إيطالي يشتري صورة سارق "الموناليزا"

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة ◊ٌ κ ɪ α й, بتاريخ ‏17 مارس 2012.

  1. ◊ٌ κ ɪ α й

    ◊ٌ κ ɪ α й ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    إيطالي يشتري صورة سارق "الموناليزا"



    اشترى رجل إيطالي الصورة التي التقطتها الشرطة للعامل الإيطالي فينسينزو بيروغيا الذي سرق لوحة "موناليزا" من متحف اللوفر سنة 1911، مقابل 3825 يورو، بحسب ما أعلنت دار "تاجان" الباريسية للمزادات الجمعة.
    والصورة التي يظهر فيها وجه بيروغيا من الجهتين الأمامية والجانبية والتي أضيفت إلى ملفه القضائي، كان قد التقطها سنة 1909 الشرطي الفرنسي ألفونس بيرتيون (1914-1853) مخترع نظام القياسات الجسمية الذي تعتمده الشرطة لتحديد هوية المجرمين.
    وكان ثمن الصورة الفضية الأصلية الصغيرة التي يبلغ طولها 123 مليمترا وعرضها 54 مليمترا قد قدر بين 1500 و1800 يورو. وقد سرق فينسينزو بيروغيا لوحة الرسام ليوناردو دا فنشي في 21 أغسطس 1911.





    ولم يعثر على اللوحة إلا في ديسمبر 1913 بينما كان بيروغيا يحاول بيعها إلى تاجر عاديات في فلورنسا في توسكانا. وقد أكد السارق آنذاك أنه تصرف على هذا النحو بدافع حبه لوطنه. وحكم عليه في ايطاليا بعقوبة مخففة اقتصرت على سبعة أشهر من السجن.

    الاتحاد
    17 مارس 2012
     

مشاركة هذه الصفحة