بدأ موسم صيد الشارخة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏2 مارس 2012.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    الثروة السمكية أكملت استعداداتها لاستقبال الموسم
    بدأ موسم صيد الشارخة
    صلالة ـ من سعيد الشاطر:بدأ أمس الخميس موسم صيد الشارخة والذي حددته وزارة الزراعة والثروة السمكية بدءاً من شهر مارس وإلى نهاية شهر إبريل القادم ، حيث يتوجه الصيادون في محافظة ظفار والوسطى والشرقية إلى صيد وجمع الشارخة وذلك لتواجد هذه الثروة بتلك المناطق.
    ويقول مسلم بن سالم رعفيت مدير دائرة الشؤون السمكية بمحافظة ظفار: إن الوزارة ممثلة بالمديرية العامة للثروة السمكية بمحافظة ظفار قد أكملت استعداداتها لاستقبال الموسم من خلال الجهود الإرشادية والرقابية للمحافظة على هذه الثروة واستغلالها بالطرق المثلى وتنميتها واستدامتها للأجيال القادمة، وتقوم المديرية بتوجيه وتوعية الصيادين إلى التقيد بمواسم الصيد التي تحددها الوزارة والالتزام باستخدام الأقفاص وصيد الحجم القانوني والتي يزيد طول الدرقة أو القشرة 80 ملم والتوقف عن صيدها بالشباك الخيشومية وإرجاع الأمهات المحملة بالبيض مباشرة والصغار إلى بيئتها في حالة صيدها والحفاظ على جودتها لضمان قيمتها الشرائية وتدعو المديرية الصيادين بأهمية المحافظة على هذه الثروة الوطنية وذلك من خلال التقيد والالتزام بقانون الصيد البحري ولائحته التنفيذية.
    وأضاف قائلا: إن الشارخة تعتبر من أهم الثروات السمكية التي تزخر بها مياه السلطنة الإقليمية وقد ازدهرت مصائدها بسبب جذب شركات القطاع الخاص لها وقيمتها العالية حيث يرجع سبب ارتفاع قيمتها وسعرها إلى المذاق الجيد الذي تتميز به وزيادة الطلب عليها في الأسواق العالمية، ويعود سبب تحديد الأقفاص في صيد (الشارخة) لأسباب عدة، أهمها بقاء هذه الثروة لفترة طويلة حية داخل القفص، مما يساعد على إعادة الإناث المحملة بالبيض، إضافة إلى إمكانية خروج صغار (الشارخة) من القفص والتي يمنع صيدها. ومن مميزات هذا الكائن البحري، أنه يعيش في البيئات الصخرية، ويتراوح عدد بيض الحمل من مائة ألف إلى تسعمائة ألف بيضة حسب حجم الأنثى، وأن الشارخة تتغذى على الرخويات إضافة إلى الأسماك، وينتظر الصيادون بدء موسم صيد الشارخة من كل عام نظراً لما تحمله هذه الثروة من عائد اقتصادي جيد لهم.


    المرجع : جريدة الوطن
     

مشاركة هذه الصفحة