ملتقى المعلمين بمحافظة ظفار يبحث تعزيز التحصيل الدراسي ومعوقات التكامل المدرسي

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏30 أبريل 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    ملتقى المعلمين بمحافظة ظفار يبحث تعزيز التحصيل الدراسي ومعوقات التكامل المدرسي

    الاثنين, 30 أبريل 2012
    التعريف بالمستجدات التربوية والأساليب الحديثة فى تطبيقها -
    كتبت-أمل عبدالرحمن يربوع وفاطمة بنت بخيت العمري :
    اختتمت أمس فعاليات الملتقى السنوي التاسع للمعلمين بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار الذي استمر يومين بمسرح المديرية العامة للتراث والثقافة بصلالة تحت شعار معًا من أجل أبنائنا وبرعاية سعادة الدكتور حمود بن خلفان الحارثي وكيل الوزارة للتعليم والمناهج وحضور سعيد بن سالم الحارثي المدير العام للمديرية.
    واستهدف الملتقى التعريف بأهمية تكامل الأدوار في البيئة ودورها في تعزيز التحصيل الدراسي والوقوف على معوقات التكامل المدرسي والحلول المقترحة للتغلب عليها وأيضًا من خلال التعريف بالمستجدات التربوية والأساليب الحديثة فى تطبيقها، والتفاعل الايجابي والفعال بين مجالس الآباء والأمهات بالمدرسة، كذلك توظيف البرامج والمشاريع التربوية في الحقل التربوي واستخدام البرامج الاحصائية المقننة للوصول الى نتائج إحصائية ومعلوماتية دقيقة.
    واشتمل الملتقى على عدة محاور منها: المحور الأول البيئة المدرسية ودورها في تعزيز التحصيل الدراسي ودور مدير المدرسة، ودور المعلم الأول، ودور المشرف التربوي والأخصائي الاجتماعي، كذلك العلاقات الانسانية والمناخ التنظيمي وتفعيل لجان التحصيل الدراسي، بالإضافة الى مشاريع وتجارب ناجحة تخص المحور، أما المحور الثاني: التواصل بين المدرسة والأسرة وسبل تعزيزه وأوجه التعاون بين المدرسة والأسرة، وأيضًا تفعيل مجالس الآباء والأمهات ومعوقات التكامل بين المدرسة والأسرة والحلول المقترحة بالإضافة الى مشاريع وتجارب ناجحة تخص المحور.
    بدأ الحفل بالسلام السلطاني ثم تلاوة عطرة من الذكر الحكيم بصوت القارئ محمد بن سعيد بامخالف ثم الكلمة الافتتاحية للملتقي وألقاها الخبيب التربوي الدكتور سعيد بن بخيت المهري وقال فيها: في هذا الملتقى تتجلى محاور عديدة وأوراق عمل متنوعة تسهم بلا شك في دفع المسيرة التربوية الى الامام بما يكفل تحقيق أهدافها وتطلعاتها نحو إعداد جيل سوى حيث إن هذه المشاريع والمبادرات قد تم اختيارها من قبل فريق فنى مختص يعني بالنظر في المشاريع التربوية المقدمة من مختلف فئات العمل التربوي ومشاربه ونحن على تأكيد تام أنكم ستسعون للاستفادة من خبرات زملائكم في واقعكم التربوي، وبما يتناسب مع مستويات الطلاب وقدراتهم وامكاناتهم.
    بعد ذلك قدمت فقرة من الشعر لسعيد بن بخيت مبارك وعرض فيلم وثائقي عن الملتقيات السابقة، كما تم تقديم عرض لمجمل أوراق العمل التي قدمت حيث أدار الجلسة الأولى سعيد بن جمعان بامخالف وحملت الورقة الأولى عنوان (معلمي أنت الأروع) للدكتور سالم بن عقيل مقيبل وتحدث فيها عن: دور المعلم في حمل رسالة التعليم بكل أمانة.
    أما الورقة الثانية فكانت بعنوان (دليل عملية مراجعة الأداء المدرسي من مركز التعديل والتطوير المدرسي الشامل) وقدمتها موزة بنت سالم النعيمية.
    وناقشت الورقة الثالثة مشروع الخريطة المدرسية مشاركة دائرة التخطيط ألقاها أحمد بن سعيد العوائد تناول فيها أهداف مشروع الخريطة المدرسية الرقمية وتطرق أيضا إلى أهمية نظم المعلومات الجغرافية وفوائد نظم المعلومات.
    وعقب انتهاء الورقة الثالثة تمت مناقشة أوراق الجلسة الاولى وأعقبتها استراحة وبعد ذلك متابعة أوراق العمل وادار الجلسة الدكتور مسلم بن علي المسهلي، وقدم الورقة الرابعة وهي الخطة المدرسية في المدارس الحكومية بمحافظة ظفار (الواقع والمأمول) وألقاها محمد بن سالم محاد العوائد وبعدها تمت مناقشة واستعراض ما تم في الجلسة الاولى.
    اما الجلسة الثانية فأدارها الدكتور مسلم بن علي المسهلي وتضمنت الورقة الرابعة وهي بعنوان الخطة المدرسية في المدارس الحكومية بمحافظة ظفار الواقع والمأمول قدمها محمد بن سالم العوائد. وحملت الورقة الخامسة عنوان الخطة العلاجية بين المقومات العلمية للنجاح والية التنفيذ في التعليم الاساسي بالسلطنة لعام 2010/ 2011م لمريم بنت سعيد باعمر.
    أما الورقة السادسة والأخيرة فكانت بعنوان التحفيز وأثره على أداء المعلمين لسعيد عبدالعال محمد وناقش فيها مفهوم التحفيز وأهدافه وأثره الإيجابي على أداء المعلمين .
    الجدير بالذكر أن الملتقى تخلله الكثير من الفعاليات حيث كرم راعي الحفل الجهات المشاركة والراعية للملتقى في اليوم الأول، وهي شركة صلالة لخدمات الصرف الصحي والمصنع الوطني العماني وكذلك شركة ظفار للطاقة وشركة ريسوت للاسمنت بالإضافة الى شركة الرصيد للتجارة وشركت مطاحن صلالة وبنك عمان العربي.
     

مشاركة هذه الصفحة