كبرنا ..بل تكبرنا .. وكلن ينكر عيوبة

الموضوع في ',, البُريمِي لـ القَصائد المنقولة' بواسطة الدبلوماسي, بتاريخ ‏15 مارس 2012.

  1. الدبلوماسي

    الدبلوماسي ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    كبرنا ..بل تكبرنا .. وكلن ينكر عيوبة

    مـع مـوتـۓالضّيـــا والشّمـس تتكفّـــنـۓعـلى سْـحابـہ ..
    بــعــد صــار الـظّـلامـ يحـــومـۓ ويــدفــن بـاقـي غــروبـہ ..


    جلـستـۓ و مـا مـعي غيـري أخفّـــفـۓ عنّــه اسكــابـہ !*
    أبــي حــالـيـۓ يــواسيــنيۓ ويــخفّـفۓ عنّي النّــــوبـہ ..


    طـلـبـتـڪ يـازمــن تـفـــتـح عـن آطــلال الصّـبـى بــابـہ ..
    آريـد آسـتـنـشـقۓ المـاضي وآردّ آخــطي عـلى دروبـہ ..


    وآريــد آذڪـــر آنــا الـضــّحــڪـہ و طــاريــهـا و آسـبـابـہ ..
    وآريــد آنــسى انا دمـوعـي ، ومـوتۓ الخد، وشحـــوبـہ ..


    آحــيــد انّـي طـفــل مـــوتـي عـلـى الـڪرتون و آحيابـہ !*
    و حــلـمـي آدخـــل الشّاشــہ و اشـارك مـاجـد الـعـوبـہ !*


    آحـــيــد آآزعــل إذا وردان يــحـــاول خــطـــفۓ عـــنـــآبـہ !*
    وآآحــيــــد آفــرحۓ اذا جـنــغر دفــع عـن نــفس منكوبـہ !*


    آحــيد آشــقى عشان آجمعۓ صدفۓ،محّآآر، وماشابـہ ..
    بعدهــا آڪتشــف اشقـاي نسـل بآأڪيـاس مثقـــوبـہ !*


    آحــيـد انـّيـۓ طــفـل مـهمـل .. وآڪبر عقدتـہ .. ثيــابـہ ..
    يـــجيڪ ومـتّــسخ ثـوبــہ! ..يـروحۓ ومـنــقطــع ثــوبــہ! ..


    آحـــيـــد آنـــيـۓ طفـــل راقـــيۓ مع احبـابـہ وشيّـــابــہ ..
    وآحــــيـد انّـي مع اصحابيۓ عنيـد ودفــشۓ باســـلوبـہ ..


    أحــــيـــد أٌقـسى عبــاراتـيـۓ في وجـہ أمّــي " آنـا مابـہ"
    وآحــــيــد أحــلى تعابيـري في نفس الوجہ " آنــا تـوبـہ"


    و درنـــــا فـــي رحـــى الآيّــامۓ ..وكلّــنۓ يطرد اسرابـہ
    ڪـبـــرنـا..بـــل تــڪــبــّرنـا..و ڪــلّـــن ينـڪـر عيـــوبـہ ..


    وصــــرنـــــا ڪـلــّنـا ذيــــابه . .وڪلّن يــــخفـي انيــابـہ
    وڪــــلــّن هــمــّــہ الشـــّاغــل يــلبـّي حاجـة جيــوبــہ ..


    ڪــرهـت مــن الــزّمـــن "جفنـي" ليا من عيّتۓ آهدابـہ ..
    ڪـــرهـــت مـــن الزّمنۓ "خـدي" ليا من جاتـه رطـوبـہ !*


    ڪــرهــت مــن الزمـنۓ"شعري" لــيـا مــن عوّد كـتابـہ..
    وڪــرهـــت مــن الــزّمن صــدقي ليا مـن زاد منسوبـہ !*


    مــدامۓ آن الـــصّدق فــيـــنا .. يـــزيد الصــــّادق آتعـابـہ ..
    وش اللّــي يجـــبر الواحـد .. يجي يشــهد على ذنوبـہ؟ ..
     

مشاركة هذه الصفحة