ندوة تبسيط الاجراءات الادارية بالبيئة توصي بوضع إرشادات ومعايير فنية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏29 ديسمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    في ختام اعمالها امس
    ندوة تبسيط الاجراءات الادارية بالبيئة توصي بوضع إرشادات ومعايير فنية لتقييم جميع المشاريع التنموية في السلطنة

    الوطن / الخميس 4 من صفر 1433هـ .الموافق 29 من ديسمبر 2011م

    أكدت توصيات ندوة تبسيط الإجراءات الإدارية التي اختتمتها وزارة البيئة والشؤون المناخية امس برعاية سعادة محمد بن خميس العريمي وكيل الوزارة بفندق سيتي سيزنز بالخوير لعدد (115) من موظفي ديوان عام الوزارة وإدارات البيئة والشؤون المناخية بالمحافظات على أهمية وضع إرشادات ومعايير فنية عامة لتقييم المشاريع المختلفة للحد من الإجتهادات في التقييم البيئي وتحديث قانون حماية البيئة ومكافحة التلوث مع إدماج قضايا ومواضيع الشؤون المناخية به وكذلك تحديث القرارات الوزارية المتعلقة بالموافقات والتراخيص البيئية والنظر في الحد الأدنى من قيمة المخالفة البيئية وقوانين التقييم البيئي للمشاريع من ناحية صون الطبيعة ووضع احرامات للمشاريع الصناعية والتسريع في عملية توفير خدمة الشبكة العنكبوتية بديوان عام الوزارة وربطها بإدارات البيئة والشؤون المناخية بالمحافظات ووضع خطة متكاملة لتدريب وتأهيل الكوادر الفنية والإدارية في الوزارة وتأهيل موظفي الوزارة على كيفية استخدام النظام اللإلكتروني الجديد وإشراك ممثلين من إدارات البيئة والشؤون المناخية بالمحافظات في بعض اللجان يتم تشكيلها بالوزارة وإنشاء مكاتب لبعض إدارات البيئة والشؤون المناخية في بعض الولايات التي تتوفر بها مشاريع متنوعة،استحداث منصب مدير مساعد (نائب مدير) من ضمن الوظائف بديوان عام الوزارة وإدارات البيئة والشؤون المناخية بالمحافظات.
    كما اكدت الندوة على أهمية اشراك المكاتب والشركات الإستشارية البيئية في الإجراءات التي ستتخذها الوزارة نحو تبسيط الإجراءات الإدارية وخاصة فيما يتعلق بتطوير دراسات تقييم الأثر البيئي للمشاريع وتشجيع الإقتراحات والمبادرات المقدمة من موظفي الوزارة وإعطاء إدارات المحافظات الصلاحيات الإدارية والفنية كإصدار الموافقات البيئية لمشاريع الشريحة الأولى والثانية ودراسة منح تلك الموافقات لمشاريع الشريحة الثالثة مستقبلا وذلك بعد توفير الإمكانات اللازمة لذلك مع قيام تلك الإدارات بإدماج إشتراطات الشؤون المناخية في تلك الموافقات ووضع آلية جديدة لاستلام الطلبات للمشاريع التي يتم استصدار الموافقات البيئية لها مع تحديد فترة زمنية محددة لإنهاء إجراءات إصدار تلك الموافقات وتوفير استمارات طلب الحصول على تصريح بيئي لدى مكاتب سند وتوحيد الجهود بين الوزارات المختلفة كوزارة البيئة والشؤون المناخية مع وزارة الإسكان ووزارة التجارة والصناعة ووزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه ووزارة الزراعة لتحديد مواقع إقامة المناطق الصناعية التي يقترح إقامة المشاريع ذات التأثير البيئي فيها والتفويضات الإدارية والمالية.
    واختتمت جلسة المناقشات أمس بجلستين حواريتين مفتوحة الاولى حول مناقشة آلية تبسيط الإجراءات الإدارية اما جلسة العمل الثانية وهي جلسة حوارية مفتوحة مع جميع المشاركين تم من خلالها مناقشة عدد من المحاور وهي اهمية تبسيط الاجراءات الادارية ، والدور الذي تنتهجه الوزارة في اللامركزية ، وأليات المعالجة المقترحة لتبسيط الاجراءات الادارية ، ودور ادارات الوزارة في تبسيط الاجراءات الادارية ، واهداف الندوة ورسالة الوزارة ورؤيتها .
    وناقشت الندوة خلال ثلاثة أيام متتالية تسع محاور هامة في مجال تبسيط الإجراءات الإدارية والتشريعية في الوزارة أهمها مناقشة وإستراتيجية تطوير العمل البيئي وإجراءات ومراحل سير العمل في المديرية العامة للشؤون البيئية وكيفية تبسيط الإجراءات الإدارية المتعلقة بالشؤون الإدارية والمالية والإستراتيجيات والخطط الخاصة بحماية البيئة وصون مواردها الطبيعية والقوانين والتشريعات البيئية والتعرف على دور التفتيش والتخطيط البيئي في الإدارة البيئية للقطاعات التنموية وتبسيط إجراءات الحصول على تراخيص استخراج المواد المستنفذة أو غير المستنفذة لطبقة الأوزون بالسلطنة ومناقشة أوراق عمل الإدارات حول تبسيط الإجراءات الإدارية ورؤية الوزارة وأهدافها ورسالتها.
    وتأتي أهمية هذه الندوة في إطار الجهود التي تبذلها الوزارة للتعرف على الكيفية التي تساهم بها آلية التبسيط الإداري المعمول به في توفير وتحقيق الشفافية وذلك من خلال إيجاد الحلول المناسبة بهدف تحقيق الإدارة المتكاملة للموارد والسياسات التي تنتهجها الوزارة،وتهدف إلى السعي لتعزيز اللامركزية في الوزارة وتحديد المسؤوليات الإدارية ورفع مستوى الأداء لدى الموظفين،تخفيف ضغوطات العمل على الكثير من الجهات بالوزارة ونقل آراء ومقترحات الموظفين بالمحافظات وإشراكهم في وضع السياسات العامة للوزارة وتشجيع الاقتراحات والمبادرات لجميع موظفي الوزارة.
     
  2. انسياب حرف

    انسياب حرف ¬°•| أمْيِرةُ الْحًرفِ |•°¬

    السلآم عليكم ورحمة الله وبركآته
    /
    جميل ..
    عسى أن تُثمر هذه التبسيطآت خيرًا ،
    ونقف في رجاء السير على الإرشآدآت الموضوعة
    جهود طيبة :imuae40:
    /
    شكرًا لكِ على هذآ الخبر =)
     

مشاركة هذه الصفحة