ندوة تستعرض الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية للبريمي والظاهرة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏18 أبريل 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    ندوة تستعرض الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية للبريمي والظاهرة

    Wed, 18 أبريل 2012
    [​IMG]

    عبري-سعد الشندودي:-- عقدت الأمانة العامة للجنة العليا لتخطيط المدن أمس الندوة الثالثة للاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية لمحافظتي البريمي والظاهرة بفرع غرفة تجارة وصناعة عمان بولاية عبري وذلك برعاية سعادة الشيخ سيف بن حمير آل مالك الشحي محافظ الظاهرة، وبحضور سعادة السيد إبراهيم بن سعيد البوسعيدي محافظ البريمي ورئيس وأعضاء غرفة تجارة وصناعة عمان بعبري.
    تأتي الندوة ضمن الندوات للتعريف بالاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية والدراسات التي تتضمنها حيث تعمل الامانة العامة للجنة على الاشراف عليها من خلال لجنة إشرافية تضم (34) عضوا من الجهات الحكومية والقطاع الخاص وثمانية فرق متخصصة منبثقة عن اللجنة الاشرافية تتولى مراجعة المخرجات كل حسب اختصاصه وتشمل هذه التخصصات مجالات الاقتصاد، البيئة، الموارد الطبيعية، السكان والموارد البشرية، البنية الأساسية، نظم المعلومات الجغرافية، الجوانب المؤسسية والقانونية، التخطيط العمراني واستخدامات الاراضي.
    ويعني المشروع في مرحلتة الأولى بتحليل الأوضاع القائمة في مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والتخطيط العمراني والتخطيط البيئي, وسيتم خلالها وضع نطاق الدراسات اللازم القيام بها على مستوى المحافظات خلال المرحلة الثالثة من المشروع لغرض تحديد الفرص والامكانات التي تتوفر بكل محافظة بهدف الوصول الي الاستراتيجيات العمرانية على مستوى كل محافظة التي سيتم دمجها وبلورتها لصياغة الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية خلال المرحلة الاخيرة من المشروع.
    وغطت الندوة بولاية عبري الى جانب التعريف بمشروع الاستراتيجية القضايا التنموية والتخطيطية بكل من محافظتي البريمي والظاهرة وذلك من خلال أوراق العمل المقدمة من الجهات الحكومية ممثلة في وزارة التنمية الاجتماعية، المؤسسة العامة للمناطق الصناعية، غرفة تجارة وصناعة عمان تركزت على موضوعات مثل المخطط الاقليمي المعتمد لمحافظة البريمي والبرنامج الاستثماري المنفذ، التنمية الصناعية في محافظتي البريمي والظاهرة: الواقع والتحديات، الخطط المستقبلية للتنمية الاجتماعية وأخيرًا موضوع محافظة الظاهرة وامكانية الاستفادة من مراكز النمو الاقليمية في كل من صحار، البريمي ونزوى وكذلك محور عبري الربع الخالي الذي يربط مع المملكة العربية السعودية ومتطلبات البنية الاساسية.
    حضر الندوة عدد من صاحبات الاعمال بولاية عبري وطلبة كلية العلوم التطبيقية بعبري والذين قاموا بأبداء آرائهم حول القضايا التخطيطية التي يرون أهمية تسليط الضوء عليها من خلال الدراسات ضمن مشروع الاستراتيجية وتصوراتهم حول الرؤية المستقبلية للتنمية الشاملة والمستدامة في المحافظتين.
     

مشاركة هذه الصفحة