مجلس الاختصاصات الطبية يناقش الاعتراف الدولي للبرامج التخصصية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏18 مارس 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    مجلس الاختصاصات الطبية يناقش الاعتراف الدولي للبرامج التخصصية

    Sun, 18 مارس 2012

    [​IMG]

    عقد مجلس الأمناء بالمجلس العماني للاختصاصات الطبية أمس اجتماعه الأول لهذا العام برئاسة معالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي، وزير الصحة، رئيس مجلس الأمناء بالمجلس العماني للاختصاصات الطبية بحضور أعضاء مجلس الأمناء، وذلك في القاعة الرئيسية بديوان عام وزارة الصحة.
    وتضمن اجتماع مجلس الأمناء الأول للعام الحالي اعتماد محضر اجتماع مجلس الأمناء الثالث الذي عقد في الثاني من نوفمبر من العام الماضي، كما تطرق الاجتماع كذلك إلى اعتماد انسحاب عدد من الأطباء المقيميين الذين لم يستطيعوا إكمال تدريبهم في المجلس وفقا لكل حالة وظروفها الخاصة.
    وأيضًا اعتماد نتائج اختبار الجزء الثاني والسريري لشهادة الاختصاص بالمجلس العماني للاختصاصات الطبية واختبارات المجلس العربي للاختصاصات الصحية للأطباء المقيمين بالمجلس العماني للاختصاصات الطبية.
    وموضوع اعتراف ومعادلة الكلية الملكية الإيرلندية للأطباء فيما يتعلق بالتدريب التخصصي الأساسي، واقتراحاتهم حول البرامج التي من الممكن توفيرها للتدريب في المجلس.وتطرق الاجتماع كذلك إلى ما تقدمه مؤسسة (NBME) (المجلس الدولي للممتحنين الطبيين)، من استشارة في مجال وضع نظام لتطوير الخدمات الطبية، ورفع مستوى الاختبارات والممتحنين، والاتفاق على الاستعانة بالخطوتين الأولى والثانية التي يتبعها المجلس الدولي فيما يتعلق بالاختبارات الأكلينيكية المعرفية. وتفعيل ذلك في القريب العاجل.
    كذلك اعتماد ما تمت مناقشته فيما يخص اختبار اللغة الإنجليزية المهنية (OET) في أستراليا، حيث يمكن للأطباء الراغبين في الحصول على الزمالة (Fellowship)، التقدم لهذا الاختبار وبعد اجتيازه يمكنه الالتحاق في التخصص الراغب به. ومناقشة زيارة وفد من المركز الدولي لاعتماد الخريجين والتعليم الطبي(ACGME-1)، وذلك في الثالث والعشرين من يناير للعام الحالي والذي كان برئاسة مساعد الرئيس للاعتراف الدولي حيث التقوا بمعالي الدكتور وزير الصحة، رئيس مجلس الأمناء بالمجلس العماني للاختصاصات الطبية، والرئيس التنفيذي بالمجلس، واطلعوا على عدد من المراكز التدريبية والتقوا بمديري اللجان العلمية وزاروا عددا من المؤسسات الأكاديمية والصحية كجامعة السلطان قابوس ومستشفى جامعة السلطان قابوس. كما ناقشوا كذلك المتطلبات للاعتراف بالمراكز التدريبية في المجلس. وتطرق مجلس الأمناء كذلك إلى عدد من مقترحات هيئة التدريب من حيث مسؤولياتهم، والاقتراحات التي من شأنها تطوير عمل هيئة التدريب دون أي عقبات، والطرق المناسبة لمعرفة كفاءة وقدرة المدرب على التدريب، بما يتيح فرصة تدريب الأطباء المتدربين بالشكل المطلوب
     

مشاركة هذه الصفحة