تنفيذ مشاريع تنموية متعددة بالبريمي

الموضوع في 'مركز أخبَار وقَضَايَا مُحـَافَظة البـُريمِي' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏10 مارس 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    تسعين بالمئة نسبة الإنجاز في المسلخ المركزي بالولاية - حوار : بدر بن خلفان الكندي - أكد المهندس يعرب بن قحطان اليحيائي مدير بلدية البريمي: أن الولاية شهدت تنفيذ عدد من المشاريع التنموية والخدمية في مجالات متعددة كرصف الطرق والإنارة والأعمال التجميلية ، حيث إنه سيتم تركيب 61عمود إنارة ذات الطابع الجمالي من دوار الجامع وصولا لدوار النهضة وسيكون لهذا المشروع الأثر الإيجابي في تجميل مركز الولاية، كما أنه جار العمل في مشروع ازدواجية شارع الخضراء من دوار البريمي باتجاه منطقة الخضراء بطول 3.300 متر مزدوج وعرض 6 أمتار لكل اتجاه مع أكتاف خارجية بعرض 1.5 متر وأكتاف داخلية بعرض 0.5 متر لكل اتجاه، إضافة إلى مشاريع ترقيم أعمدة الإنارة وحاويات القمامة بهدف تكوين خريطة مصغرة للولاية يسهل من خلالها أداء العمل بدقة وتوفير عاملي الوقت والجهد وقد تم الانتهاء من عملية ترقيم الأعمدة وجار العمل لاستكمال باقي مراحل ترقيم الحاويات، كما أشار إلى مشروع المسلخ المركزي والذي بلغت نسبة الإنجاز فيه 90% موضحا أنه سيساهم في تقديم خدمات ذات جودة عالية للأهالي والمقيمين بالولاية وباقي ولايات المحافظة.
    مشاريع الطرق الداخلية
    وذكر المهندس يعرب اليحيائي أنه نظرا لزيادة الحركة العمرانية والبشرية التي تشهدها ولاية البريمي والتي ساهمت في زيادة النشاط التجاري وبالتالي تزايد حركة المركبات الداخلية، تقوم الوزارة بتنفيذ ازدواجية شارع الخضراء من دوار البريمي باتجاه منطقة الخضراء بطول 3.300 متر مزدوج وعرض 6 أمتار لكل اتجاه مع أكتاف خارجية بعرض 1.5 متر وأكتاف داخلية بعرض 0.5 متر لكل اتجاه، وتركيب أعمدة إنارة للمشروع وتزويده بشبكة تصريف مياه الأمطار، وتجميل وتطوير المناطق المحاذية للمشروع من خلال رصف الجزر والساحات والمواقف العامة أمام المحلات بالطابوق المتشابك (الأنترلوك) كما يتضمن المشروع إنشاء دوارين ومواقف للطوارئ والحافلات وتزويده بمختلف احتياجات السلامة المرورية.
    أعمدة إنارة ذات طابع جمالي
    قال مدير بلدية البريمي: سيتم تركيب أعمدة إنارة ذات طابع جمالي تقدر بـ61 عمودا من دوار الجامع وصولا لدوار النهضة،وبين أن هذا المشروع يضيف لمسة جمالية وطابعا جماليا للولاية بحكم أنها مدخل غربي للسلطنة مما سيكون له الأثر في إظهار الولاية بالمظهر المناسب .
    المرحلة الثالثة لمتنزه الواحة
    أوضح اليحيائي أنه تم إنجاز المرحلة الثالثة لمشروع منتزه الواحة وقد جاءت هذه المرحلة تكملة للمرحلتين الأولى والثانية وقد تضمنت تركيب الكربستون بطول 580 مترا وتركيب البلاط المتشابك بمساحة 2180 مترا مربعا، إضافة لأعمال الزراعة من خلال تركيب أنابيب وخدمات بين الأحواض والممرات بطول 40 مترا طوليا، وأعمال البستنة وتوفير التربة المناسبة، وتركيب أنظمة الري الحديثة وزراعة المسطحات الخضراء، كما اشتمل المشروع على تركيب عدد اثنين من أعمدة الإنارة ذات الأربعة أذرع، إلى جانب إضافة المواقف الجديدة للمركبات في الناحية الجنوبية،كما روعي في عملية الدخول والخروج ذوو الإعاقة بما يسهل تنقلهم في المتنزه .
    وعن أهمية المشروع قال : إن المتنزه منتفس للأهالي ويشهد إقبالا كبيرا من المواطنين والمقيمين بالولاية في الفترة المسائية،كما تقام فيه الكثير من المسابقات والأنشطة المتنوعة في المناسبات ومواسم الأعياد .
    ترقيم أعمدة الإنارة
    تحدث المهندس يعرب اليحيائي عن الأهداف الرئيسية من تنفيذ هذا المشروع من خلال مساهمته في إعطاء خريطة مصغرة للولاية للاستفادة منها في تحديد بعض المناطق والمحلات والمواقع المهمة ذات النشاط التجاري بما يسهل عملية الوصول إليها، وبالتالي تكون هذه الخريطة جزءا من خارطة سياحية للولاية تخدم السائح والمقيم على حد سواء، وهذا المشروع هو خطوة من عدة خطوات مستقبلية لتكملة الخريطة التي بصدد إنشائها مضيفا أنه يمكن الاستفادة من المشروع في تنظيم عملية الصيانة وتحديد المشكلات أثناء مرور المختصين أو القائمين بالصيانة على تلك الأعمدة بحيث يتم توفير الوقت والجهد لهم من خلال تحديد موقع كل عمود كما يسهل تحديد أماكن العطل ليلا وبالتالي يقوم فريق الصيانة نهارا بإجراء مهمتهم بكل يسر، وأشار أنه تم إنجاز هذا المشروع بنسبة 100% وبدأ التطبيق الفعلي من ناحية ورود بعض البلاغات والملاحظات من المواطنين .
    ترقيم الحاويات
    أما فيما يتعلق بمشروع ترقيم الحاويات في المخططات السكنية فقد ذكر أن الهدف منه هو حصر شامل للخدمات التي تنفذها البلدية في هذا الجانب ومعرفة أو قياس كمية المخلفات، إلى جانب أهمية هذه العملية بالنسبة للقائمين في عملية النظافة ومتابعتهم أثناء قيامهم بمهامهم،كما تكمن أهمية المشروع في سهولة تلقي الشكاوى والملاحظات من سكان المناطق السكنية من خلال الإبلاغ عن رقم الحاوية للجهة المعنية في حال وجود أي ملاحظة والتي بدورها ستقوم باتخاذ الإجراءات المتبعة بأسرع وقت من خلال معرفة رقم الحاوية عبر الخريطة المرسومة والمجهزة في الإدارة والقسم المختص،كما تعطي عملية الترقيم إحداثيات في حال وجود سائقين جدد بحيث تسهل عليهم الوصول لتلك المواقع، وأضاف اليحيائي أن المشروع لايزال في عملية التنفيذ بحكم كثرة المخططات في الولاية، وبالتالي يتطلب ذلك المزيد من الوقت ولكن تم قطع شوط لا بأس به في هذا المجال والمشروع على مشارف المراحل الأخيرة .
    المشاريع الخدمية
    من أبرز هذه المشاريع مشروع المسلخ الآلي بالبريمي الذي يعتبر المسلخ الأحدث في الولاية وقد بلغت نسبة الإنجاز فيه 90%، وروعي في اختيار موقعه بعده عن المخططات السكنية، حيث يقع بعد منطقة البريمي الصناعية باتجاه ولاية محضة، وسيتم تزويده بجميع الإمكانيات الفنية والإدارية ليتمكن من تقديم خدمات ذات جودة عالية للأهالي والمقيمين بالولاية وباقي ولايات المحافظة، بالإضافة إلى القادمين من خارج المحافظة، ويتكون المشروع من صالة انتظار للمستفيدين من خدمات المسلخ مزودة بالخدمات الضرورية وثلاثة مواقع لذبح الأبقار والجمال والأغنام وصالة السلخ وغرفة للتقطيع، كما يشمل المشروع غرفة للطبيب البيطري وغرفة حجر ومستودعا وموقعين للتبريد وحظائر وموقعا للتخلص من مخلفات الذبائح، وكذلك موقعا لتخزين الجلود،بالإضافة إلى مواقع لتنزيل وتحميل الذبائح، ومكاتب إدارية وخدمية وغرفة الحارس بخدماتها والسور الخارجي.
    إزالة المشوهات
    وفي مجال إزالة المشوهات والمحافظة على النظافة العامة فالبلدية لا تألو جهدا في هذه العملية، وفي هذا الصدد تم تنظيم حملتين للنظافة حيث كانت الأولى في رملة حماسة بمشاركة أفراد المجتمع من المتطوعين والمهتمين بالجانب الاجتماعي، إلى جانب مشاركة فريق المنتديات الإلكترونية بالولاية، وكان لهذه الحملة نتائج إيجابية واضحة في تكاتف جميع المشاركين لإزلة المخلفات وإظهار المكان بالمظهر اللائق .
    ويضيف اليحيائي أنه تم تنفيذ حملة بعنوان" يدا بيد" لتنظيف البريمي بمشاركة 30 من الجهات الحكومية والخاصة بعدد ما يقارب 300 مشارك من مختلف الفئات، وركزت هذه الحملة في مخطط الخضراء بتقسيماته الأربع الجديدة،وكان الهدف منها إزالة المشوهات ومخلفات المباني، إلى جانب عمليات رش المبيدات في تلك المخططات، وتعد هذه المشاركة ترسيخا لمعنىا العمل الجماعي في الحفاظ على النظافة وغرس الثقافة بأهميتها لدى أفراد المجتمع وهذا ما يتعلق بالجانب التطبيقي للحملة، أما الجانب النظري فقد تم في اليوم التالي بتنسيق مشترك مع شرطة عمان السلطانية والمديرية العامة للتربية والتعليم بالمحافظة من خلال الوقوف على بعض الطرق الرئيسية وتوزيع المنشورات والكتيبات الخاصة بالتوعية وزيارة المدارس الأساسية وإلقاء محاضرات توعوية بأهمية النظافة بالتعاون مع الدعم البلدي وجمعية المرأة العمانية وتم أيضا عمل لوحات إعلانية وإرشادية على مختلف مسارات الطرق، إضافة إلى اللوحات التجارية والتي تم الإعلان عنها،وهناك خطة لتوسيع نطاق الحملة بحيث تشمل جميع مخططات البريمي .
    رقابة الأغذية والبيطرة
    وذكر اليحيائي أن البلدية كثفت من حملاتها التفتيشية المفاجئة على المحلات التجارية وبالأخص محلات بيع المواد الغذائية والمطاعم والمقاهي ومحلات الحلاقة، وذلك للتأكد من وجود التراخيص اللازمة والبطاقات الصحية ومدى التزام العاملين بهذه المحلات بالاشتراطات الصحية كما تقوم بمراقبة سوق الأسماك و الملاحم، بالإضافة إلى مسلخ البلدية لضمان سلامة تلك السلع.
    وأوضح في هذا الشأن بأنه لا تهاون مع المخالفين فيما يخص محلات بيع المواد الغذائية والمطاعم والمقاهي ومحلات الحلاقة وسيتم تشديد الرقابة على هذه المهن ليتم زيارتها أولا بأول ضمن البرامج والخطط التي تحدد من قبل الإدارة وقسم رقابة الأغذية والبيطرة بالبلدية وأن أعمال التفتيش الدوري والمفاجئ سوف تستمر على فترتين إلى نهاية العام، وذلك من أجل تغطية شاملة للمحلات التجارية بالبريمي قدر المستطاع وقد تم إصدار المخالفات والإنذارات لغير الملتزمين،كما تم التركيز على محلات المهن الصحية.
    وقد سجلت محافظة البريمي أعلى كمية في المواد التالفة والتي بلغت بـ71 طنا وأيضا القيام بإنذار ومخالفة وغلق العديد من الأنشطة نظرا لعدم الالتزام وتطبيق الاشتراطات الصحية الواجب مراعاتها لكل نشاط من خلال التقرير السنوي لعام 2012 والذي أعدته وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه.
    ونلخص نتاج العمل الماضي والقادم بإذن الله هو الحرص على تأدية الأمانة الموكلة إلينا والعمل بصدق وتفان وكلنا آذان صاغية لأفراد المجتمع لتقبل النقد البناء والهادف الذي يخدم ويطور عملنا خدمة للصالح العام.
    الصحة الوقائية والصرف الصحي
    وفي هذا المجال تقوم البلدية بجهود كبيرة متمثلة في النظافة العامة والتخلص من الرمي العشوائي في المخططات السكنية ولقط المخلفات بأنواعها والتخلص من النباتات والشجيرات بين المنازل وهذا يشكل عبئا إضافيا نتيجة السلوكيات الخاطئة وعدم رمي النفايات في مكانها الصحيح، كما تقوم البلدية بعمليات مكافحة الحشرات والقوارض من خلال تكثيف العمليات المستمرة لرش المبيدات بأنواعها المختلفة ولعل مايتم من مشاريع الترقيم لصناديق القمامة وتقسيم المناطق لفرق العمل ستحقق بإذن الله هدفنا وهو سرعة الإنجاز وضمان تحقيق كفاءة في العمل.
    التوعية والإعلام
    أوضح مدير بلدية البريمي أنه نظرا لأهمية نشر الوعي لجميع أفراد المجتمع تقوم البلدية بحملات للتوعية والإعلان وتوزيع الملصقات والمطويات والكتيبات الإرشادية والزيارات الميدانية للمنازل وبالتنسيق المشترك مع عدة مؤسسات حكومية لتحقيق الهدف لأكبر شريحة في المجتمع وذلك لنشر ثقافة تضمن سلوكيات حميدة بحق الخدمات والمرافق العامة لتغرس في النشء وتفعلها الفئات العمرية وصولا لتطبيقها.
     
  2. غازي

    غازي ¬°•| مصّور هآوي |•°¬

    :182fd25f9b06446ba41 شي طيب

    بارك الله فيهم

    ويسلمو
     

مشاركة هذه الصفحة