الأسطول الروسي يرسو في القاعدة البحرية بطرطوس

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏9 يناير 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    الأسطول الروسي يرسو في القاعدة البحرية بطرطوس

    [​IMG]

    تاريخ النشر : 2012-01-09

    غزة - دنيا الوطن

    أعلنت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) أن أسطولا روسيا رسا ليل السبت - الأحد في القاعدة البحرية في طرطوس. ونقلت الوكالة عن العقيد البحري الروسي ياكوشين فلاديمير أناتوليفيتش رئيس الوفد العسكري الذي يزور طرطوس، تأكيده «متانة العلاقات التاريخية التي تجمع بين روسيا وسوريا». وأضاف أن «وصول السفن البحرية إلى سوريا هو لتقريب المسافات بين البلدين، ولتعزيز أواصر العلاقة والصداقة التي تجمع بينهما».

    وأضافت «سانا» أن «قادة السفن البحرية الروسية التابعة للأسطول الروسي الراسي على شاطئ محافظة طرطوس أكدوا تضامنهم مع الشعب السوري قيادة وشعبا»، وشددوا على أن «روسيا بلد صديق لسوريا، وعلاقتها مع سوريا تاريخية وقوية».


    من جهته، أشار عاطف النداف محافظ طرطوس إلى «موقف روسيا المشرف ووقوفها إلى جانب الشعب السوري».


    وذكرت صحيفة «الوطن» السورية الواسعة الانتشار، الأسبوع الماضي، أن أسطولا روسيا تقوده حاملة الطائرات «الأميرال كوزينتسوف» سيرسو في قاعدة طرطوس البحرية في سوريا في الأيام المقبلة.


    وأضافت الصحيفة القريبة من السلطة أن «حاملة الطائرات الروسية (الأميرال كوزينتسوف) ستصل في الأيام المقبلة إلى المياه الإقليمية السورية على أن تبقى فيها 6 أيام».


    وأكدت «الوطن» أن الأسطول الروسي يضم «طائرات (سوخوي 33) و(ميغ 29) وطائرات عمودية من نوع (كا - 27) - المضادة للغواصات - ومنظومات من الصواريخ المختلفة المضادة للطائرات والسفن الحربية والغواصات».


    وذكرت الصحيفة أن المجموعة المواكبة لحاملة الطائرات تتألف «من السفينة (الأميرال تشابانينكو) المضادة الغواصات (...) وسفينة المساعدة (نيقولاي تشكير) والناقلات (سيرغي أوسيبوف) و(فيازما) و(كاما)».


    ولروسيا قاعدة بحرية وسعتها في الفترة الأخيرة في طرطوس، وسط غرب.


    وترفض روسيا رفضا قاطعا أي تدخل في الأزمة السورية واستخدمت حق النقض في أكتوبر (تشرين الأول) ضد مشروع قرار في مجلس الأمن ينص على إمكانية فرض حظر على تسليم الأسلحة إلى سوريا، التي تعد روسيا أبرز مزوديها منذ الحقبة السوفياتية.
     

مشاركة هذه الصفحة