و ما ظلمناهم و لكن كانوا أنفسهم يظلمون

الموضوع في ',, البُريمِي لِلقِصَص والرِوَايات ,,' بواسطة سكوتي يصعب تفسيره, بتاريخ ‏8 سبتمبر 2012.

  1. سكوتي يصعب تفسيره

    سكوتي يصعب تفسيره ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    مـكــآن جميــل و هــآآدي ومنعـزل شـوي
    ومنـآآسـب لمقـآبـلآت مـن ذآ آلنــوع

    يطـآلـع فيهـآ وهـي تحـرك ملعـقـة آلكـوفـي :
    آخيـرآ ,, مـآ بغيتـي ؟؟

    تبتـسـم وعيـونـهآ عآلكـوفـي :
    آنـت بعـد مـو صـآحـي ,, مـن آول مـآتعـرفنـآ تبغـى نتقـآبـل ؟؟

    يعطيهـآ نظـرة بـرآءه :
    طـيـب عــآدي ,, مآ طـلـبـت شـيء

    تـرفـع نظـرهـآ لـه :
    لآ مـو عـآدي ,, كـآن لآزم آعـرفـك وتعـرفنـي بآلآول وبعـديـن نشـوف وش يصيـر

    يسآلهـآ بنظـرة :
    وآنتـي وش تشـوفيـن صـآر للحيـن ؟؟

    تنـزل نظـرهـآ للكـوفــي :
    تمــآآم

    عيـونـه لمـحــت بنـت تآشـر بجـوآلهـآ جـآلسـة علـى طـآولـة قـدآمـه :
    آكيــد تمــآم

    تسآلـه بشـويـة دلـع وتغلـي :
    لآ يـكـون تحلـى لـك آلفـكـرة وتصـيـر كـل مـرآ تقـول نتقـآبـل ؟؟

    يعطيهـآ آبتسـآمـة وهـو مآسـك جـوآلـه :
    آفـآ بـس ,, ليـه مآ آستـآهـل يعنـي آشـوفـك لمـآ آشتـآق ؟؟

    تضحـك فـي آلـوقـت آلي مـر شـآب من جنـب طـآولتـهم :
    تستـآهـل وآلله ,, بـس لآ تصـير طمــآآع عــآد

    تـرك جـوآلـه وطـآلـع فيهـآ بحـب :
    مـن حقـي آطمـع ,, لآ تلـوميـني فيـك

    تـرد عليـه بخـجــل :
    طيـب ,, تـآخـرت ,, ولآزم آمشـي

    يعقـد حـوآجبـة :
    بــدري ,, بآقـي مآ سـولفنـآ

    تـآخـذ شنطتهـآ وتقـوم :
    لـي ربـع سـآعـة ,, رآح يفقـدونـي لـو تـآخـرت

    يـآخـذ جـوآلـه ويقـوم :
    آجـل مـره ثـآنيـة تـوعـدينـي تطـوليـن ؟؟

    تطـآلـعه وتبتـسـم لـه :
    مـن عيـونـي

    يـرد لهـآ بآبتسـآمـة آحلــى :
    فـديـت آلعيــون آنـآ


    وخــرجــوآ مـن آلكـوفـي ,,


    ( هـو ) ..
    آتصـل عـآلبـنت آلي رقّمهـآ بآلبلـوتـوث

    ( هـي ) ..
    آتصـلـت علـى آلشـآب آلي مـر جنبهـآ ورمـى لهـآ آلـرقـم


    (( آلقصـة تحمـل مـوقـف يمـر فيـه آي آثنيـن يتجهـون لذآ آلنـوع مـن آلعـلآقـة آلمحـرمـة,,
    ربمـآ تكـون مـن طـرف وآحـد وربمـآ مـن آلطـرفيـن ,,
    ربمـآ يكـون وآحـد منهـم صـآدق بمشـآعـره وينخـدع ,,
    وآلثـآنـي يستعـرض بطـولآتـه ,,
    لكـن مـآ تفـرق لآن آلخطـآ خطـآ بغـض آلنـظــر عـن آلمستغفـل فيـه ))



    آتمنـى تكـون قصتـي آدت و آوصلـت غـرضهـآآ
     

مشاركة هذه الصفحة