حكم رفع اليدين عند التكبيرات في صلاة العيد والجنازة؟

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة ولد المرخانية, بتاريخ ‏7 مارس 2012.

  1. ولد المرخانية

    ولد المرخانية ¬°•| عضو مميز |•°¬

    السؤال:

    هل يرفع الإمام والمأموم يديه عند تكبيرات العيد والجنازة بعد تكبيرة الإحرام ، وهل يرفع الإمام والمأموم صوته في هذه التكبيرات؟

    الاجابة:

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

    فإن الإجماع منعقد على مشروعية رفع اليدين في التكبيرة الأولى من صلاتي العيد والجنازة، وقد نقل هذا الإجماع ابن المنذر و ابن قدامة و النووي وغيرهم.
    واختلفوا في رفعهما في سائر التكبيرات، فذهب الجمهور من علماء الشافعية والحنابلة والحنفية إلى استحبابها في صلاة العيدين، لأنها بمنزلة تكبيرة الافتتاح، وذهب المالكية إلى أنه لا يرفع يديه إلا في التكبيرة الأولى، وهو المشهور من المذهب لشبه بقية التكبيرات بتكبيرات السجود. وذهب الشافعية والحنابلة إلى استحبابها أيضاً في تكبيرات الجنازة لشبهها بالأولى، لأنها تفعل مثلها حال القيام والاستواء، ولأنها تكبيرات لا تتصل بسجود ولا قعود، فسن لها رفع اليدين كتكبيرة الإحرام، ولورود ذلك عن ابن عمر عند البيهقي بسند صحيح.
    أما الحنفية والمالكية فيرون عدم الرفع إلا في التكبيرة الأولى للجنازة. والراجح -والله أعلم- التخيير بين الرفع وعدم الرفع لقوة المدرك عند الفريقين في صلاة العيدين، وفي صلاة الجنازة.
    فالمسألة إذاً من المسائل التي يستحب فيها مراعاة الخلاف، لعدم ثبوت حديث صحيح مرفوع إلى النبي صلى الله عليه وسلم يقوي أحد الرأيين.
    والجهر فيهما مستحب للإمام دون المأموم، لأن مقصود الإمام الإعلام دون المأموم.
    والله أعلم.
    المصدر: موقع الاسلام ويب

    قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في تلخيص الحبير :( وقد صح عن ابن عباس أنه كان يرفع يديه في تكبيرات الجنازة رواه سعيد بن منصور).
    وقال الترمذي رحمه الله في السنن :( واختلف أهل العلم في هذا فرأى أكثر أهل العلم من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم وغيرهم أن يرفع الرجل يديه في كل تكبيرة على الجنازة وهو قول ابن المبارك و الشافعي و أحمد و إسحق وقال بعض أهل العلم لا يرفع يديه إلا في أول مرة وهو قول الثوري و أهل الكوفة).
    وقال الشافعي رحمه الله في الأم :(

    ( قال الشَّافِعِيُّ ) وَيَرْفَعُ المصلى يَدَيْهِ كُلَّمَا كَبَّرَ على الْجِنَازَةِ في كل تَكْبِيرَةٍ لِلْأَثَرِ وَالْقِيَاسِ على السُّنَّةِ في الصَّلَاةِ وَأَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى اللَّهُ عليه وسلم رَفَعَ يَدَيْهِ في كل تَكْبِيرَةٍ كَبَّرَهَا في الصَّلَاةِ وهو قَائِمٌ
    .. . ( قال الشَّافِعِيُّ ) وَبَلَغَنِي عن سَعِيدِ بن الْمُسَيِّبِ وَعُرْوَةَ بن الزُّبَيْرِ مِثْلُ ذلك وَعَلَى ذلك أَدْرَكْت أَهْلَ الْعِلْمِ بِبَلَدِنَا وقال بَعْضُ الناس لَا يَرْفَعُ يَدَيْهِ إلَّا في التَّكْبِيرَةِ الْأُولَى).
    المصدر: ملتقى أهل الحديث
     
  2. القلب الأبيض

    القلب الأبيض ¬°•| مراقب سابق |•°¬

    بآرك الله فيك أخوي! ع المعلومة
    في ميزآن حسنآتك بإّن الله

    إحترآمي
     
  3. (غرور)

    (غرور) ¬°•| عضو مميز |•°¬

    مشكور أخوي

    أفدتنا ،،، في ميزان حسناتك ،،،
     
  4. ولد المرخانية

    ولد المرخانية ¬°•| عضو مميز |•°¬

    القلب الأبيض وغرور يسعدني مروركم الطيب
     
  5. قيادة حرس الرئاسة

    قيادة حرس الرئاسة ¬°•| ђάсқεя~4έṽέя |•°¬

    معلومة يجهلها الكثير ،،
    يزاك الله ألف خير ،،
    في ميزان حسناتك يارب ،،

     
  6. بنت ابوي

    بنت ابوي ¬°•| مٌشرِفَةْ سابقة |•°¬

    جزاك الله الف خير
    بارك الله فيك ع هذا الطرح الرائع والقيم
    جعله في موازين حسناتكـ
    ولا حرمت من الاجر ان شاء الله
     

مشاركة هذه الصفحة