الجيش الحر يقتحم كتيبة للدفاع الجوي في ريف حلب

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏21 نوفمبر 2012.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    دبي - قناة العربية
    اقتحم الجيش السوري الحر كتيبة للدفاع الجوي بريف حلب الغربي، ووقعت اشتباكات عنيفة مع قوات جيش النظام داخل الكتيبة، وهزت الانفجارات المنطقة بأسرها.

    كما انتشر العشرات من قناصة النظام في دمشق وريفها، الثلاثاء، ما أثار حالة من الرعب في شوارع العاصمة دمشق.

    وفي حلب، حاصرت النيران منازل المدنيين جراء قصف جيش النظام لحي الزبدية، وتحدثت تنسيقية المحافظة عن اشتباكات بين الجيش الحر وكتيبة المدفعية في الميادين في ريف دير الزور.
    وتأتي هذه الاشتباكات غداة سيطرة المقاتلين المعارضين على الفوج 46 في ريف حلب الغربي، وهو قاعدة عسكرية ضخمة للقوات النظامية تضم مرابض مدفعية كانت تتولى قصف مناطق عدة، لا سيما مدينة الأتارب الاستراتيجية التي يسيطر عليها المقاتلون.

    وأعلنت وحدة المخابرات العامة في الجيش السوري الحر، عن تشكيل جهاز المخابرات العامة للثورة السورية. وقال بيان صادر عن الجهاز إن من مهماته تزويد الجيش الحر بمعلومات عن خطط وتحركات قوات النظام.

    في الشق السياسي، اعتبر الاتحاد الأوروبي الائتلاف الوطني السوري المعارض ممثلا شرعيا لتطلعات الشعب السوري. وأوضحت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين اشتون أن الدول الأعضاء في الاتحاد تفضل في هذه المرحلة عدم التشديد على الطابع "الوحيد" للائتلاف كممثل شرعي للشعب السوري.

    في المقابل أخفق الاتحاد الأوروبي في اتخاذ قرار بتسليح المعارضة، وهو ما طالبت به فرنسا وتحفظت عليه ألمانيا وبريطانيا.
     

مشاركة هذه الصفحة