أساليب القياس ونماذج الاختبارات ذات الأهداف المتباينة ورقة عمل بكلية البريمي الجامعية

الموضوع في 'كلية البريمي الجامعية |BUC' بواسطة إداري علاقات عامة, بتاريخ ‏3 أبريل 2012.

  1. إداري علاقات عامة

    إداري علاقات عامة ¬°•| كلية البريمي الجامعية |•°¬

    [FONT=&quot]أساليب القياس ونماذج الاختبارات ذات الأهداف المتباينة ورقة عمل بكلية البريمي الجامعية [/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot]نظم قسم اللغة الإنجليزية بالتعاون مع لجنة البحوث والندوات بالكلية ورقة عمل تناولت أساليب القياس ونماذج الاختبارات ذات الأهداف المتباينة وقد ألقى المحاضرة الدكتور عبدالله مزهر عضو هيئة التدريس بالقسم وذلك بقاعة المحاضرات والندوات بحضور الفاضل الدكتور محمد فرحان المجالي القائم بأعمال عميد الكلية وأعضاء الهيئة الأكاديمية .ركزت الورقة في مجملها على أهمية الاختبارات التكوينية كأسلوب تقويم يعنى بالدرجة الأولى بالكشف عن مواطن الضعف لدى الطلاب والمشكلات التي تعترض تحقيق أهداف النجاح ،كما ركزت على ربط التقويم بمخرجات التعليم التي يجب صياغتها كأهداف سلوكية قابلة للقياس وفي الختام عرض المحاضر نماذج مختلفة من أساليب القياس. [/FONT]
    [FONT=&quot]وقال الدكتور ياسر فؤاد رئيس قسم اللغة الإنجليزية ورئيس لجنة البحوث والندوات بالكلية أن إقامة هذه الورقة يعد جزءا من أعمال لجنة التقويم والامتحانات بالقسم لتطوير شكل ومضمون الورقة الامتحانية ،وتهدف الورقة بالدرجة الأولى إلى تعميم هذه التجربة في بقية أقسام الكلية وهي تعد من أولويات الجودة في المؤسسات التعليمية ،وقد لاقت إقبالا وتفاعلا من أعضاء الهيئة التدريسية بمختلف الأقسام . [/FONT]
     

مشاركة هذه الصفحة