برنامج لإدارة وتشغيل وصيانة المنشآت بشؤون البلاط السلطاني

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏1 أبريل 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    [​IMG] برنامج لإدارة وتشغيل وصيانة المنشآت بشؤون البلاط السلطاني

    Sun, 01 أبريل 2012
    كتب - خالد العدوي
    دشنت المديرية العامة للتخطيط وتنمية الموارد البشرية بشؤون البلاط السلطاني، بالتعاون مع بروجاكس العالمية للتطوير والتدريب، البرنامج التنفيذي في إدارة وتشغيل وصيانة المنشآت والمرافق، للمهندسين من شؤون البلاط السلطاني، وبمشاركة من وزارة الإسكان، ووزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه، وبلدية مسقط، وذلك في فندق سيتي سيزنز، حيث يستمر البرنامج في الفترة من 31 مارس إلى 11 أبريل الجاري، ويحاضر فيه الدكتور المهندس محمد عسكر، الذي ذكر بأنه سيتم التطرق خلال البرنامج إلى الاستراتيجية الأساسية للصيانة في كل المؤسسات وكيفية العمل على توجيه موارد الصيانة لتحقيق الأهداف من خلال مستوى الصيانة المتوازن والفعال بين المطلوب تحقيقه لصيانة المنشأة وبين موارد الصيانة، وعمل برنامج لجميع أعمال الصيانة للمنشأة المكونة من مجموعة وحدات مرتبطة التي تؤدى وظائف وخدمات محددة للمنشأة، كما ذكر بأن إدارة الصيانة تهدف إلى حسن اختيار نوع برنامج الصيانة المناسب لطبيعة وقدرة المنشآت التي تمتلكها المؤسسات وتخطيط أعمال الصيانة لهذه المنشآت وتقييم أداء قسم وفرق عمل الصيانة بهدف تحقيق أقل نسبة تعطل وأعلى نسبة كفاءة عمل ممكنة.
    وتطرق في مقدمته للبرنامج قائلا: إنه قد ظهرت الحاجة إلى إدارة أعمال الصيانة باعتبارها النشاط الحيوي المؤثر على فاعلية العمل وإنتاجيته ومن أسباب الحاجة إليها ما يلي: ضخامة الاستثمارات في الأنظمة الهندسية، والتقدم الكبير في مجال التقنية وزيادة حجم وتعقيد النظم الهندسية ومعداتها، والزيادة الهائلة في حاجة السوق للمنتجات من سلع أو خدمات مما يؤدي إلى زيادة في التشغيل والرغبة في تجنب الأعطال وتوقف التشغيل، وممارسات تؤدي إلى القدر الأكبر من الصيانة والمقاييس القياسية المحققة لتصميم وتشغيل أفضل.
    أما إدارة الصيانة فقال: إنها تقوم بمجموعة من الممارسات الإدارية والهندسية والمالية لتحقيق رفع إتاحة التشغيل للنظام الهندسي من خلال تجنب التوقف وخاصة في الأوقات الحرجة، وخفض معدلات الأعطال ومعدلات الإهلاك بما يطيل عمر التشغيل للنظام الهندسي، وتطوير مواصفات محسنة للنظام الهندسي ومكوناته لرفع أدائه والقدرة علي صيانته، والعمل على التحكم في تكلفة الصيانة خلال فترة وضع المواصفات والتشغيل والإحلال.
    وقد ذكر الدكتور بأنه عند وضع الأهداف الرئيسية للصيانة يراعى التحديد الواضح لأهداف الصيانة فهو نقطة البداية لتكوين خطة الصيانة من خلال فهم كيف سيكون شكل الأهداف؟، وكيف يمكن إنشائها؟، وكيف يجب أن نستخدمها؟ بالإضافة إلى أن تحديد أهداف الصيانة مهمة معقدة لأنه عادةً ما يشترك قسم التشغيل وقسم السلامة لتحديد متطلباتهم من المرفق ومناقشة هذه المتطلبات مع إدارة الصيانة، وذكر بأنه يجب أن تكون أهداف الصيانة مرنة ويجب مراجعتها دوريا للأخذ في الاعتبار المتغيرات المحيطة، وواضحة ومتناسقة وتشمل كل أجزاء المنشأة.
    الجدير بالذكر أن الدكتور المهندس محمد عسكر رئيس قسم هندسة وإدارة التشييد بكلية الهندسة بجامعة القاهرة، استشاري في مجال صناعة التشييد واستشاري تدريب في مجموعة بروجاكس. كما أنه مارس العمل أكثر من 25 سنة في مجال المقاولات والاستثمار العقاري وكذلك في الاستشارات الهندسية في كل من مصر، السعودية، الكويت، والإمارات، والفلبين، وفي مجال هندسة وإدارة التشييد، وإدارة مواقع التشييد، وإدارة العقود الإدارية والمالية، وإدارة التصميم، وعمليات الصيانة والترميم، والهندسة القيمية.
     
  2. خافق احساس

    خافق احساس الفرَيق الإدِاري إداري

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    ؛

    بالتوفيق ان شاء الله . .
    اشكرج مميزتنا عل الجهود المنيرة
    دومتي بخير
     

مشاركة هذه الصفحة