروح المعنوية العالية والإصرار من قبل اللاعبين على الظهور بالمستوى الفني والبدني والمهاري وتقديم المستوى الذي يساعدهم على الخروج بنتيجة إيجابية من اللقاء.

    ودخل لاعبو فريق ظفار يوم أمس الأول عقب التدريب قبل الأخير في معسكر مغلق بفندق صلالة بلازا ضم المعسكر 20 لاعبا من أجل المحافظة على اللاعبين في مكان واحد قبل المباراة المهمة والمهمة للفريق مع الفيصلي الأردني اليوم.

    طاقم التحكيم
    أسندت لجنة الحكام بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم إدارة المباراة لطاقم تحكيم يضم حكمين من ماليزيا هما نور محمد ومحمد كامل ومثلهما من الهند هما شيرتا تهار وأرميجان ومراقب المباراة النيبالي بيستا مهيش.
    ومن جانب آخر وصلت ظهر أمس إلي صلالة بعد أن قضت ليلة في محافظة مسقط بعثة نادي الفيصلي الأردني برئاسة عصام عبدالله عيد أبوطويلة وتضم البعثة 31 فردا هم تاتا المدير الفني وفراس عواد الخلايله مدربا ووليد محمود أبو حميدة مدرب حراس المرمى وشادي عاصي محمود معالج وطلعت ماهر مهران مدلك وثمر احمد العدوان مدير الفريق ورازي مسعد شويحات إداري وابراهيم محمد أبو خوصة عامل مهمات واحمد مصطفى منسق إعلامي واحمد خالد العوادات مصور واللاعبين عطا الله العمايرة ومعن عبدالله ومحمد فرحان ومازن يوسف ونعمان أشرف وخلدون عبدالمعطي والهادي محمد ومحمد محمود وخليل بني عطية وعدنان شريف ومحمد حجه ومحمد يوسف وأبو جهاد خضر وحسين زياد وبلال شوكت وحاتم احمد ومحمد سالم حسين وثامر حاج محمد وعبدالله مهند ويوسف زايد. وتقيم بعثة فريق نادي الفيصلي الأردني بفندق هيلتون صلالة وطاقم التحكيم والمراقب للمباراة بفندق كراون بلازا صلالة. وخاض فريق الفيصلي تدريباته مساء أمس بملعب المباراة بمجمع السعادة الرياضي تم خلال التمرين الذي قاده المدير الفني تاتا واستمر لمدة ساعة التركيز على النواحي التكتيكية وخطة اللعب للمباراة.

    المؤتمر الصحفي للمدربين
    عقد في الساعة الثانية والنصف ظهر أمس المؤتمر الصحفي لمدربــي الفريقين بالقاعة المخصصة بـــأســـتاذ مجمع السعادة الرياضي وبحـــضور وسائل الإعلام المختلفة.

    بو نفير: أجهل الفيصلي
    قال الهولندي بو نفير المدير الفني لفريق ظفار المباراة لن تكون سهلة وتهمنا كثيرا ولاعبونا في جاهزية تامة ونسعى لتقديم كرة قدم تليق بقدراتهم البدنية والمهارية والتكتيكية وهم قادرون على ذلك في أرضية الملعب خاصة بعد الأداء الكبير والقوى لهم في المباراة الأخيرة وأضاف أنني أجهل كثيرا عن مستوى وأداء فريق الفيصلي حيث إنني لم أشاهده من قبل لكنني سأعتمد على أداء اللاعبين في المباراة خاصة في شوطها الأول.

    تياتا: المباراة صعبة
    وصف تياتا الروماني مدرب الفيصلي الأردني المباراة بالصعبة والفوز مطلب الطرفين ظفار سيرمي بكل أوراقه في المباراة للخروج بالفوز وهو فريق قوي والمباراة مهمة كثيرا لنا ولدينا مباراة قوية مع الفريق العراقي دهوك بينما فريق ظفار له مباراة قد تكون سهلة مع فريق شعب أب اليمني ولذا هذه المباراة ندخلها وواضعين نصب أعيننا الفوز بنقاطها الثلاث الفريقان قدما مباراة كبيرة في الأردن وكان لظفار فيها التفوق وأضاف يمكن أن تكون هذه المباراة الأخيرة لي مع الفيصلي الأردني وذلك لوجود مشكلة مع النادي ليس سببها نتائج الفريق.

    شريف: نعاني من الإرهاق
    قال اللاعب شريف عدنان لاعب الفيصلي الأردني ندرك جيدا بأن فريق ظفار فريق كبير وحقق الفوز علينا في الجولة الماضية لكن رغم ما نعانيه نحن اللاعبين من الإرهاق والاصابات نتيجة اللعب المتتابع وعدم وجود اللاعبين البدلاء الجاهزين في الفريق إلا أننا جئنا من أجل كسب المباراة لكي نتمكن من التأهل كون فريقنا كان قريبا جدا من حسم البطولتين الفائتتين لولا المعاناة من الاصابات التي تعرض لها أغلب لاعبي الفريق.

    الاجتماع الفني
    عقد ظهر أمس بفندق هيلتون صلالة مقر إقامة بعثة فريق نادي الفيصلي الاجتماع الفني برئاسة النيبالي بيستا مهيش مراقب المباراة وبحضور مندوبي الفريقين وطاقم إدارة المباراة وممثلي شرطة عمان السلطانية و وزارة الصحة والاتحاد العماني لكرة القدم. تم خلال الاجتماع مناقشة كل الأمــــور الفنية واعتماد مشاركة 20 لاعبا من كل فريق والأجهزة الفنية والإدارية والوقوف على النواحي التنظيمية للمباراة كما تم اعتماد ألوان كل فريق، حيث يلعب ظفار المستضيف باللون الأحمر كاملا والضيف الفيصلي الأردني بالفانيلة اللون سماوي والشورت اللون الأبيض.

    الرواس: مباراة مفصلية
    أكد بدر علي الرواس رئيس مجلس إدارة نادي ظفار بأن هذه المباراة التي تجمعنا بالأخوة في نــــادي الفيصلي الأردني مهمــــة للطرفين وتعـــد بالنسبة لنا المباراة المفصلية للتأهل قبل المباراة الأخيرة مع فريق شعب أب اليمني ثقتنا كبيرة في لاعبينا لتحسين الصورة والعودة للوضع الطبيعي الفرق الكبيرة عادة ما تمر بفجـــوات لكنـــها تمر منها وفريق ظفار كبير برجاله وهم قادرون على تجاوز كل ما يمر بهم.

    الأبرك: مباراة الفرصة الأخيرة
    قال المدرب الوطني علي سالم الأبرك مدرب ظفار الطرفان يدخلان المباراة بطموحات كبيرة جدا وتعد بالنسبة لنا مبـــاراة الفرصة الأخيرة للمنافسة والعودة للبطولات فريقنا أخذ في العودة تدريجيا لنغمة الانتصارات والأداء الجيد واستثمار واستغلال الفرص للتهديف وهذا ما فعله اللاعبون في المباراة الأخيرة أمام الطليعة في الدوري فريق الفيصلي فريق كبير ويعد من الفرق القوية عربيا وأسيويا ولديه قاعدة جماهيرية كبيرة وهو يلعب من أجل رد نتيجة المباراة السابقة التي تمكننا من التغلب عليه في الأردن مباراة اليوم هي الانطلاقة الحقيقية للفريق للمنافسة سواء في البطولة الأسيوية أو الدوري والكأس.

    ماذا قال اللاعبون؟
    جمعة درويش: المباراة ستكون قوية من الجانبين ونحن مطالبون بالفوز وهذا قد يشكل علينا ضغطا بعض الشيء لكننا سنبذل قصارى جهدنا من أجل العودة للمنافسة وإسعاد جماهيرنا وإدارتنا.
    خليفة عايل قال: المباراة صعبة وهي بمثابة تحديد مصير فوزنا في الجولة الماضية سيعطينا الدافع الكبير لتكراره خاصة بعد تغيير الجهاز الفني الجديد ورغم ضغط المباريات والمدرب بقدر هذا الأمر وكل اللاعبين جاهزون.
    قال هاني الضابط قائد فريق ظفار المباراة صعبة على الفريقين نحن نريد التعويض بعد الخسارتين مع فريق دهوك العراقي وذلك الفيصلي بعد نشوة الانتصارات ومطالبون بالفوز ولا شيء غيره ونأمل أن نكون حاضرين في المباراة. قال حسين الحضري مباراة حاسمة جدا لا تقبل القسمة على اثنين فريق الفيصلي قوي وكبير بغض النظر عن مباراة الذهاب وما يهمنا هو وجود جماهيرنا الوفية معنا للمؤازرة وسنعمل جاهدين علي تحقيق الفوز الذي نسعدهم به والعودة للمنافسة.
     

مشاركة هذه الصفحة