الأوقاف والشؤون الدينية تحيي ذكرى المولد النبوي الشريف

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏5 فبراير 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    الأوقاف والشؤون الدينية تحيي ذكرى المولد النبوي الشريف
    05-02-2012

    [​IMG]
    مسقط - ش
    أقامت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، مساء أمس، بمسرح المدينة في حديقة القرم الطبيعية احتفالية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف برعاية عضو مجلس الدولة المكرم الشيخ، زاهر بن عبدالله العبري.
    حضر الحفل عدد من أصحاب السعادة والفضيلة و المشايخ اضافة الى عدد من المواطنين والمواطنات.
    وقد اشتمل الحفل على كلمة الوزارة بهده المناسبة الشريفة، تحدثت عن ولادة الرسول عليه افضل الصلاة والسلام في مكة المكرمة بين ضجيجِ الجاهلية وصخبها في ربوع أرضٍ أحيطت بسياجِ الشرك والوثنية في مجتمع يَحكم بقانون الغاب بعيدا عن الإنسانية والفطرة البشرية السوية في زمن تمكنت الجاهلية في ربوع العالم من الأخذ بزمام قافلة البشرية تقودُها إلى حافة الهلاك ومواطن الدمار فكان ميلادُه منَّةً عظيمة من الله تعالى على الناس عموما وعلى المؤمنين خصوصا.
    كما تطرقت الكلمة الى اثر ولادة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم الذي بولادته تهلل الخير فرحا لأن زمان الشر ولى وتبسم العدل ضاحكا لأن وقت الظلم والجور والغطرسة انحسر، واستوى الحق على عوده قوة وإقداما فزهق الباطل ،وبولادته تحررت النفوس من الخوف وتخلصت القلوب من الرَّان وصَفَت العقول من الزيغ والخرافات وعَلَت الأبدان على الشيطان والشهوات .
    وعرجت الكلمة الى الحديث عن الفاصل التاريخي في حياة الإنسانية، الذي صُنع برعاية الله تعالى وعنايته، يقول صلى الله عليه وسلم "أدبني ربي فأحسن تأديبي" وذلك لأجل أن يكون محمد هو الأعظمَ والأقوى والأفضلَ والأجدر بتحمل الرسالة والصبر على النبوة فلا عجب أن يربى أربعين عاما بين التأمل والتفكر والنظر في خلق الله، وبين دراسة واقع الناس بالمعايشة والمخالطة وبين السير في الأرض ليكتمل المشهد التربوي، والتصور الكامل عن حياة الناس.
    واختتمت الكلمة بتهنئة الوزارة للمقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله بهذه المناسبة الجليلة من ذكريات النبي الأمين ،والامة الاسلامية اجمع .
    واشتمل الحفل كذلك على لوحات انشادية كانت الاولى بعنوان "ذكرى النور" للمنشد انور العاصمي، اما الثانية فحملت عنوان" إني لأجد ريح أحمد " للمنشد أبو المهند العميري، وحملت الثالثة عنوان "نشتاقُكَ" قدمها كلا من : ناصر الحجري، وعمر البريكي ،وعبدالحميد الكيومي.
    وصدح الشاعر عبد الله بن مبارك العبري بقصيدة بعنوان "مولد النور"، اضافة الى المسابقات الثقافية للاطفال​
     

مشاركة هذه الصفحة