مصدر مسؤول: الانتهاء من إصلاح محطة تحلية مياه بركاء اليوم

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏22 أبريل 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    مصدر مسؤول: الانتهاء من إصلاح محطة تحلية مياه بركاء اليوم
    الاثنين, 22 أبريل 2013
    كتب عبدالرزاق العبري -
    أكد مصدر مسؤول بالهيئة العامة للكهرباء والمياه أن الشركة «اس.ام.ان» المالكة والمشغلة لمحطة تحلية مياه بركاء المرحلة الثانية تواصل اصلاح العطل الذي حدث بالانبوب المغذي لوحدات التحلية والذي تعرض للكسر يوم السبت الماضي ومن المتوقع حسب افادة الشركة الانتهاء من اصلاح العطل صباح اليوم.
    واضاف المصدر ان الهيئة ستقوم مباشرة بعد تشغيل محطة التحلية بضخ المياه الى الخزانات الرئيسية ومنها الى شبكات التوزيع ومن المتوقع ان تستمر عملية الضخ الى وصول المياه الى المنازل ما يقارب يوما ويعتمد ذلك حسب ارتفاع المنازل.
    واشار المصدر الى أن لجنة الطوارئ بالهيئة عقدت امس عدة اجتماعات لمتابعة تأثير انخفاض المياه على محافظتي جنوب الباطنة والداخلية وشكلت لجانا فرعية في المحافظات المتوقع تأثرها بانخفاض ضغط المياه وتم التنسيق مع اللجان الفرعية بضرورة اتخاذ الاحتياطات اللازمة في حالة حدوث نقص وتوفير المياه بقدر الامكان عن طريق الناقلات.
    وأوضح المصدر حدوث نقص في عدد من ولايات محافطة الداخلية وهي بهلا وازكي ونزوى فيما لم تتأثر محافظة جنوب الباطنة ومن المتوقع تأثرها أن يبدأ تأثرها صباح اليوم نظرا لفراغ خزانات التوزيع.
    واضاف المصدر ان الهيئة قامت بالتنسيق مع اصحاب السعادة محافظي الداخلية وجنوب الباطنة واطلاعهم على الوضع والاجراءات التي اتخذتها من اجل توفير المياه في حالة حدوث انخفاض في شبكات المياه.
    ومن هذه الاجراءات التنسيق مع لجنة الدفاع المدني لتوفير ناقلات مياه كما تم تشغيل عدد من حقول الابار في الولايات المتأثرة وكذلك التنسيق مع وزارة البلديات الاقلييمية وموارد المياه لتسهيل استغلال الآبار الخاصة بها والصالحة للشرب، بالاضافة قيام رئاسة الاركان بوزارة الدفاع بتسير عدد من ناقلات المياه لدعم الولايات المتأثرة .
    وأعربت الهيئة العامة للكهرباء والمياه عن اعتذارها لحدوث أي تأثير قد يحدث على امدادات شبكات المياه مؤكدة حرصها على توفير الخدمة للمواطنين والمقييمين وترجو من الجميع ترشيد استهلاك المياه.
     

مشاركة هذه الصفحة