لأنك تسخر مني !

الموضوع في ',, البُريمِي للِحِوار و النقَاشْ ,,' بواسطة بن الريان @, بتاريخ ‏27 مارس 2013.

  1. بن الريان @

    بن الريان @ ¬°•| عضــو شرف |•°¬

    ( قال الله تعالى ) ( ياأيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم ولا نساء من نساء عسى أن يكن خيرا منهن ولا تلمزوا أنفسكم ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون ( 11 ) ) صدق الله العظيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أعزائي لعل أطلالتي عليكم تحمل شيئا وهذا ما نهانا عنه الله عز وجل ونينا الكريم عليه أفضل وأزكى التسليم
    ( السخريه وما يترتب عليها من سلبيات جمه )

    ( لأنك تسخر مني ! ) ردة فعل المعني بذلك ....

    أخترت لكم ما بدر بذهني شيئانسمعه وندركه ونراه على محيا المعني عليه
    كثيرا هي المواقف المعلم المدرب المسؤول زميل العمل الصديق أحيانا
    الأقارب الأم الأخ الأب وما شابه منهم

    تصرف عفوي يجعلك تفقد شخصيتك الحقيقيه بينهم أو على سبيل المثال مزحه عابره
    الطالب وهو بكرسي الدراسه قد يكون شارد الذهن من شئ ألم به بذلك اليوم على سبيل المثال لم تصله وسيلة النقل فيأتي متاخرا بوسيله أو أخرى الى المدرسه وعندما يدخل صفه وهو بين زملائه لا يكون بذلك الحال المعتاد عليه فينظر اليه الجميع بمنظور أخر فيتبدل حاله فلا بد أن يكون شئا ما بداخله ولكن لا يستطيع ألأفصاح عنه أي ( لا تسخر مني !)
    -----------
    المدرب مثلا بميدان التدريب أي كان وأنت بين زملاء العمل ترى غمزات أو تسمع عنك من خلال ما تتلقيه من تدريب أنك ضعيف الفهم فيأخذك الكبرياء بعدم التقبل على أنجاز ما تتلقاه وكما قلت وبداخلك
    ( لا تسخر مني !)
    ----------
    المسؤول وما يكون طباعك وتصرفاتك بنية طيبه وما تكون تميزك ما عله يقول أنك لا تتقن تصرفاتك بنطاق العمل ويعتبرك فاشلا
    ---------
    عند أخفاقك بشئ مثل تحصيل مستواك العلمي أو العمل أو فشل الأرتباط
    ستجد أقاربك بالتأنيب والنظر اليك من منظور آخر
    ---------------------
    أعزائي وكثيرا هي المواقف وبداخل ما يحز منه وبه الخاطر ولكن كيف تتخطى هذه العبارة وهذا التصرف وعاداتك التي تكون بما يرضيك وبطريق سليم وأنت لا تدرك ما تفعله ويعود عليك بالسلب لا سمح الله في حياتك ولي لقاء
    محدثكم أخوكم بو فارس
     
    آخر تعديل: ‏31 مارس 2013
  2. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أخي بو فارسـ ،
    أحييك بشده على هذا الطرح الراقي والذي الكثير يعاني منه
    سواء بشكل أم بآخر . .

    السخرية أنواع كثيرة ويترتب عليها الكثير من المتاعب
    فما حال الشخص عند السخرية منه أو الإستهزاء بقدرة !!
    ونلاحظ الساخرين من الآخرين هم أدنى البشر ولديهم نقص
    كفانا الله شر المصائب

    أشكرك جداً أخي على هذا الموضوع
    بارك الله فيك
     
  3. مياسين

    مياسين ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    بصراآحة قرأت الموضوع مرتين بس ما فهمت بعض الكلام اللي كاتبه يا أخي

    ..

    اللي يسخر من غيره عنده خلل داخل نفسه ”أي ما يسمى بعقدة النقص “

    و واثق الخطى يمشي ملكا ولا تؤثر عليه توافه الأمور ^
    :dunno:
     
  4. أمير ورد

    أمير ورد ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    السخرية كلمة تأن منها النفوس وتتحاشاها الآذان ...
    كيف ذلك عندما يحدث معك ؟
    السخرية تقلل من قدر الشخص وقيمته وكرامته .... وينتقص من أدائه في الحياة ...


    جميل ماطرح من انتقاء رائع ... تسلم يمناك على ماخطت ..

    الله يعطيك العافية
     
  5. بن الريان @

    بن الريان @ ¬°•| عضــو شرف |•°¬

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شكرا للتفضل بمكانك أستاذي والأطراء والتكرم بما رأيته ولا نتحرم من تواجدك لك الود
     
    آخر تعديل: ‏9 أبريل 2013

مشاركة هذه الصفحة