وفد اتحاد البورصات العالمي يختتم تقييمه لأداء سوق مسقط

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة [ود], بتاريخ ‏15 فبراير 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    وفد اتحاد البورصات العالمي يختتم تقييمه لأداء سوق مسقط

    Wed, 15 فبراير 2012
    تمهيدًا للحصول على العضوية الكاملة في الاتحاد -
    «العمانية»: اختتم وفد اتحاد البورصات العالمي الذي اختتم زيارته للسلطنة التي استمرت ثلاثة أيام تقييمه لأداء سوق مسقط للأوراق المالية بعد أن عقد اجتماعات مكثفة مع إدارة وموظفي السوق، وذلك في إطار سعي السوق للحصول على العضوية الكاملة في الاتحاد.
    وقال أحمد بن صالح المرهون مدير عام سوق مسقط للأوراق المالية: إن اتحاد البورصات العالمي هي مؤسسة دولية تهدف إلى تطوير التشريعات التي تنظم عمل الأسواق المالية الأعضاء فيها ومن يرغب بالانضمام إليها، والتأكد من الالتزام بتطبيقها بمهنية عالية، ويضم الاتحاد في عضويته أربعة وخمسين سوقا ماليا حول العالم منها أربعة أسواق عربية.
    وأضاف المرهون: إن سوق مسقط للأوراق المالية قد حصل على عضوية منتسب في الاتحاد منذ أكثر من سته أعوام، ومنذ ذلك الوقت عملت السوق جاهدة لتطبيق المعايير التي يتطلبها الاتحاد من أجل الحصول على العضوية الكاملة فيه، وفي منتصف عام 2011 تقدم السوق بطلب الانضمام للاتحاد كعضو كامل.
    تأتي زيارة ممثلي الاتحاد الذي يضم الأمين العام وممثلين عن كل من بورصة طوكيو وبورصة ألمانيا وبورصة ونازداك أومكس وتركيا ولندن والأردن والسعودية إضافة إلى أمين عام اتحاد البورصات العربية بهدف التعرف على المستوى الذي حققه سوق مسقط للأوراق المالية فيما يتعلق بتطبيق معايير الاتحاد حيث تم عقد اجتماعات مكثفة بين ممثلي الاتحاد وإدارة وموظفي السوق تم خلالها التطرق إلى العديد من أنشطة السوق والقوانين واللوائح التي تنظم عمل السوق ومدى مطابقتها لمعايير الاتحاد.
    وأضاف المرهون: كما تم التركيز على كفاءة إدارة السوق وموظفيها والخبرات التي اكتسبوها في مجال أسواق المال، وكذلك لوائح التداول وشروط الإدراج ومستوى الشفافية والافصاح ومستوى التزام الشركات المدرجة بتطبيقها، ومن الموضوعات التي تم تناولها مستوى التقدم التكنولوجي والأنظمة الإلكترونية التي تتحكم بدورة التداول وحفظ سجلات المساهمين وبث البيانات، ومدى مساهمة السوق في التنمية الاقتصادية.
    وفي سياق عملية التقييم اجتمع وفد اتحاد البورصات العالمي في مبنى الهيئة العامة لسوق المال بكبار موظفي الهيئة برئاسة عبدالله بن سالم السالمي القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة لسوق المال حيث تم تقديم عرض عن التشريعات التي تنظم عمل نشاط سوق المال في السلطنة ومدى مرونتها ومراحل تطورها.
    بعد ذلك اجتمع الوفد مع ممثلين عن وزارة المالية وغرفة تجارة وصناعة عمان وشركات الوساطة والبنوك الاستثمارية وشركة مسقط للمقاصة والإيداع للتعرف على الأدوار التي تقوم بها كل جهة.
    وقد أبدى أعضاء الوفد ارتياحهم لما شاهدوه من تطور في سوق مسقط للأوراق المالية مؤكدا أن السوق قد حقق تقدما كبيرا في كل أنشطته وأبدوا ارتياحا كبيرا لهذا المستوى من التطور.
    الجدير بالذكر أنه في حالة حصول سوق مسقط للأوراق المالية على العضوية الكاملة في اتحاد البورصات العالمي، يعتبر اعترافا دوليا بالمستوى المتطور الذي وصل إليه السوق، ولها دلالات واضحة على أن السوق ملتزم بتطبيق المعايير الدولية التي تنظم الأسواق المالية ويحافظ على حقوق المساهمين مما سيبعث ارتياحا ويجلب ثقة المستثمرين المحليين والإقليميين والأجانب.
     

مشاركة هذه الصفحة