اليوم .. جلسة مباحثات بين السلطنة وفلسطين في مجال التعليم العالي

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏23 يناير 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    اليوم .. جلسة مباحثات بين السلطنة وفلسطين في مجال التعليم العالي

    الاثنين, 23 يناير 2012


    وزيرة التربية الفلسطينية تزور الجامع الأكبر -
    «العمانية»: تعقد اليوم جلسة المباحثات الرسمية بين السلطنة ودولة فلسطين في مجال التعليم العالي. وتترأس جانب السلطنة معالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية وزيرة التعليم العالي فيما تترأس الجانب الفلسطيني معالي لميس مصطفى العلمي وزيرة التربية والتعليم العالي بدولة فلسطين.
    تأتي الجلسة في إطار الزيارة التي تقوم بها المسؤولة الفلسطينية والوفد المرافق لها للسلطنة خلال الفترة من 21 إلى 26 من شهر يناير الجاري وستلتقي خلالها بالعديد من المسؤولين في السلطنة كما ستقوم بزيارة عدد من مؤسسات التعليم العالي والمناطق السياحية.
    وكانت معالي وزيرة التربية والتعليم العالي بدولة فلسطين قد زارت أمس جامع السلطان قابوس الأكبر بولاية بوشر وتعرفت معالي الوزيرة خلال الزيارة على الدور الرائد الذي يقوم به هذا الصرح الإسلامي في نشر الدين والثقافة الإسلامية والتعريف برسالة الإسلام الحنيف.
    وطلعت معالي وزيرة التربية والتعليم العالي بدولة فلسطين على مرافق وأقسام الجامع وقاعاته ومكتبته الرئيسية واستمعت الى شرح واف عن الطراز المعماري الذي شيّد به الجامع الذي يجمع بين روعة العمارة العمانية التقليدية وفنون العمارة الإسلامية.
    و استقبل سعادة الدكتور هلال بن على الهنائي أمين عام مجلس البحث العلمي بمكتبه امس معالي لميس مصطفى العلمي وزيرة التربية والتعليم العالي بدولة فلسطين .
    تم خلال المقابلة التطرق الى سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين السلطنة ودولة فلسطين الشقيقة في مجالات العلوم والتكنولوجيا والبحث العلمي واستعرض الجانبان سبل التعاون في المجالات البحثية ومردوداتها على التنمية في كلا البلدين وقد قدم سعادة الدكتور أمين عام البحث العلمي لمعالي الضيفة الزائرة شرحا حول البرامج التي يتبناها مجلس العلمي وأهدافه الرامية الى بناء السعة البحثية وتحقيق التميز البحثي وكذلك تأسيس الروابط البحثية ونقل المعرفة كما تطرق سعادة الدكتور على الهنائي في حواره مع الضيفة الفلسطينية كذلك الى رؤى مجلس البحث العلمي في السلطنة المتمثلة في السعي لأن تكون السلطنة محورا إقليميا للإبداع ورائدا في ابتكار الأفكار وتوفير السلع والخدمات الجديدة وفي امتلاكها لسعة بحثية واسعة على مستوى المنطقة وتطرق الجانبان في مباحثاتهما حول ضرورة خلق مراكز ابتكار وتجسيد عرى التعاون بين البلدين فيما يحقق النماء والتطور في الجانب العلمي والمعرفي لشعوب البلدين. حضر المقابلة سعادة لؤي عيسى السفير الفلسطيني المعتمد لدى السلطنة ورئيس جامعة الاقصى نائب رئيس مجلس البحث العلمي الفلسطيني وعدد من أعضاء الوفد المرافق لمعاليها أثناء زيارتها للسلطنة .
     

مشاركة هذه الصفحة