المصنعة يدفع ثمن هشاشة دفاعه والنهضة يواصل الإجادة

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏29 ديسمبر 2011.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    جريدة عمان
    29/12/2011


    دفع نادي المصنعة ثمن هشاشة دفاعه وتلقى الخسارة الرابعة له بعد ان واصل نادي النهضة امتيازه وفاز عليه بهدفين مقابل هدف ضمن الجولة الخامسة لدوري عمانتل في اللقاء الذي استضافه الخاسر على ارضية استاد السيب الرياضي مساء امس .
    المباراة التي حضرها جمهور بسيط جدا بمجملها جاءت بمستوى فوق المتوسط باغت النهضة في شوطها الاول بهدفين متتاليين حيث لم ينتظر سوى دقيقيتن فقط لهز الشباك وبعدها باربع دقائق اضاف الثاني مستغلا ضعف تماسك الدفاع والربكة الواضحة به واستطاع ان يحافظ عليهما حتى نهاية اللقاء رغم تقليص المصنعة للفارق في الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول .
    وفي الشوط الثاني تمكن المصنعة من صناعة عدد من الفرص وانتزاع المبادرة الهجومية معظم الفترات ولاحت امام مهاجميه جملة من الفرص لم يكتب لها النجاح نظرا للبسالة الدفاعية التي ظهر بها الخط الخلفي للنهضة الذي هو الآخر اضاع فرصا محققة لتوسيع الفارق لولا التسرع الذي لازم لاعبيه وبذلك تزداد محنة المصنعة وتوقف رصيده عند النقطة الثالثة من فوزه اليتيم فيما واصل النهضة صعوده ووصوله الى النقطة الثامنة .
    وامتعض لاعبي المصنعة في بعض الفترات على قرارات الحكم وكانت ردة فعل مدير الفريق عبدالله عيسى من على المنصة هي الابرز بعد ان توترت اعصابه كردة فعلا على الاداء التحكيمي منفعلا بالفاظ غير مقبولة وغير متوقعة اعتدنا سماعها من المدرجات في بعض الاحيان ولم نعتد خروجها من المنصات الرئيسية للاستادات يذكر ان مدير الفريق موقوف اربع مبا ريات.
    ولم يعترف النهضة بما يعرف بجس النبض فمنذ الثواني الاولى التي انطلقت فيها المباراة باغت مستضيفه المصنعة بمحاولتين متتاليتين وبعد دقيقتين نجح في هز الشباك بواسطة عبدالله محيل مستغلا الربكة الدفاعية التي يعاني منها المصنعة .
    الهدف زاد من ربكة الاحمر فتعامل الابيض معها باستفادة وهاجم من جديد مرمى خصمه وضغط عليه الامر الذي جعل دفاع المصنعة يدفع ثمن هشاشة الخط الخلفي وتلقى الهدف الثاني بعد مرور اربع دقائق عن الهدف الاول وهذه المرة بواسطة محمد المشايخي من كرة يسارية داخل الصندوق لا يسأل عنها اليمني سالم عوض .
    حاول بعدها المصنعة الرد ولو على استحياء وناور امام مرمى النهضة ومرر محمد الغساني كرات خطرة اكثر من مرة حاول فيها احمد العلوي الاستفادة منها كان التدخل الدفاعي في وقته وكانت ابرز المحاولات التي ظهر بها ابناء الباطنة بعد الهدفين هي تسديدة خالد خميس مرت بجوار القائم الايمن لعبدالله المعمري .
    في المقابل كان النهضة يقظا لتلك الارهاصات فلم يتراجع للخلف وظل محافظا على تمسكه لزمام المباردة الهجومية وان كان المصنعة مع مرور الوقت يستعيد شيئا من هيبته ويلسع مرمى ضيفه بهجمات مركزة خصوصا من الجبهة اليسرى الغى فيها عبدالله الشماخي هدفا للاحمر على اعتبار ان احمد العلوي كان متسللا اثار حفيظة الجهاز الفني والاداري للفريق (25) .
    لتهدأ بعدها هجمات الضيوف وشعر بخطورة محاولات المصنعة وتراجع لتضييق المساحات وغلق الطرق امام خليل العلوي والغساني ولصق المراقبة على احمد العلوي .
    فظهر المصنعة بشكل افضل في الثلث الاخير من الشوط الاول بنزعة هجومية لكن خط دفاع النهضة بقيادة ناصر الشملي وحسن خادوم والبقية في يقظة دائمة التي تراخت مع الدقيقة الاخيرة من الوقت الاصلي بعد محاولات جادة للاحمر اسفرت عن تقليص الفارق عبر تسديدة قوية وزاحفة أفلتت من يد عبدالله المعمري وتهادت الى المرمى والذي انتهت عليه مجريات هذا الشوط .
    وبعد مرور ثلاث دقائق من انطلاقة الشوط الثاني اضاع خليل العلوي فرصة ادراك التعادل بعد ان تلقى كرة من ذهب بمواجهة الشباك لم ينجح في تسديدها "بوّش" وابعدها الدفاع بعد ذلك وتلاشت خطورتها لتستمر محاولات المصنعة الجادة وسط رقابة دفاعية للنهضة الذي اجبر على التراجع .
    محسن درويش مدرب الضيوف شعر بحاجة الى تجديد دماء الفريق فاشرك صبري العلوي واراح صاحب الهدف الاول سعيا الى تنشيط الشق الهجومي فالفارق غير مطمئن ويتبعه السوري محمد حوالي ويشرك محمد خالد بديلا لخليل العلوي (60) .
    الاحوال لم تتغير كثيرا واستمر السجال بين الندين مع استعادة بسيطة لنشوة النهضة بالمد الهجومي في محاولة لقليل الثقل عن الخطوط الخلفية التي يتواصل صدها ومراقبتها لمفاتيح التحرك السريع للمصنعة الذي يسعى بشكل اكثر جدية لمباغتة مرمى ضيفه وتعديل النتيجة.
    امتياز عبدالمعطي احد الحلول الاخرى لمدرب النهضة للاستفادة من انطلاقاته لتمويل خط المقدمة ويدخل بديلا لطلال خلفان عند الدقيقة الثالثة والسبعين ويتبعه المصنعة بتغيير ثاني واشرك عيسى البلوشي بديلا ليحيى العريمي .
    محاولات النهضة من الهجمات المرتدة شكلت خطورة على مرمى عوض واهدر ويلفرد كرة لا تضيع بعد ان انفرد بالمرمى وسدد على يمين المرمى ورأسية ناصر الشملي ينقض عليها الحارس ببراعة .
    وامتعض لاعبي المصنعة من عدم احتساب الحكم خطأ باشتراك وليفرد مع الحارس عوض فالاول تحصل على الكرة بعد اشتراكه مع الثاني وواجه المرمى لكن تسديدته جاءت فوق العارضة بغرابة (78) . شيء من الهدوء يطل برأسه على ردهات المستطيل مع تمسك المصنعة بنيته في ادراك التعادل بالمباردات الهجومية وارغام خصمه على التراجع لكن الاحمر لم يكتب له التوفيق في ذلك حتى رأسية الشين المتقنة نجح المعمري بتألق في صدها فاحسن خادوم والرفاق ومن خلفهم الحارس اجهاض كل النوايا الهجومية بترويض مراقبة تحركات كل من كان بامكانه ان يحقق للمصنعة هدف التعادل فظفر بالنقاط الثلاث امام ناظري حكم اللقاء ياسر الرواحي وبمعاونة خالد الهنائي وعبدالله الشماخي على الخطوط ومحمد الشيدي رابعا وعلي الحوسني مقيّما وعبدالله البلوشي مراقبا اداريا .
     
  2. غالي الأثمان

    غالي الأثمان ¬°•| مراقب سابق|•°¬

    الف الف مبروك للنهضه ويستاهلون..

    والوعد في مباراة العروبه يوم الخميس..

    الف شكر لك ع الخبر..
     
    آخر تعديل: ‏29 ديسمبر 2011
  3. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬


    الف مبروك للفوز
    شكرا على مرورك أخي
     
  4. حلم الوفا

    حلم الوفا ¬°•| تاجر معتمد |•°¬

    شو هالاخبار الطيبه مشكور أخوي ، مبرووووووك أن شاءالله دايماً في المقدمة
     
    آخر تعديل: ‏29 ديسمبر 2011
  5. شكله الكاتب مصنعاوي

    هههه

    شكرا على الخبر اخوي العزيز
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة