الهيئة التنفيذية لمجلس وزراء الصحة لدول التعاون تبدأ أعمال اجتماعها التحضيري

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏3 يناير 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    الهيئة التنفيذية لمجلس وزراء الصحة لدول التعاون تبدأ أعمال اجتماعها التحضيري
    03-01-2012

    [​IMG]

    جانب من الاجتماع ​
    مسقط - ش
    تصوير: خميس السعيدي
    بدأت أمس بفندق قصر البستان أعمال الاجتماع التحضيري للهيئة التنفيذية لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون، وذلك للتحضير لبدء فعاليات المؤتمر الثاني والسبعين في دورته السابعة والثلاثين لمجلس وزراء الصحة بدول مجلس التعاون، الذي تستضيفه السلطنة يومي الاربعاء والخميس.
    ترأس الاجتماع الذي يستمر يومين المدير العام للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة بدول مجلس التعاون سعادة د. توفيق بن احمد خوجه الذي ألقى كلمة في بداية الاجتماع تقدم في بدايتها برفع ايات الشكر والتقدير الى المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله- والى حكومة السلطنة على الاستضافة الكريمة لفعاليات المؤتمر.
    وفيما اكد على اهمية انعقاد المؤتمر في السلطنة والنتائج والقرارات التي سيخرج بها المؤتمر؛ ابدى سعادته امنياته لاعضاء الهيئة المشاركين بالتوفيق والنجاح في اجتماعهم التحضيري.
    بدوره رحب عضو الهيئة التنفيذية لمجلس وزراء الصحة بدول مجلس التعاون، مستشار وزارة الصحة سعادة د. علي بن جعفر بن محمد في كلمة له بالضيوف اعضاء الهيئة التنفيذية والمكتب التنفيذي، متمنيا لهم طيب الاقامة في بلدهم الثاني عمان، مؤكدا في ذات الوقت على اهمية الاجتماع التحضيري والتطلعات للقرارات المهمة للمؤتمر الحالي الذي تستضيفه السلطنة.
    يتم خلال الاجتماع استكمال مناقشة الموضوعات التي استجدت بعد الاجتماع الخامس والسبعين للهيئة التنفيذية او التي لم تستكمل مناقشتها كمحاضر اجتماعات الهيئة التنفيذية ومناقشة قراراتها وتوصياتها في العديد من المواضيع، كبرنامج الترصد الوبائي واللجان المنبثقة عن المكتب التنفيذي والإشراف عليها وتنفيذ المرحلة الخامسة من البرنامج الإذاعي والتليفزيوني (سلامتك). كذلك يتم خلال الاجتماع الاطلاع على مشاريع قرارات المؤتمر الـثاني والسبعين لدول مجلس التعاون التي ستعرض على أصحاب المعالي الوزراء.
    تجدر الإشارة الى أن فكرة إنشاء مجلس وزراء الصحة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية طرحت على أصحاب المعالي وزراء الصحة أثناء اجتماعهم في جنيف في مايو 1975م، وذلك على هامش اجتماعات الجمعية العامة لمنظمة الصحة العالمية، وقد عُقد أول لقاء بين معالي وزراء الصحة بدول الخليج في شهر فبراير 1976م، حيث اتفقوا على ضرورة عقد اجتماعات دورية فيما بينهم لمناقشة المسائل الصحية التي تهم الدول الأعضاء بغرض رفع مستوى الخدمات الصحية التي تقدم للمواطنين على ضوء التجارب المحلية والإقليمية والدولية.
    أما المكتب التنفيذي للمجلس فقد قرر معالي وزراء الصحة في اجتماعهم الأول إنشاء أمانة عامة صحية مقرها مدينة الرياض تكون بمثابة الجهاز التنفيذي للمجلس وقد عُدل مسماها فيما بعد إلى المكتب التنفيذي بموجب القرار رقم (8) الذي صدر عن المجلس في مؤتمره الثلاثين الذي عُقد في أبو ظبي عام 1991م.
    ويسعى المكتب التنفيذي الى تحقيق العديد من الاهداف منها: تنمية التعاون والتنسيق بين الدول الأعضاء في المجالات الصحية الوقائية والعلاجية والتأهيلية، نشر الوعي الصحي بين مواطني المنطقة مع مراعاة ظروف البيئة والأعراف والتقاليد الاجتماعية والتعاليم الإسلامية، تحديد مفاهيم القضايا الصحية والعلمية المختلفة والعمل على توحيدها بدول المجلس مثل: صحة الأسرة- الرعاية الصحية- الجودة النوعية- حماية البيئة- التخطيط الصحي.. الخ.
    ومن الأهداف كذلك: تقييم ما هو سائد من نظم واستراتيجيات في مجال الخدمات الصحية مع تدعيم التجارب الناجحة بدول المجلس والاستفادة منها في باقي الدول الأعضاء، فتح قنوات الالتقاء مع التجارب العالمية والتنسيق مع المنظمات العربية والدولية العاملة في المجال الصحي، الحصول على دواء آمن وفعال وجودة عالية وبأسعار مناسبة من خلال برنامج الشراء الموحد للأدوية والتجهيزات الطبية وبرنامج التسجيل الدوائي المركزي الخليجي للشركات الدوائية ومنتجاتها، تنظيم عقد المؤتمرات والندوات والدورات التدريبية لرفع قدرات الكوادر الطبية الوطنية وغيرها من الأهداف التي نجح المكتب في الوصول الى العديد منها​
     

مشاركة هذه الصفحة