حدثت هذه القصة..في زمن الإمام أحمد

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة الوطن موال اخضر, بتاريخ ‏9 أوت 2008.

  1. الوطن موال اخضر

    الوطن موال اخضر ¬°•| عضو مميز |•°¬

    بسم الله الرحمن الرحيم
    حدثت هذه القصة..

    في زمن الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله تعالى

    كان الإمام أحمد بن حنبل يريد أن يقضي ليلته في المسجد، ولكنه مُنع من المبيت في المسجد بواسطة حارس المسجد.. فحاول مع الإمام جاهدا ..لكن دون جدوى.

    فقال له الإمام سأنام موضع قدمي.. وبالفعل نام الإمام أحمد بن حنبل مكان موضع قدميه.. فقام حارس المسجد بجرّه لإبعاده من مكان المسجد..


    كان الإمام أحمد بن حنبل شيخ وقور تبدو عليه ملامح الكبر، فرآه خباز ولما رآه يُجرّ بهذه الهيئة عرض عليه المبيت عنده، وذهب الإمام أحمد بن حنبل مع الخباز، فأكرمه ونعّمه، وذهب الخباز لتحضير عجينه لعمل الخبز..

    في الليل سمع الإمام أحمد بن حنبل الخباز يستغفر ويستغفر، ومضى وقت طويل وهو على هذه الحال فتعجب الإمام أحمد بن حنبل،


    فلما أصبح سأل الإمام أحمد الخباز عن إستغفاره في الليل، فأجابه الخباز: أنه طوال ما يحضّر عجينه ويعجن فهو يستغفر، فسأله الإمام أحمد: وهل وجدت لإستغفارك ثمره، ( سأل الإمام أحمد الخباز هذا السؤال وهو يعلم ثمرات الإستغفار، ويعلم فضل الإستغفار،و يعلم فوائد الإستغفار)

    فقال الخباز: نعم ، فوالله ما دعوت دعوة إلا أُجيبت، إلا دعوة واحدة
    فقال الإمام أحمد: وما هي؟
    فقال الخباز: رؤية الإمام أحمد بن حنبل
    فإهتز وجدان الإمام أحمد وكاد يبكي وقال له: أنا أحمد بن حنبل،
    والله إني جُررت إليك جراً...!!
    __________________
     
  2. يازي !!

    يازي !! ¬°•| عضو جديد |•°¬

    يعطيك العافيه علي القصه
    قصيرة لكنها تحوي معاني فريده


    جعل والديك الجنه
    ودمتم
     
    آخر تعديل: ‏10 أوت 2008
  3. جروحــ دفينه ــي

    جروحــ دفينه ــي ¬°•| مٌشرِفة سابقة |•°¬

    يزاك الله خير على القصه ,,

    وفميزاان حسناتك ان شاء الله ,,

    :) :)
     

مشاركة هذه الصفحة