"في دبي" 7 اشخاص خطفوا مدير تسويق امام احد البنوك

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة ◊ٌ κ ɪ α й, بتاريخ ‏19 يناير 2012.

  1. ◊ٌ κ ɪ α й

    ◊ٌ κ ɪ α й ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    اشارت النيابة العامة التحقيق بقضية سطو مسلح واختطاف مدير تسويق من الجنسية الهندية، من امام احد البنوك في شارع المكتوم بالامارة والاستيلاء على نحو مليون و400 الف درهم كانت بحوزته عقب خروجه من البنك صباحا.
    وقال المستشار يوسف فولاذ رئيس نيابة ديرة ان القضية تعود الى الاسبوع الماضي، مشيرا الى ان عبد الله الشريف باشر بالتحقيق مع المتهمين تحت اشراف المستشار محمد حسن عبد الرحيم رئيس نيابة المرقبات فور احالتهم من قبل شرطة دبي.
    واوضح ان المتهمين عملوا على مراقبة المجني عليه على مدى اسبوعين سابقين للواقعة مما اتاح لهم اعداد خطتهم الاجرامية

    وتابع ان المتهمين باغتوا مدير التسويق يوم الواقعة اثناء خروجه صباحا من البنك بعد ان سحب مليون و400 الف درهم تعود للشركة التي يعمل فيها.

    وبين انهم انتحلوا باديء الامر صفة رجال الشرطة بعد ان اوههمه احدهم ببطاقة، طالبين منه مرافقتهم لكنهم وامام رفضه طلبهم، اقتادوه عنوة تحت التهديد الى مركبة كانت تنتظرهم امام البنك.
    وقال المستشار فولاذ ان المتهمين وبمجرد ان ادخلوا المجني عليه المركبة قاموا بتقييده وتكميم فمه وعصبوا عينيه ليتسنى لهم خطفه الى منطقة صحراوية غير مأهولة بامارة عجمان وهناك اعتدوا عليه بالضرب واحتجزوا حريته حتى تمكنوا من الاستيلاء على المبلغ الذي بحوزته ومن ثم تركوه ولاذوا بالفرار. ..
    ذكر المسشتار يوسف فولاذ ان رجال المباحث والتحريات بشرطة دبي تمكنوا بفضل كفاءتهم وخبرتهم من ضبط المتهمين عقب 48 ساعة من وقوع الحادثة وضبط جزء من المبلغ المسروق.
    واوضح رئيس نيابة ديرة ان المتهمين ادلوا باعترافات تفصيلية خلال تحقيقات النيابة معهم حول كيفية ارتكابهم الجريمة.
    وقال ان محققي النيابة ما زالوا يستمعون الى افادات القائمين بالضبط وشهود الواقعة مع انتزار ورود التقارير الفنية ذات الصلة ليتسنى لها التصرف بالدعوة واحالة المتهمين الى المحكمة المختصة.
    واضاف ان النيابة اسندت للمتهمين حزمة اتهامات ممثلة بالخطف بقصد الكسب المالي المقترن بالاعتداء وحجز حرية شخص بدون وجه حق وانتحال صفة رجال الشرطة والاعتداء على سلامة جسم الغير والسرقة بالاكراه بالطريق العام من شخصين فاكثر.



    المصدر:صحيفة الامارات
    تاريخ النشر: 19 يناير 2012
     

مشاركة هذه الصفحة