يوم مفتوح للسلامة المرورية بوادي المعاول

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏7 ديسمبر 2012.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    يوم مفتوح للسلامة المرورية بوادي المعاول
    الجمعة, 07 ديسمبر 2012
    تضمن معرضا توعويا وعملية إنقاذ وماراثون وأمسية ختامية -
    وادي المعاول - سامي بن خلفان البحري:-- ضمن فعاليات حملة السلامة المرورية بمحافظة جنوب الباطنة والتي انطلقت مطلع الأسبوع الماضي نظمت ولايةُ وادي المعاول أمس الأول فعاليات ومناشط متنوعة تهدف للحد من الحوادث المرورية ونشر الوعي والتقليل من نزيف الطرقات؛ حيث توزعت الفعاليات في يوم كامل بشراكة مجتمعية واسعة بين مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص والمشايخ والأفراد، كما تستمر بعض المناشط لأشهر قادمة.
    فقد افتتح صباح أمس سعادة الشيخ هلال بن سعيد بن حمدان الحجري محافظ محافظة جنوب الباطنة المعرض التوعوي بمدرسة وادي المعاول للتعليم الأساسي (1-4) بقرية المريغة بحضور سعادة الشيخ خليفة بن هلال ابن خليفة العلوي والي الولاية رئيس اللجنة وعدد من مشايخ وأعيان الولاية والوجهاء ومديري المدارس والمديرات وبعض المعلمين والمعلمات وجمع من المدعوين.
    بدأ الحفل بصيحات كشفية لطلاب مدرسة وادي المعاول للتعليم الأساسي، ثم قدم الطالب أنس بن مالك البلوشي وآمنة بنت مالك البلوشية نشيدا ترحيبيا بعنوان يا زائري. واشتمل المعرض على رسومات ومجسمات معبرة عن السلامة المرورية كذلك ومطويات ولوحات حائطية شاركت بها سبع مدارس بالولاية وجمعية المرأة العمانية والمركز الصحي. كما اشتمل المعرض على ركن الرسام الصغير لطلبة الحلقة الأولى وهو عبارة عن مسابقة حول رسومات مرورية وتوعوية، من جهتها شاركت شرطة عمان السلطانية بركن الدفاع المدني (مركز شرطة بركاء) والذي ضم العديد من معدات الإنقاذ والإطفاء وأجهزة التنفس وغيرها الكثير سيما وتقديم شرح تفصيلي حول ذلك.
    كما نفذت شرطة عمان السلطانية ممثلة بالمرور ووحدات الدفاع المدني والإنقاذ والإسعاف عملية إنقاذ وهمية نتيجة حادث مرور واحتجاز قائد المركبة والعمل على وجه السرعة في تخليصه وفك السيارة وإطفائها ثم إسعافه. بعدها استمع راعي الحفل والحضور إلى شرح تفصيلي حول الحوادث المرورية وأسبابها ونتائجها وإعطاء نبذة حول الإحصائيات ومقارنتها بالسنوات الماضية. كذلك وانتقل الحضور بعدها إلى إحدى الحافلات المجهزة حاسوبيا وإلكترونيا للاستماع والمشاركة المباشرة فيما يخص حملات السلامة المرورية والتوعوية حول السلطنة. تناول بعدها الحضور القهوة العمانية، كما وقع سعادة راعي الحفل في سجل زوار المدرسة والمعرض ثم تسلم هدية تذكارية.
    وأكد سعادة محافظ جنوب الباطنة لـ «عمان» على أهمية المعرض التوعوي ومساهمته في الحد من الحوادث المرورية ومشاركة المحافظة في مسابقة السلامة المرورية على مستوى السلطنة، وأضاف قائلا: لقد جاء المعرض شاملا وذا صلة ممتازة بالفعاليات والمناشط الأخرى وقد رأينا الجهود الكبيرة في إعداده وإخراجه سيما والشراكة المجتمعية المختلفة ومن هنا نوجه الدعوة لجميع قائدي المركبات ومستخدمي الطرقات للتقيد بأنظمة المرور والعمل الجاد على الحد من الحوادث والمساهمة الفعلية في الحملة المستمرة. كما أقيم على هامش الفعاليات ماراثونا للجري بالاشتراك مع الفرق الرياضية بالولاية عصر أمس في تمام الساعة الرابعة برعاية العقيد محسن بن أحمد العبري قائد شرطة جنوب الباطنة بالرستاق، وبمشاركة شرطة عمان السلطانية ووحدات الإسعاف وحضور مشايخ ووجهاء وأعيان الولاية وعدد من المسؤولين والكثير من المنظمين والمشاركين، والذي يهدف إلى توعية فئة الشباب حول التقيد بالقواعد المرورية والحد من الحوادث ومشاركة مختلف شرائح المجتمع؛ حيث انطلق المتسابقون الذين تعدوا المائة متسابق من تقاطع مركز الولاية وحتى ملعب النادي بقرية المريغة مرورا بقرية أفي وذلك وسط أجواء مطرية؛ حيث هطلت الأمطار بين المتوسطة والغزيرة فور انطلاق المتسابقين أدت لنزول بعض الشعاب. ولدى وصول المتسابقين إلى نقطة النهاية ألقى العقيد محسن العبري كلمة أكد فيها على أهمية حملة السلامة المرورية كونها استهدفت شرائح مجتمعية مختلفة، كما بين إحصائية الحوادث والإصابات والوفيات ومقارنتها بالأعوام السابقة، مؤكدا في الوقت ذاته أن مسألة الحوادث أصبحت مقلقة، من هنا أوجه دعوة صادقة للحد من نزيف الطرقات والالتفات إلى النواحي الدينية والاجتماعية والاقتصادية وغيرها. وفي الختام تم توزيع الجوائز على اثني عشر فائزا، وجائزة تشجيعية لأكبر متسابق. كما تسلم راعي الفعالية هدية تذكارية من اللجنة المنظمة.
    وختاما لأنشطة الحملة بالولاية أقيمت مساء أمس الأول بالمجلس العام لأهالي حبراء أمسية ختامية تحت رعاية سعادة الشيخ خالد بن هلال بن ناصر المعولي رئيس مجلس الشورى ممثل الولاية بحضور سعادة الشيخ خليفة بن هلال العلوي والي الولاية ومشايخ ووجهاء وأعيان الولاية وعدد من المسؤولين وجمع كبير من المواطنين والمدعوين من الرجال والنساء، وقد ضمت مختلف شرائح المجتمع واشتملت على العديد من الفعاليات ذات الصلة ؛ حيث بدأت بآيات من الذكر الحكيم تلاها بدر بن سيف الهشامي، ثم قصائد شعرية معبرة حول السلامة المرورية.
    وأكد بدر بن مالك المعولي في كلمة موجزة على أهمية الحملة الموسعة التي انطلقت بداية الأسبوع الماضي في الولاية، وأكد على استمرارية الحملة وتفعيل أهدافها. وشاركت الكلية التقنية بالمصنعة بمسرحية وقصائد مرورية توعوية؛ حيث شاركت جماعة عكاظ الشعرية وجماعة المسرح بالكلية بمسرحية هادفة تلخصت حول رب أسرة غير ملتزم بأخلاقية كثيرة وإهماله في متابعة أهل بيته والذي نتج عنه شباب متهور أحدهم تعاطى المخدرات أدى إلى وفاته بحادث سير أليم وندم الأب لخسارته وتعهده بالإصلاح. كما اشترك مجموعة من جماعة عكاظ الشعرية بإلقاء عدد من القصائد الشعرية بأسلوب نال إعجاب الحضور. كذلك وتم تقديم عرض مرئي حول الحوادث المرورية. ثم قدم الدكتور بمركز صحي الولاية محاضرة طبية عرض فيها نتائج الحوادث بين إصابات وإعاقات ووفيات مع الصور المعبرة، مؤكدا أن وزارة الصحة تتحمل عبئا كبيرا بسبب الحوادث المرورية. وختم حديثه بعرض موجز اشتمل على إحصائيات الإصابات والإعاقات والوفيات التي تخلفها الحوادث. بعدها قدم الواعظ ناصر بن سليمان السابعي محاضرة دينية تناول فيها موضوع الحوادث من منظور إسلامي، مبينا ما يجب على قائد المركبة الالتزام به تجاه نفسه وأهله والآخرين، واختتم بجملة من النصائح ذات الصلة.. وقدم سامي بن حمد الناعبي قصيدة شعرية حول الحوادث المرورية.
    في نهاية الأمسية قام سعادة الشيخ خالد ابن هلال بن ناصر المعولي رئيس مجلس الشورى بتكريم المشاركين وتوزيع الشهادات التقديرية، وتسلم سعادتُه هديةً تذكارية من اللجنة المنظمة. وقال سعادته لـ (عمان): إن ما لمسناه من فعاليات ومناشط وتنوع في الفقرات كالمعرض التوعوي بمدرسة وادي المعاول وسباق الجري بالولاية وهذه الأمسية لهو دليل واضح على الاهتمام الواسع بموضوع الحوادث المرورية والتي باتت تقلق الجميع من مسؤولين ومواطنين سيما وأنها في تزايد حسب الإحصائيات الأخيرة.
    واختتم سعادة رئيس مجلس الشورى قائلا: يجب على الجميع صغارا وكبارا رجالا ونساء تفعيل أهداف حملة السلامة المرورية والعمل الجاد على نشر وعي السلامة المرورية والتقيد بأنظمة المرور والشعور بالمسؤولية الفردية والجماعية تجاه المجتمع.
    من جانبه قال سعادة الشيخ خليفة العلوي والي الولاية: لقد أثمر التكاتف والتعاون المشرف بنجاح الفعاليات المتعددة وتحقيق أهدافها المنشودة فالمعرض التوعوي وعملية الإنقاذ وسباق الجري والأمسية الختامية كل ذلك فعاليات متنوعة تميزت بشراكة مجتمعية واضحة وجلية أدت لنجاح وتفعيل أهداف حملة السلامة المرورية.
     

مشاركة هذه الصفحة