أأوربك تعلن عن تحقيق 34% زيادة في إنتاج الوقود في 2011

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏27 فبراير 2012.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    غطت احتياجات السوق المحلي بنسبة 100%
    أوربك تعلن عن تحقيق 34% زيادة في إنتاج الوقود في 2011

    اعلنت شركة النفط العمانية للمصافي والصناعات البترولية (أوربك) عن تحقيقها نتائج قياسية في الانتاج للعام 2011. حيث أنتجت الشركة 46.99 مليون برميل من الوقود في العام 2011 أي بزيادة قدرها 34.16% مقارنة بنتائج العام 2010. وقال بيان صادر عن الشركة إن كمية النفط المستخدمة في مصافي الشركة بلغت 58.01 مليون برميل في عام 2011 بزيادة قدرها 16.7% بالمقارنة مع الكميات المستخدمة في العام 2010. وحققت مصفاة صحار زيادة في الإنتاج بمعدل وقدره 67.16%، مقارنة مع نتائج 2010، حيث بلغ انتاجها 32.17 مليون برميل من البنزين والديزل وغاز البترول المسال ووقود الطائرات. فيما بلغ انتاج مصفاة ميناء الفحل 14.82 مليون برميل من الوقود. وبهذا بلغت الزيادة الكلية لكلا المصفاتين حوالي 34% في العام 2011 مقارنة بالعام 2010. وتم تحقيق هذه الزيادة نتيجة لزيادة نسب التشغيل لكلا المصفاتين والذي ساهم في تحقيق الشركة ربحية أكبر مما حققته في العام 2010.
    وبفضل هذه النتائج تمكنت أوربك من الوفاء باحتياجات السوق المحلية وصلت الى نسبة 100% من وقود السيارات والديزل في النصف الثاني من 2011. وانخفضت الواردات من 5 ملايين برميل في 2010 الى مليون برميل فقط تم استيرادها خلال النصف الأول من العام الماضي 2011. ولم يتم استيراد أي كمية خلال النصف الثاني من العام.
    وكشفت أوربك الشهر الماضي عن النتائج المالية الأولية للعام 2011 والتي أشارت فيها الى تحقيقها ارباح تشغيلية بلغت 150 مليون ريال عماني (أي ما يعادل 400 مليون دولار اميركي) وبزيادة بلغت 470 مليون دولار اميركي بالمقارنة مع نتائج 2010.
    وفي هذا السياق قال مصعب بن عبدالله المحروقي الرئيس التنفيذي لأوربك: بصفتنا المنتج الرئيسي للوقود في السلطنة فنحن فخورون بالمساهمة في الحفاظ على استمرار نمو عجلة الاقتصاد في الدولة، وإن زيادة انتاجنا للوقود يساعد الدولة على تقليل استيراده من الخارج، وقد تمكنا في عام 2011 من تحقيق معدلات انتاجية عالية اكثر من أي وقت مضى من خلال توفير 47 مليون برميل من الوقود للسيارات والشاحنات والسفن والطائرات. بالاضافة الى تصدير الفائض من الانتاج الى الخارج والمساهمة في رفع ارباح الشركة وبالتالي زيادة العوائد المالية للحكومة.
    هذا وتمكنت اوربك من رفع معدل انتاج الوقود من خلال تعزيز الأداء التشغيلي لمصانعها، حيث تمكنت من تشغيل مصفاة صحار بأداء مستقر طوال السنة وبنسبة تشغيل قدرها 93% من القدرة الكلية للمصفاة. بالمقارنة مع نسبة تشغيل سنوية لم تتجاوز 75% للسنوات الماضية. أما مصفاة ميناء الفحل فبلغت النسبة التشغيلية لها 85% من قدرتها الكلية.
     

مشاركة هذه الصفحة