مستشفى عبري المرجعي ينظم المؤتمر الثالث لصحة الطفل

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏15 جوان 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    مستشفى عبري المرجعي ينظم المؤتمر الثالث لصحة الطفل

    الجمعة, 15 يونيو 2012
    [​IMG]

    إنجازات كبيرة لبرنامج التحصين وتقليل نسبة الوفيات -
    عبري - سعد الشندودي -
    نظم مستشفى عبري المرجعي ممثلاً بقسم الأطفال أمس، المؤتمر الوطني الثالث لصحة الطفل بحضور ثريا بنت سيف الحوسنية رئيسة الجمعية العمانية لأمراض الدم الوراثية، وجمع من الأطباء والممرضين والممرضات من مختلف المحافظات والمستشفيات بالسلطنة.
    بدأ المؤتمر بكلمة لأصيلة بنت مسلم الغريبية رئيسة قسم الأطفال بمستشفى عبري المرجعي قالت فيها: إن مستشفى عبري المرجعي ممثلاً بقسم الأطفال أعتاد بين سنة وأخرى أن يقيم مؤتمر صحة الطفل وخاصة وأن المؤتمر الوطني الثالث لصحة الطفل يشارك فيه حوالي 200 طبيب وممرض وممرضة من مختلف المستشفيات والمحافظات بالسلطنة وذلك بهدف تبادل الخبرات بين الكوادر الطبية المشاركة وعرض ومناقشة كل ما هو جديد بصحة وعناية الطفل بالإضافة إلى مناقشة الصعوبات للحالات المرضية لدى الأطفال وإيجاد الحلول المناسبة لها، والتعرف على الوسائل الحديثة للعناية بصحة الأطفال.
    بعد ذلك ألقى الدكتور جمس دادا استشاري أطفال بالمستشفى كلمة أوضح من خلالها نجاحات وزارة الصحة في تقليل نسبة الوفيات لدى الأطفال في السلطنة، وإنجازات برنامج التحصين الموسع وسجل صحة الطفل، وإنجازات عضوات دعم المجتمع حول تثقيف الأمهات في كل ما يتعلق بصحة الطفل، وقدم أطفال عبري نشيداً ترحيبياً.
    وعقب ذلك بدأت فعاليات المؤتمر حيث قدمت الدكتورة سالمة بنت محمد الشيبانية استشارية أولى أذن وأنف وحنجرة بمستشفى النهضة ورقة عمل عن الأجسام الغريبة في الأذن والأنف والبلعوم لدى الأطفال أوضحت من خلالها أعراض الأجسام الغريبة في الأذن والأنف والحنجرة والبلعوم لدى الأطفال وكيفية تشخيصها وعلاجها والوقاية منها.
    ومن ثم قدمت الدكتورة حليمة بنت درويش البلوشية المشرفة الوطنية لبرنامج التحصين الموسع بوزارة الصحة ورقة عمل عن سياسة وزارة الصحة في برنامج التحصين الموسع والإنجازات التي حققها البرنامج، ولذلك وصلت نسبة التغطية للتحصين الموسع للأطفال بالسلطنة حوالي 98% ، ولهذا انخفضت نسبة الأمراض المعدية لدى الأطفال .
    بعدها قدم الدكتور عمر بن سالم المجرفي أخصائي أطفال بمستشفى عبري المرجعي ورقة عمل عن التشنجات والحركات الغير الطبيعية لدى الأطفال وطرق التعرف عليها وأنواعها وكيفية علاجها.
    وإلى جانب ذلك شاهد الحضور فيلما عن الدور الذي تقوم به الجمعية العمانية لأمراض الدم الوراثية تجاه أفراد المجتمع وكذلك قدمت العديد من المحاضرات العلمية والطبية والتي تمثلت حول كيفية تحضير الأدوية للأطفال ومحاضرة عن العلاج الطبيعي وكيفية نقل الأطفال ذوي الحالات الحرجة بالإضافة إلى محاضرة عن الرضاعة الطبيعية وسلامة الطفل.
    وفي الختام وزعت ثريا لحوسنية الجوائز التشجيعية على المشاركين في فعاليات المؤتمر.

     

مشاركة هذه الصفحة