رئيس جهاز الرقابة يبحث مع المختصين أسباب تدني نسبة الإنجاز بطريق الباطنة الساحلي

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏24 أكتوبر 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    رئيس جهاز الرقابة يبحث مع المختصين أسباب تدني نسبة الإنجاز بطريق الباطنة الساحلي

    Wed, 24 أكتوبر 2012
    [​IMG]

    طالب بالالتزام بالبرنامج الزمني وتجنب التعديلات -
    قام معالي الشيخ ناصر بن هلال بن ناصر المعولي رئيس جهاز الرقابة المالية والإدارية للدولة أمس يرافقه عدد من أعضاء الجهاز بتفقد سير العمل في مشروع طريق الباطنة الساحلي المرحلة الأولى (الجزء الأول) من ولاية بركاء إلى ودام الساحل بولاية المصنعة بطول (61) كيلومتراً بتكلفة بلغت نحو ( 125) مليون ريال عماني، والإطلاع عن قرب على نسبة الإنجاز والمعوقات التي تعترض تنفيذ الأعمال وفقاً للجدول الزمني للمشروع.
    كما تجدر الإشارة إلى أنه يجري تنفيذ الجزء الثاني من المرحلة الأولى من المشروع من ميناء صحار إلى خطمة ملاحة بولاية شناص بطول (65) كيلومتراً بتكلفة بلغت نحو (149) مليون ريال عماني.
    وقد قدم سعادة المهندس سالم بن محمد النعيمي وكيل وزارة النقل والإتصالات للنقل عرضاً مرئياً عن أداء سير العمل بالمشروع بحضور عدد من المسؤولين بوزارة النقل والإتصالات ومقاول المشروع وإستشاري المشروع ومدير المشروع.
    وقد بحث معاليه مع المختصين أسباب تدني نسبة الإنجاز بالمشروع بصفة عامة عن المخطط له والصعوبات التي تواجه إنجاز تنفيذ الأعمال، وقد طالب معاليه بتضافر جهود كافة الجهات ذات العلاقة بالمشروع والإلتزام بالبرامج الزمنية لتنفيذ الأعمال في مواعيدها المحددة تجنباً للتعديلات وما يترتب عليها من أعباء مالية على الخزانة العامة للدولة، كما أكد معاليه على ضرورة تعزيز الإشراف والمتابعة على أداء سير تنفيذ المشروع من قبل كل من المختصين بوزارة النقل والإتصالات والإستشاري ومدير المشروع، وسوف يقوم الجهاز بالمتابعة والتدقيق على كافة الأعمال المنفذة طبقاً لشروط التعاقد والتأكد من أن ما يتم صرفه من مبالغ يتناسب مع حجم الأعمال المنفذة.
    وكما أوصى معاليه بمراعاة التنسيق مع المواطنين وكافة الجهات ذات العلاقة أثناء مرحلة تصاميم المشروعات وإعداد الدراسات الكافية قبل طرح الأعمال في مناقصة عامة.​
     

مشاركة هذه الصفحة